العودة   شبكة الدفاع عن السنة > المنتديـــــــــــــات الحوارية > الــــحــــــــــــوار مع الاثني عشرية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-03-13, 04:24 PM   رقم المشاركة : 12
سارة الخفاجي
مهتديه






سارة الخفاجي غير متصل

سارة الخفاجي is on a distinguished road


الاخت البغدادية زادك الله علما ووفقك لكل خير
ان خطورة المنهج الدراسي في الحوزات الشيعية امرا اصبح واضحا ...
فالحوزة الشيعية تصيح وتزعق ليلا ونهارا انها تنقل للناس علوم محمد وال محمد ...
ومنها يؤخذ الاسلام الاصيل
وعندما يدخل الانسان في تلك الحوزات وكان عنده بقية عقل سيدرك عظيم المفارقة
فالحوزة تدرس كل شي الأ القران وروايات الرسول صلى الله عليه وعلى اله
بل وحتى روايات الائمة الذين يعتقدون عصمتهم من كتبهم
فلا تجد شرح لكتاب الكافي او الاستبصار والتهذيب وغيرها من كتب الشيعة الروائية
والفقه لا يدرس الأ رسائل الفقهاء التي لا تحوي الأ فتاوي الفقيه دون ذكر المستند والدليل الشرعي لما يفتي به
اما العقيدة فلا يوجد الأ تراكم ما يسمى البراهين العقلية
فلا يذكر في الاستدلال على العقيدة اية شريفة او حديث نبوي
وان ذكر فهو لمجرد الاستئناس كما يعبرون
فمصدر العقيدة عندهم الدليل العقلي
ولذلك كثرت الفرضيات العقلية والكلامية في دين الشيعة التي لا يوجد لها اي مستند قراني او نبوي ...
وبسبب ذلك تجد الحوزوي الشيعي يصل الى درجات عالية في السلم الدراسي الحوزوي وهو لا يجيد قراءة القران ويلحن في قراءة الايات الكريمة اما حفظ ايات القران فذلك امر عسير عسير جدا حتى انك لا تجد في خطاباتهم ومحاظراتهم الا الاستشهاد بمضمون الاية
بل انه لا يحفظ حتى المتون الروائية الموجودة في كتبه ...
والمضحك ان يتفاجا الشيعي عندما يستدل عليه السني ببعض الروايات من كتبه التي يجهل هو بوجودها في كتبه
ولقد اعترف عبدالحليم الغزي صاحب قناة المودة ان هناك في موقع فيصل نور السني بعض الروايات الشيعية التي لم يسمع بها الكثير من الشيعة
ووصلت الطامة اليوم ان تدرس المتون الصوفية التي يشم منها رائحة الالحاد والكفر تحت غطاء العرفان من مثل فصوص الحكم للملحد الزنديق ابن عربي وكتاب الفتوحات المكية وغير ذلك ...
فهذة ماساة المنهج الدراسي الحوزوي التي قادت الكثير من الشباب الى تغيير موقفهم من الديانه الشيعية






  رد مع اقتباس
قديم 20-03-13, 11:55 AM   رقم المشاركة : 13
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road



وفيك بارك الرحمن أختي العزيزة سارة الخفاجي ورضا عنك .

صدقت نفع الله بك وهدى، والموضوع منقول من كتاب للشيخ الفاضل الدكتور طه حامد الدليمي الفاضح لعقائد الشيعة والمفكر الكبير السياسي حفظه الله وجزاه الجنة ووهب له التمكين .

نأسف لوجود أجيال من الشيعة تعلمت في المدارس وتخرجت ولكن بقيت عقيدتهم الدينية حالها كحال الأمي ، بل الأمي في الصحراء أكثر منه منطقاً وأسلم فطرةً .

المشكلة أن الدين متوارث بطوام خرافية تتداول في البيوت والحسينيات بغياب القرآن والسنة والتاريخ ، والحوزات والحسينيات سبب جرهم وحيادهم عن الصراط تغذيها مناسبات اللطم طوال العام بمظلومية آل البيت المزعومة ، بالمناسبة أرجو كتابة مواضيع من تجاربك في الحياة عن خرافات الشيعة وتصديقهم لما ينقل عن بحار الأنوار وجنون المعممين في الحسينيات من أمثال الفالي ، فهي لها وقع كبير .

النقطة الهامة أن مراجع الشيعة الكبار لديهم علم يكتمونه عن العامة بحجة مرحلة العرفان ، وهي بالحقيقة أسرار باطنية من أديان ضالة قبل الإسلام ، وتوقيعي فيه ما أعني ، بل كبار المراجع كالسيستاني يطعن في القرآن عن طريق طعنه باللغة العربية التي رضاها الله تعالى لتكون وسيلة التواصل سبحانه .

السيستاني والحقد الفارسي كتمان الإمام للتبليغ بسبب قصور مفردات اللغة العربية
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=110391








من مواضيعي في المنتدى
»» عبد الدائم الكحيل - روائع وإعجاز 7 أسرار الصيام الطبية
»» بعد أمر العبادي بتكثيف القصف/ لإبادتها في يوم واحد200 صاروخ على الفلوجة
»» سيادتنا بالصور في مظاهرات السيادة بقيادة دولة المليشيات
»» ولصندوق النقد نصيب.. مصيبة مع المصائب/ د. فراس الزوبعي
»» النصائح الذهبية في مناظرة الملحدين
  رد مع اقتباس
قديم 22-08-18, 04:31 PM   رقم المشاركة : 15
فتى الشرقيه
عضو ماسي






فتى الشرقيه غير متصل

فتى الشرقيه is on a distinguished road


ولا حتى روايات عن الأئمة
فسبحان الله
لا هم أخذوا رواياتهم عن علي عن الرسول صلى الله عليه وسلم
ولا هم أخذوا جل رواياتهم عن إمامهم المهدي كآخر حامل لعلم آل البيت (( وفقا للسلسلة الذهبيه المزعومة عندهم ))

فمن غباء الشيعه إدعائهم أخذ العلم من
(( الصادق )) جعفر , وأبيه (( الباقر )) محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب
فتم نسف من قبلهم وتجاهل من بعدهم

ملاحظة مهمة جدا
أغلب روايات الشيعه عنهم رواها ثلاثة
زراة بن أعين ,,,
جابر الجعفي ,,,
محمد بن مسلم ,,,

ولم ولن يستطيع الشيعه إثبات لقائهم للباقر أو الصادق وسماعهم منهم لهذه الروايات

لأن الباقر والصادق ولدا وعاشا وتوفيها بالمدينه
والرواة الثلاثة من أهل الكوفه ولم يعيشوا بالمدينه ,, ليسمعوا مكل هذه الروايات ن الباقر والصادق

فكيف لهم أن ينقلوا عنهم آلاف الروايات ,,,
ولم يسمعها أحد من أهل المدينه غيرهم ,, فالباقر والصادق كانا يحدثان في مسجد رسول الله

هذه هي الحقيقة المؤلمة للرافضة ان عقيدتهم مجرد قول منسوب ,, وليس قول ثابت مسموع من الباقر وإبنه الصادق
ولم تنشر وتشتهر هذه الروايات إلا بعد عقود من وفاتهما

ولنا أن نسأل كل شيعي له عقل
أليست هذه العلوم والنقولات عن رسول الله صلى الله عليه وسلم يتناقلها من يسمون [[ أئمة ]] أبا عن جد
فيلزم أن تبداء من علي رضي الله عنه
, ثم الحسن , ثم الحسين ثم علي بن الحسين ثم محمد بن علي بن الحسين ثم جعفر بن محمد بن علي بن الحسين
لتنتهي عند محمد بن الحسن العسكري

فتكون الروايات الصحيحة فقط ما ينقل عن المهدي محمد بن الحسن ,,, لأنه خزن علم رسول الله صلى الله عليه وسلم , وهو عندكم الصادق المصدوق

يا شيعه لماذا أصبح زرارة وجابر أصدق وأحرص على دينكم من مهديكم

لماذا لم يظهر لكم دينكم الحق , ويكتب لكم كل ما عنده كما كتب لسفراءه الأربعه [[[ وفق زعمكم ]] بعضا منه







التوقيع :
فتى الشرقيه / هو فتى الإسلام
من مواضيعي في المنتدى
»» يا إسماعيليه / من أول من قال بباطن القرآن ,,,, حقيقة صعبه على الإسماعيليه
»» السستاني شيخ المتعه والزنا / بشرع للشيعه ,, ويناقض نفسه
»» أيها الإسماعيليه / كيف يمكن أن نطلع على مذهبكم
»» صلاة الجمعه , دليل صريح على نسف الشيعه للقرآن وتشريعاته ,, فهل انتم مسلمون
»» جملتان تبينان الحق من الضلال ,,, فإتعضوا يا شيعه
  رد مع اقتباس
قديم 26-08-18, 09:54 AM   رقم المشاركة : 16
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فتى الشرقيه مشاهدة المشاركة
   ولا حتى روايات عن الأئمة
فسبحان الله
لا هم أخذوا رواياتهم عن علي عن الرسول صلى الله عليه وسلم
ولا هم أخذوا جل رواياتهم عن إمامهم المهدي كآخر حامل لعلم آل البيت (( وفقا للسلسلة الذهبيه المزعومة عندهم ))

فمن غباء الشيعه إدعائهم أخذ العلم من
(( الصادق )) جعفر , وأبيه (( الباقر )) محمد بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب
فتم نسف من قبلهم وتجاهل من بعدهم

ملاحظة مهمة جدا
أغلب روايات الشيعه عنهم رواها ثلاثة
زراة بن أعين ,,,
جابر الجعفي ,,,
محمد بن مسلم ,,,

ولم ولن يستطيع الشيعه إثبات لقائهم للباقر أو الصادق وسماعهم منهم لهذه الروايات

لأن الباقر والصادق ولدا وعاشا وتوفيها بالمدينه
والرواة الثلاثة من أهل الكوفه ولم يعيشوا بالمدينه ,, ليسمعوا مكل هذه الروايات ن الباقر والصادق

فكيف لهم أن ينقلوا عنهم آلاف الروايات ,,,
ولم يسمعها أحد من أهل المدينه غيرهم ,, فالباقر والصادق كانا يحدثان في مسجد رسول الله

هذه هي الحقيقة المؤلمة للرافضة ان عقيدتهم مجرد قول منسوب ,, وليس قول ثابت مسموع من الباقر وإبنه الصادق
ولم تنشر وتشتهر هذه الروايات إلا بعد عقود من وفاتهما

ولنا أن نسأل كل شيعي له عقل
أليست هذه العلوم والنقولات عن رسول الله صلى الله عليه وسلم يتناقلها من يسمون [[ أئمة ]] أبا عن جد
فيلزم أن تبداء من علي رضي الله عنه
, ثم الحسن , ثم الحسين ثم علي بن الحسين ثم محمد بن علي بن الحسين ثم جعفر بن محمد بن علي بن الحسين
لتنتهي عند محمد بن الحسن العسكري

فتكون الروايات الصحيحة فقط ما ينقل عن المهدي محمد بن الحسن ,,, لأنه خزن علم رسول الله صلى الله عليه وسلم , وهو عندكم الصادق المصدوق

يا شيعه لماذا أصبح زرارة وجابر أصدق وأحرص على دينكم من مهديكم

لماذا لم يظهر لكم دينكم الحق , ويكتب لكم كل ما عنده كما كتب لسفراءه الأربعه [[[ وفق زعمكم ]] بعضا منه

بارك الله فيك هذه حقيقة صادمة يتهرب منها مراجعهم

صدق الشيخ الدكتور طه الدليمي حينما أعلن تحدياته عبر شاشة قناة صفا
تحدى في أحداها مراجعهم أن يأتوا برواية واحدة سندها من معصوم إلى معصوم دون غيرهم طالما يدعي الشيعي أن أصول دينهم من الأئمة المعصومين
منذ سنوات وإلى اليوم صمت القبور

من المناسب ذكر كتاب الدكتور طه الدليمي ( أسطورة المذهب الجعفري) ، وفي نصه:
لا يوجد لدى الشيعة كتاب في الفقه ألفه جعفر الصادق نفسه أو دوّنه له تلامذته وبقي الناس يتداولونه إلى اليوم، كما هو شأن غيره من فقهاء المذاهب. وما نسب إليه من فقه إنما كتب بعد وفاته بمئات السنين دون سند صحيح يطمَأنّ إليه.
فمن الحقائق الثابتة الغائبة عن أذهان عوام الشيعة أن جعفر الصادق (رحمه الله) - أو أي واحد من (الأئمة الاثني عشر) - لم يؤلف كتاباً في الفقه ولا كتاباً في الحديث!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showt...28#post1881128
إيها الشيعي كفاك غفلة






من مواضيعي في المنتدى
»» العبادي يكمل ما بدأه المالكي/ إعفاء الأسدي من منصبه وتعيينه مستشاره للشؤون الأمنية
»» معلومات عن السستاني لاول مرة يتم الكشف عنها
»» هذه إنجازات الوزير الصفوي علي الأديب ، فهل أصبح لوزارة التعليم العالي قاسم عطا آخر؟
»» تهنئة لسنة العراق والعالم الإسلامي بشهر رمضان المبارك
»» مليونا حاج على عرفة وكل عام وأنتم بخير
  رد مع اقتباس
قديم 26-08-18, 06:13 PM   رقم المشاركة : 17
طالب علام
عضو ماسي







طالب علام غير متصل

طالب علام is on a distinguished road


بارك الله فيكم جميعاً .. وجزاكم كل خير ..

