عرض مشاركة واحدة
قديم 31-01-14, 11:22 PM   رقم المشاركة : 10
أبو فراس السليماني
عضو ماسي








أبو فراس السليماني غير متصل

أبو فراس السليماني is on a distinguished road


حادثة فيها عبرة


قال الفاسي :


وسمعت صاحبنا الحافظ الحجة ، القاضي
شهاب الدين أحمد بن علي بن حجر الشافعي

يقول:
جرى بيني وبين بعض المحبين لابن عربي
منازعة كثيرة في أمر ابن عربي ،
حتى نلتُ منه لسوء مقالته ،


فلم يسْلَ ذلك بالرجل المنازع لي في أمره ،
وهددني بالشكوى إلى السلطان بمصر ،
بأمر غير الذي تنازعنا فيه ، ليتعب خاطري ،


فقلت له : ما للسلطان في هذا مدخل !
ألا تعالَ نتباهل ،
فقلَّ أن تباهل اثنان ، فكان أحدهما كاذباً إلا وأصيب ،


قال : فقال لي : بسم الله ،
قال : فقلت له : قل :
اللهم إن كان ابن عربي على ضلال فالعني بلعنتك ،
فقال ذلك ،


وقلت أنا :
اللهم إن كان ابن عربي على هدى فالعني بلعنتك ،
وافترقنا ،


قال : ثم اجتمعنا في بعض متنزهات مصر في ليلة مقمرة ،
فقال لنا : مرّ على رجلي شيء ناعم ،
فانظروا فنظرنا فقلنا : ما رأينا شيئاً ،
قال : ثم التمس بصره ، فلم يرَ شيئاً .
( أي أصابه الله بالعمى )


هذا معنى ما حكاه لي
الحافظ شهاب الدين بن حجر العسقلاني .


" المرجع السابق " ( ص 75 ، 76 ) .






من مواضيعي في المنتدى
»» موسوعة عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها
»» فتاوى أئمة الإسلام في ضلال الطرق الصوفية البدعية
»» الدولة الصفوية قديمًا و حديثًا
»» تنزيه الدين وحملته ورجاله مما افتراه القصيمي في أغلاله
»» ما هي الأنانية ؟