شبكة الدفاع عن السنة

شبكة الدفاع عن السنة (http://www.dd-sunnah.net/forum/index.php)
-   مقاطع وخواطر للمهتدي عبدالملك الشافعي (http://www.dd-sunnah.net/forum/forumdisplay.php?f=101)
-   -   صدوقهم ابن بابويه القمي يُوقِع الإمامية في مأزقٍ كبير في موضوع السهو في الصلاة (http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=190930)

عبد الملك الشافعي 02-04-22 06:32 AM

صدوقهم ابن بابويه القمي يُوقِع الإمامية في مأزقٍ كبير في موضوع السهو في الصلاة
 
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد ، فمن القضايا العقائدية المهمة التي تعرض لها صدوقهم ابن بابويه القمي المتعلقة بأصل العصمة هي قضية سهو النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة والتي وردت فيها بعض الأخبار ..
فلقد تبنى صدوقهم وكذلك شيخه ابن الوليد ثبوت وقوع السهو من النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة ، ونسب عقيدة نفي السهو إلى الغلاة والمفوضة الملعونين !!!
فقال في كتابه (من لا يحضره الفقيه)(1/359):[ قال مصنف هذا الكتاب رحمه الله : إن الغلاة والمفوضة لعنهم الله ينكرون سهو النبي صلى الله عليه وآله ].
ولكن من يطالع أقوال علماء الإمامية من المتقدمين والمتأخرين فسيجدهم مجمعين تقريباً على نفي سهو النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة.
ومعنى ذلك أننا أمام احتمالين يترتب على كل منهما مفسدة عظيمة وكما يلي:
الاحتمال الأول:
إن عقيدة الشيعة الإمامية في زمن الصدوق كانت مطابقة لما قرره في كلامه أعلاه ، وهي ثبوت صدور السهو من النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة ، وأن نفي السهو كانت عقيدة للغلاة والمفوضة الملعونين دون الشيعة الإمامية.
وهذا التقرير يترتب عليه مفسدة خطيرة جداً وهي أن عقيدة الشيعة الإمامية قد انحرفت عما كانت عليه في زمن صدوقهم ابن بابويه ؛ فبعد أن كانوا على عقيدة ثبوت السهو ، حصل لهم انعطاف خطير فانحرفت عقيدتهم إلى نفي السهو ، أي أن عقيدة الإمامية اليوم هي نفس عقيدة الغلاة والمفوضة الملعونين !!!


الاحتمال الثاني:
إن عقيدة الشيعة الإمامية كانت في زمن الصدوق هي نفي السهو عن النبي صلى الله عليه وسلم في الصلاة.
وهذا الاحتمال يترتب عليه مفسدة كبيرة وهي الحكم على صدوقهم بالجهل في تقريره لعقيدة الإمامية ؛ حيث زعم أن نفي السهو هي عقيدة الغلاة والمفوضة دون الإمامية !!!
فمَنْ يجهل عقيدة الشيعة الإمامية ويقررها بشكل خاطئ -كحال صدوقهم هنا- لهو جاهلٌ يُحْجَر عليه ويُلْجَم عن الكلام لعدم أهليته في تقرير عقيدة الإمامية !!!

فلا أدري بأي الخيارين سيلتزم الإمامية وأحلاهما مُرّ:
فهل سيسقطوا صدوقهم ابن بابويه ويعترفوا بجهله في معرفة وتقرير عقيدة الإمامية وهو من أركان التشيع وأبرز أعمدته ؟!
أم أنهم سيصوبون تقريره لعقيدة السهو ، ليعترفوا بأن عقيدة التشيع مرت بانعطاف وانحراف خطير ؛ فانقلبت من ثبوت السهو إلى نفيه ، فأصبحوا اليوم على عقيدة الغلاة والمفوضة الملعونين ؟!



الساعة الآن 05:38 AM.

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "