عرض مشاركة واحدة
قديم 28-09-17, 02:37 AM   رقم المشاركة : 71
mogdad
عضو






mogdad غير متصل

mogdad is on a distinguished road


بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على سيدنا محمد النور الذاتي و السر الساري في سائر الاسماء و الصفات و على آله و صحبه و سلم

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات و بعد

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو سناء مشاهدة المشاركة
   ‏
التهريج كلام من لا يستطيع أن يأتي ببرهان على صدق دعوته .
فكلام الله حقٌّ ندمغ به شياطين الإنس من كل الفِرق الضَّالة .
لا يزال هذا الصوفي يهرف بما لا يعرف يتكلَّم بغيربرهان ويتفلسف ويفتري عليناوعندما نسأله ينكشف للمتابعين ظلاله وكفره لأنَّه يخالف نصوص كلام الله تعالى فالكذب حبله قصير سرعان ما ينقطع وسأدمغ هذا الصوفي لعلَّه يفيق من غفلته فهو غافلاً أو متغافلاً عن كلام الله .
فلا يهمُّنا المعاند ولكن يهمُّنا عوامَّ المسلمين المخدوعين بالتَّصوُّف والمغيَّب والمكتوم عنهم كلام الله تعالى فعندما يتحاور الصوفي والسلفي تشاهد الإرتباك فسنوضِّح للمتابعين والمتابعات ونسأل الصوفي مقداد لقد أتيت بآية أنت لا تعمل بها .(أَمْ كُنتُمْ شُهَدَاءَ إِذْ حَضَرَ يَعْقُوبَ الْمَوْتُ إِذْ قَالَ لِبَنِيهِ مَا تَعْبُدُونَ مِن بَعْدِي قَالُوا نَعْبُدُ إِلَٰهَكَ وَإِلَٰهَ آبَائِكَ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْمَاعِيلَ وَإِسْحَاقَ إِلَٰهًا وَاحِدًا وَنَحْنُ لَهُ مُسْلِمُونَ ).
أليس الدعاء عبادة ؟.
يعقوب سأل بنيه وأجابه أبناؤه بأنهم يدعون (إلهًاً واحداً .).
وسؤالي لمقداد الصوفي ولمن على شاكلته هل تدعون الله وحده ؟.
أم تدعون عِدَّةَ أولياء .؟.
من أذن لكم بهذه الأدعية المفتراة .؟.
هاتوا البرهان من القرآن على جواز دعاء غير الله فقد أتيناكم بالبرهان من القرآن على شرك وضلال من دعى غير الله ؟.
الرسول والصحابة هل كانوا يدعون واحداً أم أكثر من واحد . ؟.
الجواب لايدعون إلَّا الله وحده.
جميع الأنبياء والرسل يدعون واحداً أم أكثر من واحداً .؟.
يدعون الله وحده.
لن يجيب مقداد ببرهان لأنَّ كلام الله واضح وصريح ومقداد يكذِّب كلام الله القائل ( فلا تدعوا مع الله أحدا).
ومقداد الصوفي يكذِّب كلام الله وغافلاًًعن قول الله تعالى (إلهً واحداً) ويقول للناس أدعوا الأولياء .

كان الاجدر بك ان تدافع على علمائك كذبهم على امة محمد بدعوى الحلول او الاتحاد مخالفين في ذلك قواعد العقل و العلم و تكلمهم في ما لا يحسنون جهلا بقواعد العقل و المناهج العقلية؟بنوا عبر القرون عقائد و صنفوا مؤلفات و اسسوا فرقا و مذاهب و هم لا يفرقون بين الرب و المربوب و لا بين الاله و المالوه و لا يعرفون ما هو الخالق و لا ماهو المخلوق بل يقارنون و جودهم و وجود ربهم بالماء و السكر و يبنون على تلك الاوهام عقائد , عجب عجاب
لكن لا نستغرب منهم ذلك فقد كذبوا على الامة في عقائدها و كفروا و فسقوا باهوائهم و القاءات شياطينهم بلا سند و لا بينة الى رسول الله
لا يعرفون ربهم ماهو و لا كيف هو, منهم من القى اليه شيطانه انه فوق السماء بائن عن خلقه و منهم من القى اليه شيطانه انه جالس على عرشه و منهم من القى اليه شيطانه انه مع خلقه بذاته و
منهم من القى اليه شيطانه انه مع خلقه بعلمه و منهم و منهم و في غمرة نفث الشياطين نسوا ان يتحسسوا عقيدة رسول الله و عقيدة صحابته و نسوا ان يلتمسوا سندها كما التمسوا السند في الاحاديث و لا واحد فيهم تنبه الى ضرورة السند في الفهم و اطلق العنان لنفسه ليتكلم على عقيدة رسول الله بهواه و راح يدعوا الناس اليها و يكفر على اوهامه و ضلالاته
ايعقل ان يتكلم في ثوابت العقائد بالهوى و لا سند؟اليست جراة على الله و رسوله ان يدعو احد الى فهومه هو بلا سند و لا اجازة و لا اذن؟اليست ظلما للنفس قبل ان تكون ظلما لامة محمد؟

و كلها القاءات الشيطان ثم ياتي بعد هذه الحقائق و هذا الواقع و هذا الاختلاف محاور كذاب خادم للشيطان و يقول ان عقائده مسندة للرسول استخفافا لعقول الناس و تسترا على الحقيقة و خدمة للشيطان و نشرا للضلال و الباطل ليس هذا فقط بل يكذب و يدعي ان عقيدته من الكتاب و السنة و طبعا هو لا يشعر بضلالاته لان علمه مقطوع بفهم رسول الله
و هم و علماءهم في غمرتهم لم يتفطنوا لماذا حجبت عنهم تفاصيل العقائد فتنافسوا في التاليف و التصنيف حسب الاهواء و اختلفوا في الفهوم و كأن الرسول فاته هذا التدبير او ان الصحابة لم ينقلوا عقائدهم بالسند

كل هذا طبعا مع اغفالهم تعريف الرب و المربوب كشرط منهجي لتاسيس العلوم

لكن هذا جزاء الكذب على عقائد رسول الله و على عقائد صحابته بغير سند و لا اذن و لا علم

و الصلاة و السلام على سيدنا محمد و على اله و صحبه و سلم







التوقيع :
الملك ينفذامرالله بالظهورلمن شاءمن عباده و محتوىخطابه و محتوى الهامه(اللمة)من عند الله فكلاالطريقتين رسالة من الله لعبده غير النبي فهي وحي والرؤيالعموم البشر من عند الله و هي رسالة من الله لعبده وحي فغير النبي يتلقى عن الله كما يتلقى النبي بنص الوحي بنفس الطرق فطرة الله انما يحتاج الى تعريف و تاهيل نبوي بالسند المتصل ليستغل هذه الفطرة فلماذا تنكرون على الصوفي الذي طبق امر ربه و استغل فطرته بتعريف نبوي و سند نبوي واستمع الى ربه وتلقى عنه وتتهمونه بدعوى الخيالات و المنامات و الالقاءات الشيطانية؟
من مواضيعي في المنتدى
»» اوثق واقصر طريق للوصول الى الحق من اختيار الحق
»» لماذا نقابل انعم الله بالشح
»» الغلو في امر من يدعي علم الغيب
  رد مع اقتباس