العودة   شبكة الدفاع عن السنة > منتدى الدفاع عن النبي صلى الله عليه وسلم > الدفاع عن الآل والصحب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-06-17, 12:56 PM   رقم المشاركة : 11
الوتد
مشترك جديد






الوتد غير متصل

الوتد is on a distinguished road


طبعاً الرافضي الآن يطلب مني دليل ان ابن مسعود رضي الله عنه هل تراجع عن أمره إنهما ليستا من القرآن بالدليل او رواية وكذلك يريد دليل عن عدد السور التي اعتمدها في مصحفه هل هي 112 أو 114 ،،؟

طبعاً هذا آخر مكتوب له ������


انت يمكن جاهل لحد انك لا تفهم هل ان سؤالك الذي تدندن فيه هل الان محل الاجابة عليه ام بعد ما يكون معلوما بالادلة الصحيحة الثابتة من هو الذي يقول بتحريف القران ،، فإذا ثبت ان فلان شخص او فلان مجموعة يقولون بالتحريف ويروون روايات فيها رائحة التحريف ،، عند ذلك يكون محل سؤالك وتكون محل الاجابة عليه ،، انا اعطيتك خارطة البحث وطريقة الحوار ،، والوقت كثير حتى نصل الى مرحلة سؤالك والجواب عليه ،،، اذا عندك سؤال ولو 100 سؤال حول ما قدمته انا من نظرية ابن مسعود بالنسبة للمعوذتين وبالنسبة لقراءته الاية الثالثة من سورة الليل ،، حيث هو يقرأ الاية الثالثة من سورة الليل ((والذكر والانثى)) ،، بدل من القراءة الموجودة الان في المصاحف ،، وهي ((وما خلق الذكر والانثى)) يعني جملة ((ما خلق)) لم يقرأ بها ،، وعند ابن مسعود هكذا قراآت للقران الكريم التي تختلف كثيرا عن المصحف الموجود ،، وكل المفسرين والذين كتبوا حول القراآت وحول المصاحف يذكرون ذلك ،، وانا لعله ان اذكر الليلة منها ثلاثة موارد للفائدة وحتى نتحول الى صحابي آخر ونظريته حول النقيصة في القران الكريم ،، واذا عندك انت يا وهابي اي سؤال يرتبط بنظرية وبقراءة ابن مسعود اسئل والمجال لك مفتوح حتى لو استمرت اسئلتك ثلاثة ايام ،، انا مستعد لها ان شاء الله تعالى ،، الليلة اذا ما اجبت عن السؤالين وهما ،، هل ان ابن مسعود رجع عن نظريته التي يقول فيها ان المعوذتين ليستا من القران ،، وما هو الدليل وان يكون الدليل صريح عن لسانه او عن لسان احد اصحابه ،، يصرح بالرجوع ،، السؤال الثاني هل توجد نصوص تصرح ان مصحف ابن مسعود فيه 114 سورة ،، ومن جملتها سورة الفلق وسورة الناس ،، واما النصوص التاريخية تصرح ان عدد سور مصحف ابن مسعود 112 سورة فقط وليس فيه سورة الفلق وليس فيه سورة الناس ،، اذا توجد نصوص تخالف هذا النص تفضل به يا وهابي







  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 12:56 AM   رقم المشاركة : 12
الزهرة البيضاء
مشترك جديد








الزهرة البيضاء غير متصل

الزهرة البيضاء is on a distinguished road


جزاكم الله علي هذه التفاصيل.







التوقيع :
اللهـــم أعــــز الإسلام والمسلميـــن
وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ
وَمَا كَانَ اللَّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ
نور الشفاء
من مواضيعي في المنتدى
  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 01:02 AM   رقم المشاركة : 13
الوتد
مشترك جديد






الوتد غير متصل

الوتد is on a distinguished road


وياك وكل مسلم

لا تنسونا من علمكم والفائدة وارجوا من مساعدتي حسب ما طرحت وكل ما يتعلق عن الصحابي ابن كقصة المعوذتين وعدد السور حسب ما ورد عن السيوطي







  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 06:35 AM   رقم المشاركة : 14
Muhamad Sulaiman
عضو فضي








Muhamad Sulaiman غير متصل

Muhamad Sulaiman is on a distinguished road



الزميل/ الوتد – هدانا الله وإياك لما يحب ويرضى.

لم أجد فيما أرفقت من صور حوارك مع هؤلاء الزنادقة المجوس، أياً مما ذكرت بخصوص شبهتهم عن إنكار قرآنية المعوذتين من سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود – صلوات الله وسلامه عليه!!

ولم أجد اياً من ردودك عليهم التي ذكرت بخصوص هذه الشبهة


وبخصوص قول المجوسي الذي نسخته في رسالتك رقم: 11

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
   طبعاً الرافضي الآن يطلب مني دليل ان ابن مسعود رضي الله عنه هل تراجع عن أمره إنهما ليستا من القرآن بالدليل او رواية وكذلك يريد دليل عن عدد السور التي اعتمدها في مصحفه هل هي 112 أو 114 ،،؟ .... إلخ

هل ان ابن مسعود رجع عن نظريته التي يقول فيها ان المعوذتين ليستا من القران ،، وما هو الدليل وان يكون الدليل صريح عن لسانه او عن لسان احد اصحابه ،، يصرح بالرجوع



يا سبحان الله!!
وي كأننا قد سلمنا وأقررنا أن سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود – صلوات الله وسلامه عليه، قد أنكر قرآنية المعوذتين، دون ذكر أي دليل.


أين الشاهد على شبهة الرافضي من كتب المسلمين المعتبرة؟!!

قال الله عز وجل:
۩ ...قُلْ فَأْتُوا بِالتَّوْرَاةِ فَاتْلُوهَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ۩ سورة آل عمران: من الآية 93

أهكذا يريد منا المجوسي اللعين التصديق والتسليم له بلا بينة ولا دليل على قوله، والأنكى من ذلك يطالبنا بالدليل عن تراجعه عن قوله هذا


ولكن نعم:
أعجبني جداً قول المجوسي:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
   وان يكون الدليل صريح عن لسانه او عن لسان احد اصحابه ،، يصرح بالرجوع


لذا فأنا أطالب ذلك الرافضي بأن يثبت لنا إنكار سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود – صلوات الله وسلامه عليه، لقرآنية المعوذتين – على لسانه حصراً.

ومتى عجز عن إيراد هذا الدليل تنزلنا جدلاً ليأتينا بدليل على لسان أحد أصحابه.


وأعتذر منك فحسن ضيافتنا للرافضة لا يعني أنني أورد له نصوصاً من كتب الرافضة ليغضوا البصر ويتعاموا عنها

كنت أحسب أننا هنا للحوار لا الخوار ولم يخطر لي على بال أنني سأقوم بتوريد نصوص لمواخير المجوس ليضعوها على الرف



أين رد الرافضة على إنكار من يزعمون إمامتهم لقرآنية المعوذتين؟!!

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Muhamad Sulaiman مشاهدة المشاركة
  
ولإثبات حسن الضيافة بخصوص طلبنا منك أن تأتينا بنص القول لإنكار سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود – صلوات الله وسلامه عليه ـ لقرآنية المعوذتين.

فإنه على ما يبدو لي أن هؤلاء المجوس شيعـ إبليس ـة قد دلسوا عليك في الروايات المنسوبة لسيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود صلوات الله وسلامه عليه،
وجاءوك بروايات من دين شيعـ إبليس ـة لا أصل لها في كتب دين المسلمين المعتبرة.
ونحن في إنتظار إتيانك بنص هذه الروايات من كتب دين المسلمين أعلى الله مقامهم، لننظر في صحة وسلامة النقل ثم نتحقق من صحة الروايات.
(أم تريد مني أن أخترع الشبهة والفرية ثم أتولى الرد عليها ودحضها)



من دين الرافضة من يزعمون إمامته أنكر المعوذتين
كتاب: فقه الرضا - ص113
وأن (المعوذتين) من الرقية، ليستا من القرآن دخلوها في القرآن و قيل: أن جبرئيل عليه السلام علمها رسول الله صلى الله عليه وآله. فإن أردت قراءة بعض هذه السور الأربع فاقرأ (والضحى) و (ألم نشرح) ولا تفصل بينهما وكذلك (ألم تر كيف) و (لايلاف).
وأما (المعوذتان) فلا تقرأهما في الفرائض، ولا بأس في النوافل. https://goo.gl/zsS2TP

ويقول المجوسي الهالك/ البحراني، في كتابه: الحدائق الناضرة - ج8 ص232
في كتاب الفقه الرضوي صريح الدلالة في ما نقل عن ابن مسعود حيث قال (أي من يزعمون إمامته): وان المعوذتين من الرقية ليستا من القرآن ادخلوهما في القرآن،
وقيل ان جبرئيل (عليه السلام) علمهما رسول الله (صلى الله عليه وآله) الى ان قال ايضا:
واما المعوذتين فلا تقرأهما في الفرائض ولا بأس في النوافل. انتهى. والاقرب حمله على التقية.
الرابط:
https://goo.gl/wORo0w

ولا أدري لماذا لا تقرأ المعوذتين في الفرائض بدين شيعـ إبليس ـة وهل من تزعم شيعـ إبليس ـة إمامته يستخدم تقية النفاق والكذب في القرآن


ويقول الرافضة أن فقه الرضا كتاب منسوب للمن يزعمون إمامته ونقول أن المجوسي الهالك/ المجلسي ووالده أثبتوا صحة الكتاب وكذلك الميرزا النوري في مستدركاته والبحراني وغيرهم ويكفي أن علي بن بابويه يعتقد بصحته وهو والد الصدوق



وهذا قول المجوسي/ المجلسي
كتاب بحار الكفر والشرك والنجاسات - ج1 ص11
وكتاب فقه الرضا: أخبرني به xxx المحدث القاضي أمير حسين بعد ما ورد إصفهان.
قال: قد اتفق في بعض سني مجاورتي بيت الله الحرام أن أتاني جماعة من أهل قم حاجين، وكان معهم كتاب قديم يوافق تاريخه عصر الرضا وسمعت الوالد أنه قال: سمعت السيد يقول: كان عليه خطه (أي الرضا)،
وكان عليه إجازات جماعة كثيرة من الفضلاء، وقال السيد: حصل لي العلم بتلك القرائن أنه تأليف الامام فأخذت الكتاب وكتبته وصححته فأخذ والدي هذا الكتاب من السيد واستنسخه وصححه.
وأكثر عباراته موافق لما يذكره الصدوق أبو جعفر بن بابويه في كتاب من لا يحضره - الفقيه من غير سند، وما يذكره والده في رسالته إليه وكثير من الاحكام التي ذكرها أصحابنا ولا يعلم مستندها مذكورة فيه كما ستعرف في أبواب العبادات.
الرابط:
https://goo.gl/SJmvND



اقتباس:
سليمان عليه السلام لا يأخذ أسرى ،- جئتكم بالذبح







التوقيع :



يَرْتَدُّ عَنْ إِسْلَامِهِ مَنِ انْتُهِكَ حُرُمَةُ ذِي الْعَرْشِ وَوَحْيًا وَرَسِلاً وَصَحِباً وَمَلَّكَ


موسوعة بيان الإسلام: الرد على الإفتراءات والشبهات



الشيخ/ الجمال:
القرآن الكريم يقر بإمامة المهاجرين والأنصار ويهمل إمامة أئمة الرافضة

نظرات في آية تطهير نساء النبي

القول الفصل في آية الولاية "إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ"

نموذج لتهافت علماء الرافضة وكذبهم لتجنب شهادة القرآن بكفرهم

د/ أمير عبد الله
حِوار بين د.أمير و مؤمِن مسيحي " مُصحف ابن مسعود وقرآنية المعوذتين"


من مواضيعي في المنتدى
»» حديث: «بِئْسَ أَخُو العَشِيرَةِ»، مداراة وليس تقية ولا مداهنة يا من أعمى الله بصائرهم
»» الرد على إنكار النصارى والملاحدة، نبوة سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى أزواجه وذريته
»» السؤال الخاطئ: هل فسر الرسول القرآن؟ أين تفسير الرسول للقرآن؟
»» البرقليط النبي صلى الله عليه وسلم وبشارات الكتاب المقدس بالرسول
»» الرد على افتراء: أن بعض أئمة المسلمين أباحوا إتيان النساء في أدبارهن
  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 06:36 AM   رقم المشاركة : 15
Muhamad Sulaiman
عضو فضي








Muhamad Sulaiman غير متصل

Muhamad Sulaiman is on a distinguished road



في أي رسالة تحديداً ذكرت قولاً للإمام/ السيوطي - رحمه الله،
بخصوص المعوذتين أو أعداد السور


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
  
كقصة المعوذتين وعدد السور حسب ما ورد عن السيوطي







التوقيع :



يَرْتَدُّ عَنْ إِسْلَامِهِ مَنِ انْتُهِكَ حُرُمَةُ ذِي الْعَرْشِ وَوَحْيًا وَرَسِلاً وَصَحِباً وَمَلَّكَ


موسوعة بيان الإسلام: الرد على الإفتراءات والشبهات



الشيخ/ الجمال:
القرآن الكريم يقر بإمامة المهاجرين والأنصار ويهمل إمامة أئمة الرافضة

نظرات في آية تطهير نساء النبي

القول الفصل في آية الولاية "إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ"

نموذج لتهافت علماء الرافضة وكذبهم لتجنب شهادة القرآن بكفرهم

د/ أمير عبد الله
حِوار بين د.أمير و مؤمِن مسيحي " مُصحف ابن مسعود وقرآنية المعوذتين"


من مواضيعي في المنتدى
»» الرافضي/ الخزرجي8 ولكل رافضي- هل يجرؤ رافضي على القول بعفة وشرف أمه أو زوجته!
»» الفارِق بين المُصحف والقرآن الكريم
»» منكر السنة/ ايمن1 - أين نجد الفرق بين النبي والرسول من القرآن الكريم
»» الرد على شبهات: جمع القرآن، الناسخ والمنسوخ، القراءات، حديث نزل على سبعة أحرف.
»» بيان الإسلام الرد على : دعوى أَخْذ الإسلام شرائعهَ من الديانات السابقة ومن الجاهلية
  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 06:37 AM   رقم المشاركة : 16
Muhamad Sulaiman
عضو فضي








Muhamad Sulaiman غير متصل

Muhamad Sulaiman is on a distinguished road



لطفاً:
نأمل منك دعوة هؤلاء الرافضة للتسجيل في المنتدى للحوار والمناظرة بعد الإتفاق على الشروط

ولعل وعسى
أن يرينا الله جميعاً الحق حقاً ويرزقنا إتباعه وأن يرينا الباطل باطلاً ويرزقنا اجتنابه







التوقيع :



يَرْتَدُّ عَنْ إِسْلَامِهِ مَنِ انْتُهِكَ حُرُمَةُ ذِي الْعَرْشِ وَوَحْيًا وَرَسِلاً وَصَحِباً وَمَلَّكَ


موسوعة بيان الإسلام: الرد على الإفتراءات والشبهات



الشيخ/ الجمال:
القرآن الكريم يقر بإمامة المهاجرين والأنصار ويهمل إمامة أئمة الرافضة

نظرات في آية تطهير نساء النبي

القول الفصل في آية الولاية "إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ"

نموذج لتهافت علماء الرافضة وكذبهم لتجنب شهادة القرآن بكفرهم

د/ أمير عبد الله
حِوار بين د.أمير و مؤمِن مسيحي " مُصحف ابن مسعود وقرآنية المعوذتين"


من مواضيعي في المنتدى
»» الرجم والضرب في ذنب واحد وتناقض من تزعم الرافضة إمامته
»» الرد على إنكار النصارى والملاحدة، نبوة سيدنا محمد صلى الله عليه وعلى أزواجه وذريته
»» بيان الإسلام: الزعم أن قاعدة تقوية الحديث الضعيف بكثرة طرقه على إطلاقها
»» الرافضي/ الاشتر النخعي 55 - هل سقطت العصمة المطلقة للأنبياء بدين الرافضة أم لا
»» الإعجاز الرقمي في القرآن الكريم يصرع كفر الرافضة القائلين بالتحريف والزيادة والنقصان
  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 06:38 AM   رقم المشاركة : 17
Muhamad Sulaiman
عضو فضي








Muhamad Sulaiman غير متصل

Muhamad Sulaiman is on a distinguished road




أما بخصوص شبهة الرافضي عن قراءة سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود – صلوات الله وسلامه عليه، للآية الكريمة من سورة الليل بدون لفظة "وما خلق؟

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
  
وبالنسبة لقراءته الاية الثالثة من سورة الليل ،، حيث هو يقرأ الاية الثالثة من سورة الليل ((والذكر والانثى)) ،، بدل من القراءة الموجودة الان في المصاحف ،، وهي ((وما خلق الذكر والانثى)) يعني جملة ((ما خلق)) لم يقرأ بها ،،


نجيب الرافضي إثباتاً لحسن الضيافة على شبهته بالرغم من عدم ذكره لأي دليل عليها وعزوها لمرجع من كتب المسلمين أعلى الله مقامهم.

فهذه هداك الله (قراءة شاذة) لم تصلنا بسند متصل تلاوة وتجويدا

والقراءة القرآنية الصحيحة هي ما كانت:
متواترة وموافقة لرسم المصحف، وكانت على وجه من وجوه الإعراب، فإذا خالفت شرطين من هذه الثلاثة فليست صحيحة ولا معمول بها.
والقراءات القرآنية أربع عشرة قراءة، منها أربع شواذ وعشر متواترة، فأما الشواذ فقد اعتبرها العلماء قراءات تفسيرية فقط ولا يجوز القراءة بها ولا العمل بمقتضاها، فلا تأثير لها على الأحكام.

وأما القراءات المتواترة فهي القراءات المعتبرة لدى العلماء ولكن لا يحكمون بصحتها إذا خالفت رسم المصحف، وعلى هذا فشروط القراءة المقبولة الصحيحة لدى العلماء هي:
1- التواتر.
2- موافقة رسم أحد المصاحف العثمانية ولو احتمالا.
3- موافقة وجه من أوجه اللغة العربية.
(الأحرف السبعة وأصول القراءات، محمد محمود عبد الله، مطبعة الوراق، الأردن، ط1، 2003م، ص67).


يقول الإمام/ ابن العربي - رحمه الله:
الْمَسْأَلَةُ الثَّانِيَةُ:
قِرَاءَةُ الْعَامَّةِ وَصُورَةُ الْمُصْحَفِ {وَمَا خَلَقَ الذَّكَرَ وَالأُنْثَى} [الليل: 3] وَقَدْ ثَبَتَ فِي الصَّحِيحِ أَنَّ أَبَا الدَّرْدَاءِ وَابْنَ مَسْعُودٍ، كَانَا يَقْرَآنِ: وَالذَّكَرِ وَالْأُنْثَى. قَالَ إبْرَاهِيمُ: قَدِمَ أَصْحَابُ عَبْدِ اللَّهِ عَلَى أَبِي الدَّرْدَاءِ فَطَلَبَهُمْ فَوَجَدَهُمْ، فَقَالَ: أَيُّكُمْ يَقْرَأُ عَلَى قِرَاءَةِ عَبْدِ اللَّهِ؟ قَالُوا: كُلُّنَا. قَالَ تَقْرَءُونَ: {وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى} [الليل: 1]؟ قَالَ عَلْقَمَةُ: وَالذَّكَرِ وَالْأُنْثَى. قَالَ: أَشْهَدُ أَنِّي سَمِعْت رَسُولَ اللَّهِ - صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - يَقْرَأُ هَكَذَا، وَهَؤُلَاءِ يُرِيدُونَ أَنْ أَقْرَأَ: وَمَا خَلَقَ الذَّكَرَ وَالْأُنْثَى، وَاَللَّهِ لَا أُتَابِعُهُمْ.
قَالَ الْقَاضِي:
هَذَا مِمَّا لَا يَلْتَفِتُ إلَيْهِ بَشَرٌ، إنَّمَا الْمُعَوَّلُ عَلَيْهِ مَا فِي الصُّحُفِ؛ فَلَا تَجُوزُ مُخَالَفَتُهُ لِأَحَدٍ، ثُمَّ بَعْدَ ذَلِكَ يَقَعُ النَّظَرُ فِيمَا يُوَافِقُ خَطَّهُ مِمَّا لَمْ يَثْبُتْ ضَبْطُهُ، حَسْبَمَا بَيَّنَّاهُ فِي مَوْضِعِهِ؛

فَإِنَّ الْقُرْآنَ لَا يَثْبُتُ بِنَقْلِ الْوَاحِدِ، وَإِنْ كَانَ عَدْلًا؛ وَإِنَّمَا يَثْبُتُ بِالتَّوَاتُرِ الَّذِي يَقَعُ بِهِ الْعِلْمُ، وَيَنْقَطِعُ مَعَهُ الْعُذْرُ وَتَقُومُ بِهِ الْحُجَّةُ عَلَى الْخَلْقِ.

(أحكام القرآن لابن العربي ط العلمية، ج4 ص404).



ويقول الإمام/ القرطبي - رحمه الله:
قَالَ أَبُو بَكْرٍ الْأَنْبَارِيُّ: وَحَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى الْمَرْوَزِيُّ قَالَ حَدَّثَنَا مُحَمَّدٌ قَالَ حَدَّثَنَا أَبُو أَحْمَدَ الزُّبَيْرِيُّ قَالَ: حَدَّثَنَا إِسْرَائِيلَ عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ يَزِيدَ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ قَالَ: أَقْرَأَنِي رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنِّي أَنَا الرَّازِقُ ذُو الْقُوَّةِ الْمَتِينُ، قَالَ أَبُو بَكْرٍ: كُلٌّ مِنْ هَذَيْنَ الْحَدِيثَيْنِ مَرْدُودٌ، بِخِلَافِ الْإِجْمَاعِ لَهُ، وَأَنَّ حَمْزَةَ وَعَاصِمًا يَرْوِيَانِ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ مَا عَلَيْهِ جَمَاعَةُ الْمُسْلِمِينَ، وَالْبِنَاءُ عَلَى سَنَدَيْنِ يُوَافِقَانِ الْإِجْمَاعَ أَوْلَى مِنَ الْأَخْذِ بِوَاحِدٍ يُخَالِفُهُ الْإِجْمَاعُ وَالْأُمَّةُ، وَمَا يُبْنَى عَلَى رِوَايَةِ وَاحِدٍ إِذَا حَاذَاهُ رِوَايَةُ جَمَاعَةٍ تُخَالِفُهُ، أُخِذَ بِرِوَايَةِ الْجَمَاعَةِ، وَأُبْطِلَ نَقْلُ الْوَاحِدِ، لِمَا يَجُوزُ عَلَيْهِ مِنَ النِّسْيَانِ وَالْإِغْفَالِ.
وَلَوْ صَحَّ الْحَدِيثُ عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ وَكَانَ إِسْنَادُهُ مَقْبُولًا مَعْرُوفًا، ثُمَّ كان أبو بكر وعمر وعثمان وعلي وَسَائِرُ الصَّحَابَةِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ يُخَالِفُونَهُ، لَكَانَ الْحُكْمُ الْعَمَلُ بِمَا رَوَتْهُ الْجَمَاعَةُ، وَرَفْضُ مَا يَحْكِيهِ الْوَاحِدُ الْمُنْفَرِدُ، الَّذِي يُسْرِعُ إِلَيْهِ مِنَ النِّسْيَانِ مَا لَا يُسْرِعُ إِلَى الْجَمَاعَةِ، وَجَمِيعِ أَهْلِ الْمِلَّةِ.
(الجامع لأحكام القرآن، للإمام/ القرطبي، ج20 ص81).



ويقول الإمام/ أبو حيان الأندلسي - رحمه الله:
وَالثَّابِتُ فِي مَصَاحِفِ الْأَمْصَارِ وَالْمُتَوَاتِرُ وَما خَلَقَ الذَّكَرَ وَالْأُنْثى، وَمَا ثَبَتَ فِي الْحَدِيثِ مِنْ قِرَاءَةٍ. وَالذَّكَرِ وَالْأُنْثَى: نَقْلُ آحَادٍ مُخَالِفٌ لِلسَّوَادِ، فَلَا يُعَدُّ قُرْآنًا.
(البحر المحيط في التفسير، ج10 ص492).



وقال الإمام/ أبو محمد بن حزم - رحمه الله:
قال أبو محمد فإن ذكر ذاكر الرواية الثابتة بقراءات منكرة صححت عن طائفة من الصحابة رضي الله عنهم مثل ما روي عن أبي بكر الصديق رضي الله عنه {وجاءت سكرة الموت بالحق ذلك ما كنت منه تحيد} ومثل ما صح عن عمر رضي الله عنه من قراءة {صراط لذين أنعمت عليهم غير لمغضوب عليهم ولا لضآلين} ومن أن ابن مسعود رضي الله عنه لم يعد المعوذتين من القرآن وأن أبيا رضي الله عنه كان يعد القنوت من القرآن ونحو هذا قلنا كل ذلك موقوف على من روى عنه شيء ليس منه عن النبي صلى الله عليه وسلم البتة ونحن لا ننكر على من دون رسول الله صلى الله عليه وسلم الخطأ فقد هتفنا به هتفا ولا حجة فيما روي عن أحد دونه عليه السلام ولم يكلفنا الله تعالى الطاعة له ولا أمرنا بالعمل به ولا تكفل بحفظه فالخطأ فيه واقع فيما يكون من الصاحب فمن دونه ممن روى عن الصاحب والتابع ولا معارضة لنا بشيء من ذلك وبالله تعالى التوفيق وإنما تلزم هذه المعارضة من يقول بتقليد الصاحب على ما صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وعلى القرآن فهم الذين يلزمهم التخلص من هذه المذلة وأما نحن فلا والحمد لله رب العالمين إلا خبرا واحدا وهو الذي رويناه من طريق النخعي والشعبي كلاهما عن علقمة بن مسعود وأبي الدرداء كلاهما عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه أقرأهما {والليل إذا يغشى * والنهار إذا تجلى * وما خلق الذكر والأنثى} قال أبو محمد وهذا خبر صحيح مسند عن النبي صلى الله عليه وسلم قال أبو محمد إلا أنهما قراءة منسوخة لأن قراءة عاصم المشهورة المأثورة عن زر بن حبيش عن ابن مسعود عن النبي صلى الله عليه وسلم وقراءة ابن عامر مسندة إلى أبي الدرداء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فيهما جميعا {وما خلق لذكر ولأنثى} فهي زيادة لا يجوز تركها
(الإحكام في أصول الأحكام لابن حزم، ج4 ص170).



وهي قراءة شاذة أيضاً بدين الرافضة :
جاء في كتاب: تفسير نور الثقلين، للرافضي الهالك/ الحويزري – ج5 ص589
7 - في مجمع البيان في الشواذ قرائة النبي صلى الله عليه وآله وقرائة على بن ابى طالب " والنهار إذا تجلى وخلق الذكر والانثى " بغير " ما " روى ذلك عن ابى عبد الله
الرابط:
https://goo.gl/1Snxp2



وهذه هدية لشيعـ إبليس ـة: بعض القراءات الشاذة عن من يزعمون إمامتهم

وليفيدنا الرافضة حول قرآنية هذه القراءات كما ورد على لسان من يزعمون إمامتهم


كتاب الرافضة: نور الثقلين – ج3 ص602
167 - في مجمع البيان في الشواذ قرائة ابن عباس وسعيد بن جبير " من بعد اكراههن لهن غفور رحيم " وروى ذلك عن أبي عبد الله
الرابط:
https://goo.gl/0SabON

كتاب الرافضة/ نور الثقلين – ج4 ص327
41 - في مجمع البيان وفى الشواذ تبينت الانس وهى قرائة على بن الحسين وأبى عبد الله
الرابط:
https://goo.gl/XJPLQG



وأيضاً في كتاب الرافضة: نور الثقلين ج5 ص111
27 - في الشواذ: وجاءت سكرة الحق بالموت وهى قرائة سعيد بن جبير و طلحة، ورواها اصحابنا عن ائمة الهدى "أي من تزعم الرافضة إمامتهم)
الرابط:
https://goo.gl/RkTgRh


وأيضاً في كتاب الرافضة: نور الثقلين ج5 ص202
83- وقرئ في الشواذ: "رفارف خضر وعباقرى" كمداينى. وروى ذلك عن النبي صلى الله عليه وآله وان شذ في القياس ترك صرف عباقرى فلا يستنكر مع استمراره في الاستعمال
الرابط:
https://goo.gl/oJrpDN



قال الحق سبحانه:

۩ فَلَمَّا أَلْقَوْا قَالَ مُوسَى مَا جِئْتُمْ بِهِ السِّحْرُ إِنَّ اللَّهَ سَيُبْطِلُهُ إِنَّ اللَّهَ لا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ (81) ۩

۩ وَيُحِقُّ اللَّهُ الْحَقَّ بِكَلِمَاتِهِ وَلَوْ كَرِهَ الْمُجْرِمُونَ (82) ۩ سورة يونس




وختاماً:

يقول الرافضي:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
   انا اعطيتك خارطة البحث وطريقة الحوار ،، والوقت كثير حتى نصل الى مرحلة سؤالك والجواب عليه ،،، اذا عندك سؤال ولو 100 سؤال حول ما قدمته انا....إلخ
واذا عندك انت يا وهابي اي سؤال يرتبط بنظرية وبقراءة ابن مسعود اسئل والمجال لك مفتوح حتى لو استمرت اسئلتك ثلاثة ايام


أقول:
لما كان التكبر على المتكبر حقاً فما بالك بالتكبر على أهل الزندقة والكفر!!

قال صاحب كتاب (بريقة محمودية):
التَّكَبُّرُ عَلَى الْمُتَكَبِّرِ صَدَقَةٌ؛ لِأَنَّهُ إذَا تَوَاضَعْت لَهُ تَمَادَى فِي ضَلَالِهِ وَإِذَا تَكَبَّرْت عَلَيْهِ تَنَبَّهَ.
وَمِنْ هُنَا قَالَ الشَّافِعِيُّ: تَكَبَّرْ عَلَى الْمُتَكَبِّرِ مَرَّتَيْنِ
وَقَالَ الزُّهْرِيُّ: التَّجَبُّرُ عَلَى أَبْنَاءِ الدُّنْيَا أَوْثَقُ عُرَى الْإِسْلَامِ.
وَعَنْ أَبِي حَنِيفَةَ - رَحِمَهُ اللَّهُ تَعَالَى: أَظْلَمُ الظَّالِمِينَ مَنْ تَوَاضَعَ لِمَنْ لَا يَلْتَفِتُ إلَيْهِ
وَقِيلَ قَدْ يَكُونُ التَّكَبُّرُ لِتَنْبِيهِ الْمُتَكَبِّرِ لَا لِرِفْعَةِ النَّفْسِ فَيَكُونُ مَحْمُودًا كَالتَّكَبُّرِ عَلَى الْجُهَلَاءِ وَالْأَغْنِيَاءِ.
قَالَ يَحْيَى بْنُ مُعَاذٍ:
التَّكَبُّرُ عَلَى مَنْ تَكَبَّرَ عَلَيْك بِمَالِهِ تَوَاضُعٌ (وَ) إلَّا (عِنْدَ الْقِتَالِ) مَعَ الْكُفَّارِ لِكَسْرِ شَوْكَتِهِمْ وَإِيقَاعًا لِلْخَوْفِ وَالرُّعْبِ وَالْمَهَابَةِ عَلَيْهِمْ

(بريقة محمودية في شرح طريقة محمدية وشريعة نبوية في سيرة أحمدية، ج2 ص186).


أقول:
اِحْــذَرْ ثُعالَــةَ تَدْنُـو لِغَابَتْنَـا فَاللَّيْــــثُ
............................................فِـي بَابِهَــا جَـــــاثِ عَلَـى الرُّكْـــــبِ










التوقيع :



يَرْتَدُّ عَنْ إِسْلَامِهِ مَنِ انْتُهِكَ حُرُمَةُ ذِي الْعَرْشِ وَوَحْيًا وَرَسِلاً وَصَحِباً وَمَلَّكَ


موسوعة بيان الإسلام: الرد على الإفتراءات والشبهات



الشيخ/ الجمال:
القرآن الكريم يقر بإمامة المهاجرين والأنصار ويهمل إمامة أئمة الرافضة

نظرات في آية تطهير نساء النبي

القول الفصل في آية الولاية "إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ"

نموذج لتهافت علماء الرافضة وكذبهم لتجنب شهادة القرآن بكفرهم

د/ أمير عبد الله
حِوار بين د.أمير و مؤمِن مسيحي " مُصحف ابن مسعود وقرآنية المعوذتين"


من مواضيعي في المنتدى
»» الشذوذ الفكري والانحراف العقائدي وكذب وتدليس الرافضي/ الخزرجي8
»» الرافضي/ الخزرجي8 ولكل رافضي- هل يجرؤ رافضي على القول بعفة وشرف أمه أو زوجته!
»» إثبات حجية واستقلالية السنة النبوية بالتشريع،- حوار مع الزميل/ باحث بدون تعصب
»» هل الرفق واللين هما الأصل الذي يحرم الخروج عنه
»» بيان الإسلام: الرد على دعوى تعارض القرآن مع السنة - وطء المرأة في دبرها
  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 04:14 PM   رقم المشاركة : 18
الوتد
مشترك جديد






الوتد غير متصل

الوتد is on a distinguished road


بارك الله فيك ورفع الله قدرك وأعلى شأنك اخي الكريم / محمد سليمان ،، على ما قدمت وطرحت







  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 04:20 PM   رقم المشاركة : 19
الوتد
مشترك جديد






الوتد غير متصل

الوتد is on a distinguished road


اخي محمد سليمان ،، القضية بيني وبين هذا المجوسي الحاقد هو يريد إثبات انه رجع عن رأيه هذا من جانب ومن الجانب الآخر يريد مني الإثبات على مصحف ابن مسعود عليه رضوان الله انه كمثل مصاحف بقية الصحابة ولماذا السيوطي يقول عدد السور ١١٢ وهكذا ،،


انظر هذا كلامي له ������


لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

اللهم لا تبلانا بجهلهم وقلة إدراكهم وحماقة عقولهم فإنهم قوم لا يدركون ولا يفقهون

يا أيها الرافضة البلهاء وعلى رأسكم 7092 ركزوا واعوا ولا تتخبطون بالجهل اكثر مما تخبطتم نسأل الله العافية

نعيد ونكرر انه مِمَّا يدل على أن ابن مسعودٍ قد رجع إلى رأي الجماعة أن قراءته قد رواها عاصم وحمزة والكسائي، وغيرهم، كما مرَّ بنا، وقراءة هؤلاء الأئمة موافقة للمصاحف العثمانية بلا شكٍّ. ولا شك أيضًا أن قراءة ابن مسعود كانت موافقة لِمصحفه، فدل ذلك على أنه رجع إلى ما اتفقت عليه جماعة المسلمين، بعد أن ظهر له صوابُهم في ذلك.
قال أبو محمد بن حزم : وأما قولُهم إن مصحف عبد الله بن مسعود خلاف مصحفنا فباطلٌ وكذبٌ وإفكٌ. مصحف عبد الله بن مسعود إنَّما فيه قراءته بلا شكٍّ، وقراءتُه هي قراءة عاصمٍ المشهورة عند جميع أهل الإسلام في شرق الأرض وغربِها، نقرأ بِها كما ذكرنا، كما نقرأ بغيرها مما صحَّ أنه كل منَزلٌ من عند الله تعالى.
قال البلاقلاني : ولو كان في قراءة ابن مسعود ما يُخالف مصحف عثمان لظهر ذلك في قراءة حمزة خاصةً … إلى أن قال : ولو لقي أحدٌ من أصحاب عبد الله أحدًا مِمَّن قرأ عليه خلاف قراءة الجماعة، لوجب أن ينقل ذلك نقلاً ظاهرًا مشهورًا، وفي عدم ذلك دليلٌ على فساد هذا.
ونحن نؤكد ما نذهب إليه دائما من أن الصحابة ليسوا معصومين في آحادهم وإنما هم معصومون بإجماعهم. وهم لن يجمعوا على ضلالة.
كل هذا ليس بحثاً منكم لأجل إيضاح حق أو استبياناً بالأمر وإنما هو النيل من صحابة رسول الله خاصة والنيل من أهل السنة اهل الحق عامة ،،، فلا ننسا طعنكم يا رافضة بعلي رضي الله عنه حيث وصفتوه بباب مدينة العلم وأنه بقي ستة أشهر يجمع القرآن ثم زعمتوا أنه غضب من الصحابة فأقسم أن لا يروا هذا القرآن الذي جمعه هو وبقي القرآن إلى يومنا هذا غائبا مع الإمام الغائب الخرافة المسردب كما تزعمون،

كثيراً ما ترددون أيها الرافضة إن ابن مسعود رضي الله عنه ينكر المعوذتين ولا يعترف أنها من القرآن وهذا باطلاً من أصله لأنه لا يوجد رواية واحدة انه مات على ذلك ونسيتوا وتناسيتوا وجهلتم أيها الرافضة إن معصومكم الرضا أنكر المعوذتين ؟؟!

وأن (المعوذتين) من الرقية، ليستا من القرآن دخلوها في القرآن و قيل: أن جبرئيل عليه السلام علمها رسول الله صلى الله عليه وآله. فإن أردت قراءة بعض هذه السور الأربع فاقرأ (والضحى) و (ألم نشرح) ولا تفصل بينهما وكذلك (ألم تر كيف) و (لايلاف). وأما (المعوذتان) فلا تقرأهما في الفرائض، ولا بأس في النوافل.

|كتاب فقه الرضا ص113|

أين عقولكم ،؟
كُنتُم ‏في ظلال من امركم ولا تزالون في غيكم إلى ان تلقون الله الإ ان هداكم ربنا الى الحق.



وانظر هذا رده له ������


وهذه الرسالة منك ،، تصاف الى تلك الرسائل الاخرى منكم ليس فيها الا التهم والكذب علينا ،، نحن لا نريد اهانة اي صحابي ولا نريد النيل من اي احد ،، ولكن انتم ناس وهابية كذبة مراوغون واغبياء جهلاء ،، اما ما نقلته انت عن ابن حزم فكله هواء في شبك ما لم تذكر لنا اسانيد صحيحة ان فلان قاري للقران مثلا عاصم ،، قرأ بقراءة ابن مسعود وتعطينا سنده كاملا وكذلك تعطينا وكذلك قراءة حمزة عن ابن مسعود ،، اعطنا ،، اسانيدها ،، بسند متصل وان يكون السند صحيحا ،، ولا يحتاج هذا التهريج منك يا وهابي ،، اما عن مصحف ابن مسعود فالثابت والمروي فيه 112 سورة لا اكثر ،، اما ابن حزم او غيره يقول هذا باطل ،، فالواقع كلام ابن حزم هو الباطل وكلامه رجما بالغيب ،، اذا باطل يعطينا اسانيد غير الاسانيد التي تقول ان مصحفه فيه 112 سورة ،، لماذا كل كلامك يا وهابي تهريج وغير الشتم والتهم ما فيه ،، اذا تذكر كلام ابن حزم او كلام البقلاني او غيره ،، اذكر الادلة ،،والادلة يعني السند الصحيح ،، انا لما قلت ان مصحف ابن مسعود لم يكن فيه 114 سورة ،، ما قلت انا هذا القول من كيسي بل من اقوال علماءكم وارسلت رواية مسندة ان عدد سور مصحف ابن مسعود 112 سورة ،، انت تدعي او ابن حزم يدعي او الباقلاني يدعي خلاف هذا فمطالبون بالدليل الصحيح ،، لماذا ما توجد لكلامكم ادلة صحيحة ،، فقط كلامك تهميش وتهريج وسب وتهم وشتائم ،، يا وهابي ،، انت الى الان ،، ما اجبت عن سؤالين ،، السؤال الاول هل ان ابن مسعود تراجع عن نظريته حول المهوذتين ،، اذا انت او غيرك يدعي تراجع ابن مسعود فعليه ان يثبت ذلك بالدليل الصريح ،،







  رد مع اقتباس
قديم 07-06-17, 11:19 PM   رقم المشاركة : 20
Muhamad Sulaiman
عضو فضي








Muhamad Sulaiman غير متصل

Muhamad Sulaiman is on a distinguished road



الزميل/ الوتد – هدانا الله وإياك لما يحب ويرضى
تقول:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
  
1-
القضية بيني وبين هذا المجوسي الحاقد هو يريد إثبات انه رجع عن رأيه هذا من جانب

2-
ومن الجانب الآخر يريد مني الإثبات على مصحف ابن مسعود عليه رضوان الله انه كمثل مصاحف بقية الصحابة

3-
ولماذا السيوطي يقول عدد السور ١١٢ وهكذا ،،



إلى أن يقول المجوسي في ذات الرسالة رقم: 19 التي تم منها هذا الإقتباس
اقتباس:
اما عن مصحف ابن مسعود فالثابت والمروي فيه 112 سورة لا اكثر
انا لما قلت ان مصحف ابن مسعود لم يكن فيه 114 سورة ،، ما قلت انا هذا القول من كيسي بل من اقوال علماءكم وارسلت رواية مسندة ان عدد سور مصحف ابن مسعود 112 سورة

»––––––––»
»––––––––» ••••»––––––––» ••••»––––––––»

أولاً: قولك:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
   1-
القضية بيني وبين هذا المجوسي الحاقد هو يريد إثبات انه رجع عن رأيه هذا من جانب


سألت مراراً وتكراراً
أين أنكر سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود – صلوات الله وسلامه عليه، قرآنية المعوذتين


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة muhamad sulaiman مشاهدة المشاركة
  
ولكن نعم:
أعجبني جداً قول المجوسي:

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الوتد مشاهدة المشاركة
   وان يكون الدليل صريح عن لسانه او عن لسان احد اصحابه ،، يصرح بالرجوع


لذا فأنا أطالب ذلك الرافضي بأن يثبت لنا إنكار سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود – صلوات الله وسلامه عليه، لقرآنية المعوذتين – على لسانه حصراً.

ومتى عجز عن إيراد هذا الدليل تنزلنا جدلاً ليأتينا بدليل على لسان أحد أصحابه.



ليخرج لنا ذلك الرافضي نصاً صحيحاً من دين المسلمين على لسان سيدنا الإمام/ عبد الله بن مسعود، ينكر فيه قرآنية المعوذتين، ثم بعد ذلك يحق له أن يسأل هل تراجع عن قوله أم لا؟!


وعليه:
ترفض الدعوى لعدم إقامة الخصم البينة على دعواه


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة muhamad sulaiman مشاهدة المشاركة
  

تقدم عند علماؤنا الأبرار رضي الله عنهم،
قولهم:


إن كنت ناقلاً فالصحة

وإن كنت مدعياً فالدليل



النقل:
أن تذكر كلاماً لغيرك مع بيان الإسناد لمن نقلت عنه؛ كأن تقول:
قال الإمام/ الشافعي – رضي الله عنه،- ( ....... )،- ثم تسند القول إلى مرجع ورقم جزء وصفحة.


فإن لم يكن هناك إسناداً للنقل، فأنت مدّعٍ، وهذا الذي ذكرت دعوى، تحتمل أن تكون صدقاً، وتحتمل أن تكون كذباً،

والدليل على الشق الأول قوله سبحانه:

۩ ...قُلْ فَأْتُوا بِالتَّوْرَاةِ فَاتْلُوهَا إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ۩ سورة آل عمران: من الآية 93

فكل دعوى – ينازع فيها – لا بد من إقامة الدليل عليها، وإلا كانت مجرد دعوى خلية عن البرهان، والدليل إما أن يكون نقلياً أو عقلياً، والمطلوب في الدليل النقلي تحرير صحته، وفي الدليل العقلي إظهار صراحته وبيان حجته.


والدليل على الشق الثاني، قوله تعالى:

۩ ...قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ۩ سورة البقرة: من الآية 111

وهذا عام في كل دعوى، لا بد من تصديقها بالدليل.











التوقيع :



يَرْتَدُّ عَنْ إِسْلَامِهِ مَنِ انْتُهِكَ حُرُمَةُ ذِي الْعَرْشِ وَوَحْيًا وَرَسِلاً وَصَحِباً وَمَلَّكَ


موسوعة بيان الإسلام: الرد على الإفتراءات والشبهات



الشيخ/ الجمال:
القرآن الكريم يقر بإمامة المهاجرين والأنصار ويهمل إمامة أئمة الرافضة

نظرات في آية تطهير نساء النبي

القول الفصل في آية الولاية "إِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللَّهُ"

نموذج لتهافت علماء الرافضة وكذبهم لتجنب شهادة القرآن بكفرهم

د/ أمير عبد الله
حِوار بين د.أمير و مؤمِن مسيحي " مُصحف ابن مسعود وقرآنية المعوذتين"


من مواضيعي في المنتدى
»» الاتصال الصاعقة : مكتب السيستاني بلبنان يقول لانعرف نسب السيستاني
»» حديث: فأعرضوه على القرآن، وضعته الزنادقة، ويدفعه حديث: "أوتيت الكتاب ومثله معه"
»» صاعقة من نار على الرافضة، أخرجوا علياً من المنافقين والمرتدين الذين لا يردون الحوض
»» شبهة رفع المصاحف وقضية التحكيم بين علي ومعاوية رضى الله عنهما
»» الآيات الكونية والشرعية، القضاء، الإرادة، الأمر الإذن، الكتابة الحكم التحريم الكلمات
  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:40 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "