شبكة الدفاع عن السنة

شبكة الدفاع عن السنة (http://www.dd-sunnah.net/forum/index.php)
-   الــــحــــــــــــوار العــــــــــــــــــام (http://www.dd-sunnah.net/forum/forumdisplay.php?f=7)
-   -   اصحاب اللحى (http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=165712)

محب ابو بكر و عمر 27-08-13 06:51 PM

اصحاب اللحى
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جلس في سيارتي رجل وقال لي:
اصحاب اللحى سيئين.
كتب شخص في منتدى ان كل المشايخ الذين يعرفهم سيئين الا واحد.
اختلفت مع رجل في قضية مالية فقلت له لنذهب الى شيخ فقال مثل من فقلت له مثل السديس او العريفي فقال هؤلاء كذابين فقلت له انت الكذاب.
كذلك هناك حرب على هيئة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر.
يعني هناك حرب من السفهاء على اهل الدين.
وهنا نسأل :
الذي يهاجم المشايخ واصحاب اللحى والهيئة هو يهاجم الدين فهل يكفر او يفسق؟
وعلينا محاربة هذه الظاهرة المنتشرة حتى في السعودية ومعظم بلاد الاسلام ونخرس هؤلاء السفهاء.

سيوف العـز 27-08-13 07:32 PM

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حياك الله يامحب ابو بكر وعمر
كلام هذا الرويبضة لايقدم ولايوخر الله سبحانه وتعالي وهبنا عقولا نفكر بها وعن طريقها نفرق بين الخطاء والصواب والحق والباطل ولذا فإن الجزء المضلل في عقول العلمانيين واخواتهم من الفرق الاخرى لم يستعمل عقله ونظر فقط بعين واحدة أنفسهم وينظروا مع أي الفسطاطين يقفون فسطاط الحق أو فسطاط الباطل وليعلموا أنه سوف يجيبون رب العالمين يوم لا ينفع مال ولا بنون


الجمال ليس في حلق اللحى

هذا الجزء منقول


كيف يخلق الله رجلاً ويمييزه عن المرأة برجولته ولحيته التي فيها وقاره وجماله ثم لا يرضى بذلك ويذهب يغير خلق الله ويتشبه بالنساء وبأعداء الإسلام ويتوهم أن في ذلك زيادة جمال له أناقة؟!!
{ أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَناً } [فاطر:8].


وكأن جمال الإنسان واناقته لا تتم إلا بحلق اللحية أو بتقصيرها وتخفيفها واللعب بها!! والله إن جمال الرجل وبهاءه وهيبته في إبقاء لحيته كما خلقها الله تعالى لأن الله أعلم بما يناسب الرجل لذا خلق له هذه اللحية.


فكيف يليق بمسلم عاقل أن يرفض ما اختاره الله له؟ أهو اعلم بما يناسبه من الله
{ أَأَنتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللّهُ } [البقرة:140]،
ولو أراد الله للرجل أن يكون ناعماً بدون لحية لم يعجزه ذلك، ولكنه ميز الرجل عن المرأة وكرمه وشرفه بهذه اللحية، ولكن بعض الرجال - هدانا الله وإياهم - لا يريدون هذا التكريم وهذا التمييز، بل يحاربونه، نسأل الله السلامة والعافية من ذلك.

.....

محب ابو بكر و عمر 27-08-13 07:53 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سيوف العـز (المشاركة 1725582)
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
حياك الله يامحب ابو بكر وعمر
كلام هذا الرويبضة لايقدم ولايوخر الله سبحانه وتعالي وهبنا عقولا نفكر بها وعن طريقها نفرق بين الخطاء والصواب والحق والباطل ولذا فإن الجزء المضلل في عقول العلمانيين واخواتهم من الفرق الاخرى لم يستعمل عقله ونظر فقط بعين واحدة أنفسهم وينظروا مع أي الفسطاطين يقفون فسطاط الحق أو فسطاط الباطل وليعلموا أنه سوف يجيبون رب العالمين يوم لا ينفع مال ولا بنون


الجمال ليس في حلق اللحى

هذا الجزء منقول


كيف يخلق الله رجلاً ويمييزه عن المرأة برجولته ولحيته التي فيها وقاره وجماله ثم لا يرضى بذلك ويذهب يغير خلق الله ويتشبه بالنساء وبأعداء الإسلام ويتوهم أن في ذلك زيادة جمال له أناقة؟!!
{ أَفَمَن زُيِّنَ لَهُ سُوءُ عَمَلِهِ فَرَآهُ حَسَناً } [فاطر:8].

وكأن جمال الإنسان واناقته لا تتم إلا بحلق اللحية أو بتقصيرها وتخفيفها واللعب بها!! والله إن جمال الرجل وبهاءه وهيبته في إبقاء لحيته كما خلقها الله تعالى لأن الله أعلم بما يناسب الرجل لذا خلق له هذه اللحية.


فكيف يليق بمسلم عاقل أن يرفض ما اختاره الله له؟ أهو اعلم بما يناسبه من الله
{ أَأَنتُمْ أَعْلَمُ أَمِ اللّهُ } [البقرة:140]،
ولو أراد الله للرجل أن يكون ناعماً بدون لحية لم يعجزه ذلك، ولكنه ميز الرجل عن المرأة وكرمه وشرفه بهذه اللحية، ولكن بعض الرجال - هدانا الله وإياهم - لا يريدون هذا التكريم وهذا التمييز، بل يحاربونه، نسأل الله السلامة والعافية من ذلك.

.....

بارك الله بك اخي سيوف العز واسكنك الفردوس الاعلى في الجنة.
المهم هنا اني اريد ان اعرف هل يكفر من يهاجم رجال الدين ورجال الهيئة.

متفائل 27-08-13 08:36 PM

اللحية من مظاهر الاستقامة والتدين، ولكن لابد من إصلاح الباطن أيضا، فالمحافظة على الهدي الظاهر مع فساد الباطن، يؤول بالمسلم إلى أقوال وأفعال مخالفة للشرع، فيكون فبذلك فتنة للعامة، ويجعل العامة ينفرون من المستقيمين، وهذا نوع من الصدِّ عن دين الله، وقطع الطريق إلى الله تعالى.
مع العلم بأنَّ هناك منافقين لا يحبون الاستقامة، ويعادون أهل الخير.
ومثل هؤلاء نسأل الله ان يكف شرهم عن المسلمين....

محب ابو بكر و عمر 27-08-13 08:46 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة متفائل (المشاركة 1725590)
اللحية من مظاهر الاستقامة والتدين، ولكن لابد من إصلاح الباطن أيضا، فالمحافظة على الهدي الظاهر مع فساد الباطن، يؤول بالمسلم إلى أقوال وأفعال مخالفة للشرع، فيكون فبذلك فتنة للعامة، ويجعل العامة ينفرون من المستقيمين، وهذا نوع من الصدِّ عن دين الله، وقطع الطريق إلى الله تعالى.
مع العلم بأنَّ هناك منافقين لا يحبون الاستقامة، ويعادون أهل الخير.
ومثل هؤلاء نسأل الله ان يكف شرهم عن المسلمين....

صاحب اللحية ليس ملاك بل بشر يخطئ ويصيب ولا يجوز ان نعمم على الجميع

محب ابو بكر و عمر 27-08-13 09:11 PM

ان الهجوم على رموز الدين امر خطير جدا قد يوصل صاحبه الى الكفر وهذا من نحب ان نعرفه من العلماء.
كذلك مناصرة من يحارب الدين امر اخطر من السابق لذا وجب على العلماء ان يبينوا للناس هذه الامور وعلى الناس ان يعبدوا الله على علم وليس وفق الاهواء والعقول بدون علم حقيقي.

ابحث تجد 28-08-13 02:56 AM

بسم الله الرحمن الرحيم ، و به نستعين

أولاً : جميعنا نعلم أن الشخص يُمثل نفسه ، سواءً كان هذا الشخص " ملتزم أم غير ملتزم " ، و لكن لما كان الإلتحاء من علامات الإلتزام التام في نظر العوام ، كان العتاب لصاحبها أشد و أغلظ .

و هذا لا يعني صحة موقف العوام بقدر ما هو بَسْطاً لنظرتهم .

ثانياً : يجب أن يُعلم من هو المُشنِّع و على ماذا شنَّع و سبب التشنيع و مآله ، هذه الأسئلة و غيرها تعطي تصوّراً صحيحاً و فهماً دقيقاً لأي موقف .

فكثير من الناس يُعمم التشنيع لإختلافه معك في أمرٍ قابل للإختلاف ، و أحياناً قد يتخطى مرحلة التشنيع الفكري إلى التجريح الشخصي .

هذا في الجانب الفكري المحض ، فما بالك إن كان للأمر علاقة بالدين و التديّن .

ثالثاً : نار الحرب على الدين لم تنطفئ منذو بعثة محمد عليه الصلاة و السلام .

و لكن المشكلة ليست بالحرب بقدر ما هي في أفراد أطرافها .

فكثير من الطاعنين بالهيئة و بعض أهل الخير ، لا يطعن بهم لأنه لا يريد الإسلام أو لا يريد تطبيق الإسلام .

بل إنه يطعن بهم إبتداءً لأنه يراهم لا يطبقون الإسلام كبعض الإجتهادات التي قد تكون صحيحة في وقتها و لكنها تُخالف الأصل التي هي عليه كالضرب و غيره .

و أنهم يتستّرون بلباس الدين لمصالحهم الشخصية ، فيظن أنه بسبب منصبه أصبح تاجراً و أنه يتنازل أحياناً عن دينه من أجل دنياه .

و لا يدري أنه أصبح لساناً لأهل الكفر و الزندقة .

بل قد يتطور الوضع عنده إلى الطعن بالعلماء بسبب بعض المواقف الخارجة عن سُلطتهم كالمواقف السياسية للدولة و غير ذلك .

فنلاحظ أن الجهل و العاطفة هما من يُسيّرانه إلى الظلم و التعدّي .

فليس كل طاعن بأصحاب اللحى يريد الطعن و النيل من الدين الحنيف .

لأن قاعدة أهل السنة و الجماعة : أنه لا تلازم بين الفعل و الفاعل .


رابعاً : يجب محاربتهم ولكن بأي كيفيّة ؟

فحُكمُك المُسبَق على أي أمر سواءً كان الحكم صائباً أم خاطئاً له تأثير في كيفية التعامل معه .

و هنالك من يحكم على الأفراد بلوازم كلامهم ، و هنالك من يحكم على الأفراد بكلامهم كما هو .

فلوازم الطعن في رجال الهيئة : كُره تطبيق الشريعة و حُب الفساد في الأرض و إسقاط فرض من فروض الكفاية .. إلى أن يصل إلى النفاق أو الكفر الصريح .

و نتيجة هذه اللوازم : هي نتيجة فعل حاطب رضي الله عنه حينما راسل المشركين ، بل إن المسافة بين فعل حاطب و الكفر و النفاق أقصر من المسافة التي بين الطاعن بالهيئة والكفر و النفاق .

و كما قيل : تفكير ساعة يُسقِط عنك عمل سنة .

خامساً : بعد هذه المُقدمات نُجيب عن سؤالك
اقتباس:

الذي يهاجم المشايخ واصحاب اللحى والهيئة هو يهاجم الدين فهل يكفر او يفسق؟

الحكم عليهم فيه تفصيل و مَحلُه عند أهل العلم و ليس بالمنتديات .

و لكن نُجْمِل القول في المسألة : بأن النيّة الصالحة لا تُصلح العمل الفاسد .

و الله أعلى و أعلم

محب ابو بكر و عمر 29-08-13 01:56 PM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابحث تجد (المشاركة 1725662)
بسم الله الرحمن الرحيم ، و به نستعين

أولاً : جميعنا نعلم أن الشخص يُمثل نفسه ، سواءً كان هذا الشخص " ملتزم أم غير ملتزم " ، و لكن لما كان الإلتحاء من علامات الإلتزام التام في نظر العوام ، كان العتاب لصاحبها أشد و أغلظ .

و هذا لا يعني صحة موقف العوام بقدر ما هو بَسْطاً لنظرتهم .

ثانياً : يجب أن يُعلم من هو المُشنِّع و على ماذا شنَّع و سبب التشنيع و مآله ، هذه الأسئلة و غيرها تعطي تصوّراً صحيحاً و فهماً دقيقاً لأي موقف .

فكثير من الناس يُعمم التشنيع لإختلافه معك في أمرٍ قابل للإختلاف ، و أحياناً قد يتخطى مرحلة التشنيع الفكري إلى التجريح الشخصي .

هذا في الجانب الفكري المحض ، فما بالك إن كان للأمر علاقة بالدين و التديّن .

ثالثاً : نار الحرب على الدين لم تنطفئ منذو بعثة محمد عليه الصلاة و السلام .

و لكن المشكلة ليست بالحرب بقدر ما هي في أفراد أطرافها .

فكثير من الطاعنين بالهيئة و بعض أهل الخير ، لا يطعن بهم لأنه لا يريد الإسلام أو لا يريد تطبيق الإسلام .

بل إنه يطعن بهم إبتداءً لأنه يراهم لا يطبقون الإسلام كبعض الإجتهادات التي قد تكون صحيحة في وقتها و لكنها تُخالف الأصل التي هي عليه كالضرب و غيره .

و أنهم يتستّرون بلباس الدين لمصالحهم الشخصية ، فيظن أنه بسبب منصبه أصبح تاجراً و أنه يتنازل أحياناً عن دينه من أجل دنياه .

و لا يدري أنه أصبح لساناً لأهل الكفر و الزندقة .

بل قد يتطور الوضع عنده إلى الطعن بالعلماء بسبب بعض المواقف الخارجة عن سُلطتهم كالمواقف السياسية للدولة و غير ذلك .

فنلاحظ أن الجهل و العاطفة هما من يُسيّرانه إلى الظلم و التعدّي .

فليس كل طاعن بأصحاب اللحى يريد الطعن و النيل من الدين الحنيف .

لأن قاعدة أهل السنة و الجماعة : أنه لا تلازم بين الفعل و الفاعل .


رابعاً : يجب محاربتهم ولكن بأي كيفيّة ؟

فحُكمُك المُسبَق على أي أمر سواءً كان الحكم صائباً أم خاطئاً له تأثير في كيفية التعامل معه .

و هنالك من يحكم على الأفراد بلوازم كلامهم ، و هنالك من يحكم على الأفراد بكلامهم كما هو .

فلوازم الطعن في رجال الهيئة : كُره تطبيق الشريعة و حُب الفساد في الأرض و إسقاط فرض من فروض الكفاية .. إلى أن يصل إلى النفاق أو الكفر الصريح .

و نتيجة هذه اللوازم : هي نتيجة فعل حاطب رضي الله عنه حينما راسل المشركين ، بل إن المسافة بين فعل حاطب و الكفر و النفاق أقصر من المسافة التي بين الطاعن بالهيئة والكفر و النفاق .

و كما قيل : تفكير ساعة يُسقِط عنك عمل سنة .

خامساً : بعد هذه المُقدمات نُجيب عن سؤالك

الحكم عليهم فيه تفصيل و مَحلُه عند أهل العلم و ليس بالمنتديات .

و لكن نُجْمِل القول في المسألة : بأن النيّة الصالحة لا تُصلح العمل الفاسد .

و الله أعلى و أعلم

بارك الله بك

محب ابو بكر و عمر 29-08-13 09:50 PM

يجب ان يعلم المسلم ان التعرض لرموز الدين هو تعرض للدين وهو خطير للغاية

abdulaziz1 30-08-13 04:59 AM

السلام عليكم ..

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابحث تجد (المشاركة 1725662)
بسم الله الرحمن الرحيم ، و به نستعين

أولاً : جميعنا نعلم أن الشخص يُمثل نفسه ، سواءً كان هذا الشخص " ملتزم أم غير ملتزم " ، و لكن لما كان الإلتحاء من علامات الإلتزام التام في نظر العوام ، كان العتاب لصاحبها أشد و أغلظ .

و هذا لا يعني صحة موقف العوام بقدر ما هو بَسْطاً لنظرتهم .

ثانياً : يجب أن يُعلم من هو المُشنِّع و على ماذا شنَّع و سبب التشنيع و مآله ، هذه الأسئلة و غيرها تعطي تصوّراً صحيحاً و فهماً دقيقاً لأي موقف .

فكثير من الناس يُعمم التشنيع لإختلافه معك في أمرٍ قابل للإختلاف ، و أحياناً قد يتخطى مرحلة التشنيع الفكري إلى التجريح الشخصي .

هذا في الجانب الفكري المحض ، فما بالك إن كان للأمر علاقة بالدين و التديّن .

ثالثاً : نار الحرب على الدين لم تنطفئ منذو بعثة محمد عليه الصلاة و السلام .

و لكن المشكلة ليست بالحرب بقدر ما هي في أفراد أطرافها .

فكثير من الطاعنين بالهيئة و بعض أهل الخير ، لا يطعن بهم لأنه لا يريد الإسلام أو لا يريد تطبيق الإسلام .

بل إنه يطعن بهم إبتداءً لأنه يراهم لا يطبقون الإسلام كبعض الإجتهادات التي قد تكون صحيحة في وقتها و لكنها تُخالف الأصل التي هي عليه كالضرب و غيره .

و أنهم يتستّرون بلباس الدين لمصالحهم الشخصية ، فيظن أنه بسبب منصبه أصبح تاجراً و أنه يتنازل أحياناً عن دينه من أجل دنياه .

و لا يدري أنه أصبح لساناً لأهل الكفر و الزندقة .

بل قد يتطور الوضع عنده إلى الطعن بالعلماء بسبب بعض المواقف الخارجة عن سُلطتهم كالمواقف السياسية للدولة و غير ذلك .

فنلاحظ أن الجهل و العاطفة هما من يُسيّرانه إلى الظلم و التعدّي .

فليس كل طاعن بأصحاب اللحى يريد الطعن و النيل من الدين الحنيف .

لأن قاعدة أهل السنة و الجماعة : أنه لا تلازم بين الفعل و الفاعل .


رابعاً : يجب محاربتهم ولكن بأي كيفيّة ؟

فحُكمُك المُسبَق على أي أمر سواءً كان الحكم صائباً أم خاطئاً له تأثير في كيفية التعامل معه .

و هنالك من يحكم على الأفراد بلوازم كلامهم ، و هنالك من يحكم على الأفراد بكلامهم كما هو .

فلوازم الطعن في رجال الهيئة : كُره تطبيق الشريعة و حُب الفساد في الأرض و إسقاط فرض من فروض الكفاية .. إلى أن يصل إلى النفاق أو الكفر الصريح .

و نتيجة هذه اللوازم : هي نتيجة فعل حاطب رضي الله عنه حينما راسل المشركين ، بل إن المسافة بين فعل حاطب و الكفر و النفاق أقصر من المسافة التي بين الطاعن بالهيئة والكفر و النفاق .

و كما قيل : تفكير ساعة يُسقِط عنك عمل سنة .

خامساً : بعد هذه المُقدمات نُجيب عن سؤالك

الحكم عليهم فيه تفصيل و مَحلُه عند أهل العلم و ليس بالمنتديات .

و لكن نُجْمِل القول في المسألة : بأن النيّة الصالحة لا تُصلح العمل الفاسد .

و الله أعلى و أعلم

بالضبط .. والله قلت ما أردت قوله .. بل وقلته بـ شكل أفضل بكثير مما كنت سأقوله !


الساعة الآن 09:48 PM.

Powered by vBulletin® , Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
" ما ينشر في المنتديات يعبر عن رأي كاتبه "