إن الاثناعشرية اليوم .. لا يأخذون دينهم من أهل البيت الكرام .. فحسب !

وإنما دينهم مخالف ومعارض لما ورد عن أهل البيت !!

وهم يعترفون بذلك !!

ويبررون ذلك .. بالتقية !!

يقول أحد كبارهم في العصر الحديث .. محمد مهدي آصفي .. كما جاء في :-

مكتبة أهل البيت (ع) - الإصدار الأول :-
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
شرح اللمعة - الشهيد الثاني .. المقدمة بعنوان : تارخ الفقه الشيعي .. لمحمد مهدي آصفي ..

ج 1 - ص 41 - 42 :-

(( فكان كثيرا ما يتغاضى ( أئمة أهل البيت ) عليهم السلام عن وجود خلاف أو اشتقاق في المسألة الفقهية ، ويجارون الفقه ، فإذا خلوا إلى أصحابهم ذكروا لهم الوجه الحق وأمروهم بالكتمان والسر ما وسعهم ذلك ، وحتى أن يقضي الله بما هو قاض ، وينقذ الأمة من هؤلاء ‹ صفحة 42 › الغاصبين المهرجين . وهذا هو ما يعنى ( بالتقية ) في ( الفقه الإسلامي ) )).


بالله عليكم .. الضعيف والجبان الى هذا الحد .. هل يستحق لقب (إمام) ؟

حاشا أهل البيت أن يكونوا كذلك .







  رد مع اقتباس
قديم 11-03-19, 07:30 AM   رقم المشاركة : 18
آملة البغدادية
مشرفة الحوارات







آملة البغدادية غير متصل

آملة البغدادية is on a distinguished road


اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة طالب علام مشاهدة المشاركة
   بارك الله فيكم جميعاً .. وجزاكم كل خير ..

إن الاثناعشرية اليوم .. لا يأخذون دينهم من أهل البيت الكرام .. فحسب !

وإنما دينهم مخالف ومعارض لما ورد عن أهل البيت !!

وهم يعترفون بذلك !!

ويبررون ذلك .. بالتقية !!

يقول أحد كبارهم في العصر الحديث .. محمد مهدي آصفي .. كما جاء في :-

مكتبة أهل البيت (ع) - الإصدار الأول :-
. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .
شرح اللمعة - الشهيد الثاني .. المقدمة بعنوان : تارخ الفقه الشيعي .. لمحمد مهدي آصفي ..

ج 1 - ص 41 - 42 :-

(( فكان كثيرا ما يتغاضى ( أئمة أهل البيت ) عليهم السلام عن وجود خلاف أو اشتقاق في المسألة الفقهية ، ويجارون الفقه ، فإذا خلوا إلى أصحابهم ذكروا لهم الوجه الحق وأمروهم بالكتمان والسر ما وسعهم ذلك ، وحتى أن يقضي الله بما هو قاض ، وينقذ الأمة من هؤلاء ‹ صفحة 42 › الغاصبين المهرجين . وهذا هو ما يعنى ( بالتقية ) في ( الفقه الإسلامي ) )).


بالله عليكم .. الضعيف والجبان الى هذا الحد .. هل يستحق لقب (إمام) ؟

حاشا أهل البيت أن يكونوا كذلك .


صدقت حاشاهم الله من افتراء الرافضة

إنما نحن شيعتهم والشيعة هم النواصب






من مواضيعي في المنتدى
»» قادة الثوار.. وتفاهة البيان الختامي في عمان
»» تهنئة لسنة العراق والعالم الإسلامي بشهر رمضان المبارك
»» مقلب سني فضح همبلة الحشد / معركة الشجوة قرب تل خاثر
»» كيف تنصرون الحسين ؟
»» مطالب عاجلة حول السجون في العراق
  رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
قرآن ، الحوزة ، منهج

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:27 PM.


Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "