المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ملف الرافضه والعراق


الصفحات : [1] 2

city oki
21-07-03, 12:07 AM
الحكيم: نعارض استخدام العنف ضد قوات التحالف

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17317

===
مرجع في قم: متشددو إيران يدعمون الصدر للإطاحة بالسيستاني


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17318


====

رجال الدين الشيعة في العراق ينشرون أعوانهم ويعينون مدراء جدد للمدارس


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17319

====

الباسم2002
21-07-03, 12:14 AM
جزاك الله خير ...

وياليت تجمع اكبر قدرا ممكن من المواضيع ....

المنشورة تحت هذا العنوان ......

ـــــــــــ
الباسم وبس

city oki
21-07-03, 12:23 AM
اولا اشكرك اخي الباسم 2002

لان الملف هذا فكرتك
ساحاول بين فترة واخرى اذا وجدت مواضيع ذات صلة بالعراق والشيعة في المنتدى سالحقها في هذا الرابط حتى يكون مرجع لرواد المنتدى والدعوة موجهه للجميع للمساهمة بوضع اي موضوع متعلق بعنوان الموضوع ان يضيفه مشكورا

city oki
21-07-03, 12:35 AM
أهل السنة يقاتلون الامريكان في العراق والشيعة يقاتلون اهل السنة انظر وثيقة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17186

==

شاهد عيان على مذابح الشيعة للسنة اثناء ثورة الشيعة فى العراق1991

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=16859

===

في جمعة مشهودة : أعداد ضخمة من سنة البصرة تجوب الشوارع لاستعادة حقوقها

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17233

===
يوم احتلال الأمريكان لبغداد العز . . يوما وطنيا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17004

==
بعد انتهاء وجودهم الرسمي: أهل السنة يستعدون ليوم الملحمة في البصرة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17179

====

رافضيه رافضيه / لا أسلامية ولا سنية جماعة الصدر الرافضيه تستولي على دائرة الأوقاف

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17153

===
كتائب الفاروق العراقية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=16730

===

city oki
21-07-03, 12:52 AM
الجنرال مايرز: 90 % من الهجمات على القوات الأمريكية "سنيّة"


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=16705

===


الوجه اللئيم لباقرالغير حكيم أمريكا تعترف واللئيم ينفى !!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=15883

====

الشيعة يطردون السوريين بعدما طردوا الفلسطينيين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=16302

===

الجنود الأمريكيون : السيستاني يحث العراقيين على التعاون مع التحالف

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=16458


===

شاهد عيان يروي: مأساة المقاتلين العرب في العراق


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=16095

====

city oki
21-07-03, 05:13 AM
ما هو مستقبل «حكومة إسلامية شيعية» في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&postid=109437#post109437

===

البوسة التي طبعها الشاذ الحكيم على شفايف الغلام محرمة كما روى المجلسي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=15204

===
المرجع المجوسي الحكيم ناكح امه !


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=15247


=====

الشيعة يستولون على مساجد السنة في العراق
يا سلام على الوحدة التي تستولي على مساجد اهل السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=15164

===

مقتدى الصدر: انا الوحيد المؤهل لقيادة الشيعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=15128

===
لماذا ننكر جهاد الشيعه قليلا من الانصاف ياسادة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&postid=104667#post104667

====

السنة يقاومون الامريكان والمجوس مستمرين في الخيانة


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14467

====
مجموعة من الشيعة تتظاهر تعبيرا لشكر امريكا على احتلال العراق


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14590

city oki
21-07-03, 05:40 AM
لرافضة وتاريخهم عدآء للمسلمين فقط مع ذكر الشواهد التاريخية


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=7577

===

مقتدى الصدر: لن نقاوم الأميركيين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14538


====

حركة الصدر تنصب الحائري بدلا من السيستاني مرجعا للعراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14417

===

لأخ jakel ذهب الى العراق مجاهد يروي لنا ماحصل له في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14324


===

عاجل : مذيع قناة الجزيرة عدنان الشريف يرتكب خطأ فادحا على الهواء !!!!!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14502

===
الشيخ سليمان العلوان : ( لم يثبت وجود قبر علي رضي الله عنه في النجف

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14375

===

اولى محاولات تشييع العراق ( مدينة صدام إلى مدينة الصدر )

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14325

===
أسباب فرقة الأمة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&postid=102235#post102235

===
ساعدوني في هذا البحث بارك الله فيكم

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&postid=100276#post100276

===
إقرأو هذا الخبر لتعرفو قوة صــــــــــدام في قمع الروافض

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14029

====
وكلاء المراجع يشترون البيوت الفاخرة في اوروبا/ مقتدى الصدر ما زال طفلا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14068

====

الشيعة يحتلون منازل فلسطينيين في بغداد

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14063

====
الشيخ عبدالمهدي كربلائي ممثل السيستاني ان النضال السلمي ضد الامريكيين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=14033

===
السيستاني يرث المرجعية من دون نقصان
ماذا يدور بشأن المرجعية الشيعية في النجف؟
السيستاني يرث المرجعية من دون نقصان

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=13975

===
«اختبار القوة» بين الفرقاء الشيعة في كربلاءالسيستاني والصدر

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=13973

====
جثث المجاهدين العرب يأكلها الدود في بغداد بسبب الشيعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=13888

===
مقابلة مع مقتضى الصدر قائد عملية التمثيل بجثة الخوئي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=13547

====
مجموع فضيحة الروافض الكبرى في خيانتهم للعراق(حتما سيذكركم التاريخ)

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=13276

city oki
21-07-03, 06:41 AM
الروافض يستولون على مكتب الاوقاف التابع للسنة بالبصرة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17191

====

السيستاني يجيز زواج المسيار

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=11634

====

رسالة استغاثة عاجلة من البصرة : الشيعة يذبحوننا كالنعاج

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=13939

===
المرجع الرافضي الحكيم واماكن الدعار

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=9256

===

المرجع الرافضي الحكيم هل الخمرحرام

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=9255

===

كلنا مع العراق فتاوى السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=12575


===

city oki
21-07-03, 09:09 AM
هذه الورقه الماليه -التي عليها رسم من خيالات الرافضه للحسين رضي الله عنه


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17325

city oki
22-07-03, 02:28 AM
تفصيل مهم للعواجي عن الشيعة و أفعالهم بالعراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17408

city oki
24-07-03, 05:29 AM
التبريزي يحترم الخليجيين ويحتقر العراقيين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=10548

===

الامام الما يشور يسموه ابو الخرك

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=10450

====

امريكا تحول الشيعة الى رأس حربة ضد السنة ليصدق القول الشيعة دائما مع الغازين؟؟؟؟؟

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=8587

==

رجال الدين الشيعة في لندن

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=9263

===

توثيق خبر عن ما كان يعانيه اللاجئين العراقيين في ايران قبل سقوط صدام

سوء معاملة اللاجئيين العراقيين في ايران

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=8727

====

موقف الرافضة من اهلنا في فلسطين


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=11311&highlight=%C7%ED%D1%C7%E4

=====

الرافضة وتاريخهم عدآء للمسلمين فقط مع ذكر الشواهد التاريخية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=11008&highlight=%C7%ED%D1%C7%E4

city oki
25-07-03, 02:41 AM
الشيعة يلاطفون البريطانيين ويدعونهم إلى مناسف الأرز/ والسنة يحاربونهم
جيش المهدي ومقتدى الصدر

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17538

المثنى
28-07-03, 02:28 PM
مقتدى الصدر لا مرجعية للسيستاني وأن الحكيم و«الدعوة» «لا صوت» لهما


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17719

===

الشيرازي يجيز التعاون مع امريكا لاسقاط النظام العراقي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=13051

city oki
30-07-03, 12:38 PM
محافظو ايران يهاجمون مقتدى الصدر اغتال رجال الدين العجم ووالده من صنع المخابرات العراقية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=17819

شاكر
03-08-03, 02:11 PM
أبناء العلقمي يجتمعون في طهران..التاريخ يعيد نفسة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=11893

city oki
09-08-03, 02:44 AM
شاهد عيان على مذابح الشيعة للسنة اثناء ثورة الشيعة فى العراق1991
المقابر الجماعية تضم ابناء السنة الذين قتلهم الشيعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=16859


===
رابطة الدفاع اليهودي تفضح حلفاءها: الجلبي ومكية وعبد الرزاق وقنبر والكيالي !


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=18407

city oki
10-08-03, 09:21 PM
مفكرة الإسلام : قال الزعيم الشيعي العراقي البارز مقتدى الصدر انه يؤيد المقاومة السلمية للاحتلال الامريكي للعراق وانه لم يحث اتباعه على حمل السلاح .
وقال الصدر في مقابلة صحفية نشرت يوم السبت 'لقد دعونا دائما إلى المقاومة السلمية '.
وسئل الصدر عن السبب في ان الهجمات على القوات الأمريكية اقتصرت في معظمها على المناطق التي تسكنها غالبية سنية فقال ان الزعماء الدينيين الشيعة لم يصدروا أي فتاوى تأمر أتباعهم بحمل السلاح لأنهم لا يرون اي فائدة في ذلك .
وقال الصدر 'لذلك فاننا نرى المقاومة الدموية في ما يعرف باسم المناطق غير الشيعية ' .
واقترح مقتدى المظاهرات والاحتجاجات والاعتصامات والخطب كوسائل سلمية للمقاومة ، وقال 'ذلك هو ما سيخرج المحتلين '.
وقال إن ' جيشا دعا إليه الشهر الماضي هو جيش 'على الورق' بلا تمويل أو أسلحة ، وأضاف إن احد واجباته ستكون حماية المدارس الدينية والمزارات المقدسة .
ومضى قائلا 'هناك حوالي 50 ألف شخص انضموا إلى الجيش حتى الآن '.
وسئل عما سيفعله هذا الجيش إذا حاولت القوات الأمريكية اقتحام تلك المدارس أثناء عمليات التفتيش فقال إن أفراده سيقومون سلميا بالجلوس خارج بوابات المدارس ، وأضاف أن الجيش يتألف من رجال ونساء ,,

city oki
11-08-03, 12:24 AM
الشيعة بدل ان يفجروا في تجمعات قوات الاحتلال الامريكي يفجروا السفارة الاردنية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=18529

city oki
17-08-03, 04:58 AM
فضيحه:رجل دين شيعي يشجب تظاهرات البصرة




http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=18803

city oki
15-09-03, 05:56 PM
صورة المرجع الديني الشيعي المجوسي حسين الصدر يقبل بريمر على فمه

كل وقت يظهر ما كان يخفيه الشيعة المجوس من خيانة وعمالة للصليبيين واليهود ضد الاسلام والمسلمين


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=20345

city oki
22-10-03, 12:48 AM
تقرير اخباري
تحركات الصدر تقابل بامتعاض المراجع والقيادات
مقتدى انتقل الى الهجوم خشية «تهميشه»
بغداد ـ مكتب القبس ـ نزار حاتم:

> لماذا ركب السيد مقتدى الصدر موجة التصعيد، وإلى أين وجهته؟

سؤال لم يشغل بال المتابعين وحدهم، بل بال العراقيين بشكل عام، لانهم يشاهدون بأم العين مفردات هذا المنحى التصعيدي الذي بدأ باحتلال مقرات المجلس البلدي في مدينة الثورة (شرقي بغداد)، مرورا باعلان الصدر نفسه تشكيل حكومة بديلة، وانتهاء بالمواجهات المسلحة التي حدثت في كربلاء بين أنصاره ومن يسمونهم باتباع المرجع الديني آية الله العظمى السيد علي السيستاني.

قبل الاجابة عن هذا التساؤل نشير الى حالة الالتباس التي وقعت فيها وسائل الاعلام من خلال تأكيدها على كلمة انصار السيستاني الذي لا يرتضي بحكم موقعه الديني الصاق كلمة انصار باسمه، كما انه لم يعمد الى تشكيل فصائل سياسية، أو حزبية، لانه كبقية المراجع الكبار يحظى بدعم مقلديه وتتسع قاعدته الجماهيرية.

فان عبارة «انصار السيستاني» اخذت تفرض حضورها جزافا، كحالة تقابلية لعبارة انصار الصدر التي لم يجد الاخير ضيرا فيها، مادام لم يدع لنفسه مقام المرجعية ولا حتى درجة الاجتهاد التي ينبغي اجتيازها قبل سنوات من الادعاء بالوصول الى هذا المقام ـ حسب الموازين العلمية والشرعية السائدة في الحوزات ـ لا سيما حوزة النجف التي كانت على مدى تاريخها الطويل اكثر تشددا من الحوزات العلمية الاخرى في مراعاة هذه القاعدة.

كما ان الصدر جسد معنى عمليا لكلمة اتباعه او انصاره بعد ان شكل منهم ميليشيات مسلحة، ومن ثم دعاهم الى الانخراط في ما أسماه بجيش المهدي، وتاليا ما قاموا به من فعاليات خاصة بهم ميزتهم عن غيرهم بصرف النظر عن كونها خطأ أو صوابا.

وقد زاد في تكريس هذا التوصيف العلاقة الهشة التي كانت واضحة بين السيد السيستاني والمرجع الديني السيد محمد صادق الصدر الذي قتل على يد النظام السابق، رغم ما تردد عن صفقة عقدها مع النظام سمحت له بالعمل عدة سنوات قبل ذلك وهو كان قبل مقتله قد وصف الحوزة بأنها حوزتان، إحداهما ناطقة (في اشارة الى ما يمثله هو بالذات) واخرى صامتة يمثلها السيستاني.

اعتبر نفسه صاحب الحق

السيد مقتدى كان قد حاول، عقب سقوط النظام الصدامي، ومن خلال الجماهير التي تعاطفت معه لاجل ابيه، ان يكون صاحب الحق الاول في تحقيق المكاسب، بدافع الاحساس المصحوب بعنفوان الشباب في انه وأباه كانا في طليعة المقارعين لنظام صدام والاكثر تضحية من سواهما ولا بد ان تكون له اليد الطولى في مرحلة ما بعد سقوط النظام.

كان سيقيم مجلسا انتقاليا

وما يعزز هذا الاعتقاد هو ان السيد مقتدى كان ـ حسب مصادر عليمة ـ عازما على تأسيس مجلس حكم انتقالي بديل عن المجلس الحالي لولا نصائح تلقاها من مساعديه بالتريث.

لذا فالتصعيد الاخير اذا كان مفاجئا للآخرين فانه ليس كذلك بالنسبة للصدر واتباعه ما داموا يفكرون به منذ ذلك الحين، بيد ان نقل التحرك الى حيز الفعل هو الذي اثار الكثير من التساؤلات حول اسبابه التي يأتي في طليعتها احساس الصدر واتباعه بان عجلة الزمن بدأت تسير لغير صالحهم، وقد تتسبب في تهميشهم لاحقا، ذلك لان كل مراجع الدين وفي مقدمتهم السيد السيستاني لم يعترضوا على القوى الاسلامية الشيعية لانخراطها في مجلس الحكم والوزارة، ان لم يكونوا اعتبروا هذا الانخراط حقا طبيعيا يمثل انتزاع حق الشيعة من قوات التحالف، كما انهم لم يتخذوا أي قرار بمقارعة هذه القوات.

مجمل هذا التعاطي الشيعي المرن، ولد انطباعاً لدى الصدر في ان صوته مهما كان مدوياً فسوف يضمحل على عتبة المنهج السياسي الهادئ الذي سلكه الآخرون، وقد يحصدون ثماره المستقبلية بشكل يجعل الصدر واعوانه مغردين خارج السرب، لذا اراد ان يحرك المياه في جذور الجميع ليلتفتوا الى انه ما زال موجوداً وقادراً على لخبطة اوراق اللعبة اذا ما مضت الاطراف المعنية ـ بمن فيهم خصوم ابيه التقليديون من قبيل المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق ـ في هذا النهج.

خصوم الصدر التقليديون يعتبرون ان فشل الصدريين في الاستيلاء على المراكز المهمة في كربلاء حملهم الى اجراء محاولة مماثلة في النجف، والمعروف ان كثيراً من المساجد والحسينيات في النجف كان استولى عليها الصدر عقب سقوط النظام السابق، وما زالت تحت سيطرته بشكل يثير انزعاج القوى الدينية والمرجعية في المدينة.

ماذا يقول «المجلس الأعلى»؟

وامس، قصدنا حجة الاسلام والمسلمين السيد محمد الحيدري مسؤول المكتب الاعلامي والثقافي في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق بغية التعرف على المزيد من التفاصيل المتعلقة بتحركات الصدر، وعموم حركة القوى الشيعية.

عن رؤية المجلس الاعلى للموقف الشيعي من احداث كربلاء والنجف، اكتفى بالقول «ان المجلس وكافة القوى الاسلامية الاخرى وبدعم من المرجعية، عقدت العزم على عدم السماح بنشوب صراع طائفي في العراق من خلال التأكيد على الوحدة بين السنة والشيعة، التي كان صدام حسين قد سعى الى تهديمها.

> انت من وكلاء السيد السيستاني في بغداد، ما موقف المرجع الديني من هذه الصراعات؟

ـ السيد السيستاني وغيره من مراجع الدين لا يريدون الدخول بأي صراع.

> ما موقف القوى الاسلامية الشيعية من الاحتلال؟

ـ هناك رؤية موحدة تقوم على اساس مقاومة الاحتلال بالوسائل السلمية.

> المجلس الاعلى قد تنظر اليه قوات التحالف على أنه صنيعة ايرانية؟

ـ في البداية، كانت لدى قوات التحالف مثل هذه النظرة، فداهمت عدداً كبيراً من مكاتب المجلس في العراق، لكنها ادركت في ما بعد ان المجلس قوة عراقية كبيرة لا يمكن تجاوزها، فبدأت الانفتاح عليه وعلى قوات بدر التابعة للمجلس من اجل اخذ دورها في استقرار امن البلاد.

> هل جرت بينكم وبين قوات التحالف مباحثات بهذا الشأن؟

ـ نعم، ومازات متواصلة.

> هل انتم راضون بما تحقق لحد الآن من مكاسب سياسية للشيعة؟

ـ كحد ادنى على طريق الصراع السياسي، نعم راضون بهذه المكاسب. ولكن عبر السبل السياسية الكفيلة بانتزاع حقوق الشيعة بما يتناسب وحجمهم السكاني.http://www.alqabas.com.kw/news_details.php?id=44342&word=الحيدري

city oki
22-10-03, 12:50 AM
نموذج للصراع بين عائلة الحكيم والصدر خلال عهد الرئيس صدام حسين
المرجعية الدينية على سكة الانتحار الحتمي

اشكالية التامر شكوى المرجع السيد سعيد الحكيم لصدام حسين

القسم التاسع

كتــابــات - احمد الفتلاوي

[email protected]
الشكوى المقدمة من السيد محمد سعيد الحكيم الى صدام حسين حول مدرسة بيت الحكيم على السيد الشهيد محمد محمد صادق الصدر , وهذا نص الوثيقة :

وثائق حول المدرسة الباكستانية
وثيقة رقم 1

امر السيد الرئيس القائد (حفظه الله ورعاه ) المبلغ الينا بموجب كتاب ديوان الرئاسة الموقر
المرقم م.- 222504 في 20 - 6 -1998
م - مدرسة بيت الحكيم
امر السيد الرئيس القائد (حفظه الله ) ما ياتي
تعاد مدرسة بيت الحكيم في النجف الاشرف الى عائلة الحكيم يرجى اتخاذ ما يلزم مع التقدير

احمد حسين خضر
رئيس ديوان الرئاسة
............................................

جمهورية العراق
العدد 21 - 541
التاريخ 31 - 6 - 1998
سري للغاية وشخصي
الى - مدير امن المحافظة
م - مدرسة بيت الحكيم
اعلاه امر السيد الرئيس القائد (حفظه الله ) والمبلغ الينا بموجب كتاب ديوان الرئاسة الموقر المرقم م. خ - 22250401 في
20 - 6 - 1998 , لملاحظة ما جاء فيه وتنفيذ امر السيد الرئيس القائد (حفظه الله ورعاه ) وابلاغ السيد الصدر بذلك والاشراف على تسليمها واعلامنا مع التقدير
قائد حسين العوادي
محافظ النجف
31- 6- 1998

.............................................
الرجاء بدون تعليق

http://kitabat.com/r7120.htm

city oki
22-10-03, 12:59 AM
مفاوضات في كربلاء بشان الافراج عن رهائن
10-15-2003


(الشرطة) كربلاء (العراق) 15-10 (اف ب)- افاد مصدر امني ان فصائل شيعية عراقية تواجهت الاثنين في مدينة كربلاء المقدسة (جنوب)‚ كانت تتفاوض اليوم الاربعاء من اجل الافراج عن ثمانية رهائن يحتجزهم انصار الزعيم الشيعي الشاب مقتدى الصدر في احد المساجد‚ واضاف المصدر الامني في كربلاء (110 كلم جنوب بغداد) "انهم يتفاوضون حول الوضع في مسجد المخيم"‚ وكان انصار مقتدى الصدر لجأوا الى المسجد الاثنين بعد ان منعهم انصار المرجع الشيعي علي السيستاني من الاستيلاء على مقامي الامامين الحسين والعباس في كربلاء‚ وتلى ذلك اشتباك اسفر عن سقوط قتيل و24 جريحا‚ بحسب مصدر امني‚ ومنذ ذلك الوقت بقي في المسجد حوالى 15 عنصرا من عناصر "جيش المهدي" الذي شكله الصدر‚ وكانت قوات التحالف اعلنت مساء الثلاثاء في بغداد ان ثمانية اشخاص على الاقل احتجزوا كرهائن في هذا المسجد‚ وقام كبير ضباط الجيش الاميركي في العراق الجنرال ريكاردو سانشيز بزيارة سريعة الى كربلاء مساء امس الثلاثاء حيث التقى قائد الشرطة اللواء عباس فضل الذي اوصى التحالف بترك العراقيين يتفاوضون لايجاد حل سلمي للقضية

city oki
22-10-03, 01:05 AM
شهدت مدينة كربلاء اشتباكات دامية بين الأهالي ومجموعة مسلحة تابعة للزعيم الديني مقتدى الصدر, راح ضحيتها خمسة قتلى على الاقل والعديد من الجرحى حالة بعضهم خطيرة, اسفر الاشتباك عن اصابة [21] شخصا وكان طرفاه مسلحين ببنادق الكلاش************وف. لكن شاهد عيان قال انه رأى سبع جثث.
وبدأت المصادمات عندما حاول مائة من عناصر "جيش المهدي" التابع للصدر الاستيلاء على ضريحي الإمامين الحسين والعباس في كربلاء. واصيب عدد من الأشخاص من سكان كربلاء المدنيين الذين يرجح ان المسلحين بينهم كانوا من انصار آية الله علي السيستاني حيث قرروا منعهم من الدخول باغلاق ابواب الضريحين. ويعد السيستاني المرجع الاكبر للشيعة في الوقت الحاضر. ووقع الحادث بينما كان الصدر يعقد مؤتمرا صحافيا في النجف لتقديم تفاصيل بشأن "حكومة" اعلن عن تأسيسها الاسبوع الماضي لتحل محل مجلس الحكم الانتقالي العراقي.
وتم اخراج عناصر ميليشيا الصدر من المسجد من قبل انصار السيستاني والشرطة العراقية. وتوجه عناصر الميليشيا الى منطقة بوبيات الزراعية حيث جرت مطاردتهم. وقال الشهود ان الفرقة المتعددة الجنسيات المكلفة الاشراف على المنطقة بقيادة بولندية لم تتدخل في الحادث. ودعا ممثل السيستاني في كربلاء عبد المهدي الكربلائي مختلف الاطراف الى وضع السلاح وتفادي الانقسام بين الشيعة.
وقال الشيخ محمد كنعاني وهو رجل دين لا ينتمي لأي من الفصيلين "بعد ان اعلن مقتدى الصدر حكومته اراد اتباعه السيطرة على الضريح وكان انصار السيستاني هم الذين يسيطرون عليه وهذا ما اثار الاشتباك". وفي ضواحي بغداد, اقام الجنود الاميركيون المزيد من نقاط التفتيش في مدينة الصدر (الثورة) في محاولة لمنع انصار الصدر من التوجه الى كربلاء للمشاركة في المواجهات.
وحاول رجل في الكوفة التسلل بشحنة ناسفة الى مسجد المدينة الذي يتخذه الصدر مقرا له. وقال مسؤولان في المسجد ان الحراس اعتقلوا رجلا كان يحاول ادخال عبوة ناسفة الى المسجد. واوضح الشيخ فؤاد الطرفي مسؤول مكتب الصدر في كربلاء وقائد عجيل رئيس حرس المسجد انه تم العثور على عبوة ناسفة قبل يوم في محطة وقود قريبة من المسجد. وقال الشيخ الطرفي "لدينا معلومات من مصدر موثوق به حصلنا عليها من الاشخاص الذين اعتقلوا تفيد بان هناك العديد من العبوات الناسفة وضعت في مسجد الكوفة ومحيطه. ونحن بصدد البحث عن هذه العبوات".
ويعزي مراقبون تحركات جماعة الصدر الى فشل جماعة الصدر في اقناع أهالي مدينة كربلاء بأحقيتهم في الادارة الدينية للمدينة وتقلص نفوذهم فيها ومنعهم من أداء صلاة الجمعة في الحرم الحسيني الذي ظلوا يقيمون فيه صلاة الجمعة لفترة زمنية قبل ان يمنعهم عنها الأهالي قبل حوالي الشهر.
وفي شأن الحكومة الموازية التي اعلنها الصدر, قال ممثله في بغداد ان هذه "الحكومة" ستكون انتقالية وستعمل وفق الشريعة الاسلامية لكن "وفق نموذج عراقي فريد" لتعمل على ادارة العراق باكمله.
وقال الشيخ عباس الربيعي "هناك فراغ سياسي وسنملأه. ستكون هذه الحكومة انتقالية وعندما تستقر الاوضاع يمكننا تنظيم انتخابات. ان حكومتنا يفترض ان تحكم كل العراق وليس الشيعة فقط", معلنا رفضه اقامة دولة فيدرالية كما يريد الاكراد. واضاف "ككل شيء في الحياة سيكون لهذه الحكومة لون ديني بما في ذلك وزارة النفط. لكني لا اتصور اقامة حكومة متطرفة", مشيرا الى ايران وحكم طالبان في افغانستان.
وبشكل اوضح قال متحدث آخر باسم الصدر في كربلاء خالد الكاظمي "ان هذه الحكومة ستعمل وفق الشريعة" الاسلامية. واضافة الى "وزارات" الداخلية والمالية والخارجية ستضم هذه "الحكومة" ايضا "وزارة الامر بالمعروف والنهي عن المنكر" التي ذاع صيت نظيرتها ايام طالبان خاصة بسبب اجبار النساء على ارتداء البرقع وملازمة البيت. واوضح الربيعي "هذه الوزارة ستعلم الناس افضل طريقة سلوك في المجتمع من دون المساس بحريتهم".
موقف السيستاني
وقال ممثل السيستاني في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي "ليس هذا التوقيت الجيد" لاعلان تشكيل "حكومة" موازية, موحيا بانعكاسات ذلك السلبية على الطائفة الشيعية بمجملها. غير انه اضاف "من الخطأ الاعتقاد ان النزاع مع الاميركيين لا يعني الا انصار مقتدى الصدر. هو ايضا مع مراجع الحوزة. الوقت يمضي والعراقيون يفقدون صبرهم. على الاميركيين المغادرة فورا".
واتهم بعض سكان كربلاء مقتدى الصدر بأنه "حرض" رجاله للسيطرة على الضريحين من اجل الاستيلاء على الهبات الضخمة التي تجمع في هذين المقامين, لتمويل ميليشيا "جيش المهدي". وقال أحدهم "ان رعاع مقتدى يريدون السيطرة على هبات المؤمنين للتسلح.. ما كدنا ننتهي من صدام حسين اتانا مقتدى".

city oki
22-10-03, 01:09 AM
http://iraqipages.com/news/image_upload/News_2edb.capt.xgb10110141757.iraq_shiite_cleric_x gb101.jpg


كربلاء: قتيل و24 جريحا في اشتباك بين عناصر ميليشيا الصدر وانصار السيستاني
10-14-2003 -- أ ف ب

كربلاء (العراق) - قال مصدر في مستشفى كربلاء ان شخصا قتل واصيب 24 اخرون بجروح في اشتباك مسلح بين ميليشيا مقتدى الصدر وانصار علي السيستاني في كربلاء، في واحدة من اخطر المواجهات بين الشيعة منذ سقوط النظام العراقي السابق.

ووقع لاشتباك عندما حاول مئة من عناصر "جيش المهدي" الذي شكله الصدر مساء الاثنين الاستيلاء على ضريحي الامامين الحسين والعباس في كربلاء التي تبعد 110 كيلومترات جنوب بغداد.

وقتل شخص واصيب 24 آخرين بجروح، حسبما ذكر مصدر في مستشفى المدينة اوضح ايضا ان معظم الجرحى من سكان كربلاء المدنيين وفق المصدر ذاته. ووقع الحادث بينما يتوقع ان يعقد مقتدى الصدر المعارض للاحتلال الاميركي مؤتمرا صحافيا في النجف (175 كلم جنوبي بغداد) لتقديم تفاصيل بشأن "حكومة" اعلن تاسيسها الجمعة الماضي لتحل محل مجلس الحكم الانتقالي العراقي.

وحاول مئة من عناصر ميليشيا الصدر "جيش المهدي" السيطرة على ضريحي الامام العباس والحسين في كربلاء. وتمكن انصار السيستاني من منعهم من ذلك باغلاق ابواب الضريحين. وتحصن عندها عناصر ميليشيا الصدر في مسجد المخيم الذي يقع على بعد حوالى 500 متر من الضريحين حيث حاصرهم انصار السيستاني وسكان المدينة.

وتلا ذلك اطلاق نار بدأ مساء الاثنين وانتهى صباح الثلاثاء. وتم اخراج عناصر ميليشيا الصدر منتصف نهار اليوم من المسجد من قبل انصار السيستاني والشرطة العراقية. وتوجه عناصر الميليشيا الى منطقة بوبيات الزراعية حيث تجري مطاردتهم.

ولم تتدخل ان الفرقة المتعددة الجنسيات المكلفة الاشراف على المنطقة بقيادة بولندية في الحادث. ودعا ممثل السيستاني في كربلاء عبد المهدي الكربلائي مختلف الاطراف الى وضع السلاح وتفادي الانقسام الشيعي.

من جهة اخرى، حاول رجل مساء الاثنين في الكوفة (60 كلم من كربلاء) التسلل بشحنة ناسفة الى مسجد المدينة مقر مقتدى الصدر. وقال مسؤولان في المسجد في النجف ان حراس المسجد اعتقلوا رجلا كان يحاول ادخال عبوة ناسفة الى المسجد.

واوضح الشيخ فؤاد الطرفي مسؤول مكتب الصدر في كربلاء وقائد عجيل رئيس حرس المسجد انه تم العثور على عبوة ناسفة قبل يوم في محطة وقود قريبة من المسجد. وقال الشيخ الطرفي "لدينا معلومات من مصدر موثوق به حصلنا عليها من الاشخاص الذين اعتقلوا تفيد بان هناك العديد من العبوات الناسفة وضعت في مسجد الكوفة ومحيطه. ونحن بصدد البحث عن هذه العبوات

city oki
30-10-03, 02:08 PM
ايراني شارك في اغتيال الحكيم


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=22201

city oki
03-11-03, 03:06 AM
«انقلاب» في الرأي يثير التساؤلات! مقتدى: الأمريكيون ضيوف في العراق وأتشوق لحضور مجالسهم ومعسكراتهم وكنائسهم
بغداد ـ د ب أ: في تغيير لافت للنظر وللتساؤل!! دعا الزعيم الشيعي العراقي البارز مقتدى الصدر القوات الأمريكية في بلاده إلى حقن الدماء والتوحد والاخاء مع الشعب العراقي، مؤكدا ان «صدام حسين وأتباعه هم أعداء العراق وليس الأمريكيين».
واعتبر الصدر في بيان وزع في مدينة النجف الأشرف ونشرت صحيفة الصباح مقتطفات منه أمس الأحد تواجد القوات الأمريكية في العراق بأنه «تواجد ضيوف» كما وصف الأمريكيين بأنهم «شعب محب للسلام».
ودعا الزعيم الشيعي إلى ان يكون «شهر رمضان المبارك اجتماعا للعراقيين والأمريكيين في محافل السلم والسلام».
وشدد الصدر على أهمية «حقن الدماء والبعد عن الاعتداءات والحروب والارهاب ليكون التوحد والاخاء بين الشعبين والملتين». داعيا الأمريكيين إلى فتح المجال له لحضور مجالسهم وندواتهم ومعسكراتهم وكنائسهم وقال « فأنا لذلك متشوق ومشفق».
وتابع الزعيم الشيعي «أعينوني على ذلك بإعلان السلام منكم للعراق والعراقيين وإعلان التوحد بإبعاد الارهاب والحرب عن العراق».
ووصف صدام حسين بأنه «معتد أثيم» وقال «ان الشعب العراقي لا يريد إلا خيرا بالأمريكيين فليس عدو العراق إلا صدام وأتباعه».

http://www.alwatan.com.kw/default.aspx?page=1&topic=205211

city oki
21-12-03, 10:04 PM
مظاهرة يهودية في امريكا ضد الوهابية يتزعمها رجل دين شيعي
المظاهرة اليهودية امام السفارة السعودية في واشنطن لم تحظى بالتغطية الاعلامية الكبيرة ..... وقد كانت في تاريخ 25- 9 - 2003 .... اي قبل اربعة اشهر تقريبا ...... وسبب المظاهرة هو ادعاء اليهود ان المملكة العربية السعودية سبب رئيسي للارهاب في العالم وذلك لان المملكة تتبنى المنهج الوهابي المتطرف على حد قولهم ...... وهذه احد المصادر التي ذكرت الخبر :

http://goldwater.mideastreality.com/jewishprotesters.html

العجيب ان رجل الدين الشيعي هادي المدرسي كان قد قام بزيارة للولايات المتحدة قبل هذه المظاهرة بوقت قصير وقد ذكر ان هدف زيارته تلك يتلخص فيما يلي :

" تعريف مذهب أهل البيت (عليهم السلام) للشعب الأمريكي والإدارة الأمريكية كالبديل الوحيد لمواجة المد الوهابي العنيف، وذلك تحت شعار (الإسلام؛ دين الحق والعدالة والسلام) "

المصدر :

http://www.ebaa.net/khaber/2003/06/16/khaber02.htm

وهذه صورة المدرسي وهو احد الذين عادوا الى العراق على دبابة امريكية بعد زوال حكم صدام :

نقل من الساحه العربية الاخ العزيز الطود

سبحان الله !
هدف الزيارة هو : " مواجة المد الوهابي العنيف " !

عجيبة هذه الوهابية التي جمعت الرافضي واليهودي على هدف واحد .....

اليهود والرافضة جنبا الى جنب في هجمتهم على اهل السنة والجماعة ......

لكنهم لا يستطيعون ان يصرحوا بعدائهم لاهل السنة والجماعة ..... لذلك هم يصفونهم بالوهابية ....

واتحدى اي رافضي ان يعطينا الفرق بين السني والوهابي .......

سادة ايران يصرخون منذ اكثر من عشرين عاما " الموت لامريكا " ..... وما راينا شيئا ..... بل ان امريكا قدمت لهم خدمات لم يكونوا يحلموا بها ..... مثل الحرب على حركة طالبان والهجوم على صدام ..... وقد راينا بعد زوال حكم صدام كيف خرج سادة الروافض من جحورهم ..... والمضحك انهم لا يزالون يشتمون امريكا بالعلن ليدغدغوا به مشاعر المسلمين ......

كما راينا قبل يومين تصريخ خامنئي الذي قال فيه انه سعيد بالقبض على صدام حسين .... ولكي يتلاعب بمشاعر المسلمين قال انه يتمنى ان ينال شارون وبوش المصير نفسه ..... ولكن لماذا قال الجملة الاخيرة ؟

حتى لا يظهر امام المسلمين انه في جبهة واحدة مع شارون الذي اعلن هو الاخر سعادته بالقبض على صدام حسين ......

الرافضة لهم عشرين سنة يتلاعبون بمشاعر المسلمين ..... ولكن الان الوضع مختلف تماما ... المسلمون سمعوا باذانهم الرئيس الايراني السابق رفسنجاني وهو يتفاخر بدور ايران الرئيسي ضد طالبان ..... والمسلمون راوا باعينهم خيانة الرافضة في العراق وكيف ان كبرائهم امثال السيستاني امروهم بان يتعاونوا مع الامريكان .......

الدكتور البلوشي قال في احد المرات :

" لا تقوم دولة للرافضة الا بعد ان تقوى شوكة اليهود "

وهذا ملاحظ .....

حزب الله اللبناني آمن مطمئن على حدود اسرائيل ...... بينما المجاهدون من اهل السنة والجماعة مطاردون اينما وجدوا .....

اخيرا اريد ان اعلق على كلمة هادي المدرسي والتي ذكر فيها انه يريد الوقوف امام الد الوهابي العنيف ......

هو مرعوب لان الدين الذي يمثله لا يملك شيئا ... بالله عليك كيف سيقتنع الكافر بالدخول الى دين الرافضة؟

لو ان الشيعي سيناظر اليهودي او النصراني .... من الذي سيقنع الاخر ؟

هل ازعجكم كلام المدرسي ؟

هل ادلكم على طريقة تزيد المدرسي وامثاله غيظا وقهرا ؟

بسيط جدا ويسير باذن الله :

1- علموا عوام المسلمين العقيد الصحيحة والاتباع وخطر الابتداع

2- انشروا العلم الشرعي في اوساط اصحاب الطوائف الضالة

3- انشروا دين الله بين الكفار

والناس مفطورون على التوحيد ..... كل ما علينا هو اعادتهم الى الفطرة ....

اليكم هذا الموقع الذي لو عرضت محتوياته على قناة الجزيرة لما بقي شيعي واحد في الوجود !! اليكم الموقع :

http://www.d-sunnah.net

اللهم انصر سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم

اللهم اعز الاسلام والمسلمين واذل الشرك والمشركين

سبحان الله وبحمده ...... سبحان الله العظيم

city oki
21-12-03, 10:20 PM
عالم شيعي كبير يقول : يا أمريكا نحن أفضل من تستخدمين لحرب الوهابية !!!
ألم أقل لكم أن اليهود والشيعة صف واحد ضد الإسلام وأهله !!!
فلقد قام أحد كبار علماء الرافضة وهو آية الله السيد هادي المدرسي بزيارة مدينة واشنطن عاصمة الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في مؤتمرها السنوي الأول، وهو الأول من نوعه في أمريكا الشمالية.
http://www.alshahid.com/thqafa/images/4dr.jpg
تقول الوكالة الشيعية للأنباء ما نصه :

(كان الهدف من المؤتمر الذي شارك فيه الألوف من المسلمين من مختلف زوايا الولايات المتحدة هو إيجاد روح التفاهم والمودة، بالإضافة إلى تعريف مذهب أهل البيت عليهم السلام للشعب الأمريكي والإدارة الأمريكية كالبديل الوحيد لمواجة المد الوهابي العنيف، وذلك تحت شعار :الإسلام؛ دين الحق والعدالة والسلام).

الشيعة يريدون التعاون مع اليهود وأمريكا ضد الوهابية ؟؟!!!

الوكالة الشيعية للأنباء : http://www.ebaa.net/khaber/2003/06/16/khaber02.htm

===

لمزيد من تعليقات الاعضاء المفيدة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=24608

city oki
21-12-03, 10:22 PM
سؤال موجه لرافضة الكويت
سؤال اوجهة لرافضة الكويت

لماذا دائما وابدا تعددون جرائم صدام بحق الكويت(رغم اقراري بجرائمه في حق الكويت)

ولا تقرون بجرائم النظام الايراني في حق الكويت
من خطف للطائرات
الى التفجيرات اللتي حصلت في الكويت
الى تفجير موكب امير دولة الكويت ومقتل عدد من حراسه

لماذا هذا التناقض

city oki
21-12-03, 10:33 PM
صور الخائن المرجع المجوسي حسين الصدر
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=24133

city oki
28-12-03, 03:00 AM
هل فعل اليهود بالفلسطنيين كما فعل الروافض بأخواننا أهل السنة في العراق ؟؟ شاهد الصور

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?s=&threadid=20812&highlight=%C7%E1%CE%E6%C6%ED

city oki
03-04-04, 09:29 AM
مرجعية السيستاني وشيعة العراق

كتابات - سالم علي

يبدو أن البعض بات يحلو له المجاهرة علناً بخضوعه المطلق لشخصيات أجنبية هناك ألف مؤشر ومؤشر على فساد أدارتها وملاحقتها بالكثير من الشبهات التي بدأت تطفو على السطح يوماً بعد يوم.

وليس بجديد الاشارة الى مشكلة الشيعة والمرجعيات الفارسية، وبالتالي التسرب الفكري الغريب للتفكير الفارسي والعقلية المركبة لحضارة تمتد الى آلاف السنين، والتي تمظهرت في مسميات وأشكال مختلفة وباسم التشيع وهو منها براء.

والحق يقال انه ربما لم يستفق البعض جهلاً، وغفلة، وسذاجة من تسرب الكثير من المعقتدات الفارسية الى العقيدة الشيعة النقية كنتيجة منطقية للهيمنة الفارسية على مقاليد الحوزة الدينية في النجف الأشرف، وكربلاء، وغيرهما، فلم يدرك هذا البعض أن الكثير من الشبهات التي تنا ولت عقيدة التشيع كانت قد ترشحت من عقليات سدنة الحوزة من الايرانيين فبات مفكرو الشيعة لا هم لهم إلا دفع تلك الشبهات وتأويلها دون أن تنالها يد جراح شجاع ليضع الكثير من النقاط على الحروف.

وشيعة العراق وأهل الجنوب بالتحديد منهم والذين ترواحت مسمياتهم بين "الشروكية" و"المعدان" في القاموس الفارسي لا مناص من أن يبقوا كذلك أتباع مطيعين لمشيئة السادة الاجلاء القادمين من بلاد فارس طالما انهم في نظر الأخيرين من الاعراب الاشد كفراً ونفاقاً، والذي يجب أن لا يعلموا حدود ما أنزل الله، بل وهم من الجهلة طالما أنهم لن ينالوا ما يناله علماء بلاد فارس الذي جاءوا بالمن والسلوى لهؤلاء الحفاة العراة المتسكعين.

هؤلاء الجهلة!! ليس لهم أن يتساءلوا عن حقيقة مراجعهم الفرس، وعن دورهم وعن ارتباطاتهم، وعن المنهج الذي يتبعونه في معالجة قضاياهم، بل وعلى هؤلاء الجهلة!! أن يسلموا قيادهم لهؤلاء يقودونهم حيث يشاؤون، وما عليهم إلا الطاعة وا لركون، ومن خرج على هذه القاعدة المقدسة فالتفسيق والتكفير هو أمضى سلاح للقضاء عليه.

بالامس القريب كان موقف السيد محسن الحكيم السلبي من العراقيين، وبعده ورث المنصة السيد الخوئي وموقفه لا يحتاج الى بيان، والمليارات التي ورّثها لاولاده وأرحامه لا تأكلها النيران، والجاه والنعيم الذي يعيشه اولئك فوق الخيال، بل يكفي أن يتأمل أحد كيف كان يعيش ولده مجيد في لندن، بل وكيف كان يحيا صهره جلال واولاده الذين جابوا شرق الدنيا وغربها وهم ينثرون حقوق الفقراء من الشيعة على ملاذهم وملاهيهم.

ورغم ذلك كله لم يكن بوسع أحد أن يرفع أصبع الاتهام نحو تلك المرجعية وحاشيتها التي نخرها الفساد، والتي أسعدها استشهاد المفكر العراقي الشهيد محمد باقر الصدر، طالما كان رحمه الله تعالى من أول المشككين بتلك الحاشية، وكان من الداعين الى اقتلاعها من جذورها.

قُتل محمد باقر الصدر، وقتلت اخته، وقتل الكثيرون، ومرجعية الخوئي تواصل جمع الأموال، فلا شأن لها بمرجع عراقي، حين تبارى كل المراجع الفرس والعرب للوقوف بوجه الشاه حينما حاول أن ينال من الامام الخميني رحمه الله، وكان ذلك ال موقف على عظمته لا يمكن أن يسري بأي حال من الاحوال على المراجع العرب وإن علا شأنهم، وارتفع قدرهم.

عجلة مدمرة سحقت كل العقول العربية الشيعية التي لا تدور في فلك الهيمنة الفارسية، ونالها الكثير من الأذى والتسقيط والاتهام وأعانها على ذلك نظام الجور القذر لصدام وزبانيته، فكان خير عون لهم لتنفيذ هذه السياسة لرضاه عن الصمت المطبق لهؤلاء المراجع الايرانيين عن سياسته الحمقاء والظالمة، فلا غرو أن تتضخم ثروات هؤلاء المراجع، وتزداد قدراتهم، وتمتد شبكاتهم، وتجند لتحقيق هالاتهم الكثير من الأقلام المأجورة، والنيات الساذجة، حين تطارد اللعنة والاتهامات، بل والقتل غيرهم.

واليوم تطل علينا مرجعية لا يجهل حقيقتها إلا السذّج والبسطاء، انتقلت الى يديها قدرات مادية ضخمة، وشبكات معقدة تمتد الى أنحاء العالم، ومصالح مادية متشابكة ستكشفها الأيام، باتت ووفق سياسة لم تعد خافية تتحدث جزافاً وظلماً ب اسم شيعة العراق، ودون وجه حق، أو حجة منطقية خلا ما يروج له اتباعها ومريدوها.

هذه المرجعية التي نمت غفلة في ليلة وضحاها لم يتوقف أحد ليسأل نفسه كيف نمت، وكيف ترعرعت، وما هي مقومات وجودها، بل وما هي ارتباطاتها، ومن يمثلها، ومن يتحدث باسمها، وكيف تدير شؤون الشيعة، وباسم من، ولمصلحة من!!< /SPAN>

مرجعية تطابقت مصالح الآخرين ـ عدا شيعة العراق ـ في ايجادها، ودعمها، ورفدها، وتقديمها الى الواجهة، ومرجع دفع الى واجهة الاحداث دفعاً، وانيطت به دون حق مسؤولية شيعة العراق حين كان حتى اواخر حياة الخوئي مجرد رقم متواضع في مؤسسة مالية ضخمة تمتد من العراق الى لندن، وتتحكم بمصائر ملايين الشيعة النائمين في أحلام العسل وسطوة الطاغية.

ان هذه المرجعية التي يتجرأ البعض بوصفها ضمير العراقيين وأملهم ليست ألا واجهة براقة لحقيقة مرة ستكشفها الأيام آجلاً أم عاجلاً، وحينها ستطارد المروجين لها اللعنات المتلاحقة.

والغريب أن ذلك البعض يحاول أن ينسب لها من المواقف الحكيمة ما لا يمت لها بصلة ولا نسب، فلا حكمة تهدف صيانة دماء العراقيين هو ما يجعل تلك المرجعية تصمت عن كل شيء، وتخرس عن أتخاذ أي موقف، فهي صامتة، خرساء، لا هم لها إلا بن اء كيان ضخم لها ربما يمكنها يوماً ما من الاستحواذ على مقدرات هذا البلد العظيم، وهو ورب الارض والسماء مجرد حلم صيف ستصحو منه عاجلاً وليس آجلاً.

أن منهج عدم التصادم ليس سياسة جديدة ومدروسة في تعامل اركان هذه المرجعية مع الاحداث الآنية قطعاً، فهي سالمت صدام حسين، وستسالم فرعون أن حكم أي شخص باسمه.

لم ولن ثم ولن تقف هذه المرجعية موقفاً يعرضها لادنى مستوى من الخطر يهدد مصالحها وامتيازاتها، وهذا هو منهج المراجع الذين سبق لاحد الاخوة وصفهم بالشاهنشاهية.

ليسال كل واحد منا ما هو تأريخ هذه المرجعية؟ وما فعلت للعراقيين؟ ومن يديرها؟ وأين هي أموالها التي حرمت منها أطفال ونساء العراق سنين القحط يوم كان فلان وعلان يعيشون بذخاً ومتعة لا توصف؟

ليتجاوز العراقيون الشيعة نظرية الانقياد الاعمى للمراجع الفرس فوالله ما نالهم من الضيم والقهر والذل والاستعباد إلا بسبب هذه النزعة السلبية من المتابعة العمياء لهؤلاء الذي لم ولن يخدموا إلا مصالحهم ومصالح أتباعهم وحاشيتهم

لنجعل لنا مقاييس شرعية وعقلية لمحاكمة هؤلاء المراجع وحاشيتهم، فلسنا نعاجاً تقاد لمسالخ أهوائهم ومذابح ملذاتهم.

لماذا هذه السلبية من قبل الحركات الشيعية العراقية والاحزاب الاسلامية الشيعية في التعاطي مع الشان العراقي فلا يكون إلا من خلال المنظور الايراني، والتوجيه الايراني، والرأي الايراني، والدعم الايراني؟ فهل يلومن أحدٌ أحداً أ ن كفر بهذه الاحزاب وتبرأ منها.

أقول نحن نبجل المراجع الايرانيين الذين كان ولازال تأريخهم يشرف كل شيعي امثال الامام الخميني رضوان الله تعالى عليه، ولكننا نرفض أن تنسحب هذه النظرة على غيره من أصحاب المؤسسات المالية المسجلة في دوائر الطابو على أنها مرجع يات دينية.

أما آن الاوان ليخرج شيعة العراق من بودقة التحكم الايراني في شؤونهم وليعلموا انهم عراقيون عرب لهم شأنهم الخاص كما للايرانيين شأنهم الخاص بهم؟

اننا بحاجة الى بلورة وجود عراقي وطني يؤمن بالعراق وشعبه، وبالعراق وسيادته وكرامته، وأن نتجاوز هذه السلبية التي لن تقود هذا الوطن إلا الى مزيد من الخراب والتشرذم والضياع، وهذه مسؤولية كل الوطنين الشرفاء، وأصحاب الاقلام ا لنزيهة، والهمم العالية.

city oki
07-07-04, 05:27 AM
بوش كذاب / ************ولاس كريستوف*


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32290



أستاذة جامعية: الموساد 'الإسرائيلي' اغتال 100 أستاذ ومفكر عراقي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32279


فضل الله يحذر من نوايا إسرائيل في المنطقة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32278

معلومات عن قاضي التحقيق ورئيس المحكمة التي ستحاكم صدام


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32277


مقتدى الصدر من اصل ايراني /الكاتب الايراني المعروف أمير طاهري

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32274

شاكر
11-07-04, 12:05 PM
الطائفيون وحقوق الإنسان وأكذوبة الستين جثة

كتابات - علاء اللامي

يستغل بعض الطائفين من الجهتين ظهورهم على أخطر وسائل الإعلام الجماهيرية الحديثة ألا وهي القنوات الفضائيات العربية للترويج لفكرهم ومشاريعهم السياسية الطائفية ويتخذون من هذا الظهور مناسبة للتحريض والدس وزرع الأحقاد دون مراعاة لأصول العمل الإعلامي وبإغفال تام ومقصود للعقلانية والصدقية والأمانة العلمية والإعلامية . مثال مهم من هذا الغرار حدث قبل بضعة أيام حين استغل السيد وليد الحلي الذي يعرف نفسه برئيس جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان العراقي مشاركته في برنامج حواري على قناة المنار اللبنانية ليطلق من خلاله أكذوبة كبيرة مفادها أن أحدهم أوصل إليه في يوم ظهوره في البرنامج شريطا مصورا تظهر فيه ثلاث جثث مشوهة لمواطنين من العراقيين الشيعة زعم إنهم قتلوا في مدينة الفلوجة .

ومعروف إننا تطرقنا و من موقع وطني يسعى لتبرئة أهلنا في الفلوجة وفضح زمرة القتلة الحقيقيين من المخربين إلى تلك الحادثة الإجرامية التي ذهب ضحيتها تسعة مواطنين عراقيين من سائقي الشاحنات، سلمت وقتها ست جثث منها وبقيت ثلاث في مشرحة مستشفى المدينة كما ذكرت الأنباء في حينه ، ويبدو أن ما تبقى من تلك الجثث قد سلم أخيرا فأراد رئيس جمعية حقوق الإنسان تجديد الحديث عن هذا الموضوع الحساس والخطير وهذا من حقه لو كان توخى الدقة والصدق والابتعاد عن التحريض الطائفي .وبالمناسبة فقد عقب أحدهم على ما كتبتُ معتبرا إنني رفعت العدد من ست إلى تسع ضحايا لأسباب طائفية أو كما وصفني أحد الصداميين على موقع البصرة نت بأنني "شيوعي طائفي " في حين إنني لم أفعل سوى تكرار ما أوردته الأنباء والحقيقة فهذه التهمة ليست جديدة فالطائفيون من الشيعة يصفونني بالطائفي والناصبي والمعادي للشيعة والطائفيون من السنة يصفونني بالطائفي الشيوعي ( ومن الطريف أن العملاء من الأكراد يصفونني بالقومي والشوفيني مع إنني أيدت علنا في كثير من المناسبات حق تقرير المصير للأمة الكردية ككل وحقها في إقامة كيانها القومي على أرضها التاريخية وليس في العراق وحسب ) وحين يتفق طرفان متناقضان قيميا على وصفك بصفتين متناقضتين فهذا ما ينبغي أن يكون مدعاة للفخر لأنك في الموقع الصحيح أي من الطائفة الوطنية !

نعود إلى رئيس جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان وليد الحلي فقد زعم أنه يملك معلومات تؤكد وجود ستين جثة أخرى للعراقيين من الطائفة الشيعية في مستشفى الفلوجة وهنا انكشفت اللعبة إذ يبدو أن هذا السيد لم يعلم بأن زميلا له هو الشيخ جلال الدين الصغير نائب رئيس الوقف الشيعي قد صرح بهذه المعلومة وقبل أسبوعين تقريبا إلى قناة "العالم "الإيرانية الناطقة بالعربية بل وزعم الشيخ الصغير والذي دافع عن الاحتلال وسلطاته والهيئات التي شكلها دفاعا مستميتا أن هناك ستين جثة أخرى مدفونة في مقبرة المدينة فيصبح المجموع مائة وعشرين جثة لعراقيين شيعة قتلوا في الفلوجة وهكذا يحاول الطائفيون من الجهتين إقناعنا ،دون تقديم دليل ملموس واحد، بأن هناك مائة وعشرين قتيلا عراقيا شيعيا في الفلوجة وما ثمة أحد يسأل عن هؤلاء القتلى أو يطالب بأجداثهم غير الحلي والصغير .

الواقع أن الحلي كرر أكذوبة الستين جثة التي أطلقها شيخه الصغير قبل أسبوعين فيما زعم هو – الحلي - أنه علم بها في اليوم ذاته الذي أطل فيه على شاشة المنار وهذه كذبة صغيرة تفضح كل شيء .

ويمكن التساؤل - إذا ما افترضنا جدلا صحة أكذوبة الستين أو المائة وعشرين جثة - كيف يهنأ للسيد رئيس جمعية حقوق الإنسان عيش ولا يفعل شيئا وهو يعلم بهذا العدد الهائل من الجثث في تلك المدينة ؟ غير إن من سمع بقصة المناضل العراقي أبو يوسف أحد كوادر التيار الوطني الديموقراطي العراقي والذي خذله وليد الحلي لن يكون بحاجة للإجابة على ذلك التساؤل أو على إبداء العجب والقصة باختصار هي :

المناضل أبو يوسف - ونتحفظ في الوقت الحاضر على طرح اسمه الكامل خوفا على حياته من زعران الميليشيات الطائفية في العراق - اعتقل قبل بضع سنوات من قبل ميليشيا الجاسوس أحمد الجلبي وأخضع للتعذيب الشديد والممارسات اللاأخلاقية التي يتقنها أوباش السي أن آي ومازال أبو يوسف يعاني من آثار التعذيب ويعيش شبه مشلول وقد قدم إلى محاكمة أربيل تحت سيطرة الحزب الديموقراطي الكردستاني ولحسن الحظ تم إلقاء القبض على الفاعل الحقيقي الذي قام بالعملية المسلحة ضد جماعة الجلبي التي اتهم بها أبو يوسف فأصدرت المحكمة حكمها ببراءة أبو يوسف وبحوزتنا النسخة الأصلية من الحكم ومن شهادات الأطباء العراقيين في أربيل والإيرانيين الذين عالجوه والتي تصف حالته الصحية وآثار التعذيب وقد التقى أبو يوسف قبل سنتين ونصف في طهران بالسيد رئيس جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان العراقي وليد الحلي وشرح له حالته وسلمه ملفا كاملا عن تلك الحالة طالبا منه إيصال حالته إلى المنظمات الدولية ومساعدته على الخروج من إيران بغية العلاج في إحدى الدول الأوروبية فوعده الحلي خيرا ومرت الأيام والشهور ولم يفعل الحلي أدني ما يوجبه الخلق والمنطق والصفة التي يحملها ويبدو أنه تلقى من الجلبي ما يدفع إلي إغلاق الملف ! وبالمناسبة فقد بادر أحد الصحافيين من أصدقاء التيار الوطني الديموقراطي إلى الكتابة حول مأساة رفيقنا أبو يوسف وجريمة الجلبيين بحقه وطرح الوثائق الخاصة بالموضوع في جريدة الوفاق .

وأخيرا .. فأية صدقية ستبقى لرئيس جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان العراقي وهو يخذل هذا الإنسان وفي حالة كهذه الحالة ؟ وهل سيكون جديرا بالتصديق والدفاع عن الموتى من يخذل المظلومين الأحياء ؟

city oki
20-07-04, 11:47 AM
أئمة مساجد بغداد يتلقون تهديد بالقتل

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32789

حذر "مجلس شورى أهل السنة والجماعة" في العراق استخدام قانون الطوارىء ضد اهل السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32787

سرقات بريمر على لسان عضو مجلس الحكم بحر العلوم

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32743


جمهورية العراق ..( رئيس وزراء قاتل وحكومة بصلاحيات البطش!)

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32742



الدكتور "علاوي"! احرق الفلوجة عن بكرة ابيها!/ الشيعة يحرضون لقتل اهل السنة والجماعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32741

سيمون هيرش : الحكومة الأمريكية لديها أفلام فيديو لاغتصاب الأطفال العراقيين في أبو غريب

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32717

قيس الخـزعلي في سطــور ، الناطق بإسم مقتدى الصدر

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32685

من قصف حلبجة بالكيمياوي؟

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=32339

city oki
20-07-04, 10:14 PM
بين اسعد راشد وحسن العلوي - إذا نجحوا قالوا شيعة شرفاء وإذا فشلوا قالوا قتلهم السنة- عصابة ألجلبي( مع الاعتذار لكل الشيعة الشرفاء)

كتابات - كهلان القيسي

من دواعي أخلاقي أن لا أرد على من يشتمني في كتابات وغيرها, وقد شتمت وهددت كثيرا, ولم أرد لأنني وبصراحة لم اكتب المقلات بل أترجم المقالات عن الصحافة العالمية.ولا اعتقد إن روبرت فنسك سني أو سيمور هيرتش دفع له صدام كوبانت نفط وهو في السجن, بل هؤلاء أناس أحرار متمدنين كلامهم يوزن بالمثاقيل لأنك لا تستطيع الاضطلاع على ما كتبوا إلا أن تدفع وهذه سمة غربية

ولكن قبل أيام قرأت عنوانا في كتابات لأسعد راشد وتعجبت لان الأخ صاحب الموقع لم يمنع نشر هذا المقال ليس ضد الفكر بل لأنه شتائم ومسبة حقيرة وهذا ما يعاب على كتابات في الاونه الأخيرة.

يريد الأخ حرق الفلوجة عن بكرة أبيها ألان وليس قبل حين, لماذا الان وليس قبل حين. لو أراد هذا النكرة حرق الفلوجة قبل حين لقلنا ربما انه عراقي شيعي وقع علية ظلم من ضابط عسكري أو مخابراتي من أهل الفلوجة لقلنا إن شخص في لحظة غضب أراد استرادا حقه في النقمة على شخص من مدينه ما بابادة كل أهلها,هل أطالب أنا كهلان القيسي بابادة كل أهالي مدينة العمارة – لان السيد جاسم البيضاني شيعي من أهل العمارة الذي وشى بي إلى المخابرات ورئاسة الجامعة المستنصرية وقطع رزقي كأستاذ في الجامعة ومن ثم محاولة قطع رقبتي من قبل المخابرات, بالتأكيد لا لان ليس كل أهالي ميسان هم جاسم البيضاني, وكعراقي احيي كل مقاتل من أهالي العمارة رفع السلاح بوجه المحتل.

إن من يريد حرق الفلوجة ألان هما جهتين احمد ألجلبي وإسرائيل فإذا كنت بوقا لهما فصه, الفلوجة ألان تقاتل عدو محتل بكل المقاييس والأعراف الدولية, وأنا متأكد انك لا تفقه لغة غير العربية ربما بالصدفة. لو انك قرأت كل ما كتب وقيل عن الفلوجة لخسئت من نفسك وما كتبت, لان الفلوجة ألان تقاتل الأمريكان ولها وللعراق الكبير كل الحق في قتل الغزاة, ولم تقتل ألان أو تهتك عرض عراقي أخر. أنا اعرف سوف تقول قتلوا ستة من الشيعة: أنا وأنت وكل شخص يتسأل من هم هؤلاء الشيعة_ هل هم فعلا أناس بسطاء طالبي رزق أنا لا اعتقد ومعي الكثيرين في ذلك: لأنه ولسبب بسيط أورد لك الخبر الأتي والذي يفتخر ألجلبي به:

وعلى صعيد أخر ابلغ مصدر في المؤتمر الوطني العراقي الذي يتزعمه الدكتور احد ألجلبي "إيلاف" في اتصال هاتفي من بغداد اليوم إن جهاز امن المؤتمر استطاع اعتقال ضابط كبير سابق كان عضوا في المكتب العسكري لحزب البعث اسمه حميد البار في مدينة الفلوجة وقال انه احد قادة الملثمين الذين ينفذون أعمالا تخريبية ومسئول عن عدد من عمليات القتل وتفجيرات السيارات........

يا من رضع من ثدي فارسية ألا تعتقد إن من حق هؤلاء القبض والقتل وربما ذبح عملاء ألجلبي في الفلوجة.

إذا نجحوا في مهماتهم التي يكلفهم ألجلبي بها قالوا انهم عراقيين شرفاء وإذا فشلوا في مهمتهم وقبض عليهم المقاومون قالوا شيعة ذبحهم السنة. هل يستطيع احد دحض هذا.

قال السيد حسن العلوي وهو إنسان معروف: إن الشيعة المنتفعين( واكرر المنتفعين) اشتروا المناصب وان السنة اشتروا الوطنية في هذا الاحتلال الأخير. الحمد لله انه شيعي ليس سني( بالرغم من إنني أجد هناك أخوة عراقيون من الشيعة من هم اشرف من كثير من السنة لان العملية هي ليست سنة وشيعة بل هي من هو عراقي أصيل ومن هو عراقي دخيل,.).

لماذا الفلوجة: لم أبالغ ولن ازاود فان الفلوجة بتاريخها النضالي معروفة أكثر من أي مدينة عراقية أخرى, اسألوا الرصافي عنها.

إن بوش والعلم كله معه اقروا واعترفوا بان من حق الفلوجة والعراق أي يقاوم وقال بوش بالحرف الواحد: لا أطيق أن يكن بلدي محتل ولا أقاوم.

هل بوش فلوحي أم ماذا.

هل إن السيارات المفخخة كلها من الفلوجة أم من عاصمة أسيادك في طهران, أنا لا أقول هذا اذهب إلى الصحافة العالمية الرصينة وحلل إذا كنت تعرق القراءة.

والله انه لولا الفلوجة لكانت أقدام الأمريكان ألان تدوس فوق رؤوس أسيادك في إيران وفي دمشق.

ولكن الحمد لله إن في العراق أناس هدفهم العراق الواحد الأحد الذي فيه الشيعي أخ للسني رغم ما حاول صدام من زرع ألفرقه بينهم فهم يبقون أحفاد الشيخ جواد مهدي الخالصي الذي تبعه كل العالم الإسلامي من الهند إلى عمان.

يا فقيه عصره وزمانه لو عرفت إلى أين يفضي المشروع الأمريكي من احتلال العراق للطمت رأساك بخف رقع.

city oki
21-07-04, 07:04 AM
ماذا جري في حلبجة الكردية؟ حقائق لا يعرفها الناطقون بالعربية




النظام العراقي السابق اقر باستخدامه غاز الخردل ضد الجيش الإيراني وليس ضد المدنيين
هل تعرضت مذبحة حلبجة لتضخيم. . وهل قامت جماعات كردية باستثمارها وتسويقها للاعلام الغربي؟

د. محمد العبيدي

هذه قراءة تتساءل عما جري في مدينة حلبجة الكردية، وتحاول تحليل الاراء والاراء المضادة والاستخدام الاعلامي لمأساة حلبجة. وظلت حلبجة بعيدة عن الموقف الرسمي الامريكي، لانها كانت ستدينها باعتبار ان صدام حسين كان اثناء الحرب مع ايران كان سيدين الادارة ولهذا تجنب بوش الاشارة اليها. ومع ان القصة اختفت من الخطاب الرسمي والاعلامي في الثمانينات والتسعينات الا انها عادت للظهور اثناء حملة بوش الانتخابية وعادت القصة للظهور وبقوة اثناء عام ٢٠٠٢ عندما بدأت ادارة بوش التحصير فعليا لغزو العراق، فقد جري ذكر حلبجة ٥٧ مرة في شهر واحد، وفي اذار (مارس) ٢٠٠٣ وهو الشهر الذي بدأت فيه الحرب جري ذكر حلبجة (١٤٥ مرة). ويبدو ان العودة لحلبجة جاء لانها انمحت من الاذهان ولهذا اصبح من المناسب ذكر القصة دون التورط في لعبة لوم امريكا علي الدعم الذي قدمته في السابق لصدام حسين.

القدس العربي

سمعنا ابان احتلال القوات العراقية للكويت عام ١٩٩٠ بقضية حاضنات الأطفال حين إدعي كويتيون أن نظام صدام قد سرق تلك الحاضنات من المستشفيات عند إحتلاله للكويت مما أدي لوفاة الأطفال الرضع الذين كانوا يعالجون بها، ثم تتبين أن الفتاة التي صرحت بتلك المعلومات في مؤتمر صحافي والتي قلبت الدنيا ولم تقعدها لم تكن إلا إبنة السفير الكويتي في واشنطن والتي لم تكن في الكويت حينذاك علي الإطلاق. كما ثبت بعدئذ أن هذه التمثيلية كانت من نسج خيال شركة علاقات عامة أمريكية دفع لها الكويتيون المال الكثير من أجل تأليب المجتمع الدولي، والأمريكي بالذات، علي نظام صدام. تلك الحادثة تراودني كلما فكرت بتداعيات أحداث حلبجة عام ١٩٨٨ وما جري فيها من قتل لأبنائها والتي أصبحت فيما بعد، وخصوصاً بعد ماسمي بحرب تحرير الكويت، عنواناً إستخدمه ويستخدمه القادة السياسيون الأكراد لتنفيذ مآربهم في الإنفصال عن العراق. فقد أصبح واضحاً الآن وبما لا يقبل الشك أن القادة الأكراد ومن خلال شبكة واسعة في أوروبا وأمريكا وبمساعدة المخابرات الأمريكية والموساد الإسرائيلي قد وظفوا أيضا شركات متخصصة بالعلاقات العامة لتضخيم وتحريف حقيقة ما جري في حلبجة ذلك العام. قبل أكثر من ثلاثة أعوام سألني صديق أمريكي إسمه جود وانسكي عن حقيقة ما جري في حلبجة عام ١٩٨٨، وذلك نظراً لما كان الرجل يقرأه من أنباء متضاربة عن حقيقة ما جري هناك والتي كانت تنشرها ولحد الآن أجهزة الإعلام الغربية والأمريكية منها بوجه خاص. والسبب في سؤاله ذلك هو أنه كان من كبار رجال الإعلام الأمريكان، حيث كان يشغل منصب مساعد رئيس تحرير صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية الشهيرة، وعمل بعدها مستشاراً إقتصادياً للرئيس الأمريكي الأسبق رونالد ريغان. بعد ذلك، ولحد الآن، ترأس شركة إستشارات إقتصادية/سياسية خاصة تتمتع بموقع متميز وذلك لما له من خبرة إقتصادية وسياسية جعلته متفوقاً علي الكثيرين من أقرانه العاملين في هذا المجال. ولكون وانسكي إستمر بالكتابة عن قضايا الساعة الساخنة، فقد كانت إهتماماته بما كتب ويكتب عن حلبجة تؤرقه لما في الموضوع من فجوات لم يجد الإجابة عليها في ذلك الحين رغم كل ما إطلع عليه مما نشر حول الموضوع. وفي ذلك الوقت كانت أسئلته التي وجهها لي عن هذا الموضوع تجعلني في حيرة من أمري لأني لم أكن أيضاً ملما بالكثير من المعلومات عن هذه القضية، خصوصاً وأني مقيم في إحدي الدول الأوروبية وبعيد عن موقع الأحداث في العراق، ولم أستطع في حينه أن أزوده بمعلومات قاطعة عن حقيقة أشياء كثيرة تخص هذا الموضوع كنت أجهلها انذاك.
وكانت هذه مناسبه بدأت معها رحلتي مع هذا الإعلامي والسياسي البارز في سبر أغوار كل ما نشر عن قضية حلبجة، ولم يفتنا في ذلك حتي الإطلاع علي أبسط الأخبار والمعلومات سواء التي نشرت حول الموضوع في وسائل الإعلام الغربية، الأمريكية منها والأوروبية، أو لدراستنا المعمقة لآلاف الوثائق التي حصلنا عليها من هنا وهناك. كما وإستطعت شخصياً الإتصال بأصدقاء وأقارب لي في العراق كانوا ضباطاً في الجيش العراقي طيلة الحرب العراقية الإيرانية، ومنهم ضباط كانوا علي معرفة وثيقة بما جري في تلك الفتره في حلبجة لقربهم من مواقع الحدث. وطيلة حوالي ثلاثة أعوام من البحث والتمحيص إستخدم وانسكي المعلومات التي توصلنا إليها في كتابة عدة مقالات أدهشت محتوياتها كل الساسة ورجال الإعلام الأمريكان وحتي مسؤولي البيت الأبيض والخارجية الأمريكية، ذلك لأن المعلومات الموثقة التي نشرها وانسكي لا يمكن لأحد إلا أن يعترف بصدقيتها وحقيقة وقوعها. وسألخص في هذه المقالة ما توصلنا إليه من حقائق وفقاً لما نشره الرجل من معلومات.
ولكن قبل ذلك، لا بد لي من أن أضع النقاط علي الحروف حول الكيفية التي عمل فيها الأكراد علي تحريف حقيقة ما حدث في حلبجة عام ١٩٨٨ وكيف سوقوا لها في الإعلام الغربي والأمريكي بالذات.
البداية في عام ١٩٩٣ تأسست في تل أبيب منظمة صهيونية بإسم جامعة الصداقة الكردية الإسرائيلية التي يرأسها الصهيوني اليهودي الكردي (أصلاً من مدينة زاخو العراقية) موتي زاكن، والذي عمل ولا زال يعمل مع اللوبي الصهيوني ـ الأمريكي. إنتهي الأمر في عام ١٩٩٦ إلي تشكيل مؤسسة في واشنطن تحمل إسم معهد واشنطن للأكراد والذي أسسه، بمساعدة مالية وإشراف من الموساد، الصهيوني المعروف موريس أميتاي. والصهيوني أميتاي هذا هو مشرّع قديم في الكونغرس الأمريكي وعضو اللوبي للجنة الشؤون العامة الإسرائيلية الأمريكية المؤثرة ومستشار لمركز فرانك جافني للسياسة الأمنية و نائب الرئيس السابق للمعهد اليهودي لشؤون الأمن القومي (مؤسسة صهيونية في الولايات المتحدة تتولي الدفاع عن حزب الليكود وتتخصص في التعاون المشترك بين كبار ضباط الجيش الأمريكي ونظرائهم في القوات المسلحة الإسرائيلية). ومن أعضاء المعهد اليهودي والأمن القومي المعروفين هم كل من ديك تشيني (نائب الرئيس الأمريكي حالياً)، جون بولتون، دوغلاس فيث وريتشارد بيرل. كما أن أميتايش أيضًا عضو مهم في الجناح المؤيد لنزعة المحافظين الجدد الذين يدافعون عن التدخل الأمريكي الواسع والمباشر في الشرق الأوسط. ويشرف علي معهد واشنطن للأكراد مجموعة من الأكراد المعروفين بإتصالاتهم وولاءهم للمخابرات الإسرائيلية والأمريكية أمثال د. نجم الدين كريم (رئيس المعهد الحالي)، عمر حلمت، د. عثمان بابان، د. أسعد خيلاني، د. كندال نيزان، د. إسفنديار شكري و د. محمد خوشناو.
هل قام صدام حسين بإستعمال الغازات السامة ضد الأكراد أثناء ارتكابه لجريمة الإبادة الجماعية للأكراد العراقيين، والتي هي الصورة السائدة في أمريكا عن العراق؟ إن منظمة مراقبة حقوق الإنسان Human Rights Watch تلك المنظمة الأمريكية غير الحكومية قد ناصرت تلك الادعاءات. ووفقاً لتقاريرها فقد قتل ٥٠. ٠٠٠، وربما ١٠٠. ٠٠٠ شخص، معظمهم من النساء والأطفال بعد أن فلت زمام الأمور في الفترة ما بين شباط (فبراير) و أيلول (سبتمبر) ١٩٨٨، وأن الضحايا كانوا من الأكراد العراقيين الذين قتلوا بطريقة منظمة حيث إستهدف القتل أعداداً كبيرة بناء علي أوامر الحكومة المركزية في بغداد. وزعمت المنظمة أن العراق قد إستخدم الأسلحة الكيمياوية في أربعين محاولة لشن هجوم علي الأهداف الكردية خلال حملة وصفتها منظمة مراقبة حقوق الإنسان بأنها إبادة جماعية. ويعد أهم هجوم ذكر في تلك التقارير هو هجوم بالسلاح الكيمياوي الفتاك الذي وقع في آذار (مارس) ١٩٨٨ والذي راح ضحيته، وفقا لدراسة أعدتها منظمة مراقبة حقوق الإنسان أكثر من ٣. ٢٠٠ شخص أو ربما يصل عدد الضحايا إلي ٥. ٠٠٠ شخص أو حتي إلي ٧. ٠٠٠ شخص. حقا إنها مزاعم مخيفة، ولكن هل هي حقيقة؟ تلك هي المسألة.
نحن نعلم جيداً باستخدام كل من العراق وإيران للأسلحة الكيمياوية ضد بعضهما البعض في الحرب الضروس التي إستمرت بينهما طوال ثماني سنوات والتي إنتهت في ٢٠ آب (اغسطس) عام ١٩٨٨ حيث تم إعلان وقف إطلاق النار. فمعظم الهجمات العراقية المزعومة علي الأكراد حدثت بينما كانت تلك الحرب مشتعلة بالرغم من أن منظمة مراقبة حقوق الإنسان إدعت أن الهجمات إمتدت حتي شهر أيلول (سبتمبر) ولقد أقر النظام العراقي باستخدامه غاز الخردل ضد الجيش الإيراني ولكنه أنكر الإستخدام المستمر والمتعمد للأسلحة الكيمياوية ضد المدنين.
ولكن ماذا حدث في حلبجة؟
إن أهم أحداث قتل للمدنيين الأكراد من جراء إستخدام الأسلحة الكيمياوية قد وقعت في حلبجة التي هي قرية عراقية تقع بالقرب من الحدود الإيرانية حيث قتل عدة مئات من الأفراد إثر تعرضهم للغازات السامة في منتصفآذار (مارس) ١٩٨٨، ولقد علمنا أن إيران إكتسحت القرية بما فيها من أعداد قليلة من أفراد القوات المسلحة العراقية؛ ولكن نشب الخلاف حول من هو المسئول فعلياً عن الضحايا: إيران أم العراق، وكم عدد القتلي. إن أفضل دليل كان ذلك التقرير الذي صدر عام ١٩٩٠ عن معهد الدراسات الإستراتيجية بكلية الحرب العسكرية في الولايات المتحدة الأمريكية. فقد خلص التقرير إلي أن إيران وليس العراق هي التي إرتكبت جرائم حلبجة! أما ستيفن بلتير الذي كان كبير المحللين السياسيين في وكالة الاستخبارات المركزية ومسؤولاً فيها عن مكتب العراق أثناء الحرب العراقية ـ الإيرانية قد وصف النتائج التي توصل إليها فريق العمل لما حدث في العراق خلال الحرب العراقية ـ الإيرانية كما يلي: إن الغالبية العظمي للضحايا ـ كما رأي المقررون والمراقبون الآخرون الذين شهدوا علي الأحداث ـ قد مُثل بهم وإرتكبت ضدهم فظائع وقتلوا بواسطة سلاح فتاك، ربما بواسطة غاز كلوريد السيانوجين أو هيدروجين السيانيد ولكن العراق لم يكن يستخدم تلك الأسلحة الكيمياوية من قبل بل كان تنقصه القدرة علي إنتاج تلك الأسلحة الكيمياوية في حين أنها كانت في حوزة الإيرانيين، وهكذا يكون الإيرانيون هم قتلة الأكراد. ذكر بلتير أن عدد القتلي كان بالمئات وليس بالآلاف كما زعمت منظمة مراقبة حقوق الإنسان والإدارة الأمريكية وإلي يومنا هذا تتفق وكالة الاستخبارات المركزية مع هذا الرأي. بينما يقر تقرير كلية الحرب بان العراق إستخدم غاز الخردل خلال الهجوم علي حلبجة. كما ذكر التقرير أن ذلك الغاز يصيب المصاب بالضعف، ولكنه ليس فتاكاً، أما معدل الوفيات من جراء إستخدامه فيصل فقط إلي ٢٪ وبذلك لا يمكن أن يكون قد تسبب في مصرع آلاف القتلي وهذا عكس ما ذكرته منظمة مراقبة حقوق الإنسان. بينما أقر تقرير كلية الحرب الذي إستهدف إعادة صياغة الأحداث أن إيران هي التي بدأت بالهجوم وإستولت علي المدينة، وقام العراقيون بهجوم مضاد باستخدامهم لغاز الخردل ثم هجم الإيرانيون ثانية، وفي هذه المرة إستخدموا عنصراً فتاكاً ألا وهو كلوريد السيانوجين أو هيدروجين السيانيد. وإستولوا ثانية علي المدينة وأحكمت إيران قبضتها عليها لعدة أشهر. وبعد أن سيطروا علي القرية وأصبح عدد القتلي كبيراً ألقت إيران باللوم علي العراقيين وتأصــــلت الادعاءات الخاصة بالإبادة الجماعية (التي إرتكـــــبها العراقيون) من خــــلال الصحافة العالمية، والأمريكيــــة منها بشكل خاص. وبعد ذلك بفترة وجيزة، تم وضع تلك المزاعم في إطار ساخر من قبل وزارة الخارجية الأمريكية ومجلس الشيوخ الأمريكي وذلك لدواع سياسية.
وصف بلتير مستنداته في آخر عدد من الـ نيويورك تايمز ـ الذي أصبح عرضة للبحث ـ قائلا: إنني في وضع يجعلني أعلم بكل صغيرة وكبيرة لأنني كبير المحللين السياسيين في الشؤون العراقية في وكالة الاستخبارات المركزية خلال الحرب الإيرانية ـ العراقية وكأستاذ في كلية الحرب منذ عام ٩٨٨ إلي عام ٢٠٠٠. كما كنت مهتماً بالاطلاع علي الكثير من المعلومات المحظور نشرها والتي تسربت من واشنطن وكانت كلها معنية بحرب الخليج. بالإضافة إلي ذلك كنت رئيساً لتحقيقات الجيش في عام ١٩٩١ فيما يتعلق بكيفية دخول العراق في حرب ضد الولايات المتحدة، ولقد تم سرد تفصيلات كثيرة تخص موضوع حلبجة في النسخة المحظور الاطلاع عليها.
هل كانت هناك حقاً حملة للإبادة الجماعية؟
رفض بلتير أيضا الإدعاء المؤكد بأن ـ بالرغم مما حدث في حلبجة ـ صدام حسين قد تورط في شن حملة طوال أشهر عديدة من الإبادة الجماعية ضد الأكراد العراقيين وقتل فيها ٥٠. ٠٠٠ أو ١٠٠. ٠٠٠ شخص أو أكثر. ووصف ذلك بأنه خدعة تفتقد إلي الوقائع؛ وجاء شرحه كالآتي: يمثل هذا الموضوع معضلة لعدم وجود أي ضحايا للغازات السامة. أما الواقعة الوحيدة التي تثبت أن الغاز قد استخدم فهي شهادات شهود عيان من الأكراد الذين هربوا إلي تركيا جمعها موظفي مجلس الشيوخ الأمريكي. ولقد أرينا تلك الشهادات لخبراء عسكريين ذكروا لنا أنها لا تحمل أي قيمة. أما الأعراض التي وصفها الأكراد فلا تتفق مع أي سلاح كيمياوي أو مجموعة من الأسلحة الكيمياوية. ذكر بلتير أيضا أن منظمات الإغاثة الدولية التي فحصت حالات اللاجئين الأكراد في تركيا قد فشلت في إكتشاف وجود أية غازات سامة.
ويعد ميلتون فيورست مفكراً مشككاً آخر، وهو مراسل الشرق الأوسط لمجلة نيويوركر ومؤلف لعدد كبير من الكتب، حيث أنه قد زار مناطق الأكراد في العراق عندما ظهرت علي السطح إدعاءات إستخدام الغازات السامة في عام ١٩٨٨ وأقر بالآتي:
مما رأيته ومن واقع مشاهداتي، استنتجت أن الغاز الفتاك إذا تم استخدامه فإنه لا يستخدم في الإبادة الجماعية فالأكراد يمثلون خمس السكان العراقيين وهم جماعة مترابطة للغاية. وإذا كانت هناك عملية قتل واسعة النطاق كانوا سيعلمون بها ويشهدوا للعالم كله علي ذلك. ولكنني أو أي شخص غربي آخر لم نسمع بمثل تلك الإدعاءات!. وفي صميم الموضوع، ذكر فيورست أن الصحافيين الذين زاروا مواقع الأكراد رأوا اللاجئين بقرح في الجلد ونظراتهم زائغة. وكما يبدو فهي أعراض تدل علي تعرضهم للغازات السامة. وذكر أنها قد تكون أعراضا ناجمة عن غازات مسيلة للدموع قوية ولكنها ليست فتاكة. وفي كتابه قلاع الرمال الذي صدر عام ١٩٩٤ أضاف فيورست لتقريره: عندما عدت للمنزل تحدثت مع خبراء أكاديميين لم يستبعدوا بشكل قاطع إستخدام الغاز ولكن كان أصوب شيء الاعتماد علي رأيهم لأنهم كانوا متشككــــين. وحدها واشنـــطن وخاصة الكونغرس هم المتأكدون بالرغم من أن السفارة الأمريكية في بغداد (والتي كانت في أفضل موقع لمعرفة أهم الأحداث والاطلاع عليها) قد أصرت علي القصة الأصلية وحيّر هذا الإصرار العراقيين أنفسهم.
وفي الكتاب المذكور نفسه وصف فيورست برنامج إعادة الإستيطان الخاص بالأكراد العراقيين فأوضح أن صدام قد أرسل ـ بعد وقف إطلاق النيران ـ جيوشه لقمع عصيان الأكراد نهائياً، وأمر جيوشه بالوصول إلي الحدود الإيرانية وإخراج السكان الأكراد من الإقليم إلي بعد ثمانية أو عشرة أميال في العمق مع تحييد منطقة كان يستخدمها اللاجئون كملاذ.
كانت أهداف صدام مفهومة ولكن الأهداف التكتيكية كانت وحشــــية. وقام الجــــيش بنسف عشرات القري بالديناميت حتي تركوها أنقاضاً ونقــــل آلاف السكان من بيوت أجدادهم إلي قري إعادة الاستيطان في داخل المنطقة الكردية.
في هذه العملية قام ٦٠. ٠٠٠ كردي بعبور الحدود مع تركيا حيث ذكروا للصحفيين أنهم يهربون من الهجوم بالغازات، وأنكر العراقيين بغضب هذا الاتهام ولكن وزير الخارجية الأمريكي شولتس إدعي بأنها صحيحة، وأن لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ وبدون إجراء أية تحقيقات إقترحت مشروع قانون لفرض عقوبات مشددة علي العراق. وأجج اللوبي الموالي لإسرائيل نيران الصراع وتمت الموافقة علي القانون وتمريره. ولكن في معسكرات اللاجئين الأتراك كانت فرق الأطباء الدولية أكثر تشككاً بادعاءات اللاجئين وذكروا أن الفحوصات لم تؤكد إستخدام الغاز علي الإطلاق. واجه كل من بلتير و فيورست الادعاءات الخاصة بإطلاق العراقيين للغازات السامة علي الأكراد كونه كان المحور الرئيسي لإدعاءات الإبادة الجماعية. فقد تحولت تلك الادعاءات إلي مزاعم بأن طرق قتل العراقيين تضمنت إستخدام الغازات والنسف بالقنابل وإعدام أعداد كبيرة من الأكراد.
وهناك صوت معارض لذلك غريب جداً وهو خاص بوكالـــة الاستخبارات المركزية في ملف تشرين الأول (اكتوبر) ٢٠٠٢ عن برنامج أسلحة الدمار الشامل الخاص بالعراق. حدد هذا الملف عشرة حالات فقط لإستخدام العراق للأسلحة الكيمياوية، ولم يتم إستعمال أياً منها ضد الأكراد وبشكل خاص خلال الحرب الإيرانية ـ العراقية. تمت الإشارة إلي سبعة هجومات إستخدمت ضد الإيرانيين وثلاثة فقط كان ضحاياها من الإيرانيين والأكراد بما فيها حلبجة، ودعم هذا إدعاء العراق بأنه إستخدم غاز الخردل فقط في العمليات الحربية ضد إيران.
والأهم من ذلك زعمت وكالة الاستخبارات المركزية إصابة ٢٠. ٠٠٠ شخص ما بين قتيل وجريح في الحملة العراقية المزعومة ضد الأكراد، بعكس تأكيد منظمة حقوق الإنسان علي وفاة ٥٠. ٠٠٠ أو ١٠٠. ٠٠٠ شخـــص. إن تقديرات وكالة الاستخبارات المركزية يجب أن يتم تفسيرها كأرقام قصوي ممكنة.
تحليل تقارير عن الإبادة الجماعية
أصدرت منظمة مراقبة حقوق الإنسان عدة تقارير تشكل العمود الفقري لموضوع الغازات السامة وادعاءات الإبادة الجماعية، وأن تقريرها الرئيسي كان عن الإبادة الجماعية في العراق، إضافة إلي تقرير عنوانه حملة الأنفال ضد الأكراد لمنظمة أطباء لحقوق الإنسان وهي منظمة أطباء ملحقة بمنظمة مراقبة حقوق الإنسان وتتعاون معها ولكن تقريرها ليس علي أساس من البراهين وإنما هو واه بشكل كبير ويتكون من لقاءات مع ٣٥٠ من الأكراد في كردستان في عامي ١٩٩٢ و ١٩٩٣ بعد أربع وخمس سنوات من وقوع الأحداث ونبش للقبور في ثلاث قري وفحص وثائق حصل عليها المتمردون الأكراد من موظفي الحكومة العراقية الذين تم إعتقالهم.
إن البيئة السياسية التي تم في إطارها إجراء اللقاءات تتمثل كونها أجريت من قبل الولايات المتحدة الأمريكية وهي بالطبع دولة تدعم بقوة حركة الأكراد وتتعاون مع ممثلي وزارة الخارجية الأمريكية ولجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، وهذا ما يضعف من مصداقية كل ما تم ذكره عن اللاجئين. كان لدي الذين أجروا هذه اللقاءات الدوافع الكاملة لإرضاء منظمة مراقبة حقوق الإنسان التي كانت في وضع يتطلب منها مساعدة الأكراد ولم تجد للقيام بذلك سوي نشر تقارير عن تلك الجرائم الوحشية. وما لا يصدقه عقل هو تأكيد تلك المنظمة علي وقوع عمليات إبادة جماعية بالرغم من الصعوبة الشديدة في العثور علي دليل مادي. ومن خلال نبش ثلاث مقابر تم إخراج ٢٦ جثة لرجال وفتيان تم إعدامهم. بالفعل كان هذا عملاُ وحشيا ولكنهم تركوا ٩٩. ٩٧٤ جثة لم يتم التعرف علي ظروف وفاتها. كما أن هناك مقبرتين، وجد بهما جثث لعدة أفراد تم دفنهم علي حدة وتوفوا لأسباب غير معروفة، الأمر الذي لم يقدم أي دليل يدعم المزاعم الخاصة بالإبادة الجماعية. إن قول منظمة مراقبة حقوق الإنسان بأن حوالي مائة ألف شخص (٩٩. ٩٧٤) تم نقلهم إلي مناطق بعيدة وإعدامهم رميا بالرصاص في مقابر جماعية، هذا القول ليس هناك ما يدعمه من أدلة. كما ادعت منظمة مراقبة حقوق الإنسان بأن القوات الإيرانية في حلبجة قد تمكنت من دفن ٣.
٠٠٠ ضحية تحت طبقة رقيقة من الرمال في ١٦ آذار (مارس) في مقابر جماعية في مجمع عنب، وبعد أربع سنوات كانت الجثث لا تزال هناك وقد بدأت في تلويث المياه الجوفية. كيف علموا بذلك؟ إننا لا ندري، كما أنه لا توجد أية أدلة تثبت تلك الادعاءات. وننتقل إلي سؤال المحلل السياسي الأقدم لوكالة الاستخبارات المركزية ستيفين بلتير حين قال، إذا كان قد تم قتل ١٠٠. ٠٠٠ شخص فأين جثثهم؟.
هذه قراءة تتساءل عما جري في مدينة حلبجة الكردية، وتحاول تحليل الاراء والاراء المضادة والاستخدام الاعلامي لمأساة حلبجة. وظلت حلبجة بعيدة عن الموقف الرسمي الامريكي، لانها كانت ستدينها باعتبار ان صدام حسين كان اثناء الحرب مع ايران كان سيدين الادارة ولهذا تجنب بوش الاشارة اليها. ومع ان القصة اختفت من الخطاب الرسمي والاعلامي في الثمانينات والتسعينات الا انها عادت للظهور اثناء حملة بوش الانتخابية وعادت القصة للظهور وبقوة اثناء عام ٢٠٠٢ عندما بدأت ادارة بوش التحصير فعليا لغزو العراق، فقد جري ذكر حلبجة ٥٧ مرة في شهر واحد، وفي اذار (مارس) ٢٠٠٣ وهو الشهر الذي بدأت فيه الحرب جري ذكر حلبجة (١٤٥ مرة). ويبدو ان العودة لحلبجة جاء لانها انمحت من الاذهان ولهذا اصبح من المناسب ذكر القصة دون التورط في لعبة لوم امريكا علي الدعم الذي قدمته في السابق لصدام حسين.

دواع للشك
هناك عدة أسباب أخري للتشكيك في دقة تقارير منظمة مراقبة حقوق الإنسان:
١ـ ثمة آخرون حققوا في الموقف ولم يصلوا إلي نتائج مماثلة عدا جماعتين أمريكيتين فقط هما (منظمة مراقبة حقوق الإنسان وأطباء تابعون لها) وهؤلاء يعملون مع أعداء صدام حسين، الذين هم المعارضة الكردية والحكومة الأمريكية.
٢ـ بالرغم من أن تقرير كلية الحرب الذي يقع في تسعين صفحة هو في متناول عامة الشعب طوال ثلاث سنوات عندما نشرت منظمة مراقبة حقوق الإنسان تقريرها المعنون الإبادة الجماعية في العراق عام ١٩٩٣ إلا أن التقييم الأول لم يذكر عنه شيئا. ولم يهتم أحد بملاحظات ميلتون فيورست المتزامنة والمباشرة. كما لا يوجد تقييم جاد لأي تساؤل عن الأدلة المضادة للإبادة الجماعية.
٣ـ إن التقارير والكيفية التي تناولتها بها منظمة مراقبة حقوق الإنسان تظهر تحيزاً سياسياً مقصوداً لصالح حركة الأكراد في العراق. يصور تقرير الإبادة الجماعية في العراق الحكومة العراقية وسيادة الدولة العراقية التي يعترف بها العالم كإدارة دمي. بينما عملت منظمة مراقبة حقوق الإنسان عن قرب مع الاتحاد الوطني الكردستاني وهو احدي الجماعات المعارضة الأساسية. ٤ـ وبكل بساطة لا يوجد دليل علي إستخدام أي عنصر من المواد الكيمياوية كالغازات المسيلة للدموع وهي العناصر المحرم إستخدامها قانونا أو حتي عنصر غير كيماوي يؤدي إلي حدوث أعراض من التي تم وصفها في تقارير منظمة مراقبة حقوق الإنسان. أما أفظع ما ذكره التقرير فهو أن الإصابات التي تم نقل وصفها عن الأكراد كانت تتماشي مع تعرضهم لغاز الخردل. وهذا ما يثبت الفشل التام في إدراك أية أسباب أخري ممكنة. علاوة علي ذلك، نحن نعلم وعلي حد قول ستيفين بلتير بأن غاز الخردل لا يقتل أعدادا كبيرة من الأفراد. وفي كل الأحوال كانت إيران أيضا قد إستخدمت غاز الخردل. وكمثل للاستنتاجات التي تم التوصل إليها بدون دليل مقنع ـ أو أي دليل مادي ـ هو ما يخص سبباً أوردته منظمة مراقبة حقوق الإنسان في تقريرها تدمير كوريم خلال حملة الأنفال. هذا التقرير يشرح عملية نبش القبور وإخراج جثتين زعموا أنهما قد قتلا خلال هجوم بالأسلحة الكيمياوية في القرية الكردية برجيني.
ومع ذلك تذكر المنظمة أن الفحص الهيكلي لعظام الجثتين اقتصر علي تحديد ما إذا كانت هناك إصابة أو آثار تحيط بظروف الوفاة يمكن أن تتناقض مع ما قاله أهل القرية بأن المتوفيين قد تعرضا لأسلحة كيماوية. ولم توجد أية شواهد تدل علي وفاتهما بسبب الأسلحة الكيمياوية، وفي الواقع لا توجد هناك أي علامة عن كيفية وفاة هذين الشخصين. ومن المحال إستخدام هذا كدليل قاطع علي شن هجوم بالأسلحة الكيمياوية.
٥ـ تظهر قرارات منظمة مراقبة حقوق الإنسان ـ المبالغة في إطلاق المزاعم ـ الميل للتأكيد علي أن هناك أعدادا أكبر من الضحايا. وحدث تغير جذري في طبيعة هذا الإدعاء في تقرير عام ١٩٩٣ تحت عنوان الإبادة الجماعية في العراق إدعت فيه المنظمة أن عدد الضحايا كان علي الأقل ٥٠ الفا وقد يصل إلي ١٠٠ الف شخص. وفي عام ٢٠٠٣ إرتفع العدد فجأة إلي ١٠٠ الف شخص بشكل مؤكد. كما وحدث تغير في وصف الإصابة لجنس دون الآخر. مثلا في عام ١٩٩٣ كان الكثير من الضحايا نساء وأطفالا، أما في عام ٢٠٠٣ كان كل المئة ألف ضحية من الرجال والفتيان. وربما في عام ٢٠٠٣ أيضا تم نقل الرجال والفتيان إلي مناطق بعيدة وتم قتلهم رميا بالرصاص، ثم نقلت جثثهم إلي مقابر جماعية. ولم تذكر لنا منظمة مراقبة حقوق الإنسان اطلاقا لماذا لم تكن هناك جثث، سواء أكانت لذكور أم إناث لإثبات تلك المزاعم.
٦ـ في عدة مواقف، دعت تقارير منظمة مراقبة حقوق الإنسان بوضوح إلي أنه كانت هناك محرقة تماثل محرقة النازيين، وأن النظام العراقي أخفي أفعاله وسط إستخدام العبارات الرقيقة، وكان هناك تواز بين المحرقة والحملة المزعومة ضد الأكراد. إن اللجوء إلي هذه البئر العميقة من المشاعر ضروري فقط عندما تكون الحقائق غير كافية للإقناع.
وثائق علي الانترنت
إعتمدت منظمة مراقبة حقوق الإنسان علي وثائق الحكومة العراقية التي إستولت عليها المعارضة الكردية. وتم حفظ هذه الوثائق داخل مركز دراسات الشرق الأوسط في جامعة هارفارد. إن هذا المشروع ـ الذي يمثل تعاون المنظمة مع وزارة الخارجية الأمريكية ـ قد وضع عدداً من الوثائق في موقعه علي الإنترنت، بعد إضافة عبارات مستفزة لتلك الوثائق مثل الإعدام البيروقراطي و المغتصب المحترف وذكروا في ذلك الموقع الإليكتروني بعض الادعاءات الوحشية وأهمية بعضها. ولكن ماذا لو تأملنا الوثيقة المعنونة: الإعتراف بإستخدام السلاح الكيمياوي والتي يذكر فيها ما يلي: من أمن شقلاوة، العدد ٢٠٣٤، التأريخ ١٠/٥/١٩٨٧ علمنا ما يلي:
١ـ قام العدو الإيراني بتزويد عائلات المخربين في القري والأرياف الحدودية بعقاقير طبية وخاصة أدوية ضد المواد الكيمياوية ويتدربون علي زرق الإبر التي تستعمل لهذا الغرض وكذلك التدريب علي كيفية إرتــداء أقنعة الوقاية في الرأس.
٢ـ يوجد هناك حوالي مائة مخرب من مختلف زمر التخريب في منطــــقة ورته التابعة لقضاء الصِدّيق علي طريق خانقاوه وذلك لصدّ القوة التي ترافق ترحيل القري، علمــــاً بأن أغلـــب العوائل في تلك المنطقة قد غادروها إلي إيران. يرجي تدقيق صحة المعلومات وإعلامنا خلال ٢٤ ساعة لطفاً. توقــــيع: رائد الأمن، مدير أمن شقلاوة.
قد تم تفسير هذه الوثيقة كما يلي: إن الوثيقة هامة للغاية لأنها تفسد أي ادعاء من قبل حكومة صدام حسين بأنها لم تستخدم الأسلحة الكيمياوية ضد الشعب الكردي. أما التاريخ ومصدر ونص الوثيقة فكانوا إثباتا لا يقبل الشك عن حملة الإبادة الجماعية التي يقوم بها النظام العراقي؛ والمعروفة بالأنفال ضد الأكراد. إن موضوع استخدام النظام العراقي للأسلحة الكيمياوية كجزء من حملة الأنفال قد إنتشر للغاية، وكان لزاماً علي الإيرانيين تزويد الأكراد بمواد تحميهم وتقيهم من المواد الكيمياوية. بينما كان ذلك هو التفسير الممكن، يمكن أن تكون الوثيقة إما: (١) تقريراً للواقع أو (٢) تحذيراً من أن الإيرانيين إستخدموا أيضا تلك الغازات (مواد مميتة أو غاز الخردل) وقد أنتجوا مواد طبية وثياباً واقية لكل من يساندهم، ويمكن أن يعدوا أنفسهم لشن هجوم كيماوي. إننا لا ندري حقاً ومن السخف أن نقدس هذه الوثيقة الهينة عن الموافقة علي استخدام الأسلحة الكيمياوية من قبل العراق.
ادعاءات باستخدام غاز الأعصاب
إن الأطباء التابعين لمنظمة مراقبة حقوق الإنسان والذين تعاونوا مع منظمتهم قد أصدروا عدداً من التقارير كانت معظم إدعاءاتهم فيها مماثلة للتقارير الصادرة عن منظمة مراقبة حقوق الإنسان وهي خاضعة لنفس الاعتراضات. أحد هذه التقارير هام للغاية ويتطلب فحصاً مشخصاً وهو بعنوان غازات الأعصاب المستخدمة في شمالي العراق ضد الأكراد وصدر في ٢٩ نيسان (ابريل) ١٩٩٣.
ووفقا لهذا التقرير قام فريق من الأطباء التابعين لمنظمة مراقبة حقوق الإنسان بجمع عينات من التربة في ١٠ حزيران (يونيو) ١٩٩٢ من فجوات حدثت بسبب انفجار قنابل بالقرب من قرية برجيني الكردية شمالي العراق إدعي فيه أن الجيش العراقي قام بإلقاء قنابل علي برجيني في ٢٥آب (اغسطس) ١٩٨٨. وتم تحليل تلك العينات بواسطة مختبر بريطاني والذي أقر بوجود دليل قاطع لبقايا من حوامض ميثايل فوسفونك وآيزوبروبايل ميثايل فوسفونك ومنتجات مشتقة من غاز الخردل. فحامض ميثايل فوسفونك هو ناتج عن التفاعل مع الماء وليس من الغازات أو المواد المؤثرة علي الأعصاب، أما حامض آيزوبروبايل ميثايل فوسفونك (والذي أطلق عليه التقرير بشكل خاطئ إسم حامض آيزي بروبايل ميثايل فوسفونك) هو مادة ناتجة عن تفاعل الماء مع السارين.
إذا اعتبرنا أن العينات صحيحة والظروف المناسبة (في حالة وجودها) للتفاعل بالماء كانت متاحة، تكون هذه النتيجة هامة. حيث يمكن للسارين أن يكون عاملا في وقوع وفيات لأربعة أفراد من قرية برجيني وقد أعلن ذلك في نفس اليوم. ومع ذلك فإن السارين ليست له رائحة، ووفقا لمنظمة مراقبة حقوق الإنسان، ذكر سكان القرية أنهم قد شمّوا روائح مختلفة ومحددة بعد القصف بالقنابل. قالوا: كانت الرائحة طيبة في البداية مثل رائحة التفاح أو شيء حلو المذاق، ثم تحولت إلي رائحة تشبه رائحة مبيد الحشرات في الحقول، ثم أصبحت كريهه للغاية. وللموافقة علي هذا التقرير يكون من الممكن القول ان العراق قد خلط السارين وغاز الخردل معاً أو مع عنصر ثالث، كما ذكر كاتبوا التقرير وجود ثلاث موجات لأربع قنابل، وكلها كانت تبدو متطابقة.
وتدعي مصادر أخري ان العراق قد إستخدم غاز الأعصاب، فتقول وكالة الاستخبارات المركزية ان العراق إستخدمها ست مرات: خمس مرات ضد القوات الإيرانية والمرة السادسة في حلبجة ضد الإيرانيين والأكراد. وتتضمن ست مرات أو أربع منها علي الأقل إستخدام غاز التابون الخام وليس السارين، وزعموا أن تلك العناصر التي إستخدمت في الحالتين الأخيرتين لم يتم تحديدهما. ذكر ريك فرانكونا، وهو ضابط أمريكي متقاعد باستخبارات القوات الجوية وعمل كضابط إتصال حول الجيش العراقي، بأن تلك الوقائع قد حدثت أربع مرات في عام ١٩٨٨.
مساندون آخرون لادعاءات
وقوع عمليات إبادة جماعية:
هناك آخرون تبنوا إدعاءات ومزاعم وقوع عمليات إبادة جماعية، علي رأسهم جيفري غولدبرغ الذي كتب قصة في ١٨ ألف كلمة أسماها: الرعب الأكبر في ٢٥ آذار (مارس) ٢٠٠٢، وصدرت عن مجلة نيويوركر، ووضعت علي الموقع الإليكتروني لوزارة الخارجية الأمريكية عن عمليات الإبادة الجماعية المزعومة. فقصة غولدبرغ مليئة بالأحداث المثيرة حيث ذكر من خلالها علي سبيل المثال، أن إمرأة تدعي حميدة محمود ماتت وهي ترضع طفلتها ابنة العامين، ثم ذكر قول منظمة مراقبة حقوق الإنسان إن حملات الهجوم التي شنها صدام حسين علي مواطنيه تؤكد أن هذا هو الزمن الوحيد منذ محرقة النازيين الذي إستخدم فيه الغاز السام لإفناء النساء والأطفال. ولم يذكر غولدبرغ لقرائه، أنه مزدوج الجنسية ويحمل جنسيته الإسرائيلية بجانب الجنسية الأمريكية، وكان يعمل في قوات الدفاع الإسرائيلية قبل ذلك بعدة سنوات أو أنه تجاهل عن عمد تقرير كلية الحرب والذي بالطبع طرح نتائج أخري لم تكن علي هواه.
وبتفصيلات غريبة إتبع غولدبرغ ما ذكرته منظمة مراقبة حقوق الإنسان عن حلبجة وأكد أن العراقيين قد أسقطوا وابلاً من قنابل الغاز علي المدينة الكردية بعد أن سيطر عليها الجيش الإيراني بالرغم من أن الإيرانيين لم يذكروا أي إصابات بالغاز. كما أن هناك جزءا مهما من سرد غولدبرغ لم يكن مناسباً علي الإطلاق له ولكل من ساند الإدعاء بقيام العراقيين بارتكاب عمليات إبادة جماعية ضد الأكراد، وهو أن الأكراد في رواياتهم ذكروا أنهم أصيبوا بقروح جلدية وفي بعض الأحيان سقط منهم قتلي علي الفور بسبب غاز الخردل علي الرغم من أن غاز الخردل لا يظهر أعراضاً فورية. ووفقا لمذكرة واقعية صدرت في كانون الأول (ديسمبر) ٢٠٠٢ من وزارة الصحة البريطانية إن غاز الخردل عادة لا يسبب ألماً وقت التعرض له، وقد يتأخر ظهور الأعراض لأربع أو ست ساعات، وفي بعض الأحيان تظهر علي الفور أعراض مثل: الغثيان، الدوار، القيء وألم بالعين. وبالمثل ذكرت مراكز الولايات المتحدة للسيطرة علي الأمراض أن غاز الخردل يحرق الجلد ويسبب قرحاً خلال أيام قليلة. وقد وافقت مصادر أخري علي ذلك. وعلي نحو مثير، تم زج قصة غولدبرغ علي الفور في حملة إدارة بوش ووضعت مقالته في قسم الحقائق في مجـــلة نيويوركر. ويمكن تفسيرها كجزء من الحملة الأمريكية ـ الإسرائيلية المشتركة ضد صدام حسين، حيث يدعم غولدبرغ بحماس شديد فكرة الإطاحة بصدام.
أما كرستين جوسدن وهي أستاذه في علم الوراثة الطبية في جامعة ليفربول البريطانية، فكانت مدافعة عن تلك الإدعاءات رغم أنها قد بدأت تهتم بذلك فقط بعد زيارتها لحلبجة عام ١٩٩٨. إنها مؤمنة حقا بالوضع السائد هناك في تلك السنوات العليلة وحولت نفسها إلي خبيرة في الإرهاب وأيدت ذلك أمام الكونغرس. ثم شاركت في تأليف عمل ظهر مؤخراً (وهو شديد الإثارة) مع الصهيوني المعروف موريس أميتاي المدير التنفيذي لمعهد واشنطن للأكراد. لم تقم جوسدن بإضافة أي دليل لفهمنا للوقائع سوي أنها رفعت عدد إجمالي الوفيات إلي ٢٠٠ قتيل علاوة علي أنها أضافت إستخدام أسلحة بيولوجية وإشعاعية لقائمة العناصر التي يزعمون أنها قد إستخدمت بواسطة النظام العراقي ضد الأكراد.
هناك خبير إنتقد بشدة إدعاءات جوسدن هو د. جوردون براثر وهو عالم بالفيزياء النووية كان سكرتيراً مساعداً للجيش الأمريكي للعلوم والتكنولوجيا في فترة رئاسة الرئيس الأمريكي ريغان والذي أدلي به بنفسه عن المواد الكيمياوية حينئذ لما كان يضطلع به من مسؤوليات وبصيرة نفاذة في ذلك العالم، وأكد براثر في تعليقه التالي علي إدعاءات الإبادة الجماعية كرد منه علي مزاعم الدكتورة جوسدن: إن تأكيد الدكتورة جوسدن بأن ٢٨٠ قرية قد قصفت بالغازات السامة ما هي إلا مزحة وكان لزاماً عليكم أن تعرفوها دون مراجعة الحقائق. لقد كانت هناك مئات القري علي الحدود العراقية قد أزالتها بغداد ولكن المقيمين فيها تم نقلهم لقري جديدة تم بناؤها خصيصاً لهم في الداخل (داخل البلاد في المنطقة الكردية). وتمت دعوة الصحافيين الغربيين لتلك الأماكن ليشاهدوا عن كثب تلك العملية، بمن فيهم كارين اليوت هاوس التي تعمل في وول ستريت جورنال وهي الآن رئيسة لمجلة داو جونز الدولية كما وأن هناك سجوين روبرتس وهو مراسل التليفزيون البريطاني الذي زار معسكرات اللاجئين الأكراد في عام ١٩٨٨. لقد دخل روبرتس أيضا الإقليم العراقي وأخذ معه بقايا قنابل وجد بها المختبر البريطاني أجزاء من غاز الخردل. ولكن روبرتس لم يحدد علي الإطلاق من أين أحضر تلك البقايا، ومن المعروف أن إيران والعراق لديهما غاز الخردل. لقد كان أغرب تقرير قدمه روبرتس عما أسماه بالمذبحة في شمال العراق في ٢٩ آب (اغسطس) ١٩٨٨، وراح ضحيتها كما هو مفترض من ١. ٥٠٠ إلي ٤. ٠٠٠ قتيل معظمهم من النساء والأطفال قتلوا جميعاً بواسطة مزيج من غازات الأعصاب المختلفة. ولقد تم تفسير عدم وجود الجثث بأن الجنود العراقيين قد أحرقوها بينما هم كانوا يرتدون أقنعة واقية علي وجوههم. ونعود مرة أخري إلي ستيفن بلتير، محلل وكالة الاستخبارات المركزية، حيث يقول ان الجيش الأمريكي قد درس بدقة تلك التقارير ووجد أنها تفتقد إلي المصداقية والأساس السليم. ويضيف ستيفن بلتير في تعليقه علي تقرير منظمة مراقبة حقوق الإنسان الأمريكية بأنه مرعب جداً. كما وأضاف يقول، هناك إيمان راسخ كما أنا أؤمن به اليوم من أن ما حدث في حلبجة لم يحدث بالطريقة التي وصفها تقرير منظمة مراقبة حقوق الإنسان الأمريكية، وأن هذه المسألة حساسة جداً حاليا. وأضاف يقول، نحن نقول بأن صدام وحشي ومهووس لأنه قتل أبناء شعبه بالغازات السامة وأن العالم يجب أن لا يتحمله، ولكن السؤال هو لماذا؟ والجواب هو لأن ذلك هو الجدل الأخير الذي تستخدمه الولايات المتحدة لشن الحرب علي العراق.
كما يقول تقرير المخابرات المركزية الأمريكية عن أسلحة الدمار الشامل العراقية والذي نشر في تشرين الأول (اكتوبر) ٢٠٠٢ أن هناك فقط دليلا علي أن المئات قد قتلوا في حلبجة في آذار (مارس) ١٩٨٨، وأن غاز الخردل وغاز الأعصاب فقط قد إستخدما من قبل العراقيين. يبدو من ذلك أن المخابرات المركزية الأمريكية تساند الآن ما جاء بتقرير كلية الحرب الأمريكية الذي أصدرته في نيسان (ابريل) ١٩٩٠ من أن عنصراً في الدم يعتمد علي السيانيد وليس غاز الخردل أو غاز أعصاب هو ما قتل الأكراد في حلبجة. كما أنه لا يوجد هناك في تقرير المخابرات المركزية الأمريكية ما يشير إلي أنه كان هناك هجوم بالأسلحة الكيمياوية علي ٤٠ قرية عراقية كردية كما يشير تقرير منظمة مراقبة حقوق الإنسان الأمريكية وادعاءات الجماعات الكردية.
وفي ٣ ايار (مايو) ١٩٩٠، أشارت صحيفة الـ واشنطن بوســـــت إلي دراسة أخري تقول فيها أنه في عملية إحياء وتقــــييم للمراحل النهائية للحرب العراقية ـ الإيرانية أجرتها وزارة الدفاع الأمريكية أجمع فيها المحللون علي أن المعلومات المخابراتية الحاسمة تؤكد أن ما حدث في حلبجة هو أحد أســــوأ المذابح المدنية في الحرب العراقية ـ الإيرانية، والتي كان سببها إستعمال القذائف الكيمياوية من كلا الجانبين المتحاربين.
هـــــذا وكـــــتب روجر تريلينغ في صحيفة Village Voice الأسبوعية بعددها الصادر في ١ـ ٧/٥/٢٠٠٢ معلقاً علي التقرير الذي نشرته منظمة مراقبة حقوق الإنسان الأمريكية في الفصل الخاص بالأسلحة الكيمياوية من أن ذلك الفصل كان مخصصاً للتكتيكات العسكرية العراقية، بإستثناء جملة واحدة تسترعي الإنتباه تقول: ان عنصرا خاصا بالدم (كلوريد السيانوجين) كان مسؤولاً ظاهرياً عن غالبية الإستعمال سيئ السمعة للمواد الكيمياوية في الحرب، ألا وهو قتل الأكراد في حلبجة. وبما أنه ليس لدي العراقيين أي تأريخ عن إستخدام هذه المادة، في حين كان للإيرانيين ذلك، فإننا نستنتج أن الإيرانيين هم من إرتكبوا ذلك الهجوم.
والنتائج أعلاه التي توصلت إليها وزارة الدفاع الأمريكية تفرض الآن سؤالاً ملحاً عن أسباب المبالغة التي أدت بمنظمة مراقبة حقوق الإنسان الأمريكية والجماعات الكردية إلي تحميل العراق مسؤولية وفاة المئات من الأكراد العراقيين نساء وأطفال وعجائز ممن يقال انهم قضوا نحبهم في حلبجة.
هل هناك دليل قوي علي ذلك؟ تم العثور في المنطقة علي مقبرة بها ٢٦ أو (٢٧) جثة لأفراد أطلق عليهم النار، ولم يصابوا بأي مادة كيماوية؛ وبقايا نوعين من الغاز في موقع واحد به أربعة أفراد متوفين. هذا كل ما في الأمر.
لا يمكن إلا لشخص يسهل خداعه فقط أن يجد في هذا دليلا كافيا للإبادة الجماعية.
ورغم تشكيكات الخبراء الواردة أعلاه، وبعد سنوات من حملة قادتها لحساب القيادات الكردية شركات العلاقات العامة بالتعاون والتنسيق مع المخابرات الصهيونية تم تسويق موضوع الإبادة الجماعية للأكراد لدي المجتمع الدولي.

city oki
21-07-04, 08:05 AM
تشييع الدولة...

كتابات - طالب الشطري



ولم لا اذا كان الحل البايلوجي ممكنا , التغيير الديموغرافي سيعطيك في النهاية تفوقا سكانيا يترجم الى قوة سياسية .

ارى ان حركة محمد محمد صادق الصدر نجحت في توسيع قاعدة الحوزة حينما توجهت بالاهتمام لمدينة الثورة ...لدينا حوزة ثانية لاتقل عن اهمية حوزة النجف ...لابد من وصل الكاظمية بالثورة واحياء حوزة بغداد لتعود الحوزة الى المكان الاول لانطلاقها...اعادة الاعتبار لامكنة النواب الاربعة والسيدين الرضي والمرتضي والشيخ المفيد ...الالتفات لمسجد براثا وللارث المكاني للشيخ الوائلي ...

حوزة بغداد وحوزة الحلة والصعود لاحياء حوزة سامراء...التعويضات ان وصلت لايدي المهجرين والمهاجرين من المهم توجيهها للامساك بوضع الاماكن المقدسة في سامراء ...المال الشيعي لابد ان يكون سلما للصعود الى سامراء ومساعدة بلد في فك الطوق العشائري حولها...توجيه التحركات السكانية يجب ان لايغفل مسالة حسم الوضع في كل محافظة ديالى ...

صعود كتل سكانية من الجنوب باتجاه بلد وسامراء سيعمل على ردم الثغرات بالجغرافيا الشيعية ...هناك اراض خصبة ووفرة مياه وقاعدة شيعية ...

ليس من الحكمة ان تكون وجهة المبلغين الشيعة من النجف الى عمق الجنوب ...ليس الجنوب بحاجة الى عملية توعية مذهبية ...انه يرفد النجف بالاموال طوعا منذ ان اصبحت مركزا لطلاب العلم ...لابد ان ترسل النجف علومها الى حيث ضعف التشيع ...

المال الشيعي ...الخمس والزكاة ومايدخل الاماكن المقدسة من اموال لابد ان توجه لاستعادة مكانة سامراء ...اليس غريبا حقا ان لاتلقى الاماكن المقدسة في سامراء اهتماما من قبل الحوزة حتى غلبنا عليها ...

الصعود السكاني لابد ان يقابله تحرك عكسي لرؤوس الاموال والقاعدة الصناعية ...استثمار الصناعيين الشيعة لرؤوس اموالهم في الجنوب سيجعلهم قوة في اماكن تواجدهم ...

الى الان يغفل الشيعة عن اسباب ابقاء الاردن وسوريا هما مركز الثقل في التجارة الخارجية والاستيراد وطرق عبور السلع والبضائع

انه تطييف الاقتصاد ...لتاخذ البصرة دورها وليكن طريق البصرة بغداد هو الشريان الاقتصادي ...ستنتعش مدن الجنوب وتتوافر فرص العمل وسيرتبط اقتصاد المدن الباقية باقتصاد المحافظات العشرة المبشرة بالاستقلال ...

التبعية التعليمية لبغداد لابد ان تتبدل بجامعة مركزية في الجنوب وجامعات وكليات تتوزع على جميع الحواضر الشيعية...

الاعلام الشيعي معني بالالتفات لتعريف الشيعة بكامل جغرافيتهم ...ان توقف الكتل السكانية النازحة من الجنوب في محيط بغداد انما يعود الى نقص في المعلومات حول الارض اعلى بغداد شمالا ...

ان السلطة ليست عملية معلقة بالهواء بل هي وجود على الارض...مادمت فقيرا ومريضا وغير متعلم ستكون تحت سيطرة غيرك...

احياء الملاحة في شط العرب وتوسيع موانئ البصرة وتحويل البصرة الى القوة الاقتصادية الاولى سيتناغم مع الثقل الديني للنجف والثقل الزراعي للفرات الاوسط ولثروة المياه والزراعة والقوة البشرية في الناصرية والعمارة وستكون للطاقة حكاية اخرى باعتبار الجنوب يضم اول احتياطي للنفط في العالم...

ان شبكة المواصلات والبنية التحتية وربط النجف وكربلاء بالعالم عبر النقل الجوي لابد ان يوضع في الحسبان حينما نريد لانفسنا التحرر ...

ليس من فائدة ترجى في خوض السجالات بنقاشات مع الاخر وهو يعيش غوغائية فكرية ومنغلق على مقولة حقه في السلطة...

ان الميثاق الشيعي المقدس هو ان لانحطم أي مشروع شيعي حتى لو رايناه يتعارض مع تفكيرنا وتوجهاتنا ...انهم يعتقدون بغموضنا وميلنا الى الانغلاق من خلال التقية ولايثقون بنا مطلقا وعلينا ان نعمل على ترسيخ ذلك في اذهانهم وليس تبديده ...

والميثاق الشيعي المقدس ان نعضد الشيعي ونشجعه ونساعده قدر المستطاع

والميثاق الشيعي المقدس ان نتضامن ويكمل بعضنا ونتبادل التجارب والخبرات وان تعالج كل الخلافات والاختلافات داخل التشيع وليس خارجه .

والميثاق الشيعي المقدس ان يكون التشيع هو الخط الاحمر الذي لايمكن تجاوزه .

والميثاق الشيعي المقدس ان تكون كل حركتنا سلمية لاتهدد حياة أي مخلوق ولانبادر احد بالعداوة او نمد له يد الشر ونترك مساحة اسمها الصبر الشيعي لها بداية ونهاية ...

عندما يضع الناشطون الشيعة انفسهم تحت خدمة الوجودات الشيعية حتى لو لم تكن تلبي طموحاتهم ...حينما ياخذ كل واحد منا دورا ما صغيرا او كبيرا ...حينما نبدا بالتحرك ...حينما تدور عجلة الشيعة بكل هذه العقول المنتشرة في العراق وخارجه ...لحظة تحولنا من ناقدين لعملية تحول الى اجزاء بداخلها ...وقتها ستتم عملية التحول المنتظرة يبدا تاريخ جديد مختلف عما شهدناه عبر الف واربعمائة عام الاستعباد المحلي والخارجي...

.................................................. .................................

الى مجموعة من السادة الكرام...ليس التصفية الجسدية وصفة معترف بها طبيا لانهاء الافكار , جرعة من ماء الاهوار الذي سممته السلطة والناس فيه يعادل مخاطر كل تهديداتكم التي لانقلل من امكانية تنفيذها انما لانسمح للموت المؤجل ان يحبس الكلمة الحاضرة ...لقد اكتفيتم من العراق لمدة عشر سنوات بالمنطقة المحصورة بين شمال خط عرض 32 وجنوب خط عرض 36 ولم تنكروا على الرئيس بقائه ممسكا بحكم بلد مقسم فيما كان فم وطنيتكم مغلقا بنهايات انابيب النفط ... انكم ترون الخيانة والعمالة امر نسبي تحدده الطبقة المذهبية وهذا امر غير عادل كقولكم ان السني الشيوعي مناضل والشيعي الشيوعي كافر مع ايماننا العميق بوطنيتكم وعراقيتكم خلا نقطة صغيرة هي ان ميشيل عفلق ليس عراقيا كما هو الزرقاوي كما هو خالد بن الوليد ...

\

city oki
21-07-04, 12:18 PM
http://www.pix8.net/pro/pic/35694JtrG/42530.jpg

شاكر
24-07-04, 05:57 AM
أياد علاوي – رجل الموساد الاسرائيلي والمخابرات المركزية الاول في العراق
الجزء الثاني
كتابات - محمد رشاد الفضل



صرح السيد أياد علاوي الى جريدة المدينة السعودية في عمان خلال زيارته للاردن – بأن لاوجود لاي إسرائيلي قوق التراب العراقي وان مسألة العلاقات مع إسرائيل قرار ينخذه الشعب العراقي. كما نفى بعد لقاءه الرئيس المصري ان يكون هتاك وجود إسرائيلي في شمال العراق وقال هذا غير صحيح ويفتقر الى الدقة . .ولاجل ان يكون حديثنا حديث الحقائق نطرح السؤال التالي لماذا يحاول السيد علاوي الاصرار على إخفاء الوجود الاسرائيلي في العراق ؟ الاجابة في تصو ري ان الرجل يعمل وفق تعليمات الموساد والمخابرات المركزية الامريكية لتمرير المشروع الامريكي الصيهوني التوسعي الخطير في الشرق الاوسط ولانه كما أعلن لايخجل من العمل لحساب الاجهزة المخابراتية !! كما لوحظ خلال زيارته للقاهرة وجود اربعة ضباط أمريكان يسهرون على حماية الضيف العراقي !! فلنكشف اولا عن مستويات وابعاد الاختراق الاسرائيلي للعراق بدقة :- والحقائق تتحدث فالموساد صار ينام مع العراقيين في ذات الغرفة وفي مكتب رئيس الوزراء وسيقضي على من بقي صامتا لايصرخ - بداية خبر تناقلته الاذاعات والصحف ان الرئيس الامريكي بوش أهدى رئيس الوزراء الاسرائيلي شارون خريطة إسرائيل رسمت في عام 1680 وتشمل نهر الفرات وغرب العراق . و شكر شارون الرئيس الامريكي ! ماتخطط له إسرائيل وعبر أجهزتها السياسية والمخابراتية المعتمدة في العراق أمر مخيف وخطر.فمخططها للتوسع والهيمنة يؤكده الشعار الذي يردده الصهاينة ( أرضك ياإسرائيل من الفرات الى النيل )والفتوى التي أصدرها الحاخام اليهةدي – تحميا هموري – ليلة الحرب على العراق والتي قال فيها حرفيا :-إن على الجنود اليهود في الجيش الامريكي والبريطاني في العراق تلاوة الصلاة اليهودية الخاصة لان كل أرض غرب نهر الفرات هي جزء من أرض إسرائيل الكبرى .- حقائق على الارض ينفذها الموساد الاسرائيلي واجهزة الهجرة وادارة الاقتصاد والنفط ودهاليز السياسة الخارجية الاسرائيلية في الوقت الذي ينشغل فيه العراقيين بالاحتلال الامريكي وتداعياته – وينام فيه العرب والمسلمون ويمكن ان أقول ان قسما منهم يشارك في الجريمة كما حدث في مصر والاردن .

الخليج الاماراتية في 19/7 /2004 إتهم وزير التجارة العراقي محمد الجبوري شركات عربية من بلدان الجوار بتوريد سلع إسرائيلية الى العراق عن طريق تركيا والاردن مستغلة فقدان الامن .

صحيفة الدعوة – أسرار فندق في الكرادة وسط يغداد يستقبل مجموعة من الصهاينة يهدف شراء منازل وقصور كانت ملك ضباط النظام السابق - صحيفة اليوم الاخر – اليهود يشترون كل شئ

صحيفة الهلال – اليهود جاؤوا يشترون كما فعلوا في فلسطين وان عشرات اليهود وصلوا الموصل شمالي العراق مؤخرا ليكون لهم موطئ قدم فيها ولكي يقيموا مستوطنات في اماكن مختلفة من العراق

كشفت وزارة البنية التحتية الاسرائيلية عن قائمة بأسماء الشركات الاسرائيلية التي تستعد للدخول في مشاريع إعمار العراق . وقد التزمت تلك الشركات بنصائح وزارة الدفاع الامريكية بضرورة إشراك شركات عربية في مناقضات الاعمار وذلك لتسهيل دخول الشركات الاسرائيلية في ا لعراق دون عقبات ويقبلها الشعب العراقي .

غزو إقتصادي – 50 مليون دولار قيمة صادرات إسرائيل للعراق في شهر يونيو فقط ذكرت وكالة يو بي اي عن إسبوعية اليفظة العراقية ان شركان إسرائيلية صدرت الى الاسواق العراقي بضائع قيمتها 50 مليون دولار وقالت الصحييفة ان البضائع الاسرائيلية تجد رفضا واضحا لدى المستهلك العراقي .الامر الذي دفع الشركات الى التغطية على منشأ السلع المصدرة الى العراق

الوطن السعودية في 12/12/2003 الموساد يسهل للاسرائيليين شراء مساحات واسعة من الاراضي والعقارات في محافظات العراق الشمالية

أخبار المحيط – 12/12/2003 الكونكرس الامريكي يكشف عن تعاون سري بين إسرائيل وامريكا وان أسرائيل قدمت سرا مساعدات لا مريكا خلال حربها على العراق ز

السبيل الاردنية –16/12/2003 عن مصادر كردية مطلعة قولها ان عناصر إستخباراتية إسرا ئيلية قامت بشراء أراض في منطقة زاويتة في شمال العراق تقدر مساحتها 250 هكتار تمهيدا لتحويلها الى قاعدة إستخباراتية موجهة ضد الدول المجاورة خاصة إيران . وان الموساد يستفيد في تحركاته بشكل كامل من ا لاجهزة الالكترونية الامريكية المنصوبة على الحدود مع الجوار .

البيان الاماراتية في 14/8/2003 خبراء آثار إسرائيليون يزورون الموصل سرا ويتمتعون بحماية كبيرة من جانب القوات الامريكية هناك علما آلاف القطع الاثرية سرقت ويباع قسم منها في إسرائيل

الزمان في 11/8/2003 إسرائيل تسرب معلومات عن إفتتاح مركز دراسات يهودي في بغداد يعمل علنا وحصل المركز على التصريحات اللازمة من قوات الاحتلال وتسمى المؤسسة ( ميمري )

المنار الصادرة في الاراضية العربية المحتلة – وجود حركة عسكرية نشطة بين إسرائيل والعراق وهبوط طائرات نقل عسكرية أسرائيلية في مطار بغداد قادمة من مطارات وقواعد إسرائيلية

مليت التركية في 11/12/2003 مليون دولار تمويل إسرائيلي لشراء اراضي في شمال العراق –وأشارت بوضوح الى ان جهاز الموساد أقام في عدد من المدن العراقية مكاتب سرية مختلفة

صحيفة معاريف الاسرائيلية نشرت مقالا للكاتب الاسرائيلي – بوعز غاوون – قواتنا في العراق – أكد فيه حقييقة الوجود الاسرائيلي وقال صراحة ان إسرائيل دخلت العراق لتأخذ حصتها

مجلة نيويوركر الامريكية – أشارت في تقريرها الذي كتبه سيمور هيرش الى ان إسرائيل وسعت في الفترة الاخيرة من نشاطها القائم منذ زمن بعيد مع الاكراد في شمال العراق وان عملاء الموساد الاسرائيلي يعملون بضمت على تدريب وحدات الكوماندوز الكردية – بهدف تنفيذ عمليات سرية داخل العراق وايران وسورية .ويتخفون بزي رجال أعمال .

صحيفة المنار الصادرة في منطفة 48 في إسرائيل في 9/7/2004 قالت مجوعتين من العناصر الامنية العراقية الجديدة وصلت سرا الى تل أبيب لتلقي تدريبات مكثفة في معاهد إسرائيلية للحراسات الخاصة بالشخصيات.وهناك وجبة أنهت تدريبات مماثلة قبل ثلاثة أشهر وعادت الى العراق لتتولى حماية أعضاء مجلس الحكم – والسيد علاوي حمايته إسرائيلية وليست مدربة في إسرائيل

وكيل وزارة الداخلية العراقية لشؤون الاستخبارات حسين على كمال – و جود شبكة إسرائيلية في العراق منذ أشهر تقوم بعمليات واسعة لتهريب المخدرات الى العراق وقامت بتنظيم شبكات فرعية

ذكرت مصادر أمريكية أن واشنطن لجأت الى الشين بيت الاسرائيلي للتحقيق مع صدام ورموز نظامه - وان الموساد الاسرائيلي يحقق مع المعتقلين في سجن أبو غريب وباقي المعتقلات

هذا جزء يسير من الحقائق عن الغزو الاسرائيلي لارض الرافدين إبتداء من شمال العراق . وهل يعتقد السيد علاوي ان العراقيين والعرب والمسلمين لايعلمون بهذه الحقائق حتى يصرح لاوجود لاي إسرائيلي فوق التراب العراقي – ونرجو من السيد رئيس وزراء العراق المحترم ان يخجل من نفسه ولو لمرة واحدة عندما يكتب تقريرا عن التغلل الاسرائيلي في العراق لان البلد الذي ولدت فيه له حق عليك .ثم لك ماشئت ان تكتب تقارير لاتخجل من كتبابتها إبتداء من إنخراطك في مخابرات صدام والى الموساد وباقي 15 جهاز مخابراتي دولي .



رئيس تحرير مجلة الحقائق الشهرية
النجف الاشرف – ص ب 639


[email protected]

شاكر
27-07-04, 05:42 AM
الجلبي: صدام تزعم المقاومة ثم قاد الأميركيين الى أنصاره بفضل ألف وثيقة كان يحتفظ بها (2 من 2)
بغداد - ابراهيم خياط الحياة 2004/07/23




صدام قاد المقاومة؟


< كيف كان صدام يقود العمليات المناهضة للقوات الأميركية؟

- صدام كان يسيطر على هؤلاء عن طريق مراسلين. كانت عنده شبكات وصل عددها في بغداد الى 13 شبكة. وكان عنده مراسلون, وكان يعقد اجتماعات معهم وكان يقابلهم. يقابل أعداداً قليلة منهم.


< في بلدة الدور أم يخرج للقائهم؟

- كلا. كانوا يجلبونهم من مناطق مختلفة. وكان لديه مراسلون. هذا بالضبط ما أبلغ عنه محمد ابراهيم المسلط الذي قادهم الى مخبأ صدام حسين بعد اعتقاله.


< هل أخذ جائزة؟

- لا, لقد حبسه الأميركيون. اعتقل واعترف عليه, وكان لديه آخرون غيره, منهم أقاربه الذين كانوا في الحرس الخاص, فكان صدام يرسلهم. وكان صدام أخذ أموالاً هائلة وخزنوها له في مناطق مختلفة وهذه الأموال لا تزال موجودة. لقد سحب صدام بليون دولار, وورقة السحب موجودة عندي. لقد سحب من حساب البنك المركزي العراقي... حساب محافظ البنك المركزي. وكان قصي أصدر أمراً بحفظ هذه المبالغ في صناديق حديد, كل صندوق يحمل أربعة ملايين دولار. وأرسل صدام قصي مع رسالة السحب هذه من حساب محافظ البنك المركزي, وهذا الحساب سحب منه 920 مليون دولار و90 مليون يورو, وأعتقد انه اكبر سحب نقدي في التاريخ. عرفنا هذا الكلام حينما كنّا لا نزال في الناصرية قبل سقوط بغداد وأعلنّا انه قام بسحب الأموال وانه وزعها على مناطق مختلفة, وصدر أمر منه بإرسال هذه المبالغ لأنصاره. هذا شيء كبير جداً, وهذه الأموال لا تزال موجودة.


< كم بقي منها بعد؟

- لا أعرف. ليست هناك محاسبة دقيقة. سرق منها جزء ووزع منها جزء ولا يزال الباقي يسرق ويوزع. بليون دولار مبلغ كبير لادارة عمليات.


< مع عدي وقصي عثر على 40 مليون دولار أو 50 مليون دولار. هل هي منها؟

- ممكن, لا أعرف. في العمليات العسكرية عندما تعثر الجيوش على الأموال قلما يكون هناك تدقيق محاسبي قوي.

تشغيل الشبكات


< كيف كانت تشتغل شبكاتهم؟

- كان يرسل لهم تعليمات لكنه لا يحدد أهدافاً محددة, لكن يقول لهم اضربوا كذا, اضربوا مجموعات أميركية, اضربوا أشخاصاً متعاونين مع أميركا, اضربوا مقرات حكومية, فجروا جسوراً, عرقلوا مثلاً... ركز على النفط والكهرباء والماء. اضربوا تصدير النفط لا تجعلوهم يصدرون النفط... كركوك ضربت أكثر من عشر مرات.

تعليماته كانت تتضمن مثلاً ضرب الاميركيين وقتل أكبر عدد منهم. عندما رأينا صدام يوم اعتقاله ذكر كلمة, عبارة بقيت في ذهني: "أنا قلت سأقاتل الأميركان وقاتلتهم واستمريت في قتالهم"... هو كانت عنده هذه الخطة. صدام كانت لديه بالفعل خطة عسكرية لمجابهة الأميركيين ومجابهة أميركا بعد الاندحار العسكري.


< ما هي هذه الخطة؟

- الخطة هذه, عملية توزيع تعليمات وضرب أهداف... هذه البليون دولار التي أخذها من البنك المركزي ليست كل ما لديه من مال. هل تعتقد انه لم يكن لديه بعد غيرها من النقود؟ لديه نقود في القصر. كان يضحك على الأميركيين عندما جاء الى المحكمة وقال له قاضي التحقيق: إذاً ليس لديك مال نعين لك محامياً, قال مجيباً: أميركا تقول ان لدي مئات الملايين وضحك. صدام يعلم جيداً ان المقاومة وحرب العصابات تحتاج الى مال, فقام بجمع هذا المال وتحضيره... فعلاً حدث هذا الشيء في 19 آذار (مارس) 2003 حين سحبت الأموال. يوم بداية الحرب تقريباً وهو وزعها في أمكنة مختلفة.


< من كان يتولى ادارة الشبكات غير شبكات بغداد؟

- كان مكلفاً بإدارتها طه ياسين رمضان... طه الجزراوي, بالتعاون مع محمد يونس الأحمد.


< وغيرها من الشبكات؟

- شبكات موجودة في منطقة الفلوجة. لقد أصبحت الفلوجة في شكل طبيعي ملتقى ومستقر قادة "حزب البعث" من مناطق مختلفة من العراق... من الجنوب الى الفلوجة... أعضاء فروع, وأمناء سر فروع. وكانت عنده كذلك شبكات في محافظة ديالي لا تزال تعمل.


< كم شبكة؟

- لا أعلم بالضبط.


< هل كانت هناك أوامر خاصة أصدرها صدام حسين بعد قتل عدي وقصي؟

- لا أعلم. نحن لم نطلع على كل الأوراق, الوثائق موجودة عند الأميركيين. ونحن اطلعنا على جزء منها يختص بالذات بشبكات بغداد. ووصلتنا معلومات عن جزء آخر منها بعد ذلك لكن ما اطلعنا عليه يخص شبكات بغداد تحديداً.


< هل عُثر على جزء من هذه الأموال؟

- لم يَعثر عليها خلال عمليات الدهم. لا أعتقد انهم كانوا يحتفظون بالأموال في بيوتهم, هم كانوا جالسين في بيوتهم لكنهم كانوا يديرون العمليات من أماكن أخرى.

عندهم تنظيم هو حزب البعث في العراق. البني التحتية للحزب هي منظمة سرية ولا تزال. حزب البعث ليس حزباً طبيعياً ذا أفكار سياسية. هو انتهى كحزب وأصبح أداة للسيطرة على السلطة, حزب البعث, كانت لديه عشرات آلاف المقرات في العراق: فروع وفرق. كل فرقة لديها مقر. كم فرقة في العراق؟ كم فرع في العراق؟ لكل فرع مثلاً هناك عشرة أو 11 أو 12 شعبة, ولكل شعبة 30 فرقة.

وكانت هناك مقرات سرية للأمن الخاص, ومقرات سرية للأمن العام, ومقرات سرية للاستخبارات. وجدنا ملفاً كبيراً به كشف بالمقرات السرية للاستخبارات العراقية. كل هذا موجود وكذلك هناك كشف موجود بالأموال التي عندهم من أطراف وبأسماء مختلفة وكثيرة. واكتشفنا ان جهاز الاستخبارات لديه أموال يديرها "مجلس ادارة الاستخبارات" هذا هو اسمه وهو شيء عجيب وثمة وثائق تثبت ذلك.

أدلك على قضية وجدنا وثيقة عنها تخص "مجلس ادارة الاستخبارات" ويتضمن محضر جلسة كأنه مجلس ادارة لشركة وجدول أعمال, وكذلك شرحاً عن كيفية الاطلاع على تقرير المحامي السويسري والمحامي الأردني و"وكلاء الاستخبارات العراقية عن ارصدتنا في الخارج", واستثمارات في قضية كذا... ومحطة غير شرعية في تركيا, والمحطة الشرعية تعني انها مقامة في السفارة ومحطة غير شرعية خارج السفارة. مثلاً في ما يتعلق بالاستثمارات نجد انهم اطلعوا على تقرير المحامي السويسري ومحامي أردني, يدعى ث. ع سنة 1994 عن أرصدتهم في "كريديه سويس" وأرصدتهم في "البنك العربي" في جنيف كما ذكرت في الجدول.


< موجودة لديكم الوثيقة؟

- نعم... مذكورة هذه الأسماء وبعد ذلك "استثماراتنا" في حساب مروان: 8,1 مليون دولار, ولا نعرف من هو مروان. وحساب الرئاسة 21 مليون دولار, وحساب "مونتانا" 40 مليون دولار وهكذا.


صدام ذكي


< عودة الى موضوع ترتيب المقاومة هل كان صدام القائد الوحيد؟

- لا ليس وحيداً, صدام تصرف في شكل ذكي, لم يكن يدير العمليات مباشرة, كان يصدر توجيهات ويترك التنفيذ والاهتمام بالتفاصيل للآخرين. لكن هذه القضية لا تتعلق فقط بالعمليات. ولكن انظر الى نرجسية صدام: لمَ يحتفظ معه بألف ورقة؟ معه في حفرة تحت الأرض ألف ورقة خطيرة قسم منها أوراق, وقسم دفاتر.


< هل كان لديه كومبيوتر؟

- صدام لا يفهم في الكومبيوتر على الاطلاق. الكومبيوتر شيء عجيب بالنسبة اليه, يحتفظ بهذه الوثائق على رغم خطورتها ولسان حاله يقول: ومن بعدي الطوفان حالما يمسكوني لن تكون لي علاقة بالآخرين.

هذا الشيء موضوع آخر... صدام رجل يحب نفسه في شكل لم أره قبلاً.


< ماذا وجدوا معه غير الوثائق؟

- لا شيء. كان يحب نفسه فقط.


< ماذا كان يأكل؟ هل كان يقيم في الحفرة بعيداً من وسائل الراحة؟

- لا, لم يكن يجلس في الحفرة. كانت هناك بيوت, ومزرعة وله نظام انذار مبكر مؤلف من الأفراد فقط, لرصد أي حركة من الأميركيين. أنا أعتقد انه كان لديه في المنطقة أصدقاء من جماعته, ولديهم مزارع على الأنهر, وكانت هناك في صورة خاصة مزرعتان.

الحقيقة الذي أوضح للأميركيين الفكرة كان صديقنا كوسرت رسول الذي كان رئيس وزراء كردستان, وهو مقاتل شجاع في "الاتحاد الديموقراطي الكردستاني". قال للأميركيين ماذا عليهم أن يفعلوا ليعتقلوا صدام... قال لهم أن يأتوا بالحرس المقربين له... واجلبوهم لكي يقولوا لكم أين هو ويدلوكم على مكانه, ولا تخرجوا من مكان المداهمة في نصف ساعة, اجلسوا وأقيموا في المنطقة, فتشوا البيوت.

في البداية لم يجدوا شيئاً وبدأوا البحث عنه في الحقول. اكتشفوا مكانه في النهاية, ونحن علمنا باعتقال صدام قبل سلطة الائتلاف المدني. جماعة يشتغلون معنا في المنطقة أبلغونا وقالوا انهم شاهدوا صدام يذهب مع الأميركيين في الهليكوبتر.


< كيف اعتقلوه؟ هل قاوم أم لا؟

- أبداً, قال لهم: أنا صدام حسين رئيس جمهورية العراق. ذهبنا الى مقابلة صدام بعد اعتقاله, كنت مستمعاً, لم أسأله سؤالاً ولم أتكلم. أحد الاخوان الموجودين, د. موفق الربيعي, قال: "عيب عليك لأنك لم تقاتل".

فقال له صدام وقد استدار نحوه: أقاتل هؤلاء؟ مشيراً الى الجنرالات والضباط الأميركيين الذين كانوا واقفين عند الباب.

قالها بلسان من يستنكر كيف يتوقع منه أن يقاتل هؤلاء. وكأنه يقول: ماذا تعرف عن القتال؟

لم يكن في ذهنه أن يقاتل أبداً. اطلاقاً. وأنا توقعت أن يفعل في المحكمة ما فعل, كان يحضر نفسه ذهنياً على أنه رئيس العراق وأنه محبوب من الشعب العراقي الخ.

لديه خيالات فظيعة, كان محزناً للغاية هذا الشخص الذي قام بقتل ملايين من الناس. والشيء الفظيع والمحزن انه يجد من يدافع عنه, لو نطلع على ما نراه في الوثائق الموجودة, من قرارات مجلس قيادة الثورة بكيفية التعامل مع العائلات التي فرت الى "العدو الفارسي" أو الى سورية. اعتقال وحجز الزوجة والأطفال واذا لم يكونوا موجودين فاحتجاز والده أو والدته... واذا لم يكن لديه والد, فاحتجاز الشخص المؤثر في العائلة. كلها موجودة في الوثائق.



http://www.daralhayat.com/special/dialogues/07-2004/20040722-23p15-01.txt/story.html

كـش مـلـك
28-07-04, 05:57 AM
*

** للرفع

شاكر
29-07-04, 03:05 AM
وزير الدفاع العراقي : ايران حاولت تسميم المياه العراقية!


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=33025

شاكر
30-07-04, 03:39 AM
حتى لا تخدعكم قناة الفيحاء
كتابات - أبوالمعالى فائق أحمد *

فى الأسبوع الأخير من شهر يوليو ( تموز ) أطلت علينا فضائية صهيو أمريكية على القمر المصرى ( نايل سات ) يطلق عليها قناة الفيحاء ويبدو أن كل من يريد أن يتودد لأمريكا ما عليه سوى أن يطلق قناة ويهاجم فيها صدام حسين الذى أثبتت الأيام وبعد قرابة العام ونصف من الاحتلال الغاشم للعراق أنه ما زال هو الذى يحكم العراق ويسيطر على مداخل ومخارج العراق وهو فى محبسه وإلا فلتقل لنا قناة الفيحاء كيف تتم عمليات الاختطاف والقتل اليومى لجنود الاحتلال وعملاء الاحتلال فى كل أنحاء العراق رغم وجود هذا الكم الهائل من القوات الأمريكية بالإضافة إلى ما يسمى بالحكومة المؤقتة التى يترأسها ساعى البريد المتأمرك ( إياد علاوى ) فالجولات المكوكية التى يقوم بها ( علاوى ) لا تخرج عن كونها رسائل من البيت الأبيض يحملها الدكتور علاوى إلى الحكومات العربية وكأن أمريكا ووكلائها فى العراق يظنون أن الشعوب العربية مثل حكامهم أُصيبت بالجبن والغباء … فالشعوب العربية أصبحت لا تصدق أى قناة تقف خلفها أمريكا أو أى دولة صديقة لأمريكا ولعلك عزيزى القارئ تشاهد قناة الحرة وإذ لم تكن تشاهدها فأدعوك لمشاهدتها بعد أن تتوضأ وتستغفر ، ليس لأنها قناة إباحية لا سمح الله ولكن لكى تملك أعصابك من كميات الكذب التى تطلقها على بعض الدول العربية من ناحية ومن الضيوف الذين تشم منهم رائحة الأمركة والصهينة من ناحية أخرى أمثال المصرى المتأمرك جدا ( مأمون الفندى ) وإذا فعلت هذا فلن تقربها مرة أخرى حفاظا على صحتك ولمّا لم يجد العدو الأمريكى أن قناة ( الحرة ) لم تؤت ثمارها فهناك الكثير من المثقفين الوطنيين رفضوا الظهور فى قناة الحرة حفاظا على وطنيتهم رغم الإغراءات التى عرضت عليهم فكان لزاما على أمريكا أن تأتى بقناة تأخذ الشكل العراقى ( الفيحاء ) والتى بدأت بضيوف أقل ما يقال عنهم أنهم مرتزقة أمريكا فقد بدأت القناة ببرنامج مفبرك مع المتصلين وكأنه أشبه ببرنامج الكاميرا الخفية التى لا تعرف عمّا إذا كان هذا الموقف صحيح أم خدعة وتعهدت هذه الفضائية الصهيوأمريكية أن تقوم ببث ما زعموا أنها جرائم صدام حسين ومن ضمن مزاعمهم بالتأكيد ( المقابر الجماعية ) والتى تتساوى تماما مع مزاعم الكويت فى قضية أسراهم والتى سكتوا عنها تماما بعد اغتيال بغداد ، ولم نعد نسمع عن الاسطوانة المشروخة ( لا تنسوا أسرانا ) وحتى لا تخدعك قناة الحرة أو قناة الفيحاء أو أى قناة أخرى لها صلة وثيقة بالسيد بوش وخاصة فيما يخص ( المقابر الجماعية ) فعلينا أن نرجع للوراء بعض السنوات وتحديدا فى حرب ما يسمى بتحرير الكويت ومن الجدير بالذكر أن نقول أن أمريكا حررت الكويت لتحتلها هى ويكون نفط الكويت تحت سيطرة القوات الأمريكية يعنى نقبل الاحتلال فقط حينما يكون أمريكيا ففى هذه الحرب الظالمة على العراق حدث ما لم يحدث من قبل من قتل وتدمير للجندى العراقى وللشعب العراقى أيضا ففى الفترة ما بين 16 كانون الثانى / يناير و27 شباط / فبراير 1991 سقط على العراق ما زنته 88 ألف طن ( ثمانية وثمانين ألف طن ) من القنابل أى ما يعادل القوة التفجيرية لسبع قنابل ذرية من قنابل هيروشيما . إذن العراق تعرض لإلقاء قنبلة ذرية كل أسبوع فى سابقة من نوعها كل هذه الجرائم التى ارتكبتها أمريكا وراح ضحيتها عشرات الآلاف من العراقيين يريد البعض أن ينسبها إلى الرئيس العراقى صدام حسين فك ألله أسره إذا أردتم أن نصدق أكاذيبكم فلتكن محاكمة صدام حسين دولية لنعرف من هو المجرم الحقيقى إذا أردتم أن نصدق تخرصاتكم فلتفتح كل الملفات ووقتها سيعرف ال عالم كله من هو صدام حسين . إن تسعا وثلاثين صاروخا أطلقها صدام حسين على تل أبيب قلبت الموازين ، وأصحاب نظرية التثبيط والتحبيط يقولون إن هذه الصواريخ لم تكن لها قوة تدميرية مؤثرة نقول لهم نعم لكنها كانت بمثابة تجربة لمدى فعالية تلك الصواريخ وعندما شعرت أمريكا بأن صدام هو الخطر الحقيقى على العدو الصهيونى رتبت له المكائد وليقل لى أحدكم يا من تنقمون على صدام من لديه الجرأة من الدول العربية أو الإسلامية لإطلاق الصاروخ رقم 40 على تل أبيب ليس لها إلا صدام الذى لفّقوا له إتهامات وجرائم ارتكبها غيره ارتكبها جورج بوش الأب وجورج بوش الابن ورامسفيلد وكولن باول وشبيهة البومة ( مادلين أولبرايت ) ففى الأشهر الثمانية الأولى من عام 1991 حوالى خمسين ألف طفل عراقى ماتوا نتيجة الإصابة بأمراض مختلفة منها السرطان وعجز الكلية كل هذا نتيجة قذائف اليورانيوم الناضب التى وصل عددها إلى عشرات الآلاف ومن الجدير بالذكر أن البعض يرى أن قذائف اليوارنيوم الناضب تقع ضمن فئة أسلحة الدمار الشامل المحظورة وفقا لقرار الجمعية العامة 33/84 ( ب ) الذى أقر فى 13 كانون الثانى / ديسمبر 1978 . ولعلك عزيزى القارئ تعلم جي دا ( النابالم ) الذى استخدمته أمريكا فى حرق الجنود العراقيين فى الخنادق وهو نفس السلاح الذى استخدم ضد الألمان واليابانيين فى الحرب العالمية الثانية وضد الكوريين والفيتناميين بعدئذ لك أن تعلم عزيزى القارئ أن درجة حرارة النابالم المشتعل تصل إلى 800 درجة مئوية أو تزيد كل هذا حدث بفعل أمريكا وليس بفعل الرئيس صدام حسين كان الأمريكيون يبذلون قصارى جهدهم لإخفاء الجثث التى قام الجيش الأمريكى بقصفها بعد أن تم رصد أرتالا من الرجال فى طوابير من العجلات العسكرية والمدنية متجهة ناحية العراق التزاما بمطالب الأمم المتحدة بالانسحاب من الكويت لكن أمريكا ليس لديها مبادئ أو أخلاق فلم تحترم الأمم المتحدة ولا غيرها وقامت بقصف كل من يقابلها من العراقيين واشترك فى هذه الجرائم الجيش الكويتى حيث أسر الجنود العراقيين الذين هربوا نتيجة القصف الأمريكى وتم الأسر بواسطة القنابل العنقودية التى تقطع اللحم البشرى وكانت مجزرة جهنمية استمرت ساعات عدة وفى صباح 28 فبراير تحول جزء من طريق الجهراء البصرة وجسر المطلاع إلى ساحة ضخمة مليئة بالحديد الخردة الذى نتج عنه احتراق وتناثر الجثث والأشلاء المقطعة وتحجر بعض الجثث فى العجلات ولم يبقى من الوجوه سوى الأسنان وفى الثالث عشر من شباط / فبراير أحرق القصف الأمريكى لملجأ العامرية فى بغداد أكثر من 400 مدنى بين رجل وامرأة وطفل فى عملية بشعة حيث هاجمت طائرة شبح الملجأ فجرا بصاروخ موجه بالليزر محدثا فتحة فى السقف وانفجر فى مستشفى الملجأ وبعد أربع دقائق وجه صاروخ آخر عبر الفتحة نفسها وبفعل حرارة الصواريخ تبخر الكثيرون منهم بفعل الحرارة التى بلغت آلاف الدرجات المتولدة من الانفجار وكان مصير مئات عدة من الأشخاص الغليان حتى الموت فى مياه المراجل الضخمة المدمرة فى الانفجار وقد رأيت ملجأ العامرية بنفسى حيث قمت بزيارته ضمن لجنة نظمها حزب العمل إلى العراق عام 1998 وتمت زيارة الملجأ يوم 29 آذار / مارس ولمدة ساعة ونصف تقريبا ولم نجد فى الملجأ إلا آثار الضحايا من دم على الجدران وبعض صور الضحايا للغدر الأمريكى وهذه السيدة ( أم غيداء ) التى استشهد لها تسعة من أولادها بنين وبنات وتستطيع أن تطلق عليها خنساء العراق وستظل روح كريمة وشهروان وإكرام وخلود تطارد هؤلاء الفجار من بنى أمريكا وصهيون ولمزيد من التفاصيل حول هذه الجرائم يمكنكم الرجوع إلى كتاب ( التنكيل بالعراق العقوبات والقانون والعدالة ) لجيف سيمونز إصدار مركز دراسات الوح دة العربية ليميز لكم الخبيث من الطيب ونرى إذا كانت المقابر الجماعية بفعل صدام حسين الرئيس الشرعى للعراق أم أنها بفعل الغدر الأمريكى ،وعلى الرغم من كل هذه الحقائق التى كالشمس فى رابعة النهار عن براءة صدام حسين فيما هو منسوب إليه أقول : على الرغم من كل هذا إذا أردتم أن تحاكموا صدام فلتكن المحاكمة علنية ودولية وتفتح فيها كل الملفات على رأس هذه الملفات ملف الحرب العراقية الإيرانية الذى إذا تم فتحه سيطاح برؤوس ملوك وأمراء كانوا يضعون صورة الزعيم صدام على مكاتبهم ويزينون بها جدران حوائطهم ويضعون موانئهم وبنوكهم تحت تصرفات الرئيس صدام من أجل أن تظل الحرب مستعرة بين العراق وإيران ، ولى سؤال واحد أريد الإجابة عليه هل سمعنا مرة واحدة فى تلفزيون الكويت أو فى صحافة الكويت عن كلمة واحدة عن جرائم صدام حسين ؟! هل كانت الكويت بصفتها الممول الأول للعراق ضد إيران تريد من العراق أن تحتل إيران ؟! أرجو أن يخرج لنا من لديه شجاعة أدبية ويجيب لنا على أسئلة كثيرة وفى حالة الإجابة عن هذه الأسئلة ستتضح أمور كثيرة وهذه الأمور لو اتضحت لا أشك لحظة واحدة فى أن كثيرا من الأجيال التى ضللها عملاء أمريكا سيهتفون بعودة الرئيس صدام .

* عضو اللجنة التنفيذية بحزب العمل بمصر

[email protected]

شاكر
30-07-04, 03:42 AM
هذا ديدنهم ولايهمك فقدغدرسابقا والان وسوف يغدرغدا ياعسكري
كتابات - محمد محمد صادق الساعدي

اريد ان اوجه تهنئة لا تعازي للاخوة من التيار الصدري ومحبي هذا التيار وخاصة الاخ السيد الجليل قاسم العسكري عندما قرأت ماكتبه اخيرا وكم كان متأثر اقول لك يااخي ان هذه كانت امنية كل التيار ان يترك السيد مقتدى السيد الحائري لكن كان جواب السيد لننتظر ونتريث لعله يفعل شئ ولايكون مثل اقرانه واعلم يااخي ان اغلب التيار لايرجعون له حتى عندما كنا في سوريا واقصد في عهد الطاغية وكانت القلة القليلة من هذا التيار ترجع الية وعندما ذهبت الى العراق في الاونة الاخيرة وجدت ان حتى الاخوة في داخل العراق على هذه الشاكلة حتى ان احدهم سألني وقال لي اذا صلى الحائري هل تصلي خلفه اقسم لك كان جوابي وبكل صراحة هو لا اما عن التخلي فهذه هي طبيعته منذ زمن والدليل على ذلك وبعد ست سنوات قضاها مرشد ومفكر للاخوة في حزب الدعوة تركهم وعندما سؤل قال انهم يريدون المرجع ان يخضع لمبادئ الحزب لا العكس وهذا كان افتراء على الحزب ومناضلي الحزب وشهداء الحزب ونسي ان مؤسس الحزب كان مرجع وهم يأتمرون بأمره وهل تعلم السبب الرئيسي انا اقول لك لان السيد الحائري رأئ توجه هذا الحزب هو عراقي صرف وان الحزب الثاني واقصد المجلس الاعلى له توجه ايراني وان يكون يد ايران الضاربة وحامي حدود ايران(العراقية) وبمؤامرة حاقدة وحقيرة اتفق مع العجم على ترك وتهميش هذا الحزب كما فعلها الان وقالها صراحة ان السيد مقتدى لا يأخذ بمشورتنا يريد من السيد ومن التيار ان يكونا لعبة بيده لخدمة مصالح ايران لكن السيد رفض وقالها صراحة في احدى خطب الجمعة نحن لانأخذ توصيات من الخارج ولا صلاة الجمعة تحتاج الى اذن ونحن نفعل ما يخدم العراق وشعب العراق وكانت هذه النتيجة والايام كشفت ماذا تريد ايران تريد ان يسود الاضطراب والفوضى بالعراق حتى لاتتفرغ لها امريكا وكما وصفها صبحي الطفيلي انها عدوة التشيع في العالم ومع الاسف ان بعض جهات التبعية الذي أخذت مناصب بالحكومة الجديدة لاتعمل الا لمصلحة ايران عكس التيار الصدري وهذا هو سبب سحب وكالة السيد مقتدى بعد الازمة وليس قبل ولافي الازمة ونسى ان من وضع اسمه على قائمة المرجعية هو محمد الصدر مؤسس ومفكر هذا التيار(داخل العراق) واريد ان اوجه سؤال من كان يعرف الحائري قبل دعوة السيد محمد الصدر الرجوع اليه بعده واقصد بالداخل اقولها كما قالها السيد مقتدى اهكذا يرد الجميل فلا تعجب ياعسكري انه فعلها سابقا وفعلها الان وسيفعلها غدا .

شاكر
30-07-04, 03:54 AM
قراءة في تقرير معهد العدالة الانتقالية

الجزء الرابع

القنبلة الطائفية والعنصرية جاء بها الاحتلال وسيفجرها العملاء

كتابات - علاء اللامي

" أهدي هذه الحلقة من الدراسة إلى المفكر والمناضل الوطني الشيخ عدي الأعسم الملاحق حاليا من قبل سلطات الاحتلال الأمريكي وعملائه .. تحية إعجاب بشجاعته ودعوة ملحة لإطلاق حملة تضامن واسعة معه ومع جميع زملائه المناهضين للاحتلال الهمجي و الحكومة الصنيعة ..ع . لام "

صدام والكرسي : في هذا الجزء من الدراسة سنستضيف التقرير وهو يستعرض تفاصيل الممارسات القمعية لنظام حكم البعث وسنقتبس منه فقرات مسهبة كاملة لكي يطلع عليها العراقيون بوصفها شهادة إدانة ليس لنظام صدام حسين وحزب البعث وحسب بل أيضا وبذات المقدار من الشدة والوضوح لقوى الدولية وفي طليعتها الولايات المتحدة الأمريكية التي كانت السند الفعلي لذلك النظام وسنعود بعد الانتهاء من الاقتباس الذي نعتذر سلفا لطوله إلى تسجيل بعض الملاحظات عليه . يقول تقرير معهد العدالة الانتقالية : ( وإلى حد ما يرجع نجاح صدام حسين في الحفاظ على مركزه كرئيس لفترة أطول مما قضاه أي حاكم سابق للعراق في سدة الحكم، إلى الإرهاب الفظيع الذي كانت تمارسه مجموعة متنوعة من الأجهزة الاستخباراتية والأمنية. فكانت هذه الآليات، إلى جانب تنظيمات حزب البعث والوحدات العسكرية الخاصة، تمثل شبكة ضخمة من العملاء والمخبرين الذين تغلغلوا في كل طبقات المجتمع العراقي. وكانت هذه الشبكة مسؤولة عن حماية الرئيس وسحق الانشقاق الداخلي ومنع الانقلابات والتصدي للتهديدات الخارجية،[1] وكان لكل جهاز من الأجهزة شبكة من المخبرين الذين لم يكد يفلت من مراقبتهم أحد من العراقيين. وكثيرا ما كان الأشخاص المشتبه في ارتكابهم أي جريمة من العدد الكبير من الجرائم الجنائية "ضد الأمن الداخلي للدولة"[2] أو المتهمين بذلك (بدليل أو بدونه) يحاكمون أمام "محاكم خاصة" سرية تتألف من عملاء الاستخبارات أو مسؤولي حزب البعث، ويحكم عليهم بالسجن أو الإعدام بعد محاكمة مقتضبة.[3] وكان الأشخاص الذين يعتقلهم عملاء الاستخبارات للاشتباه في ارتكابهم جرائم سياسية يعذبون بصورة روتينية قبل المحاكم وبعدها،[4] ولا يعرف حتى الآن عدد الأشخاص الذين أدت أجهزة الأمن إلى "اختفائهم" منذ عام 1979. كما تعرض أقارب المسجونين أو المختفين لأسباب سياسية إلى مصادرة أملاكهم وحرمانهم من سبل كسب الرزق.

اضطهاد الأكراد : ويضيف التقرير ( وفضلا عن القمع الشديد الذي كانت أجهزة الدولة البعثية البوليسية تمارسه، اتسم حكم صدام حسين أيضا بحملات العنف الشعواء ضد الجماعات الدينية والعرقية في العراق. ففي محاولة لتدمير قوات الجماعات الكردية المسلحة التي تنشط في شمالي العراق منذ سبعينيات القرن العشرين، عمد النظام إلى شن عدة حملات للقضاء بصورة منهجية على القرى الكردية وإبادة سكانها. ففي عام 1983 استولى الجيش العراقي على قرى احتلها أكراد مهجرون من عشيرة برزاني التي يتزعمها مسعود برزاني (وهو الآن عضو في مجلس الحكم العراقي)، حيث اختُطف ما يتراوح بين 5000 و8000 فتى فوق سن الثانية عشر من قبيلة برزاني و"اختفوا". وامتدت هذه الممارسات واتسعت في حملات الأنفال (1987-1989)، التي سويت فيها 2000 قرية كردية بالأرض، وأجبر فيها مئات الآلاف من الأكراد على النزوح، ونُقل خلالها أكثر من 100 ألف كردي (معظمهم من الرجال والصبيان) على متن شاحنات إلى مواقع نائية حيث أعدموا. وفي أثناء حملات الأنفال استخدم الجيش العراقي الأسلحة الكيماوية ضد السكان المدنيين 60 مرة على الأقل،[5] بقيادة علي حسن المجيد (ابن عم صدام حسين والأمين العام للمكتب الشمالي لحزب البعث). ويمكن القول بأن الهجمات التي شنت على الأكراد تندرج ضمن تعريف القانون الدولي للإبادة الجماعية .)

اضطهاد الشيعة : ويستمر التقرير ( ومن الناحية التاريخية، كانت الأغلبية الشيعية من الشعب العراقي مستبعدة من مؤسسات السلطة السياسية الهامة في العراق، بدء من استراتيجيات بريطانيا الاستعمارية التي كانت تعتمد على زعماء القبائل السنية كأدوات للحكم غير المباشر.[6] وعندما اندلعت انتفاضات المقاومة الشيعية المنظمة ضد حكم صدام، وترافق ذلك مع قيام الثورة الإسلامية (الشيعية) في إيران وبداية حرب العراق وإيران، ثارت الشبهات حول ولاء الشيعة لنظام صدام.[7] وفي مطلع الثمانينيات ألقي القبض على آلاف الشيعة في جنوبي العراق واختفوا، بينما أجبر مئات الآلاف على النزوح على أساس ما زعم من أنهم ينحدرون من أصول إيرانية. وأعدم كبار رجال الدين الشيعة، ووضع أئمة الشيعة ومساجدهم تحت المراقبة، وأصبحت عضوية جماعة المعارضة الشيعية المعروفة بحزب الدعوة الإسلامية جريمة عقوبتها الإعدام.

انتفاضة ربيع 91 : ويضيف التقرير ( وفي أعقاب حرب الخليج الأولى (مارس/آذار 1991) اندلعت انتفاضة شيعية دامت ثلاثة أسابيع في جنوبي العراق، فقام الجيش العراقي وكوادر حزب البعث وأعوانهم من العشائر بقمعها بوحشية. وفي أثناء استرداد السيطرة على مدن وبلدات الجنوب، قامت القوات الموالية لصدام حسين بقصف المناطق السكنية عشوائيا، والإعدام الجماعي للمدنيين، واستخدام المروحيات في مهاجمة المدنيين الفارين. وخلال الأشهر التالية للانتفاضة تسببت قوات الأمن في اختفاء آلاف الرجال والنساء من جنوب العراق.[8] ويقدر أن 30 ألف فرد قتلوا خلال هذه الفترة، وأن كثيرين منهم دفنوا في عشرات من القبور الجماعية الواقعة في جنوبي العراق منذ أبريل/نيسان 2003.[9] واغتيل ثلاثة من كبار المراجع الدينية الشيعية في النصف الأخير من التسعينيات. كما تعرضت الأماكن والمدافن ودور التعليم الشيعية للتدمير، وقيدت بعض الممارسات الدينية الشيعية أو حظرت تماما.

كما تعرض سكان جنوب العراق للعقاب الجماعي بحرمانهم من الكهرباء ومن إعادة تأهيل البنية الأساسية بعد حرب الخليج الأولى. ولجأ الآلاف من الفارين ممن شاركوا في انتفاضة مارس/آذار 1991 للعيش في حمى عرب الأهوار. وفضلا عن تعرض هؤلاء العرب للعنف الذي كان يقاسيه الشيعة بصفة عامة، فقد تعرضوا أيضا لسياسة تهدف إلى القضاء على سبل معاشهم وطريقتهم في الحياة. فقامت الحكومة العراقية بتجفيف الأهوار، التي يعتمد عليها هؤلاء العرب في حياتهم، وشنت حملة مضادة للعصيان في قرى عرب الأهوار، فهاجمتهم بالمروحيات والطائرات الحربية والمدفعية وقامت بزرع الألغام في المنطقة. ويقدر أن ما يتراوح بين 100 ألف و190 ألفا نزحوا بسبب هذا الاضطهاد، بينما لا يعرف عدد من لقوا حتفهم.

امتيازات البعثيين : ويختتم التقرير بالقول ( وطوال عقد الثمانينيات، اتبعت الحكومة العراقية أيضا سياسة "التعريب" في المناطق الكردية، حيث كانت تصادر العقارات الكردية لتبيعها بأسعار مخفضة للعرب، الذين تلقى بعضهم حوافز نقدية للاستقرار في المناطق الكردية لتغيير تكوينها السكاني. كما صادرت الحكومة أملاك الشيعة المطرودين أو النازحين في جنوب العراق، وباعتها لمؤيدي نظام صدام(....) وبعد استيلاء البعث على السلطة، أحكم الحزب قبضته على كل جوانب الحياة المهنية في العراق. فكانت عضوية الحزب شرطا مسبقا للالتحاق بالتعليم العالي، والوظائف الحكومية، والوصول إلى مناصب رفيعة معينة، وغير ذلك الكثير من ألوان المزايا الاجتماعية والاقتصادية. وهكذا لم يكن الحزب مجرد أداة للقمع السياسي فحسب، بل كان نظاما للرعاية ومنح الامتيازات التي يمكن من خلالها دعم الولاء للنظام. ولم يختلف حزب البعث عن الأحزاب الشيوعية في الاتحاد السوفيتي السابق وأوروبا الشرقية، من حيث أن العضوية فيه كانت شكلا من أشكال الضمان الاجتماعي لمن يتطلعون إلى مستوى كريم من العيش في الحدود التي يرسمها النظام. وكما هي الحال في أوروبا الشرقية، لا يمكن تحميل كل أعضاء حزب البعث المسؤولية عن سياسات حكومة صدام حسين وممارساتها. انتهى الاقتباس من التقرير )

المنهجية الاستشراقية السياحية : لعل من الأمور المهمة التي لا يمكن السكوت عنها ولا يمكن اعتبارها تدخل ضمن دائرة الخلل المنهجي والأخطاء البحثية العلمية تلك التقييمات والمواقف والتفسيرات ذات الطابع الاستشراقي بالمعنى الأديولوجي السلبي للكلمة أو لنقل ذات الطابع القادم من الرؤية الساذجة و" السياحية " التي يأخذ بها عدد كبير من الباحثين الغربيين المتخصصين أو الساعيين للتخصص في الشؤون العراقية . فالفريق صاحب التقرير يتبنى تلك النظرة التصنيفية السطحية الأديولوجية – نجد خير مثال عليها لدى الكاتب الإسرائيلي الأمريكي إسحق نقاش في كتابة / شيعة العراق وكتابات الطائفيين العراقيين المتكاثرة هذه الأيام على شبكة الانترنيت من دعاة " جمهورية ضرب القامة " و " مملكة الدراويش اللقامة " - إلى المجتمع العراقي بوصفة تجمع أفقي لمجموعة من الكتل البشرية التي لا يجمع بينها أي جامع نوعي فهناك ما يسميها – التقرير - كتلة الأغلبية الشيعية التي عوقبت بالعزل السياسي وسوء البنية التحتية والحرمان من وسائل الحياة الحديثة وهناك كتلة أخرى تتعرض لحرب إبادة وتستهدف كمجموعة عرقية وهي الكتلة الكردية وهناك كتل أخرى صغيرة تتناثر في فضاء مهلهل اسمه العراق . وفي الحقيقة فليس في نيتنا البتة نفي جرائم النظام أو التقليل منها لا بل نحن نريد وضعها في إطارها الأكبر والأشمل والأكثر موضوعية وإنصافا للضحايا والذي يحتوي نظام البعث الصدامي وحلفائه الغربيين ونريد أن نخرج مأساة الشعب العراقي من دائرة الضجيج الأدلوجي والإعلامي بين أصدقاء أمريكا وأصدقاء النظام الصدامي وإدخالها في دائرة التحقيق القضائي الجنائي الشامل والدقيق كي لا يفلت المجرمون الحقيقيون ولكي لا تهمل ضحية واحدة من ضحايا قمع النظام .

وعلى هذا نسجل على ما تقدم من عرض إضافة إلى الخلل الأساسي الذي شبهناه بالنظرة " الاستشراقية / السياحية " للمجتمع العراقي الملاحظات التالية :

العنصري والسياسي : لم يكن الاضطهاد الفظيع الذي سلطه النظام الصدامي البعثي على الأكراد اضطهادا ذا منشأ عنصري عرقي هدفه الإبادة العرقية أو التطهير القومي بل كان اضطهادا سياسيا واقتصاديا شارك في قيادته وتنفيذه قياديون كرد إلى جنب العرب . ومثلما كانت هناك أحزاب وقوى عشائرية كردية معارضة لنظام وتعرضت لاضطهاده كانت هناك أحزاب وقوى عشائرية كردية متحالفة مع النظام ونالت رشاه ورضاه ، ودون الدخول في مقارنة حجمية يمكن لنا التأكيد على أن الكرد قد عانوا من الاضطهاد القومي العام أي لكونهم حرموا من تحقيق طموحهم القومي المشروع في إقامة الكيان السياسي القومي وهذا النوع من الاضطهاد يعانيه الكرد في جميع الدول الشرق أوسطية التي يعيشون فيها . أما كمنشأ ودافع وسبب أول ورئيسي للاضطهاد الواقع على جماهير الكرد العراقيين فلا يمكن الجزم علميا بكونه عنصري وعرقي يهدف إلى الإبادة والتطهير العرقي ولا توجد وثيقة رسمية بعثية واحدة تؤكد ذلك . أما اعتبار ممارسات النظام الاضطهادية دليلا على ذلك فهذا أمر متروك دحضه أو تأكيده لحركة القضاء العراقي المستقل حين يحاكم النظام وقياداته بعد استعادة السيادة والاستقلال الحقيقي . نختم هذه الفقرة بالقول أن إدانة قمع النظام للكرد لا يمكن التخفيف منها إذا ما اعتبرت قادمة من أسباب سياسية واجتماعية ولا يمكن تكبيرها أو مضاعفتها إذا ما اعتبرت ذات طبيعة عنصرية فنظام صدام مجرم بحق الكرد لأنه اضطهدهم لأسباب سياسية ، أما رفض الدوافع العنصرية وبالتالي رفض اعتبار تجليات ووقائع ذلك الاضطهاد حرب إبادة فهو أمر لا يتناقض مع تجريم ذلك الطاغية ونظامه بل تقتضيه الاستقامة المنهجية العلمية وليس من حق أحد – معهدا كان أو عالم اجتماع – استعمال المنهجية العلمية كقفاز حرير للمجاملات السياسية مع الأحزاب الكردية المتحالفة اليوم مع الاحتلال .

الطائفي والسياسي : الأمر ذاته من حيث الجوهر يمكن تكراره عند تفحص "صراخ التقرير وعويله " حول موضوع الأغلبية الشيعية التي استهدفت بصفتها الطائفية تلك ، وبما يعني أن النظام البعثي كان نظاما طائفيا سنيا ، معاديا للشيعة ، وهذا محض تهافت في التحليل والمنهجية وتحريض إعلامي مضر بقضية الشعب العراقي ككل حاليا ، وقد أقمنا الدليل على بطلان هذا التهافت في مناسبات عديدة منها في دراستنا الموسعة حول الظاهرة الطائفية في العراق والتي توصلنا فيها – كاتب هذه السطور بالاشتراك مع المفكر العراقي الراحل هادي العلوي البغدادي – إلى تطوير والبرهنة على الافتراض الذي يفيد بأن نظام البعث لم يكن نظاما طائفيا سنيا معاديا للشعية بل كان نظاما استبداديا شموليا ذا ميول طائفية معاديا للشعب كله ولطلائعه الطامحة إلى الحرية والديموقراطية خصوصا . ولأن المجال لا يسمح بالتكرار والإسهاب يمكن الرجوع إلى تلك الدراسة لمن أراد الاستزادة ونكتفي هنا بتسجيل التالي : أن رفض القول بطائفية النظام الصدامي البعثي لا يترتب عليها نفي المغبونية الشيعية والتمييز السلبي ضدها كطائفة ولكنها مغبونية أقدم من حزب البعث ومن الدولة العراقية الحديثة وتعود في جذورها إلى أيام الإمبراطورية العربية الإسلامية العباسية وعاصمتها بغداد . كما وتتحمل بعض المسئولية الجزئية عن وقوع تلك المغبونية وخاصة في العصر الحديث المرجعية الروحية للطائفة الشيعية التي قادت في فترة من فترات تاريخ العراق حركة انعزال علنية عن الدولة ومقاطعتها . صحيح أن تلك المقاطعة بدأت لأسباب وطنية خصوصا في عهد المرجع الخالصي الكبير الذي ساهم في قيادة النضال الوطني التحرري ضد الاستعمار البريطاني صحبة كوكبة من العلماء الأعلام و شيوخ القبائل الأحرار والشخصيات الوطنية العسكرية والمدنية الذين رفعوا شعار مقاطعة الدولة العراقية الملكية ولكن ليس لأسباب طائفية بل لأسباب وطنية تتعلق برفض الخالصي والحركة الوطنية العراقية عموما لتبعية نظام الحكم الملكي المستجلب من الخارج للاستعمار البريطاني . غير أن تلك المقاطعة انحرفت عن خطها الوطني السياسي تحولت فيما بعد - وخصوصا حين زادت تبعية المرجعية النجفية لإيران في زمن آل الحكيم - إلى مقاطعة لا تخلو من الميول الطائفية المعادية للسنة والعنصرية المعادية لعروبة العراق والطامحة إلى الاستحواذ على الورقة السياسية الشيعية الأمر الذي فات أوانه وسيعلن عن موته السياسي رسميا بزوال الاحتلال صاحب المصلحة الحقيقية في التقسيم الطائفي والعرقي للشعب العراقي .

الأغلبية الشيعية : إن تكرار التقرير لمقولة "الأغلبية الشيعة " لا ينبغي أن يثير رد فعل سلبي ومنحرف عن الخط الوطني لدى بعض الجهات التي تسارع إلي لي العصا إلي الجهة المقابلة فترفع شعار ( بل السنة هم الأغلبية ) فطالما تشبثنا بالثابت الوطني الذي يقول بالمساواة التامة بين المواطنين العراقيين فلا خوف يأتي من الإحصائيات التي تؤكد أن الشيعة هم الأغلبية السكانية أم غيرهم . إن رفض بعض الأخوة لموضوع تضمين أسئلة الإحصاء سؤال عن المذهب والطائفة هو رفض غير مبرر تماما فلا يمكن لأحد أن يرفض التصنيف الديني أو القومي أو العشائري فلماذا ترفضة المعلومة الخاصة بالتصنيف الطائفي طالما لا يترتب على هذه التصنيفات أي مبدأ دستوري تميزي أو قانون يقوم على المحاصصة والتوزيع السياسي على أسس طائفية أو غير طائفية وطالما فرقنا تفريقا حاسما بين الطائفة ككيان مجتمعي وبين الطائفية كولاء وانتماء لا وطني أو في الأقل متقاطع مع الانتماء الإنساني والوطني . وفي جميع دول العالم بما فيها أكثرها علمانية كفرنسا هناك إحصائيات دقيقة جدا لجمهور الكاثوليك والبروتستاند وحتى الملحدين غير أنهم يتعاملون مع هذه الإحصائيات كمواد معلوماتية ومجتمعية محايدة يستفيد منها الباحث والسائح وغيرهما ولا يترتب عليها أي مبدأ يخل بثابت المواطنة الأهم قصدنا به ثابت المساواة بين جميع المواطنين . خلاصة القول إن التقرير يقرر ومنذ الآن أن الشيعة أغلبية ومن واجب الوطنيين أن يصروا اليوم على نوع آخر من التقسيم وهو إن رافضي الاحتلال والمطالبين بالاستقلال التام هم الأغلبية والعملاء هم الأقلية وحين سيقوم النظام الديموقراطي العراقي المستقل ونتفتح مجتمعنا للهواء النقي وضوء الشمس ستجرى الإحصائيات النزيه والاحترافية والعلنية حول مختلف المواضيع والتصنيفات وحينها لا خوف من أن تقول الإحصائيات أن الشيعة هم الأغلبية لأن صوت العراقي الشيعي سيكون مساويا لصوت العراقي غير الشيعي ، لا خوف حينها فقد تم تفريغ القنبلة السياسية التي جاء بها الاحتلال من المواد المتفجرة ودفنت المحاصصة الطائفية والعرقية المتخلفة .

بين العمارة وأربيل : إن كلام التقرير عن العقوبات الجماعية ضد الشيعة وحرمانهم من خيرات بلادهم وحتى من الكهرباء لأسباب طائفية قد ينقلب على القائلين به حين نقرأ بشكل مخالف الحالة السيئة للبنية التحتية لمدن عراقية ذات أغلبية سكانية سنية ففي كل الأحوال لا يمكن اعتبار مدينة الفلوجة أكثر تطورا من حيث الخدمات والبنية التحتية من مدينة الكوت أو البصرة بل إنها تعتبر في غاية الفقر والتخلف الخدماتي والعمراني قياسا إلى مدينة أربيل الحديثة بل والأكثر حداثة من العديد من أحياء بغداد ذاتها في منتصف الثمانينات وفي عز الاضطهاد الحكومي للمعارضة السياسية في شمال العراق / كردستان ,أما لو قارننا مدينة العمارة أو الناصرية بأربيل من حيث التقدم العمراني فنحن أقرب إلى المقارنة بين بنغلادش والدنمارك !! ترى ماذا سيقول باحثو معهد العدالة الانتقالية إزاء هذه الحقائق التي لا ينكرها الجمهور العراقي عموما ؟ وأي تفسير يمكن أن يفسر هذه الوشيعة من التناقضات دون أن يلحق الضرر بنضال الشعب العراقي الهادف لكسر مشروع الاحتلال التفتيتي واستعادة السيادة والاستقلال من خلال الأخذ بالتفسيرات الطائفية والعرقية السطحية والتي أسميناها المنهجية "الاستشراقية السياحية " ؟

في الحلقة القادمة سنتناول بالتحليل النتائج والخلاصات التي توصل لها التقرير فللحديث صلة .


--------------------------------------------------------------------------------

[1] إبراهيم المراشي: "شبكة الأمن والاستخبارات في العراق: دليل وتحليل"، Middle East Review of International Affairs، ج 6، رقم 3، سبتمبر/أيلول 2002.

[2] قانون العقوبات العراقي، قانون 111 لعام 1969، الفصل الثاني.

[3] هيومن رايتس ووتش: "العراق: خلفية عن أوضاع حقوق الإنسان، 1984-1992"، أغسطس/آب 1993، ج 5، العدد 5.

[4] منظمة العفو الدولية: "العراق: ضحايا القمع المنهجي"، MDE 14/010/1999 (1999)؛ منظمة العفو الدولية، "العراق:التعذيب المنهجي للسجناء السياسيين"، MDE 14/008/2001 (2001).

[5] هيومن رايتس ووتش "الإبادة الجماعية في العراق: حملة الأنفال ضد الأكراد"، 1993.

[6] انظر بصفة عامة توبي دودج، "اختراع العراق: فشل بناء الامة وإنكار التاريخ"، مطبعة جامعة كولومبيا، 2003.

[7] تريب، هامش رئيسي رقم 3، ص 215-225.

[8] هيومن رايتس ووتش: "عذاب بلا نهاية: انتفاضة 1991 في العراق وتوابعها"، يونيو/حزيران 1992.

[9] هيومن رايتس ووتش: "القبور الجماعية في المحاويل: الكشف عن الحقيقة"، مايو/أيار 2003.

شاكر
30-07-04, 04:31 AM
الحكومة الامريكية تعاقدت مع شركات امنية امريكة للقيام بتعذيب ابوغريب

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=33082


الحكومة الامريكية تتعاقد مع شركة امنية تضم جيش من المرتزقة بقيمة 293 مليون دولار

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=33086

شاكر
31-07-04, 03:27 AM
ما الفرق بينهم و بين صدام ؟ صرخة ضد الانحراف الصفوي
كتابات - الدكتور عادل رضا

قبل عملية الاغتيال للسيد محمد باقر الحكيم , كتبت مقالا تم نشره في موقع منار و موقع شبكة العراق قلت فيه رأيي في السيد محمد باقر الحكيم و حركته علي الساحة و كانت المقالة كالتالي:

أني أنتظر ردة فعل شعبنا في العراق عندما يعرف موقف السيد الحكيم من الشهيد محمد صادق الصدر , أني أعتقد أن السيد الحكيم لم يعتذر عن خطأه تجاه الهجوم علي أسلوب الشهيد الصدر أيام اقامة خطبة الجمعة .
وهذا الامر ينطبق علي بقية الاحزاب الذين أخطئوا في تقييم حركتة الصدر الثاني أنذاك
أن مشكلة الحركة الاسلامية العراقية تتخلص في أنهم لم ( ونقول لم ) يذوبوا بالامام الخميني كما ذاب هو في الاسلام , علي العكس والنقيض بما أمرهم الشهيد الحسيني الخالد محمد باقر الصدر .
بل ذابوا في ذواتهم و أهواء الزعامة .
ان سماحة السيد الحكيم , وغير السيد الحكيم حول أحزاب المعارضة ألي تنظيمات عشائرية تدعو الي الذات , وتتمحور حول حب الزعامة كصدام .
كم كان مخجلا سماحة السيد الحكيم في خطاباته في النجف , حيث أنكشفت أميته الفكرية , و عدم قدرته علي الخطابة .
أن الفضيحة أنه أستعار مصطلحات للامام العظيم الخميني , أستخدمها السيد الحكيم بشكل سيء وخاطيء ومضحك , حين يقول أني أقبل أياديكم , حتي أيادي النساء نقبلها من وراء حجاب ؟!!!!
الامام الخميني أفني حياته من أجل الاسلام و ذاب فيه حقا , والشهيد الصدر , طبق ما فهمه من حركة الامام الحسين , علي أرض الواقع ( يتوافق مفهوم الصدر للحركة الحسينية مع نظرة الشهيد الخالد علي شريعتي حسب وجهة نظري , أنظر كتاب الشهادة لشريعتي )
أما سماحة السيد الحكيم أستعار مصطلحات الاخرين ( أني أقبل أيادي المناضلين كما كان يقول الامام الخميني , ونعم ,,نعم للحوزة,,للشهيد صادق الصدر )
و لكنها أستعارة لم يستطع من أستعارها( أي السيد الحكيم) حتي أن يستخدمها بشكل صحيح وسليم , ناهيك عن تطبيقها علي أرض الواقع ( أنظر كتاب عراق ب لا قيادة , و كتاب الصدر بين دكتاتوريتين للاستاذ الرائع عادل رؤوف)
ان الكلمة الصحيحة للتعبير عن كيفية أستخدام سماحة السيد لتلك المصطلحات , أنه أستخدمها بطريقة (بلهاء) , و عذرا علي المصطلح , ولكنني لا أجد أوقع و أصح من هذه الكلمة , تلمس الحقيقة المرة , أذا أردنا أن نكتب بصراحة متناهية .( أعتذر عن أي أساءة مسبقا)
أمثال الحكيم أضروا القضية العراقية كثيرا , لقد أرادوا أن يكونوا صداميين صغار , ولكن بعمامة هذه المرة .
أني أتألم كثيرا عندما أكتب هذا الكلام , و لكن عندما أتذكر تضحية الصدر الاول و الصدر الثاني من أجل الاسلام , و أري أنحراف الحكيم وغير الحكيم من أجل الذات وهوي النفس .
فأني أكتب و أتكلم و لا يهمني كائنا من كان , و أتمني أن أكون مخطئا , أو أني فهمت ما أستوعبته من تناقض حركة الاخرين مع مباديء الصدر , أن يكون ما فهمته خطأ .
و لكني لن أجامل أحدا , يكفينا أنحراف عن خط الاسلام الثوري العالمي الاممي , و رفع شعارات من دون حركة علي أرض الواقع

و الان يستمر هذا الانحراف عن الخط الاسلامي الثوري بتحويل المجلس الاعلي الي مؤسسة عائلية لبيت الحكيم , و لست أعرف ما الفرق في ذلك أيضا بين بيت بني أمية و بيت الحكيم في هذا العمل العشائري البحت , بل أن ما يقوم به ليس فقط بيت الحكيم بل أيضا بيوتات الشيرازي و المدرسي و هلم جرا من مسألة التوريث للمرجعيات الدينيةعلي أساس عائلي بحت

و كأن المسألة هي شركة خاصة أو ملك يورث ؟

أن الاحتجاج التاريخي الذي يقوم به الشيعة ضد بني أمية و بني العباس , من عدم شرعية التوارث العشائري , أن هذا التوارث الذي يعترض عليه هؤلاء تقوم به هذه البيوتات الكهنوتية .

و المصيبة الاعظم هي مسألة عدم قبول هذه البيوت بالفقراء و أبناء العائلات الاخري بالدراسة الحوزوية , و أيضا عدم أحترامهم للطبقات الفقيرة و منهم المعدان و تحريم دخولهم الي النطاق التعليم الديني , علي حسب علمي و أتمني أن أكون مخطئا , و لكن قيل لي أن الشهيد الصدر الثاني هو من أنهي الحصار علي هذه الطبقات الفقيرة و سمح لها بالدخول الي المجال الديني , مما فتح عليه باب الهجوم الشرس و تم أطلاق لقب علي الشهيد الصدر الثاني و هو مرجع المعدان.

و لست أعرف أين ذهبت مسألة لا تزر وازرة وزر أخري و مبدا المساواة الاسلامية عند المنحرفين الصفويون ممن أطلقوا هذا اللقب , و هو لقب لا يعيب بل يشرف من يحمله, أن يكون قائدا للفقراء والمظلومين.

و لست أعرف هل تناسي هؤلاء أن الامام عليبن أبي طالب كان زارعا للنخبل ( و هو من أعمال المعدان العراقيون) و هو عمله الذي أقتات منه ليعيش حتي أستشهاده , أم أن المرجعيات الكهنويبة الصفوية المنحرفة عن خط علي بن أبي طالب لا تريد أن تذكر هذه المعلومة , لانهم عاطلين عن العمل ما عدا سرقة أخماس التجارو باقي الناس , و التي لسنا نعرف أين صرفت و ذهبت , منذ أكثر من أربعين سنة ؟

و هي أموال تقدر بمئات الملايين من الدولارات.

و أستثني بيت الصدر من مسألة البيوتات الدينية , لان المسألة في الواقع تختلف عند هذا البيت , فعلي سبيل المثال برز الامام المغيب موسي الصدر في لبنان و أخوانه في أيران كمرجعيات و قيادات دينية من خلال النبوغ الحركي و العلمي .

و نفس الشيء عند الشهيد محمد باقر الصدر, كما يقول لنا الواقع الذي عاشوه , و ليس لاننا نريد ذلك من باب الهوي الشخصي و حبنا و دعمنا لشخصيات من هذا البيت , بل و الله يشهد علي ما اقول من ياب الحقيقة التي نعتقدها و من باب التحليل البعيد عن العواطف .

و لم يورث أي منهم زعامة أو مرجعية لاي من أبناءه , فكل منهم برز بشكل فردي منفصل و في نفس الوقت لاشخاص كثيرين من نفس العائلة في نفس الزمن لتواجد الفرد الاخر كقيادة و مرجعية. .

و أيضا المسألة عند عائلة الصدرالعلويون كانت العلم و الثورة علي الظالم , و عند عائلات الصفويون كانت سرقة الاخماس

و أدعاء الزعامة العائلية و محاربة الامام الخميني و الشهيد

محمد باقر الصدر في حركتهم الثورية المتناغمة في حوزة النجف يدا بيد مع محمد صادق الصدر و محمد حسين فضل الله.

و حتي السيد مقتدي لم يقول عن نفسه أنه زعيم أو مرجع بل أن الجماهير العراقية المظلومة تحبه و ترفع صوره و تموت من أجله بالالاف .

أن الانحراف في الواقع الاسلامي الشيعي( أذا صح التعبير) كبير و واسع و عميق يحتاج الي الصراحة و الشفافية و التحليل العميق من قبل من يزعمون أنهم مخلصين للخط العلوي.

[email protected]

شاكر
06-08-04, 01:42 AM
مجرد سؤال ... هل مرض السيستاني تقية أم حقيقة؟!!

كتابات - د.عمار عبد اللطيف

أرجو من السيد رئيس تحرير ( كتابات) أن يمنحني فرصة التعبير، كما أرجو من الأخوة مناقشة الفكرة بروح منفتحة دون تهجم، ودون تجريح لأي طرف من ضمنهم أنا، علما أني أول مرة اكتب إلى كتابات لأني أرى الكتابة بعيدة عن اختصاصي العلمي لأن الكتابة المحترفة لها فرسانها، ولكن هذا لا يمنع من المناقشة والمشاركة خصوصا ونحن و بلدنا وشعبنا على مفترق طريق مخيف. نرى الأحداث في مدينة النجف الأشرف تسير في طريق و مخيف خصوصا عندما أرتكب محافظ النجف غلطة كبرى عندما استدعى قوات الاحتلال لتقتل الشعب في المدينة، وتعتدي على حرمة الأمام علي بن أبي طالب عليه السلام، وحرمة البيوت الآمنة، ولم نر أي تحرك شعبي ووطني ما عدا فصائل جيش المهدي التي نراها تخط التاريخ من جديد ( مع اختلافنا في النهج والتوجه لجيش المهدي وخصوصا العقائدي) ولكن نتفق معهم من الناحية الوطنية، وحالة الظلم التي وقعت على هؤلاء الناس، ولكن المستغرب حقاً موقف المرجعية الشيعية في النجف، وتحديدا موقف آية الله ( علي السيستاني) الغامض منذ احتلال العراق ولحد هذه اللحظة، بل لم نر منه موقفا وطنيا واضحا اتجاه الاحتلال، خصوصا والاعتداءات تتكرر كل يوم على المدن العراقية، فالغريب لم نر بيان يشجب الاعتداءات التي حدثت اتجاه السجناء والسجينات العراقيات في سجن أبو غريب، وأمس رأيناه يشجب تفجير الكنائس، مع العلم نحن ضد عمليات التفجير بحق الكنائس والمساجد والمؤسسات المدنية كلها، ونشك أن العراقيين ورائها، واليوم يدخل الأميركان ومعهم قوات أياد علاوي إلى مدينة النجف من البر والجو وكذلك البصرة، وبالأمس الى الموصل والفلوجة والرمادي ، والسيد ( السيستاني) لم يتحرك بل تهرّب نعم تهرّب من الواجب الشرعي والوطني والديني بحجة المرض ونراه طبّق مبدأ ( التقيّة) هروبا من قول الحقيقة ومناصرة أهل النجف والمدن العراقية الأخرى، ونحن نراه تهرب من مسؤوليته الشرعية والدينية، وأن كان حقا هو مريض فنرى أن مهمته انتهت، وربما سيقتلونه كي يأتي من بعده الشخص الذي سيكمل المشوار الذ ي نفذ السيد السيستاني أوله ووسطه لصالح الاحتلال، وم جلس الحكم، وأخيرا لصالح الحكومة المؤقتة التي أوجدتها قوات الاحتلال، ويسرني أن اذكّر السيد السيستاني وجميع العراقيين بقول هنري كيسنجر: ستخرج قوات التحالف خاسرة من العراق لو تحرك المراجع الأربعة في النجف، ولكن لا نعتقد سيحصل ذبك: يا سبحان الله.

إلى هنا قلت ما عندي وعساني مخطيء، لذا السؤال للعراقيين( هل تمارض السيستاني واستعمل مبدأ التقية للهروب من الواجب الشرعي وقول الحق اتجاه قوات الاحتلال التي تبطش بالعراقيين في النجف والمدن الأخرى؟).

من بغداد

شاكر
06-08-04, 02:02 AM
الدم العربي النجفي يراق والفرس يرقصون كعادتهم... من المسئول؟

كتابات - سمير عبيد

ينحرف التاريخ، وتنحرف الأخلاق، وتنحرف القيم كلها عندما يُحارب الإنسان الذي يرفض الاحتلال، ويرفض الذل، ويرفض التبعيّة... يا لها من سوء العاقبة على هؤلاء الذين ارتضوا أن يكونوا عبيدا للعبيد، وإمعات لسلطة ( البسطال) الأميركي.. نقسم بالله أنكم أضعتم الدنيا والآخرة حيث مقاومة المحتل هو واجب شرعي ووطني وأخلاقي، والمقاومة لها أشكال متعدّدة، بالمقال، والكلمة، والهتاف، ومقاطعة المحتل وعدم التعامل معه، وفي الأنشودة، والزغرودة، والتبرع، والدعم اللوجستي، والقتال والتخطيط... فالمقاومة حق كفلته جميع الأديان، والأعراف، والدساتير..وهنا نذكّر الذين تخاذلوا وجبنوا وداهنوا الاحتلال بكلمة الرئيس الأميركي ( بوش) عندما قال (( أني أرفض الاحتلال ولو كان على بلدي لقاومته)),, هل سمعتم بهذا؟.. أنه يعيّركم لأنكم أخزيتم تاريخ العراق وأسم العراق بين الشعوب والأمم، عندما تنادون ببقاء قوات الاحتلال، وتنادون بعدم ال تحرش والتعدي على قوات الاحتلال، كي تحمي هذه القوات الكراسي التي أجلسوكم عليها دون اختيار الشعب لكم، ودون أن تقدموا للعراق وشعب العراق معروفا، بل همكم البقاء في مناصبكم ووظائفكم وهي التجسس على الشعب العراقي والقوى الوطنية، والتصفيق لقوات الاحتلال التي تقتل وتبطش بالعراقيين يوميا.. وهناك أنصاف وأرباع المثقفين والكتّاب الذين انتشروا في العراق وفي الخارج الذين يطبلون للاحتلال، ولأنصاف الرجال الذين ارتضوا أن يقتل المحتل أهلهم وشعبهم، وارتضوا أن تُغتصب النساء والأطفال في العراق..هؤلاء الذين كانوا يرقصون ويطبلون لصدام عندما كان يذبح بشعب العراق، انظروا ستجدونهم هم الذين ساعدوا النظام السابق في بسط سلطته على الشعب من خلال الأغاني، والألحان، والروايات، والدراسات، والبرامج، والتقارير التي حولت صدام إلى مرتبة الرب، وجعلته الحاكم بأمره مقابل فتات الموائد، ومقابل هدايا ( مسدس طارق، أو سيارة برازيلي، أو قطعة أرض، أو بعثة للخارج، أو زيادة رتبة أو درجة وظيفية، أو ترقية حزبية).... هؤلاء يجب أن يتم سحقهم هم وأسيادهم بأحذية أطفال ونساء النجف والكوفة والفلوجة والموصل وبعقوبة والكوت وغيرها، لأنهم عار على تاريخ العراق وشعب العراق!.



نكرر السؤال الذي لابد من أجابته:



لم نسمع أو نقرأ أن صدام حسين أو النظام في العراق قام بقتل أو إعدام رجال الدين الفرس في النجف وكربلاء؟.



ومن يجيب أن الشهداء الكرام آية الله الغروي، وأية الله مرتضى البروجردي أغتالهم النظام أقول له..اخرس.. فهؤلاء قتلوا من قبل مخابرات إيران ورجال الفرس الذين عشعشوا في النجف( الشهيدان كانا يرفضان ولاية الفقيه وكانا مرشحان للجلوس على كرسي المرجعية بكفاءة، وكانت مواقفهما تتسم بالعدل والأنصاف والتوازن مع جميع الأطراف الشيعية في العراق و في العالم).

ومارسوا الفرس المتعشعشون في النجف ولا زالوا يمارسون الدور الدموي والتخريبي والتسقيطي بحق التيار العربي في الحوزة والمرجعية، ففي العراق هناك مؤامرة لقتل وإسكات صوت وأنفاس السيد ( مقتدى الصدر) لأنه المسمار العربي المتبقي في النجف، والذي يمتلك تاريخا مشرّفا سواء كان عائليا أو علميا، فعمه الشهيد المفكر آية الله السيد محمد باقر الصدر ( رضوان الله عليه)، ووالده الشهيد آية الله السيد محمد صادق الصدر ( رضوان الله عليه).. وبالمقابل هناك حملات تكفيرية وتسقيطية وصلت لحد هدران الدم بحق آية الله السيد محمد حسين فضل الله (حفظه الله) والسبب لأنه عربي، ولأنه ولادة النجف، ولأنه له آلاف المقلدين في العراق، والعالم العربي والإسلامي، وهو العارف جيدا ببواطن الأمور العراقية عامة، والنجف خاصة، والتي تحاربه إيران حرباً شرسة، والمؤهل للجلوس في مرجعية النجف بكل جدا رة.



هناك مسافة خطرة جدا تتواجد خلالها مخابرات الاحتلال، وجميع الخلايا الصهيونية، والخلايا الرمادية، وهي المسافة التي الفاصلة بين المكاتب التابعة للمراجع والمراجع الكبار أنفسهم، ولقد تمكنت هذه الخلايا الأميركية والصهيونية من شراء ذمم عدد ليس قليل من العاملين في هذه المكاتب سواء في العراق أو خارجة... لذا هي دعوة لتنظيف مكاتب المراجع الشيعية فورا من ذيول السي أي أية ، والأف بي آي ، والموساد.. لأن القضية وصلت لحد شراء الفتاوي، والبيانات التي تخدم الاحتلال وتعطيه الحرية في المناورة، وهذا أمر لا يجب السكوت عليه حيث يشوه التاريخ الشيعي الناصع والذي فجر ثورة العشرين المجيدة، وكذلك يشوه الشيعة في العراق والذين يرفضون التعامل مع المحتل وهم أضعاف أضعاف الذين قبلوا العمل ومداهنة الاحتلال، أما الذين قبلوا الاحتلال فهؤلاء وصمة عار في تاريخ عائلاتهم وقبائلهم، لأن المحتل سيرحل حتما من العراق ومهما طال ا لزمن، ولكن الخيانة لن ترحل من جبين وتاريخ الخائن والجبان والمخبر، ومن ثم هكذا أندساس في المكاتب سيجلب حتما النقد والتجاوز على المراجع الكبار، خصوصاً وأن هؤلاء ليس معصومين.



ليس جديدا على محافظ النجف...!



من لا يعرف محافظ النجف، فهو الذي أسس مقرا في مخيمات رفحاء في العربية السعودية وذلك لاستجواب العراقيين الفارين نحو المخيم من بطش النظام، وكان هو ورفاقه الذين هم يحيطون به الآن في مبنى المحافظة، كانوا يديرون التحقيق الذي كان عنيفا جدا مع الذين يشتهون تعذيبه أو يخالفهم بالرأي، والمقر هو عبارة عن خيام مبثوثة داخل سكن العائلات الهاربة.. ولقد قتل هذا المحافظ بيده وبساطور لقطع اللحم أحد العراقيين، وتم تقطيع جسده، وتوزيعه على حاويات النفايات ومن ثم أحرقوا النفايات، وتركوا زوجته هائمة لوحدها، وجاء القتل على أن القتيل عنصراً في المخابرات وطبعا لا يوجد دليل حول ذلك...ولقد تم القبض عليهم وسجنوا في السجون السعودية، ثم ذهبوا بعدها إلى ( ديترويت) في أميركا ومن هناك تم الأنصال مع ( موفق الربيعي) لينظم عدنان الزرفي في عام 2001 إلى خلية (الربيعي وحازم الشعل ان وأياد جمال الدين) عند زيارته إلى لندن ، وهي ( خلية الموساد والسفارة الأميركية في لندن) حيث كان المسئول عن الملف العراقي في سفارة واشنطن في بلندن شخصاً يهوديا ، وكان الربيعي يستضيف في شقته وبشهادة معظم العراقيين ضباط الموساد والسي أي ايه، وكان مندوب الرئيس كلينتون للمعارضة العراقية ( رتشاردوني) يقضي سهراته في بيت الربيعي وأحيانا كثيرة كان ينام هناك... ومحافظ النجف جاء اختياره من قبل (موفق شاهبوري) أي هو الذي أقنع بول بريمر أن يكون عدنان الزرفي محافظا للنجف، بعد أن كان عضوا في خلايا وكالة المخابرات الأميركية ( سي أي أيه) ضمن برنامج أعمار العراق والذي يديره ( عماد الخرسان) بتوجيهات من مساعد وزير الدفاع الأميركي واليهودي المتطرف ( فولفويتيز).. وبالمناسبة جميع الذين هم في برنامج عماد الخرسان هم عملاء و جواسيس لمهمات خاصة داخل العراق، وهذا ما ينص عليه العقد المبرم بين هؤلاء والبنتاغون من جهة ووكالة المخابرات الأميركية من جهة أخرى، ومن يريد أن يعرف المزيد عن المهمات عليه الأنصال بالرجال الذين رفضوا الانضمام أو الذين قطعوا صلتهم فيما بعد، ومن ا لذين رفضوا الكاتب قاسم سرحان، واللواء الركن عبد الأ مير عبيس من أهالي الديوانية!.



فلماذا الاستغراب من محافظ النجف عندما طلب من القوات الأميركية الدخول لمدينة النجف كي تقتل رجالها وتشرّد نسائها وأطفالها وتعتدي على مقدساتها الشريفة؟.



أن من قتل، وقطّع أنسانا بريئا دون محكمة ودون شهود ومن ثم أحرقه في حاويات النفايات لهو قادر أن يقتل العراقيين ويقطعهم ويحرقهم، ويسبي عيالهم ونسائهم... ولكن لابد من تظافر الجهود لفضح هؤلاء الخونه والمرتزقة، ولابد من الصمود، فالنجف ليس ملكاً للصدر ولا لجيش المهدي كي تهدم و يُقتل الناس فيها من قبل قوات الاحتلال، والمرتزقة ( الجحوش الجدد)... النجف هي ملكا للشرفاء جميعا، وهي شرفاً للشرفاء جميعا، لذا هو واجب الشرفاء جميعا أن يكونوا صفّاً واحدا لدحر قوات الاحتلال، ومليشيات الجحوش... ولا ضير أن يكون السيد مقتدى الصدر قائدا لهذه المعركة، فالقضية لا تحتاج للتفاضل، ولا تحتاج للتأجيل، ولا تحتاج للتسويف والتفاوض، فاليوم ( أكون أو لا أكون) فقبّة الأمام علي بن أبي طالب ( ع) تُضرب للمرة الثالثة في غضون ثلاثة أشهر، وهو اعتداء على جميع المسلمين والشيعة في ال عالم، وكذلك لن ولن تنتهي الانتهاكات وبرامج القتل أن لم يُحسم الأمر..... فمرحى بقيادة المدينة من أهلها كما فعلوا أهل الفلوجة فهو الحل الناجع، بشرط أن تكون هناك قيادة حكيمة، ومن ثم يكون هناك انضباطا عسكريا وأخلاقيا من جميع أفراد جيش المهدي لأنهم سيكونون أمام اختبار جماهيري وعراقي ووطني استراتيجي وحتى ديني... فليترفعوا عن الاندفاع والغرور ويكونوا رجال مستقبل، ورجال أختارهم الله ليكونوا نواة تحرير التراب العراقي بعون الله... مع أخذ اليقظة والحذر على محمل الجد ولكن دون المبالغة والانتهاك لحقوق الإنسان.... وأنصح جيش المهدي، وكل الخيرين والأبطال أن يحرسوا أنفسهم، ومقراتهم، ورفاقهم من العراقيين قبل الأميركان، فالأميركي لن ولن يستطع تنفيذ أي مهمة دون المرتزقة والجواسيس من العراقيين، فكونوا حذرين من هؤلاء.... أمس قتل صدام و نظامه الرجال والعلماء والأبطال، وأعتدي على قبّة الأمام علي ( ع) برجال الشيعة أنفسهم وبأوامر منهم ومن غيرهم أمثال حسين كامل، واليوم تكرره أميركا لتقتل الرجال والنساء وتنتهك المقدسات في النجف برجال الشيعة أيضا، فمحافظ النجف شيعيا، ووزير الدفاع الذي دفع جحوشه نحو النجف هو شيعي ا، ومستشار الأمن القومي شيعيا فارسيا، ومدير الشرطة في النجف شيعيا وهكذا......!!.



ننصح الذين ركبوا مركب الذل أن ينتبهوا ويفكروا أنهم يدعمون القوات التي تريد قتل المسلمين، ونشر الرذيلة، وجعل العرب والمسلمين عبيدا لدى أميركا... كما نناشد المراجع في النجف.... متى نسمع منكم شيئاً؟.... فالصبر له حدود!!!.



كاتب وسياسي عراقي

[email protected]

شاكر
09-08-04, 01:39 AM
السيستاني على متن بساط الريح
كتابات - كريم علي فياض

قبل البدء بمقالي هذا 00 اتوجه الى جميع الاخوة الكتاب الذين اراهم اليوم وعلى موقع كتابات يسطرون با اناملهم تلك الرؤى الواضحة والحقيقية والحريصة على دماء ابناء الشعب العراقي البطل وهم الان يشاركون ابناء الشعب العراقي البطل بمقالاتهم التي تساند ابناء ه وهم يقفون في خندق المواجهة 0 ارى الاخوة الكتاب الشرفاء يعبرون اليوم بصدق مشاعرهم وارائهم النيرة في خدمة الشعب العراقي 00 وتبقى الاسماء التي اراها اليوم وهي منفردة الان على موقع كتابات واصبحت نشاز وان هولاء ليس لهم اي راي سوى تحقيق اوامر اسيادهم الذين كلفوهم بمواصلة الهجوم على التيار الصدري وغيره من ابناء الشعب العراقي الاصيل الذين الان يقدمون ارواحهم فداء للوطن الغالي00 فالف تحية واعتزاز لمن قال الحق وندد با الاحتلال 00 وخزي وعار للذين لازالوا يكتبون ويؤيدون الباطل وان اسمائهم معروفة وستبقى لعنات العراقيين الشرفاء الذين يقفون الان بوجه المحتل ستطاردكم ياخونة ياعار 0فتعسا لكم والى اقلامكم بماكنتم تكتبون00 نريد اليوم نستعرض المسيرة التي عاشها علي السيستاني في العراق منذ دخوله وحتى خروجه با الامس من العراق الى بيروت ومن ثم الى لندن عبر طيران الشرق الاوسط وتحديدا على متن الطائرة المسماة (بساط الريح) ولعل الاخو ة القراءقد يتفاجئون من الصراحة المعلنة من قبلي 0 فهذه الوقائع التي سأتعرض الى ذكرها في المقال كلها وقائع جرت على ارض العراق وعرفها وعاشها ابناء الشعب العراقي لحظة بلحظة مع علي السيستاني تحديدا لاانه صاحب الامر المعني اليوم 0 وحتى لايتهمني البعض من جماعة(عباد الاصنام ) باني اتجاوز وافتري على المراجع وعلى علي السيستاني 00 اقول الى هولاء هذه الوقائع ليس بدع مني اوكذب كل00 والف كلا انها لحقيقة معروفة ولانريد ان نعطي الى علي السيستاني العصمة الابدية ونعتبره كجبرائيل وميكائيل عليهم السلام انه بشر وكفاكم دفاع عن الباطل ايها الساكتين 00 دخل علي السيستاني الى العراق عن طريق احدى الدول الخليجية في سنوات الحرب التي افتعلها النظام العراقي مع ايران وفي عهد مرجعية الخوئي واصبح من تلامذة الخوئي 00 وشهد هذا الرجل معظم انتهاكات الطاغية هدام سواء كان في عهد استاذه او بعده حيث تصدى للمرجعية بعد وفاة استاذه مدعوما من مؤسسة الخوئي السيئت الصيت ولكن هذا الرجل لم يستوعب مقلدا واحد وذلك لوجود اية الله العظمىالسيد السبزواري0 تزامنت سنوات مرجعيته مع الطغيان حيث القتل الجماعي واحتلال الكويت والانتفاضة الشعبانية والاعتقالات العديدة التي طالته هو الاخر ولكنه افرج عنه بعد ايام وسمح له الدخول النجف ولكن الاخرين ظلوا منتظرين الاوامر امام سيطرة النجف حتى يسمح لهم بلدخول (اقصد السيد محمد صادق الصدر) لم يشهد لهذا الرجل علي السيستاني ان كان في يوم من الايام في العراق منذ دخوله وحتى خروجه الان من العراق ليس معارضا لسياسة النظام الارهابي في العراق لامن بعيد ولامن قريب 00 وكان على اساس وتلك كلها تفاهات من مقلديه لجبنه والوقوف بصلابه بوجه المجرم صدام كان يساير النظام على مبدء التقية 00لكن هذا الجبن بعينه اي تقية يقبلها الله سبحانه وتعالى والرسول عليه وعلى اله السلام يصمت هذا المرجع والشعب يذبح يوميا وتغتصب النساء والرجال وتهدم الدور على ساكنيها وتعتقل الاطفال ويرمون في السجون وهو في تقية 00 هذه حجة شرعية المراد منها تهربه من المسئولية الكاملة امام الله والمجتمع الذس عاش معه ولكن لم يعايش هذا المرجع سنوات الحصار والمحنة والذلة والانتهاك كما عاشها الشعب العراقي في عهد الطاغية كان حتى لم يذهب لزيارة امير المؤمنين عليه السلام في هذه السنين اصبح من زمان رهين الفراش والوسادة لم يشهد له الشعب العراقي اي موقف بطولي وديني ورجولي بوجه ذلك الطاغوت الصدامي اشاعوا مقلديه اشاعة في العراق مفادها ان السيستاني عليه اقامة جبرية من النظام الصدامي 00 هذه نكته قويه المراد منها عدم الخروج من اعتكافه وهروبه من المجتمع ومايتعرض اليه من طغيان الصامي ثم ما الذي فعله السيستاني حتي يصبح رهن الاقامة الجبرية بل العكس كان موافق وحاضر ومؤيد كل اعمال الطاغية هدام واركان نظامة القتلة اذن ما الداعي لفرض الاقامة الجبرية وهو يعمل لرضى النظام وذلك من خلال صمته وان دل هذا على شي فا انما يدل على ان السيد علي السيستاني موافق لسياسة النظام الارهابية ضد الشعب العراقي 0 كان يتحاشى اي مناقشة دينية تصدمه بلواقع العراقي 0هذا مرجع برايكم المرجع الذي يتألم على مجتمعه وشعبه ليس بمرجع كان الشعب العراقي يئن ويبكي من المعاناة التي عاشها في زمن صدام اين كان هذا المرجع من هذه المعاناة اليس الشعب العراقي مسلم والسيستاني مرجع يهمه امر المسلمين اذن اين الاهتمام من قبله اتجاه الشعب العراقي 00 اشيع عن اغتيال خادمه عباس وعلى اساس ان النظام العراقي عرف ان عباس هذا الخادم يهتم بامر المسلمين في العراق فقتله النظام الجائر وهذه الحادثة ربما نصدقها لاان عباس عراقي وربما قال كلام هنا وهناك يجب على السيستاني ان يتحرك ولايصبح حجر عثرة امام الاخرين فقتله النظام نقول له ان عباس المواطن العراقي تألم فا انت اين0 لم يكن له موقف مشرف ومساند الى السيد الصدر رضوان الله عليه بل كان العكس هو وابنه الفاشل والحاقد على الرس العربي محمد رضا0 وكم طالب السيد الصدر من السيستاني ولو موقف اعلامي مساند لحملته الجهادية التي اعلنها ضد النظام الجائر كم من الخطب دعاه ودعى جماعته الذين على شاكلته واراد منهم ولو موقف مؤيد له بل كان يتهم بلعماله منه ومن ولده ومن محمد سعيد الحكيم وغيرهم من المراجع الاخرين 00 السيستاني لايهتم ولا يريد ان يهتم لما يجري على الشعب العراقي من المجرم صدام ولو كان عكس هذا لقام بتائيد على الاقل لموقف السيد الصدر 00 ولكن السيد الصدر رضوان الله عليه قد قالها في احدى خطب الجمعة وبا الاخص (خطبة 27) حينما قال لقد تركوا السيد محمد الصدر يواجه الطغيان لوحده في الميدان 0 وهذا الدليل القوي الذي يبين على ان السيد محمد الصدر كان يحظى بمواقف سلبية منه ولم يسانده بلوقوف بوجه صدام 0 وهذا ايضا دليل يضاف الى سجله المملوء بلفشل والمواقف المخجلة الدينية التي يلزم الله بها عباده اذن كيف اذا كان مرجع على مستوى سيد علي السيستاني00 وقتل النظام المجرم السيد الصدر ونجليه وذهب اليه الشيخ البطل علي الكعبي رحمة الله عليه وطرق بابه ليريد من علي السيستاني الصلاة على الجثمان الطاهر المرمى في الصحن الحيدري الشريف فرفض هذا العرض 0 وحتى الارواح الطاهرة التي لحقت بلسيد الشهيد اولئك الشهداء الذين ساروا على درب السيد الصدر واعدمهم النظام المجرم لم يكن للسيستاني اي ادانة على هذه الافعال وان الكثيرين من العوائل تهدمت دورهم واصبحوا نزلاء في حاويات النفايات في العديد من المناطق الشعبية بعد ما اعتقل رجالهم واعدم ابنائهم لم يكن للسيد السيستاني اي موقف مشرف من قبله اتجاه هولاء 00 وقبل البدء بقيام القوات الامريكية بغزو العراق اصدر فتوى جهادية طالب فيها العراقيين بلدفاع ضد المحتلين الامريكان القادمين الى العراق وعندما نفتها المعارضة العراقية هذه الفتوى وقالت انه صدرت بلقوة وتحت الاجبار الذي تعرض له السيد علي السيستاني من قبل النظام الصدامي اصدر مكتب علي السيستاني في النجف ونفى ان يكون قد تعرض الى الضغط والاجبار الى اصدار مثل هذه الفتوى وانها صادرة بملئ الارادة السيستانية 0 وحتى لو نفترض انه قد تعرض الى الفتوى فكيف اذن هو مرجع ويساير الظالم وما ذنب مقلديه الذين انصاغوا الى هذه الفتوى وقتلوا على ايادي المحتلين فماهو رده اليوم على هذه الفتوى هل يصر انها صادرة من ارادته ام ان هناك كلام اخر00 وانزاح النظام المجرم الصدامي من دكة الحكم ومن هنا انطلقت الالسن التي كانت في الامس خرساء وعبرت بعض الاقلام العميلة والخائنة بان السيد علي السيستاني كانت له مواقف مشرفة ضد النظام الصدامي 0 فيا عجباه اين تلك المواقف المشرفة والله انها لمواقف مخزية حتى يستحي الانسان ان يقول هذا مرجع والسيد الخميني ومحمد باقر الصدر ومحمد محمد صادق الصدر مراجع 00 اليس من السخف ان نساوي بين هذا وهولاء الذين لازلوا تذكرهم الشعوب الاسلاميه في العراق وكل المدن الاسلامية بفخر واعتزاز 00 واليوم ترك الشعب العراقي يموت ويواجه المحتل و هذا ليس بجديد عليه فهو في خانة الصامتين ترك الشعب العراقي وفي معظم مدن العراق يواجه المحتلين 0 وذهب على اساس انه مريض وعنده اظطرابات في القلب اي هروب هذا اذا كنت تهرب من الشعب العراقي الان وتتركه يعيش محنة هذه المواجهة التي تطلب منك موقف مرجعي قوي لايقبل بلذل والعارر ولايابه بقواهم المحتله فكيف تهرب من الله سبحانه وتعالى عندما يسألك في ذلك اليوم تقول له عندي اظطرابات قلبية وذهبت الى لندن لكي اتعالج واحصل على فترة نقاهه 00 والله واقسم لو كنت حريص على الدماء المسلمة التي تراق الان لما ذهبت وتزحزحت من مكانك لكنك لك سجل كبير على الصمت ازاء الاعتداءات على المسلمين وحقوق المسلمين 00لابد ان نقول الحقيقة ان اي انسان مسلم ان لم يهتم با امور المسلمين فليس مسلم 00 كمل روي في الحديث الشريف 00 اذن اين اهتمامك والنجف والعمارة والبصرة والناصرية ومدينة الصدر وابناء والكوت والحلة وكربلاء 00 اليس هولاء مسلمين ويدافعون اليوم عن بلادهم 00 اذهب الى لندن ونام هناك وسوف تتدثر جيدا حيث الجو بارد هناك وان المرافقين لك لن يسمحوا الى اي انسان ان يذكر امامك اخبار العراق خوفة منهم عليك 0على اساس انك حريص على العراق وشعبه 0 ذهابك الى لندن في ظل هذه الاحداث العقيمة ماهي الارسالة وموافقة منك على اقتحام مدينة النجف وقتل الابرياء الابطال بنيران دبابات المحتل وبتوصيات من الخونة صاحبك موفق الربيعي والذرفي والجزائري ومن لفه لفهم الذين يخدمون المحتل وماهو هولاء الا خدمة مأجورين 00 ومنذ ساعة وصولك الى لندن اسرعوا مرافقيك بتصريحاتهم حيث قالوا ان السيد علي السيستاني لن يخضع الان للعلاج الا بعد ايام من النقاهة ثم وصول طاقمه الطبي من العراق ثم عرضه على الاطباء البريطانين 00 يعني وبصريح العبارة لايعود السيد الا بتحقيق كل الاهداف الامريكية وغيرها في العراق وذلك من خلال قتل او اعتقال اي صوت عراقي عربي شريف 00 يرجع السيد ليس بعودة واستقرار حالته هو الصحية ولكن بعودة واستقرار العراق بنظر المحتل الخلاص من التيار الصدري وغيره الذين هم الان شوكة في خاصرة السيستاني والمحتل 00 فهذه حقائق وبدون مجاملة 0 ولانريد من الان وصاعدا الا قول الحق بعد ما انكشفت كل المؤامرات والخطط الخبيثة التي تبينت اليوم وغدا سو ف ننتظر المزيد من الحقائق تظهر هذه الايام و لانضع اقلامنا في اغمادها الا مانكشف كل الخبائث 0والويل كل الويل لمن يتأمر على العراق وشعبه مهما كان نوعه .

شاكر
09-08-04, 01:41 AM
ليس الوقت المناسب للسفر الى لندن

كتابات - عصام العبيدي

في وقت تقصف فيه مدينه الامام علي و يحيط بها الاعداء من كل جانب يغادر السستاني الارض التي احتضنته و تاركا المدينه التي رفعته الى مرتبه القداسه تواجه واقعا دمويا مريرا.من اين جاءت الطائره الخاصه لتقل السستاني الى بيروت و هل الذي بحاجه الى علاج طارئ لقلبه يشاهد مع مرافقيه في مطار بيروت كما اوردت الانباء و لماذا هذا التكتم حول مرضه و مكان علاجه.

لقد ورطت القيادات الشيعيه و المرجعيه على وجه التحديد شيعه العراق و شرذمتهم فلا هم حصلوا على ما يريدون و اخرجتهم من دائره الصراع و المقاومه تحت مسميات وفتاوي و احتهادات لا وبل احرجت جمهور الشيعه ام الاخرين حين تبين ان لا وجود لحدود و او كما اسموها الخطوط الحمراء التي لا يمكن تجاوزها فاذا بالمقدسات منتهكه في كل العراق.و ساهمت و هو الشئ الاخطر بترسيخ الطائفيه في العراق

قما فائده القياده اذا كانت معزوله عن الجمهور و ما فائدتها اذا كانت لا تهتم بشانهم و ما جدواها ان تخلت عنهم في احلك الظروف.

لقد ساهت القيادات الشيعيه باحتلال العراق و تساهم بتدميره و لا اعتقد انها تعير شانا لجمهور الشيعه ما دامت الجماهير تقدس الالقاب و ما دامت تلطم و تضرب نفسها بالسلاسل و مستمره بدفع الخمس و النذور فلا يهم كرامتهم و حريتهم و مصير بلادهم.

فالسيد الذي تتبعه الملاليين و الذي تتحرك و تتكلم و تقف و تسكت بامرة و بفتاويه قد غاب عنهم ورحل الى بلاد الاعداء الذين يقصفوا مدنهم و يقتلوا ابنائهم, قيل لماذا لم يقتل صدام نفسه قبل ان يلقي الامريكيون القبض عليه فهل سيقول نفس المتقولون اما كان بالاجدر برجل تتعلق بكلمته الملاليين و يستطيع بكلمه ان يحقق ما تعجز عنه المدافع ان يبقى في مدينته ويواجه ما يواجه اتباعه.و لا يكون المرض الحجه و التقيه للهرب من المسؤوليه

اما ان لشيعه العراق ان يستفيقوا ,اما ان لعرب العراق ان يستفيقوا فالساده يمكن علاجهم ببلاد الاعداء اما اهل الجنوب و الوسط فغارقون في الدماء و لا دواء و ضماد لهم

شاكر
09-08-04, 01:43 AM
السيستاني والسفياني والساكتستاني كلمات تنتهي بحرف واحد رد على احمد الوئلي
كتابات - محمد محمد صادق الساعدي

)اود ان ابدأ اولا بالتطورات الاخيرة والتي حصلت بالنجف الاشرف وهروب بعض الكتاب والاتجاه بعنوان بعيد عن الواقع( كلمة حق يراد بها باطل الاولى بهم ان يكتبوا ويستنكروا ما يحدث نرجع لصلب الموضوع التشابه بالحروف الاخيرة ولعلهم يتشابهون ببعض الصفات ان السفياني وكما تقول الروايات سوف يعزم من جيش الامام بعد سيطرته على معظم البلاد وهذا ينطبق على المحتل الامريكي ومن لف حوله ولا اقصد جيش المهدي بطبيعة الحال الذي يقوده السيد مقتدى وعلما انه ليس بعيد على الله تعالى ومن سكت على جرائم.

نسمع ان السيستاني استنكر الهجوم على الكنائس وسكت على نكاح الرجال والنساء في سجن ابي غريب هل ان الافضلية عند السيستاني المسلم ام المسيحي حسب اتجاهه الاسلامي مع العلم كلنا نستنكر الاثنيين (تفجير الكنائس وما حدث في ابي غريب)ونسمعه يريد الهدوء ونزع المضاهر المسلحة ولايقول لنا من الذي اتى بالفوضى بقصد واتي في انتشار السلاح في البلد انا اعرف انه لايعلم لانه لم ير الشارع منذ اربعة عشر سنة(اقامة جبرية )الان اريد ان ارد على الاخ الوائلي هل من الواجب الشرعي السكوت على ذبح الشيعة مهما كان السبب او المتسبب من حرب ايران الى حرب امريكا ومن قال لك ان كل العلماء لايخالفون الاحكام الالهية وكلهم اتقياء لان هناك فرق بين العالم والمتدين واعلم ان ابليس اعلم من عليها هو والامام المهدي (ع)لان ابليس يعرف جميع الحلال و الحرام ويأتي بالحرام ويترك الحلال هل يعني هذا ان ابليس افضل من العلماء لان العلماء احكامهم ظنية وابليس علمه يقيني انت جلبت الماء والخمر واستدليت بهما لكن ركزت على شيئ وهي النية في شرب الخمر والماء من قال لك ان نية العلماء كلها شريفة والسبب نفسه الفرق بين العالم والمتدين واعلم ان علمائك خالفت الرأي مع السيد الصدر ليس الخلاف الفقهي لكنه الخلاف الدنيوي( الحسد)والدليل ماهو حكمهم على عدم اقامة صلاة الجمعة بحكم عدم وجود حاكم عادل هل ان بريمراو علاوي حاكمان عادلان اذن اين الخلاف الفقهي ومن قال لك ان فتاواهم مطابقة للشرية او للواقع هل انهم معصومون وهل اعطاء طلاب الحوزة العجم راتب قدره 50الف دينار والعراقي 3الاف دينار واستدلالك على موت رسول الله(ص) مات على الفراش لماذا لم تذكر الائمة وهم الاغلبية وذكرت واحد فقط على الرغم من علمائك يقولون ان الرسول محمد(ص) مات مسموم اي مقتول لا كما تدعي وماهو دليلك على اننا متعصبون ولا نسير على خط الشهيد الصدر هذا هو التعصب من خلال حكمك علينا هل انت تعرفني وكان هذا هو نفسه جوابكم في عهد محمد الصدر وفي عهد صدام المجرم والسبب هو دفاعكم على النقص الذي اصاب مراجعكم واعلم اننا لا ناخذ احكامنا لا من سيد مقتدى ولا من اليعقوبي وليس واجب علي اخبارك ممن اخذ احكامي وانا ارجع الى اشرف الموجودين وليس اعلم الموجودين ولا اننا قلدنا محمد الصدر لانه ثوري كما افتريت علينا نحن قلدنا السيد الصدر في سنة 1993 عندما كان غير ثوري جالسا في بيته عندما تركتوه وحيدا وهذا يدل على عدم فهمك بالحكم الشرعي لان الميت لايقلد ابتداء(0هذا حينما قلت قدم نفسه واولاده قربان)وهل انتم قلتم السيستاني او الذي على شاكلته بدليل شرعي فلا احد شهد له بالاعلمية (من اهل الخبرة طلبة البحث الخارج ) بعكس محمد الصدر الذي شهد له معظم اهل الخبرة من طلبة البحث الخارج الذي يأخذون الدرس عندهما(الاثنيين) فقط مجلة النور التابعة لمؤسسة الخوئي السيئة الصيت في بيانها ان اغلب اهل الخبرة شهدت للسيستاني وذكرت اسماء واعلم ذهبنا الى اكثر هذه الاسماء التي ذكرت وانكروا ذلك وقالوا انه افتراء علينا ومن ضمنهم الشيخ البروجردي واما الشياع اعلم انه اقل مرجع اشاع اسمه في حياة محمد الصدر فقط بالخارج وكان ترويج من المؤسسة المذكورة وهل عندك تقليد السيستاني مفيد للاطمئنان هذا قمة الخلاف للواقع اعلم ان اغلب مقلدي السيستاني عدلوا عن تقليده بعد سقوط الطاغية وخاصة بعد الاحداث الاخيرة ومن قال لك ان مقاومة الاحتلال تحتاج الى فتوى هذه احدى اكذوبات الحوزة الصامتة سابقا يقولون تقية متى يكونون حسين لا ادري انا علمت واستنتجت منك الان وهو اذا اتى لص ليسرقك او يعتدي عليك سوف لا تردعه وتقول له انتظر اريد ان اذهب الى السيستاني لكي يعطيني فتوى لاقاتلك هذا مفهوم كلامك واما لم يذكر لك ان السيد مقتدى انه فلتت زمانه الان اقول لك انه فلتت زمانك ماهو عذرك اما دليلك على ابن الشيخ لماذا تأتي بدليل الحكيم وانا الزمك بنفس الدليل لماذا اتخذ محمد باقر الحكيم لو كان ابن الساعدي هل يكون بهذه القدسية وهل تستلم انت مؤسسة الخوئي لما تقف عند السيد مقتدى ولاتقف عند غيره انت تقول السيد مقتدى خسر الكثير انا اقول لك انه كسب الكثير تقصد ربع التيار الا تعلم انه كسب كبير جدا له وهو بهذا العمر ومن هو اكثر شعبية بالعراق حاليا ارجو منك ان تحكم ضميرك بهذه ومن قال لك ان كل من مات على الفراش هو في طاعة الله اما مايحصل الان انا اتسائل هل ان المرجعية الصامتة هي جزء من المؤامرة ولماذا اتت سفرة السيستاني بهذا الوقت والفيزا قبل ثلاث ايام يعني قبل الازمة بيوم .

هذه هي وصيتي لكل مقلدي ومنظري لهذه الحوزة الصامتة ان العلماءغير معصومين وهم اناس عاديون وخاصة اذا كانوا علماء وغير متدينين فتصدر منهم كل معصية مثل السرقة والزنا وشرب الخمر ولا تعجبون لانهم غير معصومين

شاكر
12-08-04, 01:43 AM
عجم الاحتلال واحتلال العجم .. سلطة قمعية ومرجعية منبطحة وشعب شهيد

كتابات - قاسم سرحان

لايختلف الامريكي عن الفارسي بشيء ولا يختلف الافغاني عن التركي والبريطاني بشيء اذا كان الهدف هو الاحتلال والسيطرة والقضاء على الامة والشعب , كن ماتكن , فارسيا اسلاميا او مسيحيا بريطانيا او هنديا هندوسيا ..كن كلّ ماتكن من عقيدة ودين , القضية هي الاحتلال والسيطرة ومصادرة ثروات الاوطان وتأريخها وحضارتها ومن ثم تمزيق اوطانها للرعاع ومن يسعى سعيهم .

العراق واحد من اعظم الاوطان الشرق اوسطية تعرضا للتمزيق ومحو الهوية الحضارية السومرية الاكدية البابلية العظيمة , الفرس عملوا ومنذ فجر التأريخ العراقي العميق على اسقاط بلاد النهرين وفرض هيمنتهم الفارسية على بلاد الخصب والحضارة , معارك تأريخية عظيمة دخل اتونها الشعب العراقي مع الجار الشرقي للعراق , منذ حضارة السومريين وفرض نفوذها على بلاد فارس الى الاكديين والبابليين وصولا الى الدولة الاشورية العظيمة ومن ثمّ انهيارها على ايادي الغزاة الشرقيين عام 612 قبل الميلاد .

لم يكن الجار الشرقي للعراق وفيّا او مخلصا لهذه الامة العراقية التي انعم الله عليها بنهرين عظيمين وواد خصب وبركات عظيمة , ايران او الفرس او كلّ المسميات التأريخية لهم كانوا الغضب والبلاء ومازالوا على الشعب العراقي , تغيرت ايران من العهد السني الاسلامي الى العهد الشيعي الاسلامي في تسلط الشاه اسماعيل الصفوي , واسماعيل الصفوي هذا غيّر التوجه الاسلامي المذهبي في ايران الى الشيعة ليس حبا في شيعة آل بيت محمد بقدر ماهو عداء الى الدولة التركية والتزامها المذهب الحنفي الاسلامي السني , وهذا التغيير الذي حصل في الدولة الايرانية قد دفع ثمنه الشعب العراقي وليس الفارسي , بسبب انّ العراق بين محتلين كبيرين هما الفرس والاتراك , وعلى هذا كان الشعب العراقي بطائفتيه ضحية البلدين , ايّ عندما ينتصر التركي على الفرس يكون الشيعي الضحية , وعندما ينتصر الايراني يكون السني العراقي الضحية , وعلى هذا كان تقلب الشعب العراقي- بين العجم والروم بلوة ابتلينا - الى افول الامبراطورية العثمانية في العراق وسيطرت البريطانيين عليها وعلى معظم الشرق الاوسط في بداية القرن العشرين .



انّ الكارثة التي حصلت في العراق جرّاء الاحتلالين التركي والفارسي للعراق خلّف ضعف عظيم في المفهوم الوطني العراقي مازال الشعب العراقي يعاني منه الى الان , الا وهو فقدان الهوية الوطنية العراقية خاصة بعد الاحتلال البريطاني وثورة الشيعة في الجنوب والفرات الاوسط بوجه الانكليز , هذه الثورة التي نصرت الفهم الاسلامي السني على الاحتلال الاعجمي , فالقوات البريطانية المحتلة ضربت وبكل قوة الاغلبية العظمى من الشيعة انتقاما منهم في الثورة عليها وزعمّت السنة على العراق وهم الاقلية مشيا على السيرة التركية في العراق واهدافها .



الخطر الذي حصل في العراق ازاء هذه التقسيم الطائفي هو انّ المرجعية الفارسية في العراق لعبت فيه دورا عظيما في تأخر الامة الشيعية ودمارها , فأنت لاتعرف للشيعي موقعا في المجلس السياسي الوطني بقدر ماتجد له موطئا في الحسينيات والعزاء ومصائب آل بيت محمد الاّ ماشذّ منهم من ابناء الجلبيين وشيوخ العشائر وغيرهم من الاقطاعيين , انّ سياسة مرجعية الشيعة في العراق وفي النجف على وجه الخصوص عملت ومازالت على تخلف الامة الشيعية واغراقها في الجهل التي هي غارقة فيه , وهذا البرنامج حقيقة مرسوم من قبل جهات عدوانية مدربة ومتمرسة في تسقيط الشيعة وتضليلهم , فالشيعي العراقي العربي محتقر في المفهوم الحوزوي الايراني , والحوزة العلمية الفارسية في النجف الاشرف تلقب شيعة العراق - بالمعدان والشروك والعربنجية - وهي تحتقرهم بحيث لاتسمح للشيعي العراقي العربي ان يقبل يد الفارسي خشية من ان ينجسها , وهم في مجالسهم الخاصة لاربّ ولادين لهم ... حدثني الاخ العقيد مصطفى شريف وهو احد قواد انتفاضة النجف الاشرف في عام 1991 من انّه زار العراق في الاشهر السابقة وجرى حديث له مع احد ابناء المرجعيات ........وفي نهايته قال له الاخ العقيد مصطفى شريف من انّه عائد الى عائلته خارج العراق ......عندها قال له صاحبنا - ابن احد المراجع في النجف - : الله معك خلينا مع هؤلاء الشروك المعدان ............!



القضية في النجف وفي تسلط الفرس عليها هو مرقد الامام علي ابن ابي طالب عليه السلام , وهذا المرقد والمقام امسى منذ استشهاده فيه على يد السلطة الاموية وعملائها قدسا للاحرار وعشاق الحرية والثورة في العالم الاسلامي وغيره , فقدسية ايّ عالم او مرجع عظيم تعود الى النجف , واذا كان العالم الشيعي ومنزلته بمقام ارسطو طاليس او افلاطون ولم يحضر النجف ودروسها تكون قيمته فقهية علمائية مثله مثل غيره في قمّ او في جبل عامل او في البحرين او في الكويت او الهند او باكستان , على هذا ومن هذا المفهوم عملت السلطة الفارسية وزمرتها الحكومية في ايران على تضليل الشيعة واسقاطهم في الفهم الشعوبي البربري المتخلف , فالدولة الايرانية وفلسفتها المجوسية وظفت الفهم العقائدي الديني وطقوس العزاء والتطبير والهلوسة والجنون وترويج ثقافة الملّة والشيخ وقدسيته على طهر الوطن والشعب والعراق وحضارته وسمّوه الانساني , فأنت عندما تفتح كتابا في العبادات الشيعية وحبّ آل بيت محمد تجد على سبيل المثال الشيخ عباس القمي ومفاتيح جنانه بعد السلام والسلامات العظيمة التي يدرجها في مفاتيحه القول :

اللهمّ بارك في علمائنا الاعلام واحشرهم مع النبيين والصديقين , اللهم بيض وجوههم كما بيضت وجوه الاوصياء والصديقين ممن سبقهم , اللهم نشهد اليك من انهم وكلاء وصيك وابن بنت نبيك الامام المنتظر الذي سيملئ الارض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا ...اللهمّ عظّم شأن الامة بشانهم .............. وعلى ها الدقّ طحينك ناعم .

يقول صاحب كتاب معركة الطفّ :

عندما خرج القاسم عليه السلام وسلّ سيفه بوجه جيوش بني امية المارقين , تقدم باالعدو ذبحا يمينا ويسارا حتى جعل فيهم مقتلة عظيمة .....وعندما خرج العباس ابن ابي طالب وعرى سيفه في الهواء كانت فلول جيش بني اميّة تتهاوى امامه حتى قتل منهم الالوف ..وعندما سقطت يديه اليمنى اخذ القتال باليد اليسرى وقتل الوفا اخرى ....وبعد هذا ظهر فلان وفلان وقتل الالاف وشردّ مثلهم في حين انّ جيش عمر ابن سعد الزاحف لقتال الحسين لم يتجاوز 5 آلاف مقاتل . وعلى هذا المنوال كانت معركة الطف وقضية الامام الحسين عليه السلام ؟!



يقول بعضهم - علماء الفرس - من ان الدولة والقيادة محرمة على الشيعة الى ان يظهر الامام المهدي ويقوم بشأن الامة وقيادتها .



طبعا هذا الموضوع هو من ضمن المحرمات االتي لايمكن - للعامي - مثلي تناولها , هذه الامور يمكن لعالم فارسي متعصب ان يصدر فيها فتوى بقتلي او شيء آخر يملكه في سلطته وملكوته , غضب عظيم وكارثة هو الانترنت الذي كشف زيف الدين والمتديينين وبعض المرتزقة العملاء واعداء الله والشعب .



قال لي شيخ - في العمر - اسمع ياولدي انّ علمائنا ومرجعيتنا يمكن لها ان تقلب الانظمة والحكومات المجرمة في العراق والشرق الاوسط بمجرد التسبيح ودورة المسبحة ....والمرجع يمكن له ان يقلب الساعة ويتحدث الى الله وملكوته ........؟

وقال لي ايضا انّ السيد محسن الحكيم كان يجلس مع الملائكة والنبيين وانّ الله سبحانه وتعالى وضعه وصيا على الشيعة والاسلام الى يوم تبعث الامة ويظهر مهديها عليه السلام .........؟



فلسفة عدوانية ومفهوم اعجمي امبريالي عميل , الحركة الدينية في العراق - الشيعي - هي حركة تضليلية هدفها القضاء على الاسلام والفهم المحمدي الاصيل ومنه ايضا فرض الفهم المجوسي الشعوبي المتخلف على ابناء العراق- وهم الغالبية العظمى -لتمرير المخططات الايرانية العدوانية على تراب العراق وحضارته , فأنت اخي القارئ تلاحظ انّ الثقافة الدينية في العراق تقوم على اساس تقديس الملة والشيخ والمرجع وترويج الفهم السطحي الميتافيزيقي في الحياة والخلود والجنّة والشفاعة وعلي عليه السلام ومفاتيحة لجنان الله وبركاته للأمة الشيعية وانصاره ,وهذا المفهوم البربري المتخلف تشرف عليه مجموعة كبيرة من الشخصيات القيادية الايرانية في ايران والعراق , فالعملية هذه في العراق تقوم بأعدادها معاهد عظمى ومرجعيات فارسية مختصة . انّ العمل الفارسي في العراق دأب وبكل جدية على تهميش الفهم الوطني العراقي وحب الارض والانتماء لها مقابل الانتماء الى المذهب والعقيدة الفارسية , وبهذا نجح الفرس نجاحا عظيما في ارض عليّ ابن ابي طالب العربي , فالارض العربية في الاهواز ضمّت الى كيان ايران على اساس الولاء العقائدي , وعلى هذا ايضا تمّ ضمّ معضم الاراضي العراقية على الشريط الحدودي بين ايران... الى ضمّ 60% من مياه شطّ العرب و 30% منه انضمت الى الكويت بفضل الشيخ المهري وصدام والامم المتحدة ومرجعيات الدين في العراق ...... بحيث اصبح العراق لامرفئ ولا خليج له على الخليج .



العملية الادارية لتعجيم العراق وتقسيمه قام بها جيش المعممين الشيعة وكادرهم المرجعي الفارسي في النجف الاشرف , القضية هي ليست اعتداء على كرامة الفهم الشيعي المحمدي الاصيل الذي كان فداء له الامام علي ابن ابي طالب عليه السلام والحسين بن علي وزيد بن علي ومجموع السادة العلويين الذين بيضوا شرف التأريخ الاسلامي المحمدي عامة والشيعي منه خاصة بقدر ماهو تزييف للحضارة الاسلامية والرسالة العلوية والفهم الثوري الحسيني العظيم .

لم تنبثق على مرّ العصور الحوزوية والمرجعية الدينية في النجف الاشرف حركة تحرر وتوعية جماهيرية قيادية حيّة كما هو المؤمل منها , خاصة وانها حركة ثورية حسينية بالمفوم العام للشيعة , الثورة المرجعية كانت تنطلق في مفهوم الحديث وتواتره , وفي الشعر ونوادره , وفي محاربة السنّة المذهب الاسلامي الاكبر , اذهب الى المكتبة الاسلامية الشيعية واطلع على ماخطّه مراجعنا العظام وعلمائهم , كلّ كتبهم ومؤلفاتهم في الحيظ والنفاس والحج والعمرة والزكاة والخمس والدرهم البغلي ونجاسته ..واذا ذهبت بعيدا فالقضية احاديث اهل البيت والسلسلة الذهبية وصح هذا وكذب ذاك ...المجموعة الاخرى من معاجمهم هي تكفير السنة المسلمين وتفسير القرآن الكريم والآيات المنزلة بحق علي وفاطمة ومظلومية الشيعة وعنجهية السنّة ....عنك الكتب البهلوانية في فروسية العباس والقاسم وحبيب بن مظاهر فهذه لها موضوع خاص ............



في اواخر القرن التاسع عشر الميلادي ظهر مفكر عظيم في الفكر الاسلامي المحمدي , وهو من الشيعة العظام في الفكر الاسلامي المخلص , المفكر هذا هو العلامة الامام جمال الدين الافغاني , النهضة التي قام بها الامام الافغاني كانت نصر للأمة الاسلامية جميعا ونصر مؤزر للفكر الشيعي العظيم , السيد جمال الدين الافغاني ابتعد بفكره التنويري من مرجعيات النجف وقم ومشهد وهو خريجها , لينطلق من القاهرة والازهر واسطنبول ولندن وفرنسا ............الافغاني وعشرات العظماء الشيعة لاوجود لهم في المرجعيات النجفية البربرية الاعجمية الحجرية المتخلفة , نظام المرجعية في النجف هو نظام استبدادي عدواني يعمل على تخلف الامة ورجعيتها , لايمكن للشيعي العراقي ان ينهض ويتعلم ويدرك ويفهم ويساهم في ادارة الدولة العراقية , العراقي الشيعي يجب عليه ان يكون دابة او حيوان او ببغاء يلقن ما يرغب فيه المرجع او الشيخ او الملة , الشيعي تعلمه المرجعية انّ السياسة حرام والعمل في السياسة حرام والثقافة حرام الى ان يظهر الامام المهدي - عجل الله فرجه - وعندما يخرج المهدي يمكن للشيعي ان يذهب الى المدرسة الحضرية ويمكن له ان يشترك في السياسة ويمكن ايضا ان يلبس بنطلون بدل - الدشداشة- ويمكن للشيعي ان يأكل سندويش مكدانولس كما يأكل ممثلي المرجعية في لندن وفي نيويورك وواشنطن ...هذا يمكن للشيعي اذا ظهر المهدي ...واذا ظهر المهدي يمكن لنا نحن الشيعة ان نسير بعزاء نووي او عزاء كيمياوي بدل العزاء بالسيوف والسواطير والقامات والسكاكين ...يمكن لرجل الدين ان يسمح لنا في العزاء الحسيني في يوم عاشوراء ان يحمل الشيعي قنبلة نووية صغيرة تكون كافية له في تدمير نفسه من أجل مصيبة الحسين في كربلاء ........



استهتار عظيم بشأن امّة عراقية تمتد جذورها في التأريخ لأكثر من 12 الف سنة مدنية في الحضارة البشرية , ونصب واحتيال وتزييف لقامة وطنية حيّة بأسم الدين والمذهب والفلسفات المجوسية المنحطة للنيل من شعب الحضارات الرائد , الشعب العراقي والامة العراقية فوق الدين وفوق المذهب وفوق الايديولوجيات الاستعمارية , الحضارة والدين والربوبية والطقوس الآلهية والبهلوانيات العقائدية هي من اكتشاف العراقيين وتصديراتهم , نحن امّة لانقدس الاّ الوطن والشعب , وعلى المرجعيات الفارسية وكيانها في العراق العودة الى اوطانهم , الشعب العراقي والامة العراقية ليست بحاجة الى مرجع ومرجعية ونصب وتصدير ارادة الامة وكيانها , المرجعية العراقية هو الحق الوطني العراقي ونهب ثروات الجياع , الشعب بحاجة الى مرجعية , ولكن المرجعية التي يصبو اليها الشعب العراقي هي مرجعية البندقية ومرجعية الحقوق الوطنية , مرجعية الثروات العراقية المستلبة , مرجعية الرفض ومحاربة الاحتلال واعداء الشعب العراقي ومرتزقته .



ماهي القيمة الوطنية للمرجعية الدينية في الفهم العقائدي ؟



هل هي مرجعية حيض ونفاس , ام مرجعية للتشريع في شهر رمضان لجمع الخمس والزكاة ومصادرة اموال شيعة آل بيت محمد .......الشعب العراقي ليس بحاجة الى مرجعية على هذه الشاكلة والوطن العراق والشعب العراقي تدوسه بساطيل الاحتلال وعملائهم , المرجعية العلوية الحسينية هي مرجعية ثورية منتفضة , العمل الذي قام به ممثل المرجعية في النجف الاشرف لايمثل الخلق العراقي ولا المبادئ الحسينية العلوية الشريفة , نحن نعلم ووكلاء المرجع المنبطح في لندن يعلمون من انّ القضية العراقية هي ليست قضية دينية ولا قضية فقهية , شعب يموت وينسحق , امّة مضطهدة وشعب شهيد , نحن لسنا بحاجة الى تصدير ثروات الشعب العراقي وتصدير الارادة الوطنية الثورية العراقية بأسم مرجع او بأسم معمم , العمل الذي تقوم به الدوائر الفارسية في العراق هو طعن في صميم القيادة الوطنية العراقية التي تعمل على جلاء الاحتلال من العراق .....الشعب العراقي والقيادات الوطنية العراقية كانت تنتظر من المرجعية الدينية في النجف الاشرف موقفا يحيّ تأريخ الامة الشيعية وتأريخ الغضب الحسيني العظيم , للأسف الشديد انّ الموقف الذي عملت فيه مرجعية السيستاني وغيره من المرجعيات الهاربة لايمثل الا الفشل الذريع للمرجعية الدينية في النجف الاشرف , وهذا الفشل وفي هذا الظرف العصيب الذي يمر به اهلنا في العراق سيكون نهاية اوّلية في ابعاد المرجعية ومن يمثلها في العراق , انّ المرجعية الفارسية او المرجعية الصامتة قد اثبتت للشعب العراقي وللشيعة في العالم من انها لاتصلح لقيادة الامة في الازمات العظمى , وهذا يمنح الدعم والتصميم لابناء التيار الصدري في السعي في توجههم واهدافهم الوطنية المخلصة في العراق الديمقراطي الجديد .



[email protected]

شاكر
12-08-04, 01:55 AM
عجم الاحتلال واحتلال العجم .. سلطة قمعية ومرجعية منبطحة وشعب شهيد

كتابات - قاسم سرحان

لايختلف الامريكي عن الفارسي بشيء ولا يختلف الافغاني عن التركي والبريطاني بشيء اذا كان الهدف هو الاحتلال والسيطرة والقضاء على الامة والشعب , كن ماتكن , فارسيا اسلاميا او مسيحيا بريطانيا او هنديا هندوسيا ..كن كلّ ماتكن من عقيدة ودين , القضية هي الاحتلال والسيطرة ومصادرة ثروات الاوطان وتأريخها وحضارتها ومن ثم تمزيق اوطانها للرعاع ومن يسعى سعيهم .

العراق واحد من اعظم الاوطان الشرق اوسطية تعرضا للتمزيق ومحو الهوية الحضارية السومرية الاكدية البابلية العظيمة , الفرس عملوا ومنذ فجر التأريخ العراقي العميق على اسقاط بلاد النهرين وفرض هيمنتهم الفارسية على بلاد الخصب والحضارة , معارك تأريخية عظيمة دخل اتونها الشعب العراقي مع الجار الشرقي للعراق , منذ حضارة السومريين وفرض نفوذها على بلاد فارس الى الاكديين والبابليين وصولا الى الدولة الاشورية العظيمة ومن ثمّ انهيارها على ايادي الغزاة الشرقيين عام 612 قبل الميلاد .

لم يكن الجار الشرقي للعراق وفيّا او مخلصا لهذه الامة العراقية التي انعم الله عليها بنهرين عظيمين وواد خصب وبركات عظيمة , ايران او الفرس او كلّ المسميات التأريخية لهم كانوا الغضب والبلاء ومازالوا على الشعب العراقي , تغيرت ايران من العهد السني الاسلامي الى العهد الشيعي الاسلامي في تسلط الشاه اسماعيل الصفوي , واسماعيل الصفوي هذا غيّر التوجه الاسلامي المذهبي في ايران الى الشيعة ليس حبا في شيعة آل بيت محمد بقدر ماهو عداء الى الدولة التركية والتزامها المذهب الحنفي الاسلامي السني , وهذا التغيير الذي حصل في الدولة الايرانية قد دفع ثمنه الشعب العراقي وليس الفارسي , بسبب انّ العراق بين محتلين كبيرين هما الفرس والاتراك , وعلى هذا كان الشعب العراقي بطائفتيه ضحية البلدين , ايّ عندما ينتصر التركي على الفرس يكون الشيعي الضحية , وعندما ينتصر الايراني يكون السني العراقي الضحية , وعلى هذا كان تقلب الشعب العراقي- بين العجم والروم بلوة ابتلينا - الى افول الامبراطورية العثمانية في العراق وسيطرت البريطانيين عليها وعلى معظم الشرق الاوسط في بداية القرن العشرين .



انّ الكارثة التي حصلت في العراق جرّاء الاحتلالين التركي والفارسي للعراق خلّف ضعف عظيم في المفهوم الوطني العراقي مازال الشعب العراقي يعاني منه الى الان , الا وهو فقدان الهوية الوطنية العراقية خاصة بعد الاحتلال البريطاني وثورة الشيعة في الجنوب والفرات الاوسط بوجه الانكليز , هذه الثورة التي نصرت الفهم الاسلامي السني على الاحتلال الاعجمي , فالقوات البريطانية المحتلة ضربت وبكل قوة الاغلبية العظمى من الشيعة انتقاما منهم في الثورة عليها وزعمّت السنة على العراق وهم الاقلية مشيا على السيرة التركية في العراق واهدافها .



الخطر الذي حصل في العراق ازاء هذه التقسيم الطائفي هو انّ المرجعية الفارسية في العراق لعبت فيه دورا عظيما في تأخر الامة الشيعية ودمارها , فأنت لاتعرف للشيعي موقعا في المجلس السياسي الوطني بقدر ماتجد له موطئا في الحسينيات والعزاء ومصائب آل بيت محمد الاّ ماشذّ منهم من ابناء الجلبيين وشيوخ العشائر وغيرهم من الاقطاعيين , انّ سياسة مرجعية الشيعة في العراق وفي النجف على وجه الخصوص عملت ومازالت على تخلف الامة الشيعية واغراقها في الجهل التي هي غارقة فيه , وهذا البرنامج حقيقة مرسوم من قبل جهات عدوانية مدربة ومتمرسة في تسقيط الشيعة وتضليلهم , فالشيعي العراقي العربي محتقر في المفهوم الحوزوي الايراني , والحوزة العلمية الفارسية في النجف الاشرف تلقب شيعة العراق - بالمعدان والشروك والعربنجية - وهي تحتقرهم بحيث لاتسمح للشيعي العراقي العربي ان يقبل يد الفارسي خشية من ان ينجسها , وهم في مجالسهم الخاصة لاربّ ولادين لهم ... حدثني الاخ العقيد مصطفى شريف وهو احد قواد انتفاضة النجف الاشرف في عام 1991 من انّه زار العراق في الاشهر السابقة وجرى حديث له مع احد ابناء المرجعيات ........وفي نهايته قال له الاخ العقيد مصطفى شريف من انّه عائد الى عائلته خارج العراق ......عندها قال له صاحبنا - ابن احد المراجع في النجف - : الله معك خلينا مع هؤلاء الشروك المعدان ............!



القضية في النجف وفي تسلط الفرس عليها هو مرقد الامام علي ابن ابي طالب عليه السلام , وهذا المرقد والمقام امسى منذ استشهاده فيه على يد السلطة الاموية وعملائها قدسا للاحرار وعشاق الحرية والثورة في العالم الاسلامي وغيره , فقدسية ايّ عالم او مرجع عظيم تعود الى النجف , واذا كان العالم الشيعي ومنزلته بمقام ارسطو طاليس او افلاطون ولم يحضر النجف ودروسها تكون قيمته فقهية علمائية مثله مثل غيره في قمّ او في جبل عامل او في البحرين او في الكويت او الهند او باكستان , على هذا ومن هذا المفهوم عملت السلطة الفارسية وزمرتها الحكومية في ايران على تضليل الشيعة واسقاطهم في الفهم الشعوبي البربري المتخلف , فالدولة الايرانية وفلسفتها المجوسية وظفت الفهم العقائدي الديني وطقوس العزاء والتطبير والهلوسة والجنون وترويج ثقافة الملّة والشيخ وقدسيته على طهر الوطن والشعب والعراق وحضارته وسمّوه الانساني , فأنت عندما تفتح كتابا في العبادات الشيعية وحبّ آل بيت محمد تجد على سبيل المثال الشيخ عباس القمي ومفاتيح جنانه بعد السلام والسلامات العظيمة التي يدرجها في مفاتيحه القول :

اللهمّ بارك في علمائنا الاعلام واحشرهم مع النبيين والصديقين , اللهم بيض وجوههم كما بيضت وجوه الاوصياء والصديقين ممن سبقهم , اللهم نشهد اليك من انهم وكلاء وصيك وابن بنت نبيك الامام المنتظر الذي سيملئ الارض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا ...اللهمّ عظّم شأن الامة بشانهم .............. وعلى ها الدقّ طحينك ناعم .

يقول صاحب كتاب معركة الطفّ :

عندما خرج القاسم عليه السلام وسلّ سيفه بوجه جيوش بني امية المارقين , تقدم باالعدو ذبحا يمينا ويسارا حتى جعل فيهم مقتلة عظيمة .....وعندما خرج العباس ابن ابي طالب وعرى سيفه في الهواء كانت فلول جيش بني اميّة تتهاوى امامه حتى قتل منهم الالوف ..وعندما سقطت يديه اليمنى اخذ القتال باليد اليسرى وقتل الوفا اخرى ....وبعد هذا ظهر فلان وفلان وقتل الالاف وشردّ مثلهم في حين انّ جيش عمر ابن سعد الزاحف لقتال الحسين لم يتجاوز 5 آلاف مقاتل . وعلى هذا المنوال كانت معركة الطف وقضية الامام الحسين عليه السلام ؟!



يقول بعضهم - علماء الفرس - من ان الدولة والقيادة محرمة على الشيعة الى ان يظهر الامام المهدي ويقوم بشأن الامة وقيادتها .



طبعا هذا الموضوع هو من ضمن المحرمات االتي لايمكن - للعامي - مثلي تناولها , هذه الامور يمكن لعالم فارسي متعصب ان يصدر فيها فتوى بقتلي او شيء آخر يملكه في سلطته وملكوته , غضب عظيم وكارثة هو الانترنت الذي كشف زيف الدين والمتديينين وبعض المرتزقة العملاء واعداء الله والشعب .



قال لي شيخ - في العمر - اسمع ياولدي انّ علمائنا ومرجعيتنا يمكن لها ان تقلب الانظمة والحكومات المجرمة في العراق والشرق الاوسط بمجرد التسبيح ودورة المسبحة ....والمرجع يمكن له ان يقلب الساعة ويتحدث الى الله وملكوته ........؟

وقال لي ايضا انّ السيد محسن الحكيم كان يجلس مع الملائكة والنبيين وانّ الله سبحانه وتعالى وضعه وصيا على الشيعة والاسلام الى يوم تبعث الامة ويظهر مهديها عليه السلام .........؟



فلسفة عدوانية ومفهوم اعجمي امبريالي عميل , الحركة الدينية في العراق - الشيعي - هي حركة تضليلية هدفها القضاء على الاسلام والفهم المحمدي الاصيل ومنه ايضا فرض الفهم المجوسي الشعوبي المتخلف على ابناء العراق- وهم الغالبية العظمى -لتمرير المخططات الايرانية العدوانية على تراب العراق وحضارته , فأنت اخي القارئ تلاحظ انّ الثقافة الدينية في العراق تقوم على اساس تقديس الملة والشيخ والمرجع وترويج الفهم السطحي الميتافيزيقي في الحياة والخلود والجنّة والشفاعة وعلي عليه السلام ومفاتيحة لجنان الله وبركاته للأمة الشيعية وانصاره ,وهذا المفهوم البربري المتخلف تشرف عليه مجموعة كبيرة من الشخصيات القيادية الايرانية في ايران والعراق , فالعملية هذه في العراق تقوم بأعدادها معاهد عظمى ومرجعيات فارسية مختصة . انّ العمل الفارسي في العراق دأب وبكل جدية على تهميش الفهم الوطني العراقي وحب الارض والانتماء لها مقابل الانتماء الى المذهب والعقيدة الفارسية , وبهذا نجح الفرس نجاحا عظيما في ارض عليّ ابن ابي طالب العربي , فالارض العربية في الاهواز ضمّت الى كيان ايران على اساس الولاء العقائدي , وعلى هذا ايضا تمّ ضمّ معضم الاراضي العراقية على الشريط الحدودي بين ايران... الى ضمّ 60% من مياه شطّ العرب و 30% منه انضمت الى الكويت بفضل الشيخ المهري وصدام والامم المتحدة ومرجعيات الدين في العراق ...... بحيث اصبح العراق لامرفئ ولا خليج له على الخليج .



العملية الادارية لتعجيم العراق وتقسيمه قام بها جيش المعممين الشيعة وكادرهم المرجعي الفارسي في النجف الاشرف , القضية هي ليست اعتداء على كرامة الفهم الشيعي المحمدي الاصيل الذي كان فداء له الامام علي ابن ابي طالب عليه السلام والحسين بن علي وزيد بن علي ومجموع السادة العلويين الذين بيضوا شرف التأريخ الاسلامي المحمدي عامة والشيعي منه خاصة بقدر ماهو تزييف للحضارة الاسلامية والرسالة العلوية والفهم الثوري الحسيني العظيم .

لم تنبثق على مرّ العصور الحوزوية والمرجعية الدينية في النجف الاشرف حركة تحرر وتوعية جماهيرية قيادية حيّة كما هو المؤمل منها , خاصة وانها حركة ثورية حسينية بالمفوم العام للشيعة , الثورة المرجعية كانت تنطلق في مفهوم الحديث وتواتره , وفي الشعر ونوادره , وفي محاربة السنّة المذهب الاسلامي الاكبر , اذهب الى المكتبة الاسلامية الشيعية واطلع على ماخطّه مراجعنا العظام وعلمائهم , كلّ كتبهم ومؤلفاتهم في الحيظ والنفاس والحج والعمرة والزكاة والخمس والدرهم البغلي ونجاسته ..واذا ذهبت بعيدا فالقضية احاديث اهل البيت والسلسلة الذهبية وصح هذا وكذب ذاك ...المجموعة الاخرى من معاجمهم هي تكفير السنة المسلمين وتفسير القرآن الكريم والآيات المنزلة بحق علي وفاطمة ومظلومية الشيعة وعنجهية السنّة ....عنك الكتب البهلوانية في فروسية العباس والقاسم وحبيب بن مظاهر فهذه لها موضوع خاص ............



في اواخر القرن التاسع عشر الميلادي ظهر مفكر عظيم في الفكر الاسلامي المحمدي , وهو من الشيعة العظام في الفكر الاسلامي المخلص , المفكر هذا هو العلامة الامام جمال الدين الافغاني , النهضة التي قام بها الامام الافغاني كانت نصر للأمة الاسلامية جميعا ونصر مؤزر للفكر الشيعي العظيم , السيد جمال الدين الافغاني ابتعد بفكره التنويري من مرجعيات النجف وقم ومشهد وهو خريجها , لينطلق من القاهرة والازهر واسطنبول ولندن وفرنسا ............الافغاني وعشرات العظماء الشيعة لاوجود لهم في المرجعيات النجفية البربرية الاعجمية الحجرية المتخلفة , نظام المرجعية في النجف هو نظام استبدادي عدواني يعمل على تخلف الامة ورجعيتها , لايمكن للشيعي العراقي ان ينهض ويتعلم ويدرك ويفهم ويساهم في ادارة الدولة العراقية , العراقي الشيعي يجب عليه ان يكون دابة او حيوان او ببغاء يلقن ما يرغب فيه المرجع او الشيخ او الملة , الشيعي تعلمه المرجعية انّ السياسة حرام والعمل في السياسة حرام والثقافة حرام الى ان يظهر الامام المهدي - عجل الله فرجه - وعندما يخرج المهدي يمكن للشيعي ان يذهب الى المدرسة الحضرية ويمكن له ان يشترك في السياسة ويمكن ايضا ان يلبس بنطلون بدل - الدشداشة- ويمكن للشيعي ان يأكل سندويش مكدانولس كما يأكل ممثلي المرجعية في لندن وفي نيويورك وواشنطن ...هذا يمكن للشيعي اذا ظهر المهدي ...واذا ظهر المهدي يمكن لنا نحن الشيعة ان نسير بعزاء نووي او عزاء كيمياوي بدل العزاء بالسيوف والسواطير والقامات والسكاكين ...يمكن لرجل الدين ان يسمح لنا في العزاء الحسيني في يوم عاشوراء ان يحمل الشيعي قنبلة نووية صغيرة تكون كافية له في تدمير نفسه من أجل مصيبة الحسين في كربلاء ........



استهتار عظيم بشأن امّة عراقية تمتد جذورها في التأريخ لأكثر من 12 الف سنة مدنية في الحضارة البشرية , ونصب واحتيال وتزييف لقامة وطنية حيّة بأسم الدين والمذهب والفلسفات المجوسية المنحطة للنيل من شعب الحضارات الرائد , الشعب العراقي والامة العراقية فوق الدين وفوق المذهب وفوق الايديولوجيات الاستعمارية , الحضارة والدين والربوبية والطقوس الآلهية والبهلوانيات العقائدية هي من اكتشاف العراقيين وتصديراتهم , نحن امّة لانقدس الاّ الوطن والشعب , وعلى المرجعيات الفارسية وكيانها في العراق العودة الى اوطانهم , الشعب العراقي والامة العراقية ليست بحاجة الى مرجع ومرجعية ونصب وتصدير ارادة الامة وكيانها , المرجعية العراقية هو الحق الوطني العراقي ونهب ثروات الجياع , الشعب بحاجة الى مرجعية , ولكن المرجعية التي يصبو اليها الشعب العراقي هي مرجعية البندقية ومرجعية الحقوق الوطنية , مرجعية الثروات العراقية المستلبة , مرجعية الرفض ومحاربة الاحتلال واعداء الشعب العراقي ومرتزقته .



ماهي القيمة الوطنية للمرجعية الدينية في الفهم العقائدي ؟



هل هي مرجعية حيض ونفاس , ام مرجعية للتشريع في شهر رمضان لجمع الخمس والزكاة ومصادرة اموال شيعة آل بيت محمد .......الشعب العراقي ليس بحاجة الى مرجعية على هذه الشاكلة والوطن العراق والشعب العراقي تدوسه بساطيل الاحتلال وعملائهم , المرجعية العلوية الحسينية هي مرجعية ثورية منتفضة , العمل الذي قام به ممثل المرجعية في النجف الاشرف لايمثل الخلق العراقي ولا المبادئ الحسينية العلوية الشريفة , نحن نعلم ووكلاء المرجع المنبطح في لندن يعلمون من انّ القضية العراقية هي ليست قضية دينية ولا قضية فقهية , شعب يموت وينسحق , امّة مضطهدة وشعب شهيد , نحن لسنا بحاجة الى تصدير ثروات الشعب العراقي وتصدير الارادة الوطنية الثورية العراقية بأسم مرجع او بأسم معمم , العمل الذي تقوم به الدوائر الفارسية في العراق هو طعن في صميم القيادة الوطنية العراقية التي تعمل على جلاء الاحتلال من العراق .....الشعب العراقي والقيادات الوطنية العراقية كانت تنتظر من المرجعية الدينية في النجف الاشرف موقفا يحيّ تأريخ الامة الشيعية وتأريخ الغضب الحسيني العظيم , للأسف الشديد انّ الموقف الذي عملت فيه مرجعية السيستاني وغيره من المرجعيات الهاربة لايمثل الا الفشل الذريع للمرجعية الدينية في النجف الاشرف , وهذا الفشل وفي هذا الظرف العصيب الذي يمر به اهلنا في العراق سيكون نهاية اوّلية في ابعاد المرجعية ومن يمثلها في العراق , انّ المرجعية الفارسية او المرجعية الصامتة قد اثبتت للشعب العراقي وللشيعة في العالم من انها لاتصلح لقيادة الامة في الازمات العظمى , وهذا يمنح الدعم والتصميم لابناء التيار الصدري في السعي في توجههم واهدافهم الوطنية المخلصة في العراق الديمقراطي الجديد .

شاكر
13-08-04, 06:25 PM
القيادات الشيعية اللبنانية تشكل «خلية طوارئ» لمراقبة الأوضاع المتدهورة في العراق
تخوف من «قلة الخبرة وعدم النضج» لدى مقتدى الصدر من دون التشكيك في وطنيته
بيروت: ثائر عباس
تعيش القيادات الشيعية اللبنانية حال استنفار قصوى لمراقبة الاوضاع المتدهورة في العراق، خصوصاً في مراقد أئمة الشيعة في النجف وكربلاء المهددة بالحرب الدائرة بين قوات التحالف و«جيش المهدي» الذي يقوده الزعيم الشيعي «القليل الحنكة» مقتدى الصدر. وتجمع القيادات الشيعية اللبنانية على اختلاف مواقفها على ضرورة «تطويق الازمة واحتوائها وعدم السماح باستفحالها وخروج الاوضاع عن السيطرة». لكنها، في المقابل، تشدد على وجوب خروج الاحتلال الاميركي من العراق.
وعلمت «الشرق الأوسط» ان هذه القيادات شكلت لجنة متابعة لمراقبة الاوضاع في العراق ومحاولة تقديم الحلول البديلة عبر الاتصالات التي تجريها مع الاطراف العراقية المختلفة.
ويبدو ان رئيس مجلس النواب نبيه بري «ينسق» هذه الاتصالات. وهو ـ كما قال قريبون منه ـ على اتصال دائم بقيادات شيعية في لبنان وخارجه سعياً لاحتواء الازمة. وقد برز دور بري في هذا الاطار منذ قيامه بالدور الرئيسي في تنسيق مرور المرجع الشيعي آية الله علي السيستاني من العراق الى لندن عبر بيروت، وفوزه باللقاء الوحيد الذي اجراه الاخير في مطار العاصمة اللبنانية. اذ جالسه طوال الدقائق الـ 70 التي قضاها في صالون المطار واقتصر الحديث خلالها على الوضع في العراق والتطورات المتلاحقة هناك.
وقد حرص بري، الذي كان تبلغ قبل اكثر من اسبوع عن الوضع الصحي للمرجع الشيعي الكبير، على متابعة الملف بسرية بالغة. وقد اقترح في بادئ الامر ان يتلقى السيستاني العلاج في بيروت، غير ان الاتصالات التي اجراها لاحقاً اسفرت عن صرف النظر عن هذا الخيار، بعدما اكد الاطباء المعالجون ان وضعه الصحي لا يحتمل التوافد المتوقع لاركان الطائفة الشيعية، بالاضافة الى «اعتبارات اخرى» افضت الى ترجيح خيار نقله الى لندن، مع لحظ مروره ببيروت حيث كان بري ـ وهو رئيس «حركة امل» التي يقلد مؤيدوها السيستاني ـ الى جانبه طوال فترة الزيارة التي احيطت بالسرية المطلقة ولم يفضحها سوى «مصدر ملاحي» قال لاحدى الوكالات الاجنبية انه شاهد السيستاني يتكئ على احد مرافقيه في مطار بيروت.
وعلى رغم ان بري حرص على التكتم على اجواء اللقاء رافضاً الحديث عما دار خلاله، الا ان مصادر قريبة منه قالت ان الوضع العراقي كان «سيد اللقاء». فيما قال آخرون ان البحث تطرق الى شخصية الزعيم الشاب مقتدى الصدر الذي نقل عن السيستاني انه «حاول المستطاع لاستيعابه». فيما تصفه قيادات شيعية لبنانية بالـ«الشاب القليل الحنكة والخبرة» من دون ان تقلل من وطنيته، خصوصاً انه اتى من «منزل قدم الكثير للعراق». لكنهم، في المقابل، يخشون ان «تؤدي قلة التجربة والنضج السياسي لديه (الصدر) الى عدم قدرته على التصرف السليم».
وبعد مغادرة السيستاني لبنان بدأ بري حملة اتصالات شملت المسؤولين السوريين الذين وضعهم في اجواء قدوم المرجع الشيعي واجواء اللقاء لاحقاً، كما اتصل بالقيادات الشيعية.
ومع تزايد احتمالات «الحل العسكري» في النجف، كثف بري ـ كما قالت أوساطه لـ«الشرق الاوسط» ـ اتصالاته مع المسؤولين السوريين والامين العام لـ «حزب الله» الشيخ حسين نصر الله والمجلس الاسلامي الشيعي الاعلى والمرجع الشيعي اللبناني الشيخ محمد حسين فضل الله، في محاولة للوصول الى صيغة حل بحثها مع السيستاني وأوساطه الذين بقي على اتصال دائم معهم. وقالت اوساط قريبة من بري انه يتوقع صدور بيان باشارات معينة عن المرجع الشيعي يساهم في لجم الوضع المتفجر في النجف.
وكان بري التقى امس ممثل المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق في لبنان وسورية محمد سعيد والعلامة السيد نائل الموسوي. وتم البحث «في التطورات على الساحة العراقية». وقد وضع سعيد الرئيس بري في »صورة ما يحصل في العراق خصوصاً النجف والجهود التي تبذل لنزع فتيل الازمة والحفاظ على وحدة الشعب العراقي واعادة الاستقرار الى العراق». وعلمت «الشرق الاوسط» ان بري حمّل سعيد رسالة الى رئيس المجلس عبد العزيز الحكيم يأمل فيها منه السعي الى «ضبط الوضع والحفاظ على وحدة الصف الشيعي ووحدة الصف الوطني العراقي».
وزار سعيد ايضاً مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ محمد رشيد قباني مشيراً عقب اللقاء الى «الاحداث المؤسفة والمؤلمة في العراق وخاصة في النجف الاشرف». وامل في «التوصل الى ايجاد مخرج»، مشيراً الى «مفاوضات جارية في هذا الاطار». وقال: «نحن في المجلس الاعلى بالتنسيق مع البيت الشيعي نقوم بهذه الوساطة من اجل تهدئة الاوضاع وابعاد ما يحصل من مآس وسقوط عدد كبير من الشهداء والضحايا، اضافة الى تدمير المرافق الاساسية لاخراج النجف الاشرف من هذا المأزق. ونحن نعتبر انفسنا طرفاً وسيطاً بين طرفي النزاع. وهناك استجابه من جميع الاطراف».
أما المرجع الشيعي الشيخ محمد حسين فضل الله فهو ايضاً من مؤيدي «القيام بأي شيء لضبط الوضع». وهو بقي على اتصال دائم بـ«ابناء خالته» في اشارة الى آل الحكيم الذين تربطه بهم صلة قربى وانصار «حزب الدعوة» الذين يقترب منهم سياسياً.
وقد سجل فضل الله امس على الحكومة العراقية المؤقتة انها «ولأول مرة في التاريخ تدخل قوات الاحتلال الى النجف الاشرف التي تمثل اهم المقدسات لدى كل مسلم ومسلمة في العالم بعد مكة والمدينة»، مشيراً الى «ان هذا الانتهاك للنجف من خلال هذه الحكومة هو الثاني بعد انتهاك نظام الطاغية صدام للعتبات المقدسة فيها» ومحذراً من انه «اذا انتهك النجف تحت اية حجة او عنوان فإن معنى ذلك ان ليس هناك اية حرمة لاي مقدس».
ودعا فضل الله «كل الفعاليات والمرجعيات الاسلامية ـ ولا سيما الشيعية ـ على جميع المستويات لان تتدخل بكل ما لديها من وسائل وضغوط في سبيل السعي لان تبقى النجف مدينة السلام الاسلامي والروحي والعربي داعياً لاخراج الاحتلال من كل العراق، ومشدداً على انه «ليس من حق اية جهة تملك موقعاً متقدماً ومسؤولية كبيرة ان تقف على الحياد او تسكت عن هذا الانتهاك للحرمات المقدسة».
واصدر «حزب الله» بياناً رأى فيه «ان اصرار الاحتلال الاميركي على اجتياح مدينة النجف يعكس نوايا عدوانية مبيتة، واخطرها انها تهدف الى اسقاط الرموز المقدسة لدى عامة المسلمين». ودعا الاطراف العراقية الى «التحرك بفعالية وجدية لمنع الاميركيين من الاستفادة من بعض الظروف والوقائع لتحقيق اهدافهم وبالتعاون مع الجهات المخلصة لايجاد حل سلمي للوضع في النجف وسائر المدن العراقية الاخرى». كما دعا الدول العربية والاسلامية الى«التحرك الفاعل لوقف المجازر البشعة التي يرتكبها هذا الاحتلال في العراق تحت عناوين ملفقة وذرائع واهية». واشار الى «ان ما يجري اليوم في العراق يؤكد ان الحل الوحيد في العراق يكمن في انهاء الاحتلال وانسحاب القوات المتعددة الجنسية منه وترك الشعب العراقي لتحديد مصيره وقراره».
وكانت قيادتا «حزب الله» و«حركة امل» في منطقة البقاع (شرق لبنان) عقدتا اجتماعاً امس دانتا في ختامه «ما ترتكبه قوات الاحتلال الاميركي وادواتها في العراق ضد الشعب العراقي الآمن والمقدسات الاسلامية، خاصة في النجف الاشرف». وناشدتا «الضمير العالمي والمجتمع الدولي وضع حد للعدوان السافر الذي يهدد بتفجير المنطقة كلها».
وحذرت «الاحزاب والقوى اللبنانية والفصائل الفلسطينية» عقب اجتماعها الدوري في مقر المكتب السياسي لـ«حركة امل» امس من «ان التعرض للمقامات المقدسة في النجف الاشرف يشكل تمدياً خطيراً في العدوان الاميركي المستمر على العراق وشعبه» ورأت «ان الولايات المتحدة تحفر قبرها في العراق من خلال المس بمقدسات الأمة، برفع وتيرة الكراهية لها ولسياستها في المنطقة». وأهابت بالعراقيين «الحفاظ على وحدتهم في مواجهة الاحتلال الاميركي وعدم السماح باستفرادهم كل على حدة». ودانت «الاصوات العراقية المؤيدة للاحتلال الاميركي والمستقوية به ضد مصالح شعبها وكرامته ومقدساته».
وتوجهت الامانة العامة للمؤتمر القومي العربي الى «كافة القوى الحية في الامة العربية والعالم الاسلامي وعلى المستوى العالمي بنداء من اجل التحرك العاجل والفاعل من اجل وقف العدوان الفوري على مدينة النجف الاشرف، وكافة المدن العراقية من اقصى الجنوب الى اقصى الشمال، وسحب القوات المحتلة من هذه المدن كمقدمة لسحبها من العراق».

http://www.asharqalawsat.com/view/news/2004,08,13,249972.html

city oki
16-08-04, 03:18 AM
السيد المهري: لنحترم قدسية النجف ومن يقتل فيها ليس شهيدا
دعا الامين العام لتجمع المسلمين الشيعة السيد محمد المهري الى «اخلاء مدينة النجف من القوات العسكرية ووضع السلاح احتراما للاماكن المقدسة»، مبينا «ان القتال في هذا المكان حرام ومن يقتل لا يعتبر شهيدا او مقاوما».
وقال المهري في بيان اصدره امس «ان المراجع العظام يتابعون بقلق شديد الاوضاع المأسوية في مدينة النجف الاشرف بين جماعة جيش المهدي وقوات الامن والشرطة العراقية المدعومة من قبل قوات الاحتلال غير مراعين حرمة مرقد الامام علي عليه السلام والحوزة العلمية ومقبرة وادي السلام والمرجعية الدينية العليا.
ان المراجع الاربعة من منطلق حرصهم على المصلحة الاسلامية والوطنية يطالبون جميع الاطراف المتصارعة بوضع السلاح واخلاء مدينة النجف من هذه المظاهر احتراما لهذا المكان المقدّس وعدم التوافد الى هذه المدينة دعما لبعض الجماعات المسلحة بل عليهم مغادرة النجف الاشرف فورا ونؤكد مرة اخرى بحرمة القتال مطلقا وان من يقتل فدمه عليه ولا يعتبر شهيدا ولا مقاوما.
ونداء المراجع العظام هو عدم هتك حرمة مرقد الامام امير المؤمنين عليه السلام وفسح المجال لاستتباب الامن في العراق حفاظا على ارواح الابرياء وقد طالب سابقا سماحة الامام السيستاني دام ظله بوجوب خروج قوات التحالف وجيش المهدي من النجف الاشرف من دون قيد او شرط كما حرّم رفع السلاح مطلقا لكي لا تراق الدماء في ارض العراق تحت اي عنوان كان فان من قتل نفسا كأنما قتل الناس جميعا».

http://www.alraialaam.com/16-08-2004/ie5/local.htm#02

شاكر
31-08-04, 12:28 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

أطلعوا على هذا التصريح

كتابات - سعد العلاق

أعلن ناطق باسم إحدى المرجعيات الشيعية الأربع أن المرجعية الشيعية التي اجتمعت صباح اليوم في منزل علي السيستاني بالنجف لا تزال تعارض العمل المسلح ضد الوجود الأميركي.

وبرر الشيخ علي النجفي المتحدث باسم بشير النجفي الذي التقى السيستاني ذلك بأن الحلول السلمية لوضع حد للاحتلال لم تستنفد مشيرا إلى أنه "إذا ما تبين يوما ألا مجال للنقاش يصبح العمل المسلح احتمالا". والتقى النجفي السيستاني بعد اجتماع الأخير بالمرجعين الشيعيين محمد سعيد الحكيم وإسحاق الفياض.

هذا التصريح مأخوذ من شبكة Bbc الاخبارية البريطانية لمرجعنا الباكستاني من على لسان الناطق الرسمي بأسمه الذي أعتقد أنه أبنه.

اول الامر متى كان لبشير الباكستاني من وزن يجعله من كبار مراجع الشيعة في العراق وهذا الذي يخوله بالتحدث. وانا اتحداه أذا كان يملك مقلد واحد من خارج عائلته .بما فيهم الذين يعملون في مكتبه من خدم وحشم.

فأن كان لايملك مقلدين كيف ومتى أصبح من مراجع الشيعة .وأن كان هو مجتهد وهو أدرى بنفسه أو على الاقل هو يدعي ذلك. فهل هذا يكفي ان يكون من مراجع الشيعة الذين يحق لهم التكلم بأسم شيعة العراق. واذا كان اي مجتهد من حقه أن يتكلم بأسم شيعة العراق لماذا لم يستدعى الشيخ اليعقوبي الى هذا الاجتماع .اليس اليعقوبي بمجتهد ألم يطرح نفسه للأجتهاد ولماذا لم يستدعى السيد البغدادي ولماذا لم يستدعى صالح الطائي ألم يدعي هؤلاء الاجتهاد .اذا كان أدعاء الشخص كافي لماذا لم يُدّعون الى هذا الاجتماع وهم عراقيين والاجتماع يراد به ان يقرر منحى مهم من مناحي التعامل مع الاحتلال في العراق وهم أولى من الايراني والباكستاني والافغاني والطباطبائي.

ام كونهم عراقيين اذن فهم غير مؤهلين لان يجلسوا مع المراجع الصفويين العظام.

أم كونهم عراقيين فهذا لايعطيهم الحق في التكلم بأسم العراق ويعطى الحق للايراني والباكستاني والافغاني والطباطبائي للتكلم بأسم العراق أما هم ليتكلموا بأسم الهند لان اصولهم هندية كما قال صدام وانتم اصولكم عربية.

أم هم أقل شأناً منكم وفي هذا عيب كبير لاستدعائهم للجلوس معكم .

حسبنا الله فيكم

ثاني أمر يقول في تصريحه

مشيرا إلى أنه "إذا ما تبين يوما ألا مجال للنقاش يصبح العمل المسلح احتمالا"

والأدات أذا الكل يعرفها ادات شرط جازمة .اي بمعنى اذا لم يكن هناك مجال للنقاش يضع أحتمال العمل المسلح.

فمن تكونوا أنتم أيها الباكستاني والايراني والطباطبائي والافغاني لتقرروا للعراقيين متى يستخدموون السلاح وبالأحتمال وليس اليقين والقطع.

بحيث تنتهي المفاوضات ولا يوجد مجال للشك في عدم جدواها أو هم الاحتلال يرفضونها اي المفاوضات. وهم يضعون أحتمال لجوئنا الى السلاح .

اي بؤس واي جبناً هذا .

أنهض يا باقر الصدر أنهض يا محمد الصدر أنهض ياروح الله الخميني
أسمع يافضل الله أنهضوا يا أيها القلة القليلة من العلماء المجاهدين وأنظروا الى أي مرحلة وصل الجبن والخنوع في مدارس التشيع الصفوي الصامت.

بعد استنفاذ كل وسائل السلم لدفع الاحتلال يفكرون ويضعون الاحتمال بأستخدام السلاح.

متى تتحررون ياشيعة العراق من هذا التقديس الاجوف للشخصيات .

متى تنتهون من تقديس العمائم الفارغة التي لاتحمل بين طياتها الا الجبن والخوف.

متى يظهر لنا باقر الصدر ومحمد الصدر الجديد.

متى نتحكم بمذهبنا بمرجعياتنا العراقية ولا أقول العربية .لاني أعتز بأسلامي وعراقيتي قبل كل شيء.

هل أصبحنا عاجزين من صنع مرجعية عراقية قوية مثل مرجعية الصدرين. تقود المسلمين نحو بر الامان .

هل أصبح المسير على خط الحسين البطولي خيانة وموقف الجلوس على التل لاأبي هريرة وعبدالله بن عمر بطولة وشجاعة.

هل التمسح على الأَسرة الانكلو امريكية هو القاعدة والجهاد هو الشذوذ .

بأي فقه وبأي منطق وبأي أصول وجدتم هذه القاعدة .

يُتهم محمد الصدر بالعمالة لصدام لانه هتف بنعم للاسلام ويسبغ على الخانعين بالمرجعيات الواعية.

خاسأ كل من يقول ذلك كائن من يكون.

يبقى باقر الصدر ومحمد الصدر مثالاً للمرجعيات المجاهدة والمرجعيات الصادقة مع الله اولاً ورسوله وأهل بيته ثانياً والمؤمنين ثالثاً.

وتبقون انتم يامراجع الخنوع مثالاً للمرجعيات الخائفة المنكبة على جباية الاموال وتكنيزها. واذكركم بقول الرسول الاكرم والاعظم

من مات ولم يهتم بأمور المسلمين ليس بمسلم



بغداد في 29/8/2004

شاكر
31-08-04, 02:29 AM
شيعة العراق يرددون مقولة عمر (ياليت بيني وبين فارس جبل من نار) - 2

(2من2)

كتابات - حمد حسن الموسوي *



لماذا تثير ايران المشاكل في العراق؟ ربّ سائل يسئل ماهي مصلحة ايران من ذلك؟اذا كانت مصلحة اغلب الدول العربية هو افشال التجربة الديمقراطية القادمة في العراق لأنها محكومة من انظمة ديكتاتورية ادمنت الظلم والاضطهاد وخرق حقوق الانسان وتخشى على نفسها من الديمقراطية وكذلك تخشى من وصول الشيعة الى دفة الحكم لأسباب معروفة، اقول فمما تخشى ايران الشيعية؟



قد يتفاجأ البعض حينما نزعم ان ايران هي الاخرى تخشى من استقرار العراق ووصول الشيعة الى الحكم ولكن لدواع أخرى غير تلك التي تدع انظمة المنطقة من الخوف من الشيعة. وقبل البدء بشرح الاسباب التي تقف وراء الموقف الأيراني هذا لابد من التذكير اننا نقصد بأيران هنا النظام وليس الشعب حتى لايعتقد البعض خطأ اننا ننطلق في قراءتنا للموقف الرسمي الايراني من منطلقات عنصرية مسبقة تجاه ايران، ولا داع للتذكير بأن كاتب السطور شيعي ليس له هوى في الفكر القومي او العروبي من قريب او بعيد، كما انه يعي جيدا مقولة الرسول الاكرم(ص) سلمان منا اهل البيت.



اننا نزعم ان النظام الأيراني لايرغب بأستقرار العراق ولا برؤية الشيعة في دفة الحكم للأسباب التالية:



اولا ان استقرار الوضع العراقي ووصول الشيعة الى الحكم سيضعف من دور ايران في التأثير على الشيعة في المنطقة اذ بات من المعروف ان اي تقدم وتحسن في الوضع الشيعي العراقي والعربي سيقابله انحسار وتراجع اكيد للدور والنفوذ الأيراني في عالم التشيع المترام الأطراف الأمر الذي يعد خسارة كبرى سياسيا.



ثانيا ان تمتع شيعة العراق وبقية شيعة المنطقة بحقوقهم الدستورية والقانونية التي حرموا منها لسنوات طويلة بسبب سيطرة الأنكشاريين الطائفيين على مقاليد الحكم وانفرادهم به وتهميشهم للأكثرية الشيعية سوف يفقد النظام الأيراني ذريعة التدخل بالشأن العراقي بحجة الدفاع عن شيعة العراق وبقية شيعة المنطقة تلك الذريعة التي ما زال النظام الأيراني يتمسك بها منذ العهد الصفوي وليومنا هذا في عرف سياسي بات يمثل ارثا قوميا. كذلك فأن وصول الشيعة العراقيين الى الحكم سيفوت الفرصة على النظام الأيراني في استخدام بعض المجاميع الشيعية هنا وهناك كورقة ضغط يلعبها متى يشاء.



ثالثا استقرار العراق يعني استقرار حوزة النجف الاشرف وازدهارها والذي سيكون لاشك ولاريب على حساب حوزة قم_ التي عاشت سنوات ازدهارها في الحرب العراقية الأيرانية التي تسبب بها نظام صدام البائد_ الامر الذي سيعرض شرعية النظام الايراني للتشكيك من قبل الشيعة وسيجعله في مواجهة الحوزة النجفية من جديد مما يعني العودة الى المربع الأول الذي كان به النظام عند تأسيسه على اساس ولاية الفقيه في بداية الثمانينيات من القرن الماضي.



رابعا ان النظام الأيراني ومنذ قيامه سعى ويسعى جاهدا للجمع بين منصب ما يسمى ب (الولي الفقيه) وبين منصب المرجع الأعلى وذلك من اجل احكام سيطرة ايران على العالم الشيعي اي من خلال التقليد المتمثل بالمرجعية الدينية ومن خلال المنصب السياسي المتمثل ب (ولاية الفقيه) وكل ذلك من اجل تحقيق حلم المتشددين في النظام في تحويل طهران الى مركز أممي وفقا لنظرية (ام القرى) التي بشر بها النظام والتي تعني فيما تعني تحويل ايران الى مركز استقطاب عالمي ومن هنا فأن استقرار العراق سيعني ومن دون شك عودة المرجعية الشيعية الى النجف الاشرف موطنها الأصلي مما سيفوت على نظام طهران تحقيق حلمه المذكور.

وجدير بالذكر انه ومنذ سقوط النظام الانكشاري الطائفي في بغداد العام الماضي شهدت حوزة النجف عودة الروح والحياة اليها وازدهارها من جديد وزيادة عدد طلبتها وعلمائها الذين قدموا اليها من كل حدب وصوب وطبيعي فأن ازدهار النجف يعني افول نجم قم التي بدأت تشهد هجرة كثيفة منها الى النجف الأشرف ولعل هذا ما يفسر لنا دعم النظام الايراني لما يسمى ميليشيا جيش المهدي في ان تتخذ من النجف مقرا لعبثها وفسادها حتى تثير الرعب في قلوب ساكنيها مما سيثني طلبة العلوم الدينية من التوجه اليها وهو اسلوب قذر يشبه الى حد كبير اسلوب العصابات الصهوينية التي استخدمت الرعب من خلال تفجير المعابد اليهودية في العالم الاسلامي من اجل حث اليهود على ترك اوطانهم والهجرة الى اسرائيل.



خامسا ان النظام الأيراني يعي جيدا ان استقرار العراق وازدهار حوزة النجف الاشرف يعني بداية النهاية لحكمه لا لشئ يذكر الا لأن مدرسة النجف الفقهية لا تتبنى الفكر الثوري الذي يتبناه بل تتبنى النجف منهج عدم تدخل الحوزة العلمية ورجال الدين بالشأن السياسي وهو الامر الذي يتعارض ونظرية (ولاية الفقيه) التي شّيد عليها النظام في ايران والتي تدعو لحكم رجال الدين.



سادسا ان النظام الايراني يهدف من خلال اثارة القلائل والبلابل في العراق الى محاولة لعب الدور السوري ذاته في لبنان اي يهدف الى استنساخ ذلك الدور في العراق من اجل السيطرة على مقاليد الامور هناك وقصة الدور السوري في لبنان معروفة للجميع .



سابعا وهذا هو الاهم من بين كل ما ذكر ان النظام الايراني يسعى بتدخله الدائم في الشأن العراقي الى اشغال العراقيين عن المطالبة بحقوقهم التاريخية في اراضيهم المغتصبة والمحتلة ايرانيا ويأتي في مقدمتها اقليم عربستان الذي احتل عام 1923 ميلادي اي في مطلع تأسيس الدولة العراقية الحديثة والتي زامن تأسيسها حكم الأسرة القاجارية في ايران التي استولت على اقليم عربستان في حملة قادها امير كبير حيث تم اسر امير المحمرة الشيخ خزعل الكعبي ونفيه الى طهران ومن ثم قتله بالسم. ومن ذلك الحين والى يومنا هذا يتعرض الشعب العراقي في اقليم عربستان الى سياسة تفريس منظمة تهدف الى مسخه عن هويته العراقية وكذلك يتعرض الى سياسية تجهيل مدروسة تهدف الى قطع صلات الارتباط بين الشعب العراقي في عربستنان وبين حضارته في بلده الام العراق، كذلك يهدف التدخل الايراني في العراق الى الايحاء وكأن شيعة العراق تبع لأيران وهو ما يرفضه كل شيعي عراقي غيور على وطنه العراق.



لهذه الاسباب نعتقد ان النظام الايراني يعمل على زعزعة استقرار العراق بالأشتراك مع اغلب الانظمة العربية الرجعية والتي تكره ان ترى عراقا ديمقراطيا ليبراليا يحكمه سكانه الاصليون اعني شيعة العراق. فهل يلام بعد ذلك الشيعة اذا ما رددوا مقولة عمر (ياليت بيني وبين فارس جبل من نار)؟



* كاتب وصحفي عراقي/لندن

شاكر
04-09-04, 01:35 AM
أيهما نصدّق الأمريكي سيمور هيرش أم العراقية زينب السويج؟

كتابات - ماجد مكي الجميل

سيمور هيرش، صحفي في نيويورك تايمز بعمر 67 عاما كان أول من فجّر فضيحة جريمة إبادة سكان قرية (ماي ليه) الشهيرة في فييتنام عام 1969، وكان أول من كتب عن التعذيب في سجن أبي غريب، عنده حكاية تحكى عن الأطفال العراقيين في أبي غريب.

زينب السويج عراقية تحمل الجنسية الأمريكية بعمر 33 عاما، ترأس حاليا منظمة أميركية تكرس جهودها للتشجيع على التسامح الديني، لها هي الأخرى حكاية تحكى.

كتب هيرش مقالا في صحيفة نيويورك تايمز بتاريخ 10 أيار 2004 عن تعذيب الأطفال العراقيين في سجن أبي غريب. لقد أثار المقال ضجة كبيرة في العالم باستثناء الرأي العام العراقي خصوصا والعربي عموما، مع الأسف الشديد. مقال هيرش بعينه دفع التلفزيون الألماني أن يبث برنامجا مطولا عن الموضوع يشير فيه إلى مقال الصحفي الأمريكي.

لقد أتيحت لسيمون هيرش مع قلة قليلة جدا من الصحفيين أن يشاهد شريط (فيديو) للتعذيب الذي تعرض له الأطفال في أبي غريب، هذا بخلاف صور أخرى للتعذيب مازالت ممنوعة عن النشر. شريط الفيديو الخاص بتعذيب الأطفال موجود الآن بيد صحيفة نيويورك تايمز، وواشنطن بوست، والكونغرس الأمريكي، والبيت الأبيض، ولا أظن أن وزير حقوق الإنسان العراقي على دراية به، وإذا كان كذلك لماذا لم يطالب بنشره؟

أما (وليام ريفرز بت) الباحث الأمريكي في معهد truthout فقد قال أن وسائل الإعلام الأمريكية أمام التزام أخلاقي للكتابة عن موضوع الأطفال العراقيين وعلى الكونغرس الأمريكي أن يرفع الحظر عن الشريط. يتساءل: "هل نقوم بتعذيب الأطفال باسم الحرية؟ أهكذا أصبحنا؟"

يحدثنا هيرش عن شريط الفيديو بما نصه: "كان الجنود الأمريكان يلوطون بالأولاد والكاميرا تقوم بالتصوير… أما أسوأ جزء من المشاهد فهي تلك الأصوات الصاخبة التي كانت تصاحب عمليات الاغتصاب، أنها صراخات الأولاد خلال اللواط بهم." هذا ما قاله هيرش بالضبط. يضيف مخاطبا الأمريكان: "هذه هي حكومتكم خلال الحرب."

أما التلفزيون الألماني فقد أجرى خلال برنامجه (ريبورت ماينز Report Mainz) مقابلة مطولة مع ممثل اللجنة الدولية للصليب الأحمر (فلوريان فيستفال) أكد فيها أن أكثر من 100 طفل عراقي اعتقلوا في مراكز احتجاز خاضعة تحت سيطرة الولايات المتحدة من بينها سجن أبي غريب. يقول فيستفال: "بين كانون الثاني/يناير وأيار/مايو 2004 سجلنا 107 أطفال خلال 19 زيارة في 6 أماكن احتجاز مختلفة."

نقل التقرير أيضا عن شهود عيان قولهم أن إساءات بذيئة قد مورست ضد الأطفال. في البرنامج التلفزيوني نفسه قال رئيس العرفاء الأمريكي (صاموئيل بروفانس) الذي كان يقضي خدمته في سجن أبي غريب ما نصه: أن ضباطا كانوا يحققون مع بنت بعمر 15 أو 16 عاما، خلال التحقيق امتدت أيديهم إلى البنت، وقد أوقفت الشرطة العسكرية التحقيق عندما شاهدت أن البنت كانت على وشك الاغتصاب بعد أن تم تعريتها. حادثة منفصلة أخرى تصف صبيا بعمر 16 عاما قد تم صعقه بالماء المثلج في عز الشتاء، ثم تم جرّه إلى الخارج حيث البرد، ثم أجبر على التدحرج في الطين البارد، بعدها تم عرضه أمام والده الذي أجهش بالبكاء، وقد كان الأب هو الآخر أحد نزلاء السجن.

نعود إلى مقالة هيرش يقول فيها أن سجن أبي غريب يضم عدة آلاف بينهم نساء وأطفال أغلبهم اعتقلوا بطريقة عشوائية خلال حملات عسكرية أو في نقاط التفتيش. يعدد لنا هيرش العشرات من الأمثلة عن وسائل التعذيب التي استخدمها الأمريكان، سبق أن قرأنا عنها الكثير، لكن الجديد الذي لم نقرأه عن فنون التعذيب الأمريكي: صبّ سائل فسفوري على المحتجزين، السماح للجنود بخياطة جروح الأسرى التي يتعرضون لها خلال التعذيب من باب التسلية، ومن الجديد أيضا أن الكلاب لم تستخدم لإخافة السجناء فقط بل حصلت حالة واحدة في الأقل أن غرس أحد الكلاب أنيابه في لحم سجين.

تقارير الإساءات الأمريكية في أبي غريب والسجون الأمريكية الأخرى أصبحت معروفة من قبل الرأي العام منذ إعلان تقرير (تاكوبا) ـ التقرير سري يتكون من 53 صفحة كتبه الجنرال أنطونيو تاكوبا عن إساءات أبي غريب وقد وقع بيد صحيفة نيويورك تايمز ومنها لم يعد سرياـ. علاوة على ذلك تم مؤخرا الكشف عن 106 ملاحق لتقرير تاكوبا كانت في السابق قد صنّفت على أنها سرية. لقد نشرت (يو أس نيوز أند وورلد ريبورت) تفاصيل كثيرة عما احتوته هذه الملاحق في مقال تحت عنوان "جحيم على الأرض Hell on Earth."

قالت (يو أس نيوز) في التقرير: "جرت الإساءات ، طبقا لما أظهرته الملفات، في أجواء خطيرة سادتها الفوضى والتسيب وعدم المسؤولية وقد زادها تفاقما الضغط المتواصل من واشنطن لانتزاع المعلومات من المحتجزين. كانت هناك أعمال شغب، هروب سجناء، إطلاق نار، فساد الحراس العراقيين، ظروف غير صحية، تفشي الانتهاكات الجنسية، طعام ملوث، ضرب السجناء، وإذلال، إلى جانب قصف يومي تقريبا بقذائف الهاون يطلقها المقاومون العراقيون. وطبقا لضباط استخبارات التحالف (تمت الإشارة إليهم ونقلت فقرات من أقوالهم في تقرير صادر عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مايو 2004،) فأن ما بين 70% إلى 90% من المحتجزين العراقيين في السجون الأمريكية قد اعتقلوا "عن طريق الخطأ." هذا يعني أنهم أبرياء.

هذه هي حكاية هيرش، وهاكم حكاية زينب السويج.

زينب السويج عضو في الحزب الجمهوري، متحمسة جدا لدعم حملة الرئيس جورج بوش للفوز برئاسة ثانية، وعلى هذا الأساس فقد ألقت كلمة في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر القومي للحزب يوم أمس (الثلاثين من آب/أغسطس 2004) قالت فيها ما نصه: أن "العراق يتمتع بيوم جديد … جئت إلى المؤتمر لأخبركم أن العراق يتمتع بيوم جديد… نعم، ما زال هناك سفك دماء وشكوك، ولكن أميركا، بقيادة الرئيس بوش القوية الرؤوفة، قدمت للعراقيين أثمن هدية يمكن أن تقدمها دولة لدولة أخرى، هدية الديمقراطية والحرية لتقرير مصيرهم."

وأردفت: "إنني أشعر بالحزن على الأميركيين والعراقيين البواسل الذين قُتلوا أو أُصيبوا خلال تحرير العراق، وأبلغكم بكل فخر أن تضحيتهم لم تذهب هباء. فقد بدأت بذور الديمقراطية تعطي ثمارها بالفعل، وتم إجراء انتخابات شعبية أخيراً لاختيار مسؤولين محليين. ونعرف أن أولادنا يواجهون مستقبلاً أكثر إشراقا."

وخلصت السويج إلى القول: "إن العراقيين، أثناء توليهم السيادة الكاملة، يعانقون الشعب الأميركي بصداقة وامتنان. وأعدكم بأننا لن ننسى أبداً ما قام به أبناؤكم وبناتكم من أجلنا." وهنا ثارت عاصفة من التصفيق والهتاف من آلاف أعضاء الوفود إلى المؤتمر.

تنصح السويج العالم ألا يتحدث عن إساءات تجري في العراق، وقالت: "عندما يتحدث الناس عن العراق الجديد، أريد أن أذكّرهم بأنه كانت هناك حرب مشتعلة في العراق طوال العقود الثلاثة الماضية. لقد عشت تلك الحرب. وشاهدت معاملتها الوحشية لأصدقائي وأهلي." العراق اليوم عراق جديد مزدهر، يجب أن نفتخر به جميعا. وهنا أيضا تتردد عاصفة أخرى من التصفيق.

والسويج من مواليد البصرة وقد فرت إلى الولايات المتحدة عام 1991 بعد انتهاء حرب الخليج مباشرة وتشغل حالياً منصب المدير التنفيذي للمؤتمر الإسلامي الأميركي، وهي منظمة تم إنشاؤها بعد هجمات 11 أيلول/سبتمبر، 2001، بهدف تعزيز التسامح الديني.

وعن التسامح الديني قالت السويج: "إن كل ما كنا نستطيع القيام به هو أن نحلم بيوم يمكننا فيه التكلم بحرية وعبادة الله بالطريقة التي نختارها."



أنها اليوم تعبد الله بالطريقة التي اختارتها.

قصي
30-12-04, 01:40 AM
سنة العراق أيضا.. في خطر!
خليل علي حيدر


مقالان نشرا مؤخرا في صحيفة الحياة اللبنانية عن احوال السنة في العراق، وبخاصة في مناطق الجنوب، يحتاجان الى وقفة تأمل من شيعة وسنة الخليج و العالم العربي على حد سواء، ونحاول هنا التركيز على احدهما.
المقال عبارة عن تقرير مطول للزميل حمد الجاسر مراسل الصحيفة في الكويت، 6/12/2004، بعنوان «السنة في جنوب العراق قلقون من مخطط لتهجيرهم»، يلخص شهادات وروايات وتفاصيل مؤلمة ومحزنة وذات دلالات خطيرة، منقولة مباشرة من افواه عراقيين يترددون بين البصرة والكويت. ففي حين تتركز الاضواء الاعلامية الاجنبية والعربية على انشطة متطرفين ومقاومين من السنة في وسط العراق وغربه، يقول هؤلاء، ان الميليشيات الشيعية في الجنوب تباشر «حملة للتطهير الطائفي ادواتها الاغتيالات والخطف ومصادرة المساجد والاوقاف السنية وادارة مؤسسات الدولة وعلى رأسها الاجهزة الامنية على اساس مذهبي وحزبي».
ويضيف هؤلاء ان بصمات الميليشيات المدعومة من ايران واضحة على عمليات الاغتيال التي كان بين ضحاياها عشرات من وجهاء السنة من شيوخ عشائر وائمة مساجد ومثقفين وتجار واطباء ممن لا صلة لهم بنظام صدام حسين.
كذلك استولت الميليشيات على اربعين مسجدا سنيا في محافظات الجنوب، وصادرت مبنى الاوقاف السنية بالبصرة وكثيرا من وثائقه. وهيمنت هذه الميليشيات على الدوائر الرسمية كافة واقصت معظم القياديين السنة عنها، ولا سيما المدارس، وصبغت مدن الجنوب بساحاتها وشوارعها ومبانيها بشعارات واسماء وصور ذات لون مذهبي وحزبي فاقع.
واشار تقرير الزميل الجاسر الى الحقيقة المنسية وهي ««الوجود السني» في مدن ومناطق الجنوب، بسبب تكرار القول بأن «الجنوب العراقي شيعي» ففي مدينة البصرة، «لا تقل نسبة السنة عن 35 في المائة، وهم في الزبير نحو 45 في المائة، وفي الفاو 40 في المائة وفي الناصرية 17 في المائة، وحتى في النجف وكربلاء هناك اقليات سنية».
وينقل التقرير عن تاجر عراقي من البصرة انه «جرى تغيير اسماء المدارس الى اسماء ذات لون مذهبي فاقع مثل مدرسة كربلاء المقدسة او الزهراء او اسماء قيادات الاحزاب الشيعية. وكذلك الامر مع الشوارع والساحات والمرافق العامة التي غطتها جداريات وصور لقادة التيارات الشيعية، وجرى احضار مقرئين ومقرئات الى المدارس لقراءة المراثي الحسينية على الطلبة، مع انه لا علاقة لها بالمنهج الدراسي».
وقد شملت الاغتيالات المتدينين السلفيين ووجهات السنة وائمة المساجد، وامتد الاغتصاب بوضع اليد الى البساتين والعقارات بسبب غياب الدولة واحتراق دوائر الضبط العقاري. «ولا يستطيع السنة في الجنوب مجاراة المجموعات الشيعية، فهذه تدعمها دولة اقليمية كبيرة هي ايران بالخبرة والتنظيم و التمويل والدعم السياسي، اما السنة فمشتتون لا خبرة لهم، وهم بالكاد استفاقوا من سنوات الحظر السياسي الطويلة في ظل النظام السابق».
هذه بعض المقتطفات الشديدة الخطورة ضمن المعلومات المنشورة في ذلك التقرير. والذي اراه ان الامر يستحق اقصى درجات الاهتمام منا جميعا في الكويت. ولا ينبغي للنشاطات الارهابية وسط العراق وبغداد ان تجعلنا نغفل عن الالتفات الى اي جرائم او اشكال التمييز الطائفي في اي ركن من اركان العراق. فالسلام الطائفي في مناطق جنوب العراق بالذات، جزء لا يتجزأ من السلام الطائفي والاستقرار في عموم منطقة الخليج ودول مجلس التعاون. ولهذا لا ينبغي لرجال الدين الشيعة ومثقفيهم بالذات، في الكويت ودول الخليج السكوت عن مثل هذه التجاوزات التي لا يقرها اي مذهب اسلامي. ولابد من قيام ممثلي المراجع الدينية، وبخاصة اية الله علي السيستاني، والمراجع الشيعية الاخرى، باشعار النجف وقم وغيرهما- بالتحقيق في كل هذه الخطوات والشكاوى والجرائم، واصدار بيان واضح حولها وبالاجراءات المتخذة فيها.
ولابد بالطبع للسلطات العراقية نفسها، فور استقرار الامور، من التحقيق في كل هذه الشكاوى، وانزال العقوبة بكل المخالفين، واعادة الحقوق الى أهلها.
انني اميل الى تصديق الكثير مما ورد في تقرير الزميل حمد الجاسر عن السلوك الطائفي المتحامل والتصفوي في الجنوب، تماما كما اصدق شكاوى الكثير من الشيعة من التصفيات المذهبية ضدهم وجرائم القتل الجماعي والسيارات المفخخة في بغداد وكربلاء وبقية مناطق الشيعة، بما في ذلك بالذات مجندو الشرطة و الجيش والحرس الوطني. فمن السهل للاسف الشديد التلاعب بالمشاعر الطائفية في مثل هذه الظروف.
ان صبغ المستقبل العراقي بأي لون طائفي فيه خطورة شديدة على العراق وجيرانه. ولا ينبغي ان ننسى ان قبائل العراق وعشائره ينتمون الى المذهب السني والمذهب الشيعي، والكثير من العائلات والاسر تتكون من اتباع المذهبين. ومن هنا، فان مهمة كل الاسلاميين والليبراليين في الكويت بالذات ان يقفوا بصلابة ومبدئية ضد التسلط الطائفي اينما اطل برأسه.

http://www.alwatan.com.kw/default.aspx?page=5&topic=307179

قصي
30-12-04, 03:18 AM
رئيس الجامعة المستنصرية حول الجامعة الي حسينية
ومكافئة له تم ترقيته الي تولي منصب وزير التعليم العالي والبحث العلمي في العراق الدكتور طاهر خلف البكاءفقد حول خلال فترة توليه منصب رئيس الجامعة المستنصرية الي حسينية ويواصل عمله على تعيين الشيعة في مرافق الوزراة ومرد ذلك الي محاولة الشيعة للسيطرة على مرافق الدولة العراقية ونجد هناك تنظيم وتناغم في عمل الاحزاب الشيعية للسيطرة على العراق ويبدو ان نفوذ الأحزاب الشيعية وصل الى ادارات الكليات التي نجح الأعضاء الشيعة في مجلس الحكم في ايصال عدد من مناصريهم الى ادارات عدد منها. يقول علي وهو طالب في جامعة المستنصرية ان رئيس هذه الجامعة محمد طاهر البكاء, خصص في الأيام العشرة الأولى من شهر محرم قاعة في الجامعة وحوّلها الى مجلس حسيني واستقدم مقرئ عزاء اليها, وفي هذه المناسبة ايضاً استضافت الكلية عدداً من الدعاة الذين قام أحدهم بتقريع الطلاب لعدم ارتدائهم القمصان السوداء في عاشوراء. مجلات الحائط في الكليات تحولت مساحات لنشر فتاوى السيد علي السيستاني وتصريحات مقتدى الصدر. وأشار علي الى ان نفوذ الذين يطلقون على انفسهم "شباب الحوزة", وهم من انصار السيد السيستاني, هو الأقوى في الكليات.
اما شارع المتنبي الذي يعتبر سوق الكتاب في بغداد, وبعدما كان الكتاب الشيعي فيه مضطهداً وممنوعاً, تحول اليوم الى الكتاب الأول في هذا الشارع, وهو ايضاً كتاب مدعوم من مؤسسات ايرانية اقامت اكثر من مرة ومنذ سقوط النظام معارض لها في بغداد. لكن بعض الكتب الشيعية المعروضة في شارع المتنبي تعكس ايضاً خلافات لا بد لها من ان تتحول الى ازمات فعلية في حال آل الحكم الى هذه القوى. اذ يبدو ان تيار مقتدى الصدر سائر في اتجاه الخصومة مع المرجعية السيستانية عبر نشر مناصرين له. اكثر من كتاب يتعرض لهذه المرجعية على طريقة السرد البوليسي لوقائع اغتيالات المراجع الشيعة في العراق ويتساءل كاتبوها عن سر نجاة السيستاني منها. ولعل الكتاب الأبرز على هذا الصعيد "السفير الخامس" لكاتبه عباس الزيدي



http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=37349

123
23-05-05, 11:15 AM
جرائم الرافضة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41163&page=1&pp=10

123
23-05-05, 12:11 PM
الأمين العام يعرب عن القلق ازاء التطورات فى العراق(19/5/2005)

أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية عن القلق البالغ إزاء التطورات الخطيرة التى شهدتها الساحة العراقية على أثر عمليات استهداف واغتيال تعرض لها علماء وأئمة مساجد فى الفترة الأخيرة.
وقال المتحدث الرسمي أن الأمين العام يناشد كافة الأطراف العراقية التحلى بضبط النفس والمسئولية فى مواجهة كل من يسعى لخلق فتنة بين طوائف المجتمع العراقى.
وأضاف أن الأمين العام، إذ يدين بشدة عمليات الاغتيال التى استهدفت علماء دين وأئمة، فهو يطلب من جميع العراقيين الابتعاد عن كل فعل او قول يقربهم من الفتنة أو يقرب الفتنة إليهم، مشيراً إلى أن التلاحم الوطنى العراقي كان، ويجب أن يظل، الضمان الحقيقي لوحدة العراق شعباً وأرضاً بعيداً عن أية نعرات أو أفعال تهدف لبث الفرقة بين صفوف أبناء الشعب العراقي الواحد.

123
23-05-05, 06:37 PM
........ قال مصدر مسؤول في هيئة علماء المسلمين ان الهيئة تطالب المنظمات الانسانية والامم المتحدة وحقوق الانسان بالتدخل لايقاف إرهاب الدولة المنظم الذي يتزايد في البلاد يوما بعد آخر واستهداف رموز الهيئة وأئمة وخطباء المساجد السنية في بغداد والمحافظات وكذلك المصلين «من دون سند قانوني أو إبراز مذكرات اعتقال أصولية«. وقال إن قوات من مغاوير الشرطة اعتقلت الليلة قبل الماضية 15 شخصا من السنة العرب في ضاحية الجهاد غربي بغداد واقتيدوا إلى جهة غير معروفة كما تم اعتقال 200 آخرين الجمعة الماضية بينهم خطباء مساجد في بلدة الصويرة بعد انتهاء صلاة الجمعة. وأضاف «إن من بين المعتقلين الشيخ خالد صريصر إمام وخطيب جامع المبارك والشيخ محمد نعيم إمام وخطيب جامع أبي بكر الصديق والشيخ محسن عثمان إمام وخطيب جامع عثمان بن عفان«. وأشار إلى ان قوات الشرطة في الحلة اعتقلت الشيخ يونس العكيدي إمام وخطيب جامع الديوانية في بلدة الحصوة وحبسه لمدة شهر بتهمة دعمه للارهاب . وحمل المصدر الحكومة العراقية برئاسة ابراهيم الجعفري مسؤولية مايتعرض له أبناء العرب السنة من مضايقات واعتقالات بشكل متواصل .......

http://www.akhbar-alkhaleej.com/Articles.asp?Article=131023&Sn=WORL

123
24-05-05, 07:52 AM
داخلية العراق تبيح بيع الخمور

GMT 5:00:00 2005 الإثنين 23 مايو
اليوم السعودية
اليوم - بغداد



بيان جبر صولاغ عضو المجلس الاعلي للثورةالاسلامية وزير الداخلية


رفعت وزارة الداخليّة العراقيّة أمس الحظر المفروض منذ أيّام الرئيس السابق صدّام حسين، على بيع المشروبات الكحوليّة في العراق. وأفاد مصدر قريب من موقع صناعة القرار في الوزارة العراقيّة، أنّها قرّرت أيضاً رفع الحظر على الملاهي والكازينوهات ومحلاّت بيع الخمور، معتبرة ذلك من الحرِّيات الشخصيّة للمواطن العراقي، وأنّ حظرها كان ضمن سلسلة الاضطهاد الذي كان يمارسه الرئيس السابق صدّام حسين. وأشار المصدر إلى أن وزارة الداخليّة اشترطت على الراغبين في فتح محلات بيع الخمور والملاهي الليليّة، أن يأخذ إجازة ممارسة المهنة منها ومن وزارة الصحّة أيضاً، وأوضحت أنّ القرار جاء في سياق إجراء بعض التعديلات على القوانين التي كانت تعمل بها الوزارة سابقاً.

http://www.elaph.com/ElaphWeb/NewsP...005/5/64048.htm


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=324783#post324783

123
07-06-05, 06:57 PM
المؤثرات الإيرانية في السياسة العراقية؟
GMT 17:00:00 2005 الإثنين 6 يونيو
داود البصري



--------------------------------------------------------------------------------


كعادتي ، في الصراحة المطلقة والموجعة والمباشرة فإنني اليوم أبدأ مقالي بتذكر عبارة آخر والي للأمويين في (خراسان) وهو (نصر بن سيار) وكانت جملة تحذيرية بليغة يحذرهم فيه من نهاية أمرهم وغروب شمسهم، ومحذرا من وقوع الفتنة وحيث قال: {أرى تحت الرماد وميض نار يوشك أن يكون لها ضراما }!! وقد إختتم تحذيره بقوله: إن الهدف هو هلاك العرب!!.
وإشكالية العلاقات الإيرانية المتداخلة مع العراق الجديد هي إشكالية عويصة ومعقدة ومتداخلة وتثير كل عوامل العجب والتعجب؟ فليس سرا معرفة حقيقة أن الكثير من الظواهر السلبية السائدة والمتفشية في عراق اليوم تقف خلفها الأجهزة الإيرانية ؟ وهي الحقيقة التي أكدتها وألحت على تأكيدها الحكومة العراقية السابقة برئاسة الدكتور أياد علاوي! وحملات وجمل التهم المباشرة والصريحة التي كان يطلقها وزير الدفاع العراقي الأسبق الأخ حازم الشعلان شهيرة وموثقة وقاسية وصريحة ومباشرة ، فمنذ إنهيار وتلاشي النظام الصدامي وإيران كانت تعمل حثيثا على إستغلال حالة الفراغ الأمني و تمكنت تحت أشكال وصيغ مختلفة من الهيمنة والتمدد وشراء الأنصار و دعم الموالين وتسريب عملائها ورجالها بين صفوف المليشيات الدينية والطائفية التي نبتت كالفطر السام مشوهة كل تفاصيل وصور الحياة العراقية؟ حتى جعلت من الجنوب العراقي في ظل سياسة الخبث والتغاضي البريطانية الماكرة بمثابة محمية إيرانية!! نعم .. لقد وجدت في البصرة (أهواز) أخرى؟ وشاهدت عظم ودرجة التدمير والسحق والإبتزاز السياسي التي تمارسه الجماعات والعصابات الطائفية هناك في ممارساتها المدمرة لمستقبل التعايش السلمي الأهلي والطائفي، وفي تخريبها العبثي لصيغة التعامل الحضاري التي درج عليها البصريون؟ لقد ترعرعت الجماعات والمليشيات الطائفية عبر الدعم الإيراني المباشر وأمام أنظار وتحت أسماع الحكومة العراقية بل بمباركة بعض أطرافها، وأسماء جماعات من طراز (حزب الله) و(ثأر الله) و(منتدى الولاية) و(سيد الشهداء) و(جماعة الفضلاء). و(الفضيلة)..!! وغيرها من العناوين ذات المسوح الدينية والدلالات الطائفية قد فرضت سطوتها على الواقع الحياتي في الجنوب العراقي هذا غير نمو (عصابة مقتدى الصدر) وجماعات الدعوة الإسلامية، والدعوة ( تنظيم العراق)! وجماعة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق والذي كان ولازال في رأيي منظمة إيرانية بحتة تخضع لتوجيه السلطات الإيرانية رغم أنها تحكم العراق اليوم؟ ولها ثقلها الملموس في واقع السياسة العراقية شئنا أم أبينا؟ ولعل تذكر ثلاثة أحداث مهمة عاشها العراق مؤخرا يؤكد إستمرارية تبعية عناصر المعارضة العراقية السابقة للنفوذ والهيمنة بل وللضغوط الإيرانية المباشرة والعمل الحثيث لخدمة السياسة الإيرانية:

الملف الأول: القرار رقم واحد للدكتور إبراهيم الجعفري (رئيس الوزراء)!.
فبعد زيارة وزير الخارجية الإيراني ( كمال خرازي ) الأخيرة لبغداد ، أصدر رئيس الوزراء العراقي السيد د. إبراهيم الجعفري قراره المرقم ب ( 1 ) في 22 مايو المنصرم ينص فيه على إطلاق سراح جميع المسجونين الإيرانيين في العراق دون مساءلتهم عن جرمهم ! بدعوى إنهم مجرد زوار للعتبات المقدسة!! وهي الحجة التي تتسلل من خلالها العديد من العناصر الإيرانية والأفغانية والباكستانية ( الأصولية ) للعراق ؟ ولا أدري لماذا لا يسلكون الطريق الطبيعي للزيارة الدينية من خلال الضوابط القانونية ؟وهو قرار وزاري مؤسف ويستهين بالإرادة الشعبية العراقية ، وتم بشكل فردي ودون عرضه على الجمعية الوطنية العراقية المنتخبة رغم أنه ذو خلفيات أمنية على صعيد حماية الجبهة الداخلية والشعب العراقي من العصابات الإرهابية التي تسرح وتمرح، ومن شبكات تهريب المخدرات والدعارة التي تقف خلفها إيران مهما بالغ اللوبي الإيراني في العراق والمتمركز في مفاصل السلطة في نفيه!! إنه قرار ينم عن تبعية مؤسفة لإيران وعن إستهانة فظيعة بالرأي العام العراقي؟ فإيران ذاتها ظلت لسنوات طوال تحتفظ بالعديد من أسرى الحرب العراقيين وتمارس المساومة المريضة على ملفات إنسانية عالقة ، وإيران ودبلوماسيتها ظلت تمارس سياسة الإبتزاز في سرقة الطائرات العراقية التي هربها النظام البائد لها عشية حرب (عاصفة الصحراء) 1991! وهي أملاك الشعب العراقي وليس ملكا لصدام وعصابته؟ وإيران عارضت حرب إسقاط صدام رسميا وعلنيا ومارست المضايقات ضد المعارضة العراقية بل أن الجعفري ذاته كان أحد ضحاياها في إطار الحملة الإيرانية الرسمية ضد حزب الدعوة العراقي منتصف الثمانينيات من القرن الماضي؟ وإيران لها دور مهم في تخريب الحالة الداخلية في العراق ، ومع ذلك تكافأ ويكافأ رجال مخابراتها الذين دخلوا البلد للتخريب بحجة الزيارة ليطلق سراحهم دون مساءلة ؟ ماذا يمكن أن نسمي هذا القرار الجعفري؟ وأين رجال القانون في العراق؟ وأين المعارضة في المجلس الوطني التشريعي المنتخب؟ وأين النخب العراقية المثقفة الحرة الحريصة على دماء العراقيين ومصالحهم؟ وما هذه (الأريحية) في التعاطي مع ملفات التخريب الإيرانية؟ إنها مجرد تساؤلات مشروعة في زمن الديمقراطية العراقية المفترض!

الملف الثاني: تصريحات وكيل وزارة الخارجية العراقي حول حق إيران في التعويض!!!.
أما مرافعات وكيل الخارجية العراقية السيد حامد البياتي ( من المجلس الأعلى للثورة الإسلامية) حول حق إيران في تسلم تعويضات الحرب الإيرانية / العراقية والتي حددها ب100 مليار دولار أمريكي! رغم ظروف العراق الإقتصادية والمالية الصعبة فهي تثير الأسى والعجب على حماسة المسؤولين العراقيين (المفترضين) وحماقتهم السقيمة في الدفاع عن المصالح الإيرانية بشكل محموم ومريض وغير طبيعي ، فلقد أكد السيد الوكيل على حق إيران الطبيعي في المطالبة وتسلم التعويضات وهي بالمليارات دون أن يطالب بإطفاء أو إلغاء أو تخفيض تلك الديون أسوة بما فعلته العديد من الدول الدائنة للعراق؟ ومسؤولية الحرب الإيرانية هي مسؤولية مشتركة فقد عانى من آثامها وجرائمها شعبي العراق وإيران وأجهزت على موارد وإمكانيات البلدين، والشعب العراقي برمته غير مسؤول عن تلك الحرب التي كان أول ضحاياها هو الشباب العراقي وبالتالي فإن مسألة التعويضات كان يمكن أن تكون خاضعة للتفاوض الطويل والصعب بين البلدين وبما يحفظ مصالح جميع الأطراف المتضررة! أما أن يأتي السيد حامد البياتي وبتصريحاته ( الفهلوية ) ويدافع عن المنطلقات والمطالبات الإيرانية فهذا يجعله وكيلا للخارجية الإيرانية وليس العراقية!! ويجعل ولائه للولي الإيراني الفقيه وليس للشعب العراقي! رغم أن من عينه في منصبه الرفيع بعد التشرد في لندن ليس الولي الإيراني الفقيه! بل الحاكم الأميركي الأسبق بول بريمر!! ومع ذلك فما زال هوى وكيل خارجيتنا (المحروس) إيرانيا حتى النخاع!! وهذه من عجائب وغرائب الزمن العراقي الجديد! وهنيئا لإيران بوزارة الخارجية العراقية المحروسة!.

الملف الثالث: نقل ضريح الخميني للنجف؟.
وفي سابقة لم تحدث ولا أظنها ستحدث، أعلنت بعض المصادر الخبرية في العراق وقد (لا يكون الخبر صحيحا)! عن لقاء وتجمع بعض الجماعات الإسلامية العراقية بالذكرى السنوية لرحيل الإمام الخميني في مدينة النجف! والتي أعربت عن أسفها العميق لعدم رؤية الخميني لمدينة النجف وهي محررة!! (ترى من حررها؟) أليس من يسمونه (الشيطان الأكبر)! وهي التسمية التي أطلقها الخميني على الولايات المتحدة؟ بل والأخطر عن نية هذه الجماعات ورغبتها بنقل ( ضريح الخميني ) ورفاته من جنوب العاصمة الإيرانية ( طهران ) لتدفن في النجف!! في خطوة غريبة وغير مفهومة وتتقاطع مع خيارات الشعب الإيراني ، فالخميني زعيم ديني وسياسي إيراني محض وضريحه الضخم في ( طهران ) بقبابه الذهبية ونقوشه الصفوية والمتشابه مع أضرحة أئمة الشيعة ، والطقوس التقديسية والمغالية التي بات الإيرانيون يمارسونها هناك!! لا يمكن أن يبنى ما يضاهيه في العراق لأسباب عديدة ؟ ثم أن ذلك الضريح قد تحول لمعلمة سياحية دينية إيرانية مهمة لن يتنازل عنها الإيرانيون لأنه رمز قومي إيراني قبل أن يكون رمزا دينيا أو مذهبيا للشيعة ! ونفاق بعض الجماعات الشيعية العراقية ومزايدتهم الساذجة إنما هي مؤشر على رؤى وخيارات غير واقعية ولا طعم لها! لأن العراق ليس بحاجة للمزيد من المشاكل أو لزيادة تدفق الزوار الإيرانيين بدعوى ( زيارة إمامهم السابق )! هذا إن وافقت السلطات الإيرانية على مسألة نقل الضريح ؟ وهي قضية مستحيلة بالمطلق ولن تتحقق على الإطلاق؟ ثم أن العراق ليس بحاجة ( لمسمار جحا) جديد! وأعتقد إن مشاكل العراق العويصة أكبر كثيرا من توفير قبر ومرقد ضخم وبديل للولي الفقيه الإيراني الراحل؟ إنه زمن الموت العراقي الشامل الذي جعل من القبور في العراق من اكثر الأشياء توفرا ؟ فقليلا من العقل يا دعاة الإسلام الطائفي الجديد .. وحاولوا الإهتمام بمشاكل شعبكم المسحوق بدلا من متابعة أجساد الموتى وتقديسها!!، وكما أسلفت فإنه لم تتضح مصداقية ذلك الخبر حتى الآن (والذي نشر في صحيفة عراقية ودولية )! ولكنني أعلق على ظاهرة تصاعد الولاء من بعض الجماعات الشيعية لإيران وكما تجسدها بعض التحركات الميدانية والتصريحات العلنية ! ...فلا حول ولا قوة إلا بالله.
لقد بينت جميع المؤشرات السابقة واللاحقة على فشل السياسيين العراقيين الحاليين في التميز بالوطنية العراقية المطلوبة وبات تلمس الحلول الخرافية أو التطلع لرضا الجانب الإيراني هو الهدف المقدس لهم رغم الجعجعة الإعلامية المعاكسة لتلكم التوجهات ، كما تبين بشكل واضح وصريح فشل السياسي العراقي الحالي في التخلص من إرتهانات ووشائج و عقد الماضي في التبعية والولاء! إنها مسألة خطيرة في وضع عراقي خطير! وهي مشكلة عظمى في ملف عراقي متورم بالمشاكل المتراكمة.

http://www.elaph.com/ElaphWeb/ElaphWriter/2005/6/67393.htm

123
07-06-05, 07:00 PM
نقابة المحامين في الموصل تقرر رفع دعوى قضائية ضد قناة /العراقية/ ولواء الذيب

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41755

123
07-06-05, 07:01 PM
رابط عن أخبار العراق يستحق أن يضاف إلي المفضلة

http://www.iraqirabita.org/

123
07-06-05, 07:02 PM
مرشح الرئاسة السابق في أمريكا يدعو الي انسحاب القوات الأمريكية من العراق E

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41749

123
07-06-05, 07:03 PM
هيئة العلماء في العراق تنقل استغاثة مدينة البعاج المحاصرة للعالم

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41747

123
07-06-05, 07:04 PM
الله يرحم أيام صدام!!!


موقع كتابات

http://www.kitabat.com/i5401.htm

123
07-06-05, 07:09 PM
المجلس الوطني للعرب السنة يتهم الحكومة الشيعية العميلة للصليبين باستهداف السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41745

قامت القوات الشيعية عملاء الصليبين بالاستيلاء على مسجد للسنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41744

سحر بنت الست سنوات أصغر معتقلة عراقية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41735

123
07-06-05, 07:10 PM
الاحصائية نشرت في جريدة القبس من ضمن تحقيق اجراه صحفي عراقي وهو الدكتور جمال حسين


=====


نفوس البطاقة التموينية

طالما لم يتفق المسلمون في العراق على إدارته كمسلمين، وفضلوا تقسيمه الى سنة وشيعة، فلابد للاحتكام الى البرهان الذي ينبغي أن يقرره الإحصاء العام المؤجل الى حين.

والحديث بلا أدلة ومعطيات رسمية موثقة كثر على ألسنة الساسة في أغلب الأحوال في وقت ابتعد فيه الخبراء عن الدخول في هذه المهاترات الإحصائية. فالساسة الشيعة اعتبروا أن الشيعة الأغلبية وصدقهم الأميركان، وفي كل تصريح كانوا يذكرون نسبا ما ولم يتفق سياسيان لغاية هذه اللحظة على نسبة واحدة.

والحال نفسها تنطبق على السنة الذين يفضلون إضافة الكرد والتركمان إليهم طالما يدور الحديث عن «طائفة» وليست قومية، فلا يوجد مسلمون عرب ومسلمون كرد فالرسول الكريم (ص) حين دخل المدينة كانت مجموعة من الطوائف والأديان والمعتقدات والاثنيات لم يستطع أن يجمع بينها سوى بالوحدة ونبذ التفرقة العنصرية.

ويمكن بحساب تقليدي معرفة الحقيقة بتتبع عدة خطوات:

1 ـ تقسيم العراق الى عدة محافظات حسب الطائفة ينتج وجود 8 محافظات شيعية يقابلها 8 سنية وبقاء بغداد متعادلة 50% بعدم وجود إحصاء دقيق.

2 ـ الكثافة السكانية في المحافظات الشيعية والسنية ينتج منها التالي:

المحافظات الشيعية:

كربلاء ـ 800 ألف، النجف ـ 850 ألفا، السماوة ـ 600 ألف، الديوانية ـ 650 ألفا، الناصرية مليون و 225 ألفا، العمارة ـ 600 ألف، الكوت ـ 700 ألف، البصرة مليون ونصف الى مليونين بعد وصول الكثير من المهجرين والنازحين، الحلة ـ مليون ونصف المليون.

المحافظات السنية:

الموصل ـ مليونان، صلاح الدين ـ 800 ألف، الرمادي ـ مليون، ديالى ـ مليون، السليمانية ـ مليونان، أربيل ـ مليون و 800 ألف، دهوك ـ نصف مليون، كركوك، 800 ألف.

بغداد:

6 ملايين و 300 ألف.

3 ـ بحساب نسبة الشيعة في المحافظات السنية والسنة في المحافظات الشيعية يتضح أن نسبة السنة في محافظات حسبناها شيعية كالبصرة والحلة يفوق نفوس محافظات شيعية بأكملها، فيما نسبة أقضية سنية كالفلوجة يفوق عدد سكان محافظات شيعية كالعمارة.

الإحصاءات المذكورة اعتمدت على البطاقة التموينية كما وردت من وزارة التخطيط في عام 2003، ويمكن مراجعة نفوس العراقيين حسب البطاقة، ولكن أحدا لم يفكر بإضافة الطائفة والمذهب الى ورقة تطعم الناس.

===



تشابك الطوائف (5)
لماذا إغفال الإحصاء العام للسكان قبل الانتخابات المصيرية المقبلة؟
بغداد ـ د. جمال حسين

http://www.alqabas.com.kw/research_...تشابك%20الطوائف


====


تكملة الحلقات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41718

123
07-06-05, 07:27 PM
مشاهدات جنود يهود في العراق اصيب بعضهم من قبل المجاهدين العراقيين


http://www.alnwady.com/stock/showth...61697#post61697


صولاغ المجوسي الذي يتعاون مع الشيطان لقتل اهل السنة العراق يبيح بيع الخمور

http://www.elaph.com/ElaphWeb/NewsPapers/2005/5/64048.htm

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41320

123
07-06-05, 07:28 PM
الحرس الثوري الإيراني في الأحواز .. قوات فيلق بدر في العراق.. توحّد في الأحقاد وتماثل

--------------------------------------------------------------------------------

تأملات :الوطن العربي :الخميس 18 ربيع الثاني 1426هـ - 26 مايو 2005م



ليس بغريب لدى الأحوازيين حين يشاهدون أو يسمعون بجريمة تقترفها سلطات الاغتصاب الفارسي ضدهم أو ضدي أي من أبناء القوميات المتعددة في إيران؛ لكونهم اعتادوا ومنذ ثمانين عامًا مضت على مثل هذه الجرائم التي يندى لها جبين الإنسانية, والتي تمثل جزأً منها مؤخرًا باعتقال وتعذيب المئات من الشباب العرب على أيدي أجهزة استخبارات ما يسمى بقوات الحرس الثوري, ومن ثم إلقاء الذين ماتوا منهم تحت التعذيب في نهر كارون ليلتقطهم الصيادون, حيث تم في يوم واحد فقط انتشال أربع جثث لشباب في العشرينيات من العمر, وهم مكبلو الأيدي والأرجل, وآثار التعذيب تملأ أجسامهم, ما يدل ومن دون أدنى شك أنهم ماتوا تحت شدة التعذيب, وقد وضعوا في أكياس ورمي بهم في النهر, لا لشيء إلا لأنهم شاركوا بمظاهرات سلمية خرجت للمطالبة بحقوق شرعية تم اغتصابها منهم بقوة الاحتلال.



هذه الجريمة لم تضف شيئًا جديدًا بالنسبة لسجل جرائم نظام ما يسمى بولاية الفقيه وسلطات الاغتصاب الفارسي, وإنما الذي يحز بالنفس ويثير الدهشة هو أن هذه الجريمة جاءت متزامنة مع جريمة أخرى ممثالة قام بها طائفيون وعنصريون حاقدون ضد أبناء شعبنا في العراق الأشمّ, حيث شاهد العالم كيف تم إخراج الجثث من مقبرة جماعية في منطقة كسرى وعطش, وجثث أخرى أخرجت من نهر دجلة وهي مكبلة الأيادي قبل رميها بالنهر, وعلى نفس الطريقة التي تم بها قتل الأحوازيون ورميهم في نهر كارون.



هذه الجرائم التي توحدت فيها صور البشاعة تدل بما لا يدعو مجالاً للشك أن الفاعل واحد وأن أحقاده وأهدافه واحدة أيضًا, وحين يكون المجرم في الأحواز هي ميليشيات الحرس الثوري الإيراني, فلا غرابة أيضًا أن يكون الذي ارتكب جريمة المدائن ومجزرة كسرى وعطش العراقية هي نفس الميليشيات ولكن باسم آخر, وهي ما تعرف بميليشيا فيلق بدر الذي بات يطلق عليه العراقيون الشرفاء [فيلق غدر], ولم يخطئ من قالها صراحة: إن هذا الفيلق الغادر هو الذي ارتكب مجزرة كسرى وعطش وغيرها من عمليات القتل التي طالت مثقفين وأساتذة جامعات وأئمة مساجد وغيرهم من العراقيين أصحاب الضمائر الذين يناهضون الاحتلال الأمريكي لوطنهم, حيث يعلم الجميع أن ميليشيات بدر تأسست على أيدي الحرس الثوري الإيراني وأنها قد تشبعت بأفكار وعقائد هذه القوات, كما أن العديد من قادة فيلق بدرهم من حملة الجنسية الإيرانية وهم مشبعون بالروح العنصرية والطائفية المعادية للعرب ولسائر المذاهب الإسلامية.



ولهذا لا نستغرب أيضًا حين نرى هذا الأساليب الإجرامية التي تقترفها ميليشيا فيلق بدر لكوننا سبق وأن ذقنا مرارة الإجرام على يد قوات بدر, وذلك حين خرجت من معسكرها المعروف بـ[معسكر غيوري أصل معسكر الشهيد الصدر سابقًا], في يومي الثاني والثالث عشر من آيار عام 1985م إلى شوارع مدينة الأحواز لتشارك قوات حرس الثوري بقمع انتفاضة شعبنا آنذاك حيث ارتكبت ميليشيا بدر أبشع صور الإجرام ضد الأحوازيين لتثبت ولاءها لأسيادها وأن الأحوازيين مازالوا يتذكرون تلك الأسماء والوجوه الكريهة من عناصر هذه الميليشيا الأجيرة ممن كانوا يحققون مع المعتقلين من أبناء شعبنا ويلهبونهم بسياطهم الجبانة.



فبعد مشاهدة صور الفظائع التي ارتكبتها ميليشيا الحرس الثوري في الأحواز وميليشيا فيلق بدر في العراق نتساءل: هل يمكن لأي إنسان صاحب ضمير حي أن يسكت على هذه الجرائم ويصدق ما يدعيه مرتكبوها من أنهم يريدون مصلحة الشيعة أو العراقيين كما يزعمون؟.

123
07-06-05, 07:29 PM
فضيحة "النفط مقابل الغذاء"الكبرى... التي اختفت

يوسـف إبراهيــم

إن المواجهة الكبرى التي شاهدناها على شاشة التلفاز في منتصف الشهر الحالي بين سياسي برلماني بريطاني -جالاوي- وشيوخ أميركيين، قد مثلت ما هو أكثر من كونها مجرد مواجهة مسلية. إن تلك المواجهة، قالت للأميركيين أكثر مما كانوا يودون سماعه، عن مدى الازدواج الذي يمكن أن يصل إليه شيوخهم.
لقد قام النائب بالبرلمان البريطاني جورج جالاوي بمفرده، بإحراج الولايات المتحدة بأكملها يوم السابع عشر من مايو الحالي، عندما سلط الضوء على واحد من كبار السياسيين الانتهازيين الأميركيين وهو السيناتور"نورمان كولمان" الموالي لإسرائيل، والمنتمي للمحافظين الجدد، والمناوئ العنيد للأمم المتحدة. وكولمان هو مجرد سيناتور صغير يمثل ولاية مينوسوتا، تحدوه طموحات رئاسية مبنية على قيامه بإحراج الأمم المتحدة، واتهام رئيسها كوفي عنان باللصوصية، ومطالبته الدائمة للسكرتير العام للمنظمة الأممية بالاستقالة، وهو رجل يبحث بحثا محموما عن فضيحة كبيرة كي يصنع لنفسه اسما.
والشيء الذي فعله جالاوي به هو أنه رش دلوا من الماء البارد على تلك الطموحات المحمومة. لقد مسح به جالاوي، الخطيب المفوه، الأرض على مرأى ومسمع من أميركا، التي حاول ذلك السيناتور المنحوس التأثير عليها. والآن، فإن الطموحات الرئاسية لكولمان قد ماتت ودفنت، بعد أن أحرج كل زملائه في مجلس الشيوخ، ومعظمهم من الشخصيات المحترمة.
فقبل جلسة جالاوي، كان كولمان قد قام، وعلى مدار عام بأكمله، باستغلال منصبه كرئيس للجنة الفرعية الدائمة للتحقيقات التابعة لمجلس الشيوخ الأميركي، كي يوجه سيلا من الإهانات للأمم المتحدة وأمينها العام كوفي عنان. وكان كولمان يصف المنظمة الأممية بأكملها بصفات ليس أقلها أنها منظمة متعفنة لم تعد هناك حاجة إليها.

وكل ذلك كان قائما على الفضيحة المصغرة، التي لم تنتهِ التحقيقات بشأنها بعد وهي تلك التي يطلق عليها فضيحة النفط مقابل الغذاء، والتي لم يتم حتى الآن إدانة فرد واحد من الأفراد، أو حتى اتهامه، أو القبض عليه لارتكابه أي جريمة من الجرائم المشار إليها في تلك التحقيقات. وكل ما سمعناه حتى الآن بشأن تلك القضية، لا يزيد على إشاعات، مؤداها أن صدام حسين قد قدم وعودا لأصدقائه ببيعهم نفطا بأسعار زهيدة. وحتى لو كان صدام قد فعل ذلك, فلا يوجد هناك دليل على أنه قام بتسليمهم هذا النفط، وليس هناك أيضا دليل على أن السياسيين الأجانب الذين يفترض أنهم قد استلموا نفطا رخيصا من العراق - ومنهم جورج جالاوي- قد حصدوا مئات الملايين من الدولارات.

كل ما هناك هو مجرد قوائم وأسماء وإشاعات. بعد كل تلك الاتهامات قرر جالاوي أن يواجه كولمان على ملعبه في مجلس الشيوخ الأميركي، وأن يذهب إلى واشنطن كي يقدم شهادته تحت القسم. وربما يكون جالاوي قد قال الحقيقة عندما أكد أنه لم يشتر ولم يبعْ ولم يرَ في حياته برميلا للنفط. وإن جريمته الوحيدة هي أنه قد تجرأ على معارضة الغزو الأميركي للعراق.

ولم يقدم كولمان أي دليل يدين جالاوي: لا أرقاماً محددة، ولا شيكات، ولا أرقام حسابات يثبت فيها صحة ادعاءاته. كل ما فعله هو أنه جلس على مقعده كي يردد نفس الكلام الفارغ الذي اعتاد ترديده، في حين راح جالاوي يوجه إليه الضربات الواحدة تلو الأخرى في صورة أسئلة يقول له فيها كل مرة:"أين دليلك أيها السيناتور؟".

وكل ما فتح به الله على كولمان بعد أن مرغ جالاوي أنفه في التراب هو أن قال له أنه - جالاوي- ربما يكون قد كذب فيما يقوله، وأنه لو ثبت ذلك فإنه سيتعرض لعواقب وخيمة.

لقد بدا كولمان وهو يقول ذلك لـ"جالاوي" مثل تلميذ المدرسة الذي ينهزم في شجار له مع زميل في ساحة المدرسة فيقول له - أي لزميله الذي ضربه- إنه سوف يحضر والده كي يرد عليه، ويريه قدر نفسه.

إن فضيحة النفط مقابل الغذاء الذي حاول ذلك السيناتور الموالي لإسرائيل، والمعادي للأمم المتحدة إثباتها، لم تمثل إحراجا للأمم المتحدة بقدر ما مثلت إحراجا لهؤلاء الذين حاولوا بناء أركانها، وتسويقها باعتبارها "أم الفضائح المالية". فبعد مرور 12 شهرا كاملة على بدء التحقيقات، وجد هؤلاء الذين يحاولون إحراج المنظمة الدولية، أنفسهم يمسكون بمجرد قصاصة هزيلة من الأدلة, تتمثل فيما يعرف بـ" التقرير المؤقت" الذي أعده بول فولكر، الرئيس السابق للبنك المركزي الأميركي، والذي اشتهر بعجزه عن الوصول إلى دليل الجريمة. ومن حقنا الآن أن نسأل بعد أن أضاع 60 محققا كل ذلك الوقت، وأنفقوا حتى الآن ما يزيد على 40 مليون دولار، وكتبوا العديد من التلميحات عن حدوث حالات اختلاس بمليارات الدولارات بواسطة عشرات الأشخاص. من حقنا أن نسألهم الآن: أين الدليل على صحة اتهاماتكم، وأين ذهبت تلك النقود؟

من المؤكد، أن عنان كان يجب عليه قبول اللوم على التجاوزات التي حدثت خلال فترة مسؤوليته عن المنظمة الدولية. ولكن الأمر برمته لا يكفي كي نقوم بوصم المنظمة كلها بالفساد، وأن نلمح إلى أن رئيسها الحالي، وكذلك سلفه بطرس بطرس غالي اللذين تم الزج باسميهما زورا في التقرير، هما شخصان فاسدان.

إن هناك أمورا تتصل بحقيقة ما حدث أكبر بكثير مما يقوله كولمان وأصدقاؤه. ويمكننا أن نقول بكل بساطة إن الحقائق التي اختاروا ألا يقوموا بالتحقيق فيها، تورط الولايات المتحدة وتورطهم هم شخصيا. فالجميع الآن يعرفون، أن هناك كميات هائلة من النفط، تزيد كثيرا جدا عن الكميات التافهة الذين يثيرون ضجة حولها في التحقيقات التي يقومون بإجرائها حاليا في الأمم المتحدة، قد هُربت بشكل غير قانوني أمام أعين وكالات الاستخبارات الغربية.

إن هناك المليارات من براميل النفط المصدر خلال الفترة التي تشير إليها الاتهامات الموجهة إلى برنامج النفط مقابل الغذاء، كانت تنقل بالشاحنات وأنابيب النفط إلى تركيا والأردن، وهما حليفان للولايات المتحدة حيث كانت شركات النفط الأميركية تقوم بعد ذلك بشراء النفط المهرب بطرق غير شرعية منهما. وهناك مليارات أخرى من براميل النفط نقلت إلى إيران وسوريا، بمعرفة كاملة من مجلس الأمن الدولي، وهو ما أشار إليه عنان بنفسه في العديد من المرات؛ ولم يقم أحد بإثارة ضجة حوله.

إن إدارة بوش وأمثال السيناتور الصغير الشأن كولمان، هم الذين يقفون وراء كل هذا التلفيق، لأن السكرتير العام للأمم المتحدة كان لديه على الرغم من كل شيء الجرأة كي يعلن أن الغزو الأميركي للعراق يمثل "حربا غير شرعية"، وكي يشجب ممارسات التعذيب الفاضحة ضد العراقيين في سجن أبوغريب. وكان عنان قد صرح أيضا وفي مرات عديدة أن الاحتلال الإسرائيلي لأراضي الفلسطينيين غير شرعي، وهو شيء كان كفيلا بدفع كولمان إلى حافة الجنون.

إن رئيس الولايات المتحدة الأميركية هو رجل أعمال نفطي ومليونير، وهو أيضا يعرف جيدا أن تحقيقات الأمم المتحدة بشأن قضية النفط مقابل الغذاء هي مجرد تلفيق.

جريدة الاتحاد الاماراتية

123
07-06-05, 07:30 PM
هيئة علماء المسلمين: العمليات العسكرية في الحديثة خطة موغلة في الاجرام




وصفت هيئة علماء المسلمين في العراق العمليات العسكرية التي تنفذها القوات الأميركية والعراقية في مدينة الحديثة في غرب العراق بأنها خطة مرسومة موغلة في الإجرام. وقالت الهيئة في بيان إن قوات الاحتلال استخدمت في عملياتها ضد المدينة كل وسائل التدمير والقتل والإرهاب، متهمة إياها باغتيال احد أعضائها وهو الشيخ إسماعيل عبد الله الأعرجي أثناء خروجه لصلاة الفجر.


كما أشار البيان إلى أن العمليات العسكرية أسفرت عن مقتل عدد من المدنيين من بينهم نساء وأطفال كانوا في طريقهم إلى مدارسهم لتأدية الامتحانات النهائية. في غضون ذلك، أكد رجال دين سنة وشيعة عبر خطبهم الأسبوعية رفضهم الطائفية التي اعتبروها احد أوجه الإرهاب، مشددين على ضرورة رص الصفوف في مواجهة أي محاولات ترمي لزرع الفتنة بين أبناء الشعب الواحد.


على صعيد آخر، نقل بيان لتنظيم القاعدة في العراق نشر على شبكة الانترنت أمس ان أبو مصعب الزرقاوي في صحة جيدة ويقود العمليات العسكرية ضد القوات الأميركية، معتبراً ما تردد عن اصابته «من مخططات الأعداء». (الوكالات)


http://www.albayan.ae/servlet/Satel...etail&c=Article

123
07-06-05, 07:34 PM
من يكتب الدستور ومن ينطبق عليه ذلك؟
GMT 11:15:00 2005 الإثنين 23 مايو
خالد عيسى طه



--------------------------------------------------------------------------------




تشابكت ألآراء وزاد عدد المفكرين ألذين أدلوا بدلوهم وأخذوا يتساءلون في ماذا يحقق للعراق من ديمقراطية مطلوبه أذا شرع دستوراً نابضاً.. حباً يواكب طموح العراقيين ويعبر عن نبض الشارع.

أقصد بالشارع هو الشارع الذي يتمازج به أناس يفتخرون بعراق العراق ويرددون نحن عراقيون لا نخضع لاراء تؤمن بالمحاصصة والطائفية والتقسيم ولا نريد مرجعية يتداول صورها المرشحون وصولا الى البرلمان كما تتداول الصورة المرسومة على النقود شراءاً وبيعا والوصول الى أهداف بالاساس لا تمثل الشعب 100%.

لقد أثبت التاريخ أن مثل هذا التداول الذي يدعوا الى تسييس الدين وهذا شعار يؤخر تطبيق الديمقراطية ويحد من الحرية الفردية وفعلا كان قد نجح في تطبيق أنتخابات تأتي عن رؤى وتمحيص وتفكير لا أنتخابات شبحية الناخبون ينتخبون أشباح ضمن قوائم المرشحين الذين لا يعرفون من هم زملاءهم بالترشيح. حتى أن المرجعية العليا آية الله العظمى علي السيستاني أفتى بفتوتين تشع وطنية وغيرة على مصلحة البلد أولها منع متعاطين الانتخابات من تداول صورة المرجعية في دعاياتهم الانتخابية والثاني وضع حاجز بين رغبة نواب القائمة الائتلافية والاستيزار وجعلها بأضيق الحدود المطلوبة.

أن المرجعية الشيعية في العراق لابد وأن تلاحظ تجارب غيرنا من الدول في الضرر الحاصل من تسييس الدين.

العراق لا يريد حكم العمائم مهما كان لونها. العمائم حتى أنظفها وأعلاها شأنا أقحمت الدين بالحياة في عصر يتجه نحو العولمة. مثل هذا يؤخر تطور هذا المجتمع ويرجعه الى الوراء الوراء البعيد:-

أذ يضع المرأة نصف المجتمع الحلو في خانة العبودية والاستبداد الذكوري ويضعها في تابوت أسود له فتحتين فقط قد لا ترى من الخارج ويجعل منها آلة للتفريخ كالارانب ومتعاً له متى شاء.

وهذا يزيد الرجل نفوذا ويوسع من مستوطنات حريمه.. أربعة نساء بالحلال وعشرون بالمتعة وضعف هذا بحجج أخرى على نظرية وما ملكت أيمانكم..

حجج جاء بها الرجال ووعاض السلاطين لخدمة العالم الذكوري.

هذا الاتجاه سيقسم المجتمع الى قسمين:

قسم الظالم المستبد

وقسم المظلوم المستضعف
وكل هذا يأتي بأسم الدين.

ولولا وعي المرأة العراقية وأيمانها بحقها لنجح أحد المعممين ذو النفوذ الديني والسياسي الواسع في تمرير تشريعا جديدا عن طريق مجلس الحكم المؤقت الذي أراد به الغاء قانون الاحوال الشخصية المعمول به وهو القانون الذي قدم الشعب العراقي والمرأة العراقية تضحيات كثيرة لادخال مواد ونصوص قانونية فيها أنصاف للمرأة في حالة الطلاق وكلنا يعرف أن الطلاق هو أبغض الحلال عند الله. فجاء هذا القانون التقدمي المنصف وليس فيه ما يناقض الشريعة الاسلامية فأعطى للمرأة المطلقة الحق في البقاء في الدار الزوجية سنتين ورتب لها حقوقا في الامومة وأشياء أخرى كلها لصالح المرأة وهذا لا يريده الرجل ويتعكز عليه المعممين في تفسيرات دينية(صفوية) من أجل الوصول الى أغراضهم. وأهم نقطة برأينا أنه الزم أصحاب عقود المتعة والعقود التي يجريها خارج المحكمة السيد أو المعمم في أن توثق في سجلات المحكمة بعد تسجيلها وصولا الى تحديد النسب وثبوته قاطعا الطريق على حالات هي أشبه بالزنى المقنع ونص على عقوبة لمن لا يطبق القانون خلال المهلة المنصوص عليها.

اليوم العراق يحتاج الى توائم فكري بين كل الطوائف لا نريد أن يأتي من يأتي ليضع عوائق وأسفين في علاقات النسيج الاجتماعي.

لا أستفزاز للشعب في مشاعره أثناء العبادة التي يفترض بها جمع كلمة الاسلام والمسلمين والحفاظ على ثوابته. أن ألغاء القانون الذي في نصوصه أنصاف لنصف المجتمع وليس فيه ما يعارض نصوص القرآن.. وما ظير ببقائه وما هي تبريرات الطالبين بهذا الالغاء..

أذكر نقاشا حادا حصل بيني وبين أحد رموز هذه الفكرة على أحدى الفضائيات وهو كان مؤيدا لالغاء القانون المنصف والدعوة الى تشكيل محاكم خاصة منها للشيعة وأخرى للسنة ولما تحمس وبرر أن ما يقصده هو أنصاف لطائفة الشيعة.. وغيرها من كلايش وخروقات.. أجابته أمرأة مثقفة من أعلام ألاسر الشيعية في الحلة.. ومن بيت كان يسير مواكب العزاء المعروفة بأسمها..

وقالت له.. أستاذنا أنا من النساء المعارضات لقانونكم الجديد ونحن نساء الجنوب الشيعة وأنا واحدة منهم وليس كل من لبس العمامة سواء أكانت سوداء أو بيضاء يستطيع أن ينصب نفسه مرجعا دينيا.. فالمراجع الدينية لها شروط صعبة.. ومهما علت درجة هذه المراجع.. فهي قاصرة النفوذ على مؤيديها ومن يصلي وراء حاملها...

أليس كذلك... يا أستاذنا الكريم.

أنتهت المناظرة وأنتهى حلم فكرة رجعية لا تخدم أحدا.. بل تظر الكل.. وقد حسم الامر وأوقف الحاكم المدني الامريكي بول بريمر تشريع هذا القانون أو تمريره ليصبح نافذا.. وكان بول بريمر في حينه هو المرجع القانوني الفعلي الذي يحمل جميع مفاتيح التشريع.. فعلا.. وحتى وأن لم يكن معمما أو صاحب دراسات مذهبية أو مرجعية لاي مذهب.. ألا أن منصبه يجعله فوق كل المذاهب.. حيث أن أعلى المراجع المذهبية تطلب موافقته.. فكيف يكون الاحتلال....
هذا هو ألاحتلال بعينه.....!ّ

بكل تأكيد.. أذا أردنا أن نركب موجة عاتية مدمرة من موجات التعصب والرغبة في تشريع هذا التعصب.. تكون هذه الممارسة عامل أبعاد عن الحياة الديمقراطية المطلوبة.

علينا أن نسبر غور شعور المؤرخين كافة وبجميع أطيافهم سواء أكانت سياسية أو طائفية أو عنصرية حتى نصل قعر مشاعرهم ورغباتهم في بلورة أرادة التعبير عن مصالحهم. وأن تجمعت هذه المصالح فهي مصلحة عامة تحقق النقلة الواعية الديمقراطية في صياغة دستور كنا قد حرمنا وحرم الشعب العراقي منهم سواء أكان دائمي أو مؤقت والدستور الدائمي هو ما أصدره الملك فيصل الاول في الثلاثينيات واليوم يطلب المحتل صياغة أخرى... علينا أن نكافح الاحتلال بيد ونصوغ قوانيننا بيد وطنية حاملة سيف الشجعان لتكتب دستورا معبرا بواقعية لا دستورا يسطر بأقلام أناس ليس لهم أنتماء لتربة الوطن وليسوا من ذوي الاختصاص.. مركزهم وحسهم الطائفي فارضين وجودهم بشكل أزعج حتى صاحب القرار ( الاحتلال) فجاءت وزيرة الخارجية الامريكية (كوندليسة رايز )تزمجر وتعترض على جعل نسبة أثنين من مجموع خمسة وخمسون من فئة السنة التي تدعي أنها تعد ثمانية ملايين.

هذه حالة شاذة عندي وأنها فعلا اللعب بالنار الطائفية وأنا مع آية الله العظمى علي السيستاني يوم أحتج على مثل هذا الواقع المريض حامل جراثيم الحرب الاهلية لا سامحة الله....

من العراقيين من يملك هاجس وطني مهما كانت طائفته.. ومهما كانت ميوله السياسية.. ومهما تقرب للاحتلال وحتى الذين صاحبوا الاحتلال وتعاونوا معهم.. هؤلاء جميعا برأينا لا يرضون أذا كانوا عراقيون يؤمنون بالعراق كوطن وملاذ كل هؤلاء.. برأيي لا يوافقون الى الغرق في هذا المستنقع الطائفي الذي لا نتيجة صالحة ومفيدة لاي طائفة سواء أكانت شيعية أو سنية أذ أن في مصلحة الطائفتين هو التراصف في وحدة وطنية حتى أذا أختلفوا في التفاصيل فالعراق واحد وطرق خدمة هذا العراق واحدة وهي على كل حال لا تأتي عن طريق شق الصفوف وتمزيق الصف الوطني النسيج الذي يلف كل محبين العراق ويفدون دماءهم من أجله.

نحن بالتأكيد مؤمنين أن هناك تشابه في دساتير العالم وبنسبة 70% منها الخلاف في خصوصية كل بلد وما تتطلبه هذه الخصوصية من ترجمة وصياغة يحتويها دستور هذا البلد كالذي نحتاجه نحن في العراق ولا ضير أن نستمد بعض هذه النصوص المطلوبة مما هو موجود في تشريعات قوانيين بريمر التي هي في صالح العراق وصالح الديمقراطية. ألا أننا نصر على أن اليد التي تطبق القانون هي الاساس في أرساء قواعد الديمقراطية ومتى ما كان الدستور يحتوي على المبادىء الاساسية مثل نوع النظام أكان ملكيا أو جمهوريا وما هي مصادر هذا التشريع أيكون مصدره الاسلام فقط أم أن الشريعة ستكون أحد مصادر التشريع ومبدأ فصل السلطات ومبدأ الفدرالية حسب رغبة الكورد المطروحة وتفاصيل أخرى يجب أن تراعى عند الصياغة وليس هناك ما يلزم الدكتور أبراهيم الجعفري أن يشكل لجنة صياغة الدستور من النواب فقط بعد مراعات مهام المجلس الوطني ويجوز أن يعين أخصائيين من الخارج وهناك أقتراح وأنا أؤيده أن تشكل لجنة من تيكنوقراط وبنفس العدد (55) تسير بخط متوازي في أنجاز الدستور وعند التصويت تجتمع اللجنتين وتنتهي الى صياغة الدستور المقترح وعندها يتم التصويت ثم الاستفتاء عليه.

أن الدستور هو أبي القانون وهو الطريق الذي يرسم سياسة العراق لخمسة عقود قادمة.. لذا يجب أن يتاح لكل مكونات الشعب العراقي أن تساهم في صياغته وصياغة مفرداته لتكون الطريق المعبد الواضح لتعايش الكل في ظله وظل الديمقراطية المنشودة.

المحامي خالد عيسى طه
رئيس منظمة محامين بلا حدود
ونائب رئيس جمعية المحامين
البريطانية/العراقية

http://www.elaph.com/ElaphWeb/AsdaE...005/5/64107.htm

123
07-06-05, 07:37 PM
منظمة العفو : الإدارة الأميركية تقاعست عن التحقيق بانتهاكات مروِّعة في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41386


جرائم الرافضة ضد أهل السنة في العراق. جرائم تشيب لها الولدان الغوث الغوث يا الله.

http://www.76news.net/index.php


النص الكامل لجلسة الاستماع في الكونغرس للنائب البريطاني قالوي بالانجليزي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41298

123
07-06-05, 07:39 PM
صولاغ المجوسي يتعاون مع الشيطان لقتل السنة

--------------------------------------------------------------------------------

مكافحة الإرهاب
في غضون ذلك، اعلن وزير الداخلية العراقي بيان باقر صولاغ في مؤتمر صحفي امس انه مستعد للتعاون «مع الشيطان» من اجل التغلب على الارهاب في بلاده.

وقال ردا على سؤال عن وجود منظمة بدر، فيلق بدر سابقا الذي كان الذراع المسلح للمجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق، داخل وزارته، «كل ما حصل اننا اتخذنا القرار بالتعاون مع كل الاطراف في البلاد، والتعاون يقتصر على المعلومات، ونحن مستعدون لأخذ المعلومات من الشيطان».

واعلنت وزارة الداخلية اخيرا ان اجهزتها تعاونت مع اعضاء منظمة بدر من اجل توقيف اربعة فلسطينيين يشتبه في أنهم نفذوا عملية دامية في بغداد في 12 مايو.

واوضح ان وزارته وضعت قبل يومين «خطة جديدة لمعالجة التدهور الامني»، من دون اعطاء تفاصيل اضافية.

واشار الوزير العراقي الى ان «الوضع الامني تدهور منذ الخامس عشر من مارس بسبب وجود فتور من الحكومة التي كانت لتصريف الاعمال ولوجود فراغ امني وغياب القرار الحاسم».

http://www.alqabas.com.kw/news_deta...date=2005-05-22
__________________

123
07-06-05, 07:43 PM
أهل السنة طرف مظلوم في العراق وزير خارجية الاردن
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=24547

مقتل إمام جامع سني في حي الوشاش في بغداد

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=22610

'مغاوير الشرطة' تقتل عضوًا بمجلس شورى هيئة العلماء بعد يومين من اعتقاله

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41120

123
07-06-05, 07:45 PM
أسرار التدخل الايراني في العراق

خضير طاهر GMT 16:15:00 2005 الإثنين 16 مايو



كشف رجل الدين والسياسي العراقي أياد جمال الدين في لقاء تلفزيوني جرى يوم الاحد المصادف 15- 5- 2005 على فضائية L.B.C اللبنانية أن ايران وضعت فيتو على اياد علاوي ومنعته من الاشتراك في حكومة الجعفري.


بداية لابد من التأكيد اننا لانعتبر علاوي شخصية وطنية، وإنما هو مجرد أورستقراطي يبحث عن المناصب وكرسي السلطة والوجاهة الاجتماعية ونتمنى أبعاده نهائياً عن الساحة السياسية هو وكل الطبقة السياسية الحالية الفاسدة.. ولكن من حيث المبدأ التدخل الايراني في شؤون العراق مسألة خطيرة وإنتهاك لسيادة البلد وعمل شنيع وإهانة لكل مواطن عراق شريف.



كنا أول أول من أشار الى وجود حكومة سرية شكلتها المخابرات الايرانية في العراق تسيطر على أغلب مفاصل الدولة من خلال أزلام إيران من الاحزاب الشيعية، فالمجالس البلدية في المدن الشيعية وأجزاء كبيرة من بغداد هيمنة عليها عناصر موالية لايران، وحكومة الجعفري سيطر على أهم الوزارات السيادية فيها عناصر مرتبطة بصورة علنية بالمخابرات الايرانية، وكدليل على حجم التغلل الايراني إنتشرت صور الخميني القبيحة في كل مكان من المدن الشيعية.



وأستطيع الجزم بمسؤولية المخابرات الايرانية عن الاعمال الارهابية والسيارات المفخخة الجارية الان.. فالتحالف مابين القاعدة وبقايا البعث وايران معروف والمخطط الايراني القذر يسعى الى إدخال الفزع والرعب في نفوس شيعة العراق وإشعارهم بالخطر والضعف، وبالتالي إجبارهم على الارتماء في أحضان إيران طلباً للحماية، وكذلك يهدف من خلال هذه الاعمال الاجرامية تمهيد الطريق لإشراك ميليشيا فيلق بدر في الاجهزة الامنية والجيش كي تكتمل حلقات الهيمنة الايرانية على الدولة العراقية، إضافة الى محاولة إشغال أمريكا عن التفرغ للملف الايراني.


ان الواجب الديني والاخلاقي والوطني يفرض على كل عراقي شريف التصدي للوجود الايراني، وكذلك العمل بكل همة وشجاعة لاجتثاث الاحزاب الشيعية العميلة لايران ومعها كل القوى الظلامية الارهابية كهيئة علماء المسلمين وغيرها.



http://www.elaph.com/AsdaElaph/2005/5/62548.htm
__________________

123
07-06-05, 07:45 PM
إتهام القوت العراقية بقتل السنة


أسامة مهدي من لندن: وجهت هيئات دينية سنية عليا في العراق اقسى انتقادات للقوات العراقية واتهمتها بقتل السنة وعبرت عن استنكارها لما اسمته بارهاب الدولة الذي تمارسه ألاجهزة الأمنية من خلال إطلاق يد بعض الميليشيات المسلحة في قمع العراقيين وممارسة اعتداءات وتجاوزات باتت أكثر حدة خلال الأسبوعين الماضيين، في وقت دعا رجل الدين الشيعي الشاب مقتدى الصدر شيعة وسنة البلاد الى ضبط النفس مشددا على ان المحتل يحاول ان يدق إسفين بين ابناء الشعب العراقي مؤكدا انه لا وجود لسنه أو شيعة فالعراقيون واحد .

ففي بيان لها ارسلته الى "ايلاف" اليوم اتهمت هيئة علماء المسلمين المرجعية الدينية للسنة العراقيين القوات العراقية بتنفيد حملة مداهمات واعتقالات واسعة جداً خلال اليومين الماضيين في مناطق كثيرة من العراق ولا سيما محافظة بغداد، وقالت ان مناطق عديدة منها تعرضت للحصار والدهم والاعتقال الذي طال خلال هذين اليومين أكثر من 100 شخص، واشارت الى ان حي الشعب في بغداد شهدت أحداثاً خطيرة تمثلت في قتل بعض الاشخاص أثناء المداهمة ومنهم الشيخ حميد مخلف الدليمي واعتقال الشيخ حسن هادي النعيمي عضو مجلس شورى الهيئة ثم قتل بعض المعتقلين معه وإلقائهم على أطراف حي الشعب وقرب مسجد الفردوس في حي أور في العاصمة .. وفيما يلي نص البيان :

الحمد لله والصلاة على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد :
ففي مؤشر خطير على تصاعد مسلسل الحملات الأمنية القمعية والاعتقالات والاغتيالات على خلفيات سياسية واضحة، قامت قوات ما يسمى بالحرس الوطني بحملة مداهمات واعتقالات واسعة جداً خلال اليومين الماضيين في مناطق كثيرة من العراق ولا سيما محافظة بغداد التي شهدت الجزء الأكبر من هذا التصعيد الخطير غير المبرر، فقد تعرضت مناطق عديدة منها للحصار والدهم والاعتقال الذي طال خلال هذين اليومين أكثر من (100)شخص على أقل تقدير.

وقد شهدت مدينة الشعب في بغداد أحداثاً خطيرة تمثلت في قتل بعضهم أثناء المداهمة ومنهم الشيخ حميد مخلف الدليمي واعتقال الشيخ حسن هادي النعيمي عضو مجلس شورى الهيئة، ثم قتل بعض المعتقلين معه وإلقائهم على أطراف مدينة الشعب وقرب مسجد الفردوس في حي أور.

وقد تم اكتشاف جثثهم مساء أمس وقد وجد اثنان منهم أحياء في الرمق الأخير وأخبر ذووهم أن ما يسمى بـ(لواء الذئب) هو الذي قام باختطافهم وإعدامهم بطلقة واحدة في الرأس بعد تقييد أيديهم وتكميم أفواههم.

والهيئة إذ تستنكر هذا الإرهاب الذي تمارسه أجهزة الدولة الأمنية من خلال إطلاق يد بعض الميليشيات المسلحة في قمع أبناء شعبنا الآمنين وممارسة مثل هذه الاعتداءات والتجاوزات التي باتت أكثر حدة خلال الأسبوعين الماضيين؛ فإنها تبدي في الوقت نفسه خشيتها على مصير الشيخ حسن النعيمي وتحمل الحكومة الانتقالية المسؤولية كاملة في الحفاظ على سلامته وسلامة الشيخ عبد الكريم عبد الرزاق إمام وخطيب جامع عمر المختار بعد إفادة المعتقلين المفرج عنهم بتعرضهما إلى عذاب شديد قد يؤدي بهما إلى الموت، وتطالبها بإطلاق سراحهم على الفور.

الأمانة العامة
9/ ربيع الثاني /1426هـ16/5/2005م
ومن جهته اتهم ديوان الوقف السني اليوم قوات الامن العراقية بقتل عدد من رجال الدين والمصلين والعاملين في المساجد السنية في بغداد وناشد الامم المتحدة والجامعة العربية والدول الاسلامية التدخل لمراقبة ما يحدث في العراق.

وجذر رئيس الوقف السني الدكتور عدنان سلمان الدليمي في مؤتمر صحافي نقله تلفزيون الشرقية من وقوع فتنة طائفية نتيجة تزايد الاعمال الانتقامية من السنة منذ تشكيل الحكومة العراقية المؤقتة اواخر الشهر الماضي واضاف ان "مساجدنا تداهم كل يوم ويعتقل ائمة المساجد والمصلون ..وكأنها محاولة للتطهير الطائفي".

واشار الى ان قوات الشرطة والحرس الوطني ولواء الذئب وهي قوة امنية تشكلت مؤخرا لمكافحة الارهاب قد داهمت مساجد سنية واعتقلت ائمة المساجد وفي اليومين الاخيرين عثر على جثث لاناس كانوا اعتقلوا من بيوتهم او من المساجد من ابناء السنة . ودعا الدليمي الحكومة العراقية الى التحقيق في هذه الامور باعتبارها "مسؤولة قانونيا ودوليا واجتماعيا ودينيا عن ارواح ابناء الشعب" كما ناشد رئيس الوزراء ابراهيم الجعفري "ان يقف وقفه شريفة وشجاعة امام هؤلاء الذين يريدون ان يثيروا الفتنه في البلاد"ووجه نداء الى الامم المتحدة والجامعة العربية والمنظمات الانسانية للتدخل ومراقبة ما يحدث لابناء السنة في العراق .

واتهم عناصر مندسة في الكيان الرسمي العراقي الجديد من دون تسمتها بالقيام بهذه الاعمال بحجة مكافحة الارهاب وهدفها من ذلك احداث فتنه طائفيه كبيرة مقيته .

123
07-06-05, 07:48 PM
بغداد : استنكرت هيئة علماء المسلمين في العراق استمرار قيام القوات الامريكية باعتقال النساء
وطالبت بالكف عن استمرار هذه الممارسات "والانتهاء عن المداهمات والاعتقالات وخصوصا النساء."

وأضافت الهيئة في بيان صدر أمس الجمعة ان قوات الاحتلال الامريكي ومعها الحرس الوطني "ارتكبت يوم الاربعاء الماضي جريمة شنعاء بحق البيوت العراقية الامنة مستهينة بالمشاعر الاسلامية والاخلاق العربية للمواطنين العراقيين العزل."

وأضحت الهيئة ان هذه القوات قامت "بمداهمة منزل الشيخ علي محمد صالح الزكم في منطقة التاجي شمالي بغداد ..بحجة البحث عن مطلوبين لتعتقله ومعه كل من كان في منزله من الرجال والنساء وعددهم 14 شخصا."

وقالت الهيئة ان من المعتقلين سبعة نساء وهن "زوجته وبناته الاربع وزوجتا ولديه." اضافة الى خمسة من أبنائه وشخص اخر كان ضيفا عندهم.

وقال البيان ان الهيئة "اذ تستنكر هذه الاعمال الاجرامية تطالب قوات الاحتلال والحكومة العراقية باطلاق سراح أفراد العائلة وجميع المعتقلين وتحملهما مسؤولية أمن وسلامة المعتقلين."

وأضافت "كما تطالب الهيئة في الوقت نفسه بالكف عن مثل هذه الممارسات والانتهاء عن المداهمات والاعتقالات وخصوصا النساء."



http://us.moheet.com/asp/cunt_show.asp?lol=1544468

123
08-06-05, 07:15 AM
وفي تطور آخر قال أقارب رجل الدين السني العراقي عبد السلام عبد الكريم الثلاثاء إنه قتل بمدينة البصرة الجنوبية الأحد الماضي في أحدث حلقة من سلسلة اغتيالات استهدفت شخصيات دينية.

وقال شهود عيان إن رجالا يرتدون زي الشرطة اقتادوا عبد الكريم من منزله يوم الأحد ثم عثر على جثته في اليوم التالي.

في غضون ذلك عرضت الحكومة العراقية مكافأة مقدارها 50 ألف دولار لمن يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض على الزعيم المفترض لحركة أنصار السنة أبي عبد الله الشافعي.

وقالت الحكومة إن "الشافعي يلعب دورا رئيسيا في تنظيم هجمات أسفرت عن مقتل مئات العراقيين من المدنيين وقوات الأمن"، مضيفة أنه تلقى تدريبا في معسكر كان يديره زعيم القاعدة أسامة بن لادن في أفغانستان.


http://www.aljazeera.net/NR/exeres/6D40F9C2-56DF-4044-B384-B40FD1493FC6.htm

123
08-06-05, 07:17 AM
قالت الحكومة العراقية إنها تنهج خيار الموت البطيء في حملتها ضد المسلحين وليس الضربة القاضية، قائلة إن عدد العمليات المسلحة انخفض بشكل كبير خلال الأشهر الثالثة الماضية.

وقال ليث كبة الناطق الرسمي باسم رئيس الوزراء العراقي الثلاثاء إن "مكافحة الشبكات التكفيرية والصدامية ستتم ليس بضربة قاضية بل بموت بطيء كما يحصل لهم الآن".

وأوضح ليث كبة في مؤتمر صحفي أن طريقة عمل المسلحين تشير إلى أنهم في حالة انكماش وأن الخطة الحكومية التي أطلقت ضدهم في العاصمة بغداد باسم "البرق" تسير في الاتجاه الصحيح وأنها أصبحت تشمل مدينة الموصل شمالي البلاد.

لكن الناطق الحكومي اعترف بأن بعض الأخطاء شابت تلك الحملة التي جند لها نحو 40 ألفا من أفراد قوات الأمن تم خلالها إقامة 608 حواجز للتفتيش وتسيير 1957 دورية سيارة وشن 38 عملية دهم شملت 194 موقعا. وقد أسرفت تلك العملية عن اعتقال 1116 مسلحا بين جزائريين وسعوديين.



http://www.aljazeera.net/NR/exeres/6D40F9C2-56DF-4044-B384-B40FD1493FC6.htm

123
08-06-05, 09:15 AM
هيئة العلماء السنة في بيان تلاه عبد السلام الكبيسى فى مؤتمر صحافى امس فى بغداد أن دعوة الاحتلال إلى البقاء كمن يسعى إلى إلقاء مزيد من الوقود على النار.


ودعا الحكومة العراقية إلى تفهم الوضع العراقى بدلا من أن تعلق آمالها على قوى الاحتلال الذى تمتليء قلوب العراقيين كرها ومقتا له. وانتقد الكبيسى عملية البرق التى تقوم بها قوات الجيش والشرطة العراقية وقال أن هذه العملية ذات نفس طائفى لأن الأشخاص القائمين عليها ليسوا من الشيعة ولكنهم طائفيون جاءوا من خارج الحدود وأن هذه العمليات تستهدف مناطق بعينها.


وشكك الكبيسى عضو هيئة علماء المسلمين في العراق في صحة الأرقام عن حالات الاعتقال التي تعلنها الحكومة العراقية والتي قاربت من ألفي عراقي لأنه في منطقة أبوغريب فقط جرى اعتقال 300 شخص وفى شرق الفالوجة أكثر من 500 عراقي وفى اليوسيفية المئات من الأشخاص مؤكدا أن هذه العمليات تهدف إلى تخويف القوى المناهضة للاحتلال بصورة مباشرة أو غير مباشرة حتى تغادر مواقعها وتدخل في صف الاحتلال.

http://www.albayan.ae/servlet/Satellite?cid=1117971624282&pagename=Albayan%2FArticle%2FFullDetail&c=Article

123
10-06-05, 03:53 AM
الرابطة تكشف عن وثيقة ثالثة ذات أهمية بالغة تشير الى دور المجلس الأعلى للثورة الاسلامية في ملاحقات للسنة


http://www.iraqirabita.org/index.php?do=article&id=2155


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=328274#post328274

123
10-06-05, 04:03 AM
اغتيال مؤذن جامع الصقر في البصرة بعد التمثيل بجثته على يد قوات الأمن العراقية

2005-06-07 :: مراسلو الرابطة العراقية - البصرة ::

أخبر صديقك

اعتقلت قوات الشرطة قبل يومين عبد السلام عبد الكريم السبيعي، مؤذن جامع الصقر في منطقة البراضعية جنوب البصرة، وبعد يوم من الاعتقال وجدت جثته ملقاة تحت جسر الزبير وقد مثل بها تمثيلا بشعا.

ويروي شخص من اهل الفقيد ان السيارات التي قامت بعملية الاعتقال كانت سيارات الشرطة وكان الاشخاص يرتدون زي الشرطة رافقهم بعض المدنيين، وتعد هذه الحادثة الاولى من نوعها في البصرة بعد تشكيل حكومة الجعفري، ومن المؤمل ان تستلم جثة الشهيد صباح يوم غد من الطب العدلي في البصرة حيث سيجرى تشييعا لها في البصرة.

وجدير بالذكر أن عبد السلام عبد الكريم هو أب لخمسة أطفال، وهو معاق وبساق واحدة.. وتتوقع الرابطة الحصول على صور لجثة القتيل ومعلومات اخرى قد تدين الفاعلين.

http://www.iraqirabita.org/index.php?do=article&id=2152

123
10-06-05, 04:15 AM
أنقذوا البصرة والعراق من الهيمنة الايرانية

2005-06-03 :: بقلم: سمير عبيد * ::

أخبر صديقك
العراق لم يبق عراقا، بل هو ضيعة تتقاسمها الولايات المتحدة وإيران والكويت والأردن، لا نستطيع العودة للعراق حيث الديكتاتورية الجماعية والحزبية، والحكم الذي يدار من خارج الحدود، فلا ضمان لحياتنا وحياة أطفالنا، ولا ضمان أن تكون الحياة طويلة في العراق حيث أصبح الإنسان العراقي لا ثمن له في بورصة بوش وعلاوي والجعفري وصولاغ والباسدران وإطلاعات، ومن ثم هناك قانون الطوارىء الذي يحصي حتى الأنفاس، وهناك تطبيق لأساليب تفوقوا بها على أجهزة نظام صدام حيث أصبحت حالة عادية أن يتم اعتقال الزوجة والأخت والأم وأخذها رهينة حتى حضور الزوج والأخ والابن.

فالبصرة العراقية والعربية و التي هي خاصرة العراق الجنوبية، وهي الميناء المهم للعراق، وهي فم العراق كما يقال، والتي عصت على الإيرانيين أن يدخلوها طيلة ثمان سنوات من الحرب المدمرة (1980 ــ 1988)، تصبح اليوم عارية من الكرامة والعروبة وغطاء الرأس، حيث يُسلّم جسدها وشوارعها وبيوتها ومؤسساتها إلى الحرس الثوري (الباسدران) والى المخابرات الإيرانية (إطلاعات) وبالمجان، فهم يسرحون ويمرحون بها، ويراقبون و يسجنون ويعذبون بالعراقيين الذين يتشبثون بعروبتهم وانتمائهم العربي والمذهبي والفكري، حيث أصبحت البصرة الآن مرتعا للإيرانيين وللمخابرات الإيرانية وعملائها، حيث أصبحت هناك هجرة مستمرة للطبقة المثقفة من البصرة نحو المدن الأخرى وخارج العراق، والذي لم يخرج من هذه الطبقات المثقفة والواعية يخرجوها بالقوة وبوسائل شتى.

ففي الأسبوع المنصرم ومن تقرير وصلنا من إحدى المؤسسات بمدينة البصرة، وأيده بعض الشهود من هناك، وهم على مستوى عال من الفكر والثقافة والثقة، حيث أكد التقرير والشهود إن هناك مجموعات (ترتدي العمائم) أخذت تجوب الكليات والمعاهد في البصرة هذه الأيام، وتم أخراج جميع البعثيين السابقين وغيرهم من وظائفهم ومن مقاعد الدراسة، ولقد هجموا بشكل عشوائي وغوغائي على الدكتور (غياث) وهو عميد كلية الزراعة، مما تفاوض معهم وأجبروه على الإستقاله ، وخرج إلى بيته كي يرتب أمر الرحيل من المدينة أو من العراق، وعندما طالبهم بعض الأساتذة أن يبرزوا كتابهم الرسمي الذي يخولهم عمل ذلك، خصوصا بعد أن أرهبوا وعاثوا في مجمع (باب الزبير) وبعض المناطق والمؤسسات في البصرة، فكان جوابهم ((نحن ننفذ أمر الشعب والرئاسة في البصرة)).

فيصف الشهود هذه المجموعات بأنها متوحشة وغوغائية، وحاقدة على الثقافة والمثقفين بشكل خاص، ولقد قاموا بتصوير سفرة قامت بها (كلية الهندسة) في جامعة البصرة، حيث نصبوا لهم كاميرات سرية، وأخذوا يبيعون أفلام السفرة في الأسواق للابتزاز، وليشهروا بتعليقات أن الاختلاط معصية، وأن السفرات من عمل الشيطان، ولقد كتبوا على الأشرطة عنوان (أنظروا فساد كلية الهندسة) والناس تشتري وكأن هؤلاء الطلبة عملوا جريمة أخلاقية أو جنائية، حتى يؤكد بعض الطلبة ويقولون إن الاحترام مفقود في جامعات البصرة، والنجاح الجماعي وارد وحصل اتجاه جماعاتهم.

فهذه الأساليب الظلامية ولدت إحباط كبير لدى بعض المسئولين الذين لم ينغمسوا في اللعبة التي تقودها بعض الأحزاب الإسلامية العراقية مع الإيرانيين في مدينة البصرة، لهذا أصبحوا في حيرة من أمرهم، حيث أصبحت أوامرهم لا تُنفذ من قبل منتسبي دوائرهم، ويسرنا هنا نعطي شهادة مدير شرطة محافظة البصرة الجنرال ( حسن السعدي) عندما قدم اعترافه ونشرته صحيفة (الغارديان) البريطانية ونقلته صحيفة (القدس العربي) في لندن بتاريخ 1/6/2005 حيث قال الرجل (لقد فقدت السيطرة على ثلاثة أرباع من قوة الشرطة العاملة في مدينة البصرة، وأن مليشيات الأحزاب اخترقت القوة وتقوم بتصفية حسابات ضد المعارضين، حيث أن 13 ألف من عناصر الشرطة تعمل لصالح الأحزاب السياسية، وأن بعض الضباط متورطون في هجمات واغتيالات، وأن الجزء المتبقي من القوات محايد وغير مهتم بحماية الأمن وتنفيذ الأوامر، لذا لم أثق إلا ب 25% من أفراد قوتي)..وفي تعليق ممتاز من صحيفة (الغرديان) تقول أين تبجح الحكومة البريطانية إن جنوب العراق واحة من الأمان؟.

ويكشف الجنرال (السعدي) ثغرات في غاية الأهمية حيث يقول (إن المليشيات في الجنوب هي السلطة الحقيقية هناك، وهي مكونه من مجرمين وأشخاص سيء السمعة) وهذا ديدن الأحزاب التي تعاني من نقص القاعدة الجماهيرية الحقيقية، فتلجأ لشراء ذمم أرباب السوابق والمجرمين كي تكون لها قاعدة جماهيرية وقوة ضاربة تعوض بها عن الجماهير العراقية التي تمقت هذه الأحزاب، وخصوصا الإسلامية التي داهنت الاحتلال، وأصبحت أميركية أكثر من الأميركان، لذا فالبصرة في طريقها لوداع حضن العراق باكيه حيث الحضن (الفارسي).

وهنا يقول مدير شرطة البصرة(إن الهدوء في مدينة البصرة يغطي على دور الأحزاب الإسلامية المحافظة، وعمليات القتل والاغتيال التي تقوم بها المليشيات، وغض الطرف عن نشاطات مثل هذه الجماعات) وقال أيضا (أننا غير قادرين على تطهير الوحدات من تأثير قوات بدر التابعة للمجلس الأعلى للثورة الإسلامية بزعامة عبد العزيز الحكيم)، وفي نقطة أخرى يؤكد مدير شرطة البصرة كاشفا الحقيقة التي نُشرت عنها بعض التقارير والتي تؤكد على اضطهاد (السنة) في مدينة البصرة، حيث يقول (إن معظم المغتالين والمستهدفين هم من السنة).

وقال حول معاناته وحول البيروقراطية والضبابية والاستحواذ على القرارات والمسؤوليات (أنني مقطوع عن المسئولين الكبار في وزارة الداخلية التي يديرها رئيس قوات بدر بنفسه)، وطبعا عندما يقول أن مسئول فليق بدر هو الذي يدير وزارة الداخلية في العراق، هذا معناه أن إيران هي التي تدير وزارة الداخلية في العراق، حيث أن مسئول قوات بدار يوالي إيران من ناحية الولاء والعقيدة والتدريب والأيديولوجية، فهو جندي مدرّب من قبل الإيرانيين، ويمتلك علاقات واسعة مع المؤسسة الدينية والعسكرية والإستخبارية الإيرانية، ناهيك إنه يقلّد مرشد الجمهورية الإسلامية (السيد علي خامنئي) من الناحية الدينية والمذهبية، وبالتالي لا يستطيع منع أو رفض أي قرار أو طلب إيراني بحكم الولاء والتقليد.

ازدواجية الدكتور الجعفري في تناوله للملفات الساخنة....!!

ولم ينته الأمر هنا، فرئيس الوزراء العراقي الانتقالي الدكتور (إبراهيم الجعفري) قام بمساع حثيثة قبل أشهر من أجل أطلاق سراح مجموعة من ضباط (المخابرات الإيرانية) والذين تسللوا داخل العراق، وألقت القبض عليهم السلطات العراقية في حينها، ولكن الجعفري توسط لهم وتمكن من إطلاق سراحهم، ولقد نشرت وسائل الإعلام عن ذلك في حينها.

واليوم يعود الدكتور الجعفري الذي عاش سنوات طويلة في طهران قبل أن يتوجه إلى لندن، والذي يمتلك علاقات خاصة مع بطانة الحكم الإيراني، وهناك شهود عيان وزملاء سابقين للجعفري في طهران و لندن يؤكدون إن الجعفري كان يدّرس مادة (المخابرات) في مديرية المخابرات الإيرانية (إطلاعات) عندما كان في طهران، أي هو الذي كان يقوم بعملية التدريس، و يعود اليوم فيبارك خطة (البرق) التي أبتدعها مسئول قوات بدر ووزير الداخلية صولاغ، والدفاع الدليمي، ومستشار الطالباني اللواء وفيق السامرائي بحق العراقيين والفلسطينيين والسوريين، ويزكي الجعفري منها الإيرانيين حيث أعطى أوامره إلى جميع السلطات العراقية، بحيث تباشر بإطلاق سراح جميع السجناء الإيرانيين ــ مهما كانت جرائمهم ـــ...!!.

ماذا نسمي هذا من الناحية الوطنية والقانونية والشرعية؟

نسميه عين التجاوز، وعين الاستفراد في القرار، وعين الازدواجية في الطرح السياسي والمعايير، حيث يتشددون ضد سوريا، ويهددونها ويتهموها بعدم ضبط الحدود، وهناك آلاف الإيرانيين يسرحون ويمرحون في العراق، وهم من مختلف الأجهزة الأمنية والمخابراتية والدينية في إيران.

وأن العفو الذي أصدره الدكتور الجعفري ودون المرور على البرلمان أو القضاء أو الداخلية ليس له تفسير إلا إنه أوامر إيرانية نقلها وزير الخارجية الإيراني كمال خرازي أثناء زيارته الأخيرة للعراق، ولقد نوهت عن هذا الأمر المريب والغريب، والذي يحمل بين طياته عشرات علامات الاستفهام صحيفة( الخليج البحرينية) بتاريخ 31/5/2005، والذي أثار دهشة اوريبة في أروقة رئاسة الجمهورية بزعامة الطالباني، وكثير من الأطراف السياسية، حيث هناك جدل و( كذب) حيث مكتب رئاسة الوزراء يدعي أنه حصل على موافقة الرئاسة حول هذا الأمر، ومكتب الرئيس الطالباني ينفي ذلك، علما أنهم جميعا في كيلو متر مربع واحد أسمه ( المنطقة الخضراء)، علما إن مكتب الرئاسة ومعه كثير من المسئولين العراقيين يؤكدون إن بين السجناء الإيرانيين من هم ( مجرمون وإرهابيون) وعلى الأقل بحق العراق والعراقيين.

لذا فمن باب يريد الجعفري إطلاق سراح الإيرانيين، ومن الباب الآخر يملي شروطه على السوريين قبل زيارته لهم، وهم الذين فتحوا الأراضي السورية ومنذ السبعينات إلى المعارضة العراقية وللعراقيين جميعا، ولازالت سوريا فاتحة ذراعيها إلى العراقيين، فأي وفاء تحمل ويحملون جماعتك في المنطقة الخضراء يا جعفري، وخصوصا الذين كانوا يسرحون ويمرحون في سوريا وبحماية سورية خاصة؟.

فما يحدث في البصرة ليست النهاية، فهناك مؤشرات أن يمتد الداء والأسلوب نحو مدن جنوبية محاذية إلى إيران، ومنها مدينة العمارة والكوت في جنوب وشرق العراق، ولقد بدأت بعض المؤشرات في النجف الأشرف وكريلاء المقدستين، حيث هناك مجموعات غامضة أخذ تغري بعض العائلات بترك مركز مدينة النجف وكربلاء مقابل مبالغ طائلة نحو مدن أخرى أو نحو أرياف المدن، وأنها خطة خبيثة كي تُغلق المدينتين إلى الإيرانيين وتجار البازار، والى العراقيين الموالين لهم، والمتصاهرين معهم، لذا نحذر الجميع من (أرننة أو فرسنة ) العراق أو جنوبه أو المدن المقدسة فيه، وعلى جميع الشرفاء في داخل العراق من رجال دين وشيوخ القبائل، ومن السياسيين والمفكرين والمثقفين والإعلاميين والشباب التصدي إلى هذا المخطط الاستيطاني الرهيب الذي يراد به أفراغ العراق من عروبته وأصله وانتمائه.

فتحركوا وأنقذوا البصرة.. فمن خلال إنقاذ البصرة سيُنقذ العراق بعون اللة، وأن لم تُنقذ البصرة سوف تخسرون العراق والبصرة!!.

كاتب ومحلل سياسي عراقي

2/6/2005

http://www.iraqirabita.org/index.php?do=article&id=2143

123
10-06-05, 06:36 AM
مقارنة بين انجازات صدام والاحتلال

موقع كتابات

http://www.kitabat.com/i5401.htm

123
10-06-05, 01:51 PM
اجتثاث البعث ام اجتثاث المسلمين السنة

كتابات - مهدي صالح حسين

الحياة لا تظلم الاغبياء ولكنها تأخذ منهم ما لا يستحقون والجاهل يضن انه قد تعلم كل شيء بخوضه تجربة ما وانه لم يخطئ بعدها ابدا والبعض يتعلق بأمل كاذب ليغطي عجزه فيعطي الفرصة والزمن لعدوه ليفرض شروطه عليه ويجرده من اسلحته والاهم من ان تكون راغبا في خدمة الاخرين ان تكون مؤهلا لخدمتهم كما تتمنى والشر يولد الفناء والخير يولد الخلود . هل ان ما يجري في الساحة السياسية في العراق مقدمة بذبح وقتل وتهجير المسلمين السنة فيه لانشاء دولة كردية في شمال العراق ودولة شيعية في جنوبه تتقاسم امريكا معهما النفط وبقية الخيرات لنستعرض بعض الحقائق واسرار الخريطة السياسية الجديدة في المنطقة لنصل الى الاستنتاجات المتعلقة بذلك ، لقد اكد جورج كالوي ان ما سرقه الامريكان من واردات النفط منذ دخولهم الى العراق وغيره يكفي لحل كثير من المشكلات الاقتصادية في الدول الاسلامية بينما يموت اطفال في فلسطين والعراق وافغانستان وغيرها جوعا او تشردا بعد قتل ابائهم وتجريدهم من حقهم في الحياة بسبب السرقة والجشع الامريكي الذي يسميه الامريكان استثمارا ، هل نحن امام مشروعان مشروع دولة كردية في شمال العراق ودولة شيعية تعمل الولايات المتحدة على حماية عملاءها في العراق لحين تجريد المسلمين السنة من أي مقاومة لذلك أي كما يقول الامريكان سنبقى في العراق لحين اكمال اللعبة السياسية فيه ويود البعض انشاء دستور دائم للعراق حسب دستور بريمر المعقد الذي يصب في الغاية اعلاه في جميع الاحوال بينما يتفرج المسلمين كيف يقتل المسلمون في العراق دون ان يحركوا ساكنا وقد رأينا كيف قامت كوندريزا رايز بلعبة سياسية في بغداد بقصد اقناع العالم بانها تحرص على ادخال المسلمين السنة في هيئة الدستور وكما يفعل الامريكان حين يطالبون الصهاينة بالتوقف عن الاستيطان في الضفة الغربية بينما يستمر اليهود بذلك وكأن الامريكان يقولون لليهود في السر هذه الطلبات مناورات سياسية لارضاء الشعوب الاسلامية وخداعها فلا تاخذوها على محمل الجد واستمروا بالاستيطان كما يحلوا لكم والامر مشابه بفعل كوندريزا رايز ،اذن هم يودون اقامة اسس مشروع لترحيل العرب السنة من جنوب العراق وشماله بالاعيب مرحلية تستهدف جمع الاسلحة من السنة واضعافهم بحيث تتمكن القوة العسكرية المتمثلة بقوات بدر والحرس الوطني وقوات البيشمركة من تنفيذ الجزء الثاني من المخطط

هل كان يقصد الامريكان من اسلحة التدمير الشامل في العراق مبلغ ( 120 ) مليار دولار كانت لدى النظام السابق في العراق وبعد ان استولوا عليها بعد سقوط النظام صمموا على سرقة خيرات العراق اضعافا مضاعفة ليكون لديهم مبلغ احتياطي من مليارات الدولارات مقدما فيما اذا ظهر لهم مثل حالة النظام السابق في العراق . نلاحظ هذه الايام كيف يقوم المرتدون من دعاة الانتساب الى المذهب الشيعي بترحيل السنة من ابي الخصيب والضغط على المسلمين السنة في البصرة وغيرها من مدن الجنوب لتجريدهم من كافة مقومات الحياة كما يحصل في شمال العراق حيث استولى الاكراد على مجالس المحافظات بتزوير الانتخابات أي اصبحت ثروات الجزء العربي والتركماني الاسلامي في الشمال بيد اعضاء البيشمركة الذين ذبحوا الاسرى في شوارع دهوك واربيل وغيرها عام 1991 وما قبلها وسرقوا سبائك الذهب والمليارات من المصارف وبقية الاموال العامة . كيف تقول كوندريزا رايز بانها تحرص على دخول العرب السنة في هيئة الدستور وهي تعلم ان عدم دخولهم في تلك الهيئة ناتجة من اجبارهم عن الخروج من الانتخابات بعد ضرب الفلوجة وغيرها وبعد ان فرضت امريكا الانتخابات في موعد محدد مع عدم دخلو السنة فيه فذلك يعني انها اجبرتهم على الخروج من الانتخابات ويعني ان الانتخابات لم تكن شرعية لعدم اشتراك الاغلبية في الشعب العراق وهم السنة فيه وذلك ما لم يحصل في أي دولة في العالم فلو حسبنا السنة في شمال العراق ووسطه في محافظات الموصل وديالى وتكريت وكركوك وبابل وكربلاء والنجف وواسط وكذلك في الجنوب في العمارة والبصرة والناصرية وغيرها لتبين لنا من هم الاغلبية ومن هم الاقلية ولماذا اصرت امريكا على الانتخابات بلا احصاء سكاني . وفي بغداد يقتل المرتدون من ادعياء النتماء الى المذهب الشيعي يقومون بقتل الائمة في المساجد والعلماء في الشوارع بل وذكر احد المسؤولين السياسيين عن حزب اسلامي انهم قاموا ببقر بطن بنته الحامل فماذا يجري لعامة الشعب وسمعنا مؤخرا بقتل مدير الوقف السني في مدينة العمارة وترحيل المسلمين السنة من القرى المحيطة بالمدائن ومحاولة تغيير ديمغرافية الموصل بالزحف الديمغرافي الكردي اليها وقتل الكثير من المسؤولين السنة فيها مثل هناء عبدالقادر عضوة مجلس محافظة نينوى وعجيل محسن عجيل عضو مجلس محافظة نينوى وكل من يعادي الاستيلاء والاستيطان الكردي في الموصل . وقام الحرس الوطني في منطقة كوكجلي وغيرها بالموصل بسب الرسول  وسب الاسلام ولا بد في مثل هذه الظروف من الاخذ بأسوء الاحتمالات وهكذا يقوم المرتدون حلفاء الكفار الذين دنسوا القران ومزقوا صحفه في كوانتانامو وغيرها بضرب الاسلام من خلال الاتفاق جميعا على مشروع قذر بضرب الاسلام في المنطقة والاستيلاء على خيرات المسلمين . اذن فادعاء التشيع للوصول الى الاهداف الامريكية لعبة يقوم بها البعض ممن كانوا في الخارج محاولين استغلال مشاعر الشيعة لتنفيذ المخططات الامريكية فهم يدعون الاسلام ويتحالفون مع الكافر .لقد كتبوا على جدران البنايات في الفلوجة اليوم ارضكم وغدا عرضكم لقد كان ذلك من كونداريزا رايز بتخفيف الضغط على القوات الامريكية عسكريا وسياسيا واعلاميا بعد تدنيس القران وفضح المشروع الامريكي وما اظهار صدام حسين بملابسه الداخلية وما حصل من الامريكان من محاولة معاقبة المعتدين على السجناء في افغانستان الا لتخفيف الضغط عن الامريكان وابعاد انظار العالم الاسلامي عن العداء الامريكي للاسلام . والامريكان الكفار وحلفاءهم من المرتدين في العراق يدخلون باحذيتهم الى المساجد ويسبون السنة واهلها وقتل مقومات المقاومة الاسلامية بالانقضاض على جذورها اثناء المفاوضات . فجالوي والروس لم يسرقوا النفط مثل الامريكان ولم يقم الامريكان بادخال القوات الامريكية لرفع الظلم عن الفلسطينيين بينما احتلوا العراق بدعوى كاذبة وان كانت مشابهة لحالة فلسطين .

اذن فما يجري في العراق كما جرى في فلسطين قبل عام 1945 أي مخطط لذبح وقتل المسلمين السنة وانشاء دولتين في الشمال والجنوب ضعيفتين تمكانان امريكا من البقاء بحجة حمايتهما فتتحقق سرقة الثروات الاسلامية من المنطقة لهم والاستمرار بمشروعهم في تدمير الاسلام ومحاربته باسلحتهم وخاصة بعد اكتشاف مليارات البراميل من النفط في الناصرية مؤخرا مما جعل العراق الدولة الاولى من حيث المخزون الاستراتيجي في المنطقة .

123
25-06-05, 06:22 AM
صورالهجوم الصليبي الشيعي ضد اهل السنة في الفلوجة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=35701&page=1&pp=10

قصي
24-07-05, 03:10 AM
الحكومة الدمية المنصبة من قبل الاحتلال الصليبي غير شرعية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42637

( صدام) لم يكن يقيم في تلك الحفرة التي قُبض عليه فيها، / احمد الجلبي مع جريدة الحياة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42697

الله أكبر المقاومة في العراق تجبر أمريكا على ...! E

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42607

منظمة بدر .. وبعض الحقائق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42688

اغتيال اعضاء سنة في لجنة صياغة الدستور العراقي

قصي
24-07-05, 03:11 AM
الحكومة الدمية المنصبة من قبل الاحتلال الصليبي غير شرعية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42637

( صدام) لم يكن يقيم في تلك الحفرة التي قُبض عليه فيها، / احمد الجلبي مع جريدة الحياة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42697

الله أكبر المقاومة في العراق تجبر أمريكا على ...! E

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42607

منظمة بدر .. وبعض الحقائق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42688

اغتيال اعضاء سنة في لجنة صياغة الدستور العراقي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=43019

مدينة راوه العراقية تعاني وطأة حملة عسكرية أمريكية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=43057

قصي
24-07-05, 03:13 AM
أمريكا تهدد احتلال العراق هدف تكتيكي والسعودية الهدف الاستراتيجي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42959

قصي
01-08-05, 08:09 AM
اسرائيل وامريكا خططت لقيام امبراطورية شيعية بين العراق وايران لان السنة هم الاعداء الحقيقين لليهود

=====

The birth of the Shi'ite Empire
There is an article (or here) by Clayton Hallmark in which he ties together Karl Rove, Michael Ledeen, the Niger uranium scandal, and even Robert Lady, the Milan-based CIA agent who is wanted in Italy for the kidnapping, rendition and torture of Abu Omar (the Italians gave everybody a heads-up that they were going to arrest a bunch of CIA agents, allowing the agents, including Lady, to flee the jurisdiction). Lady possibly used to be in charge of a covert American unit in Honduras, El Salvador, and Nicaragua which infiltrated anti-American groups. I don't know the timing of this, but if it goes back twenty years ago - Lady is supposed to be 51 - it might tie into Iran-Contra, and through Iran-Contra to Ledeen. That would make for a huge Unified Theory of American Political Corruption, tying everything from Iran-Contra to the Niger forgeries (did Ledeen actually get Jonathon Pollard his job in the Navy?), to the rendition of Abu Omar, all back to Michael Ledeen, making him the most powerful living American! This is all very interesting, but I was struck by a comment made on this article by Jebelia at the Portland Indy Media site, and I reprint it in full:

"Ledeen may say he wants the US to attack Iran, but when you are as corrupt as Michael Ledeen, words are meaningless. Watch what the neocons do; don't put too much faith in what they say. And keep in mind that when Ledeen was on Reagan's National Security Council his major responsibility was to supply US arms to Iran through Israel.

Bush and his collective brain used the pretext of an attack on the US by Islamic extremists to overthrow a secular Arab government - that of Iraq. The entirely predictable result of the Iraq invasion is that the Arab consensus which was always the source of whatever integrity and stability Iraq possessed has broken down. This breakdown inevitably resulted in a civil war between the Arab Shi'ite and Sunnite communities in Iraq which will negatively affect all of Iraq's Arab neighbors. (Actually a civil war was not the inevitable consequence of the fall of Saddam's government. If the US had not disbanded the Iraqi military, or if it had quickly organized a large peacekeeping force from surrounding Arab countries as Dilip Hiro urged, the disaster we are seeing could have been avoided, but either of those options were anathema to the neocons.) For decades the main goal of Israeli foreign policy has been to prevent the Arabs from getting together economically politically, and secular Arab nationalism has been seen as the greatest threat to Israel.

The Shi'ite clerical hierarchy that has controled Iran for 26 years now controls Iraq as well, thanks to the US of A. I foresaw this result before the invasion, and I am not psychic, terribly bright or especially well-informed. It is therefore difficult for me to believe that the experts at the Pentagon and Herzliya who planned this operation did not foresee it as well. It must be that either 1) there was a deal made between Iran, Israel and the Bushies in advance of the invasion of Iraq (even in advance of 911?), or 2) that the Israelis and neocons believed that the chaos caused to the Arab world would be worth the danger of empowering the Shi'ite theocrats without striking a deal.

So maybe the end game of the War on Terror/Clash of Civilizations will include a nuclear attack on Iran, but we're now just in the early stages. The next target is the only country in the region that has not surrendered to the US or Israel and has remained true to non-sectarian Arab nationalism - Syria."


I agree with this ten thousand percent. Ledeen writes a column in the National Review each week advocating an American attack on Iran ("faster, please"). Do you think he wants an American attack on Iran? He was heavily involved in Iran-Contra, which involved illegally supplying the leaders of Iran with arms. He hangs out with Manocher Ghobanifar, a man connected with the people who run Iran. The Americans have now clearly manipulated the situation in Iraq - through disbanding the Iraqi army, setting up an election guaranteed to disenfranchise Sunnis and create a wider Sunni-Shi'ite rift, provoking a civil war through failing to provide security and probably through faked terrorist attacks on Shi'ites, and installing a very Iran-friendly Iraqi government, including neocon friend Chalabi - to lead to a de facto annexation of Iraq by Iran. Are we to believe this was an accident or a mistake?



It's clear that calls by various neocons, including Ledeen, for an attack on Iran are not directed at the American people or lawmakers, but at the people and leaders of Iran. The talk of war, even nuclear attack, coupled with other American actions, including the neocon support of the anti-Iranian MEK terrorist group, probable CIA incursions into Iran to create havoc by setting off bombs, and the recent highly publicized crash of a U-2 obviously spying on Iran, are intended to create a strategy of tension in Iran, pushing the country into the hands of religious leaders. The results of the recent Iranian elections prove the success of this strategy. Why would the Zionist neocons want to create an Islamic dictatorship in Iran, led by Shi'ite clergy, with effective control over Iraq?



The Israelis and their agents in the American government tricked the Americans into the attack on Iraq, in part through the use of the forged Niger documents. The long-term Israeli plan has to answer the question of how Israel will build 'Greater Israel' when faced with a completely hostile Muslim world. The only answer is based on three principles:



The divide-and-conquer approach as set out by Oded Yinon (and written about here many times);

The 'doctrine of the periphery', the idea that Israeli interests can be advanced by making alliances with those non-Arab states like Turkey and Iran which are not adjacent to Israel; and

The Shi'ite-Sunni rift within Islam.


Israel's obvious enemies are mostly Sunnis. If you're going to be fighting Sunnis, the obvious trick is to create a new ally, a Shi'ite empire consisting of Iran and Iraq. The minor annoyance of Iranian support to Hezbollah is far outweighed by the advantages of creating a new and very powerful player in the Middle East, a player who, for religious reasons, probably hates your enemies more than it hates you. 'Greater Israel' can extend all the way to the Euphrates over Sunni lands, and your new friend may even help you (it will be a much bigger challenge heading towards the Nile!). In connection with this, watch the American media to sharpen its distinctions within Islam and concentrate on the fact that 'terrorists' are mostly Sunnis.




Looked at in terms of the necessary arrangements in the Middle East for the creation of 'Greater Israel', the neocon plan is rather obvious (although it took this constant pushing of the idea of a war on Iran coupled with the contradictory action of Americans in Iraq to make it obvious to me). Neither Ledeen nor any other neocon has any intention of actually attacking Iran. The talk of attacks is merely intended to keep Iran in the hands of the radical theologians, who have been given a Shi'ite Empire through the handing over of Iraq. You need no other proof than the forced presence of the detested Chalabi, whose job all along was to forge an alliance with Iran. The new Shi'ite Empire will completely mess up the Middle East, and create tensions that will keep Israel's enemies busy for years, while Israel slowly builds 'Greater Israel'. It is a brilliant plan, which can only be foiled if pan-Arab nationalism can win out over fractures within Islam. The two countries most in danger of an American attack are Syria and, eventually, Egypt, and it is not a coincidence that these are the two countries most associated with pan-Arab nationalism. Nasser's version of pan-Arab nationalism led to the first American support of his enemies in the Egyptian Brotherhood, the most notorious manifestation of which is now called al Qaeda, so you can see how the world fits together.

قصي
07-08-05, 06:54 AM
ُمَسّوَدة الدستورُ تميط اللثام عن قتلة الدكتور مجبل الشيخ عيسى

كتابات - عبد الجبوري

كشفت الأيام القليلة الماضيه عن الأسرار الكامنه وراء إغتيال الدكتور الحقوقي مجبل الشيخ عيسى عضو لجنة صياغـــة الدستور ، سيما بعد أن أصبحت المسوّودة في متناول المواطن العراقي والعربي ، عقب نشرها في وسائل الأعلام المرئي والمقروء ، ولعل من تمعن في المواد والمفردات التي إحتوتها بنوده ( الدستور) سيشمُ وبلا عناء رائحة الخيانة المقيتــه للوطن العراقي شعباً وأرضاً وتراثاً ، والمنبعثه من الأقلام المسمومه التي خطته( بمزيج ٍ من المِداد الصهيوني الفارسي) ، والمتضمنه دستوراً هشاً يُساعُد على تمزيق وحدة العراق وبلقنتـه إلى ثلاثة أو أربعة ُبلقان ، الأمر الذي يخــــــــــــد م فيـــــــــه المصالح الأسرائلية الصهيونيه أولاً والفارسية ثانياً حيث ُ سعت الأولى جاهدة ً منذ عقود طِوال إلى الأخلال في موازين القوى للمنطقه ، وليس خافياً ما صرح به وزير الدفاع الأسرائيلي ،عقب إتفاقية خيمة ( صفوان ) عام 1991 بين الجانب الأمريكي الذي مثله الجنرال( نورمان شوارس كوف ) والنظام العراقي ( السابق) الذي مثله الفريق الركن أياد فتيّــــــــح خليفه ، حينما سُـإل عن ما إذا كان العراق يُشكل مصدر خطر على النفوذ الصهيوني في المنطقه ، مــــن عد مه ، أجــــــابَ الوزير الأسرائيلي :

(( بنعم سيبقى العراق مصدر خطر على إسرائيل لكون الشعب العراقي معبئاً تعبئه فكريه قوميه وإسلاميه على معاداة الكيان الصهيوني وتأسيساً على ذلك فإن هذا الشعب لا يهظم فكرة التطبيع العربي الأسرائيلي وان أمن الدوله( أللقيطه) لا يُستتب إلا في تجزئة هذا البلد الكبير في المساحة والسكان والعقول ، سيما وان العراق أوشك على إمتلاك الســــــــــــلاح النووي ناهيكم عن ترسانات الأسلحه التفليديه والثقيله التي كانت في حوزة الجيش العراقي )) .

الجانب الآخر من مواده يُكَرسُ وبشكل مُلفت للنظر في خد مة المشروع الفارسي العنصري لأطماع إ يــران في إحـــــــياء الدوله الصفويه وإخضاع العراق تحت نفوذها و سيطرتها ، وعند الوقوف على المادة الأولى من الــــــــــــــــــــباب الأول للمســــــوده موضوعة البحث ، والقاضيه بتسمية العـراق (( الجمهوريه العراقيه الأسلاميه الأتحاديه )) سيتضح لنا جلياً ، كيف يُراد لهذا البلد أن يكون إمتداداً الى جمهورية إيران الأسلاميه ، ثم لماذا تـُنعتُ جمهورية العراق بالأسلامـــيه ؟ ! ، في الوقت الذي يعرف فيه الجميع بأن الشعب العراقي بأغلبيته ا لمسلمه هـُم علمانيوا النزعه ويؤمنون بمبدأ ( الدين لله والوطن للجميع ) ، ومعروف أيضاً بأن العراقيين بكا فة ألوانهم ومنذ قيام د ولتهم الحديثه عام 1921 يفصلون بين الدين والدوله بمفهومها العصري . ومن هنا أيضاً أدعو القاريء الكريم إلى مراجعة المادة الثالثه من الباب أعلاه والتي أ ُشير فيها إلى إعتبار (( القوميه الفا رسيـــه )) إحدى مكونات الشعب العراقي إسوة ً بالقوميات العراقيه الأصيله التي يتكـــون منهـــــــــا المجتمع العراقي !!! ، حيث أصبحت هذه الماده الهجينه والمثيرة للعجبِ والسخريه في ذات الوقت، حد يـــــث الشارع العراقي ، والأسوأ من ذلك كله إن أبناء الشعب يتسائلون يومياً عن الشخص الذي عمد إلى طرح هذه المـــــــاده وعلى الأقل عـــــــــن خلفيته العقليه والعلميه والثقافيه أو حتى عن الجهه الحزبيه التي ينتمي إليها ، والغريب في الأمر إن ممثل( المجلس الأعلى للثوره الأسلاميه) هو من شرع بسن هذه الماده ولكنه يتنصلُ خجلا ً عن الأجهار بها أ مــــام الجماهير العراقيه ، إلا إن ورقة التوت التي تغطي عوراتهم قد سقطت عنهم وبان المستور ، ولا غرابة في الموضــوع لأن ألرئيس الأول للمجلس المذكور من مدعي الأنتماء للعراق خلا ل عام 1982 كان (( حميـد آصفـــي )) الفارســــــي الأصل حتى العظم والناطـــــــــق الرسمي بإ سم وزارة الخارجية الأيرانيه حالياً !!! .

أما ممثلي حزب الدعوة الأسلاميه في لجنة الصياغه الموقره فتأ تي طروحاتهم القانونيه في كتابة الدستور المزعــــــــوم غاية ً في الحرص على العراق منطلقين من أصولهم العربيه القحطانيه والعد نانيه ( ما شاء الله) ، حيث تشير الفقره (ج) من الماده (4) أولاً ( الباب الثاني ) على عدم منح الجنسيه العراقيه لأغراض سياسيه ، نرفع أيدينا إلى الله بالدعـــــــــاء ( يا لطيف الخفايا )، حيث تركوا الباب مفتوحاً لمنحها ( الجنسيه) لأغراض إنسانيه ، كما سيحصل مع المليوني إيرانــــي الوافدين إلى كربلاء والنجف لأغراض الدراسه الدينيه في مدارس الحوزه !!! .

لله َد ُركَ أيها الشهيد البطل مجبــــل ود رُ أبيك ، كيف تأمن أحفاد الهرمزان ، وأبي لؤلؤه ، و زادويه ، وإبن ملجم ، وسنباذ ، وإسحق ، و سبسي ، وبابك الخرمي ، والمقنع الخراساني ووووووألـــــــــخ .

أو تريد أن تشارك و تعترض على دستورٍ قد أ ُ عـّـد وخـّط وكُتب وهيّـأ وحُظِـر وُبرّوز وعُلـّق وصُــدِ ٌق سلفـــــــــــاً ؟! ألم َينصحك أحد ؟! ألم ُيحذ رك أحد ؟! ألا للـه دَ رك ود ر صالـح المطـلك ، الذي حبب إليك الأمر وهونــهُ .

وبُغـية إماطـة اللثام عن قتلة ا لشهيدين الدكتور مجبل الشيخ عيسى والدكتور ضامن حسين العبيدي ، و لمن ما تزال الصورة عنده مشوشه وضبابيه ولمن لم يكتفي بسرد نا المذكور أعلاه ، عليه بقرأة الد ستور بصورة متأنيه وأن يحذ ر من النقاط والفوارز وعلامات التعجب وأد وات الأستفهام وحالات التكرار والتكرا ر المستحب ومن الوقوف الجائز والوقوف المستحب والأقلاب والأدغام والتثقيل والتخفيف ، ودعوتي هذه بالحذ ر تأتي على خلفية المطبات المخفيــــــه ومصائد ا لمغفلين ومشاعل ا لعثرة وفجوات مجسرةً بالأدغال والأشواك والحشائش ... لهذا جاء ت دعوتي وصرختي المحذ ره من التأني في قرأة مسودة دستورنا الموعود التي يشيب لها الروضع والولدان .

تحية إجلال ٍ وإكبار للشهداء الأبطا ل مجبل وضامن وعزيـز .

الخزي والعار الأبدي للقتلة المجرميــــن .

أما لسماسرة الأحتلال ومن سا رَ بركبهم فنقول : سوف يركلكم أسيادكم ..ركلة الزناةِ للعاهرات .. وسوف تسحققكم أقدام العراقيين الأحرا ر .. وإن غد اً لناضره قريب .

قصي
07-08-05, 06:58 AM
الدستور المهزلة ، وجهة نظر من شخص عراقي كان مقيم في ايران - 1

كتابات - علاء الياسري

يتصور البعض ممن لايوزن الامور بميزانها الصحيح ويراها من خلال منضار ضيق لمصلحة وقتية لتفريغ شحنة مختزلة في داخله نتيجة الاوضاع التي مر بها العراق خلال السنوات التي ذاق فيها العراقيين الامريين على جميع المستويات الحياتية وتمزق فيها كل نسيج كان يتكون منه الشعب العراقي وحدث الذي حدث ولا اريد ان اطيل عليكم في هذه المقدمة ولكن اريد ان ادعوا جميع مكونات الشعب العراقي الى الانتباه والتريث والتمعن في كل قرار يتخذونه ليس كل اللذين يتكلمون باسم الشعب العراقي هم مخلصين وليس كل الذين يتكلمون باسم الدين هم متدينين ويهمهم الدين الحقيقي وتطبيقاته التي نزلت على قلب الرسول من خلال الامين جبرئيل وليس كل من تكلم باسم طائفة او حزب او قومية قلبه على هذه التشكيلات ويريد لها الخير وانتم ايها العراقيون يقولون عنكم بانكم مثقفون واذكياء وارجوا ان يكون ذالك صحيح (يعني تلكفونها وهي طايرة) ارجوا واقولها من كل قلبي ان تنتبهوا الى مستقبلكم ومستقبل اولادكم واذا كان حكم عليكم بالعذاب لفترة معينة من الزمن واذا لم تكنوا انتم ايضا مشتركين بهذا الحكم فلا تحكموا على اولادكم والاجيال اللاحقة بهذا العذاب وانتم ايها الذين عشتم في الغرب لفترة من الزمن الاتعلمتم من الاخرين وكيفية التعامل الانساني الذي عاملكم به الغرب وهو ما يطلق عليه من قبل بن لادن وزمرته وايران واتباعها بالغرب الكافر وانا هنا لاريد ان افاظل واقارن ولكن لغرض التبيان حتى نصل الى حقائق قد تكون غير موضحة للاخرين

الاسلام هذا الدين الحنيف من الذي يطبقه بحقائقه الناصعة واحكامه الصحيحة التي نزلت على قلب الرسول العظيم من خلا ل الامين جبرائيل (الشيعة بالاسم , السنة بالاسم , الزيدية , الوهابية, اللادنية , الصفوية ,.........الخ) كل هؤلاء هم مدعين على اكثر التقادير والدليل على ذلك كل من هؤلاء الذين ذكرت هناك اختلاف كبير وكثيرالى حد التكفير فيما بينهم وبين انفسهم وكل القوانين التي يسمونها قوانين اسلامية هي كذبة كبرى ما هي الا قوانين وضعية تلائم ما يريدونه لمصالحهم الخاصة والدليل على ذلك ارجعوا الى كل الفتاوى التي افتى بها الفقهاء او التي سوف يفتون بها لاحقا يقولون في اخرها الله اعلم وهذا دليل على انهم ليس لديهم العلم الحقيقي والا انا اريد ان اعمل حتى اصل الى الجنة وابتعد عن النار وانا اعلم قبل هذا المفتي بان الله اعلم فما حاجتي لفتواه ولكن النبي او الوصي عندما يعطي الحكم الشرعي لايقول الله اعلم لانه لاينطق عن الهوى انما هو وحي يوحى .

1- المادة الاولى (الجمهورية العراقية الاسلامية الاتحادية ) وكما ذكرت اي اسلام هذا (الزرقاوي او اللادني او الصفوي او الشيعي بالاسم او السني بالاسم او اسلام حزب الدعوة او العمل او هيئة علماء الغير مسلمين او الصدر او البعثية ..............الخ)

2- المادة الثانية ايضا ينطبق عليها نفس الذي قلناه في رقم 1

3- ذكر القومية الفارسية من اين اتت هذه القومية نعم يوجد ايرانيون ولكنهم جائوا قبل فترات قليلة وليس مثل الكرد او التركمان اللذين كانوا على هذه الارض من قديم الزمان ولكن هذه لها علاقة بالذي ياتي من مواد هذه الدستور وهي تعتبر الباب للدخول الى العراق واخذه على طبق من ذهب وتقديمه الى الدولة الصفوية المعاصرة ايران .

4- المادة الرابعة – اقتباس- (وللاقاليم او المحافضات اتخاذ اية لغة محلية اخرى لغة رسمية اضافية ) فلا تتعجبون اذا تكلم اهل النجف او كربلاء او البصرة باللغة الفارسية او على اقل التقادير يتكلمون مثلما يتكلم الاهوازيين – المحلة تسمى- كوجة- والشارع- خيابان- والخبز- نان - والجنطة – كيف- واللبن- ماست وهكذا مثلما فعلو مع العراقيين اللاجئين عندما منعوهم من افتتاح مدرسة لاولادهم لغرض تعليمهم اللغة الام واول من نفذ هذا القرار وغلق المدرسة التي فتحت باسم مدرسة الانتفاضة هم قادة المجلس الاعلى ( الاعمى ) على حد قول العراقيين انذاك

5- المادة الخامسة عشرة (للمرجعية الدينية استقلاليتها ومقامها الارشادي كونها رمزا وطنيا ودينيا رفيعا ) وهذه المادة لاتمت للواقع بصلة للاسباب التالية

أ‌- اية مرجعية وهناك الكثير منها وهل كل من وضع عمامة على راسه ويمثل تيارا معينا يعتبر مرجعية وهل يجوز انشاء مرجعية يهودية مثلا ولم لا اذا كانت لا تتدخل بالسياسة فلا ضير ويجب ان تكون على هذا الاساس ولماذا لانعتبر بن لادن مرجع والزرقاوي مرجع ولماذا يعتبر الاخرين مراجع سواء من السنة او الشيعة وما هو المقياس الذي من خلاله معرفة هذه المرجعية

ب‌- كثير من المراجع اناس ليس لديهم الجنسية العراقية فما هي القوانين التي تنطبق عليهم اذا كانوا مستقلين وكثير منهم على حين غفلة من الزمن يتدخل بامور الدولة فما العمل

ت‌- ماهوالقانون الذي يحكم الناس المقلدين لهم والذين علموهم بان الدين هو الالتزام بتقليد المرجع وان اعمالهم غير مقبولة حتى يقلدوا هذا المرجع او ذاك فما هو العمل اذا افتى هذا المرجع او ذاك ضد عملا معينا صادر من الدولة

ث‌- نعم الفقيه انسان درس علما معينا وتخصص بعلم معين مثل باقي العلوم وقد تكون بعض العلوم اعقد اكبر من علوم الفقه وانا لااريد هنا ابخس الاخرين ولكني من الدارسين لعلوم الفقه واعرف الذي اقول ولست اقول شططا فاذا كان الامر كذلك لماذا لايختص الاخرين بالاستقلالية ايضا فعلى سبيل المثال لا الحصر المرجعية الهندسية مستقلة والمرجعية الطبية مستقلة وهكذا وقد يكونون هؤلاء اكثر نفعا من كثير من المراجع فما هو المقياس بين ابن لادن او حارث الضاري وهؤلاء ايضا مراجع وبين احد الاطباء في القلب مثلا مالكم كيف تحكمون

6- المادة السادسة عشرة (للعتبات المقدسة في الدولة العراقية شخصية قانونية لما لها من كيان حضاري ......الخ) ما هي الشخصية القانونية ؟؟؟؟ نحن نعلم بانها تضم رفات اقدس ما حملت الارض على متنها بعد النبي وهذا لا نقاش عليه ولكن لماذا لايذكر التراث العراقي الاخر وهو يملئ ارض العراق وهل رايتم بان اثار الدول الاخرى نهبا غير اثار العراق وهل رايتم ارضا اكثر نهبا من ارض العراق

7- الباب الثاني – م 4 ب (لماذا فقط الزوجة الاجنبية لها الحق في الجنسية ولا يكون للزوج الاجنبي هذا الحق مادام كل العراقيين متساوون امام القانون ولماذا لايكون المقابلة بالمثل اي هكذا ويحق لغير العراقية المتزوجة من العراقي والتي تحمل الجنسية لدولة تعطي نفس الحق للعراقية او العراقي المتزوج من هذه الدولة . حتى يكون هناك احترام للعراقي او العراقية في المحافل الدولية لكن وهنا بيت القصيد ان كثير من العراقيين المقيمين في الخارج تزوجوا من عراقيات الا الذين على راس الحكومة والاتلاف فان زوجاتهم لا تملك الجنسية العراقية وانما الجنسية الايرانية

قصي
08-08-05, 10:10 AM
التقليد وازدواجية المقاييس

كتابات - حسن محمد الناشي

بسم الله الرحمن الرحيم

هنالك الكثير من الكلمات والمصطلحات الحوزوية أو الفقهية أو العقائدية لم تأخذ حيزاً في الواقع المجتمعي ولا الواقع الإسلامي في المجتمع المتحضر كما أخذته كلمة ( التقليد ) علماً إن هنالك أمور عقائدية وفقهية اندثرت تحت هذه المسميات حتى أصبح الشارع الشيعي على الخصوص لا ينادي إلا بها ولا يخفى علينا إن هذه المسألة ظهرت بشكل جلي بعد دخول الاحتلال المشؤوم إلى أرض الوطن العزيز ، فهل أصبح المجتمع العراقي بفضل الاحتلال الأمريكي مجتمعاً فقهياً كل همه التقليد والمقلد ؟ أين كانت هذه الأفواه التي تنادي بهذه الأسماء البراقة ( كالمرجعية العليا) وغيرها ؟ ولكن لو نسأل هذا السؤال هو لماذا تعتلي هذه الصرخة صرخة التقليد والمرجعية العليا، ومن يُقلد من؟ هل العوام تقلد الفقيه أم الفقيه يقلد العوام ؟ نحن لو معّنا النظر في هذه المسألة وجمعنا القرائن والشواهد على ما يدور في الساحة العراقية لعرفنا حقيقة واضحة مثل وضوح الشمس في النهار ، وهي أن الضغط الصدامي الذي كان يُمارس في العراق وبتخطيط من الشيطان الأكبر أمريكا روضت البعض من الطبقات المجتمعية على أن أي تغيير يحصل في العراق هو في مصلحة الإسلام ولكن بحقيقة الأمر هي في مصلحتهم الشخصية ليس إلا ولكن بعد التغيير الذي حصل في العراق أصبحوا يظنون على إن الاحتلال هو صاحب فضل كبير لأنه لولاه لما زال الكابوس الهدامي متناسين القدرة الإلهية أو الحديث القدسي ( الظالم سيفي أنتقم به وأنتقم منه ) والعجيب أن قسم منهم من يصلي لجورج بوش ركعتين تحت قبة الإمام الحسين ( عليه السلام ) كل ليلة جمعة ولكن كان من الأجدر به أن يصلي لأبي العباس السفاح وجعفر المنصور وهارون الرشيد لأنهم خلّصوا أهل البيت ( عليهم السلام ) من حكم بني أمية الذين فعلوا بالحسين وأهل بيته عليهم السلام أضعاف ما فعل الهدام بشيعتهم والدليل قول الإمام الرضا عليه السلام ( لا يوم كيومك يا أبا عبد الله ) ، ألم يقرءوا بمجالسهم التي ينصبونها على أهل البيت عليهم السلام ( يا ليت ظلم بني مروان دام لنا ويا ليت عدل بني العباس في النار) ألم تطأ خيول بني مروان صدر الإمام الحسين عليه السلام ؟ إذاً التاريخ يعطينا حقيقة وهي إنه ليس كل من يقضي على حكم ظالم فهو عادل فالقرآن الكريم يقول (كلما دخلت أمة لعنت أختها) وهؤلاء يقولون أن أمريكا صاحبة فضل والقرآن يقول ( لن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ) هل أمريكا من المسلمين أم ماذا؟

وهنا ظهرت على الساحة العراقية عدّة طبقات تريد أن تنقذ نفسها من هذا العار بصورة تحفظ ماء وجهها وهذا ما تتمناه القوى المستعمرة وتلبية لمطالبهم هيئوا لهم ما يحفظ لهم مكانتهم الاجتماعية قبل أن يطلبوا ذلك بعشرات السنين فنفخوا ببوق المرجعية المصطنعة وبفضل المؤامرات التي تحاك هنا ضد الشعب العراقي وضد الإسلام وعملية غسل الدماغ التي تتبعها المرجعية الكلاسيكية بما يسمى ( ديماغوجيا العمائم ) أصبح كل من يطالب باستقلال العراق وخروج المحتل الغازي أصبح ضد المرجعية وضد الإسلام وضد المراجع الأربعة على الخصوص ومن المفرقين لوحدة المسلمين وأصبح كل من لم يرض بفعل هؤلاء فتهمة الزندقة حاضرة طبعاً هذا إذا كان شيعياً أما إذا كان سنياً فأنه ينعت بالإرهابي والسلفي .

وكم خدّرت هذه العمائم وكم جمدّت الناس حتى أصبحت المطالبة بخروج المحتل شئ منبوذ وأصبحت التيارات المجاهدة الحقة التي تريد استقلال البلاد أصبحت تيارات معادية للشريعة المحمدية في نظرهم وأصبح البوق المرجعي يُنفخ في كل مكان تحت شعارات :

كلا للبعثيين .

كلا للسلفيين .

كلا للإرهاب .

كل الشعب وياك يا سيد ...........

ولكن لم نسمع منهم في يوم من الأيام كلمة كلا أمريكا ,كلا احتلال ولا حتى كلا إسرائيل .

نعم أنهم يصورون للناس أن المشكلة في البعثيين وليس في الاحتلال علماً والله أن أكثر من ينفخ اليوم بهذا البوق هم البعثيين ولو يسمح المجال لذكرتهم بأسمائهم ومراتبهم في الحزب ومكانتهم اليوم عند الحوزة الأمريكية لو صحّ التعبير, وإن هذه الشعارات التي لا تنادي بخروج المحتل والتي تدق في زمن مضى ولن يعود كان لها صدى كبير وذلك لأنها وجدت مبرراً لطبقات متنوعة من الناس تعيش في هذا البلد الجريح بل الذبيح وهذه الطبقات هي :

1. طبقة البرجوازية : وهي الطبقة التي لا يهمها من الدنيا سوى الحفاظ على الأموال والممتلكات والمتاجر والراحة المطلقة من كل همٍ وغم , فهؤلاء لا طاقة لهم اليوم بالوقوف ضد المحتل وتحمل الأعباء والأعتقالات ولا حتى تحمل وقوف رجل شرطة على الباب لأنهم لا يوجد عندهم مجال أصلاً للتفكير بهذا الشيء , فهنا بحثوا عن من يعطيهم العذر الشرعي والمجتمعي ( أي بحثوا عمّن يختبئون تحت عباءته ) وإذا بالاحتلال قد وفر لهم الملاذ الآمن الذي يلبي لهم كل الرغبات وفر لهم شخصية مرموقة في المجتمع وهي شخصية المرجع الديني , فنفخت فيه بحيث أوصلته في أذهان الناس إلى ما دون الخالق .

2. طبقة المتخاذلين : وهذه الطبقة وللأسف كبيرة في المجتمع فهؤلاء لا يستطيعون مواجهة الناس ويقولون لهم إننا لا نستطيع أن نطرد الاحتلال لأننا جبناء و إنما أيضاً بحثوا عمن يختبئون تحت عباءته ويحفظ ماء وجوههم أمام الناس , وهنا وجدوا الأمريكان قد هيئوا لهم غطاء المرجعية الرشيدة التي لم ولن توقضهم من نومتهم في يوم من الأيام وتخرجهم من كهفهم وتقول لهم قولوا كلا كلا احتلال , والمصيبة إن هؤلاء أصبحوا عندما يجلسون بين الناس ينفخون بأنفسهم ومثال على ذلك ما قالوه في الانتفاضة المهدوية الثانية ( والله لو يأمرنا السيد السيستاني بالخروج ضد المحتل لخرجنا ) ولكن حينما طلب منهم المجيء إلى النجف عند وصوله من الخارج وبعد ما تعرضوا لإطلاق النار من قبل الشرطة والحرس الوطني أصبح سب السيد السيستاني عندهم أعلى من صوت إطلاق النار.

3. طبقة المفسدة والمنحطين : وهي طبقة لا تقل عن الطبقة السابقة في عددها وهؤلاء الذين يريدون من المجتمع العراقي أن يعيش بدون دين ولا عقيدة ويريدون تمرير المخطط الأمريكي الصهيوني في إفساد المجتمع وهم المدافعين الأوائل عن التواجد الأمريكي في العراق وهم أصحاب البارات ودور السينما وأصحاب الموبقات بأنواعها فهم أيضاً اختبئوا تحت عباءة المرجعية والتقليد بعذر إنها لم تفتي بعدم التعامل مع الأمريكان ولم تطلب بخروجهم كما لم تطلب من الحكومة المنتخبة سد البارات ولا دور السينما التي تعرض الإباحيات ولم تستنكر هذه الأعمال في يوم من الأيام على الإطلاق والمصيبة أنهم اليوم من أكبر المدافعين عن هذه المرجعية ويجدون لها التبريرات في كل عثراتها .

4. العمائم المتزندقة : وما أكثرهم في مجتمعنا فهؤلاء عوّدتهم المرجعية الكلاسيكية على نمط خاص من العيش يضاهي أصحاب الجمعيات في الدول الأوربية فهل مثل هذا يخرج من هذه البحبوحة ويمسك البندقية ويقف ضد المحتل لبلده كلا وألف كلا , والمصيبة إن هؤلاء هم الواسطة بين المرجعية ( البنتاغون الشيعي ) وبين الناس ولو كنت تعلم ماذا فعلوا من 9/4/2003 ولهذا اليوم فهم خدموا الاحتلال خدمة لا تستطيع أمريكا رد فضلها ولو بعد ألف سنة , ولكن الله عز وجل يرد فضلها لهم في ( يوم تذهل كل مرضعة عمّا أرضعت وتضع كل ذات حملٍ حملها وترى الناس سكارى وما هم بسكارى ولكن عذاب الله شديد ) صدق الله العظيم .

فمن كل هذا خرجت صيحة التقليد وضرورة الرجوع إلى المقلد ولكن لو سألنا ما هي شروط التقليد ؟ والعجيب في الأمر إنها منافية لهذه الحقائق فلو قرأنا حديث الإمام المهدي عجّل الله فرجه الشريف ( من كان صائناً لنفسه مخالفاً لهواه مطيعاً لأمر مولاه فعلى العوام أن يقلدوه ) ألم نسمع كونداليزارايس تقول ( لقد قام السيد السيستاني بدور مهم في العراق وسيستمر بأداء هذا الدور مستقبلاً) فهل كونداليزارايس تتكلم عن الدور الإلهي للمرجع ( مطيعاً لأمر مولاه ) فهل هذا هو الدور؟ وهل أصبحت طاعة المولى تنال رضى الشيطان الأكبر أمريكا؟ فهل تتحد غاية الرحمن والشيطان والعياذ بالله ؟ فلو سأل سائل ما هذا الدور المهم الذي تتحدث عنه هذه اليهودية؟ الجواب على ذلك كله هو قوله تعالى ( لن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم) والعجيب إن كل أتباع هذه الطبقات المنزوية تحت هذه العباءة يعلمون جيداً ما هي الأسس التي يكون فيها الفقيه ولكن باطن الأمر أنهم لا يريدون أن يرفعوا تلك العباءة التي تغطي كل سوآتهم فأخذوا يتخبطون في دينهم والدليل على ذلك هو إننا شاهدنا كيف ضربت قبة أمير المؤمنين عليه السلام فهربوا من مواجهة هذه المحنة التي تكشفهم على حقيقتهم وذلك باتهامهم جيش الإمام المهدي عليه السلام بتلك الضربة وهم يعلمون جيداً إنها ليس من فعلتهم ولكن لو قالوا بعكس ذلك لأصبح أمرهم في حرج شديد ، وكذلك عندما أفتعلوا مسألة ضرب بيت السيد السيستاني من قبل مجهولين فأقاموا الدنيا ولم يقعدوها حتى ظهر استنكار من أحد الوكلاء في أحد المحافظات يقول فيه:

( ندعوا الأخوة المؤمنين بالخروج بمظاهرة نستنكر فيها الاعتداء على قبة أمير المؤمنين عليه السلام وخصوصاً الاعتداء على بيت السيد السيستاني) فهو يكتب كلمة خصوصاً على بيت السيستاني والمصيبة إن هذا النفخ بهذا البوق لم يأتي إلا بعد زوال الطاغية ومجيء الاحتلال وهذا له مدلولات كبيرة لا نريد الخوض بها الآن .

ولكن كما خلق الله هؤلاء فكذلك أنجبت هذه الأرض المباركة أرض الأنبياء والأئمة عليهم السلام أرض علي والحسين عليهم السلام أنجبت رجالاً حقيقة سطًروا كل مواقف الشرف والبطولة بوجه الطامعين الغزاة وبوجه كل منافق وأصبحوا مثالاً لكل عراقي أصيل ولكن الأعلام الأمريكي والبوق العمائمي وكل هذه الطبقات وقفوا ضد هذا الصوت الهادر وقفوا ضد صوت الحق وقفوا خدمة للشيطان الأكبر وقفوا ليضعوا سداً عظيماً أمام هؤلاء الأبطال ولكن إن كان ذي القرنين لم يستطيع نقب ذلك السد فهؤلاء بقوة الله عز وجل وبقوة أهل البيت عليهم السلام وبقوة صاحب الأمر والزمان استطاعوا نقب هذا السد العظيم الذي يمثل كل قوى الظلام والاستبداد والطغيان العالمي .

لقد أنفصل اليوم الحق عن الباطل فالحق معروف وإن غطته غيوم الكفر والنفاق ، والباطل معروف وإن كان تحت عباءة من يدعي أنه الصلة بين الله وعباده وعلى كل غيور أن يختار وأعلم إن الله عز وجل قد بيّن الحقائق للناس ويبينها يوماً بعد يوم وذلك حتى يتم الفصل الكامل بين أصحاب الحق وأصحاب الباطل وبعد اكتمال الفصل يُعطي أمره الإلهي فعند ذلك لا تنفع التوبة .

والحمد لله رب العالمين

عادل
09-08-05, 02:55 AM
بارك الله فيك ياشيخ ..صراحة جهد تشكر عليه أعانك الله على هذه الطغم الفاسدة 0

قصي
10-08-05, 08:07 AM
Audit: U.S. lost track of $9 billion in Iraq funds
Pentagon, Bremer dispute inspector general's report



WASHINGTON (CNN) -- Nearly $9 billion of money spent on Iraqi reconstruction is unaccounted for because of inefficiencies and bad management, according to a watchdog report published Sunday.

An inspector general's report said the U.S.-led ********************istration that ran Iraq until June 2004 is unable to account for the funds.

"Severe inefficiencies and poor management" by the Coalition Provisional Authority has left auditors with no guarantee the money was properly used," the report said.

"The CPA did not establish or implement sufficient managerial, financial and contractual controls to ensure that [Development Fund for Iraq] funds were used in a transparent manner," said Stuart W. Bowen Jr., director of the Office of the Special Inspector General for Iraq Reconstruction.

The $8.8 billion was reported to have been spent on salaries, operating and capital expenditures, and reconstruction projects between October 2003 and June 2004, Bowen's report concluded.

The money came from revenues from the United Nations' former oil-for-food program, oil sales and seized assets -- all Iraqi money. The audit did not examine the use of U.S. funds appropriated for reconstruction. (Full story)

Auditors were unable to verify that the Iraqi money was spent for its intended purpose. In one case, they raised the possibility that thousands of "ghost employees" were on an unnamed ministry's payroll.

"CPA staff identified at one ministry that although 8,206 guards were on the payroll, only 602 guards could be validated," the audit report states. "Consequently, there was no assurance funds were not provided for ghost employees."

The Defense Department, which was in charge of the reconstruction effort, and former Iraq civil ********************istrator Paul Bremer have disputed the findings.

Pentagon spokesman Bryan Whitman told CNN that the provisional authority was operating under "extraordinary conditions" and relied on Iraqi ministries to manage development money that was transferred to them.

"We simply disagree with the audit's conclusion that the CPA provided less-than-adequate controls over Iraqi funds that were provided to Iraqi ministries through the national budget process for hundreds of projects, essential services, Iraqi salaries and security forces," Whitman said.

The occupation government established "major reforms" in Iraq's budgeting system, setting up a transparent mechanism for decision-making and beginning efforts to fight corruption, Whitman said.

Under a U.N. Security Council resolution, the Development Fund for Iraq was to be used for humanitarian needs, economic reconstruction and repair of infrastructure, continued disarmament, costs of civilian ********************istration and other programs benefiting Iraqis.

Bremer, in a written response included in the report, said Bowen's report failed to recognize the difficulties of operating in wartime.

"The IG auditors presume that the coalition could achieve a standard of budgetary transparency and execution that even peaceful Western nations would have trouble meeting within a year, especially in the midst of a war," Bremer wrote.

Bremer, who received a Presidential Medal of Freedom in December for his work in Iraq, stated that auditors did not interview him, any of his budget directors or deputies in preparing their draft report.

"On the whole, the office has done excellent work," he wrote. "But I do believe my colleagues at the CPA have a right to expect a level of professional judgment and awareness, which seems to be missing in the current draft report."

Bowen's report, which was prepared for Congress, acknowledged that the insurgency in Iraq poses "the most difficult challenge" to reconstruction.

"Even under the most favorable of conditions, rebuilding Iraq would be a job of daunting proportions," he wrote.

But the provisional authority did not clearly assign managerial responsibility, and its rules lacked clear guidance on procedures and controls for dispersing funds, he concluded.

Staffing shortages and turnover also resulted in inadequate oversight of budget execution by Iraqi ministries, he found -- and allegations of corruption in the oil-for-food program should have raised concerns about the Iraqi government's ability to manage the reconstruction funds

123
15-08-05, 10:45 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

هذا مقال قرأته في احد المواقع وأردت ان انقله لكم كما هو

بعض اعضاء لجنة صياغة الدستور العراقي يطالبون باضافة القومية الفارسية الى قوميات العراق و ان تكون اللغة الفارسية اللغة الرابعة في العراق.
وا عجبا ما هذا الاختراع المذهل و الانجاز الفذ و منذ متى كانت في العراق قومية فارسية و لم يسمع بها العالم ولم نقرأها في كتب التاريخ وحدود فارس معروفة للجميع و هي خلف جبال زاغروس شرقا , وهنا لعل من يقول ان العراق في فترة من الزمن كان يحكم من قبل كسرى والمدائن خير دليل على ذلك و هذا الاستنتاج مردود عليه اذا كان احتلال بلد ما في فترة زمنية يثبت قومية الاحتلال فاذن يجب ان تكون في العراق او الهند قومية بريطانية او في سورية قومية فرنسية او مصر قومية تركية عثمانية او بريطانية!
اخي القارئ الكريم ان ما يحدث في العراق من تدخل سافر من قبل ايران في كل النواحي حتى في صياغة الدستور يجب عدم السكوت عليه و نحذر الاخوة في العالم العربي فان السكوت يعني ان الفرس سيطالبون غدا بقومية فارسية في الكويت و البحرين و قطر والامارات وحتى السعودية.
ايها الاخوة الافاضل يجب ان نقرأ التاريخ جيدا, عندما نعود للوراء قليلا نرى ان سكوت العرب عن احتلال الاهواز(امارة المحمرة وعر بستان) كلف العرب الكثير وفتح شهية الفرس لابتلاع ما تستطيع من مياه و اراض عربية و نتج عن ذلك مطالبة ايران بشط العرب و البحرين و احتلال جزر الامارات العربية المتحدة.
و هنا يجب ان لا ننسى وصية رضا خان بهلوي لابنه محمد رضا شاه ايران السابق عندما احتل الاهواز فقال له انا طهرت لك الشاطئ الشرقي للخليج من العرب وعليك ان تطهر الشاطي الغربي منه وهذه الوصية موجودة في مذكرات رضا خان لمن اراد الاطلاع.
ان ما يعاني منه الاهوازيون هذه الايام هو ثمن سكوت العرب عن حقوقهم المشروعة و القادم انكى و امر, ان التغلغل الاستخباراتي الايراني في العراق يؤجج الطائفية و يبث روح البغضاء بين ابناء الوطن الواحد ويضرب الوحدة الوطنية العراقية في الصميم وان النظام الايراني يتبع اسلوب فرق تسد في العراق اليوم كما استعمل تلك السياسات في الاهواز وكردستان و بلوشستان اماكن القوميات الاخرى في ايران, ولا نستبعد اعمال الشغب الاخيرة على الحدود الكويتية ان تكون وراءها اياد خبيثة من الاستخبارات الايرانية مستغلة انصارها المعروفين في العراق و بعض ازلام النظام السابق حيث اننا نرى التقاء المصالح بين الطرفين لاشاعة عدم الاستقرار واشغال العراق في حوادث جانبيه هو في غنى عنها.
من ناحية اخرى أليس الافضل للعراق اقتصادياً مد انابيب للتزود بالوقود الى الكويت او السعودية حيث الامان بدل ايران التي هي منطقة حرب مستقبلية من قبل الشعوب غير الفارسية لنيل حقوقها القومية? وان اهدار الاموال العراقية الى من لا يسعى الى استقرار العراق هو جريمة بحق الشعب العراقي الذي ما زال يعاني و يعاني حيث كما سمعنا في وسائل الاعلام ان السيد الجعفري في زيارته الاخيرة الى ايران قام باتفاقية مد الانابيب الى ايران و بموجب الاتفاق يقوم العراق بضخ نفط خام وفي المقابل يحصل على بنزين ايراني مليء بالرصاص ويضر بالبيئة وكل الاقتصاديين والخبراء في مجال الثروة النفطية يعرفون النفط الخام العراقي من اجود النفوط و له مشتقات تزيد على 150 من ضمنها البنزين.
فان التفريط في الثروة العراقية في هذه الظروف الصعبة التي يعاني منها المواطن العراقي سيكون كارثياً على الحكومة العراقية في المستقبل.
ان النظام الايراني كان شريكاً رئيسياً للنظام السابق في تهريب النفط العراقي ابان الحصار وكان نظام صدام يستفيد من تلك العوائد لتدمير الشعب العراقي و القضاء على انتفاضته و اليوم كذلك اصبحت ايران تعقد اتفاقيات على حساب الشعب العراقي و تسرق نفطه كما سرقت نفط الاهواز على مدى الثمانين عاما المنصرمة والشعب الاهوازي يعاني الفقر والعوز والحرمان.
فكيف يساعدكم و يحترمكم الايرانيون وهم اذاقوا اخوانكم في الاهواز الهوان ولم يسمحوا لهم حتى بتسمية ابنائهم بأسماء عربية او الدراسة بلغة عربية التي هي لغة الاسلام واليوم يطالبون بقومية ولغة فارسية في العراق واعجبا عش رجباً ترى عجبا

منقول

123
30-08-05, 08:01 PM
المؤثرات الإيرانية في السياسة العراقية؟

داود البصري
كعادتي ، في الصراحة المطلقة والموجعة والمباشرة فإنني اليوم أبدأ مقالي بتذكر عبارة آخر والي للأمويين في (خراسان) وهو (نصر بن سيار) وكانت جملة تحذيرية بليغة يحذرهم فيه من نهاية أمرهم وغروب شمسهم، ومحذرا من وقوع الفتنة وحيث قال: {أرى تحت الرماد وميض نار يوشك أن يكون لها ضراما }!! وقد إختتم تحذيره بقوله: إن الهدف هو هلاك العرب!!.
وإشكالية العلاقات الإيرانية المتداخلة مع العراق الجديد هي إشكالية عويصة ومعقدة ومتداخلة وتثير كل عوامل العجب والتعجب؟ فليس سرا معرفة حقيقة أن الكثير من الظواهر السلبية السائدة والمتفشية في عراق اليوم تقف خلفها الأجهزة الإيرانية ؟ وهي الحقيقة التي أكدتها وألحت على تأكيدها الحكومة العراقية السابقة برئاسة الدكتور أياد علاوي! وحملات وجمل التهم المباشرة والصريحة التي كان يطلقها وزير الدفاع العراقي الأسبق الأخ حازم الشعلان شهيرة وموثقة وقاسية وصريحة ومباشرة ، فمنذ إنهيار وتلاشي النظام الصدامي وإيران كانت تعمل حثيثا على إستغلال حالة الفراغ الأمني و تمكنت تحت أشكال وصيغ مختلفة من الهيمنة والتمدد وشراء الأنصار و دعم الموالين وتسريب عملائها ورجالها بين صفوف المليشيات الدينية والطائفية التي نبتت كالفطر السام مشوهة كل تفاصيل وصور الحياة العراقية؟ حتى جعلت من الجنوب العراقي في ظل سياسة الخبث والتغاضي البريطانية الماكرة بمثابة محمية إيرانية!! نعم .. لقد وجدت في البصرة (أهواز) أخرى؟ وشاهدت عظم ودرجة التدمير والسحق والإبتزاز السياسي التي تمارسه الجماعات والعصابات الطائفية هناك في ممارساتها المدمرة لمستقبل التعايش السلمي الأهلي والطائفي، وفي تخريبها العبثي لصيغة التعامل الحضاري التي درج عليها البصريون؟ لقد ترعرعت الجماعات والمليشيات الطائفية عبر الدعم الإيراني المباشر وأمام أنظار وتحت أسماع الحكومة العراقية بل بمباركة بعض أطرافها، وأسماء جماعات من طراز (حزب الله) و(ثأر الله) و(منتدى الولاية) و(سيد الشهداء) و(جماعة الفضلاء). و(الفضيلة)..!! وغيرها من العناوين ذات المسوح الدينية والدلالات الطائفية قد فرضت سطوتها على الواقع الحياتي في الجنوب العراقي هذا غير نمو (عصابة مقتدى الصدر) وجماعات الدعوة الإسلامية، والدعوة ( تنظيم العراق)! وجماعة المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق والذي كان ولازال في رأيي منظمة إيرانية بحتة تخضع لتوجيه السلطات الإيرانية رغم أنها تحكم العراق اليوم؟ ولها ثقلها الملموس في واقع السياسة العراقية شئنا أم أبينا؟ ولعل تذكر ثلاثة أحداث مهمة عاشها العراق مؤخرا يؤكد إستمرارية تبعية عناصر المعارضة العراقية السابقة للنفوذ والهيمنة بل وللضغوط الإيرانية المباشرة والعمل الحثيث لخدمة السياسة الإيرانية:

الملف الأول: القرار رقم واحد للدكتور إبراهيم الجعفري (رئيس الوزراء)!.
فبعد زيارة وزير الخارجية الإيراني ( كمال خرازي ) الأخيرة لبغداد ، أصدر رئيس الوزراء العراقي السيد د. إبراهيم الجعفري قراره المرقم ب ( 1 ) في 22 مايو المنصرم ينص فيه على إطلاق سراح جميع المسجونين الإيرانيين في العراق دون مساءلتهم عن جرمهم ! بدعوى إنهم مجرد زوار للعتبات المقدسة!! وهي الحجة التي تتسلل من خلالها العديد من العناصر الإيرانية والأفغانية والباكستانية ( الأصولية ) للعراق ؟ ولا أدري لماذا لا يسلكون الطريق الطبيعي للزيارة الدينية من خلال الضوابط القانونية ؟وهو قرار وزاري مؤسف ويستهين بالإرادة الشعبية العراقية ، وتم بشكل فردي ودون عرضه على الجمعية الوطنية العراقية المنتخبة رغم أنه ذو خلفيات أمنية على صعيد حماية الجبهة الداخلية والشعب العراقي من العصابات الإرهابية التي تسرح وتمرح، ومن شبكات تهريب المخدرات والدعارة التي تقف خلفها إيران مهما بالغ اللوبي الإيراني في العراق والمتمركز في مفاصل السلطة في نفيه!! إنه قرار ينم عن تبعية مؤسفة لإيران وعن إستهانة فظيعة بالرأي العام العراقي؟ فإيران ذاتها ظلت لسنوات طوال تحتفظ بالعديد من أسرى الحرب العراقيين وتمارس المساومة المريضة على ملفات إنسانية عالقة ، وإيران ودبلوماسيتها ظلت تمارس سياسة الإبتزاز في سرقة الطائرات العراقية التي هربها النظام البائد لها عشية حرب (عاصفة الصحراء) 1991! وهي أملاك الشعب العراقي وليس ملكا لصدام وعصابته؟ وإيران عارضت حرب إسقاط صدام رسميا وعلنيا ومارست المضايقات ضد المعارضة العراقية بل أن الجعفري ذاته كان أحد ضحاياها في إطار الحملة الإيرانية الرسمية ضد حزب الدعوة العراقي منتصف الثمانينيات من القرن الماضي؟ وإيران لها دور مهم في تخريب الحالة الداخلية في العراق ، ومع ذلك تكافأ ويكافأ رجال مخابراتها الذين دخلوا البلد للتخريب بحجة الزيارة ليطلق سراحهم دون مساءلة ؟ ماذا يمكن أن نسمي هذا القرار الجعفري؟ وأين رجال القانون في العراق؟ وأين المعارضة في المجلس الوطني التشريعي المنتخب؟ وأين النخب العراقية المثقفة الحرة الحريصة على دماء العراقيين ومصالحهم؟ وما هذه (الأريحية) في التعاطي مع ملفات التخريب الإيرانية؟ إنها مجرد تساؤلات مشروعة في زمن الديمقراطية العراقية المفترض!

الملف الثاني: تصريحات وكيل وزارة الخارجية العراقي حول حق إيران في التعويض!!!.
أما مرافعات وكيل الخارجية العراقية السيد حامد البياتي ( من المجلس الأعلى للثورة الإسلامية) حول حق إيران في تسلم تعويضات الحرب الإيرانية / العراقية والتي حددها ب100 مليار دولار أمريكي! رغم ظروف العراق الإقتصادية والمالية الصعبة فهي تثير الأسى والعجب على حماسة المسؤولين العراقيين (المفترضين) وحماقتهم السقيمة في الدفاع عن المصالح الإيرانية بشكل محموم ومريض وغير طبيعي ، فلقد أكد السيد الوكيل على حق إيران الطبيعي في المطالبة وتسلم التعويضات وهي بالمليارات دون أن يطالب بإطفاء أو إلغاء أو تخفيض تلك الديون أسوة بما فعلته العديد من الدول الدائنة للعراق؟ ومسؤولية الحرب الإيرانية هي مسؤولية مشتركة فقد عانى من آثامها وجرائمها شعبي العراق وإيران وأجهزت على موارد وإمكانيات البلدين، والشعب العراقي برمته غير مسؤول عن تلك الحرب التي كان أول ضحاياها هو الشباب العراقي وبالتالي فإن مسألة التعويضات كان يمكن أن تكون خاضعة للتفاوض الطويل والصعب بين البلدين وبما يحفظ مصالح جميع الأطراف المتضررة! أما أن يأتي السيد حامد البياتي وبتصريحاته ( الفهلوية ) ويدافع عن المنطلقات والمطالبات الإيرانية فهذا يجعله وكيلا للخارجية الإيرانية وليس العراقية!! ويجعل ولائه للولي الإيراني الفقيه وليس للشعب العراقي! رغم أن من عينه في منصبه الرفيع بعد التشرد في لندن ليس الولي الإيراني الفقيه! بل الحاكم الأميركي الأسبق بول بريمر!! ومع ذلك فما زال هوى وكيل خارجيتنا (المحروس) إيرانيا حتى النخاع!! وهذه من عجائب وغرائب الزمن العراقي الجديد! وهنيئا لإيران بوزارة الخارجية العراقية المحروسة!.

الملف الثالث: نقل ضريح الخميني للنجف؟.
وفي سابقة لم تحدث ولا أظنها ستحدث، أعلنت بعض المصادر الخبرية في العراق وقد (لا يكون الخبر صحيحا)! عن لقاء وتجمع بعض الجماعات الإسلامية العراقية بالذكرى السنوية لرحيل الإمام الخميني في مدينة النجف! والتي أعربت عن أسفها العميق لعدم رؤية الخميني لمدينة النجف وهي محررة!! (ترى من حررها؟) أليس من يسمونه (الشيطان الأكبر)! وهي التسمية التي أطلقها الخميني على الولايات المتحدة؟ بل والأخطر عن نية هذه الجماعات ورغبتها بنقل ( ضريح الخميني ) ورفاته من جنوب العاصمة الإيرانية ( طهران ) لتدفن في النجف!! في خطوة غريبة وغير مفهومة وتتقاطع مع خيارات الشعب الإيراني ، فالخميني زعيم ديني وسياسي إيراني محض وضريحه الضخم في ( طهران ) بقبابه الذهبية ونقوشه الصفوية والمتشابه مع أضرحة أئمة الشيعة ، والطقوس التقديسية والمغالية التي بات الإيرانيون يمارسونها هناك!! لا يمكن أن يبنى ما يضاهيه في العراق لأسباب عديدة ؟ ثم أن ذلك الضريح قد تحول لمعلمة سياحية دينية إيرانية مهمة لن يتنازل عنها الإيرانيون لأنه رمز قومي إيراني قبل أن يكون رمزا دينيا أو مذهبيا للشيعة ! ونفاق بعض الجماعات الشيعية العراقية ومزايدتهم الساذجة إنما هي مؤشر على رؤى وخيارات غير واقعية ولا طعم لها! لأن العراق ليس بحاجة للمزيد من المشاكل أو لزيادة تدفق الزوار الإيرانيين بدعوى ( زيارة إمامهم السابق )! هذا إن وافقت السلطات الإيرانية على مسألة نقل الضريح ؟ وهي قضية مستحيلة بالمطلق ولن تتحقق على الإطلاق؟ ثم أن العراق ليس بحاجة ( لمسمار جحا) جديد! وأعتقد إن مشاكل العراق العويصة أكبر كثيرا من توفير قبر ومرقد ضخم وبديل للولي الفقيه الإيراني الراحل؟ إنه زمن الموت العراقي الشامل الذي جعل من القبور في العراق من اكثر الأشياء توفرا ؟ فقليلا من العقل يا دعاة الإسلام الطائفي الجديد .. وحاولوا الإهتمام بمشاكل شعبكم المسحوق بدلا من متابعة أجساد الموتى وتقديسها!!، وكما أسلفت فإنه لم تتضح مصداقية ذلك الخبر حتى الآن (والذي نشر في صحيفة عراقية ودولية )! ولكنني أعلق على ظاهرة تصاعد الولاء من بعض الجماعات الشيعية لإيران وكما تجسدها بعض التحركات الميدانية والتصريحات العلنية ! ...فلا حول ولا قوة إلا بالله.
لقد بينت جميع المؤشرات السابقة واللاحقة على فشل السياسيين العراقيين الحاليين في التميز بالوطنية العراقية المطلوبة وبات تلمس الحلول الخرافية أو التطلع لرضا الجانب الإيراني هو الهدف المقدس لهم رغم الجعجعة الإعلامية المعاكسة لتلكم التوجهات ، كما تبين بشكل واضح وصريح فشل السياسي العراقي الحالي في التخلص من إرتهانات ووشائج و عقد الماضي في التبعية والولاء! إنها مسألة خطيرة في وضع عراقي خطير! وهي مشكلة عظمى في ملف عراقي متورم بالمشاكل المتراكمة

123
30-08-05, 08:05 PM
مشروع قيام دولة النجف مشابه لدولة الفاتيكان

--------------------------------------------------------------------------------

مقال كتبه صاحب مشروع دولة النجف الرافضي محمد سعيد الطريحي

هذا يطرح سؤال السيستاني يريدون ان يكون رئيس دولة وهو فارسي والائمة عرب وليسوا ملك للشيعة ولذلك اذا كان هكذا مشروع فالسنة هم من يجب ان يتولوها لانهم عرب واقرب نسبا للائمة وكذلك ائمة آل البيت ليس ملك للشيعة لايستطيع ان يزايد المجوس حب السنةلأهل البيت وهذا سيثير صراع بين السنة والشيعة مثل هكذا مشروع سيكون العرب السنة هم أحق به وليس الفرس المجوس .
=========


إذا غاب السيستاني!


محمد سعيد الطريحي

السيستاني.. ثالث عمائم الشيعة الكبرى في عالم اليوم بعد موسى الصدر وروح الله الخميني، وميزة السيستاني انه بزَّهم في الزعامة وثنيت له الوسادة في المرجعية العالمية حتى بلغ من يأتمر بأمره ويرجع اليه في الفتيا والتقليد قرابة 200 مليون من الشيعة الذين يوجد اكثرهم في آسيا وافريقيا واوروبا، ولهم جاليات نشطة في اكثر عواصم القرية الكونية المتمدنة، وبمعنى آخر فان نفوذه يمتد الى كل تلك الامكنة التي يقطن فيها اتباعه، ولم يتفق لمرجع شيعي قبله ان بلغ رتبته في الشهرة، كما بلغها السيستاني نظرا لتقدم نظام الاتصالات والتكنولوجيا الرقمية، اضافة الى الظروف السياسية التي أحاطت بشخصيته بعد سقوط النظام الصدامي في 9/4/2003 فقبل هذا التاريخ لم يكن أحد من خارج الشيعيين مَنْ يعرف باسم السيستاني، ولما قام كاتب هذه السطور بنشر أول صورة للسيستاني على غلاف مجلته (الموسم) اوائل عام 1993 قُوبل بحنق من المعممين الذين توهموا بان مدرسة (النجف) الفكرية قد انتهى دورها بوفاة ابي القاسم الخوئي استاذ السيستاني ومحل ثقته، ورأوا في نشر صورة السيستاني دعاية مضادّة لدور مدينة (قم) الايرانية ومراجع ولاية الفقيه وما دروا أن هذا ديدن المرجعيات التقليدية الكبرى لدى الشيعة تزحف لمن لا يتشبث بها طيّعة منقادة، وحال السيستاني في ذلك كما يقول القائل:

اتته الزعامة منقادة

اليه تجرر أذيالها

فلم تك تصلحُ إلاّ له

ولم يكُ يصلحُ إلاّ لها

نعم.. لقد تعزز دور (قم) فعلا طيلة ربع قرن من الزمان، وازدهرت حوزاتها الدينية ازدهاراً كبيرا لم تشهد (النجف) نفسها عبر تاريخها المعاصر، لكن أعين الشيعة بقيت شاخصة الى مثوى اول الائمة صاحب السيف والبيان في (النجف) منتظرة اللحظة المناسبة لانفكاكها من طاغوت البعث الذي ارهقها وقتل وشرَّد خيرة علمائها وتسلط على مقدراتها طيلة 35 من السنين العجاف.

وهكذا حان الوقت لانطلاقتها من جديد بعد سقوط صدام، فهبَّ الشيعة من كل حدب وصوب نحو مدينتهم (الاقدس) والتفوا حول السيستاني قائدا روحيا ونائبا عن الإمام المهدي المنتظر وبلغ مؤيدوه في ايران نفسها نسبة تجاوزت 70% وتنامى تأثير السيستاني حتى ان نواباً في مجلس الشورى الايراني طلبوا رأيه في بعض ما اختلفوا فيه على مرأى ومسمع من حكومة ولاية الفقيه!

فأوقعوا (المرشدية) الايرانية في احراج لم تكن تتوقعه.

ولم يكن يمر يوم حتى يُذكر السيستاني في أهم وسائل الاعلام العالمية وبهذا تفخمت شهرته وكبر دوره وقوي مركزه، فعقد غالبية الشيعة على وجوده مستقبلهم (الغامض) وخاصة في العراق، حيث تعيش المجموعة العربية الشيعية الأهم تاريخياً فهم بقايا الاسلاف الذين انطلق منهم التشيع الى رحاب الله الواسعة ببساطته العربية وتركيبته العلوية المثالية الاولى.

وبهذا راهن شيعة العراق وبجميع اطيافهم ومنذ بداية سقوط النظام على وجود السيستاني كصمام أمان يقيهم شر الازمات التي باتت تعصف بعراق اليوم عصف الرياح الهوج بالهشيم المتناثر، وصاروا ينظرون اليه بصورة المنقذ الاعظم لكل ما ينتابهم من قلق حقيقي حول المستقبل (المجهول)، ومنذ بداية السقوط تحركت جحافل القبائل الشيعية في الفرات الاوسط فأحاطت بداره في نيسان 2003 احاطة السوار بالمعصم لحمايته واشعاره بالتفافه حوله فصرفها بسلام مؤثرا بقاءه في داره المتواضعة دون حرس او جرس، فزاد في نظرهم هيبة وقوة وألمعية، ولم تكن تجرؤ حتى قوات مقتدى الصدر الضاربة في (النجف) حينذاك الاقتراب منه، بل كان موقفها التهيب والانتظار، لا سيما بعد مقتل عبدالمجيد الخوئي على بُعد عشرات الامتار من منزله وما تبع ذلك من إحنٍ تجددت وفتن تلا قحت، وفي غفلة من الزمن فارق السيستاني مدينة النجف للمرة الاولى بعد حوالي نصف قرن من اقامته فيها قاصداً جاليات لندن للعلاج، وما ان حطت قدماه خارج اسوار النجف حتى شبّت معركة شرسة بين حكومة اياد علاوي وبين جيش المهدي في صيف 2004 وبعد نحو ثلاثة اسابيع عاد السيستاني من مشفاه اللندني (عودة دراماتيكية بدأها بالكويت فالبصرة فالنجف بمسيرة مليونية حاشدة) فانطفأت بعودته حرائق تلك الحرب الضروس وهدأت الفتنة التي كادت تعصف بالمدينة المقدسة.

وبعد ايام قليلة من عودته جدد دعوته لانتخابات حرة ونزيهة، وكان هو السبب المباشر لقيام الائتلاف الشيعي بأطرافه المختلفة ايديولوجيا وفكريا وكانت تلك فرصة نادرة لجميع الاحزاب والقوى الشيعية للملمة صفوفها والالتفاف أو (اللف) حول السيستاني باستغلال اسمه ومركزه الروحي، ولولا ذلك لما ربحت بعض الاحزاب الحاكمة اليوم الا نسبة ضئيلة من المقاعد، والمعتقد في الشارع العراقي كافة ان اسم السيستاني بات منذ ذلك اليوم ماركة (غير مسجلة) اذْ استغلتها بعض الزعامات الشيعية بمناسبة او بغيرها من اجل كسب الجماهير المسحوقة في المحن والازمات، وهنا مكمن الداء فالسيستاني كما هو شأن رموز المرجعية التقليدية من اسلافه كأبي الحسن الاصفهاني، وحسين البروجردي، ومحسن الحكيم الطباطبائي، وامثالهم يختزلون في شخوصهم كل شيء يتعلق بمهام المرجعية ويقومون بها دفعة واحدة، واذا كان من اليسير في الماضي القيام بهذا الدور، حيث انه يقتصر على الجانب الفتوائي فيجب اعادة النظر في ذلك بحيث يجب ان يتزامن تنفيذ تلك المهام على لجان متخصصة ترتبط بالمرجع وتعمل وفقا للتطور الذي يشهده زماننا المتغير بين لحظة واخرى، اذ تعدَّت مهام المرجع الى واجبات كبرى لها صلة بالسياسة والاقتصاد والاعلام.. إلخ، وكان يجب عليه ان يعتمد ناطقا باسمه له حنكة الشيوخ ومكر الساسة ودربة رجال الاعلام يُعلن عن آرائه ويفصح عن افكاره ومواقفه، وبهذا يقطع الفرصة على (البعض) ممن هب ودبّ ممن يحملون صفة (الوكيل) عنه وهم بالمئات من المعممين الذين يصولون ويجولون، ويصرحون بما يشتهون، «واكثرهم للحق كارهون».

وهذه احدى النقاط التي عالجناها في مشروع «النجف» الطموح الذي قدمناه كاقتراح الى الامين العام للامم المتحدة ويهدف لاقامة مؤسسة شيعية داخل كيان الدولة العراقية، لها خصوصية «الفاتيكان» في الجانب القانوني والسلطة المعنوية.

وكان لي شرف عرض المشروع ذاته على الامام السيستاني في يوم الجمعة الثاني عشر من اغسطس الجاري سنة 2005 بمنزله في «النجف الاشرف» ففاجأني باطلاعه عليه في نسخة استُخرجت بداره في شبكة الانترنت، وكان رده ايجابيا على ما ورد في المشروع من افكار، وأوعدني بقراءة النص ثانية واوعز الى السيد حامد الخفاف (ممثله في لبنان) الذي حضر اجتماعنا بأن يضع كتابنا «دولة النجف» على رفّ قريب منه ليتسنى له قراءته بتمعن كما قال.

لقد كان لقائي بالمرجع الأعلى فرصة تاريخية فقد أعدت التعرف عليه بعد لقاءات متفرقة قصيرة في بدايات سنة 1971 عندما كان يقوم برياضة المشي على الضفة اليمنى من فرات الكوفة، حيث اعتاد ان يسير على ضفاف الفرات تحت افياء أشجار النخيل و(الكالبتوس) الممتدة من جسر الكوفة حتى آخر الكورنيش، وقد ذكّرته بذلك فصحح لي انه كان يقوم بذلك للتأمل والتفكير.

وقد تنقلنا في الحديث من الهم العراقي الى وضع المسلمين في اوروبا، وفي هولندا خاصة فقدمت له عرضا عن عملنا في مجموعة الاتصال الاسلامية (CGI) وهي من اكبر المجموعات الاسلامية المعترف بها داخل كيان المملكة الهولندية وتطرق بنا الحديث لتعاوننا كشيعة هولنديين مع السنّة الهولنديين من اجل قضايا المسلمين المشتركة في بلادنا فبارك هذا التعاون وشدد على ضرورة الالتزام المطلق بجميع القوانين والانظمة الهولندية، وان يستمر تعاوننا مع السنّة مؤازرا خطوتنا بقول فحواه «ان اهل السنّة اخواننا في الدين، وشركاؤنا في الصهر، واشقاؤنا في النسب، وجيراننا في الدار، ويدنا على العدو» وأوصانا بأن يبحث الجميع عن مواطن الاتفاق والمصلحة المشتركة.

ثم تقدمت اليه بآخر كتبي المطبوعة الموسوم بـ«ملوك حيدر آباد» وهنا انبرى للحديث عن حال المسلمين في الهند وتطرق لتاريخهم ومآثرهم في الماضي واسترسل في الحديث مطولا ليشعر محدثه بالاطلاع على أدق التفاصيل، وقد أبدى فعلا معرفة ممتازة بالنظام السياسي الحالي في الهند ثم تكلم عن المملكة المغولية وجهود الامبراطور اكبر في بنائها، وبحث في موضوع (الدين الالهي) المنسوب اليه، ولم يكن يخلو حديثه من اقتناص أمور ظريفة يرويها بلهجة تنمّ عن الصراحة المنبئة بالثقة والاطمئنان بضيوفه، وكنت استمع له اكثر مما استمع اليّ، وفيما هو في غمرة الحديث كنت ألمح مرافقه وحامل ختمه محمد حسن الانصاري، وهو جالس بجانبه، ملازماً للصمت طيلة الوقت وفيما نحن في نهاية الحديث دخل ولده السيد محمد رضا وبقى واقفا طيلة ما تبقى من الاربعين دقيقة في مقابلة والده، التي غمرتني بالسعادة وملأتني اعجابا بالرجل وبساطته وزهده وعلمه وسعة اطلاعه وتفتحه على قضايا عصره.

وعلى ما يبدو لي بأن المرض (اللندني) قد أخذ مأخذه من مضيفي وترك في سيماه امارات التعب، وهذا ما يثير في نفسي كوامن الخوف من المستقبل (المجهول) الذي سيخلفه غياب السيستاني (بعد عمر طويل) فالفراغ الذي سيحدث لا يمكن ان يُسدّ مسده وسيطول أمده اذ لا يمكن ان يقاس غيابه (لا سمح الله) بغياب المراجع الذين سبقوه، حيث لا أحد من المراجع الحاليين قادر على سدّ هذه الثلمة لو حصلت، سواء الموجود في (النجف الاشرف) منهم اليوم على قلتهم ومحدودية امكاناتهم وتدني، ولا من هو في (قم) وفي مقدمتهم الميرزا جواد التبريزي، وهذا مع امتلاكه عددا من المقلدين في دول الخليج فلا هو ولا غيره لديه الكاريزما السيستانية، ومن يدري لعل الحظ يحالف أحد فضلاء النجف الكبار من خريجي قم كالشيخ محمد هادي آل الشيخ راضي والشيخ مرتضى الايرواني والشيخ حسن الجواهري.

فيكون لأحدهم شأن أي شأن، ولكن حتى يتبلور مشروع أحدهم فهم بحاجة الى مزيد من الوقت، بل حتى يجمع رأي الشيعة على زعامة جديدة فالامر يحتاج الى سنوات، واخطر ما في سنوات الفراغ هذه ان يفلت زمام الامور في العراق فالشيعة هنا خرجوا من القمقم ولن يعودوا اليه، وقد جمعتهم زعامة السيستاني في وقت محظوظ من الزمن، والزمن لا يعود الى الوراء والدنيا تتطور وسفينة العراق تتقاذفها أمواه مختلفة ألوانها، وهوية الشيعة في مهبّ الريح وزعاماتهم السياسية اليوم على المحكّ ومن فاز منهم في الانتخابات لم يحقق لهم ما كانوا يرجونه من الاستقرار والرفاه، فالنقمة عامة على الحكومة، ونواب قائمة الائتلاف «المؤمنون جدا» ائتلفوا مع القوائم الاخرى في الجمعية الوطنية وشرعوا لأنفسهم منحة قدرها 50 ألف دولار وصوتوا عليها بالاجماع واستلموها رغم تحريم السيستاني لذلك فخالفوا بذلك رأيه في حياته واستهوتهم الدنيا وغرّتهم الاموال، في الوقت الذي يعيش الشعب في ضنك وضيق ويدعى عليه بالويل والثبور، ويعاني من الارهاب والتقتيل فلا هم وفوا للشعب بما وعدوا به ولا السيستاني ولا ربّ السيستاني راضٍ عنهم.

السيستاني لم يمت بعد حتى استأثر من قاموا باسمه بالزعامة والمال، فكيف اذا غاب السيستاني وخابت الاماني؟.. فالله اللّه في العراق وفي دماء العراقيين.

انها الفوضى المرتقبة ـ لا سمح الله ـ اللهم احفظ العراق، اللهم احفظ العراق.

بغداد

[email protected]


(رئيس البرلمان الشيعي الهولندي OSV)


http://www.alqabas.com.kw/writersar...ls.php?aid=7672

قصي
01-09-05, 04:50 AM
موقع امريكي يوثق تورط اليهود في العراق


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=43323&highlight=%DD%ED%E1%E3

123
06-09-05, 12:47 PM
http://www.middle-east-online.com/pictures/biga/_32792_iraq_children-15-8-2005.jpg

طفلة عراقية تدخن، واخر يستنشق مواد صمغية مخدرة في شوارع بغداد

أطفال العراق الجديد وتجارة الجنس البغيضة

تقرير دولي تشارك فيه الامم المتحدة يكشف ازدهار تجارة الجنس مع الاطفال مع انسداد الافاق وتردي الامن.

ميدل ايست اونلاين
بقلم: ياسر سعد

أصدرت الشبكة الموحدة للإعلام الاقليمي حول الشؤون الانسانية والتي تعمل بالتعاون مع الامم المتحدة تقريرا حول ظاهرة الاستغلال الجنسي للاطفال في العراق الامريكي الجديد.

وحسب التقرير فإن مئات العائلات العراقية وجدت في تجارة جنس الشذوذ لدى الاطفال مورد معيشة لها في ظل انسداد الآفاق وتردي الوضع الامني بالعراق.

ويروي التقرير قصة عراقية يسميها ام زكريا والتي اقعد المرض زوجها عن العمل وهي لا ترى عيبا في أن تسلم ابنيها البالغين من العمر 13 و14 عاما الى عصابة تتاجر في ميدان جنس الاطفال داخل العراق، معتبرة أنها قدمت لها خدمة وانها فخورة بولديها.

وتقول ام زكريا "نحن عائلة فقيرة ولم يعد بإمكان زوجي العمل. وقبل ثلاثة اشهر جاء ابوالاولاد – زعيم عصابة تعمل في هذا الميدان- الى منزلي، وعرض علينا اموالا اذا سمحنا لولدينا بالعمل معه.. وشكرا له..فاليوم اصبح لدينا دخل جيد".

واردفت "لربما يجد الناس في الامر مفاجئة ولكن على الاقل يمكننا ان نأكل وانا فخورة بهما".

ويستعرض التقرير حالات متباينة ويلتقي باطفال يُستغلون جنسيا بعضهم يعمل برضاء اهله وبعضهم يخشى القتل على يد الاب او الاقارب اذا ما عرفوا بوضعيته وحالته.

كما يشير التقرير لبعض الاطفال والذين يرغمون على بيع اجسامهم لطلاب المتعة الحرام. كما يتحدث عن عائلات عراقية منعت اطفالها من الذهاب الى المدارس خوفا من السقوط في حبائل عصابات الجنس الاجرامية.

وينقل التقرير مقابلة مع زعيم بارز لواحدة من تلك العصابات والتي لا يجد حرجا من التصريح بطبيعة عمله معتبرا ان ما تقدمه عصابته عملا مثل بقية الاعمال.

وكانت دراسة أممية سابقة قد أشارت الى ان ربع اطفال العراق يعانون من لون من ألوان سوء التغذية فيما يصارع عشر اطفال العراق شكلا من اشكال الجوع.

من ناحية اخرى اعلنت المنظمة الدولية لمراقبة تهريب المخدرات يوم الثاني عشر من شهر ايار الماضي في مقر الامم المتحدة في فيينا بان العراق على وشك ان يصبح محطة انتقالية (ترازيت) لنقل الهيرويين المصنع في افغانستان الي اوروبا عبر ايران.

العراق الامريكي الجديد الديمقراطي الفيدرالي والذي يتلقى فيه المرتزقة القادمون من مشارق الارض ومغاربها ما يربوا على الف دولار يوميا لقاء قيامهم بمهام امنية استدعتها الاحوال الناتجة عن الاحتلال، فيما تتوالى التقارير عن فساد اداري ونهب منظم يأتي على الاخضر واليابس في العراق الذبيح والذي اصبح قبلة وملاذ المجرمين والعصابات والقتلة ومروجي المخدرات.

الامر المثير للعجب والتعجب والاسى هو في ندرة، ان لم نقل انعدام، الاصوات المهتمة او المبالية بمعاناة اطفال العراق ان كان من السياسيين او من المراجع المهادنة للاحتلال.

الاحزاب القادمة على دبابات الاحتلال تحمل هموما هي ابعد ما تكون عن هموم المواطن العراقي المطحون، بعضها اجندته وبوصلته خارجية يتحرك بالريموت كونترول عابر للحدود من جميع الجهات وعلى الاخص الجانب الشرقي.

فها هو عبد العزيز الحكيم يدعوا لاعطاء ايران مئة مليار دولار كتعويضات فيما يجبر الجوع والفاقة الام العراقية على ان تبيع ابنائها في سوق النخاسة.

وهاهو الجعفري يطلق التصريحات المادحة للموقف الكويتي بعد الازمة الحدودية معها، معترفا بالجميل والايدي البيضاء للحكومة الكويتية والتي تتلقى بشره عجيب ونهم غريب التعويضات العراقية بملياراتها وتتقدم الى الامم المتحدة بطلبات جديدة لتعويضات فلكية اضافية جراء الاضرار البئيية والتي سببها احتلال العراق للكويت، على الرغم من العراق الان محتل ومنذ اكثر من عامين احتلالا غير مشروع دمره ارضا وانسانا وبيئة وصحة وصناعة وبنية تحتية ساهمت فيه الكويت الرسمية مساهمة فعالة.

فيما الجوع والقهر والتجهيل والاذلال يُنشر في العراق وينتشر انتشار النار في الهشيم.

كنت انتظر من المراجع العراقية وعلى رأسها السيستاني ان يتكلم عن معاناة العراقيين، عن التعذيب والاهانات التي مستهم وما تزال في ابوغريب وبوكا والمعتقلات ما علمنا منها وما لم نعلم.

كنت انتظر من القادة الروحانيين ان يحتجوا على الحال الذي اوصل الاحتلال واذنابه العراقيين اليه من القهر والجوع الى حد اصبحت الام تبيع اجسام واعراض اولادها حتى توقف زحف الجوع الكافر.

المراجع المهادنة للاحتلال تخرج علينا بفتاوي تدفع الناس فيها الى الانتخابات على الاجندة الامريكية ولتطلب من الناس الاقتصاد في الكهرباء ثم لتبارك الفدرالية او بلغة اوضح تقسيم العراق وتفتيته.

قصي
20-09-05, 06:04 PM
مسؤول: العراق يخسر 10 مليار دولار نتيجة الفساد المالي



MENAFN - 19/09/2005

(MENAFN) أعلن نائب رئيس الجمعية الوطنية العراقية مؤخرا أن خسائر البلاد نتيجة الفساد المالي والإداري تقدر بنحو 10 مليار دولار.

ومن جانبه بين رئيس لجنة النزاهة في الجمعية بأن الفساد أخطر من الإرهاب، لافتا إلى عقود لوزارة الدفاع العراقية في عهد الوزارة السابقة مع شركة تدعى العين الجارية لشراء 24 طائرة بمبلغ 226 مليوناً و800 ألف دولار والتي لم يتم تنفيذها أو التحقق إلى أين ذهبت المبالغ. وأوضح المسؤول أن لجنة مختصة شكلت لهذا الغرض وقامت بزيارة بولندا للوقوف على خطوات تنفيذ العقد على أساس أن الطائرات موجودة هناك، فوجدت فقط 4 طائرات قديمة، سنة الصنع 1978، فيما توجد الطائرات العشرون في دولة أخرى تم التأكد من أنها عبارة عن أشلاء.

وأضاف المسؤول أن رفضت العقد إذ مازالت الحكومة تحاول استرداد المبلغ الذي دفع بكامله إلى شركة العين الجارية.


http://www.menafn.com/arabic/qn_news_story_s.asp?StoryId=107621

قصي
21-09-05, 12:41 PM
القاء القبض على الجواسيس البريطانيين متنكرين بملابس عربية مستقلين سيارة مدنية كانوا يحاولون زرع متفجرات

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=44496

قصي
26-09-05, 02:10 AM
قصة اعتقال الجاسوسين البريطانيين في البصرة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=349189

123
27-09-05, 05:05 AM
كاتب أمريكي الشيعة سيدفعون بميليشياتهم لقتل السنة بمساعدة امريكا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=297163#post297163

المهدي بوصالح
28-09-05, 01:55 AM
ما شاء الله عليك اخي الحبيب على هذه الموسوعة ، فبارك الله فيك وجزاك الله عنا خير الجزاء

ابوعامر
01-10-05, 03:24 AM
والرافضه كما وصفهم القحطانى فى نونيته رحمه الله
إن الروافض شر من وطىء الحصى *** من كل إنس ناطق أو جان
مدحوا النبى و خونوا أصحابه *** و رمهموا بالظلم و العدوان
حبوا قرابته و سبوا صحبه *** جدلان عند الله منتقضان
فكأنما آل النبى و صحبه *** روح يضم جميعها جسدان


فمعروف عن الرافضه انهم اهل خيانه وخذلان ومكروخديعه يوالون الكفار ويعادون اهل الاسلام....

وكما قال شيخ الاسلام -رحمه الله -مبيناً عداوتهم للمسلمين :

مظاهرتهم الكفار على اهل الإسلام :


(( ومن العجب من هؤلاء الرافضة أنهم يدعون تعظيم ال محمد عليه أفضل الصلاة والسلام

وهم سعوا في مجىء التتر الكفار إلى بغداد دار الخلافة حتى قتلت الكفار من المسلمين مالا يحصيه إلا الله

تعالى من بني هاشم وغيرهم وقتلوا بجهات بغداد ألف ألف وثمانمئة ألف ونيفا وسبعين ألفا وقتلوا الخليفة

العباسي وسبوا النساء الهاشميات وصبيان الهاشميين)) ( 5/592)

وقال:

(( و لهذا كان الرافضة من اعظم الأسباب في دخول الترك الكفار إلى بلاد الإسلام و أما قصة الوزير

ابن العلقمي و غيره كالنصير الطوسي مع الكفار و ممالأتهم على المسلمين فقد عرفها الخاصة والعامة ))

( 7/414)
وقال:

(( حتى قيل لبعض شيوخ الرافضة إذا جاء الكفار إلى بلادنا فقتلوا النفوس وسبوا الحريم وأخذوا

الأموال هل نقاتلهم فقال لا المذهب أنا لا نغزو إلا مع المعصوم فقال ذلك المستفتى مع عاميته

والله إن هذا لمذهب نجس )) ( 6/118)

وقال:

(( فالرافضة أدخل منهم في ذلك فإنهم دائما يستعينون بالكفار والفجار على مكالبهم ويعاونون الكفار

والفجار على كثير من ماربهم وهذا أمر مشهود في كل زمان ومكان)) ( 4/111-112)
وهو مايسمى في هذا العصر بالطابور الخامس ( الخونة )

وهنا
جرائم الرافضة في بيت الله الحرام وفي شهر الله الحرام قديما وحديثا ومستقبلا

http://www.alsakifah.org/vb/showthread.php?t=42569

قام الرافضة التابعون لحكومة إيران في ولاية الخميني في حج عام 1407 من يوم الجمعة بالمسيرات والمظاهرات الغوغائية في حرم الله في مكة المكرمة ، وعاثوا في الحرم فساداً أسوة بأجدادهم القرامطة ، وقاموا بقتل عدد من رجال الأمن والحجاج ، وكذلك قاموا بتكسير أبواب المتاجر وتحطيم السيارات وأقدوا النار فيها وفي أهلها ,

وقدر عدد القتلى في ذلك اليوم بـ ( 402 ) قتيل منهم ( 85 ) من رجال الأمن والمواطنين السعوديين .
- 1409 هـ : قام جماعة من المخربين معظمهم من الروافض بزرع المتفجرات المدمرة في مكة المكرمة في الحج من ذلك العام بعد أن هربوها من أوكار الرفض والألحاد إلى حرم الله الآمن ، وقد فجروا منها حول المسجد الحرام مساء يوم السابع من شهر ذي الحجة من العام المذكور ، وقد نتج عن التفجير قتل رجل باكستاني وإصابة ستة عشر شخصاً بجروح وخسائر مادية ، وقد أمكن الله منهم وقبض عليهم وأقيم حكم القتل على المضطلعين منهم بالحادث ( 16 ) شخص في عام 1410 هـ ولله الحمد والمنة .

---------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

حقد الرافضة على أهل السنة

- قال نعمة الله الجزائري في حكم النواصب (أهل السنة) فقال:
( إنهم كفار أنجاس بإجماع علماء الشيعة الإمامية، وإنهم شرّ من اليهود والنصارى، وإن من علامات الناصبي تقديم غير علي عليه في الإمامة ) الأنوار النعمانية/206، 207.
ولهذا أباحوا دماء أهل للسنة وأموالهم، فعن داود بن فرقد قال: قلت لأبي عبد الله عليه السلام: ما تقول في قتل الناصب؟
فقال: ( حلال الدم، ولكني اتقي عليك، فإن قدرت أن تقلب عليه حائطاً أو تغرقه في ماء لكيلا يشهد عليك فافعل ) وسائل الشيعة 18/463، بحار الأنوار 27/ 231.
وعلق الإمام الخميني على هذا بقوله:

(( فإن استطعت أن تأخذ ماله فخذه وابعث إلينا بالخمس ))

- روى الكليني: (إن الناس كلهم أولاد زنا أو قال بغايا ما خلا شيعتنا) الروضة 8/ 135.

وهكذا نرى أن حكم الشيعة في أهل السنة يتلخص بما يأتي: إنهم كفار، أنجاس، شر من اليهود والنصارى، أولاد بغايا، يجب قتلهم وأخذ أموالهم، لا يمكن الالتقاء معهم في شيء لا في رب، ولا في نبي، ولا في إمام ولا يجوز موافقتهم في قول أو عمل، ويجب لعنهم وشتمهم وبالذات الجيل الأول أولئك الذين أثنى الله تعالى عليهم في القرآن الكريم، والذين وقفوا مع رسول الله صلوات الله عليه في دعوته وجهاده

كل ما يتعلق بالرافضة
http://www.alshamsi-uae.com/rwafd.html

123
23-10-05, 11:22 AM
ملف بعض المواضيع التي تناولت تحالف الرافضة مع اليهود والنصارى


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=354407#post354407

قصي
26-10-05, 03:10 PM
لجنة تحقيق دولية مشابها لميليس للتحقيق في فرق الاعدام الايرانية في العراق

--------------------------------------------------------------------------------

قراءة في مقدمات تضاف لانتهاكات ايران والجرائم ضد الانسانية في العراق وايران التي تدعمها ايران

وهنا قراءة في خبر ورد عن اتهام سفير بريطانيا ومما ستؤول اليه الاحداث في القادم من الايام لنسأل هل يمكن ان تشكل لجنة تحقيق دولية مشابها (للجنة التحقيق الدولية التي يرئسها ميليس ) للتحقيق في فرق الاعدام الايرانية في العراق

قام السفير البريطاني بتوجيه اتهام ضد الداخلية العراقية التي يرئسها المجوسي باقر صولاغ عضو المجلس الاعلى للثورة المجوسية في العراق بتكوين فرق اعدام وهذا اتهام رافقه اتهام تورط المخابرات الايرانية الداعمة للمجلس الاعلى للثورة المجوسية في العراق فمثلما تم تجميع الاتهامات ضد صدام طوال السنوات الماضية وظن صدام انه سيفلت من العقاب كذلك ايران تكرر خطأ صدام بقيامها بعمليات الاغتيال في ودعمها للملشيات الشيعية في العراق وبما ان امريكا ليس لها صاحب ستقوم بتوثيق الاتهامات ضد المليشيات الشيعة واظهارها بالوقت االلازم عندما تنقلب امريكا على عملائها الشيعة لينتقم أهل السنة من العملاء الشيعة المجوس لقد ظهرت مؤشرات هذه البوادر من خلال الاتهامات التي وجهها السفير البريطاني لوزارة للداخلية العراقية في الحكومة العميلة صنيعة الاحتلال الصليبي بخصوص فرق الاعدام الشيعية ( التابعة لمليشيا المجلس الاعلى للثورة المجوسية في العراق )
ولك يوم يا صولاغ المجوسي !!!


وربما نرى المحقق الدولي ميليس في الوقت الذي يختاره الامريكان ليحقق مع حكام ايران حول فرق الاعدام في العراق ويضاف الي ملف تجاوزات حقوق الانسان في ايران حيث مازالت قضايا مفتوحة مثل قضية قتل زهرة كاظمي وملف تجاوزات حقوق الانسان ضد عرب الاهواز وبلوشستان والاذريين والاكراد في كردستان ايران

(ومما يجدر ذكره بما انه ذكرنا الاكراد يتم التعاون الآن بين الاكراد في كردستان ايران واكراد كردستان العراق مع الموساد لزرع نقاط مراقبة متقدمة على المفاعلات النووية وكذلك تكون منطقة كردستان مناطق مرور العملاء في الدخول من ايران والخروج منها عبر الحدود في المنطقة الكردية الآمنة )

ويا ايران الحفرة التي حفرتيها في العراق ستقعين فيها ان شاء الله


=======

وهناا رابط خبر اتهام السفير البريطاني عن فرق الاعدام التي تنفذها وزارة الداخلية


http://www.alertnet.org/thenews/newsdesk/MAC350469.htm

قصي
26-10-05, 03:11 PM
مريم رجوي رئيسة حزب مجاهدي خلق الايراني المعارض تحذر الكونغرس من خطورة الهيمنة الايرانية على العراق

========

خامنئي يؤكد رفض بلاده الضغوط الأميركية... وطهران تتعاون مع مفتشين دوليين ... الكونغرس يصعّد ضد ايران باستضافته معارضين للنظام
واشنطن , طهران - جويس كرم , حسن فحص الحياة


صعد الكونغرس الأميركي تحـــركه ضد ايـــران الأســـبوع الحالي، باستضافته مرتين، مجموعات إيرانية معــارضة داخل مبنى الكابيتول، واستماعه عبر الأقمار الاصـــطناعية مساء أول من أمس، إلى خطاب الزعيمة المعارضة مريم رجوي (التي يعتبر تنظيم «مجاهدين خلق» الذراع العسكرية لحركتها). وحذرت رجوي في خطابها من التدخل الايراني في العراق وسعي النظام في طهران الى «التوسع الى بغداد» واقامة «امبراطورية شيـــعية اسلامية».

وجاء خطاب رجوي المتواجدة في العاصمة الفرنسية باريس بسبب ادراج مجموعتها على لائحة الخارجية الأميركية للارهاب، بعد جلستي استماع ونقاش في مجلس النواب الأميركي الأسبوع الحالي، حول خيارات الولايات المتحدة في التعاطي مع طهران.

ودعا نواب أميركيون لهم حضور سياسي قوي مثل رئيسة اللجنة الفرعية للشرق الأوسط ايلانا روس ليتينن والنائب توم تانكيردو الى شطب اسم مجموعة «مجاهدين الخلق» عن لائحة الارهاب وفرض سياسة أكثر تشدداً مع النظام الايراني.

ونبهت رجوي من مدى خطورة التدخل الايراني في الشؤون العراقية وسيطرة رجال الدين الايرانيين والاستخبارات الايرانية على أجزاء حيوية وأجهزة محلية في جنوب العراق، واعتبرت الأمر «أخطر من التهديد النووي الذي تشكله ايران».

وربطت رجوي التدخـــل الايـــراني فـــي الــعراق بانتشار التـــطرف والارهاب في المنطــــقة، معـــتبرة أن الاسلامـــيين المتـــطرفين يرون في ايران «نمــوذجـــاً يحـــتذى به ويســعون الـــى تطبــيقه فــي العـــراق ودول أخـــرى في المنطقة.»

وحضر جلسة اول من أمس، ستة نواب من الحزبين الديموقراطي والجمهوري، اضافة الى حشد ضم نحو مئة معارض ايراني من ولايات فيرجينيا وايلينوي وكاليفورنيا وتكساس. وحض المجتمعون الادارة الأميركية والاتحاد الأوروبي على الاستماع لمطالبهم والاعتراف بالمجلس الوطني للمقاومة الذي تتزمه رجوي، كحكومة ايرانية شرعية في المنفى.

وتحدثت رجوي عن «ازالة الشرعية الدولية عن أنظمة استبدادية ومعها ازالة صفة الارهابي عن حركات مقاومة». وتمنع الادارة الأميركية رجوي من الدخول الى الأراضي الأميركية لضلوع مجموعتها بتفجيرات استهدفت أميركيين في طهران في السبعينات ومشاركتها في الثورة الاسلامية في 1979. انما عدلت المجموعة في توجهها في التسعينات بعد مشاركتها في الانقلاب الشيعي الكردي ضد صدام حسين في 1991 ونزعها سلاح أكثر من 3500 من أعضائها في 2003. لكن ذلك لم يمنع من اقفال مكاتب المجلس الوطني للمقاومة الايرانية المقرب من المجموعة في واشنطن في صيف 2003.

وأشارت مصادر مطلعة لـ»الحياة» أن هناك خلافاً بين وزارة الدفاع (البنتاغون) والخارجية الأميركية حول تصنيف مجموعة «مجاهدين الخلق»، ذلك أن البنتاغون يدفع نحو شطبها من لائحة الارهاب بعد تقديمها معلومات حول الترسانة النووية الايرانية وتعاون عناصرها مع الجيش الأميركي في الساحة العراقية.

خامنئي يتحدى

في المقابل (د ب أ)، تعهد المرشد الاعلى الايراني علي خامنئي بأن تمضي إيران في برنامجها النووي المثير للجدل بعدما أدى صلاة الجمعة في طهران امس، وقال إن طهران لن ترضخ للضغط الاميركي.

وعزا المعارضة الاوروبية لمشاريع إيران النووية إلى الضغط السياسي الذي تمارسه الولايات المتحدة، مشيراً الى انه لو ترك القرار للدول الاوروبية، فإنها ستتفهم حق إيران الشرعي في تطوير برنامج نووي لاغراض مدنية، بوصفها إحدى الدول الموقعة على اتفاق حظر الانتشار النووي.

واتهم خامنئي اميركا بالكذب في ما يتعلق بحقوق الانسان, في اشارة الى الملف الايراني دولياً. وقال: «يتـــحدثون عن حقوق الانسان ويكذبون, والدليل على ذلك ما يحـــدث في سجون غوانتانامو وابوغريب, وطريقة التعاطي الاميركي العنصري مع (منكوبي) الاعصار كاترينا». ورأى ان «التكتيك» الاميركي يقضي بايجاد ازمات على المستوى الدولي لصرف النظر عن الازمات الداخلية في الولايات المتحدة. وحذر اوروبا من انها ستكون التالية في مخطط السيطرة على العالم بعد الشرق الاوسط الذي وصفه بالمنطقة المهمة والاستراتيجية جداً, وبعد اسيا الوســطى.

ووصف خامنئي الانسحاب من غزة بالهزيمة الاسرائيلية الكبيرة. واعتبر ان الاستفتاء على الدستور العراقي كان عملاً كبيراً ولا يخدم المصالح الاميركية «على عكس ما يعلنوه», واصفاً الانتخابات النيابية المقبلة في العراق بالحساسة جداً.

وصنف خامنئي العمليات التي تطاول العراقيين بالفتنة, مؤكداً ان لا علاقة لها بالاسلام ولا بالسنة والشيعة, معتبراً ان السياسة الاميركية تساهم في تعميق هذه الخلافات, واصفاً من يقوم بهذه الاعمال بانه «يشبه صدام الذي كان يقتل الابرياء».

وفي فيينا (أ ف ب)، اكد ديبلوماسيون أن ايران وافقت على تسليم مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية معلومات عن برنامجها لتخصيب اليورانيوم المثير للجدل وسمحت لهم باستجواب مسؤول عن هذا البرنامج.

وقال ديبلوماسي غربي ان مهمة تفتيش من الوكالة الدولية كانت في ايران الاســـبوع الماضـــي، استفادت من «تعاون الايرانيين»، اي انها حصـــلت على «معــومات عن برنامج ايران للتخصيب، كانت ترفـض حتى الان اعطــاءها».

http://www.daralhayat.com/world_news/asiastralia/10-2005/Item-20051021-14872175-c0a8-10ed-002d-80ae273a702c/story.html

123
02-11-05, 06:20 PM
http://www.middle-east-online.com/pictures/biga/_33811_KILL_6-10-2005.jpg


الكتاب لم يجد ناشرا أميركيا واحدا

اقتل! اقتل! اقتل!..كتاب يفضح وحشية المارينز في العراق

عنصر سابق في المارينز يصدر كتابا يتهم فيه القوات الأميركية بتأجيج المقاومة بسبب وحشيتها وتدريباتها العنيفة.

ميدل ايست اونلاين
باريس - قال عنصر سابق في قوات مشاة البحرية الاميركية (المارينز) في كتاب اصدره في فرنسا الخميس ان تدريب القوات الاميركية عزز نزعة العنف لدى هذه القوات ما اجج بالتالي حركة التمرد التي يشهدها العراق حاليا.

ويقول السرجنت السابق جيمي ماسي أن "الهمجية التي عومل بها الشعب العراقي في بداية غزو العراق" كانت السبب في الهجمات اليومية التي تستهدف القوات الاميركية والعراقيين.

وفي كتابه "اقتل! اقتل! اقتل!" (كيل! كيل! كيل!)، يؤكد ماسي ان عناصر من وحدته قتلوا عشرات المدنيين العزل بسبب المبالغة في الشعور بالمخاطر التي تواجههم. ويضيف ان بعضهم كانوا يعبرون عن لذتهم بالقتل بعبارات جنسية.

ويتابع جندي المارينز السابق الذي ينشر كتابه في فرنسا وبالفرنسية "لم اجد اي ناشر اميركي لكتابي".

اما الصحافية الفرنسية ناتاشا سولنييه التي ساعدت الجندي السابق في كتابة، فاعتبرت ان دور النشر الاميركية خافت من كتاب "مثير للجدل" قد يؤدي الى تداعيات اقتصادية ويضر بصورة القوات الاميركية لدى الرأي العام.

ووضع ماسي الذي غادر العراق في ايار/مايو 2003، كتابة بعد ان ترك الجيش اثر اكتئاب نفسي عميق بسبب الحرب.

وقال ماسي "ساعدتني هذه التجربة (الكتابة) على تضميد جراحي وعلى اغلاق عدة فصول في حياتي وعلى الاجابة على اسئلة كثيرة".

ويخبر ماسي في كتابه انه كان في مهمة مع بعض قوات المارينز بالقرب من بغداد عندما واجهتهم مجموعة صغيرة من العراقيين الذي بدأوا بترديد هتافات معادية للولايات المتحدة.

وعند سماعهم طلقا ناريا، اطلقوا النار على المجموعة الصغيرة وقتلوا معظم افرادها قبل ان يكتشفوا ان لا احد منهم كان مسلحا.

كما يروي كيف قتل عشرات المدنيين العراقيين على نقاط التفتيش لانهم لم يوقفوا سياراتهم.

ويحكي ماسي ايضا كيف راجع مرة الضابط المسؤول عنه وقال له ان الحملة العسكرية الاميركية "تشبه الابادة" وان "الهدف الوحيد هو النفط والمكاسب".

ويقول الجندي السابق ان هذا العنف الرائج في صفوف المقاتلين الاميركيين هو نتاج تدريب اقرته اعلى الدوائر في القيادة الاميركية.

وهو يعتبر في كتابه ان فضائح سجن ابو غريب حول عمليات التعذيب التي مارسها عسكريون اميركيون بحق المعتقلين، ليست الا مظهرا من مظاهر هذه المشكلة.

ويؤكد ماسي في كتابه ان التعليمات العسكرية تقول للجنود ان "كل انسان هو ارهابي محتمل (..) انها تزرع الخوف والذعر في نفوس قوات المارينز".

ويتهم ماسي ادارة الرئيس الاميركي جورج بوش بانها مسؤولة عن "الفظاعات وعمليات القتل التي ارتكبت عند نقاط التفتيش".

وقال ناشر الكتاب انه لا يتوقع صدور اي طبعة بالانكليزية من هذا الكتاب على المدى المنظور الا انه اكد ان طبعة بالاسبانية ستنشر في بداية 2006.

123
30-11-05, 07:36 AM
سرقة 8 مليارات من المساعدات للعراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=44173&highlight=%CF%E6%E1%C7%D1

====

الكشف عن فضيحة "ضياع 9 مليارات دولار من أموال إعادة الإعمار" في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=38434&highlight=%CF%E6%E1%C7%D1

=====

123
30-11-05, 07:36 AM
رئيس منظمة ثأر الله االشيعية يطالب الكويت ب 15 مليار

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=43659&highlight=%CF%E6%E1%C7%D1

قصي
07-07-06, 08:02 AM
حجة الإسلام الشيرازي: جيش المهدي قصف قبة الإمام علي وبيوت المراجع

حجة الإسلام الشيرازي: جيش المهدي قصف قبة الإمام علي وبيوت المراجع
لندن: علي نوري زاده
اكد حجة الاسلام السيد علي الشيرازي احد رجال الدين الشيعة الاصلاحيين الذي عاد من مدينة النجف الأشرف مؤخرا في حديث خاص مع «الشرق الأوسط»، أن المئات من «فدائيي صدام» والمجرمين الذين اطلق صدام حسين سراحهم قبل اسابيع من سقوطه انضموا الى ما يسمى بـ«جيش المهدي»، وهم الذين ضربوا قبة ضريح الإمام علي بقذائف «آر. بي. جي»، كما اطلقوا النار نحو بيت ومكتب آية الله العظمى السيد علي السيستاني ومقري كل من آية الله فياضي والسيد سعيد الحكيم.



وأشار الشيرازي الذي تحدث الى «الشرق الأوسط» من مركز اقامته في مدينة قم الى ان مقتدى الصدر، ليس الا واجهة يختفي وراءها عدد من عناصر استخبارات النظام العراقي السابق وفدائيي صدام وبعض المجرمين الهاربين من العدالة، ومنهم من اطلقوا على انفسهم ألقابا مثل «ابو بزون»، و«ابو البندقية»، و«ابو البطن» وغيرها من الألقاب المتداولة بين أزلام صدام حسين.
وقال الشيرازي الذي سيصدر في وقت قريب كتابه عن الأشهر التي قضاها في العراق بعد سقوط صدام حسين، ان مصطفى اليعقوبي احد صانعي مقتدى الصدر اعترف عقب اعتقاله من قبل قوات التحالف بدوره في قتل السيد حيدر الرفاعي (كليدار) وحجة الاسلام عبد المجيد الخوئي بأمر مباشر من قبل الصدر، وأكد صحة رواية الزميل معد فياض عن مقتل الخوئي، مشيرا الى انه قد تحدث مع بعض الشهود ومنهم الشخص الذي اعتدى على الخوئي وهو نادم على فعلته اليوم ويرغب بالتعاون مع القاضي المكلف بملف هذه الجريمة.
ورفض الشيرازي الافصاح عن هوية الشخص المذكور، ولكنه قال انه من اقارب مقتدى الصدر وقد حدد مقتدى جائزة لرأسه قدرها خمسة آلاف دولار. وتتفق رواية الشيرازي حول الجهة التي اعتدت على ضريح الإمام علي وبيوت المراجع في النجف مع ما كتبه حجة الاسلام محمد علي أبطحي مساعد الرئيس خاتمي في موقعه الالكتروني «وب نوشت» بالانترنت بحيث اشار أبطحي الى لقائه مع احد كبار المراجع في قم الذي اكد لأبطحي أن «جيش المهدي» وليس الجنود الاميركيين هو المسؤول عن تلك الاعتداءات. وما ينبغي ذكره ان ابطحي، اقرب مستشاري خاتمي، اتخذ منذ ظهور مقتدى الصدر موقفا صريحا ضده معتبرا سلوكه وأفعاله الشاذة ضربة ساحقة على سمعة الشيعة ودورهم في العراق وغير العراق.
وتحدث الشيرازي عن اجواء الخوف والترويع التي تسود كربلاء والنجف نتيجة لممارسات عناصر «جيش المهدي» الذين يعتقلون الناس ويفرضون الضرائب على صغار التجار ويوجهون تهديدات علنية الى رجال الدين والطلبة الشيعة المعارضين لمقتدى الصدر.


http://www.nourizadeh.com/archives/000300.php

بارق
14-07-06, 06:34 AM
شيعة العراق بمثابة «حصان طروادة» الإيراني للعبور إلى المنطقة والتدخل فيها

--------------------------------------------------------------------------------

محللون: «عدوى» العراق تتهدد المنطقة... والعرب «غائبون عن الوعي»

* عمان ـ واشنطن (وكالات):
أعرب عدد من المحللين عن اعتقادهم بأن تغلغل النفوذ الإيراني في العراق وقيام كتلة شيعية بين البلدين قد يؤدي إلى حرب أهلية تعمّ المنطقة وسط غياب الدول العربية وتقاعسها عن إقامة نظام إقليمي يحمي مصالحها.
وحذر وحيد عبد المجيد نائب مدير مركز «الأهرام» للدراسات السياسية والاستراتيجية في القاهرة من حرب مذهبية دينية في العراق لا تزال في بدايتها لكن اشتغالها تلوح في الأفق وخصوصا إذا تم تزوير نتائج الاستفتاء على مسودة الدستور...
وقال إن الأوضاع ستستمر في التدهور وليس التحسن لأن طريقة الحكومة الحالية تدل على نيتها التزوير الأمر الذي سيشعل الحرب مع ازدياد نفوذ الجماعات الشيعية المتطرفة...
وأضاف أن سيناريو الحرب الأهلية في لبنان لن يتكرر هذه المرة فلن يكون ممكنا حصر الحرب التي ستصبح إقليمية في تدخل الإيرانيين والأتراك والسعوديين ودول أخرى حتى في ظل الوجود الأمريكي الذي لن يكون في استطاعته منع الحرب. من جهته اعتبر أستاذ علم الاجتماع السياسي في جامعة السوربون برهان غليون أن الكلام العربي عن احتمال بروز كتلة شيعية في منطقة المشرق يأتي تغطية لفشل العرب في إقامة نظام عربي إقليمي.
وأضاف أن كل دولة عربية تفكر في نفسها وفي مصالحها الخاصة وكيفية حماية نظامها بدلا من التفكير في نظام إقليمي يحمي الجميع.
وتابع قائلا لا أعتقد أن العرب اكتشفوا النفوذ الإيراني في العراق اليوم لأن إيران تتمتع بنفوذ في العراق وفي سوريا ولبنان سبب غياب الجامعة العربية عن أي دور لها في هذه المنطقة.
وأوضح غليون أن المنطقة مفككة ومخترقة والمشكلة ليست في الأمريكان والإيرانيين وإنما في غياب العرب وافتقارهم للتفكير والتعاون الإقليمي... وبما أن الجامعة العربية لا تقوم بواجبها فإن كل شيء سيكون ممكنا.
من جهته قال الباحث في مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية حسن براري أن هناك تخوفا من أن يكون شيعة العراق بمثابة «حصان طروادة» الإيراني للعبور إلى المنطقة والتدخل فيها...
من جهة أخرى حذر تقرير أمريكي من أن الآمال في عراق متعدد الطوائف موحد وقوي قد تلاشت وأن الاحتمالات الآن هي إما فيدرالية ضعيفة وغير متماسكة أوانفصال وقال التقرير ذاته إن الحرب الطائفية بين الفصائل العراقية وخصوصا بين السنة والشيعة قد بدأت بالفعل وأن العديد من المواطنين الذين وجدوا أنفسهم وسط هذه الصراعات قد بدؤوا في الانتقال إلى أماكن أكثر أمنا.

بارق
18-07-06, 07:47 PM
العائلات الفلسطينية تستغيث من المجازر ضدها في العراق

اعتقال مجموعة من الفلسطينيين بينهم شيخ عجوز فلسطيني من منطقة البلديات ببغداد

وكالة الاخبار العراقية :

اعتقال مجموعة من الفلسطينيين بينهم شيخ عجوز فلسطيني من منطقة البلديات ببغداد

بغداد - واع

قامت مجموعة من قوات لواء الذئب التابعة لوزارة الداخلية العراقية مسنودة بقوات الاحتلال الامريكي بمداهمة المجمع الفلسطيني في منطقة البلديات جنوب شرق بغداد فجر اليوم (الوقت الذي يحضر فيه مثل هذه المداهمات) في اوقات حظر التجول وقامت هذه القوات باطلاق قنابل صوتية وتكسير العديد من منازل الفلسطينيين في المجمع ثم اقتحام الشقق والعوائل ترتدي الملابس الداخلية للنوم ثم بعدها قاموا باعتقال مجموعة كبيرة من المواطنيين الفلسطينيين عشوائيا بينهم الشيخ (صبحي قطيش ابو ثامر-75 عاما-) امام وخطيب جامع القدس الفلسطيني بالحي وقاموا باجباره بالسير عاريا امام المواطنيين ليقتادوا المواطنيين الى جهة مجهولة وبنفس الصعيد ناشدت العوائل الفلسطينية الحكومة الفلسطينية والسلطة الفلسطينية لانقاذهم من المجازر التي ترتكب بحقهم وتهديدهم بالرحيل من العراق خلال عشرة ايام فقط من قبل ميلشيات تطلق على نفسها (كتائب تحرير العراق) بعد سلسلة من الاعتداءات قامت بها بعد صدور فتوى المرجع الديني علي السيستاني واستهدافها لاربعة فلسطينين بالقتل وجرح ثلاثة اخرين بجروح خطيرة خلال العشرة الايام الماضية يذكر ان اللاجئين الفلسطينين بالعراق والبالغ عددهم عشرون الف يطالبون الدول العربية بفتح الحدود لهم للعودة الى ديارهم المهجرة التي هجروا منها عام 1948 .

بارق
18-07-06, 07:47 PM
مصرع فلسطينية وابنها بداخل منزلهم بنيران مسلحين عراقيين ببغداد

شبكة البصرة
في تصاعد لاعمال العنف في العراق واستهداف اللاجئيين الفلسطينيين خاصة بعد انتهاء المهلة التي حددتها كتائب احرار العراق لمغادرة العراق ..ففي الساعة السادسة والنصف من صباح اليوم الجمعة 9/6/2006 قامت مجموعة مسلحة عراقية بقتل فلسطينية وابنها البالغ من العمر 24 عاما ومحاولة خطف ابنها الاخر بداخل شقتهم بالمجمع الفلسطيني بالبلديات جنوب شرق بغداد ويذكر ان العائلة تعمل في مجال بيع الخضار وبهذا يزداد عدد الاعتداءات التي استهدفت اللاجئيين الفلسطينيين في العراق منذ الاحتلال الامريكي عام 2003 الى623 اعتداء بينها قصف هاوني على المجمع الفلسطيني بالبلديات خمس مرات وبلغ عدد المعتقلين الفلسطينيين في سجون الاحتلال الامريكي والحكومة العراقية الى56 فلسطينيا لايزالون في سراديب الاحتلال واعوانهم وبلغ اجمالي عدد المعتقلين الفلسطينيين اللذين سجنوا وعذبوا ثم اطلق سراحهم منذ عام 2003 الى 375 فلسطينيا وفلسطينية واحده بينما بلغ عدد المفقودين الفلسطينيين الى ثمانية فلسطينيين وبلغ عدد الفلسطينيين اللذين قتلوا منذ عام 2003 حتىاليوم الى132 فلسطينيا وفلسطينية تم تقطيع وتعذيب اجسادهم وهو ما بات يعرف بمجازر بغداد التي فاقت مجازر صبرا وشاتيلا بلبنان من بشاعة القتل وتزايد اعدد المقتولين الفلسطينين

شبكة البصرة

الجمعة 13 جماد الاول 1427 / 9 حزيران 2006

يرجى الاشارة الى شبكة البصرة عند اعادة النشر او الاقتباس

بارق
18-07-06, 07:59 PM
السيستاني يعارض قتال الأمريكان / الوطن الكويتية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53461

بارق
27-07-06, 03:46 PM
الكاتب اليهودي فريدمان يرشح السيستاني لجائزة نوبل

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53622

بارق
27-07-06, 04:14 PM
حجة الإسلام الشيرازي: جيش المهدي قصف قبة الإمام علي وبيوت المراجع

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53123

بارق
27-07-06, 04:16 PM
مستشار الرئيس الأمريكي يتهم المخابرات بتفجير مرقد على الهادي و الحسن العسكري

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52187

بارق
27-07-06, 04:18 PM
نائب وزير العدل: السجون العراقية خاضعة لسيطرة «ميليشيات الشيعة»

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52790

بارق
27-07-06, 04:19 PM
المتورطون في تهريب النفط في البصرة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52738

بارق
27-07-06, 04:21 PM
الجنرال كيسي يقول ان جيش المهدي يقوم ببعض الاغتيالات ولكن الدلائل تشير الى بدر

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52661

======

الجنرال كيسي لا اشك بان عناصر في مليشيا بدر والمهدي متورطين في قتل السنة



Asked who was behind the rounding up and killing of Sunnis, Casey said, "I don't know that it's the quote Badr corps that's doing it or the ... Mahdi (Army) that's doing it, but I have no doubt that people who are associated with those groups are involved."



http://www.realcities.com/mld/krwashington/13391616.htm

بارق
27-07-06, 04:22 PM
الفساد بلغ مستوى غير مسبوق في العراق وكبار المسؤولين يفلتون من العقاب

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53097

بارق
27-07-06, 04:24 PM
نص رسالة عضو الكونغرس الامريكي حول فرق الموت في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52448

بارق
27-07-06, 04:30 PM
نموذج من الكذب الذي يمارسه المراجع على المقلدين الشيعة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=35711

بارق
27-07-06, 04:37 PM
رفسنجاني ايران فازت في انتخابات العراق !!!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=46942

بارق
27-07-06, 04:49 PM
دستور الاحتلال مشابه لوضع حكومة فيشي العميلة التي حكمت فرنسا تحت الاحتلال النازي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=45108

بارق
27-07-06, 05:59 PM
هل نقف متفرجين أمام إرهاصات الفتنة في العراق؟ فهمي هويدي


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=42165

بارق
05-10-06, 05:56 PM
ميليشيات شيعية تمهل الفلسطينيين 72 ساعة لمغادرة بغداد

بغداد - خدمة قدس برس

أمهلت ميليشيات شيعية عوائل فلسطينية تقطن في بغداد 72 ساعة من أجل مغادرتها "وإلا تعرضوا للحرق والقتل".

وقال عدد من سكان حي الصحة في منطقة الدورة لـ"قدس برس" إن منشورات وزعت على منازل يقطنها فلسطينيون، توعدتهم بالقتل والإحراق ما لم يغادروا بغداد خلال 72 ساعة، مؤكدين أن تلك المنشورات وزعت في أوقات حظر التجول الذي كان مفروضا على بغداد منذ مساء يوم الجمعة ولغاية صباح يوم الأحد.

كما أشار الأهالي إلى إن هذه الميليشيات استعملت لأول مرة مكبرات الصوت المحمولة على سيارات حكومية، وهي تهدد وتتوعد الفلسطينيين بالقتل ما لم يغادروا بغداد، مذكرين إياهم بأن مصيرهم سيكون مصير مواطنيهم في منطقة البلديات الواقعة شرق بغداد.

وبحسب إحصاءات شبه رسمية، فإن عدد الفلسطينيين الذين قتلوا في العراق على يد ميليشيات شيعية وصل إلى نحو 172 فلسطينيا، بالإضافة إلى عشرات المختطفين والمعتقلين، سواء لدى القوات الأمريكية أو الحكومية أو عند فرق الموت وعناصر الميليشيات.

وهاجرت العشرات من العوائل الفلسطينية من بغداد، عقب الاستهداف المتكرر لهم من قبل القوات الحكومية أو فرق الموت التابعة لأحزاب شيعية.

مركز العودة الفلسطيني

http://www.prc.org.uk/data/aspx/d2/3442.aspx

المهندس
07-10-06, 09:23 PM
جزاكم الله خير الجزاء وساحاول نشر اي موضوع له صلة

توفيق
31-10-06, 03:51 PM
اعداد القتلى والجرحى الصليبيين في العراق

http://icasualties.org/oif/default.aspx

بارق
27-11-06, 04:38 AM
نائب عراقي شارك بمحاولةاغتيال امير الكويت

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=453922#post453922

ناصر123
17-12-06, 12:28 AM
فلم فيديو يفضح فرق الموت الشيعية في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=457539#post457539



ان الذي شجع الشيعة المجوس على الاجرام في القتل ضد اهل السنة في العراق هو سكوت اهل السنة عما يحدث لهم في العراق انه من الواجب علي المسلمين فضح جرائم الرافضة وتسليط الضوء عليها و علينا نصرة اهل السنة في العراق من القتل الذي يحدث لهم

وهنا فتوى الشيرازي بهدم مساجد اهل السنة وقتل اهل السنة

الرافضي آيه الله مجتبي المهدي الحسيني الشيرازي يدعوا صراحة لهدم المسجد الحرام ومساجد أهل السنة والجماعة وحرق بيوتهم وسلب نسائهم ويدعوا الشيعة لقتل كل مسلم سني أينما كان:: انشروا الرابط يا إخوان لكل القنوات الإخبارية والجهادية والله يجازيكم على جهدكم ::: أقل الجهاد، فلا تتخلف يا مسلم:::


http://www.aaa102.com/details.php?linkid=359

===========
الشيخ المجوسي الشيعي ياسر الحبيب: يحرض على هدم مساجد السنة


http://www.fnoor.com/media/fn475.ram

حسام(عمر)
20-12-06, 12:59 PM
السلام عليكم
قام الشيعه الصفويون ليلة امس بالهجوم على مدينة الغزاليه في بغداد وهيه مدينه سنيه
حيث كانو يحاولون تدمير اربعة مساجد وهيه((جامع سعاد النقيب وجامع الحديثي وجامع المهاجرين وجامع الصديق))
وكانت تساندهم دوريات الشرطه الرافضيه الشيعيه لعنها الله
وقام المجاهدون بالتكاتف مع ابناء المدينه بالتصدي للمهاجمين الانذال واوقعو فيهم خسائر كبيره والحمد لله
وكانت خسائر اهل المنطقه سقوط 8 شهداء نحتسبهم عند الله و16 جريح والحمد لله على كل حال
ومن الكلاب المرتده الشيعه كان عدد المقتولين 31 وعدد الاسرى 2 تم ذبحهم بعد التحقيق
الله اكبر الله اكبر
اللهم انزل غضبك على الشيعه ومن والاهم
اللهم انزل غضبك على الشيعه ومن والاهم
اللهم العن السيستاني والخميني والخامنئي وكل الشيعه على حد سواء
قبح الله وجوه الشيعه ابناء المتعه والمفاخذه

ناصر123
27-12-06, 04:03 AM
مَنْ يغيث فلسطينيي العراق مِنَ الجحيم؟

هذا فعل مسكوتٌ عنه في سجل الموت المخيم على العراق، ذلك أن التقارير التي تتحدث كل صباح عن «يوم دامٍ جديدٍ»، تسلط الاضواء على التفجيرات والعمليات الانتحارية الموجهة ضد قوات الاحتلال واجهزة الدولة او ضد تجمعات السنة والشيعة أو ما يجري في المناطق الكردية، لكنها نادرا ما تتحدث عن معاناة ثلاثين ألف فلسطيني يعيشون هناك منذ حوالي ستة عقود، ويتعرضون للترويع والابادة بصفة شبه يومية. صحيح أن غيرهم يتعرضون للمعاناة ذاتها، ولكن ما يجري لهم بات معلوما للناس كافة، وهناك من يسمع آهاتهم وحشرجاتهم، فضلا عن انهم ابناء البلد، ولهم قبائلهم وعشائرهم. وبوسع بعضهم ان ينزحوا من مكان الى آخر، يجدون فيه الملاذ والمأوى. أما الفلسطينيون فهم مُحاصرون في بغداد، وقلة منهم استقروا في البصرة والموصل (الف في كل بلد). وجميعهم ليس لهم مأوى آخر، ولأنهم نزحوا الى العراق في الأربعينات واقاموا هناك منذ ذلك الحين، فانهم لم يسجلوا في سجلات وكالة غوث اللاجئين (الأونروا)، وبالتالي فليس معروفا وضعهم القانوني بَعْدُ، هل هم لاَجئون أم ضيوف أم وافدون أم مقيمون أم بُدُونٌ؟ الأمر الذي جعلهم بلا صفة ولا صاحب، الأمر أغرى فرق الموت والعصابات الإجرامية وغيرها من الفئات التي بات يزخر بها البلد منذ الاحتلال، باستباحتهم والفتك بهم على النحو الذي سنرى نماذج له بعد قليل.

قبل ايام وقعتُ على عدد أول ديسمبر( كانون الأول) الحالي من مجلة «فلسطين المسلمة»، وعثرت في ثناياه على تقرير كتبه مراسل المجلة في بغداد، محمد المحمدي، وصف فيه ما تعرض له الفلسطينيون الذي يعيشون بالمجمع السكني بمنطقة البلديات (1600 عائلة موزعة على 800 وحدة سكنية، بمعدل عائلتين في الشقة التي لا تزيد مساحتها على 60 مترا مربعا)، ذلك ان المجمع الكائن في طرف العاصمة كان قد تعرض لقصف مدافع الهاون بعد صلاة التراويح في السابع والعشرين من شهر رمضان المنصرم، مما أسفر عن سقوط ثلاثة شهداء و13 جريحا؛ منهم اثنان في حالة خطرة. ولم تكد تلتئم جراح سكان المخيم حتى داهمت قوات الاحتلال بيوته بتهمة جاهزة هي إيواء الإرهابيين». وفي وصف ما جرى في تلك الليلة المشؤومة، قال مندوب المجلة ما يلي: «تمت المداهمة في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل، من قبل القوات الامريكية، التي استخدمت العبوات الناسفة وقنابل الصوت لفتح الأبواب وإرهاب الناس، كما اصطحبت معها الكلاب البوليسية التي سببت للأطفال مزيدا من الرعب».

بحجة البحث عن أحد المطلوبين، اقتحموا احدى الشقق، حيث قاموا بضرب رب الأسرة، 60 عاما، على رأسه بمؤخرة البندقية، الامر الذي اصابه بجرح عميق تدفق منه الدم حتى غطى وجه الرجل، الذي سحب بقوة ووضعت القيود في يديه. نفس المعاملة قاموا بها تجاه زوجته التي قيدت بدورها، ودفع بها الى ركن بجوار الرجل. في تلك اللحظات خرجت احدى النسوة وقد أمسكت ولدها بيدها، فأخذوه منها وهددوها بانهم سوف يعتقلونه معهم اذا لم تدلهم على مكان الارهابيين المطلوبين. وظهرت امرأة اخرى فسحبوها الى المطبخ وهددوها بالاعتقال ايضا لذات السبب.

استمر المشهد على هذا النحو حتى الفجر، الأب مكبل بالقيود والدم يغطي وجهه، والأم والنسوة الأخريات والبنات في القيود، يجهشن بالبكاء من شدة الخوف، وكثرة الأيدي التي تناوبت عليهن. وإذ لم تسفر الحملة عن شيء، فان الجنود انصرفوا تاركين الاسرة على تلك الحال.

مجموعة اخرى دخلت الى شقة ثانية، حيث اتجهوا الى فتاة وسحبوها من شعرها، مدعين انها زوجة احد المطلوبين، وقاموا بعرضها على سكان البناية، متسائلين عن علاقتها بالمطلوبين. واذ لم يستدلوا على شيء، فانهم اتجهوا الى امرأة تبلغ من العمر تسعين عاما، كانت تنام على فرشة صغيرة، وتخفي تحتها مبلغ 200 دولار كان ابنها المقيم بالخارج قد أرسله اليها لكي تصرف منه. استعطفتهم لكي يتركوها في حالها. لكنهم دفعوا بها جانبا واستولوا على المبلغ.

في شقة اخرى، قاموا بمهمة التفتيش وسرقوا كل ما لدى سكانها من اموال وذهب، ثم انهالوا على الزوجة بالضرب بالأيدي والأرجل، بحجة أنها تخفي المطلوبين، وتوجهوا الى ابنتها، 15 عاما، لتفتيشها والتحرش بها، ثم انهالوا بالضرب على أخيها الصغير، 12 عاما، حتى غطى الدم وجهه.

في شقة رابعة، اعتقلوا الزوج وتلذذوا بضربه بدون توقف. وتوجهوا الى زوجته وشقيقته حيث قاموا بشد شعرها ودفعوا بهما الى الحمام تحت الضرب. والتقطوا لهما بعض الصور وهما في ثياب النوم. بعد ذلك أوقفوا الزوجة أمام زوجها وهددوا باغتصابها أمامه اذا لم يدل بأماكن المطلوبين. ثم هم خارجون وضعوا القيود في أيدي الجميع، وغطوا وجوههم بالأكياس، ثم ساقوهم إلى المعتقل.

المداهمة انتهت عند الساعة الرابعة والنصف صباحا. وكانت حصيلتها اعتقال ستة رجال وثلاث نساء، وسرقة ما مجموعه تسعة آلاف دولار، وكمية من الذهب، اضافة الى تدمير أثاث أربعة بيوت بالكامل.

هؤلاء افضل كثيرا من غيرهم، برغم البؤس والذل اللذين تعرضوا لهما، لان الاغلبية لا تعاني المهانة والترويع فحسب، بل باتت تلاحَقُ بالتعذيب والقتل، اذ من الثابت انه منذ بدأ الاحتلال عام 2003، والفلسطينيون في العراق يتعرضون لحملة واسعة بالتحريض عليهم لاقتلاعهم. هذا التحريض تبثه مختلف وسائل الاعلام، في الفضائيات ـ امثال «العراقية» و«الفرات» و«الفيحاء» ـ والصحف الرسمية مثل «الصباح»، وغير الرسمية مثل «الفتح»، وهذا التوجه ليس بعيدا عن السياسة المتبعة ضد الفلسطينيين، حيث أصبحوا يعانون في الدوائر الرسمية من التضييق في اجراءات الاقامة وانتهاء بالاعتقالات العشوائية التي تقوم بها الشرطة النظامية.

ولم يعد سرا ان هناك اطرافا عدة سعت منذ بدء الاحتلال الى ترويع الفلسطينيين وإذلالهم، اذ عَدُّوهُم ضمن مؤيدي النظام السابق مع ان ذلك لم يكن صحيحا، لان الفلسطينيين موجودون في العراق منذ العهد الملكي. وكانت وحدات الجيش العراقي التي شاركت في حرب 48 ورابطت في منطقة جنين، هي التي حملت معها أثناء العودة المجموعات الأولى من اللاجئين الذين كانوا قد نزحوا من قرى قضاء حيفا الساحلي، وتمركزوا إلى جوار القوات العراقية المرابطة في جنين. والمجمعات السكنية الفقيرة التي يعيشون فيها منذ ذلك الحين دليل قوي يكذب الزعمَ بأنهم تمتعوا بأية معاملات أو ميزات خاصة تحت حكم النظام البعثي.

الاتجاهات المعادية للعروبة كانت لها دوافعها المفهومة، والعصابات الاجرامية وجدت في خطف الفلسطينيين الذين لا حماية لهم، فرصة للابتزاز وجني الاموال. واخيرا، فان دعاة التطهير العرقي من متعصبي الشيعة اعتبروا ان وجود الفلسطينيين «السنة» في بغداد والبصرة والموصل. يسهم في الاخلال بالنقاء العرقي الذين يسعون اليه، وبالتالي كان مطلوبا اقتلاعهم بأية وسيلة ممكنة، بما في ذلك القتل، خصوصا انهم بلا ظهر ولا سند، الأمر الذي يجعل استهدافهم سهلا وغير مكلفٍ.

أمدَّني الأستاذ خالد مشعل، رئيس المكتب السياسي، لحركة حماس بوثيقتين مهمتين تتعلقان بأوضاع الفلسطينيين في العراق؛ الأولى سجلت أهم الانتهاكات التي تعرضوا لها ما بين سنتي 2003 و2006، وتضمنت استعراض تلك الانتهاكات شهرا بشهر خلال تلك المدة، والثانية كانت قائمة تضمنت اسماء 170 فلسطينياً قتلوا في تلك الفترة وتم التعرف عليهم. وأمام كلِّ اسم تعريفٌ مفصلٌ بظروفه العائلية وحالته الوظيفية والأماكن التي قتلوا فيها والقرى الفلسطينية التي قدمت منها عائلاتهم. ومن الملاحظات التي ابرزتها تلك الوثيقة ان 90% من القتلى ولدوا في العراق. بعد ان قدم أجدادهم اليه عام 48، ثم بينهم اساتذة بالجامعات ومهنيون ورجال اعمال وعدد غير قليل من موظفي الحكومة والعمال البسطاء.

بيان أحداث الترويع والقهر التي تعرضوا له سجل في العام الأول بعد الاحتلال وقائع مثل: قصف السفارة الفلسطينية واقتحامها واعتقال موظفيها بمن فيهم السفير ـ قصف اكبر مجمع للفلسطينيين في منطقة البلديات ببغداد بالصواريخ والقنابل العنقودية ـ إجبار العوائل الفلسطينية التي كانت تسكن بيوتا مؤجرة من عراقيين وتدفع الحكومة قيمة ايجارها على مغادرتها، رغم أنهم أقاموا فيها منذ 30 سنة ـ اغتيال الاستاذ الجامعي حسام الدين محمود الأسعد. ما حدث عام 2003 تزايدت وتيرته واتسع نطاقه في السنوات التالية، خصوصا بعدما اشتد ساعد المقاومة وأصبحت شدته تتخذ ذريعة لاحتجاز الفلسطينيين وتعذيبهم وقتلهم. وحين حل عام 2006 لم يعد قتل الفلسطينيين يحتاج الى ذرائع فيما يبدو، بعدما اصبح تهجير أهل السنة من أحياء بغداد، في وضح النهار، سياسة معلنة تقوم بها عناصر جيش وتغض الحكومة الطرف عنها، وتتجاهلها قوات الاحتلال التي ربما وجدت في هذا المنهج «تأديبا» كافيا لأهل السنة، الذين ما زالوا يسببون صداعا للقوات الأمريكية بسبب عمليات المقاومة المستمرة التي لم يتوقفوا عنها.

انني افهم لماذا تسكت الحكومة العراقية والقوات الامريكية عن هذا. كما أنني لا أعرف حدود الحركة المتاحة للحكومة الفلسطينية وحركة حماس في التعامل مع هذا الملف، لكنني لم أفهم لماذا تتجاهل الجامعة العربية الأمر؟ ولماذا لا تتبنى منظمات حقوق الانسان في العالم العربي وخارجه قضية أولئك الفلسطينيين البؤساء.

فهمي هويدي

الاربعـاء 07 ذو الحجـة 1427 هـ 27 ديسمبر 2006 العدد 10256

http://www.asharqalawsat.com/leader.asp?section=3&issue=10256&article=398825

ناصر123
08-01-07, 02:27 AM
الشيخ يوسف القرضاوي ما يجري في العراق حرب إبادة ضد اهل السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=58881

ناصر123
08-01-07, 06:02 AM
فتاوي رجال الدين الشيعي لقتل اهل السنة

http://www.hailchat.net/upload/uploads/312508e49e.jpg

http://www.m5zn.com/download4.php?filename=2da07e324d.wmv



http://www.youtube.com/watch?v=UDXNZxQL4cY&mode=related&search=

ناصر123
08-01-07, 06:48 PM
الشيعة ومراجعهم وخيانة العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=465248&posted=1#post465248

ناصر123
08-01-07, 07:01 PM
الحركة السلفية في الكويت تحرم الاعتداء على العراق

--------------------------------------------------------------------------------

«السلفية»: الحرب ضد العراق صليبية
وزعت الحركة السلفية مساء امس بيانا اعتبر ان الحرب ضدالعراق «عدوانية وانتهاك لميثاق الامم المتحدة وحرمت الاعتداء عليه بأي شكل من أشكال المشاركة».
وقال البيان ان الحركة السلفية اذ تؤكد رفضها الحرب العدوانية التي تقودها الولايات المتحدة على العراق متجاوزة بذلك ميثاق الامم المتحدة ومتحدية ارادة المجتمع الدولي بجميع منظماته التي اعلنت رفضها لهذه الحرب فانها تدعو منظمة دول المؤتمر الاسلامي و الجامعة العربية الى تفعيل قراراتها الرافضة للعدوان الامريكي الذي سيكون كارثة يذهب ضحيته العراق شعبا وارضا وبذل كل الجهد للحيلولة دون وقوعه.
كما تدعو الحركة السلفية العالم الاسلامي حكومات وشعوبا الى الوقوف صفا واحدا لمواجهة الحملات العسكرية الصليبية الجديدة ومخططاتها الاستعمارية الرامية الى السيطرة على العالم الاسلامي وترتيب اوضاعه بما يحقق مصالحها والتحكم في ثرواته وفرض الثقافة الغربية وقيمها على المجتمعات الاسلامية تحت شعار مكافحة التطرف والارهاب لتصادر حق شعوبه كما في ارض فلسطين في الاستقلال ومقاومة الاحتلال ولتأمين وحماية امن اسرائيل وضمان تفوقها العسكري على حساب امن شعوب المنطقة وحقوقها المشروعة.
كما تحذر الحركة السلفية جميع قوى المعارضة السياسية في العالم العربي من الانخداع بالوعود الاجنبية بتحقيق الحرية والديموقراطية على حساب استقلال اوطانها وسيادة بلدانها التي طالما كافحت شعوبها للحصول عليه ليحل الاستعمار من جديد محل الاستبداد. وان على الدول في العالم العربي والاسلامي فتح الطريق امام التعددية والحرية السياسية لتشارك الشعوب في حقها في اختيار حكوماتها عن طريق الانتخاب الحر وعدم مصادرة هذا الحق تحت اي ذريعة واحترام حقوق الانسان الشرعية.
كما تؤكد الحركة السلفية ضرورة ووجوب مد يد المساعدة للشعب العراقي والوقوف معه في محنته وحرمة المشاركة في الاعتداء عليه بأي شكل من اشكال المشاركة.
كما تحذر الحركة السلفية عامة المسلمين من الالتفات الى الفتاوى المشبوهة التي يوظفها الاستعمار في خدمته لتسويغ مثل هذه الحرب الصليبية الاستعمارية التي سيكون لها اكبر الاثر وأخطره على حاضر العالم الاسلامي ومستقبله.

الوطن الكويتية 12/3/2003

نور القلوب
09-01-07, 10:31 PM
حسبنا الله ونعم الوكيل

الدعاء الدعاء لاخوانكم في العراق

40 ألف رافضي مسلح يحاصرون أحياء السنه في بغداد اليوم

سعيا لابادتهم ( ادعوا لهم ولا تستحقر نفسك بلغ كل مسلم لدعاء لهم )


أنشر ولك الاجر ولا تقف الرساله عندك ...


اللهم إني بلغت اللهم فإشهد

ناصر123
10-01-07, 03:07 AM
نريد جمع كل ما يتعلق بمجازر الرافضة في العراق مع المصدر!!منذ بدء الحرب

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41163&highlight=%C3%E3%ED%D1+%CF%E6%E1%C9+%C7%E1%DF%E6%E D%CA

ناصر123
10-01-07, 06:35 AM
الشيخ يوسف القرضاوي ما يجري في العراق حرب إبادة ضد اهل السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=58881

ناصر123
10-01-07, 06:36 AM
تاريخ الخيانة الطائفية .. بين مشهدين ـ أشرف عبد المقصود


أشرف عبد المقصود : بتاريخ 1 - 1 - 2007
إننا



اليوم بين مشهدين متطابقين تمام الانطباق .. مشهدين مؤلمين في تاريخ الإسلام : الأول : قديم . والآخر : معاصر ، مازال حيًّا بيننا رأيناه بأم أعيننا قبل أمس .
أما المشهد الأول : فهو إعدام الخليفة العباسي ببغداد في واقعة التتار بمعاونة مراجع الشيعة الكبار .
وأما المشهد الثاني : فهو إعدام ميليشيات الشيعة الإرهابية للرئيس السني للعراق صدام حسين بمعاونة قوات الاحتلال على مرأى ومَسْمع من العالم أجمع .
* * * *
المشهد الأول : يرجع إلى " سنة ست وخمسين وستمائة " في وقعة التتار ببغداد على يد هولاكو بمباركة وزيره ومرجع الشيعة الكبير : نصير الدين الطوسي ، وبمعاونة ابن العلقمي الشيعي الوزير الأول للخليفة العباسي .
ولكي نطلع على تفاصيل هذا المشهد ، أترك الحديث لمؤرخ عظيم من مؤ رخي الإسلام هو الحافظ ابن كثير في كتابه " البداية والنهاية " في أحداث " سنة ست وخمسين وستمائة " ، ثم أتبعه بوقفات مهمة ، ثم أوجه نصيحتي لأهل السنة حكاما ومحكومين ، عَلّها تجد قلوبا واعية ، وآذانا صاغية :

هذا هو المؤرخ الكبير الحافظ ابن كثير ــ والقصة متواترة في جميع كتب التاريخ ــ يُصَوِّر لنا المأساة التي حلّت بالإسلام والمسلمين ببغداد دار الخلافة العباسية في ذلك الوقت أيام الخليفة المستعصم آخر خلفاء بني العباس فيقول : (( دخلت سنة ست وخمسين وستمائة ، فيها أَخَذت التتار بغداد .. سُتِرت بغداد ، ونصبت فيها المجانيق والعَرَّادَات وغيرها من آلات المُمَانعة التي لا تردُّ من قَدَر الله سبحانه وتعالى شيئا ، كما ورد في الأثر : " لن يغني حذر عن قدر " ، وكما قال تعالى : { إن أجل الله إذا جاء لا يؤخر} ، وقال تعالى : { إن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم وإذا أراد الله بقوم سوءا فلا مرد له وما لهم من دونه من وال } ، وأحاطت التتار بدار الخلافة يرشقونها بالنبال من كل جانب .. ووصل هولاكو بغداد بجنوده الكثيرة الكافرة الفاجرة الظالمة الغاشمة ممن لا يؤمن بالله ولا باليوم الآخر ، فأحاطوا ببغداد من ناحيتها الغربية والشرقية وجيوش بغداد في غاية القلة ونهاية الذلة ، لا يبلغون عشرة آلاف فارس ، وهم وبقية الجيش كلهم قد صُرِفُوا عن إقطاعاتهم حتى استعطى كثير منهم في الأسواق وأبواب المساجد وأنشد فيهم الشعراء قصائد يرثون لهم ويحزنون على الإسلام وأهله وذلك كله عن آراء الوزير ابن العلقمي الرافضي ... )) اهـ

2ـ هذا الخائن الكبير ابن العلقمي الذي سرَّح جيش الخلافة بعد أن كان مائة ألف فجعله عشرة الآف، يقول عنه ابن كثير رحمه الله : (( كان أول من برز إلى التتارهو ، فخرج بأهله وأصحابه وخدمه وحشمه ، فاجتمع بالسلطان هولاكو خان ـ لعنه الله ـ ثم عاد فأشار على الخليفة بالخروج إليه والمثول بين يديه ، لتقع المصالحة على أن يكون نصف خراج العراق لهم ونصفه للخليفة ، فاحتاج الخليفة إلى أن خرج في سبعمائة راكب من القضاة والفقهاء والصوفية ورؤوس الأمراء والدولة والأعيان ، فلما اقتربوا من منزل السلطان هولاكو خان حُجِبُوا عن الخليفة إلا سبعة عشر نفسا ، فخلص الخليفة بهؤلاء المذكورين ، وأنزل الباقون عن مراكبهم ونهبت وقتلوا عن آخرهم )) اهـ .

3ـ تأملوا يا أهل الإسلام المشهد الآتي وقارنوا بما فعله رئيس وزراء المليشيات نوري المالكي : يقول ابن كثير رحمه الله : (( وأُحْضِرَ الخليفة بين يدي هولاكو ! .. وفي صحبته خوجة نصير الدين الطوسي ، والوزير ابن العلقمي وغيرهما ، والخليفة تحت الحوطة والمصادرة ، فَأُحْضِر من دار الخلافة شيئا كثيرا من الذهب والحلى والمصاغ والجواهر والأشياء النفيسة ، وقد أشار أولئك الملأ من الرافضة وغيرهم من المنافقين على هولاكو أن لا يصالح الخليفة .. وحَسَّنُوا له قتل الخليفة ، فأمر بقتله ، ويقال : إن الذي أشار بقتله الوزير ابن العلقمي والمولى نصير الدين الطوسي .. )) اهـ

4ـ انظروا يا أهل الإسلام ماذا فعل مراجع الشيعة الخونة بخليفة المسلمين وقارنوا ذلك بمشهد الميليشيات الشيعية في إعدامهم للرئيس السني للعراق وبمباركة مُفْتي الاحتلال " علي السيستاني " وبقية مروجي التشيع الصفوي . يقول الحافظ ابن كثير رحمه الله : (( فلما قدم هولاكو ، وتهيَّب من قتل الخليفة ، هَوَّن عليه الوزير ذلك فقتلوه رفسًا ، وهو في جوالق ــ أشولة ــ لئلا يقع على الأرض شيء من دمه ، خافوا أن يؤخذ بثأره فيما قيل لهم ، وقيل : بل خُنِق ،ويقال : بل أُغْرق ، فالله اعلم . فباءوا بإثمة وإثم من كان معه من سادات العلماء والقضاة والأكابر والرؤساء والأمراء وأولي الحل والعقد ببلاده .. ومالوا على البلد فقتلوا جميع من قَدَروا عليه من الرجال والنساء والولدان والمشايخ والكهول والشبان ، ودخل كثير من الناس في الآبار وأماكن الحشوش ، وقنى ــ جمع قناة ــ الوَسخ وكمنوا كذلك أياما لا يظهرون ، وكان الجماعة من الناس يجتمعون إلى الخانات ويغلقون عليهم الأبواب ، فتفتحها التتار إما بالكسر وإما بالنار ، ثم يدخلون عليهم فيهربون منهم إلى أعالي الأمكنة ، فيقتلونهم بالأسطحة حتى تجري الميازيب من الدماء في الأزقة ، فإنا لله وإنا إليه راجعون ، وكذلك في المساجد والجوامع والربط ، ولم ينج منهم أحد سوى أهل الذمة من اليهود والنصارى ، ومن التجأ إليهم وإلى دار الوزير ابن العلقمي الرافضي ، وطائفة من التجار أَخَذُوا لهم أمانا بذلوا عليه أموالا جزيلة حتى سلموا وسلمت أموالهم )) اهـ .

5ـ ويتابع الحافظ ابن كثير الحديث ـ وكأنه يصف حال بغداد اليوم مع ميليشيات الشيعة المجرمة مبينا عدد القتلى وما حلّ بأهل بغداد وكأن التاريخ يُعِيدُ نفسه مع قتلى المسلمين في العراق اليوم ـ فيقول : (( وعادت بغداد بعد ما كانت آنس المدن كلها كأنها خراب ليس فيها إلا القليل من الناس ، وهم في خوف وجوع وذلة وقلة .. وقد اختلف الناس في كمية من قتل ببغداد من المسلمين في هذه الوقعة ؛ فقيل : ثمانمائة ألف . وقيل : ألف ألف وثمانمائة ألف وقيل : بلغت القتلى ألفي ألف نفس . فإنا لله وإنا إليه راجعون ، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم .. وكان دخولهم إلى بغداد في أواخر المحرم ، وما زال السيف يقتل أهلها أربعين يوما .. وأراد الوزير ابن العلقمي ـ قبحه الله ولعنه ـ أن يُعَطِّل المساجد والمدارس والربط ببغداد ، ويستمر بالمشاهد ومحال الرفض ، وأن يبني للرافضة مدرسة هائلة ينشرون عِلْمهم وعَلَمَهم بها وعليها ، فلم يقدّره الله تعالى على ذلك بل أزال نعمته عنه ، وقصف عمره بعد شهور يسيرة من هذه الحادثة ، وأتبعه بولده ، فاجتمعا والله أعلم بالدرك الأسفل من النار ، ولما انقضى الأمر المقدر ، وانقضت الأربعون يوما بقيت بغداد خاوية على عروشها ليس بها أحد إلا الشاذ من الناس والقتلى في الطرقات كأنها التلول ، وقد سقط عليهم المطر ، فتغيَّرت صورهم ، وأنتنت من جيفهم البلد وتغير الهواء فحصل بسببه الوباء الشديد حتى تعدَّى وسَرَى في الهواء إلى بلاد الشام ، فمات خلق كثير من تغيُّر الجو وفساد الريح ، فاجتمع على الناس الغلاء والوباء والفناء والطعن والطاعون ، فإنا لله وإنا إليه راجعون ، ولما نُودى ببغداد بالأمان خرج من تحت الأرض من كان بالمطامير والقني ـ جمع قناة ـ والمقابر كأنهم الموتى إذا نبشوا من قبورهم ، وقد أنكر بعضهم بعضا ، فلا يعرف الوالد ولده ، ولا الأخ أخاه ، وأخذهم الوباء الشديد فتفانوا وتلاحقوا بمن سبقهم من القتلى ، واجتمعوا تحت الثرى بأمر الذي يعلم السر وأخفى ، الله لا إله إلا هو له الأسماء الحسنى )) اهـ
* * * * *

أما مراجع الخيانة والعار من الشيعة الصفويين ومن تلطخت أيديهم بدماء المسلمين فلنا معهم ست وقفات :

الوقفة الأولى : من المتواتر عند أهل السنة أن وراء هذه المجزرة الدموية رأسين من رؤوس الإجرام والخيانة وهما من مراجع الشيعة وعلمائهم الكبار ، بل من خلال تصريح أعلامهم ومؤرخيهم ومحققيهم سنثبت لكم تورط هذين المجرمين اللذين يستحقا أن يُحشرا مع عبد الله ابن أُبي بن سلول في الدرك الأسفل من النار ، وانطبق عليهما قول الله تعالى { هم العدو فاحذرهم قاتلهم الله أنى يؤفكون } .

الوقفة الثانية : فمع المجرم الأول : والرأس المدبّر المحرِّض على ارتكاب المجزرة : وزير السوء الرافضي ابن العلقمي قبحه الله . قال ابن كثير : (( وزير المستعصم ، وزير سوء على نفسه ، وعلى الخليفة ، وعلى المسلمين مع أنه من الفضلاء في الإنشاء والأدب وكان رافضيا خبيثا سيئ الطوية على الإسلام وأهله .. وكان الوزير ابن العلقمي قبل هذه الحادثة يجتهد في صرف الجيوش ، وإسقاط اسمهم من الديوان ، فكانت العساكر في آخر أيام المستنصر قريبا من مائة ألف مقاتل منهم من الأمراء من هو كالملوك الأكابر الأكاسر ، فلم يزل يجتهد في تقليلهم إلى أن لم يبق سوى عشرة آلاف ، ثم كَاتَبَ التتار ، وأطمعهم في أخذ البلاد ، وسَهَّل عليهم ذلك ، وحكى لهم حقيقة الحال ، وكشف لهم ضعف الرِّجال ، وذلك كله طمعا منه أن يُزيل السنة بالكلية ، وأن يظهر البدعة الرافضة ، وأن يُقِيم خليفة من الفاطميين ، وأن يبيد العلماء والمفتيين ، والله غالب على أمره ، وقد رد كيده في نحره ، وأذلَّهُ بعد العزة القعساء وجعله حوشكاشا للتتار بعد ما كان وزيرًا للخلفاء واكتسب إثم من قتل ببغداد من الرجال والنساء والأطفال ، فالحكم لله العلي الكبير رب الارض والسماء )) اهـ
ولكن الله لم يمهل هذا الخائن ــ كما ندعوه سبحانه ألا يمهل خونة اليوم منهم ــ يقول ابن كثيررحمه الله : (( لم يمهله الله ولا أهمله بل أخذه أخذ عزيز مقتدر .. حَصَلَ له بعد ذلك من الإهانة والذل على أيدي التتار الذين مالأهم وزال عنه ستر الله وذاق الخزي في الحياة الدنيا ولعذاب الآخرة أشد وأبقى .. وانقطع في داره إلى أن مات كمدا في مستهل جمادى الآخرة من هذه السنة وله من العمر ثلاث وستون سنة ، ودفن في قبور الروافض ، وقد سمع بأذنيه ورأى بعينيه من الإهانة من التتار والمسلمين مالا يحسد ولا يوصف ، وتولى بعده ولده الخبيث الوزارة ، ثم أخذه الله أخذ القرى وهي ظالمة سريعا )) اهـ .

الوقفة الثالثة : مع المجرم الثاني والرأس المدبر على ارتكاب هذه المجزرة وهو عالم الشيعة المعروف ومرجعهم الكبير ، وصاحب المؤلفات الكثيرة عندهم : الرافضي نصير الدين الطوسي قبحه الله ، والذي استوزره هولاكو خان ، فقام بتحريضه على غزو العراق ، وقتل الخليفة المستعصم ، فجاء مع الغزو بنفسه ، وفي مقدمة الرَّكب ــ كما جاء الكثير من مراجع العار والخيانة في مقدمة قوات الاحتلال للعراق !!
يقول علامتهم وحجتهم إبراهيم الزنجاني في " عقائد الإمامية الاثني عشرية " ( 3 / 231 ) (( كان ابتداء دولة هولاكو خان في إيران عام 650هـ وانتهاء دولته وسلالته بموت سعيد خان سلطانية زنجان عام 736هـ ، وحمل على العراق بقيادة نصير الدين الطوسي فيلسوف الإسلام ، وبتأييد سديد الدين العلقمي وزير الخليفة العباسي بتاريخ 656هـ وقضى على خلفاء بني العباس )) اهـ . وقال مؤرخهم محمد باقر الخوانساري في ترجمة المجرم الطوسي من كتابه " روضات الجنات "( 6 / 279 ).: (( ومن جملة أمره المشهور المعروف المنقول حكاية استيزاره للسلطان المحتشم في محروسة إيران هولاكو خان بن تولي خان بن جنكيز خان ، من عظماء سلاطين التاتارية وأتراك المغول ، ومجيئه في موكب السلطان المؤيد ، مع كمال الاستعداد إلى دار السلام بغداد لإرشاد العباد وإصلاح البلاد ، وقطع دابر سلسلة البغي والفساد ، وإخماد نائرة الجور والإلباس بإبداء دائرة ملك بني العباس ، وإيقاع القتل العام من أتباع أولئك الطغام ، إلى أن أسال من دمائهم الأقذار كأمثال الأنهار ، فأنهار بها في ماء دجلة ، ومنها إلى نار جهنم دار البوار ، ومحل الأشقياء والأشرار)) اهـ .
انظرو لوصف هذ1ا المجرم لما فعلوه بأهل بغداد وقارنوا !

الوقفة الرابعة : لا تعجب أخي المسلم من هذين المجرمين اللذين قاما بالتحريض والإفتاء والتخطيط مع التتار للقضاء على الخلافة العباسية لإقامة الخلافة الشيعية . فهذا آيتهم العظمى الخميني ــ مرجع حزب إيران في لبنان ــ يقول ص ( 142 ) من كتابه الحكومة الإسلامية : (( ويشعر الناس بالخسارة أيضا بفقدان الخواجة نصير الدين الطوسي وأضرابه ممن قدموا خدمات جليلة للإسلام )) اهـ . ونحن نسأل : ماذا يقصد الخميني بالخدمات الجليلة التي قدمها النصير الطوسي للإسلام ؟ أجيبوا يا دعاة التقريب ؟!
هذا النصير الطوسي يصفه الخميني في كتابه " الأربعين " ( 3 / 612 ) بأنه أفضل المتأخرين وأكمل المتقدمين ، وحين يناقش الخميني مسألة دخول الشيعي في ركب الحكام ــ من غير الشيعة ــ من حيث الجواز والتحريم نراه يرجح الجواز بشرط أن تكون فيه مصلحة واضحة ونصرًا ظاهرًا للشيعة ، ثم يستدل على صحة رأيه بحادثة دخول النصير الطوسي في ركب هولاكو الكافر ، حيث عدّه الخميني نصرا كبيرا للمذهب ، رغم ما كان قد ترتب عليه من ضرر فادح في حق الإسلام والمسلمين ، في إشارة واضحة إلى أن النصر الذي ينشده الخميني هو إمعان القتل بأهل السنة والتنكيل بهم . وإليك نص قوله ــ عليه من الله ما يستحقه ــ في كتابه الحكومة الإسلامية ص ( 142 ) قال : (( وإذا كانت ظروف التقية تلزم أحدا منا بالدخول في ركب السلاطين ، فهنا يجب الامتناع عن ذلك ، حتى لو أدى الامتناع إلى قتله ، إلا أن يكون في دخوله الشكلي نصر حقيقي للإسلام والمسلمين مثل دخول علي بن يقطين ونصير الدين الطوسي رحمهما الله )) اهـ . والخميني نفسه ورجال ثورته الشيعية قد طبقوا هذا الفكر الدموي عمليا أيضا حين استتب لهم أمر الحكم في إيران الفارسية إذ عملوا في أهل السنة وفي علمائهم تحديدا بالقتل والتشريد والملاحقة وإلى يومنا هذا .
وأما علي بن يقطين : هذا الذي يترحم عليه الخميني فهو مجرم آخر تلطخت يداه بدماء أهل السنة أيام هارون الرشيد ، كما يروي عالمهم ومحدثهم نعمة الله الجزائري في " الأنوار النعمانية " ( 1 / 292 ) فيقول : (( وفي الروايات أن علي بن يقطين ، وهو وزير الرشيد قد اجتمع في حبسه جماعة من المخالفين . وكان من خواص الشيعة فأمر غلمانه فهدموا سقف المحبس عليهم ، فماتوا جميعا ، وكانوا خمسمائة رجل تقريبا فأراد الخلاص من تبعات دمائهم، فأرسل إلى الإمام مولانا الكاظم عليه السلام فكتب عليه السلام إليه جواب كتابه : " بأنك لو كنت تقدمت إليَّ قبل قتلهم ، لما كان عليك شئ من دمائهم ، وحيث أنك لم تتقدم إليَّ , فكفِّر عن كل رجل قتلته منهم بتيس , والتيس خير منه . فانظر إلى هذه الدية الجزيلة التي لا تعادل دية أخيهم الأصغر ، وهو كلب الصيد , فإن ديته عشرون درهماً ، ولا دية أخيهم الأكبر ، وهو اليهودي أو المجوسي , فإنـها ثمانمائة درهم ، وحالهم في الآخــرة أخسّ وأنجس)) اهـ . ولاشك أن الإمام الكاظم بريء من هذه الأكاذيب !!!

الوقفة الخامسة : الحديث عن الدور الخبيث الذي لعبه بعض مراجع الشيعة اليوم في إسقاط العراق واحتلاله لا يحتاج منا لوصف ، ولكن يكفي أن أشير هنا إلى أنه تم العثور في بعض مقرات الأحزاب الشيعية على أوراق وبيانات ــ وهي منشورة على الانترنت ـ تتضمن أوامر وتوجيهات موجهة من سلطات عليا ــ مرجعيات دينية وحزبية ــ إلى أتباعهم في مناطق العراق المختلفة وخصوصا بغداد بضرورة العمل على حرق وسلب وتدمير كل مؤسسات الدولة وتهيئة عموم الشيعة لذلك وعدم الالتفات إلى ما قد يصدر من الحوزة العلمية في النجف من نداءات وفتاوى ؛ لأنه تدخل من باب التقية وتحسين الصورة لا غير . وبالفعل تم لهم الأمر كما أرادوه وبالتنسيق مع قوات الاحتلال ، فلم تسلم مؤسسة ولا بناية ولا معلم من السرقة والحرق والتدمير ــ كما هو الحال في وقعة التتار ، فالأسلوب واحد ــ حتى بناية المكتبة الوطنية في بغداد طالها أذى الرعاع الخونة فتم حرق أغلب محتوياتها ولم ينج منها إلا النزر اليسير في مشابهة عجيبة لما حصل لبغداد إبان اجتياح التتار . هل أبالغ إن قلت إن ما نقلته من وصف ابن كثير لمجزرة بغداد في غزو هولاكو ، لا يقارن بما يحكيه أهل السنة وما يحدث لهم هذه الأيام في العراق بمباركة مراجع الشيعة وساستهم وعلمائهم .

أبو محمد أشرف
http://www.almesryoon.com/ShowDetailsC.asp?NewID=28572&Page=7&Part=1

ناصر123
16-01-07, 12:15 AM
http://www.l22l.com/l22l-up-1/25999b498e.gif

دكتور/هشام
17-01-07, 07:42 PM
الهالك السيستانى أو المجرم مقتدى أو الرافضى الخوئى كلهم يشتركون فى مخطط واحد وهو كرههم لأهل السنه من الرعيل الأول للأسلام إلى قيام الساعه عليهم من الله ما يستحقونه

ابوعامر
19-01-07, 09:44 PM
بارك الله فيكم اخوانى وجزاكم الله خير ...

وهنا
نضع لكم ايها الاخوه والاخوات بعض الوثائق... التى تبين دور ايران الفارسيه واعوانها من الرافضه الاشرار الخونه...
http://www.9m.com/upload/1-10-2006/0.6524701159688378.JPG
مقتدى الصدر والذى تحت قيادته جيش المهدى الذى عاث بالارض فسادا...
http://www.iraqirabita.org/upload/5799.jpg

وهنا ملفات للجرائم الملشيات الصفويه من موقع اهل السنه فى العراق (http://www.iraq-amsi.org/index.php?action=pages&id=6)

وهنا انظر من ينادي بالوحدة ماذا يقول ..!!!
http://www.fnoor.com/images/fn0384.jpg

http://www.iraq-amsi.org/images/gram2006.gif (http://www.iraq-amsi.org/index.php?action=pages&id=6)

http://www.9m.com/upload/1-10-2006/0.81381159688617.JPG

وهنا بعض مجازر الصفويين ضد اهل السنه فى العراق..!!
http://www.123shia.net/mon.htm

وهنا وكالة حق فيها الكثير من الاخبار والحقائق عن اهل العراق
http://www.76news.net/

هذه حقيقه اثبتها الواقع المرير فى العراق...

http://www.dalilalkitab.net/books/data/media/10/18-poal-braimer.jpg
http://www.arabsys.net/nas/sistani.GIF



وصدق من قال عن القوم..
(( الرافضة بذرة نصرانية بأيد يهودية في أرض مجوسية))

ناصر123
21-01-07, 10:03 AM
حملة الإبادة الجماعية بحق اللاجئين السوريين في العراق مازالت مستمرة

بغداد - واع - من اراس الناصري

أكّدت منظمة حقوقية سورية أن حملة الإبادة الجماعية بحق اللاجئين السوريين في العراق مازالت مستمرة، مشيرة إلى أن "مليشيات الحقد الأسود" قامت الثلاثاء، بمهاجمة الأبنية التي يقطنها اللاجئون السوريين في شارع حيفا ببغداد، وأحرقت العشرات من الدور السكنية. واعتبرت المنظمة السورية لحقوق الإنسان حملة الإبادة الجماعية بحق اللاجئين السوريين في العراق "أعمال فردية" تقوم بها "فئة ضالة حاقدة"، وأن الشعب العراقي "براء من تصرفات تلك الزمرة المشبوهة". وأن من يقوم بهذه الإبادة الجماعية، "مليشيات الموت المنفلتة من عقالها والمتسربلة بلبوس مغاوير الداخلية". وكررت المنظمة في بيان استلمته (آكي) مناشدتها للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين، وللأمم المتحدة، ولجامعة الدول العربية، ومنظمة العفو الدولية، ومنظمة مراقبة حقوق الإنسان، للتحرك لإنقاذ ما بقي من اللاجئين السوريين في العراق. كما ناشدت السلطات السورية السماح بعودتهم إلى بلدهم، وحمّلت الحكومة العراقية وقوات الاحتلال المسؤولية الكاملة، عن سلامة وأمن الرعايا السوريين اللاجئين في العراق.


http://www.iraq4allnews.dk/index.php?sec=news&act=view_news&id=15515

ناصر123
22-01-07, 05:26 AM
باحث شيعي عراقي: النفوذ الإيراني في العراق لا يطاق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=59543


المقابر الجماعية لأهل السنة في العراق على أيدي الشيعة الصفويين التكفيريين الارهابيين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52659

ناصر123
30-01-07, 08:09 PM
فيلم عن فرق الموت الشيعية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=57153

ناصر123
30-01-07, 10:56 PM
مقطع من فلم عرضته القناة الرابعة البريطانية عن فرق الموت الرافضية@جديد


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=60013

ناصر123
07-02-07, 01:29 AM
برلماني عراقي وراء محاولة اغتيال امير دولة الكويت المغفور له باذن الله الشيخ جابر الصباح رحمه الله

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=60422

ناصر123
07-02-07, 02:28 AM
قائمة بأسماء الوزراء واعضاء البرلمان العراقي الذين ينحدرون من أصول ايرانية



كتابات - نبيل عباس



بعد سقوط نظام صدام هجم البرامكة الجدد للإستيلاء على العراق وخيراته حيث دفعت ايران بأزلام للهيمنة على الدولة العراقية وتخريب ما تبقى منها وتفكيك العراق الى كيانات طائفية وعرقية والعمل على تفريس شيعة العراق وتغيير هويتهم وإلحاقهم بالمشروع الايراني الطائفي التخريبي .



واليكم أبرز اسماء العناصر الايرانية الذين احتلوا مناصب وزارية في الحكومة واعضاء في البرلمان العراقي .



الوزراء :



- بيان جبر صولاغ / وزير المالية

- أكرم الحكيم / وزير الحوار الوطني

- عادل الأسدي / وزير منظمات المجتمع المدني / ينتحل لقب عربي

- حسين الشهرستاني / وزير النفط

- موفق الربيعي مسشتار الامن القومي / ينتحل لقب عربي و أسمه الحقيق كريم شاهبوري



اضافة الى

- ابراهيم الجعفري / رئيس الوزراء السابق / أصوله باكستانية ولكنه تفرس واصبح ايرانيا .



أعضاء البرلمان :

- عبد العزيز الحكيم

- جلال الدين الصغير / أمه ايرانية وابوه تركي

- علي الاديب

- جواد العطار

- رضا جواد كبابي

- سامي العسكري

- همام حمودي



والعديد من النساء عضوات البرلمان اللائي ينحدرن من اصول ايرانية .



وكذلك يوجد آلاف الايرانيين احتلوا مناصب وكلاء وزارات ومدراء عامون وعمداء جامعات وضباط في الجيش والشرطة وسفراء ومستشارين في رئاسة الوزراء نذكر منهم على سبيل المثال :

- حامد البياتي سفير العراق في الامم المتحدة / ينتحل لقب تركماني واسمه الحقيقي عادل اصفهاني

- الحائري سفير العراق في لبنان

- سفير العراق في ايران

- محمد المولى المشرف على الحج

- مجيد ياسين المستشار الاعلامي لرئيس الوزراء

للأسف لقد أبتلعت ايران وازلامها العراق وسيطرت عليه تماما أما شيعة العراق العرب الشرفاء الذين دفعوا التضحيات الهائلة من ملاحقات وسجون ومقابر جماعية فلم يحصدوا الا الخيبة والمفخخات والقتل فلقد ضحك عليهم عملاء ايران وسرقوا قرارهم السياسي والديني فالقرار السياسي هيمنت عليهم الاحزاب الشيعية التابعة لإيران والقرار الديني هيمنت عليه مرجعية السيستاني الايرانية .

ناصر123
20-02-07, 01:25 AM
1 ـ مبدأ التقية

2 ـ مبدأ البدأ

3 ـ عقيدة الطينة رغم مخالفتها لعقيدة الإمامية في أفعال العباد

هذه المبادئ والعقائد هي أسس التعامل مع المخالف عند الرافضة

والرافضة في هذا الوقت وفي هذا الزمن لهم جمل سمجة ، باهته ، يرددونها في أي نقاش معهم حول نقاط الخلاف مع أهل السنة فهم يرددون ولا يسأمون ، يستغفلون الطيبين من أهل السنة مثل :

يا أخوان لا تضخمون الخلاف ، فالخلاف بيننا وبين أخواننا أهل السنة ليس كبير فكتابنا واحد ونبينا واحد وربنا واحد .

لا نشغل أنفسنا بالخلاف بل يجب أن نوحد صفوفنا ، فعدونا واحد هو العدو الصهيوني .

أما جواب الفعلي فهو ما نراه لا مانسمعه في إيران وقتل أهل السنة وهم ثلث سكان إيران ، العراق والتطهير العرقي ، مساجد الضرار في مصر ولبنان ، والبحرين وغيرها من البلا

ناصر123
20-02-07, 01:27 AM
الطائفية ومشجب الصهيونية

9/2/2007



أسامة شحادة



فجأة ودون سابق إنذار تصاعدت التصريحات حول مسؤولية الصهيونية عن إشعال الفتنة الطائفية بين السنة والشيعة، ومصدر هذه التصريحات القيادات الشيعية من مختلف البلاد (إيران، العراق، الكويت، السعودية، لبنان) وكأن هناك اتفاقا على هذا السيناريو!

لا شك أن هناك مخططات صهيونية لإشعال الفتنة، لكن هل هذه كل الحقيقة؟ هل كل ما يجري هو بمخطط صهيوني؟

صحيح أن هناك قيادات شيعية ترفض هذا بالكلام مع قدرتها على الفعل، لكن لم نجد للآن مواقف على الأرض من القيادات الفاعلة!

لقد استنكرت كل القيادات الرسمية والشعبية السنية جرائم القاعدة في العراق، بعكس قيادات شيعية كبرى لا تزال تبرر الجرائم بحق أهل السنة بمكافحة الإرهاب. والغريب أن تلك الجرائم ينتقمون فيها من العلماء والدعاة والأطفال والنساء، دون الإرهابيين المفترضين!

أغلب القيادات الشيعية ترمي القاعدة بالإرهاب لأنها تقوم بالقتل العشوائي وهي تقاوم المحتل، لكنها لا ترمي الميلشيات والقوات الشيعية بالإرهاب وهي تقتل المواطنين قصداً دفاعاً عن المحتل!

لا زلنا نذكر صمت المراجع الشيعية عن مأساة الفلوجة، وسجن أبو غريب، وفرق الموت، والتهجير، والاختطاف وغيرها من الجرائم التي يندى لها الجبين.

محاربة الطائفية ليست بالشعارات فقط! ففي مؤتمر الحوار والتقريب الأخير بقطر، برر التسخيري زعيم التقريب تعظيم وتمجيد "قبر أبو لؤلؤة المجوسي" قاتل الخلفية العادل عمر بأنه هذا قناعة لدى بعض المواطنين الإيرانيين، وهنا نتساءل فأين العقلاء والمسؤولين؟ وهل يجب على السنة فقط لجم المتطرفين أما القيادات الشيعية فلديها مطلق الحرية في صنع ما يريدون؟

لماذا لا تقوم إيران بمبادرة حقيقية لوأد الفتنة بمنح السنة الإيرانيين حقوقهم المغيبة والذين تبلغ نسبتهم 25% من سكان إيران أو مساواتهم بالأقلية اليهودية على أقل تقدير، ليكون ذلك نموذجاً يحتذى من الدول العربية، بخاصة أن إيران تحمل راية التقريب.

لماذا لا تصدر مرجعيات الشيعة الدينية والسياسية وثيقة رسمية ملزمة يعاقب من يخالفها من الشيعة، تلتزم فيها بالثوابت والمشتركات الأساسية بين المسلمين وهي:

1- الإقرار بسلامة القرآن الكريم من أي نقص أو زيادة أو تحريف، وكفر كل من يخالف ذلك في القديم أو الحديث من أي طرف كان، وتجريم طباعة وترويج الكتب والأشرطة التي تروج للطعن بالقرآن الكريم.

2- الاتفاق على منزلة الصحابة الكرام وأمهات المؤمنين، وعدم التساهل مع من يسبهم أو يكفرهم، ومنع ذلك في كافة الوسائل الإعلامية، والقيام بمسؤولية توعية الشارع الشيعي حول ذلك من خلال المناهج المدرسية ووسائل الإعلام الرسمية.

3- إعلان عدم كفر المسلمين الذين يعظمون آل البيت رضوان الله عليهم، ولكنهم لا يعتقدون أن الإمامة لابد أن تكون لآل البيت فقط، ولا يؤمنون بالغلو في آل البيت، وإعطائهم صفات الربوبية والألوهية.

4- عدم تكرار إعانة أعداء الأمة من الصهيونية وأميركا، كما حدث في أفغانستان والعراق.

5- التزام المواطنين الشيعة بمصلحة بلادهم وعدم الارتباط السياسي بالمصالح الإيرانية فقط.

لماذا ترفض القيادات الشيعية، المرتبطة بإيران، عملياً هذه الثوابت، وهذا ما نجده في ممارسات الميلشيات الطائفية في العراق، وصمت الحكومة على ذلك، كما أن إيران هي الداعم والمعين لهذه الميلشيات، أو حزب الله في لبنان كما أن العديد من المواقع الإلكترونية والفضائيات المحسوبة على قوى شيعية تروج لفكر الغلو والتكفير الطائفي فتجد فيها الطعن بالقرآن وتكفير الصحابة وأمهات المؤمنين.

هناك مشروع صهيوني لزرع الفتنة فلماذا تقوم قيادات شيعية بمساعدته؟ نريد أفعالاً جادة ومسؤولة ومستمرة.

http://www.alghad.jo/?news=152617

ابوعامر
03-03-07, 07:36 PM
وهنا ملفات للجرائم الملشيات الرافضيه من موقع اهل السنه فى العراق (http://www.iraq-amsi.org/index.php?action=pages&id=6)


حقوقي: شيعة العراق قتلوا من الفلسطينيين أكثر مما قتل اليهود (http://www.islammemo.cc/news/one_news.asp?IDNews=127777)


المقابر الجماعية لأهل السنة في العراق !! على أيدي الارهابيين الصفويين !!! (http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52659)


وهنا الغزاه يعيثون فى راض الرافدين فساد والرافضه من اشد اعوانهم

http://www.alwatan.com.sa/daily/2006-10-05/Pictures/photos/0510.Pol.P2.N210.jpg


ان احفاد وابْنُاء العَلْقَمِيِّ ... اسْمٌ يَدُلُّ عَلَى الخِيَانَةِ وَالغَدْرِ ... اسْمٌ يَدُلُّ عَلَى سُقُوْطِ الدَّولَةِ العَبَّاسِيَّةِ ... اسْمٌ يَدُلُّ عَلَى مُوَالاَةِ الكُفَّارِ ... اسْمٌ لاَ يَخْلُو مِنْهُ عَصْرٌ أَو مِصْرٌ حَيْثمَا وُجِد الرَّافِضَّةُ ... اسْمٌ لاَ يَخْلُو مِنْهُ كِتَابٌ سُطِر فِيهِ التَّارِيْخُ الإِسلاَمِيُّ .

وهنا انظر من ينادي بالوحدة ماذا يقول ..!!!
http://www.fnoor.com/images/fn0384.jpg

وكما قَالَ شَيْخُ الإِسْلاَمِ ابْنُ تَيْمِيَّةَ فِي " مِنْهَاجِ السُّنَّةِ " (3/243) : " إِنَّ أَصلَ كُل فِتْنَةٍ وَبَلِيَّةٍ هُم الشِّيْعَةُ ، وَمَنْ انْضَوَى إِلَيْهِمْ ، وَكَثِيْرُ مِنْ السُّيُوْفِ الَّتِي فِي الإِسْلاَمِ ، إِنَّمَا كَانَ مِنْ جِهَتِهِم ، وَبِهِم تَسْتَرت الزّنَادقَةُ " .ا.هـ.

وَقَالَ أَيْضاً (4/110) : " فَهُم يُوالُونَ أَعْدَاءَ الدِّيْنِ الَّذِيْنَ يَعْرِفُ كُل أَحَدٍ مُعادَاتِهِم مِنَ اليَهُوْدِ وَالنَّصَارَى وَالمُشْرِكِيْنَ ، وَيُعَادُونَ أَوْلِيَاءَ اللهِ الَّذِيْنَ هُم خِيَارُ أَهْلِ الدِّيْنِ ، وَسَادَاتِ المُتَّقِيْنَ ... وَكَذَلِكَ كَانُوا مِنْ أَعْظَمِ الأَسبَابِ فِي اسْتيلاَءِ النَّصَارَى قَدِيْماً عَلَى بَيْتِ المَقْدِسِ حَتَّى اسْتَنْقَذَهُ المُسْلِمُوْنَ مِنْهُم " .ا.هـ


هذه حقيقه اثبتها الواقع المرير فى العراق...

بريمر مع علماء الشيعه الذين وجد منهم كل الدعم فى احتلال العراق والتنكيل باهل السنه..!!

http://up.x333x.com/uploads/2467fa34ac.jpg
http://www.dalilalkitab.net/books/data/media/10/18-poal-braimer.jpg
http://www.arabsys.net/nas/sistani.GIF

وهنا لتحميل الكتاب
http://wow32.com/out.php/i19407_63balkafi.jpg (http://up.9q9q.net/up/index.php?f=510MMJFje)

وهنا

http://www.chihab.net/images/maqalat/01Iran-Iraq.jpg
مقال ممتاز يستحق القرآه والاشاده
الدور التخريبي الإيراني في العراق من تصدير الثورة إلى تصدير المتعة (http://www.chihab.net/modules.php?name=News&file=article&sid=1718)

----------------

وهنا بعض مجازر الرافضه ضد اهل السنه فى العراق..!!
http://www.123shia.net/mon.htm

وهنا وكالة حق فيها الكثير من الاخبار والحقائق عن اهل العراق
http://www.76news.net/

ناصر123
16-03-07, 05:45 PM
وكالة الانباء الفلسطينية الجرائم ضد الفلسطيين في العراق يوميا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=62054

ناصر123
23-03-07, 02:02 AM
مفاجأة صاعقة .. رئيس الوزراء نوري المالكي أصله كردي فيلي مستعرب !!



كتابات - صالح جعفر حميد



كل من عاش في ايران وسورية لن يستغرب من هذه المعلومة التي تشير الى ان أًصل رئيس الوزراء نوري المالكي كردي فيلي مستعرب فقد تواجدت اعداد كثيرة من أهالي قضاء طوريج مسقط رأسه الايرانيين والاكراد الفيلية من الذين تم تسفيرهم الى ايران اذ ان قضاء طوريج رغم طابعه الزراعي الريفي الا انه سكنت فيه اعداد غفيرة من الايرانيين والاكراد .



وكمثال بسيط نأخذ شخصية الدكتور حسين الهنداوي رئيس مفوضية لجنة الانتخابات هذا الرجل هو من اهالي قضاء طوريج وهو ينحدر من اصول ايرانية ولكنه استطاع التغطية على اصوله هذه والحصول على فرصة عمل في لجنة الانتخابات بناءا على صفقة مع ابن مدينته المالكي فحسين الهنداوي شخصية علمانية شيوعية ووجوده في لجنة الانتخابات وعمله لصالح الاحزاب الشيعية لايثير الشبهات !



نعود الى موضوعنا الرئيسي فأن اصول رئيس الوزراء الحقيقية هي كردية فيلية وان أسرته عاشت منذ فترة طويلة في طوريج واندمجت مع العشائر العربية وأستعربت بمرور الزمن ومعروف ان الاعراف العشائرية لاترد من يطلب حمايتها والانضمام اليها .



ومن يدقق جيدا في ملامح وجه المالكي سيكتشف فعلا ان ملاحه ليست عربية بالمرة وانه لو وضع بين مجموعة من الاكراد سيبدو أحدهم تماما من حيث الشكل والبنية الجسمانية علما ان أسمه الأول نوري هو أسم غير متداول في منطقة ريفية عربية مثل طوريج مسقط رأسه وانما هو أسم كردي .



ولعل اصول المالكي الكردية تفسر سر تلك الأبتسامة العريضة التي أبتسمها جلال الطالباني وهو يعلن عن تكليفه بأستلام منصب رئيس الوزراء تحت قبة البرلمان وكأنه يقول له لقد سيطرنا على العراق نحن الاكراد .



أما سكوت المالكي على تجاوزات الاكراد ومخططاتهم لطرد العرب من كركوك واحتلالها وعدم أعتراضه رغم ان الدستور يلزمه تعطيل عمل لجنة كركوك بسبب وجود تعديلات دستورية يجب الانتهاء منها ثم يتم بعدها تحريك ملف كركوك وكذلك سكوت المالكي على فضائح الفساد والتزوير في السفارات العراقية التي يشغلها سفراء اكراد كل هذه المؤشرات تؤكد اصول المالكي الكردية وانحيازه لهم .


http://www.kitabat.com/i25098.htm

اواب الهيتي
23-03-07, 03:13 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
شهادة جريئة لمعتقل مفرج عنه حديثا : أفقت من غفلتي
اعزائنا القراء من العراقيين وكل الشرفاء في العالم..

قبل أيام قليلة تم الإفراج عني وعن إخواني الذين أعتقلوا معي قبل 7 أشهر على ايدي أحد ألوية ما يسمى بحفظ النظام وبإشراف قوات الإحتلال الأمريكي لتهمة حقيقية لصقت بنا ولا نستطيع التخلي عنها ولو دفعنا أرواحنا فداءا لها، هذه التهمة يا إخواني الأعزاء لا يعاقب عليها أي قانون في العالم سوى في إيران والعراق في ظل حكم النظام الصفوي الموالي لإيران وبمساندة الإحتلال.. هذه التهمة هي أننا من أهل السنة .. أنا لم امارس الكتابة من قبل، لكن حجم المعاناة التي عشناها ويعيشها ألآن عشرات الألآف من شباب ورجال العراق المعتقلين (فرج الله عنهم)- هذه المعاناة هي التي دفعتني لتصويرها لأني كنت أحد رموزها! وأضعها بين أيدي قراءنا الكرام الذين ربما (راح يوصلهم السره كما يقال بالعامية) ولا يظن أي عراقي شريف من أهل السنة أنه بمنأى عن الإعتقال والإذلال والتعذيب والقتل ما دام هناك حكومة طائفية صفوية رفعت شعار تنظيف العراق من (النواصب) وبمباركة مرجعيتها غير الشريفة ، وحتى لا أطيل على حضرتكم وأعتذر مسبقا عن كل خطأ لغوي أثناء الكتابة لأني لست كاتبا .

أنا مواطن عراقي الأنتماء وسني المذهب، وأفخر بإنتمائي لعروبة العراق ولمعتقدي الذي علمني حب الإسلام واهله وحب النبي محمد صلى الله عليه وآله، وحب أهل بيته وزوجاته الطاهرات، وحب صحابته الغر الميامين.. وليس في قلبي بغضا لأحد غير أهل الشرك من المجوس والصفويين الأنجاس، ونشأت في عائلة طيبة السمعة حسنة المعشر يشهد بصلاحها أهل الحي بمختلف أديانهم وطوائفهم ، ولم يكن عندي هدف في حياتي سوى تربية أولادي تربية صالحة والحفاظ على حياتهم في هذه الظروف الماسوية التي نحياها وتأمين قوتهم وكنت دائما أمنعهم من الخوض في اي حديث سياسي أو مذهبي في مدارسهم أو في المحلة حتى لا ننزلق إلى الهاوية التي حفرها لنا الإحتلال وأعداء العراق يؤدي بنا إلى فرز طائفي ومذهبي مقيت ..

وكان يحز في قلبي دائما ويؤلمني أن أرى الإعتقالات الظالمة في صفوف أهل السنة من الشباب في محلتي وخصوصا رواد المساجد وكنت أقول في نفسي ربما هؤلاء أخذتهم حمية الشباب وفورة الغضب وتكلموا بشيء نقله بعض الجواسيس " العلاسة " إلى أجهزة القمع فجاءت وأعتقلتهم وإلا لماذا جاءوا إليهم بالأسماء !؟ هذه المقولة التي كانت تجول في خاطري ربما كانت من أوهام سذاجتي أو من طبيعة تربيتي المسالمة التي تميل إلى الهدوء والسلامة !.. ولكني اكتشفت مؤخرا وبعد إعتقالي أن هذه الخواطر لم تكن إلا من تثبيط الشيطان لنا عن الجهاد ضد هؤلاء والركون والإنزواء وإيثار السلامة للنفس وللأولاد حتى لايلحقهم أذى .. وحدث مالم يكن بالحسبان !

فهذه المرة تم إعتقالي في صباح يوم كنت ذاهبا فيه إلى محل عملي وواقفا على الشارع الرئيس أنتظر سيارات النقل العام فحدث إطلاق نار كثيف في منطقتي وأستنفر الناس في منازلهم ومن على اسطحها وتبين بأن هناك ميليشيات مدنية من جيش مقتدة تهاجم الناس بمساعدة أفراد من مركز شرطة المحلة !! عندئذ دب الخوف والهلع في عروقنا فسارعنا نحن الموظفون والموظفات للأختباء باقرب مكان آمن خوفا من الرصاص الكثيف وخوفا من الميليشيات المسلحة، فدخلت الموظفات في البيوت القريبة وسارعنا نحن الرجال للأختباء في المسجد الذي كان قريبا من الشارع، ولعلمنا أن في المسجد حراس رسميون ويحملون بنادق مرخصة من وزارة الداخلية للدفاع عن بيوت الله ضد أي أعتداء يحصل عليها..

إستمر هجوم الميليشيات نصف ساعة تقريبا أستبسل فيها أهالي الحي في الدفاع عن بيوتهم وصعد حراس المسجد الى السطح ليراقبوا الموقف عن كثب وليستعدوا للدفاع عن بيت الله إذا ما هوجم من قبل عصابات مقتدة والشرطة الذين يساندوها ، وبعدها توقف إطلاق النار علمنا أن القوات الأمريكية وقوات مايسمى بحفظ النظام تدخلت لتحسم الموقف " فأستبشرنا خيرا !! " وقلت في نفسي سوف يعتقل الأمريكان أفراد الميليشيات المعتدية وافراد الشرطة المساندين لهم ! وهممت أن أخرج من المسجد لأذهب إلى عملي لكنني سمعت الحراس يخبروننا بأن القوات الأمريكية والمغاوير والشرطة قد توجهوا إلى المسجد وأن الميليشيات بقيت تراقب الموقف من بعيد، فأمر إمام المسجد الحراس بأن يفتحوا أبواب المسجد لهم مادام معهم الأمريكان !!

وعندما وصل أفراد المغاوير والشرطة إلى داخل المسجد أنقضوا علينا نحن الموظفين الملتجئين إلى المسجد والحراس وبعض المصلين، وأنهالوا علينا ضربا وسبابا وعصبوا أعيننا وأوثقوا أيادينا أمام انظار القوات الأمريكية التي لم تحرك ساكنا وأكتفت بمراقبة المشهد وأقتادونا إلى مقر لواء حفظ النظام وسرقوا هواتفنا النقالة، وأتضح لنا فيما بعد أنهم أتصلوا على جميع الأرقام المخزونة فيها وشتموهم وتوعدوهم شرا وفي بعض الأحيان يساومونهم على إطلاق سراحنا مقابل مبالغ خيالية !!

بقينا في مقر اللواء 3 ايام بعدها تم تسفيرنا إلى إستخبارت الكاظمية .. في هذه اللحظات استيقظت من السبات العميق الذي كنت أغط فيه ومن عالم الخوف وإيثار السلامة الذي تقوقعت فيه، وندمت لأني لم أتعلم أستخدام السلاح ولم أحتفظ به في بيتي للدفاع عنه وعن أولادي، وصارت هذه اليقظة المتأخرة قناعة لدي وإعتقادا مع كل ما شاهدته وسمعت به من إخواني الذين إعتقلوا قبلي.. ففي أول يوم من دخولنا إستخبارات الكاظمية أدخلونا على ما يسمى بالقاضي الذي طلب منا وبسرعة التوقيع على إقرار يعترف به كل واحد منا أما بقتل 4 أشخاص أو إغتصاب 4 فتيات أو تفجير 4 سيارات شرطة ! ولا أدري ما سر الرقم 4 في طلب القاضي هذا !؟ وهددنا في حالة رفضنا للإقرار أنه سيرتب لنا (إحتفالا) سينتهي بنا بالتوقيع على الإقرار، لذا فمن الأصلح لنا التوقيع وعدم تأخير عمل القاضي لأن عنده قضايا كثيرة للنظر فيها !! ...

دهشنا لطلب القاضي الغريب هذا ورفضناه، فبدأت مراسيم الإحتفال الذي وعدنا به القاضي، فعصبوا أعيننا وأوثقوا أيدينا وادخلونا قاعة مقفلة الأبواب لا تدخلها نفحة هواء، وبدأ الضرب بأنواع الآلآت والأدوات الحديدية، وبدأ الصراخ الذي يمزق الآذان وإستغاثات الفتية الذين هم بأعمار أولادي تلمس عنان السماء وصراخ الله أكبر .. ياألله دخيلك .. دخيلك يارب .. فيجيبنا المجرمون الكفرة وهم يضحكون " الله بالبصرة هسه وميسمعكم " حاشى لله وسبحانه مما يقول هؤلاء الكفرة وما أصبرك عليهم يا ربنا ؟ وبدأت الضربات بآلة حديدية كبيرة تسحق رأسي وجسدي المنهك، وكلما نزلت هذه الآلة الرهيبة على رأسي أحس بضوء ساطع " فلاش " يكاد يفجر عيني وأسمع أصوات العظام تتكسر والرؤوس تترضخ بالآلآت الحديدية ورائحة الدماء النازفة تملأ المكان.. عندها فقدنا الوعي الواحد تلو الآخر واغمي علينا ولم نستعد وعينا إلا بعد ساعات.

بعدها أحسسنا بأيادي إخواننا المعتقلين تمسح عن وجوهنا الدماء وتضمد جراحنا بقطع يمزقوها من بعض ملابسهم وهم يذكرونا بعاقبة هذا الصبر وما عند الله للمظلومين من اجر عظيم، ويتلون علينا بعض من آيات الله واحاديث رسولنا صلى الله عليه وآله وسلم، وكانت بحق بلسما شافيا ومعينا راويا للهفتنا.. وأخبرونا بأنهم لاقوا من العذاب أشد مما جرى علينا فزادنا هذا صبرا وعزيمة بان لا نرضخ لطلب القاضي وأزلامه ونوقع على الإقرار المشؤوم.. وتكرر علينا التعذيب كل يوم إلى أن يأس منا الظلمة فتركونا وأنتهى التعذيب اليومي ليبدأ مسلسل الإذلال والمهانة والتعذيب المتقطع..

في هذه الأيام الطويلة والثقيلة ونحن نتماثل للشفاء من جروحنا سمعنا روايات كثيرة ومحزنة جرت على إخواننا الذين لاقوا من أصناف التعذيب ما تقشعر له الأبدان وتشيب له الولدان، فهناك خمسة رجال توفوا أثناء التعذيب بأنكى وأخس طريقة.. فاحد الشهداء يرحمه الله ادخلوا قضيب تسليح حديدي في دبره وغمروه في امعاءه فتفجرت فمات.. والآخر أجلسوه بالقوة على زجاجة مثلومة الفوهة فتمزق شرجه ونزف إلى أن مات.. والاخر أدخلوا إطلاقة مدفع أحادي في دبره فقتلوه.. وآخرين اوثقوا أياديهم وارجلهم وطرحوهم ارضا ورمى الجلادون باسطوانات الغاز على أجسادهم حتى تهشمت جماجمهم وعظامهم !!

نعم كل هذه الجرائم تجري في إستخبارات الكاظمية وعلى أيادي مجموعة إيرانية خبيرة في التعذيب منهم المدعو (أبو زهراء) والرائد مغاوير (عدنان)، وكل هذا يجري بإشراف أمريكي وزيارات دورية يقوم بها الأمريكان لمعتقلنا الذين كانوا فقط يسألون الجلادين كم عدد الموقوفين وماذا تقدمون لهم من طعام !! وبقينا على هذا الحال المزري من الإذلال فترة طويلة ومنع أهلنا من زيارتنا لـ 3 أشهر متتالية، وكان مكان الإعتقال لا يطاق، فقضاء حاجتنا أجلكم الله تجري داخل القاعة حيث يسترنا أثنان من الأخوة المعتقلين ببطانية فنتغوط بكيس نايلون ونتبول بقنينة بلاستيكية ويسمح لنا الجلادون بنصف ساعة يوميا للخروج من القاعة ورمي هذه القاذورات خارج القاعة.. وأحيانا يتعمد الجلادون إطعامنا أطعمة فاسدة تؤدي بنا إلى الإسهال !!

ثم جعلوا علينا مراقبا من المعتقلين الذي كان بالحقيقة جلادا آخرا وليس معتقلا، فهو الشيعي الوحيد، وأعتقل لأنه أحد قيادات ما يسمى بجيش المهدي حيث أغتصب فتاة قاصر، واوقفوه معنا لزيادة إذلالنا وكان يحظى باحترام القاضي وزبانيته ويشاركهم بمراسيم التعذيب علينا وعلى المعتقلين الجدد، ثم علمنا أن القاضي اطلق سراحه !! وعرفت فيما بعد ونتيجة الخبرة المتراكمة بأنواع التعذيب بأن الآلة الحديدية الكبيرة التي كانوا يضربوننا بها على رؤوسنا يسميها الجلادون " خادمة الزهرة " وهي مغرف حديدي كبير يستخدموه في تقليب الهريسة في مناسباتهم !!

كما علمت أن الرائد مغاوير (عدنان) كان يساوم والد أثنين من المعتقلين الشباب على مبلغ قدره 17.000$ مقابل إطلاق سراحهما، وأمام ضغطه وإلحاحه على الوالد المسكين وعدم إمتلاكه هذا المبلغ الكبير أضطر هذا العجوز المسكين لتسجيل مكالمات الرائد عدنان وتقديمها إلى مدير الأستخبارت، الذي بدلا من أن يعاقب الرائد عدنان كرمه تمام كما فعل المالكي مع المجرمين الذين أغتصبوا العراقية صابرين الجنابي ! فقدم مدير الإستخبارات المكالمات المسجلة إلى الرائد عدنان، والذي اذاق على إثرها الأخوين المعتقلين صنوف العذاب إلى أن وافقوا على توقيع الإقرار بقتلهم 4 أشخاص ومن ثم تم نقلهم إلى تسفيرات ملعب الشعب ليلاقوا مصيرهم على أيدي جلادين أشد تعذيبا وأشد ظلما..

وعلمت من خلال زيارة زوجتي لي في الكاظمية ، حيث لا يسمح بالزيارة إلا يوم سبت من أول الشهر وإذا ألغيت الزيارة فعليك الأنتظار شهرا آخرا، أن هناك وسطاء خير كانوا يسعون للأفراج عني مقابل مبلغ من المال !! وأقنعتني زوجتي بأن المبلغ يمكن تدبيره وهو بسيط، وأتضح فيما بعد أنه 5000 $ لانملك عشر معشاره، وعندما لمت زوجتي بشدة على هذا التصرف قالت وهي تبكي كان هذا أفضل من أن نجدك جثة مقطوعة الرأس في مكبات النفايات!! بعدها فهمت لماذا أوقفوا التعذيب اليومي علينا، وأتضح ان جميع إخواني الذين أعتقلوا معي بنفس الحادثة دفعوا نفس المبلغ، التسعيرة هي من 5000 $ إلى 7000 $ لمثل حالاتنا، وكلهم دفعوها لـ(فاعل الخير) طبعا !!

(فاعل الخير) هذا يأتي به لأهل المعتقل أحد الجيران من معارف (السيد) المعمم ! وهذا الجار الوفي يرتب اللقاء لأهل المعتقل مع (السيد) الذي ما قدم لهذا العمل الإنساني إلا لخاطر هذا الجار الوفي جدا.. ويبدأ بسرد وقائع التعذيب التي تجري على المعتقل أمام اهله (للضغط عليهم نفسيا) ويخبرهم بأن جريمته خطيرة جدا، ولكنه يمكن التأثير على القاضي ودفع هذه الهدية له لغلق الملف للأبد! وينصح أهل المعتقل بأن يغادر أبنهم العراق خلال 24 ساعة لأن حياته في خطر و تهمته عويصة جدا ! وقبل إطلاق سراحي بمدة تم نقلنا إلى معتقلات ساحة النسور لنلاقي هناك إحتفال الوداعية الذي يجريه علينا السجانون، وما أن بتنا أول ليلة فيها حتى تعرفنا على نموذج إيراني آخر يدعى (أبو نور)، لكنه في الحقيقة أبو ظلام! وهو رجل كبير السن تجاوز الستين عاما التي يبدو انه قضاها في الإجرام والتعذيب والإذلال ، فهذا السافل يستلم كل وجبة جديدة منقولة إلى ساحة النسور، ولتخويفها وإرعابها يقوم لعنه الله بإغتصاب أحد المعتقلين أمامهم ووسط ضحكات الجلادين وتعليقاتهم القبيحة.

هذا ملخص جدا لمعاناة 7 اشهر قضيتها في الإعتقال ومن غير تهمة سوى إني سني المذهب احتميت بمسجد ! فهم لم يعتقلوني بالأسم ولم يدهموا بيتي ولم يعثروا على سلاح فيه ولم تسجل علي كلمة سياسية او طائفية قلتها .. خرجت بعدها مذلولا مشردا من المعتقل، ووجدت كل أثاث وحاجيات البيت قد باعتها زوجتي وأنفقتها على شراء الأفرشة والملابس والطعام الذي كانت تسلمه إلى إستعلامات معتقل الكاظمية ولم يصلني منه شيئا!! ووجدت أولادي قد تركوا مدارسهم واصبح كل واحد يبيت في بيت أحد الأقارب (حسب نصائح الجيران الأوفياء جدا معارف السيد).. ففكرت ما حل بي فوجدت السبب هو (أنا) لا غير!! نعم أنا وليس غيري، منذ أن قبلت أن أعيش دور الفريسة وليس الصياد، فالشاة الذليلة تنتظر متى يأتيها الذباح لينحرها، أما الصقر فتهابه كل الفرائس .. لذا نفضت الماضي بكل مآسيه من مخيلتي ولم أضع نصب عيني إلا اهدافا أسعى لنيلها، ولن أرضى بعد اليوم إلا أن أعيش شاهينا يرصد فريسته ويحلق في اعالي الجو لا يهاب شيئا ولن يسلم هذا الشاهين نفسه إلا جثة هامدة لمن يقدر عليه ..

أما أنت يا قاضي الأستخبارات ويا رائد عدنان ويا ابا زهراء وأبا ظلام.. فأنتم من أوائل أهدافي وأن كنتم قد عذبتموني بـ " خادمة الزهرة " فقد أعددت لكم عصا عمر بن الخطاب (الدرة) التي سأفقا بها أعينكم، وسيف علي الكرار الذي سأفلق به هاماتكم واحد تلو الآخر، ولن أبلغ ثاري ويثلج صدري حتى يقضى عليكم وعلى أمثالكم ويتحرر العراق العربي من كل إيراني ومجوسي.. وإن غدا لناظره لقريب .

هذه قصتي لكل عربي عراقي من أهل السنة، ولكل عربي شيعي أصابه ما أصابنا، وهذا الذي جرى علي قليل نسبة لما جرى لبقية إخواني، ووددت - وأقولها بصدق - أن يخرج من كل عائلة عراقية يعتقل أحد أبناءها من يروي لنا ما عاناه في المعتقل.. عندئذ، وعندئذ فقط، سيكون غيظكم بركانا حارقا لا يبقي ولايذر كل من تسول له نفسه العبث في بلدكم وارواحكم..



عن موقع دورية العراق www.iraqpatrol.com



لكم مني جزيل الشكر

و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ابن الانبار / اواب الهيتي :)

ناصر123
23-03-07, 09:13 PM
نريد جمع كل ما يتعلق بمجازر الرافضة في العراق مع المصدر!!منذ بدء الحرب

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=41163&page=1&pp=10

بارق
07-05-07, 03:35 AM
رفسنجاني ايران فازت في الانتخابات في العراق



http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=46942

بارق
09-05-07, 08:25 AM
السيستاني يناشد بوش البقاء في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=55537&highlight=%C7%E1%D3%ED%D3%CA%C7%E4%ED

السيستاني يعارض قتال الأمريكان / الوطن الكويتية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53461&highlight=%C7%E1%D3%ED%D3%CA%C7%E4%ED

الكاتب اليهودي فريدمان يرشح السيستاني لجائزة نوبل نظير اعانته الصليبين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53622&highlight=%C7%E1%D3%ED%D3%CA%C7%E4%ED

الجهجون في خيانة السيستاني الروزخون

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52986&highlight=%C7%E1%D3%ED%D3%CA%C7%E4%ED

يوم تقف المرجعية الشيعية بين يدي الله؟ ...( بقلم : صباح الموسوي ) فضائح السيستاني !!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=45935&highlight=%C7%E1%D3%ED%D3%CA%C7%E4%ED





اعتراف الخوئي بفتوى السيستاني التي دعمت المحتل وايدت دخوله العراق!!

--------------------------------------------------------------------------------

عبد المجيد الخوئي يعترف بأنه تسلم فتوى من السيستاني تقول بعدم مواجه الغزاة المحتلين.
علما ان الخوئي جاء على ظهر الدبابات من حيث كان مقيما في لندن وقد قتل في النجف في ايام الأحتلال الأولى واصابع الأتهام تشير الى مقتدى وجماعته...انظروا الخيانة والعمالة .....ظلمات بعضها فوق بعض.

استمعوا:
http://www.aliraqnews.com/tmp/alkooe.mp3

==========
هاكم الأدلة ـــ السيستاني ومرجعيته / سمير عبيد

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=55633

بارق
10-05-07, 01:25 AM
ملف رجال الدين الشيعة من الجهاد ضد اليهود وأمريكا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347

حسينا
16-11-07, 07:35 AM
العراق على طريق أفغانستان.. يزرع المخدرات ويصدرها

http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperBackOffice/ArticlesPictures/15-11-2007//332176_60-3_small.jpg

http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperBackOffice/ArticlesPictures/15-11-2007//332176_60-7_small.jpg


العراق على طريق أفغانستان.. يزرع المخدرات ويصدرها


يعتبر العراق قبل الاحتلال 2003 من الدول التي لاتعاني كثيرا من مشكلة المخدرات، وفي اجتماعات وزراء الداخلية العرب منذ السبعينات وحتى ماقبل خمس سنوات كان العراق يقدم تقارير تجعله لحد كبير بلدا نظيفا منها، ماعدا قضايا قليلة تتعلق بالترويج او التهريب عبر الاراضي العراقية للدول المجاورة او ملاحقة بعض الاشخاص الضالعين في تهريب المخدرات حسب طلبات الانتربول.
وكانت تقارير الامم المتحدة بهذا الشأن تؤكد ان العراق كان بعيدا الى حد كبير عن هذه المشكلة رغم وجود تعتيم على مدى انتشار الظاهرة من قبل النظام السابق. وخلال تلك الفترة لم يكن الهيرويين مثلا معروفا في العراق تجارة وترويجا، كما ان الرادع القانوني لتجارة المخدرات وتعاطيها كان شديدا، اذ ان عقوبة الاعدام التي نص عليها قانون العقوبات العراقي لاتشمل فقط الذين يتاجرون بالمخدرات بأنواعها، انما يشمل كل من يتعاطاها او يحوز عليها او يحملها. وعلى خلاف بلدان عديدة تعاني من مشكلة العراق، كان العراق بلدا يعاني من مشكلة المسكرات (الكحول) فالمشروب الاساسي المسكر عند العراقيين هو العرق الذي اصبح جزءا من الحياة الاجتماعية العراقية، والعرق كان بأنواعه المشروب المسكر المفضل لدى الغالبية الاجتماعية التي تميل الى اللهو والطرب والسهر مع العرق، وهذه احدى خصائص الشخصية العراقية المرحة.
ان سنوات الحروب التي امتدت من بداية الثمانينات لغاية الآن فتحت العراق اكثر فاكثر على العمالة العربية وغير العربية، اذ ان الحروب التي خاضها نظام صدام استنزفت قواه البشرية، وجعلته بحاجة الى العمالة العربية والاجنبية. فدخل العراق الملايين من العرب نظرا لحاجة سوق العمل اليهم، وكان ذلك من الاسباب الرئيسية لدخول المواد المخدرة للعراق والتعرف عليها من قبل المجتمع العراقي. ورغم ذلك فان الاستخدام كان يقتصر على الوافدين العرب وعلى شرائح اجتماعية قليلة وبالاخص الضحايا المباشرين للحرب مثل الجنود اليائسين من تلك الحروب.
وفي المقابل، كانت مشكلة الاطفال والشباب الجانحين لا تسفر عن استخدامهم للمخدرات المعروفة انما تكشف عن استخدامهم مواد ضارة اخرى رخيصة يشمونها فتعطيهم مفعولا مخدرا مثل البتكس والبنزين. ورغم ذلك فان الحالة آنذاك لم تشكل المخدرات تهديدا للوضع الاجتماعي كما هي الحالة الآن. حيث باتت تقارير محلية ودولية تنذر بخطر المخدرات على المجتمع العراقي وتحذر من ان يتحول العراق الى منتج ومصدر للمخدرات ويصبح طريقا للافيون ومشتقاته. وبلدا ترانزيت للمخدرات نحو المحيط الاقليمي كما هي الحال في افغانستان.
على طريق أفغانستان
كانت افغانستان ومازالت تنفرد بزراعة وانتاج المخدرات فانضم العراق اليها وبدأت منذ ما يزيد على ثلاثة اعوام زراعة الخشخاش في بعض المناطق فيه. ومن سوء الصدف ان البلدين يعانيان من احتلال واحد ومن سيطرة قوى دينية اصولية مسلحة على قطاعات اجتماعية وجغرافية واسعة، تعتبر زراعة وتجارة المخدرات مصدرا لتمويل ميليشياتها المسلحة.
واذا كانت المشكلة في افغانستان عريقة ومتجذرة منذ عقود طويلة من الزمن، فان المشكلة في العراق حديثة وهي نتيجة رئيسية لهذا الاحتلال، وباتت تنمو وتتضخم في ما يفرزه الاحتلال من فساد وانفلات وطائفية وعشائرية وبطالة وانهيار الخدمات، فخضع لها المجتمع العراقي تاركا قيمه الاخلاقية السابقة التي كانت تحول دون انهياره لهاوية المخدرات والقتل والطائفية، متبنيا قيم الاحتلال الجديدة القائمة على القتل والفساد وانهيار الدولة وغياب القانون والتجارة المحرمة، وهي القيم التي باتت تتحكم في حياته اليومية الآن.
زمن الفوضى
كان عام الاحتلال 2003 وماتبعه من اعوام ولغاية وقت قريب هو زمن الفوضى وغياب القانون بكل مايحمله هذا التعبير من معان. ففيه شهد العراق انفتاحا منفلتا عشوائيا على الجهات الاربع دون ضابط او رقيب، فأصبح العراق منطقة حرة للتجارة السوداء والسماسرة و للمهربين ولمسوقي الارهاب وادوات الموت على حد سواء، وغدا اشبه بالفرصة الذهبية لكل ارباب المحرمات والفساد المحليين والاقليميين ومنهم تجار المخدرات ومروجيها.
ومثلما امتلأ العراق بالقمامة من البضائع الرخيصة والفاسدة تحت ظل الحرمان الذي خلفه الحصار على المجتمع في عهد صدام، ومثلما دخل الآلاف من المتسللين بالمتفجرات والسيارات لحرب الارهاب دخلت اطنان المخدرات في وسائط كثيرة وكانت ايران احد مصادرها الرئيسية.
وكانت فلسفة الاحتلال (حكومة بريمر) تبرر فتح حدود العراق دون حكومة او قوة حارسة لها بأنها رغبت من وراء ذلك في إنعاش المجتمع العراقي وازالة كابوس الحرمان عنه وفتح مصادر الثراء امامه، غير انها ـ وقد تكون تعلم بذلك ـ اغرقته بمطر الفساد الاصفر 'الزنخ'، ومسخت الشخصية العراقية بالطمع وبالمال الحرام واسقطتها بالتخلي عن روابط وقيم اجتماعية ايجابية كثيرة. وجعلتها تلهث وراء قيم فاسدة. ومثلما تبخرت كل الوعود بالديموقراطية والرفاهية تبخرت مليارات الدولارات كانت مخصصة للإعمار وحلت محلها ثروات الهدم الاجتماعي.
حقائق أمر من العلقم
قد يصطدم القارئ بحقائق وردت في تقارير وزارة الصحة العراقية في بغداد او في المنطقة الجنوبية، خصوصا تلك المعلومة التي تقول: (ان من بين كل عشرة شباب بين سن (18 ـ 30 عاما) ثلاثة منهم مدمنون على المخدرات. وان حالات مدمني الهيرويين في ضواحي بغداد وحدها ارتفعت من 3 آلاف حالة عام 2004 الى 7 آلاف حالة. وهي ارقام اقل مما هو الواقع في بغداد العاصمة حيث يصعب على وزارة الصحة في الوضع الامني المتدهور الوقوف على احصاءات دقيقة للمدمنين. وهذا مايفرض الحاجة الى معهد احصاء لاضرار المخدرات في العراق.
كذلك الحال فيما يخص المدمنين على المخدرات في المحافظات العراقية حيث ان السجلات الرسمية تشير الى مايزيد عن 6 آلاف مدمن وهو رقم اقل من الواقع ولم يشر الى المعلومات المتعلقة باقليم كردستان العراق.
وكشف تقرير لمستشفى ابن رشد في بغداد ان حالات الادمان زادت بنسبة ثلاثة اضعاف وان حالات الادمان باتت اكثر انتشارا وخطورة مع انضمام مراهقين في سن 14 سنة الى فئة المدمنين.
ونقلت الصحافة عن الدكتور سيروان كامل مدير برنامج مكافحة المخدرات في وزارة الصحة العراقية :(ان معظم حالات الوفاة الناتجة عن تعاطي المخدرات وقعت في محافظة كربلاء تليها محافظة ميسان ثم بغداد وبابل وواسط.
تضارب الارقام والظاهرة إباحية
ومما يؤكد تضارب الارقام يضا تصريح ورد على لسان مدير معهد الامراض السارية في النجف عن وجود اكثر من 80 حالة ايدز و4 آلاف مدمن على المخدرات في هذه المحافظة التي تشهد جالية ايرانية طوال الوقت، وهذا يعطينا ايضا دليلا على العلاقة بين تفشي مرض الايدز وتفشي تعاطي المخدرات في العراق. مما يجعلنا نرسم صورة واضحة لهذه الكارثة التي اجتاحت العراق مع الاحتلال حين يكون في كل محافظة مايقارب 4 الاف مدمن.
وبالطبع كلما تتسع دائرة الانخراط في المخدرات يتنوع الضحايا من متعاطين الى مدمنين الى تجار مفرد وجملة، ومايتبع ذلك من مساحة سوداء كدخان الطائفية تغمر هذا المجتمع الذي جرى تمزيقة بالعنف والكراهية.
وحسب شهود عيان فان المقاهي الشعبية والساحات العامة تشهد علنا ظاهرة بيع وترويج المخدرات، فيما يلاحظ المتعاطون والمدمنون متكاثرين على الارصفة. وبات الانسان السوي يندهش امام تكاثر صور هذه الظاهرة التي لم تكن بهذا العلن المكشوف من قبل، وكان عمالة كبيرة باتت تشتغل بها.
ممران رئيسيان للمافيا
وتنقل الصحافة عن انطونيو كوستار رئيس مكتب مكافحة المخدرات والجرائم في الامم المتحدة تفسيرة لهذه الظاهرة الاباحية للمخدرات في العراق قوله:
(ان عقدا من العقوبات الصارمة على العراق اوجد شبكة واسعة النطاق من المهربين للنفط والمشتقات البترولية بتخطيط من نظام صدام، وبعد الحرب وسقوط ذلك النظام اصبح الآلاف من العاملين في شبكات تهريب النفط بلا عمل، فحولوا مهاراتهم وجهودهم باتجاه تهريب المخدرات والمواد غير المشروعة)
وبقدر ما يكون هذا الراي واقعيا غير انه تجاهل حقائق قد يكون لايعلم بها المسؤول الدولي، وهي ان تهريب البترول لم يتوقف ابدا في العراق لكي يتحول العاملون فيه الى مجال آخر، بل ازداد كثيرا عما كان عليه في السابق، واذا كان في السابق يجري لمصلحة النظام فانه الآن يجري لمصلحة المافيات والميليشات وهي الميليشات ذاتها التي تقوم بحراسة تجارة المخدرات وترويجها.
وحسب تقارير دولية فان هذه التجارة باتت اكثر تنظيما وتتخذ في العراق ممرين رئيسيين.
فمافيا المخدرات الايرانية والافغانية تتخذ جهة الحدود الشرقية الوسطى والجنوبية عبر العراق ممرا يصل بها نحو دول الخليج وافريقيا الشمالية، وتتخذ الحدود الشمالية عبر اقليم كردستان ممرا ثان باتجاه تركيا ودول البلقان واوربا الشرقية. ولايمكن عزل موضوع حزب العمال الكردستاني وفرعيه في كل من ايران وتركيا وسوريا عن هذا النشاط حيث تشير تقارير استخبارية كشفت عنها الصحافة الدولية عن تعاون من اجل توفير الموارد المالية بين شبكة المهربين وبين شبكة المتمردين الاكراد!. ولايمكنة دحض مثلا هذه التقارير اذ ان هذه العلاقة دولية ونراها في الكثير من المناطق الساخنة.
الأطفال أيضا في هاوية الإدمان
في الازقة الضيقة الموحلة من بعض محلات بغداد تجدهم اطفالا بمختلف الاعمار باسمال بالية ووجوه كالحة يشمون، وبعضهم طريح الارض فاقد الوعي.. انهم ضحايا المخدرات.
مسؤول صحي في بغداد قال ان عددهم تجاوز الالف طفل في بغداد وحدها.. هذا القول كان من اربع سنوات. ولم يصدر عن مسؤولي الصحة بعد ذلك اي شيء جديد عن هؤلاء الاطفال ابناء الكارثة.
غير ان عددهم المتزايد قد يكشف الحقيقة ويقول انهم باتوا بالآلاف صبيانا وبنات. يتجمعون ويتسكعون هنا وهناك في الزوايا المنزوية وفي الكراجات والخرائب وبينهم نساء خائبات يبعن حبوب الهلوسة.
مسؤول في الطب النفسي في بغداد يقول:
(بصراحة لاتوجد احصائيات دقيقة عن الاطفال المدمنين غير ان احصاءات اولية تشير الى ان عددهم قد يصل الى عشرة الآف، والسبب ان المخدرات في العراق باتت آفة تنتشر بسرعة ولايمكن السيطرة عليها بامكانات الحكومة حاليا) ويضيف :(من الطبيعي ان تتفاقم ظاهرة اطفال الشوارع المتعاطين للمخدرات حين نعلم ان في بغداد وحدها مليون طفل يتيم وفي العراق مايزيد عن مليوني ارملة، وفي كل يوم تترمل 100 امراة ويتيتم اطفالهن, فاين ياترى يذهب هؤلاء الاطفال اليتامى واين يذهبن هؤلاء الارامل هل يذهبون الى المنطقة الخضراء ام الى الشيراتون ؟! ان المشكلة تجرنا الى الحديث عن تفاقم البغاء ايضا)
بيئة آمنة للمخدرات
في عام 2003 ورغم ضعف امكاناتها وقعت الشرطة العراقية على 21 عملية تهريب مخدرات (الحشيش والهيرويين) تقدر باكثر من طنين في محافظات كربلاء والنجف والبصرة والحلة والعمارة كان اكبرها مصادرة 335 كغم كان مصدرها من ايران. وفي عام 2004 ارتفع عدد الحوادث المتعلقة بالمخدرات الى اكثر من 54 قضية متشابهة في حيثياتها غير ان الكثير منها يشترك بكون المهربين كانوا قد دخلوا بصفة زوار للعتبات المقدسة في العراق.
وفي عام 2006 سجلت دوائر الشرطة في محافظات البصرة والناصرية والعمارة 73 قضية مخدرات اهمها تهريب 586 كغم من الحشيش و9700 من حبوب الهلوسة.
وحسب تقرير للوكيل السابق لوزارة الداخلية احمد كاظم ابراهيم ان العراق اصبح بيئة آمنة لتجارة الجنس والمخدرات. وفي تقرير آخر يشير الى ان البصرة والعمارة اصبحتا مخزنا كبيرا لاطنان من المخدرات القادمة من ايران.
وفي كربلاء ضبطت الشرطة كميات كبيرة من المخدرات في قضايا تهريب عديدة، لعل اهمها الكميات التي تصل الى طنين من المخدرات في حصن الاخيضر الاثري القريب من كربلاء الذي تمركزت فيه ميليشيات مسلحة تتخذ من الصراع الطائفي ستارا لتجارتها بالمخدرات.
وفي واسط كما تقول معلومات رسمية انه تم القبض على اكثر من 70 متهما بتجارة المخدرات، فيما تم أخيرا ضبط شحنة تصل الى 1900 كلغم من الحشيش وكميات من الهيرويين والمورفين والترياق وعشرات الآلاف من حبوب الهلوسة. كذلك سجلت شرطة محافظة ديالى قضايا عديدة وجرائم تهريب مشابهة.
قلق واتهام لإيران
غير ان ماوقعت علية اجهزة الشرطة العراقية وما سجلته من قضايا تهريب يعد قليلا عما هو حجمه في الحقيقة داخل العراق.
وقد اعربت تقارير وزارة الصحة العراقية عن قلقها من ان خطر المخدرات في العراق بات يتطلب جهودا استثنائية لتطويقه وبات خارجا عن السيطرة.
وفي تقرير دولي اعربت الامم المتحدة عن قلقها من تزايد مشكلة المخدرات، التي باتت تعيق تقدم العراق ونأمل في ان يضع قادة العراق قضية المخدرات على رأس قائمة الاولويات.
وفيما اصبح العراق معبرا للمخدرات من ايران وافغانستان نحو دول الخليج وافريقيا يساور القلق الهيئة الوطنية لمكافحة المخدرات في العراق ومسؤوليين آخرين من تدفق متزايد من دون ضوابط امنية كافية للزوار الايرانيين (اكثر من 1500 زائر يوميا) وبينهم وسطاء مندسون ينقلون المخدرات حسب وقائع ضبط سابقة للاجهزة الامنية في النجف وكربلاء تمكنت فيها من ضبط اعداد من المهربين بين هؤلاء الزوار.
وفي تصريحات سابقة لوزير الداخلية العراقي شيروان الوائلي 'ايران هي المسؤولة عن انتشار المخدرات في العراق'، فيما علق مسؤول امني ايراني بالقول: اننا نعاني من المشكلة نفسها.
دور قوات الاحتلال
القيادة العسكرية لسلطة الاحتلال في العراق كانت قد اعلنت طوال الاعوام الخمسة الماضية قضايا تهريب وتجارة للمخدرات قام بها جنود اميركيون وبريطانيون ومن جنسيات اخرى تابعة للحلفاء المشاركين في القوات المتعددة الجنسيات، غير انها غضت النظر عن تلك القضايا ولم تكشف عما توصل اليه التحقيق في حوادث تعاطي المخدرات من قبل جنود اميركيين وبريطانيين وترويجها بواسطة وسطاء عراقيين ماعدا قضية العسكريين البولنديين الذين حوكموا قي بلادهم.
ورغم ان قوانين الجيش الاميركي تمنع تعاطي وترويج المخدرات غير ان هذه القوانين لم تفعل مفعولها ازاء جنود قد يكونون جندوا لضرورات الحرب العشوائية في العراق رغم فسادهم وادمانهم.
وتوجه تقارير صحفية اصابع الاتهام للمرتزقة العاملين في الشركات الامنية الخاصة (الجيش الثاني) الذي يحتل العراق الذي يزيد على 80 الف مجند أهلي في 350 شركة امنية 35 منها اميركية وبريطانية واوروبية متعددة الجنسيات، مارس بعض الموظفين فيها بالعراق تجارة المخدرات ولم يفتح تحقيق بشأن تلك الممارسات. وكانت صحيفة التايمز البريطانية قد كشفت في تقرير سابق عن قضية 9 جنود بريطانيين ممن خدموا في العراق متهمين بتجارة المخدرات في العراق.
يتركون الرز ويزرعون المخدرات
غير ان اهم تطور لمشكلة المخدرات في العراق هو الانتقال الى مرحلة زراعة الافيون وتحول مناطق زراعية من زراعة الحبوب الى زراعة الخشخاش.
وكان ذلك صدمة كبيرة للرأي العام حين كشفت صحيفة الاندبندنت البريطانية عن زراعة الافيون في مناطق الديوانية جنوب بغداد،
وقال تقرير الصحيفة البريطانية 'ان الفلاحين في جنوب العراق بدأوا بزراعة الخشخاش الذي يستخرج منه الافيون في مزارعهم لاول مرة، مما اثار مخاوف كبيرة من ان يتحول العراق الى منتج كبير للمخدرات مثل افغانستان'.
وتضيف الصحيفة :ان المزارعين على طول نهر الفرات تحديدا في مناطق قريبة من الكفل والشنافية والشامية وغماس في محافظة الديوانية توقفوا عن زراعة محصولهم الاول الرز واستبدلوا به الخشاش. وقد نفى بعض المزارعين في تلك المناطق تحولهم لزراعة الخشخاش، غير ان آخرين والعديد من ابناء المنطقة لم ينفوا ذلك.
ونقلت وكالة اصوات عن احد وجهاء المنطقة الشيخ راضي محمد قوله :
'ليست لدينا واردات وزراعتنا شبه ميتة، والحكومة لاتقدم لنا العون، والشبان اما التحقوا بصفوف الميليشيات ليوفروا لعوائلهم لقمة العيش او اندفعوا للعمل في زراعة المخدرات'.
وقال وكيل المرجعية الدينية في الديوانية محمد حسن الموسوي: 'نحن كوكلاء مرجعية تحدثنا الى الناس من خلال منابر الجمعة في الحسينيات بشأن تحريم هذا العمل، لكن الجوع قاتل يدفع الناس الى زراعة هذه المادة لتوفير لقمة العيش'.

تطويع الدولة لخدمة مافيات المخدرات
لقد دخل العراق في هذا المسار، بحيث ستكون القاعدة الاساسية للمافيات المنظمة هي المتحكمة والمؤثرة في العمق الاجتماعي والسياسي للدولة والساعية بكل السبل الى تطويع الدولة لتكون في خدمة مافيات المخدرات وتهريب البترول وكل انواع التجارة السوداء واقلاق الوضع السياسي وتعطيل دور الحكومة وجعلها 'قمة ثلجية بيضاء' تغطي على تلك القاعدة الفاسدة السوداء الملغومة بكل وسائل الحياة سوءا، والساعية الى تسويق الطائفية والعشائرية وتوزيع المغانم المالية والنفوذ بين امراء المافيات، والى توفير استحكامات دينية وسياسية لهذا النفوذ السياسي والاقتصادي بذرائع عديدة ومنها تقسيم البلاد الى اقاليم.

حرب المخدرات بجلباب طائفي
لم يقتصر الامر على الديوانية انما في ديالى ايضا برزت ظاهرة زراعة الخشخاش حيث كشفت الشرطة في تقرير لها عن عثورها على مزرعة صغيرة للخشخاش واعترف صاحبها بانه جلب بذور الخشخاش من الخارج وانه وآخرين في سبيل تجربة زراعتها في المنطقة على نطاق اوسع. غير ان جميع المعلومات تؤكد ان زراعة الافيون يرتبط ارتباطا وثيقا بالميليشيات الطائفية المسلحة وبالتدهور الامني الذي يهيمن على الوضع العراقي. فهذه الميليشيات تعتقد انها ستحقق موارد مالية تدعم به جهدها المسلح وتغطي نفقاتها، كما هو حاصل في افغانستان. وانها ستكسب المزيد من القوى البشرية وبالاخص فقراء الفلاحين حين تدفعهم لمحصول يدر عليهم ارباحا تفوق ما يحصلون عليه من زراعة الرز. انها عقيدة الميليشيات المسلحة تم تطبيقها في اماكن عديدة من العالم، حيث توجد الحروب الاهلية. لكن الامر بالنسبة للعراق، كما قال مصدر ل'القبس': ان الميليشيات تجني ارباحا من زراعة الخشخاش واعادة تصدير مشتقاته من جديد الى ايران. وان هناك عدة معامل سرية صغيرة قامت بحراستها الميليشيات في محافظة الديوانية. وهذا ما يؤكد ظهور 'المافيات المنظمة' التي اتخذت وجهين من النشاط، وجها سياسيا مسلحا بالميليشيات وينتظم في إحزاب وجماعات دينية طائفية لها دور سياسي في الوضع الجديد للعراق، ووجه التجارة بالمخدرات وهو الوجه الخفي لهذه المكونات السياسية الطائفية حتى غدت الصورة امامنا في بعض المناطق مثل البصرة وواسط والديوانية وغيرها هي 'حرب المخدرات' بجلباب طائفي ديني

ما الحل؟
الحل لعرقلة هذا المخطط هو الخلاص من الاحتلال او تقليص نفوذه الى اضيق حدود والعمل على تكوين جبهة خلاص وطني تتمسك بوحدة البلاد واستقلالها وتنبذ نبذا قويا كل قواعد الطائفية الدينية والعرقية المقيتة واعادة بناء الجيش على اسس الاستقلال الوطني وبناء قوة جيش وشرطة قوية رادعة تدعم ارادة الحكومة العراقية وتفرض سلطة القانون. وتقوية مركزية هذه الحكومة وبرلمانها، واتخاذ خطوات لتصفية شبكات التهريب والعصابات التي تتخذ السياسة غطاء لنشاطها التخريبي الاصلي، وبالمقابل الخلاص من الطائفية الدينية والنفوذ الايراني في العراق، ووضع خطط صحية لمواجهة الآثار الناجمة عن المخدرات في المجتمع العراقي.
بغير ذلك فان العراق يبقى اسير الكارثة، يسير سيرا حثيثا نحو الهاوية رغم مايدعي غير ذلك طلاب الجاه والسلطة ولو على رماد.


http://www.alqabas.com.kw/Final/NewspaperWebsite/NewspaperPublic/ArticlePage.aspx?ArticleID=332176

معتمد
29-07-08, 04:32 AM
الهيئة العراقية للشيعة الجعفرية: إيران وراء تفجيرات المرقد

--------------------------------------------------------------------------------

تتعامل مع الملف العراقي بما يخدم سياستها التوسعية

الهيئة العراقية للشيعة الجعفرية: إيران وراء تفجيرات المرقد

كتب أحمد زكريا:

اتهمت الهيئة العراقية للشيعة الجعفرية ايران بـ «الوقوف خلف التفجيرات التي استهدفت مواكب زوار مرقد الامام موسى الكاظم التي اسفرت عن مقتل 24 شخصا واصابة 72 آخرين».
وشدد الامين العام للهيئة العراقية للشيعة الجعفرية رضا الرضا في تصريح خاص لـ «الوطن» على ان «ايران تتعامل مع الملف العراقي تعاملا سياسيا يخدم سياستها التوسعية».
وتابع الرضا: «أي عمل يخدم سياسة ايران التوسعية يصبح مقبولا بالنسبة لها بغض النظر عن كونه حلالا أو حراما»، مبينا ان «طهران تقف وراء تلك التفجيرات التي استهدفت زوار مرقد الامام موسى الكاظم.
وتدارك: «وان كان المنفذ لتلك التفجيرات هو تنظيم القاعدة، فإن ايران هي من تدعمه.. فهي اصبحت حضنا للقاعدة بدلا من افغانستان».
وذكر الرضا ان «ايران ترفض كل ما هو غير صفوي»، متسائلا: «لماذا تنكر ايران فضائل الصحابة مع انهم كانوا اقرب الناس للامام عليَّ؟».
واكد الرضا ان «ايران تصرف ملايين الدولارات لزعزعة استقرار العراق ولبنان ودول الخليج التي تمتلئ بالخلايا الايرانية النائمة»، معتبرا ان «ما يحدث في لبنان والعراق محاولة لإبعاد المسافة الزمنية للضربة الامريكية لإيران».

تاريخ النشر: الثلاثاء 29/7/2008

http://www.alwatan.com.kw/Default.aspx?MgDid=655812&pageId=26

معتمد
06-09-08, 03:19 AM
تقرير لصحيفة لوموند الفرنسية يكشف عن عمليات فساد في العراق تسفر عن اختفاء ٢٣ مليار دولار الموقع

Jul 27, 2008
المرصد العراقي



تقرير نشرته صحيفة لوموند

جاء فيه:الفساد منتشر في العراق منذ عام ٢٠٠٣ حيث تم تبذير المبالغ المخصصة لإعادة الإعمار والبناء. هناك ٧٠ شركة أمريكية مستهدفة،
في حين أوقفت الحكومة العراقية 48 تحقيقاً بشأن عمليات الفساد والرشوة.
كان من المفترض ألا تكلف الحرب في العراق وإعادة بناء البلد دافع الضرائب الأمريكي شيئاً.فكل تلك العمليات تمول ذاتها بذاتها بفضل مبيعات النفط العراقي، هذا ما كانت تروجه الإدارة الأمريكية رسمياً. وأكدت إدارة بوش على ذلك حتى قبل أسابيع قليلة من شن الحرب في آذار2003. بيد أن هذه الأطروحة سرعان ما انكشف زيفها بقدر تزييف وكذب الدولة الأمريكية بشأن وجود ترسانة أسلحة التدمير الشامل في حوزة صدام حسين.فالعمليات العسكرية تكلف الخزانة الأمريكية في كل سنة 90 مليار دولار وهو مبلغ يساهم في تعميق العجز في الميزانية العامة للولايات المتحدة الأمريكية.والضعف والتدهور المستمر لقيمة العملة الأمريكية الدولار.
بل هنالك أكثر من ذلك: فعملية إعادة بناء وتعمير العراق وفرت فرصة لاختلاس أموال ضخمة وضعت هذا البلد في المرتبة الثالثة عالمياً بعد الصومال وبيرماني التي يستشري فيها الفساد حسب تقديرات منظمة الشفافية الدولية المستقلة . والاختلاسات تشمل في آن واحد المساعدة الرسمية من الدولة والعقود الخاصة أو الأهلية. وحسب توصيفات قدمها محققون في مجلة بانوراما في محطة الإذاعة والتلفزيون البريطانية بي بي سي فإن قيمة المبالغ المفقودة، والمسروقة، والمتبخرة، ، في السنوات الأخيرة قد وصلت إلى 23 مليار دولار ( أي مايعادل 14 مليار يورو) . واستند برنامج بانوراما إلى التحقيقات المتعاقبة التي أجريت من قبل مختلف الوكالات الأمريكية للرقابة والسيطرة على الميزانية والإنفاق . فمن السرقة الصريحة والمباشرة إلى الرشوة، والفواتير المنفوخة والمضخمة، مروراً بالعقود والصفقات الوهمية، تمتد رقعة النهب والاختلاسات المالية في العراق على يد العصابات المحترفة، وبكميات تضاهي عمليات النهب والسرقة للمال العام التي كانت تقوم بها عصابة الدكتاتور السابق صدام حسين وعائلته.
وكانت جلسة استماع للحكومة الأمريكية بثت في شهر آيار في واشنطن قد قدرت المبالغ التي دفعت لمتعاقدين لم يكن لها مستندات إثباتية بانتظام أو تبريرات نظامية، بحوالي 8،2 مليار دولار من المال العام.وقد نشأت ثروات بفضل عقود التوريد للجيش وللموظفين المدنيين الأمريكيين الذين يستوردون تقريباً كل مايستهلكونه : مياه معدنية، همبرغر،بطاطا فريت مقلية، حليب،شكولاته، أسلحة وعتاد وذخيرة الخ..
إن ضخامة المبالغ المقصودة هنا لهذا النوع من العقود قد شحذ وفاقم ثقافة البخشيش المحلية السائدة في العراق التي رفعت إلى مصاف الوضع الطبيعي المتبع في العلاقات مع الإدارة. فجهاز الموازنة والمحاسبات العامة في الحكومة العراقية تتصف بالتشوش والضبابية أي تفتقد للوضوح والشفافية. فلا يمكن فتح أي تحقيق في الرشوة والفساد بحق عضو في الحكومة أو بحق عائلته بدون الضوء الأخضر أو موافقة رئيس الوزراء نوري المالكي.وكما قال أحد النواب البرلمانيين من السنة وهو منذر عبد الرزاق:" إن حجم الفساد في العراق يتجاوز حدود الخيال".
كان الفساد مستوطن في العراق في عهد صدام حسين على الأقل في أوساط المحيطين به وحلفائه إلا أن الفساد استشرى وانتشر وتعمم في العراق بعد الغزو الأمريكي ـ البريطاني للبلد في آذار 2003. وحسب منظمة الشفافية الدولية المستقلة، التي تقدم في كل عام بانوراما عن قضايا الفساد في العالم، يأتي العراق من مجموع 180 دولة في المرتبة الثالثة بعد بيرماني والصومال في قائمة الدول الأكثر فساداً في العالم.
وبفضل مختلف التحقيقات المتعاقبة التي لاحقتها بحماس مختلف الوكالات الأمريكية للرقابة والسيطرة على الميزانية في السنوات الأخيرة، علمنا بأن " عدة مليارات من الدولارات" استثمرتها أو أنفقتها إدارة بوش في حملتها على العراق،كانت قد " اختفت" في خضم الفوضى السائدة. وللمرة الأولى تم التطرق إلى رقم إجمالي في سياق تحقيق معمق نشرته في الأسبوع الماضي محطة البي بي سي البريطانية التلفزيونية وهو رقم فلكي " 23 مليار دولار، أي 14،8 مليار يورو كانت قد " ضاعت أو سرقت" أو على الأقل لم يبرر إنفاقها أو يكون لها مسوغ قانوني لدى الخزانة الأمريكية منذ خمس سنوات.
وفي مرمى إصابة المحققين في برنامج بانوراما التلفزيوني يوجد، المتعاقدين الأمريكيين وغيرهم، الذين يوردون أو يزودون مبدئياً 151000 جندي في الجيش الأمريكي بكل ما يحتاجونه يومياً من الولايات المتحدة إلى العراق عبر الكويت من قناني المياه المعدنية والهامبرغر والفريت بوتيتوز ، أصابع البطاطا المقلية، مروراً بسلطة الخس والفواكه والحليب والشكولاته، وانتهاءاً بالأسلحة والعتاد والذخيرة وباقي المواد التي يستهلكها الجيش الأمريكي في كل يوم . المتعاقدون المدنيون وهم أكثر عدداً من الجنود، والبالغ عددهم 163000 حسب آخر إحصاء، يهتمون أيضاً بإعادة البناء والتعمير، والنفط، والقضاء، والبوليس، وهم متواجدون تقريباً في كل الوزارات العراقية.
وحسب محطة البي بي سي البريطانية فإن قضايا بخصوص الفساد وتضخيم الفواتير المقدمة للبنتاغون، وزارة الدفاع ، ووزارة الخارجية، وعدم توريد البضائع المدفوعة سلفاً، وغيرها من العمليات الخسيسة، أقيمت في المحاكم تمس 70 شركة أمريكية متعاقدة وعلى رأسها توجد شركة هاليبيرتون ، التي كان يقودها ويديرها إلى يوم تعيينه نائباً للرئيس الأمريكي سنة 2000 ديك شيني. وكانت شركة هاليبيرتون قد حصلت بدون أية مناقصات على أكبر حصة من العقود في مجال إعادة بناء العراق، ولكن ليس بوسع البي بي سي ولا غيرها من وسائل الإعلام نشر أي شيء بشأن التحقيقات الجارية إذ " فرضت إدارة بوش الصمت على جميع هذه القضايا gaging order ، كما أعرب برنامج بانوراما بأسف بهذا الصدد.
إن مراقبة محاسبات غير حيادية بالضرورة، لأن الصفقات والعقود التجارية المبرمة في العراق من قبل العسكريين والدبلوماسيين الأمريكيين ، تضم ما مجموعه 165000 وثيقة منذ آذار 2003، قد أجريت من قبل المفتشية العامة في وزارة الدفاع ونشر محضر الأحكام في شهر آيار في واشنطن ، وقدرت المبلغ المدفوع إلى متعاقدين بـ 8،2 مليار دولار دون أن تقدم براهين على صحتها أو أن يكون لها مسوغات قانونية منتظمة . فلا وجود لفواتير متعلقة أو مخصوصة بسلع معينة أو فواتير غير ملائمة أو غير وافية بالغرض كلياً ولاعلاقة لها بمضمون الدفع. كتلك الشركة الأمريكية غير المعروفة أو مجهولة الهوية التي قبضت مبلغ320،8 مليون دولار بإشارة بسيطة على فاتورتها تقول :" دفع رواتب عراقية" . لمن تلك المبالغ أو الرواتب، ولماذا؟ سر خفي وغموض تام. وسر خفي أيضاً بشأن صك الميزانية بمبلغ 5674075 دولار لصالح شركة عراقية تحمل إسم " القاصد" وهي شركة متخصصة بتجارة السيارات بحجة تسليم معدات غير محددة بدقة لجهة غير محددة بالإسم. و ذلك الصك المصرفي بقيمة 6268320،07 دولار قبضته شركة أمنية غير معروفة إسمها Combat Support Associates مقابل خدمات غير واضحة ولم يشر إليها.
أما من الجانب العراقي، فإن حسابات الإنفاقات العام فهي أكثر غموضاً وسرية وليس بوسع أحد تسليط الضوء على الفساد السائد والمنتشر لأن لجنة أو مفوضية النزاهة التي أنشأت سنة 2003، قد تم تفكيكها فرضياً أو إضماراً .
وقد صرح ستوارت بوين الإبن مدير مكتب النائب العام الخاص بإعادة البناء في العراق لصحيفة نيويورك تايمز بما استلهمه من ذلك قائلاً:" إن انشغالي بالفساد في العراق يتزايد" . القاضي راضي الراضي البالغ من العمر 63 عاماً ، والذي سجن وعذب في زمن الدكتاتور البعثي ، شهد مقتل أو اغتيال 31 من محققي لجنة النزاهة التي كان يديرها بعد أن حشروا أنوفهم في بعض القضايا والملفات القذرة أوالحساسة. وقد أستمع إلى أقواله في الكونغرس الأمريكي في أكتوبر 2007، وقدر قيمة المبلغ المختلس من المال العام العراقي بـ 18 مليار دولار. وكان هو الذي كشف وفضح " ضربة" الـ 1،2 مليار دولار التي نفذها وزير الدفاع العراقي السابق حازم الشعلان ( 2004-2005) على حساب مصلحة بلده. وكان الوزير المذكور ، الملاحق والمطلوب للعدالة عن طريق مذكرة اعتقال دولية عبر الانتربول ن قد ادعى شرائه لأسلحة حديثة من بولونيا . ولكن عندما وصلت طلبية الأسلحة اتضح أنها معدات مستهلكة ومستخدمة تعود إلى تاريخ حلف وارشو تصل قيمتها القصوى إلى 200 مليون دولار ـ حتى أن لم تحتوي على كافة التجهيزات المطلوبة والمدفوع ثمنها سلفاً ـ.
ومما يدعو للاستغراب أن هناك عقداً جديداً لشراء تجهيزات عسكرية أبرمت سراً من قبل نفس الوزارة التي يقودها اليوم عبد القادر العبيدي ،قدرت قيمتها بـ 833 مليون دولار. وقد أطلق برلمانيون عراقيون جرس الإنذار محذرين ومحتجين من إبرام صفقة مباشرة دون أية رقابة أو إشراف.وقد تم خفض قيمة العقد الموقع أخيراً في شهر آذار إلى 236 مليون دولار.
وفي بغداد، كل شخص يعلم، بأنه لكي يتطوع المرء إلى سلك الشرطة عليه أن يدفع رشوة بقيمة 500 دولار ( بخشيش) . وللترفيع في الرتبة عليه أن يدفع 1000 دولار.وإذا كان المرء بحاجة إلى دواء نادر أو شحيح وغير متوفر فإن هناك في وزارة الصحة شخص بمقدوره أن يرشده إلى الصيدلية التي يمكن أ، تبيعه هذا الدواء كونه متوفر لديها في مخازنها سراً. فكل الحروب لها من يستفيد منها ولكن في العراق فإن حجم الفساد يتحدى المخيلة ويفوق حدود التصور الممكن" على حد تعبير النائب البرلماني السني منذر عبد الرزاق.

وعلى موقع البي بي سي ورد هذا الخبر المختصر عن مليارات العراق المهدرة التي كشف عنها برنامج بانوراما للمرة الأولى عن مدى الأرباح التي حققها المقاولون من الصراعات القائمة ومشاريع إعادة البناء والإعمار استناداً إلى مصادر حكومية أمريكية وعراقية على الرغم من وجود أوامر أمريكية من الإدارة الأمريكية تحرم وتمنع الخوض أو نشر أو مناقشة الاتهامات المشار إليها أعلاه والتي تخص 70 شركة أمريكية تواجه قضايا أمام المحاكم الأمريكية ومنها كبريات الشركات الأمريكية ولن يتجرأ أحد بالمس بأغنياء الحرب طالما بقي جورج دبليو بوش موجوداً في البيت الأبيض. ولا يتعرض أي مقاول أو متعاقد امريكي مدني من المقاولين الكبار أية محاكمة بتهمة الفساد أو سوء الإدارة في العراق وقد صرح هنري واكسمان رئيس لجنة النزاهة والإصلاح الحكومي في البرلمان الأمريكي :" أن الأموال المهدرة في العراق أو اختلست في فساد أو بذريعة العقود الغامضة والسرية مثيرة للغضب والذهول". وأضاف :" ربما ستكون أكبر عملية تلصص وسرقة وتربح من الحرب في التاريخ".وقد سبق لمسؤول أمريكي كبير في مجال التوريدات للجيش الأمريكي أن اعترض على عقد قيمته 7 مليار دولار أبرم مع شركة هاليبيرتون قبل شن الحرب والتي كان يرأسها ديك شيني نائب الرئيس الحالي. والجدير بالذكر أن الصفقة تمت بلا مناقصة ورست أتوماتيكياً على شركة هاليبيرتون وحدها . وتوصل فريق التحقيقات التابع لبرنامج بانوراما إلى منزل يقع في غرب لندن يملكه حازم الشعلان وقد استغل هذا الشخص منصبه كوزير للدفاع ومعه مجموعة من المستفيدين لاستنزاف ماقيمته 1،2 مليار دولار من الوزارة من خلال صفقة مشبوهة مع بولندا لشراء معدات قالوا عنها أنها من أحدث طراز ومتطورة جداً لكنها كانت قديمة ومستهلكة ولاتعمل وتحولت المبالغ الفائضة من فرق الأسعار إلى جيوبهم الخاصة. وقد فضح رئيس لجنة النزاهة السابق القاضي راضي الراضي اللاجئ في أمريكا اليوم، هذه القضية ووصفهم قائلاً :" أعتقد أن هؤلاء الأشخاص مجرمون".وأضاف معقباً :" لقد فشلوا في إعادة بناء وزارة الدفاع وترتب على ذلك استمرار العنف وحمامات الدم واستمر مسلسل قتل العراقيين وبالتالي فهم يتحملون مسؤولية ذلك".
وقد هرب الشعلان إلى خارج العراق وحكم عليه بالسجن غيابياً. وادعى أنه ضحية لمؤامرة النواب الموالين لإيران. وهو ثري يعيش في لندن ويتنقل بطائرة خاصة ويمتلك عقارات تجارية في منطقة ماريل أرش الشهبرة والراقية في لندن.

صحيفة لوموند الفرنسية
ترجمة وإعداد د. جواد بشارة

http://www.zaawa.org/news-1/2008-7/news_1421.html

معتمد
06-09-08, 03:22 AM
التيار الصدري يتهم محافظ كربلاء بتجنيد «قائد» قتل العشرات باسم الشريعة

--------------------------------------------------------------------------------

نفى صلته بـ «جيش المهدي» ... التيار الصدري يتهم محافظ كربلاء بتجنيد «قائد» قتل العشرات باسم الشريعة
<
>النجف - فاضل رشاد الحياة - 02/09/08//


نفى التيار الصدري، الذي يتزعمه رجل الدين الشاب مقتدى الصدر، ان يكون علي شريعة، الذي أصدرت محكمة جنايات كربلاء عليه حكماً بالإعدام بتهمة ضلوعه في الاحداث المسلحة خلال الزيارة الشعبانية قبل عام، منتمياً الى «جيش المهدي» التابع للصدر، متهماً شريعة بـ «العمل لصالح محافظ كربلاء».

وقال الناطق باسم الصدر الشيخ صلاح العبيدي ان «علي شريعة فصل من جيش المهدي قبل شهرين من الاحداث الشعبانية التي وقعت منتصف العام الماضي» مضيفاً ان «هذه العملية تمت فبركتها لتشويه سمعة التيار الصدري».

واضاف العبيدي في تصريح الى «الحياة» ان «شريعة كان يعمل لبعض الجهات في الحكومة وتم تجنيده لصالح محافظ كربلاء عقيل الخزعلي والرائد علي كاظم صهر رئيس الوزراء نوري المالكي وتم توريطه بالاعمال المسلحة خلال الزيارة الشعبانية كي يتهم التيار الصدري بالضلوع في هذه العملية».

ولفت الى ان «التيار الصدري وجيش المهدي اصبحا محط تهم ومصدراً للاعتقالات. فلدينا الآن المئات من المعتقلين في السجون العراقية مضى عليهم اكثر من سنة بتهم كيدية ومن دون مذكرات اعتقال او مواد تدينهم، وهم يخضعون لأقسى اساليب التعذيب لكونهم ينتمون الى التيار الصدري».

وكانت محكمة استئناف كربلاء اصدرت حكماً بالاعدام بحق علي شريعة قائد «جيش المهدي» في كربلاء بتهمة قيادته اعمالاً مسلحة ابان الزيارة الشعبانية العام الماضي .

وكان قائد شرطة كربلاء اللواء رائد شاكر جودت اعلن قبل شهرين «اعتقال شريعة واربعة آخرين في كربلاء وهم محسن عبد طحان (الملقب بمحسن شريعة) وحيدر جوري ومناضل جاسم محمد (الملقب بسيد مناضل) ورزاق السماك آمر كتيبة ما تسمى علي بن ابي طالب ومسؤول العمليات الاجرامية في منطقتي الغدير والعامل في كربلاء».

وأوضح جودت «ان شريعة هو المطلوب الاول في الاحداث الشعبانية الاخيرة حيث قاد مجموعة اجرامية تتكون من 150 مجرما هاجمت الشرطة المكلفة حماية المرقدين المقدسين والصحن الحسيني الشريف».

الى ذلك نفى رئيس محكمة الاستئناف في كربلاء عبد نور الفتلاوي أن يكون قد أدلى بأي تصريح لوسائل الإعلام حول قرار الحكم الصادر بحق شريعة.

وكانت بعض وسائل الإعلام نسبت تصريحا إلى القاضي الفتلاوي أكد الحكم الصادر على أحد قادة الجماعات المسلحة في كربلاء.

وأعرب الفتلاوي في تصريحات امس عن «استغرابه لما نسب إليه من تصريحات حول هذه القضية» لافتا إلى أن «الحكم الصادر بحق علي شريعة صدر عن المحكمة الجنائية المركزية وليس عن محكمة الاستئناف».

معتمد
06-09-08, 03:49 AM
حزب الدعوة ( الإسلامي ) ... الحقائق الخافية في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=604102#post604102

معتمد
19-09-08, 08:14 PM
حجة الإسلام الشيرازي: جيش المهدي قصف قبة الإمام علي وبيوت المراجع

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=53123

معتمد
27-09-08, 02:17 AM
عودة الحشاشين.! تاريخ فارسي أسود مثقل بحمامات من الدماء يتكرر كل قرن..!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=74672


رسالة من شيعي عراقي الي خامنئي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=74668

معتمد
13-10-08, 05:11 AM
«الإندبندنت»: حكومة المالكي تدير «غرف موت سرية»



واشنطن - محمد سعيد

كشفت صحيفة الإندبندنت البريطانية أن عمليات إعدام سرية واسعة النطاق يجري تنفيذها في سجون بغداد ذات الإجراءات الأمنية المشددة والتي تديرها حكومة نوري المالكي "الديمقراطية" التي تدعمها الولايات المتحدة.

وقالت الصحيفة في تقرير بثته الثلاثاء على موقعها الإلكتروني إن الإعدام شنقاً يُنفذ وعلى نحو منتظم في مركز الإستخبارات العراقية (السابق) في الكاظمية من دون أن تكون هناك أية سجلات رسمية لعمليات الإعدام في مراكز الاعتقال في بغداد ، كما أن الضحايا ، الذين تجاوز عددهم المئات منذ دخول "أميركا الديمقراطية" إلى العراق ، هم أشخاص اتهموا بالإنتساب إلى حركات المقاومة العراقية.

وقالت الصحيفة في تقريرها الذي كتبه روبرت فيسك إن أسرار غرف الموت تُحجب عن أعين الأجانب ، لكن مصادر غربية قليلة تطوعت للكشف عن الرعب الذي يجري في حي الكاظمية ذو الأغلبية الشيعية في بغداد ويطال سجناء من بينهم مغتصبون وقتلة ومقاومون ضد الاحتلال الأميركي.

ونقل فيسك عن مسؤول بريطاني مشاهداته لدى تواجده في إحدى الغرف التي شهدت تنفيذ عملية إعدام شنقا أكثر من مرة دون أن تنجح وقال المسؤول الذي لم يفصح عن هويته "يوجد في الغرفة قضيب اسفل السقف يتدلى منه حبل ومقعد حيث يقف الضحية فوقه وهو مقيد اليدين ". واضاف أن "معظم حالات الإعدام تنفذ غالبا فيمن يفترض أنهم مقاومون ، ولكن عملية الشنق ليست سهلة ، فالشيطان يقبع في التفاصيل. إنها عملية في غاية القسوة".

واشارت الصحيفة إلى أن السلطات العراقية المرتبطة بقوات الاحتلال الأميركي ، في الكثير من الحالات لا تحتفظ بأي سجلات عن الأسماء الحقيقية للسجناء أو المعتقلين الذين تم شنقهم أو تصدر مثل هذه السجلات ، كما أن الأميركيين الذين أداروا لسنوات طويلة سجن أبو غريب لم يكونوا يعرفون أسماء وهوية المعتقلين لديهم.

وقالت الإندبندانت إن "صدام حسين شُنق في ( 31 كانون الاول2006) في مركز الكاظمية نفسه حيث يقوم رجال المالكي الآن بشنق ضحاياهم" .واشارت الصحيفة إلى أنه رغم تعليق عقوبة الإعدام في العراق بعد الغزو الأميركي الذي أطاح بنظام صدام حسين في عام 2003 ، فإن الحكومة الإنتقالية العراقية استأنفت العمل بها في اب ,2004

وقال فيسك الذي استند في تقريره على شهادات مسؤولين غربيين زاروا معتقل أبو غريب ودخلوا زنازينه ، إن سلطات حكومة المالكي وقوات الاحتلال الأميركي تعمدت الإهمال في تسجيل هويات المعتقلين. وقال مفتش بريطاني سابق حول أسلحة الدمار الشامل العراقية المزعومة في معتقل ابو غريب إن المعتقلين يودعون فيه دون تسجيل أسمائهم بدقة. واضاف إنه توجه إلى غرفة التحقيق في أبو غريب وطلب معتقلا معينا يفترض أنه عالم عراقي في الصواريخ ، يحمل درجة الدكتوراه من جامعة السوربون في باريس ، ولكن القوات الأميركية أحضرت له في المرة الأولى شخصا لم يكمل دراسته الثانوية ، وحين اتضح الخطأ أحضروا شخصا آخر لا علاقة له بالشخص المطلوب ، لم يدخل المدرسة أو أنه لم يتلق إلا القليل من التعليم ، إلى أن تسنى لهم في المرة الثالثة إحضار المعتقل المطلوب وقال المسؤول البريطاني "إنها مهزلة" مشيرا إلى أن "عدم كفاءة الجيش الأميركي كانت جريمة وصاعقة".


Date : 09-10-2008

معتمد
12-12-08, 10:17 PM
http://www.alarabiya.net/files/image/large_60163_61807.jpg

مسؤول أمني أكد اعتقاله وفقا لقانون الإرهاب ونفى تعذيبه
اتهام فيلق القدس الإيراني بـ"ثقب" إمام سني عراقي "معاد للشيعة"
--------------------------------------------------------------------------------



الشيخ بشير الجوراني خاص (العربية.نت)


دبي- حيان نيوف

اتهم نائب عراقي الشرطة في بلاده بتعذيب وثقب رجل دين سني من محافظة ديالى أدى إلى وفاته، وكشف عن صور قال إنها تعود للشيخ بشير الجوراني تظهر كدمات على جسده تلقاها من الشرطة المرتبطة بفيلق القدس الإيراني على حد قوله. في حين نفى مسؤول أمني عراقي حصول تعذيب، مشيرا إلى أن توقيف الشيخ كان قانونيا وفق قانون مكافحة الإرهاب. واتهم سياسي شيعي من "ديالى" الجوراني بالتحريض على تهجير عائلات شيعية من المدينة العراقية المجاورة لإيران. وكانت الأجهزة الأمنية في "ديالى" قد اعتقلت الجوراني، إمام وخطيب مسجد أحمد بن حنبل في منطقة التحرير جنوب بعقوبة، وذلك في مطلع الشهر الحالي قبل أن يعلن عن وفاته في المستشفى بعد أيام من توقيفه. واستنكرت قوى سياسية مثل هيئة علماء المسلمين اعتقال الجوراني، متهمة الأجهزة باستخدام المثقب الكهربائي (الدريل) خلال التعذيب، كما أدانه أيضا عبد الكريم السامرائي النائب عن جبهة التوافق العراقية، وطارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي.

تدخل حقوقي أممي

وقال النائب في البرلمان العراقي محمد الدايني لـ"العربية.نت" إن مفوضية حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة تبنت قضية الجوراني، وسوف تدعو للتحقيق في ظروف وفاته، كاشفا مجموعة من الصور قال إنها تعود للضحية، وتظهر ثقبا في رجله وكدمات على مناطق متفرقة من جسده.

وأضاف الدايني أنه لم يطرح الموضوع في البرلمان كونه معطلا الآن، مشيرا إلى أنه يحضّر لتوزيع شريط فيديو قريبا يصور عملية التعذيب كاملة.

وحول ما تردد عن دعم الجوراني للتطرف وتهجير الشيعة من ديالى، قال الدايني "هو رجل دين معروف في محافظته، وله دور كبير في نشر الأمن، وإعادة المهجرين ومحاربة الإرهاب والقاعدة، وحتى إن كان هذا الكلام صحيحا فإن القانون المحلي والدولي لا يسمح بتعذيبه بهذه البشاعة مهما كانت اتهاماته، كما أن الجوراني نشط مع قوات الصحوة وتم خطفه من مقراتهم وهي التي تقاتل ضد القاعدة".

وردا على سؤال حول استهداف الجوراني بالتحديد، يجيب الدايني "إنها حادثة من مئات الحوادث، والآن نهر ديالى به جثث كثيرة، وهناك مقابر جماعية تم رصدها وأبلغنا الجهات الدولية بها. ونحن نتهم الشرطة في ديالى بالقيام بذلك. محافظة ديالى مجاورة لإيران وفيها قوى وطنية عراقية لا تسمح بالوجود الإيراني بالمنطقة، لذلك هناك حملة كبيرة عليها من قبل الشرطة التي ترتبط بقوات فيلق القدس الإيراني، علما أنه صدر أكثر من 200 أمر قبض من القضاء العراقي بحق عناصر وضباط شرطة ديالى لكنها لا تنفذ".

مسؤول أمني ينفي

من جهة مقابلة، نفى مدير عمليات وزارة الداخلية اللواء الركن عبد الكريم خلف، رئيس لجنة التحقيق في قضية الشيخ الجوراني، حصول تعذيب. وقال -في حديث لـ"العربية.نت"- وفق المؤشرات الأولية من الأطباء الذين عالجوه في المستشفى لا توجد أدلة على تعذيبه ولا آثار على جسده، وإنما حصل شحوب في الوجه وآلام حادة في البطن تشير إلى قصور كلوي لديه استدعت أن يبقى في المستشفى حيث توفي، وتم تشريح الجثة وسيصدر تقرير الطبيب الشرعي الأسبوع القادم، وقد قمنا بتوقيف عناصر وضابط برتبة ملازم أول إلى حين صدور التقرير.

وبخصوص الصور التي تظهر الكدمات والثقب، أجاب خلف "الثقب طوله سنتيمتر واحد وهو خاص بالعلاج الذي قام به الطبيب، ولا توجد الكدمات، وإنما هناك بقعة زرقاء كبيرة نتيجة وجوده 5 أيام متواصلة في المستشفى مستلقيا على ظهره".

وإزاء القول إنه تم القبض عليه بشكل غير قانوني، قال خلف "ألقي القبض عليه بالجرم المشهود كونه يحمل هوية أحوال مدنية مزورة، وذلك بموجب المادة 298 من قانون العقوبات، ولهذا لم يتطلب إلقاء القبض عليه استصدار قرار من القاضي، وكان من المقرر أن يعرض على القضاء لاحقا، وهذا يحدث في العالم بأسره".

وذكر المسؤول الأمني أن التهم الموجهة للجوراني هي "حمل هوية مزورة باسم محمد حسين وهذه جريمة وفق القانون، وشكوى عليه من أحد الناس بموجب المادة 4 من قانون مكافحة الإرهاب".

يذكر أن مضمون المادة 4 من قانون مكافحة الإرهاب بالعراق هو "العمل بالعنف والتهديد على إثارة فتنة طائفية أو حرب أهلية أو اقتتال طائفي، وذلك بتسليح المواطنين أو حملهم على تسليح بعضهم لبعض وبالتحريض أو التمويل".

اتهام الجوراني بتهجير الشيعة

وفي سياق القضية، قال السياسي الشيعي طه درع، عضو مجلس النواب عن الائتلاف العراقي الموحد عن محافظة ديالى، إن الشيخ الجوراني حرّض على تهجير الشيعة من مدينته.

وأضاف "في عام 2007، وخلال ذروة القتال الطائفي، كانت تصلني شكاوى ضد أسماء أئمة جوامع مثل الشيخ الجوراني يحثون على عملية التهجير والقتل".

وقال درع للعربية.نت "الشرطة تدعي أنه توفي نتيجة مرضه، والطرف السياسي الآخر يقول إنه قضى جراء التعذيب. وتم تشكيل لجنة تحقيق في هذا الصدد، وإذا ثبت التعذيب سوف تتم معاقبة من مارسوه. برأيي يجب التركيز على موضوع احترام حقوق المعتقل، وإذا ثبت تعرضه لمعاملة غير إنسانية، يجب معاقبة المتورطين".

وأضاف "في بعقوبة حصل تهجير طائفي للشيعة حصرا، والآن لدينا أكثر من 27 ألف عائلة شيعية مهجرة، علما أنه تم تهجير عوائل سنية أخرى من ديالى، ولكن في بعقوبة (مركز المدينة) 90% من العوائل التي هُجرت هي شيعية، وكان هناك أئمة جوامع يشجعون على التهجير ووجهت اتهامات لعدد منهم".

وردا على القول بأن فيلق القدس الإيراني يتدخل في المدينة للقضاء على القوى الرافضة لوجود إيراني، أجاب درع "في ديالى عندما سيطرت عليها دولة العراق الإسلامية حدث تهجير وقتل للشيعة، ثم جاءت القاعدة وقامت بإفراغ الكثير من المناطق من الشيعة، وبدأت بقتل السنة من المختلفين معها. صحيح، هناك تدخلات من كثير من الأطراف ولكن تنظيم القاعدة هو الذي مارس عملية التهجير، وفي آخر عملية عسكرية في ديالى في آب 2008 زرت المعتقلات فيها، ووجدت الشيعة والسنة فيها ولم يتم التركيز على طرف واحد".

وإزاء وصف الشيخ الجوراني بأنه من قوات الصحوة التي تقف ضد القاعدة، واعتباره من العناصر غير المتطرفة، قال السياسي الشيعي "هذه إشكالية، لأنه في ديالى لدينا نوعان من الصحوة؛ صحوات عشائرية تقف ضد القاعدة ومشروعها وطني، وهناك صحوات عبارة عن فصائل مسلحة انفصلت عن تنظيم القاعدة، ولكن بقيت تعمل على أجندتها الطائفية؛ مثل تلك الموجودة داخل بعقوبة، والتي رفعت شعار عدم السماح للعوائل الشيعية المهجرة بالعودة إلى ما بعد الانتخابات، وهذا دليل على مشروع طائفي لهذه الصحوات وأجندة سياسية لديها".

http://www.alarabiya.net/articles/2008/12/11/61807.html

ديار
28-12-08, 05:25 AM
التشيع
وقابلية الاستعمار
-2-
شواهد التاريخ

قلت في المقالة السابقة: (تغرس ثقافة التشيع في معتنقيها (قابلية الاستدبار أو الاستعمار). وذكرت أن السر يكمن في عقائد الشيعة وعلى رأسها عقيدة (الإمامة) و(التقليد). وبينت العلاقة بين هاتين العقيدتين وقابلية الشيعي لأن يستدبر أو يستعمر. وفي هذه المقالة أورد شواهد سريعة من التاريخ تصدق ما أقول، وتثبت أن الشيعي لا يشعر بالانتماء إلى غير طائفته من قوم أو وطن؛ لأن عقيدته سلبته قابلية الانتماء، وأبدلت قابلية الاستعمار. وكلما كان الشيعي قريباً من مصدر القرار – كأن يكون وزيراً أو قائداً عسكرياً، أو مستشاراً لدى الحاكم – كان أخطر، وأكثر قدرة على التآمر، واستعمال سلطته في سبيل هدم دولته، والكيد لأولياء نعمته. هذا هو الأصل. والاستثناء قليل، حين تقوم أمامه موانع ذاتية أو خارجية..

· التمكين للغزاة البويهيين من بغداد
كان لدى الخليفة العباسي الراضي بالله محمد بن المقتدر وزير شيعي يسمى أبو علي محمد بن علي بن مقلة. وما إن وصل هذا الوزير إلى سدة الحكم حتى أخذ هذا الوزير يخطط ويدبر لإزالة الخليفة العباسي والتمكين لمجيء الفرس من بني بويه المتشيعين، فأخذ يكتب للبويهيين يطمعهم في بغداد دار الخلافة، ويصف لهم الحال الذي عليه الخليفة من الضعف، حتى قدم معز الدولة بن بويه إلى بغداد واستولى عليها سنة 334هـ. ويومها قال الوزير أبو علي ابن مقلة " إنني أزلت دولة بين العباس وأسلمتها إلى الديلم لأني كاتبت الديلم وقت إنفاذي إلى أصبهان، وأطمعتهم في سرير الملك ببغداد، فإني اجتنيت ثمرة ذلك في حياتي"(1). ولن تجد شيعياً اليوم لا يلعن خلفاء المسلمين، ويمجد البويهيين.

· خيانات الفاطميين
كثيراً ما تعاون الفاطميون مع الصليبيين وتمالأوا معهم على بلاد الإسلام. من ذلك ما فعله العاضد آخر ملوكهم في مصر حين كاتب الصليبيين – كما ذكر المقريزي في خططه – ودعاهم إلى دخول مصر. من أجل الخلاص من صلاح الدين الأيوبي. وفعلاً جاء الفرنجة إلى مصر وحاصروا دمياط في سنة 565هـ، وضيقوا على أهلها وقتلوا أمما كثيرة.
وفعل الشيء نفسه الوزير الفاطمي شاور. فقد راسل الفرنجة ولما وصلت عساكرهم إلى مصر انضمت جيوشه إليها، والتقت بجيوش نور الدين بمكان يعرف بالبابين (قرب المنيا) فكان النصر حليف عسكر نور الدين محمود. ثم سار بعدها إلى الإسكندرية، وكانت الجيوش الصليبية تحاصرها من البحر وجيوش شاور وفرنجة بيت المقدس من البر، ولم يكن لدى صلاح الدين - القائد من قبل نور الدين - من الجند ما يمكنه من رفع الحصار عنها، فاستنجد بأسد الدين شيركوه فسارع إلى نجدته، ولم يلبث الفرنجة وشيعة شاور حتى طلبوا الصلح من صلاح الدين فأجابهم إليه شريطة ألا يقيم الفرنجة في البلاد المصرية. غير أن الفرنجة لم تغادر مصر عملاً بهذا الصلح بل عقدت مع شاور معاهدة كان من أهم شروطها : "أن يكون لهم بالقاهرة شحنة صليبية - أي حامية - وتكون أبوابها بيد فرسانهم ليمتنع نور الدين محمود عن إنفاذ عسكره إليهم. كما اتفق الطرفان على أن يكون للصليبيين مائة ألف دينار سنويًّا من دخل مصر"(2). وقد تعددت خيانات شاور، ومراسلاته للفرنجة الصليبيين واستقدامه لهم ومقاتلته معهم مرات عديدة.

· هدم الخلافة العربية الإسلامية، واستقدام المحتل المغولي
لعل أحداً ممن يهمه الأمر من الكتاب والصحفيين والإعلاميين والخطباء وأمثالهم لا يذكر الحقيقة كما هي فيقول: إن سبب كارثة احتلال المغول لبغداد كانت طائفية (شيعية – سنية)، وأن الشيعة أرادوا الانتقام من أهل السنة فقاموا بفعلتهم الشنيعة تلك! يقول ابن كثير: (وذلك كله من آراء الوزير ابن العلقمي الرافضي. وذلك أنه لما كان في السنة الماضية كان بين أهل السنة والرافضة حرب عظيمة نهبت فيها الكرخ ومحلة الرافضة، حتى نهبت دور قرابات الوزير؛ فاشتد حنقه على ذلك. فكان هذا مما أهاجه على أن دبر على الإسلام وأهله ما وقع من الأمر الفظيع).
كما ذكر ابن كثير أن كبير علماء الشيعة نصير الطوسي كان في حاشية هولاكو عند دخوله بغداد، وأنه كان معه كالوزير. وأنه كان من مقاصد أكابر الشيعة من وراء ذلك هو أن يزيلوا السنة بالكلية، ويظهروا بدعة الرافضة، وأن يقيم لهم المغول خليفة من الفاطميين. يقول خميني (لع) (الحكومة الإسلامية ص 128): (ويشعر الناس بالخسارة أيضاً بفقدان الخواجة نصير الدين الطوسي وأمثاله ممن قدموا خدمات جليلة للإسلام).
ومما يذكره المؤرخون مثل عباس العزاوي في كتابه (بغداد بين احتلالين) أن مائة من علماء شيعة الحلة ممن ينتحل النسبة إلى أهل البيت جاءوا إلى بغداد يقدمون فروض الولاء والطاعة والتمجيد لهولاكو، ويقولون له: أنت الملك الموعود على لسان علي بن أبي طالب. وحين ذهبت جيوشه إلى الحلة استقبلتهم شيعتها بالزينة والأفراح، ونصبوا لهم الجسور لعبورهم!

· خيانات شيعة الشام وتعاونهم مع المغول
وشواهدها كثيرة ذكرتها كتب التاريخ. وقد عين هولاكو على بلاد الشام كلها والجزيرة والموصل وماردين والأكراد قاضياً شيعياً هو كمال الدين بن بدر التفليسي. وطلباً للاختصار نكتفي بقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله في رسالته إلى السلطان الملك الناصر في شأن حرب المغول وحثه على البدء بقتالهم قبل أن يبدأوه: (إن غالب أهل البلاد قلوبهم مع المسلمين إلا الكفار من النصارى ونحوهم، وإلا الروافض ونحوهم من أهل البدع هواهم مع الكفار، فإنهم أظهروا السرور بانكسار عسكر المسلمين وأظهروا الشماتة بجمهور المسلمين. وهذا معروف لهم من نوبة بغداد وحلب، وهذه النوبة أيضاً كما فعل أهل الجرد والكسروان. ولهذا خرجنا في غزوهم لما خرج إليهم العسكر . وكان في ذك خيرة عظيمة للمسلمين)(3).
ونثني بقول الأمير بيبرس لما دخل التتار حلب وقتلوا منها خلقًا كثيرًا، وسلبوا ونهبوا وسبوا فكتب الملك الناصر صاحب حلب إلى الملك المغيث صاحب الكرك وإلى
الملك المظفر ق******** في مصر يطلب منهما نجدة وكانت نفسه قد ضعفت وخارت، وعظم خوف العساكر من هولاكو فقام الأمير الشيعي زين الدين الحافظي يعظم شأن هولاكو، ويشير بعدم القتال ووجوب الدخول في طاعة هولاكو، فصاح به الأمير ركن الدين بيبرس البندقداري وضربه وسبه وقال: (أنتم سبب هلاك المسلمين) (4). يا لها من كلمة (أنتم سبب هلاك المسلمين)!

· تواطؤ الصفويين مع الصليبيين على غزو بلاد العرب والمسلمين
أقام الشيعة الصفويون – الذين بدأ حكمهم لإيران في سنة 1501م- تحالفاً مع البرتغاليين ضد الدولة العثمانية السنية. وكانت الاتفاقية بينهم تنص على (أن يقدم البرتغال أسطولهم لمساعدة الفرس في غزو البحرين والقطيف، كما يقدم البرتغال المساعدة للشاه إسماعيل لقمع الثورة في مكران وبلوجستان وان يكوِّن الشعبان البرتغالي والفارسي اتحاداً ضد العثمانيين). حتى إن قائدهم بعث للشاه إسماعيل الصفوي الرسالة التالية: (إنى اقدر لك احترامك للمسيحيين في بلادك، وأعرض عليك الأسطول والجند والأسلحة لاستخدامها ضد قلاع الترك في الهند. وإذا أردت أن تنقضّ على بلاد العرب أو تهاجم مكة فستجدني بجانبك في البحر الأحمر أمام جدة أو في عدن أو في البحرين أو القطيف أو البصرة. وسيجدني الشاه بجانبه على امتداد الساحل الفارسي وسأنفذ له كل ما يريد)!. وقد تضمن مشروع التحالف البرتغالي الصفوي تقسيم المشرق العربي إلى مناطق نفوذ بينهما. ومن بنوده أن تكون مصر من حصة الصفويين، وفلسطين من حصة البرتغاليين. وتوقف الفتح الإسلامي لأوربا بسبب هذا الحلف.

· تحالف الشيعة الأفغان مع الغزاة لاحتلال بلادهم أفغانستان
وذلك بمساعدة إيران وتدبيرها. وقد فعلوها مع الروس أثناء غزوهم لأفغانستان واحتلالهم لها. وكذلك فعلوا عند احتلال الأمريكان وحلفائهم لأفغانستان.

· الشيعة عند احتلال اليهود لجنوب لبنان 1982
في مقابلة لصبحي الطفيلي الأمين العام السابق لـ(حزب الله) مع صحيفة الشرق الأوسط في (7/2/2004) اعترف بأن شيعة لبنان استقبلوا الجيش الإسرائيلي عند احتلاله جنوب لبنان بالورود والأرز. وكذلك اعترف الأمين العام الحالي للحزب حسن نصر الله في إحدى خطبه التي تجد مقتطفات منها في كتاب (عراق بلا قيادة) ص266-267 للشيعي من حزب الدعوة عادل رؤوف.

· (حزب الله) هو الحزام الأمني لكيان إسرائيل
وكان مما قاله الطفيلي في تلك المقابلة: (ما يؤلمني أن المقاومة التي عاهدني شبابها على الموت في سبيل تحرير الأراضي العربية المحتلة تقف الآن حارس حدود للمستوطنات الإسرائيلية. ومن يحاول القيام بأي عمل ضد الإسرائيليين يلقون القبض عليه ويسام أنواع العذاب في السجون). وهو يشير إلى ما يعرف بـ(تفاهمات نيسان وتموز) بين الطرفين، والتي تعهد فيها حسن وحزبه أن يضبط الحدود مع إسرائيل، فلا يتسلل منها أحد لضرب اليهود. وهذه هي الفكرة الأساسية لعلاقة (حزب الله) بإسرائيل! عزل المقاومة الفلسطينية واللبنانية، وخنقها بعيداً عن الحدود. وقد نفذ الحزب – ولا يزال – الاتفاق على أتم وجه. وهو ما أشار إليه صراحة صبحي الطفيلي في كلامه السابق. وما أخرج منظمة التحرير الفلسطينية من بيروت بل من لبنان كلها غير الشيعة.

· مراجع الشيعة عند احتلال الانجليز العراق بداية القرن الماضي
يذكر عالم الاجتماع علي الوردي – وهو شيعي - في كتابه (لمحات اجتماعية من تاريخ العراق الحديث) كيف أن المرجع الشيعي كاظم اليزدي كان متواطئاً كل التواطؤ مع الانجليز. ويرسم للمرجع الآخر الذي جاء من بعده وهو محمد تقي الشيرازي صورة حين تتأملها تجدها طبق الأصل لصورة السيستاني اليوم وموقفه من الأمريكان!

· تعاون مراجع الشيعة من (المجلس الأعلى) وغيرهم مع الغزاة الإيرانيين
أنشأ خميني المقبور ما أسماه بـ(المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق)، وهو أحد (المجالس) التي أنشأها من أجل غزو العالم الإسلامي. وكان أول رئيس له كبير قضاة إيران محمود الهاشمي! وقد وقف هذا المجلس المشؤوم وذراعه العسكري (بدر)، وقاتل جنباً إلى جنب مع الغزاة الإيرانيين ضد البلد الذي ينتمي إليه طيلة أيام الحرب التي أشعلها خميني ضد العراق. وكان علماء الشيعة في العراق جميعهم في صف إيران، ولكن بعضهم تستر بـ(التقية) خوفاً من الحاكم. ومنهم المقبور محمد باقر الصدر مؤسس (حزب الدعوة العميل)، الذي تواطأ مع خميني للقيام بانقلاب عسكري في العراق، وتمكين إيران منه بأي صورة من الصور؛ ما أدى به إلى نهايته التي يستحقها هو وأمثاله من الخونة. فأعدم سنة 1981 ونال جزاءه الدنيوي خاتمة سوء وبئس المصير.
أما من قاتل من الشيعة ضد الكعبة إيران فقد قاتل خوفاً من الحاكم. علماً أنني أتحدث عن ظاهرة جمعية؛ فلا ينقضها وجود أفراد قاتلوا مدفوعين بشتى الدوافع المشروعة ضد أبناء طائفتهم القادمين من الشرق. وها هي جماهير الشيعة اليوم تخرج بمئات الآلاف ترفع صور الخونة من أمثال الباقرين، تهتف لهم وتؤيدهم وتعلن أنها سائرة على نهجهم الخياني، وتنتخب القائمة التي تفتي مرجعيتهم لهم بوجوب انتخابها، وعلى رأسها الخائن المريض عزيز أخو باقر.
ما فيهمو من طاهر مطيعِ فلعنة الله على الجميعِ

· موقف شيعة العراق من الغزاة الأمريكان سنة 1991
لقد قام الشيعة بقضهم وقضيضهم – إلا قلة قليلة – بما يسمونه اليوم بالانتفاضة الشعبانية. وهي أولى أن تسمى بـ(الانتفاضة الشغبانية). بعد أن صدقوا وعود السيد الأمريكي بوقوفه إلى جانبهم. وتواطأوا مع الإيرانيين وأدخلوهم إلى العراق فعاث الجميع بالبلد قتلاً وحرقاً وفساداً لا يعلم قدره إلا الله وحده!

· تحالف الشيعة مع المحتل الأمريكي الصليبي لغزو العراق
أما آخر الطامات، وشر الفضائح والخيانات فوقوف الشيعة ممثلين بدولتهم إيران (الإسلامية)، وأحزابهم الدينية والعلمانية، وجماهيرهم الغوغائية. التي استقبلت المحتل بالحلوى والورود، وبعضهم بالخمور! وهي تهتف كالأغنام: (اللهم صلّي على محمد والي محمد)! وقد قامت المؤامرة على تحييد الجمهمور الشيعي وكسب عطفه إلى جانب المحتل عن طريق فتوى السيستاني وبعض الفرعيات المرجعية، وبذل الوعود له بالخير والحرية، التي سينعم بها بعد زوال النظام. ومن قرأ مذكرات بريمر ومراسلاته السرية مع شيخ السوء وسيد السرداب عرف جانباً من هذه المؤامرة الخطيرة(5).

(1)- السلوك لمعرفة دول الملوك ( 1/25- 27).
(2)- ابن واصل/ مفرج الكروب بني في أخبار بني أيوب (ص152).
(3)- رسالة إلى السلطان الملك الناصر في شأن التتار ص19 ، شيخ الإسـلام ابن تيمية مكتب التراث العربي .
(4)- أحمد بن علي المقريزي/ السلوك لمعرفة دولة الملوك (1/419) ط لجنة التأليف والترجمة والنشر الطبعة الثانية 1957م تحقيق محمد مصطفى زيادة - بتصريف.
(5)- بعض الشواهد من كتاب خيانات الشيعة وأثرها في هزائم الأمة الإسلامية، عماد عبد السميع حسين
http://www.alqadisiyya3.com/tashauu2.htm

ديار
30-12-08, 01:35 AM
http://alrased.net/_files/1-2.gif

احمدي نجاد يهم لطبع قبلة لحاخام يهودي

http://www.talkingpointsmemo.com/images/bush-hakim.jpg

بوش وعميله الرافضي الشيخ عبدالعزيز الحكيم






http://up105.arabsh.com/my/6f9ec85.jpg



رجل الدين الشيعي حسين الصدر يولم لحاكم العراق الصليبي بريمر تكريما له باحتلال العراق
http://www.arabsys.net/nas/sistani.GIF

محب الرسول صلى الله عليه وسلم
05-03-09, 05:00 PM
لاحول ولا قوة الا بالله العظيم وحسبنا الله ونعم الوكيل

نصر بن سيار
13-05-09, 10:44 PM
محامٍ: تقرير بشأن علم إيران المسبق باحتلال العراق وراء توقيف "روكسانا"








http://208.66.70.165/ismemo/media//usa-iranflag.jpgعلم إيران وأمريكا



الخبر على الرابط التالي

http://www.islammemo.cc/akhbar/arab/2009/05/13/81930.html

الامير90
05-06-09, 01:49 AM
السلام عليكم

أنا من العراق من مدينة البصرة

وأٌخرجنا من مدينتنا لأننا من اهل السنة ولأن اسمي عمر

ولي ثلاث سنوات بعيد عن أقاربي واصدقائي والسبب أني سنُي

قتل من قتل واعتقل من اعتقل من اصدقائي لأنهم من اهل السنة

و يسألوننا لما هذه الحرب الاعلامية والنفسية ضد الشيعة !!

فوالله لن نسكت عن 222 مسجد أًحرقت وهدمت وأخرى ما زالت مغتصبة

ولن نسكت عن الالأف من اخواننا الذين قُتلوا وعذبوا

ولن نسكت عن أخواتنا اللواتي أغتصبن

وعما قريب عائد الى مدينتي وعندها سيكون يوم الحساب ويوم الثآر أن شاء الله

ديار
08-06-09, 07:51 AM
التعريف بمنظمات الرافضة العاملة بالعراق ودورها المشبوه
د.مجيد الخليفة

http://www.dd-sunnah.net/records/view/action/view/id/84

المختار الطعبي
13-06-09, 03:49 PM
http://almokhtsar.com/news.php?action=show&id=17283

تراهم ركعا سجدا
18-06-09, 03:12 AM
اخي الامير 90كان الله في عونكم ونسأل الله ان ينتقم من احفاد بن سبأ

ديار
25-06-09, 12:34 AM
مسؤول في الامم المتحدة يعترف..إن فرق الموت هي من فيلق غدر


مدير مجمع الجثث المجهولة في بغداد يفر من العراق خوفاً على حياته

بعدم كشف عن 7 آلاف جثة أبيدت على يد ( فرق الموت ) حفظ
مدير مجمع الجثث المجهولة في بغداد يفر من العراق خوفاً على حياته

لندن ـ : أعلن مسؤول في مكتب الأمم المتحدة في بغداد، أن فائق بكر، مدير مجمع الجثث المجهولة في بغداد، الذي كشف عن مقتل 7 آلاف شخص خلال الأشهر الأخيرة، على يد «فرق الموت»، فرّ إلى الخارج خوفاً على حياته.
ونقلت صحيفة «الغارديان»، أمس، عن جون بايس، أحد مسؤولي الأمم المتحدة في بغداد، أن عمليات القتل المنظمة وقعت قبل تفجير المسجد في سامراء ولا علاقة لها بالأحداث الأخيرة, وأضاف أن الغالبية العظمى من الجثث تحمل علامات تدل على وقوع أصحابها ضحية لعمليات إعدام منظمة، حيث عثر على الكثير من الجثث أيديها مقيدة إلى الخلف, في حين ظهرت على عدد آخر من الجثث علامات تعذيب جسدي وبعض الدلائل على استعمال أدوات كهربائية كالمقادح أثناء التعذيب.
وقال بايس ان «فرق القتل» المسؤولة عن عمليات القتل الجماعي التي كشف عنها بكر، هي ميليشيات تابعة لوزير الداخلية بيان جبر صولاغ، عضو «المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق», وتابع المسؤول الدولي أن الأمم المتحدة حصلت على تقرير للطب الشرعي مدعّم بالصور عن الجثث التي كـــشف عنها بكر, واعلن أن المجمع الذي وضعت به الجثث كان خلال الأشهر الأخيرة يتسلم نحو 700 جثة شهرياً، فيما وصل الرقم إلى 1100 في يوليو الماضي.
وأكد بايس فرار بكري إلى الخارج خوفاً على حياته ودافع عنه، وقال انه لم يكن الشخص الذي اتهم «فرق القتل» التابعة للزبيدي بالوقوف وراء عمليات القتل الجماعي, وقال ان المسؤولين في مجمع الجثث تلقوا تهديدات بالقتل.
وأوضح بايس أنه تم الحصول على معلومات حول هذه الجرائم من مصادر أخرى، أبلغت الهيئة الدولية أن بعض المليشيات «جزء لا يتجزأ من جهاز الشرطة» وأن رجال المليشيات يلبسون لباس الشرطة, وقال ان «منظمة بدر» مندمجة داخل جهاز الشرطة، متهماً أياها بأنها هي المسؤولة بالأساس عن عمليات القتل, وهي الأكثر ارتكاباً للفظائع.
ونفى بايس علمه بأن تكون قوات «جيش المهدي» التابعة لمقتدى الصدر متورطة في مثل هذه الجرائم

نقلا عن الرأي العام الكويتية 3مارس 2006م

http://www.h-alali.cc/j_open.php?id=cc9af09c-e579-1029-a62a-0010dc91cf69

الرمح الذهبي
03-07-09, 02:28 AM
فيديو مجازر الرافضة المجوس بحق المسلمين الفلسطينيين في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=83397

المختار الطعبي
04-07-09, 06:14 PM
اخبرني حاج جزا ئري عائد من الحج الموسم قبل الفائت عن حاج سني من العراق التقى به في الحرم ان(كل من يحمل اسم عمر اما قتل واما هجر)يبدو ان احفاد ابي لؤلؤة المجوسي يتقنون جيدا دور جدهم.انا لله وانا اليه راجعون.اللهم انصر الاسلام واعز المسلمين.امين.

رافع رائسي دائما
05-07-09, 03:42 AM
لاتجمعو العراقين جميعهم بانهم اتباع الحكيم ولاكن والله
ان اكثر الشيعة يكرهون الحكيم بسبب ايران وان فقط
اتباع الحكيم يناصورن ايران ارجوكم لاتجمعو الخضر واليابس وتشوهون اهل العراق شيعة وسنة
وانا من العراق واعرف ذالك وانتم خارج العراق تصدقون ذالك وهذا فلا تحكمو علينا ارجوكم
وانا اقول لكم وجهة نضري ونضري العراقين شيعتا وسنا
أهلك الله عبد العزيز الحكيم واتباعه

الرمح الذهبي
12-07-09, 06:33 AM
قصيدة ( شرد دكتاتورنا)

عباس جيجان

ابشــر يا عراق بهذي المصيبه
شـرد دكتاتورنا، لوين ما ادري به
شــرد دكتاتورنا وكلها عليه تدور
ناس تقول مات بقصـفة المنصور
وناس تقول خايف شــلع بالمستور
وناس تقول تصوّب وكثرت تصاويبه
شرد دكتاتورنا لوين ما ادري به
شــرد دكتاتورنا ويا فشلة الفشلة!
ولك وين المراجل يا اخو هدلة؟
صـفت بأيد العلوج فراتنا ودجلة
مثل اللي امّن الشـاتات عند ذيبـه
شرد دكتاتورنا لوين ما ادري به
شرد دكتاتورنا وعينه على المجلس
طلع من العراق مأ يـّس مفلّــس
بعد ذيك الرئاســة بلحيتـه يهلّس
ها اللي ما وزنها وضبط تراتيبه
شرد دكتاتورنا لوين ما ادري به
شرد دكتاتورنا وغنينا على الميمر
نتريّق كباب ونغمـس بقيمـــر
حطينا بمكانك مســـتر بريمر
افضل من حكم طاغي وتعذيبه
شرد دكاتاتورنا لوين ما ادري به
شرد دكتاتورنا وكل الشعب فرحان
طلعت بالشوارع ترقـص الشبان
بس حزنوا عليه حكامنا العربان
لأنهم ايديهم خاشـة بجيبــه
شرد دكتاتورنا لوين ما ادري به
شــرد دكتاتورنا و ماله بعد رده
طلع مذعور، شارد ، دمعتـه بخده
بعد كرسي الرئاسـه يوصله شحده
دمقراطي الحكم بالنخبـة تنصيبه
شرد دكتاتورنا لوين ما ادري به

http://video.aol.ca/video-detail/-/432345603768755010


http://www.youtube.com/watch?v=_4J1FBxiTwU

=============


قلته يبه ياموطني عندي حجي بغزر الدموع المالحه ..

قال احجي قول شما قلت طبع الوطن مثل الابو واجب عليك تصارحه ..

قتله يبه ياموطني ليش انت من دول الدول صاحت عليك الصايحه ؟؟

وليش انت من دون الدول اطفالك الحلوين بالدم سابحه ؟؟

وليش انت من دون الدول بكل بيت عندك نايحه ؟؟

وليش انت من دون الدول ناسك إتْصبّح نازحه ؟؟

وليش انت من دون الدول جيرانه كلها تواقحه ؟؟

وليش انت من دون الدول يا ثور بالعالم قوي تركض عليه تناطحه ؟؟

متْقلي منهو الْخبلك يا بو العقول الراجحه !! ..

. شفته ابتسم لمن حِجى و جاوب اجابه واضحه ..

قال اعتقد يا ولدي .. المشكله مو بالوطن .. المشكله بصدام هو الذابحه

http://www.youtube.com/watch?v=vMF2wVxVNO4&feature=related

بدر123
05-09-09, 03:54 AM
800000 بطانية أحمد عبد الحسين المقال الذي اثار المجلس الاعلى

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=86381

بدر123
05-09-09, 06:10 AM
استدعى وزير خارجية دولة اليمن الدكتور أبو بكر القربي السفير العراقي في بلاده وسلمه برقية احتجاج شديدة اللهجة للحكومة العراقية على خلفية دعم المتمردين الحوثيين.
وذكرت مصادر إعلامية، أمس الاثنين: (ان وزير الخارجية اليمني ابو بكر القربي سلم السفير العراقي في اليمن احتجاج الحكومة اليمنية على دعم المتمردين الحوثيين ومحاولة افتتاح كتب رسمي للمتمردين في بغداد).
وأضافت المصادر الاعلامية: (ان برقية الاحتجاج تضمن تحذير مباشر لحكومة العراق من دعم مليشيات الحوثي).
وكان رئيس لجنة العلاقات الخارجية والقيادي في المجلس الأعلى قد تقدم بطلب رسمي لحكومة المالكي بافتتاح مكتب رسمي لحركة الحوثي وتقديم الضيافة المناسبة لهم.
يذكر ان الحركة الحوثية لها مكتب رسمي في محافظة النجف جنوب العاصمة العراقية بغداد و يحضى بدعم مادي ومعنوي من أتباع الصدر بزعامة الشاب المتشدد مقتدى الصدر و المجلس الأعلى فضلا عن دعم حزب الله بزعامة نصر الله.

جاسمكو
10-09-11, 11:49 PM
إحصائيات ووثائق خطيرة يكشف عنها النائب العراقي محمد الدايني :

مليون عراقي قتلوا في ولاية علاوي والجعفري والمالكي على يد 32 ميليشيا

كشف النائب بالبرلمان العراقي محمد منصور الدايني عن أدلة ووقائع جديدة تثبت تغلغل الميليشيات الموالية لايران في تصريف شؤون الدولة العراقية تحت الاحتلال، مؤكدا في حوار مع الشروق ان أمريكا احتلت العراق، لكن ايران هي التي انتصرت.
وقدم الدايني وثائق موجهة الى الاستخبارات العسكرية العراقية بتورط قادة الميليشيات في عمليات الخطف والقتل، ووثائق تضم قوائم لضباط بمنظمة بدر مسبوقة بطلب من باقر الزبيدي رئيس لجنة دمج الميليشيات بوزارة الداخلية بدمج هذه القوائم الى الداخلية، ومنحها رتبا عسكرية بعد أن كانوا أعضاء مدنيين بمنظمة بدر، وقدم وثيقة بقوائم من توفوا تحت التعذيب في سجن الجادرية مع طلب من وزير الداخلية باستخراج شهادات وفاة لهم باعتبار الوفاة حالة طبيعية مع التوصية بالكتمان والسرية خدمة للمصالح الوطنية العليا.
وقدم الدايني العديد من الاحصائيات خلال الحوار، مؤكدا انه استطاع الحصول عليها بحكم عمله في البرلمان العراقي أبرزها وجود 17 فضائية ايرانية تعمل بالعراق، و65 ألف جندي إيراني في بغداد و5 آلاف عنصر ضمن ميليشيات احمد الجلبي، و24 ألف سجين اختفوا من السجون العراقية ومليون عراقي تم قتلهم في ولاية علاوي والجعفري والمالكي و9 ملايين عراقي تم تهجيرهم، منهم 3 ملايين الى خارج العراق و300 ألف في عداد المفقودين و90 ألف في المعتقلات.
ونصف مليون عراقي ضمن صفوف المقاومة و40 ألف قتيل أمريكي منذ احتلال العراق، وإلقاء القبض على 11 ألف ايراني، و32 ميليشيا تعمل على استهداف أهل السنة والشيعة العروبيين. و11 نائبا موالين لايران بالبرلمان العراقي، و6 من حرس الثورة الايراني متهمون بتفجير الضريحين العسكريين في سامراء. فالى الحوار:
* المهندس محمد منصور الدايني عضو البرلمان العراقي متهم بأنك مهندس لبعض العمليات المفخخة التي وقعت في بغداد وفق اعترافات أحد المقبوض عليهم وتتهمكم بعض الأطراف الشيعية بأنكم تحرضون على قتل الشخصيات السياسية الشيعية؟
ـ كل عراقي وطني يحب العراق معرض بطريقة أو بأخرى لما تتكلم عنه لأن العراق يعيش معركة حقيقية موجودة على الأرض من طرفين، الأول يشمل الجانب الأمريكي ومن جاء معه على ظهور الدبابات الامريكية الموجودين في الحكم الآن، والخط الايراني المسيطر على كل شيء في العراق... والجانب الآخر الشعب في مقابل أمريكا وعملائها وعملاء ايران. وعندما يتهم أي عراقي ضمن هذه الحالة فإن هذه الاتهامات هي محض كذب لأن أي عراقي يتكلم برؤية عراقية واقعية يتهم بهذا الأمر، وهذه الاتهامات بدأت تلصق ليس فقط بشخص محمد الدايني بل بآخرين، وقبل أيام عندما كان السيد المالكي يتحدث أمام البرلمان انفعل وانهار عندما اتهمه النائب عبد الناصر الجناني بالإرهاب والقتل والخطف، وسبق أن تم اتهام الدكتور عدنان الدليمي وسلام الزوبعي نائب رئيس الوزراء لشؤون الامن والخدمات، وكل الوطنيين في العراق يتم اتهامهم من قبل من يعملون ضمن الخط الايراني. وهذه الاتهامات لي جاءت بعد قيامي بكشف حقائق دامغة بوثائق وبأفلام فيديو كنا نعمل عليها من خلال اختراقنا للسجون السرية الموجودة التي تدار من قبل أجهزة المخابرات الايرانية والاطلاعات الايرانية والحرس الثوري الايراني بالاضافة الى فيلق القدس، وكل شيء في العراق بما فيه هذه السجون مسيطر عليه من قبل هذه الاجهزة، وهناك اكثر من 24 ألف نزيل عراقي في السجون فقدوا من قوائم السجانين ولا نعرف مصيرهم. ومن الطبيعي ان تلقى التهم على من يعملون ضمن الخط الوطني لكشف هذه الفظائع التي ترتكب بحق العراقيين.
* وجهت اليك قناة العراقية اتهامات بأنك تحرض على استهداف الاعلاميين، فما هو سياق هذه الاتهامات وملاحظاتك على أداء الفضائيات العراقية ومدى تأثرها بالتدخلات الخارجية؟
ـ الاعلام العراقي يتمتع بحرية التعبير وفق ما ينص عليه الدستور، لكن مع الاسف الشديد لا وجود لحرية الاعلام في العراق، وتم غلق اكثر من 10 محطات فضائية عراقية وآخرها قناة «الشرقية» الفضائية لكونها قناة محايدة لا تحابي طرفا على حساب طرف، وفي نفس الوقت تنقل الحقائق مثلما هي ونحن نكن كل الاحترام للاعلاميين خاصة في العراق لما يتعرضون له من تهديد وإبادة وهناك قتل مبرمج للاعلاميين من قبل العاملين في الخط الايراني ومن الميليشيات، وهذا الامر واضح لدينا حيث يتم استهداف كل من يعمل على نقل الحقائق الموجودة على الارض، والعراق اكثر بلد قتل فيه الاعلاميون، بما يؤكد ان الحكومة لا تريد نقل الحقائق. بل شنت حربا على الاعلام وأغلقت كثيرا من المحطات الفضائية وبدأت تحاربها بطريقة او بأخرى، وفي المقابل هناك اكثر من 17 محطة فضائية ايرانية تروج لحالة عكس ما هو موجود على الارض العراقية وتعمل بحرية تامة وبحماية تامة على تزوير الحقائق. اما ما حدث مع قناة العراقية فمع الاسف الشديد فإن هذه القناة ترتبط بأناس تدعمهم ايران، ومع الاسف تحمل هذا الاسم وهي تدس السم بين مكونات الشعب العراقي، وهي القناة الوحيدة التي تدخل الى البرلمان العراقي وتنقل جلساته على الهواء فإنه اثناء احدى جلسات البرلمان كانت تنقل الجلسة التي نشرت فيها وثيقة صادرة من الاخوة الاكراد بخصوص دستور اقليم كردستان ويطلبون فيها السيطرة بشكل تام على محافظة كركوك التي يقطنها اكثر من 75 من العرب والتركمان ويريدونها بدون استفتاء وخارج الصلاحيات الدستورية.
* ما مدى ارتباط النائب محمد الدايني بالمقاومة المسلحة؟
ـ المقاومة العراقية رفعت رؤوسنا عاليا وهي تاج على رؤوس جميع العراقيين الاشراف والعروبيين وهي التي أجهضت المشروع الامريكي في العراق ولولاها لكان هناك شرق أوسط جديد ولتغيرت المعادلة العربية على الساحة، والمقاومة لها فضل كبير على العراق وهم أبناء الشعب الحقيقيون وهناك فصائل كثيرة تعمل في المقاومة ولا ترتبط بأجندة غير الاجندة الوطنية وهم أبناؤنا وأبناء عمومتنا أخي وابن عمي وأقاربي، وهي بكل فصائلها لا تؤمن بالطائفية. ولهذا فهي لها أرضيتها الواسعة ابتداء من البصرة بجنوب العراق والى الشمال وهي جزء من المجتمع العراقي وليست ارهابا، والارهاب مرتبط ارتباط مباشرا بحرس الثورة الايراني ولدينا وثائق كثيرة تثبت صحة ما نقول وخير دليل على هذا الامر الانفجار الذي وقع في منطقة الصدرية ووراءه أجهزة المخابرات الايرانية كي يعملوا على تغطية جرائمهم في النجف الاشرف، بعد ان أبيد أكثر من 1200 شخص بمحافظة النجف ولهذا السبب فإن المقاومة العراقية لديها مشروع واضح وهو طرد الاحتلال وطرد عملاء ايران.
* لكن هذا الكلام يرد عليه بأنه مجرد ترديد لشعارات تريد إشعال الفتنة وتسوغ لأمريكا استهداف ايران وتحاول تعبئة العرب لحماية البوابة الشرقية من الخطر الفارسي وفق ما يردده قادة المقاومة العراقية؟ فما أدلتكم ضد ايران؟
ـ التدخل الايراني واضح في الساحة العراقية ولا نتكلّم هواء في شبك، ولكن بموجب حقائق ووثائق وأنا ابن محافظة ديالى التي ترتبط بشريط حدودي مع ايران طوله اكثر من 600 كلم، وفي هذه المحافظة تم القاء القبض على 11 ألف ايراني وتم تحويلهم من خلال الامريكان الى الاجهزة الامنية العراقية ولكن مع الاسف الشديد فإن غرفة العمليات بوزارة الداخلية اخفت الملفات ولم نجد اي وثيقة تخص هذه المجموعات.
والتدخل الايراني في العراق له مسوغاته عند الايرانيين فقبل الاحتلال كانت هناك احزاب وكتل مدعومة بشكل كبير من المخابرات الايرانية وكانت تعيش في ايران وفي حضانتها وهناك اكثر من 32 ميليشيا تم تدريبها في ايران وكانت تنفق عليها بشكل كبير من اجل هذا اليوم الذي جاء باحتلال العراق، وهذه وثيقة رسمية صادرة بأسماء الميليشيات منها ميليشيا قوات بدر التي يرأسها ابو الحسن العامري المتهم بقتل عشرات الآلاف من العراقيين، وصدر حكم ضده من الامريكان في 25 أكتوبر 2006 لإبادة العشرات من العراقيين، والمسؤول عن قوات بدر ضابط ايراني برتبة لواء من الحرس الثوري يدعى نجف صمدي وهناك ميليشيا يد الله وثأر الله ومنظمة العمل الاسلامي وميليشيا المؤتمر الوطني التابعة لأحمد الجلبي، وهو لا يقل خطرا عن الميليشيات الأخرى ولديه اكثر من 5 آلاف عنصر في ميليشاته وهو متهم بقتل اكثر من الف عراقي لدى جسر الائمة ولديه امكانات غير طبيعية في سرقة اموال العراق، ولديه مكان في منطقة الحرية لقواته ولديه اكثر من 400 سيارة تستخدم للخطف والقتل، وهناك ميليشيا حزب الدعوة وميليشيا كتائب القصاص الموجودة في لجنة ما يسمى بلجنة اجتثاث البعث وميليشيا تجمع الشبيبة الاسلامية وميليشيا جمعية آل البيت وميليشيا القصاص العادل وميليشيا جمعية مكافحة الارهاب وميليشيا جماعة الصداقة الأمريكية العراقية وميليشيا حسينية جمع براته التابع لعضو مجلس النواب جلال الصغير، وبالحسينية مركز قيادة متكامل فيه محكمة شرعية، وميليشيا حسن الساري وميليشيا غسل العار، وكتائب اشبال وكتائب ثأر الحسين وكتائب مالك الاشتر وهي من اخطر الكتائب الموجودة وتعمل بنشاط كبير ولديها ارتباطات مع اجهزة وقادة وزارة الدفاع، ومسؤول الكتائب في محافظة ديال هو قائد الفرقة الخامسة في الجيش العراقي وتم اصدار امر بالقبض عليه لاتهامه بقتل اكثر من 3 آلاف عراقي لكن المالكي لا يسمح بتنفيذ مذكرة القبض عليه وميليشيا الكوثر بقيادة عميد الحرس الثوري الايراني حاجي منصور حقي، وكتائب الدماء الذكية، وميليشيا حزب العمل الاسلامي وهي 3 ميليشيات وميليشيا الطليعة والفتح، وهي كلها تعيش في احضان الحكومة بعد ان كانت تعيش في ايران وتغلغلت ضمن مؤسسات الدولة العراقية خاصة في الجيش والشرطة والصحة والنفط، ولديكم وثيقة تثبت كيف تحول اعضاء منظمة بدر الى رتب عسكرية ليعيثوا فسادا في العراق، ولكن الكتائب التي تدير دفة الامور في العراق تأتمر بأمر القيادات الايرانية واحدث دليل هو إصدار القوات الامريكية مذكرة قبض بحق نائب في البرلمان العراقي هو احمد المهندس المسؤول عن فرق الموت في العراق وعن خطف موظفي التعليم العالي وشركة البطاريات، ووزير الداخلية اعترف بتورط اقليمي في خطف موظفي التعليم العالي وشركة البطاريات التابعة لوزارة الصناعة ويقصد ايران والمهندس متهم بمحاولة اغتيال امير الكويت عام 1983، ولديه اسماء كثيرة فهو نفسه جمال جعفر، وحاجي عباس ويتحرك باسماء مستعارة وهو من ضمن 11 نائبا بالبرلمان ينتمون الى ايران ويسيطرون على تسيير ادارة الدولة العراقية.
* هل بإمكان المالكي في ظل هذا العدد الكبير من الميليشيات أن يحجم دورها؟
ـ قبل أيام تكلم كبير مستشاري البيت الأبيض بصراحة عندما قال ان المالكي لا توجد لديه أي مصداقية ولا رؤية واضحة تجاه الميليشيات، بل هو متورط وهو أسير للميليشيات وفرق الموت، فلا يمكن أن يعمل على محاربتها، والكلام الذي ينشر عن القاء القبض على عناصر الميليشيات غير صحيح فأجهزة الدولة العراقية تحول أكثر من 70 منها إلى يد الميليشيات، وأمريكا تعرف ذلك لكن لا يوجد لديها خيار إلا دعم حكومة المالكي ومشروعها سيذوب إذا أخرجت المالكي، والورطة التي وقعت فيها أنها هي التي شنت الحرب على العراق لكن المنتصر فيها هو ايران عن طريق الميليشيات والتدخل المباشر حيث يوجد أكثر من 65 ألف جندي ايراني في بغداد وحدها.
والحل هو قدوم حكومة وطنية والبرلمان العراقي لا يمثل جميع العراقيين، فهناك 60 من الشعب مغيب وأمريكا تعرف جيدا ما الذي يريده العراقيون لكنها لا تريد الحل.
* إذا كنتم تعانون من التغلغل الايراني وتعتبرون انه أشد خطرا من الاحتلال الأمريكي فلماذا وجهت المقاومة كل جهودها للاحتلال الأمريكي وإذا كانت ايران خطرا فلا يوجد دليل واقعي يقول ان المقاومة تواجه هذا الخطر؟
ـ المقاومة تمتلك المهنية العالية والرؤية الواضحة لإدارة الصراع القائم وتعمل ضمن خطر مقاومة المحتل وعملائه، وفي خط آخر تقاوم الوجود الايراني وحرس الثورة والاطلاعات الايرانية وألحقت خسائر بها، وبدأت تستهدف الحرس الثوري وتلاحقه، ولكن يجب أن نكون واقعيين فهي تدعم فقط من الداخل وتعمل بجهود ذاتية ولم يأتها دعم من أي بلد عربي للأسف الشديد، رغم أنها تضم أكثر من نصف مليون مقاتل عراقي ويوما بعد يوم تكبر وبدأ الشارع العراقي يتعاطف معها بشكل غير مسبوق لمساعدتها على طرد الأمريكان والايرانيين، والمقاومة توثق كل شيء وستكشف يوما ما عن الخسائر الايرانية في العراق ولديها أكثر من مليون ملف بعملياتها التي يصل ضحاياها من الجانب الأمريكي لأكثر من 40 ألف جندي أمريكي.
* ما حصيلة زياراتك للسجون العراقية وما حقيقة السجون السرية في العراق؟
ـ ضمن صلاحياتي البرلمانية قمت بزيارة للسجون والمعتقلين وذلك ضمن لجنة زارت العديد من السجون وخاصة سجن محافظة ديالا الذي وجدت فيه أكثر من 310 معتقلين لا تسعهم الزنازين ومضى على اعتقالهم أكثر من سنتين بدون أوامر قضائية وتعرضت حالات عديدة منهم للتعذيب والاغتصاب، حيث اشتكى إمام وخطيب داخل السجن هو الشيخ نافع الدهلجي من اغتصابه بعد أن جاؤوا بأهله وزوجته وابنته وطلبوا منه الاعتراف بارتكاب جرائم قتل وإلا يتم اغتصاب عرضه وشرفه أمامه ولم يسلم حتى بعد الاعترافات القسرية وتم اغتصابه مرتين وبالكشف الطبي تمّ اثبات تعرضه للاغتصاب، وهناك انتهاكات خطيرة في السجون ويتم فقدان نزلاء وصل عددهم إلى أكثر من 24 ألف سجين عراقي اختفوا من السجون وهو أمر خطير، وهناك أكثر من مليون عراقي تم قتلهم في ولاية علاوي والجعفري والمالكي اضافة إلى تهجير 9 ملايين عراقي منهم 6 ملايين داخل العراق و3 ملايين خارجه وأكثر من 300 ألف في عداد المفقودين وأكثر من 90 ألف عراقي في السجون المحلية وسجون الاحتلال.

جاسمكو
11-09-11, 11:32 PM
موقع ويكليكس يكشف عن أكبر فضيحة (لأل الحكيم) وهي سرقة العراق

آل الحكيم يسرقون العراق - فضائح ووثائق




عند إحتلال العراق عام 2003 إستغل المجلس الاسلامي الفارسي الاعلى الموقف ودخل العراق بعبائة المحتل الامريكي وكانت باكورة أعماله الخيرية و الخدمية للعراقيين هي الاستيلاء على مبنى قاعة الاجتماعات لمحافظة النجف الواقعة في منطقة ( خان المخضر )كما إستولى على الحدائق المجاورة لها وهي الان مشغولة من مقر المجلس – حرمت المحافظة من الاستفادة من هذه القاعة الوحيدة في المدينة التي تجري فيها الاجتماعات والندوات الكبيرة والخطابات الادبية والثقافية والقاعة تحتوي على أكثر من 800 مقعد . أما باقي الاحزاب والتنظيمات فكانت تستأجر أبنية الى مقراتها . وهم يعتقدون أنهم يختلفون عن باقي الاحزاب فمجلسهم يلقب بالاعلى والمرشد الاعلى والمرجع الاعلى وأية الله العظمى والاسفل متروك لغيرهم !! – كلهم رؤوس كمزرعة البصل !يحبون لقب الاعلى والعظيم وينازعون الله جل جلاله عظمته كأن أحدهم تقمص روح ( نمرود ) بالكفر والجبروت !!ولهم الحق بوهمهم هذا لان موظفي مجلسهم يستلمون الرواتب الشهرية وباقي مقرات ومنتسبي الاحزاب لايستلمون شيئا .!!والخدمة الثانية التي قدمها عبد العزيز الحكيم للعراقيين هي حين يسافر المواطن من النجف الى كربلاء يشاهد المرء وعلى يساره لوحة متوسطة الحجم مثبتة على جانب الشارع العام مكتوب عليها أراضي ال الحكيم الصحراوية وهذه العبارة ممدودة وغير محدودة المساحة فكلمة الاراضي تعني جميع الاراضي الاميرية الصحراوية في النجف وكربلاء !! والعمل الخيري الاخر الذي إنتفع به أبناء محافظة النجف الفقراء هو إستيلاء عبد العزيز محسن الحكيم على بناية أمانة سر القطر لحزب البعث المنحل الضخمة في حي كندة بمبلغ رمزي وقدره عشرة آلاف دينار للمترالمربع الواحد . وقائمة موافقات رئيس الوزراء كثيرة جدا حتى ليخال القارئ ان مكتب رئيس الوزراء تحول الى مكتب دلالية أملاك العراق يحيل ويُملك بدون مزايدة أو إعلان !!وهب الامير مالايملك ! واليكم هذه الوثيقة لكي يتأكد القارئ بنفسه حجم الكارثة التي تحيق بنا من المجلس الاعلى أوالاسفل لانعلم .
في خطوة غريبة ومفضوحة قام عزيز الحكيم رئيس المجلس الاعلى للثورة الاسلامية بالاستيلاء على الحديقة العامة في ساحة ثورة العشرين في مدينة النجف وهي المتنفس الوحيد للمدينة القديمة المكتضة بالمباني ومساحتها بحدود خمسة عشر الف متر مربع 15000م2 وأعلن أنها مقبرة لاخيه محمد باقر ودفن الخاتم الذي عثر عليه وأنشأ منظمة شهيد المحراب للتبليغ الاسلامي ووضع إبنه عمار رئيسا لها وغرابة الموضوع عندما حدث التفجير في النجف و كان اللذين خططوا لقتله وضعوا السيارة التي فيها المتفجرات بجانب سيارة محمد باقر تماما حينما كانت متوقفة في باب الصحن الحيدري الشريف إضافة الى وضع متفجرات في سيارته نفسها بالتواطئو مع حمايته من الأعاجم ومن شدة عصف الانفجار تلاشت أشلاء جثث الضحايا واحترقت تماما ولم يبقى منها شئ وبقيت جثث القتلى البعيدة عن الانفجار محترقة ومشوهة وغير معروفة المعالم وقد بحث سكان مدينة النجف من أهالي الضحايا والشرطة جميعهم عن جثة محمد باقر فلم يجدوا لها أثرا على الاطلاق لا هو ولاعدد آخر من الضحايا الذين كانوا بالقرب منه من شدة عصف الانفجار .وقد تمزقت حتى السيارة تناثرت قطعا لمسافات بعيدة ووجدت على أسطح المباني المجاورة للحادث وبعد البحث والجهد المتواصل من قبل المواطنين والمسؤولين الاختصاصيين عثر على خاتم محمد باقر فقط لاغيرمع الدهشة والذهول التي إنتابت الجميع لهذه النتيجة غير المتوقعة والمأساوية من كثرة الخسائر في الارواح والممتلكات بسبب ا التفجير الهائل وهذا الامر معروف وشائع لدى الجميع من أبناء محافظة النجف ولايحتاج الى دليل حيث بقي حديث المجالس الخاصة والعامة والمسؤولين لفترة طويلة من الزمن , ومن الخاتم بدأ مسلسل نهب وسرقة أموال وممتلكات أبناء محافظة النجف فبالاضافة الى إستيلائهم على الحديقة العامة - تم ضم مقر بلدية النجف والكراج التابع لها والشارع الذي يفصل بينهما مع العلم أن مقر البلدية هو الواجهة الحقيقية للمدينة المقدسة تستقبل الوفود الرسمية والاجنبية والمسؤولين حينما يزورون النجف يجلسون في بهو البلدية بإعتباره واجهة حضارية للمدينة وتركت البلدية تتعثرو تبحث عن مكان فلا تجد وسرقت كل مجلدات العقارات العائدة لاراضي المدينة خلال تنقلها من مكان الى آخر والان البلدية في بناية صغيرة منزوية لاتكاد تكفي لربع الموظفين ولاتتمكن من أستيعاب الاعداد الهائلة من المراجعين لتصريف أعمالهم وتزيدهم معاناة إضافة الى معاناتهم اليومية .
ولم يكتفوا بهذا وإنما قاموا بضم مركز كهرباءالنجف ومحولاتها ليصبح مجموع ماتم الاستيلاء عليه بحدود ربع مساحة أرض النجف القديمة ولم ينتهي الامر وإنما تم الاستيلاء على أرض وبناية أخرى كانت تضم مديرية الامن في عهد نظام صدام تبعد عن المنطقة المستولى عليها بحدود أربع كيلو متر وتقدر مساحتها 10000 عشرة آلاف متر مربع بمبلغ رمزي وقدره عشرة آلاف دينار أي مايعادل سبعة دولارات ! واليكم هذه الوثيقة – ويلاحظ القارئ الكريم أن الفقرة الاولى من الكتاب تقول أن عقار بلدية النجف يضاف الى مشروع مرقد شهيد المحراب السيد الحكيم بمبلغ عشرة آلاف دينار أي مايعادل سبعة دولارات فقط .
والذي يشغل حاليا الحديقة العامة والتي دفن فيها خاتم محمد باقر الحكيم !! وأعقب ذلك قام عزيز الحكيم بإستقدام المئات من المهندسين والعمال الايرانيين من إيران للعمل في بناء مرقد لخاتم أخيه !
ولم يسمح لأي عامل عراقي بالعمل . وسنقوم بالتسلسل نشر وثائق عديدة عن الاملاك العامة التي تم الاستيلاء عليها من قبل عزيز الحكيم وولده عمار والاطلاعات الايرانية في بغداد وكربلاء والنجف والكوفة واملاك المواطنين والاراضي الصحراوية الشاسعة بين محافظة النجف – وكربلاء إضافة الى الاملاك التي تم شراءها من المواطنين بأسعار خياليه لاجل تخليتها وإعادة بنائها فورا لاستخدامها دوائر سرية للمخابرات الايرانية ( الاطلاعات ) ولازالت عملية شراء العقارات من المواطنين في المدن الآنفة الذكر في سباق مع الزمن لتأسيس دوائر لجهاز دولة متكامل يحكم من خلف الستار .
في مدينة النجف وفي حي الحنانة تتمركز وحدات أيرانية متخصصة لحراسة مسكن عمار الحكيم – قطعت الشوارع الفرعية والرئيسية بالدعامات والكتل الكونكريتية للحي ونشرت الاسلحة المتوسطة والثقيلة مع مولدات الكهرباء مع كرفانات سكن الحراس التي ما إنفكت تزعج عوائل الحي لكي تتناوب و تضمن الحراسة المشددة مع إستمرار تزويد مسكن عمار بالكهرباء صيفا وشتاء مع إستيلائه على الاملاك العامة والخاصة التي سننشرها وثائقها تباعا . في الوقت الذي تحولت حياة المواطن العراقي الى جحيم . فحصتة من الكهرباء شبه معدومة وأزمة المحروقات التي تطحن حياته اليومية ليست بحاجة الى شرح والبطالة المستفحلة وأرتفاع أسعار المواد العذائية والفساد الاداري والمالي والرشوة المستشرية التي لم يعد من الممكن إجراء أي إصلاح لها وعلى سبيل المثال أحيل الى النزاهة عشرون وزيرا متهم بالسرقة وسبعون مدير عام واصدرت النزاهة حتى الان أوامر قبض بحق ثمانية وزراء وأربعين مدير عام معظمهم هرب الى الخارج مع الانفلات الامني والاغتيالات التي تقوم بها الاطلاعات الايرانية بقيادة الارهابي وقائد فرق الموت الايراني عبد الحسن عبطان .مع برك الدماء التي يسبح بها العراقيون يوميا من المفخخات والعبوات الناسفة والاختطافات لطلب الفدية وقطع الطرق الخارجية بنقاط السيطرة الطيارة والوهمية ونصب مشانق للمارة الابرياء في الشوارع وتعليقهم على الاعمدة . مما أجبر ملايين العراقيين على هجر بيوتهم ووطنهم وفقدان مصدر رزقهم حاملين أطفالهم وحاجياتهم يحيق بهم الموت عندما يتنقلون من منطقة الى أخرى طلبا للا مان ولاجئين في وطنهم والقسم الاخر طرد وتم تهجيره قسرا والملايين الاخرى هجرت العراق الى دول الجوار بإنتظار الفرج !!ومعاناة الغربة والفاقة والذل .لم يعد المواطن آمنا في بيته وفي الشارع وفي عمله وفي أي مكان يذهب ماذا يفعل فجميع الامور تدفع بالعراق أرضا وشعبا بإتجاه الهاوية فكل مايجده هو أن عمار عبد العزيز الحكيم يعيش مترف في حصن منيع أمين تحرسه ثلة من خيرة أبناء فارس يسرق وينهب مايشاء من ثروات هذا الشعب الذي أبتلى بهم وبغيرهم من اللصوص واليكم هذه الوثيقة التي تقول إن المدعو عمار عبد العزيز محسن الحكيم أصبح ******دالاول لنقل نفط العراق ويتجدد تلقائيا ولايمكن لغيره أن يقوم بهذا العمل إلا بموافقة السفير الامريكي ! .

جاسمكو
02-10-11, 03:53 AM
بريمر الجعفري والسيستاني ارادوا التخلص من مقتدى الصدر على ان يكون
بيد القوات الامريكية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=55533

جاسمكو
06-10-11, 03:03 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

فتوى السيستاني في تعطيل الجهاد الدفاعي
لا وجود للجهاد في زمن الغيبة و الدفاع له مراتب لا يجوز تخطيها
http://upload.the-savior.com/files/picture//07-01-23-fatwa-sistani.jpg
اقرأ المزيد: http://vb.al-mehdyoon.org/t3038.html#ixzz1a0DOPERW

جاسمكو
06-10-11, 03:34 PM
السيستاني في الميزان مقال لزهير الاسدي كاتب شيعي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=62721

جاسمكو
07-10-11, 01:53 PM
أطفال العراق عرضة للخطف والمتاجرة
الثلاثاء 16-08-2011

جريدة صوت البصرة - الجزيرة:
تخشى عوائل عراقية كثيرة في بغداد ومحافظات أخرى أن يتعرض أطفالها للخطف من قبل عصابات مقابل فدى مالية, أو لغرض المتاجرة بهم. لكن السلطات هوّنت من شأن عمليات الخطف تلك التي ظهرت عقب الغزو الأميركي عام 2003.
ويتداول العراقيون باستمرار قصص الاختطاف التي تمس الأطفال والكبار، ويحرص كثيرون ممن تعرضوا لها على عدم وصولها إلى وسائل الإعلام والأمن انصياعا لأوامر الخاطفين.
وقبل سنوات وتحديدا عامي 2003 و2004، كانت غالبية عمليات الاختطاف تنتهي بعودة الطفل المختطف إلى عائلته بعد دفع فدية كبيرة للعصابة تصل إلى عشرات الآلاف من الدولارات.
غير أن المخاوف تعاظمت بعد شيوع اختطاف الأطفال والمتاجرة بهم، وزاد من تلك المخاوف تسليط وسائل إعلام عالمية الضوء على القضية. فقد تحدثت تقارير عن بيع أطفال تخطفهم عصابات متخصصة في المتاجرة بالأطفال.
ولم تصدر وزارتا الداخلية والصحة أي إحصاء للأطفال الذين جرى خطفهم عام 2003, والذين اختفوا ولم يعودوا إلى عوائلهم، كما أنه لا توجد بالعراق منظمة واحدة مهتمة بقضية اختطاف الأطفال, والمتاجرة بهم.
نفي حكومي
بيد أن مدير عام مكافحة الجريمة بوزارة الداخلية نفى بشدة علم الجهات الأمنية بمثل هذه الظاهرة.
وقال اللواء ضياء الكناني للجزيرة نت إنه لم يسجل لدى الوزارة حالات خطف أطفال واختفائهم نهائيا.
لكنه أقر في المقابل بحدوث حالات خطف أطفال لا يبلغ ذوو المخطوفين الأجهزة الأمنية بحدوثها خوفا على أطفالهم بسبب تهديد العصابات.
وفيما يتعلق بالاتجار بالأطفال, أوضح الكناني أن هناك عوائل تضطر لبيع أطفالها لحاجتها للمال, إلا أنه يشدد على أن مثل هذه الحوادث لا تسجل لدى دوائر الشرطة.

من جهته, ذكر المفتش العام لوزارة الصحة د. عادل محسن أن إجراءات كثيرة اتخذت لمنع سرقة الأطفال من المستشفيات. وقال للجزيرة نت إن إجراءات الوزارة ساهمت في الحد من ذلك, مؤكدا عدم تسجيل حادث من هذا النوع منذ ثلاث سنوات.
لجنة برلمانية
ودفع شيوع ظاهرة الاتجار بالأطفال البرلمان لتشكيل لجنة لمتابعة هذه القضية، وفق ما قال رئيس لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان سليم الجبوري.
وقال الجبوري للجزيرة نت إن اللجنة تتابع هذا الموضوع, وستقدم تقريرها إلى البرلمان قريبا.
وتعزو الناشطة بحقوق المرأة والطفل سهير الزبيدي السبب في انتشار هذه الظاهرة إلى العامل الاقتصادي.
وأضافت في حديث للجزيرة نت أن هناك عوائل تبيع أطفالها بسبب حاجتها إلى المال.
من جهتها, وصفت الناطقة باسم المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان العراقية ميسون بابان وضع الأطفال بالعراق بـ"الكارثي" مشيرة إلى ازدياد حالات المتاجرة بهم.
واتهمت بابان في تصريحات صحفية الجهات الحكومية بأنها لا تهتم بشريحة الأطفال, مضيفة أن لدى المنظمة تقارير صادرة عن منظمات دولية بشأن بيع أطفال بأسعار زهيدة لشبكات تتاجر بهم.
مسلسل عراقي
ويتناول مسلسل عراقي بعنوان "طيور فوق أشرعة الجحيم" يبث حاليا على إحدى الفضائيات العراقية قضية المتاجرة بالأطفال، ويسلط الضوء على عصابة من الرجال والنساء تتاجر بالأطفال بعد اختطافهم من أحياء سكنية فقيرة في بغداد وبعض المحافظات.
ويتكرر مشهد احتجاز مجموعة من الأطفال تتراوح أعمارهم بين سبع وعشر سنوات في غرفة من الطين. ويتحدث أحد أبطال المسلسل عن بيع الأطفال إلى طبيب (أجنبي) ويقول إن الطبيب يتاجر بأعضاء الأطفال مقابل مبالغ طائلة.
ويكشف المسلسل عن اختطاف الأطفال الرضع من داخل المستشفيات بعد قليل من ولادتهم وبيعهم إلى عوائل ثرية.

جاسمكو
07-10-11, 01:54 PM
واع السياسية


صحيفة امريكية متخصصة تؤكد مقتل مليون ونصف المليون عراقي منذ عام 2003

أضيف بتاريخ : 4 تشرين الأول 2011 الموافق: 7/11/1432هـ
العراق للجميع

صحيفة امريكية متخصصة تؤكد مقتل مليون ونصف المليون عراقي منذ عام 2003


أكدت صحيفة أمريكية متخصصة، ان عدد القتلى العراقيين منذ الاحتلال الغاشم الذي قادته الادارة الامريكية عام 2003 بلغ نحو مليون ونصف المليون شخص، فيما قتل ( 4794 ) جندياً أمريكياً خلال الفترة نفسها.
واوضحت صحيفة (إنفورمايشين كليرينغ هاوس ) الأمريكية في إحصائية نشرتها على موقعها أمس الاثنين إن مليونا و ( 455 ) ألفا و ( 590 ) عراقياً قتلوا منذ الحرب العبثية التي شنتها قوات الاحتلال ضد العراق في آذار عام 2003 .
وأشارت الصحيفة إلى أن كلفة الحرب التي تكبدتها الولايات المتحدة في العراق وأفغانستان بلغت تريليون و (256) مليار و (880) مليون و (142) ألف و (376) دولار أمريكي .. لافتة الانتباه الى ان عدد الجنود الأمريكيين الذين قتلوا في أفغانستان منذ عام 2001 وصل حتى الان الى ( 2745 ) جندياً.
وكان جيش الاحتلال الأمريكي قد أعترف في التاسع عشر من أيلول الماضي بمقتل أحد جنوده في حادث زعم انه غير قتالي وقع شمال العراق ليرتفع بذلك عدد قتلاه منذ غزوه العراق فى آذار عام 2003 وحتى اعداد هذا التقرير إلى ( 4475 ) ، في الوقت الذي لا تتوفر فيه أية إحصائية رسمية توضح العدد الحقيقي للقتلى والجرحى العراقيين الذين سقطوا منذ تدنيس قوات الاحتلال المسعورة لارض الرافدين الطاهرة .
يشار الى ان وزير الحرب الأمريكي ( ليون بانيتا ) كان قد أعلن، في التاسع عشر من آب الماضي عن موافقة العراق على تمديد بقاء قوات الاحتلال ألامريكية في العراق إلى ما بعد نهاية العام الجاري، فيما وافقت الكتل والاحزاب المشاركة في العملية السياسية الحالية خلال اجتماعها الذي استضافه ( جلال الطالباني ) في الثاني من الشهر نفسه على تفويض الحكومة الحالية إجراء مباحثات لبقاء عشرة الاف جندي من قوات الاحتلال الامريكية في هذا البلد الجريح بذريعة تدريب القوات الحكومية.
الجدير بالذكر أن اتفاقية الاذعان سيئة الصيت الت يوقعها نوري المالكي مع بوش الصغير نهاية تشرين الثاني عام 2008 تنص على وجوب انسحاب جميع قوات الاحتلال الامريكية من الأراضي والمياه والأجواء العراقية في موعد لا يتعدى الحادي والثلاثين من كانون الأول المقبل .

http://irq4all.com/ShowNews.php?id=52271

جاسمكو
08-10-11, 05:07 PM
الإرهابي هادي المدرسي للأمريكيين: مذهب (السيستاني - بول بريمر) أفضل صديق لكم

أضيف في :8 - 10 - 2011

شبكة الدفاع عن السنة: قام المرجع الإرهابي التكفيري هادي المدرسي بزيارة العاصمة الأمريكية واشنطن لحضور مؤتمر دعت إليه إحدى الجمعيات الشيعية هناك، وحسب الخبر الذي نشره مكتبه فإن الحضور قد تجاوزوا 3000 مشارك، كان من بينهم مسؤولون في الإدارة الأمريكية.
وقد تحدث المرجع الإرهابي باللغة الإنكليزية مخاطبا المسؤولين الأمريكيين بأن مذهب أهل البيت (يعني مذهب "السيستاني، بول بريمر") هو البديل الصالح عن المذهب الوهابي (أي مذهب أهل السنة) المتطرف، وأن على الأمريكيين أن يعرفوا من الصديق الوفي لهم.
وتأتي زيارته هذه لتعيد لزيارته القديمة التي قام بها في 2003 عقب سقوط نظام صدام حسين الحياة من جديد، فإن المرجع التكفيري كان قد طالب إدارة بوش (الموالية لمذهب أهل البيت) احتلال البحرين وإسقاط نظامه بعد احتلال العراق لتسليمه لأتباع الخط الحسيني الكربلائي الأصيل (السيستاني – بول بريمر ).
ومن جديد فإن المرجع التكفيري يلهث وراء أحذية الأمريكيين ليقبلها لعلهم يحققون له مآربه الانقلابية، تماما كما فعل شهيد المحراب الهالك محمد باقرالحكيم في إقناعه الأمريكيين بغزو العراق وتسليمه لتلامذة الخميني والصدر!، وكان شعار هذه المدرسة المقاومة يومئذ (Imam no, City yes).
إن مذهب (السيستاني – بول بريمر) ومن قبله مذهب (الخميني – ريغان ) ومن بعده مذهب (الخامنئي – بوش ) وربيبه مذهب ( حسن نصر الله – نتنياهو ) يحتاج إلى مراكز أبحاث ضخمة لفهمه وإلا فإننا سنتيه داخل هذه التناقضات الصارخة.
على سبيل المثال فإن خامنئي وحسن نصر الله يدعمان النظام النصيري المجرم ويصفانه بالممانع والمقاوم.
بينما رامي مخلوف يصرح بالعلن ألا أمن لإسرائيل إذا ذهب النظام الممانع المقاوم! .
وكذلك يوصي نتنياهو الأمريكيين والأوروبيين بعدم إسقاطه مع مساندة نصر الله له !! .
من يستطيع أن يفهم هذه المعادلة سوى (السيستاني – بول بريمر ).

وهذا نموذج من التسامح الذي ينادي به هادي المدرسي أمام الأمريكيين أتباع مذهبه
هادي المدرسي يكفر ملك البحرين ويعتبره ظالم وطاغوت‏

شبكة الدفاع عن السنة

جاسمكو
09-10-11, 03:05 AM
اخبار احتلال العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=12714

جاسمكو
09-10-11, 04:44 AM
مستشار الرئيس الأمريكي يتهم المخابرات بتفجير مرقد على الهادي و الحسن العسكري

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52187


نص رسالة عضو الكونغرس الامريكي حول فرق الموت في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52448



الهيئة العراقية للشيعة الجعفرية: إيران وراء تفجيرات المرقد

-----------------------------------

تتعامل مع الملف العراقي بما يخدم سياستها التوسعية

الهيئة العراقية للشيعة الجعفرية: إيران وراء تفجيرات المرقد

كتب أحمد زكريا:

اتهمت الهيئة العراقية للشيعة الجعفرية ايران بـ «الوقوف خلف التفجيرات التي استهدفت مواكب زوار مرقد الامام موسى الكاظم التي اسفرت عن مقتل 24 شخصا واصابة 72 آخرين».
وشدد الامين العام للهيئة العراقية للشيعة الجعفرية رضا الرضا في تصريح خاص لـ «الوطن» على ان «ايران تتعامل مع الملف العراقي تعاملا سياسيا يخدم سياستها التوسعية».
وتابع الرضا: «أي عمل يخدم سياسة ايران التوسعية يصبح مقبولا بالنسبة لها بغض النظر عن كونه حلالا أو حراما»، مبينا ان «طهران تقف وراء تلك التفجيرات التي استهدفت زوار مرقد الامام موسى الكاظم.
وتدارك: «وان كان المنفذ لتلك التفجيرات هو تنظيم القاعدة، فإن ايران هي من تدعمه.. فهي اصبحت حضنا للقاعدة بدلا من افغانستان».
وذكر الرضا ان «ايران ترفض كل ما هو غير صفوي»، متسائلا: «لماذا تنكر ايران فضائل الصحابة مع انهم كانوا اقرب الناس للامام عليَّ؟».
واكد الرضا ان «ايران تصرف ملايين الدولارات لزعزعة استقرار العراق ولبنان ودول الخليج التي تمتلئ بالخلايا الايرانية النائمة»، معتبرا ان «ما يحدث في لبنان والعراق محاولة لإبعاد المسافة الزمنية للضربة الامريكية لإيران».

تاريخ النشر: الثلاثاء 29/7/2008

http://www.alwatan.com.kw/Default.as...5812&pageId=26


======


فلم فيديو يفضح فرق الموت الشيعية في العراق



http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=457539#post457539







ان الذي شجع الشيعة المجوس على الاجرام في القتل ضد اهل السنة في العراق هو سكوت اهل السنة عما يحدث لهم في العراق انه من الواجب علي المسلمين فضح جرائم الرافضة وتسليط الضوء عليها و علينا نصرة اهل السنة في العراق من القتل الذي يحدث لهم



وهنا فتوى الشيرازي بهدم مساجد اهل السنة وقتل اهل السنة



الرافضي آيه الله مجتبي المهدي الحسيني الشيرازي يدعوا صراحة لهدم المسجد الحرام ومساجد أهل السنة والجماعة وحرق بيوتهم وسلب نسائهم ويدعوا الشيعة لقتل كل مسلم سني أينما كان:: انشروا الرابط يا إخوان لكل القنوات الإخبارية والجهادية والله يجازيكم على جهدكم ::: أقل الجهاد، فلا تتخلف يا مسلم:::





http://www.aaa102.com/details.php?linkid=359


=====


الإندبندنت»: حكومة المالكي تدير «غرف موت سرية»



واشنطن - محمد سعيد

كشفت صحيفة الإندبندنت البريطانية أن عمليات إعدام سرية واسعة النطاق يجري تنفيذها في سجون بغداد ذات الإجراءات الأمنية المشددة والتي تديرها حكومة نوري المالكي "الديمقراطية" التي تدعمها الولايات المتحدة.

وقالت الصحيفة في تقرير بثته الثلاثاء على موقعها الإلكتروني إن الإعدام شنقاً يُنفذ وعلى نحو منتظم في مركز الإستخبارات العراقية (السابق) في الكاظمية من دون أن تكون هناك أية سجلات رسمية لعمليات الإعدام في مراكز الاعتقال في بغداد ، كما أن الضحايا ، الذين تجاوز عددهم المئات منذ دخول "أميركا الديمقراطية" إلى العراق ، هم أشخاص اتهموا بالإنتساب إلى حركات المقاومة العراقية.

وقالت الصحيفة في تقريرها الذي كتبه روبرت فيسك إن أسرار غرف الموت تُحجب عن أعين الأجانب ، لكن مصادر غربية قليلة تطوعت للكشف عن الرعب الذي يجري في حي الكاظمية ذو الأغلبية الشيعية في بغداد ويطال سجناء من بينهم مغتصبون وقتلة ومقاومون ضد الاحتلال الأميركي.

ونقل فيسك عن مسؤول بريطاني مشاهداته لدى تواجده في إحدى الغرف التي شهدت تنفيذ عملية إعدام شنقا أكثر من مرة دون أن تنجح وقال المسؤول الذي لم يفصح عن هويته "يوجد في الغرفة قضيب اسفل السقف يتدلى منه حبل ومقعد حيث يقف الضحية فوقه وهو مقيد اليدين ". واضاف أن "معظم حالات الإعدام تنفذ غالبا فيمن يفترض أنهم مقاومون ، ولكن عملية الشنق ليست سهلة ، فالشيطان يقبع في التفاصيل. إنها عملية في غاية القسوة".

واشارت الصحيفة إلى أن السلطات العراقية المرتبطة بقوات الاحتلال الأميركي ، في الكثير من الحالات لا تحتفظ بأي سجلات عن الأسماء الحقيقية للسجناء أو المعتقلين الذين تم شنقهم أو تصدر مثل هذه السجلات ، كما أن الأميركيين الذين أداروا لسنوات طويلة سجن أبو غريب لم يكونوا يعرفون أسماء وهوية المعتقلين لديهم.

وقالت الإندبندانت إن "صدام حسين شُنق في ( 31 كانون الاول2006) في مركز الكاظمية نفسه حيث يقوم رجال المالكي الآن بشنق ضحاياهم" .واشارت الصحيفة إلى أنه رغم تعليق عقوبة الإعدام في العراق بعد الغزو الأميركي الذي أطاح بنظام صدام حسين في عام 2003 ، فإن الحكومة الإنتقالية العراقية استأنفت العمل بها في اب ,2004

وقال فيسك الذي استند في تقريره على شهادات مسؤولين غربيين زاروا معتقل أبو غريب ودخلوا زنازينه ، إن سلطات حكومة المالكي وقوات الاحتلال الأميركي تعمدت الإهمال في تسجيل هويات المعتقلين. وقال مفتش بريطاني سابق حول أسلحة الدمار الشامل العراقية المزعومة في معتقل ابو غريب إن المعتقلين يودعون فيه دون تسجيل أسمائهم بدقة. واضاف إنه توجه إلى غرفة التحقيق في أبو غريب وطلب معتقلا معينا يفترض أنه عالم عراقي في الصواريخ ، يحمل درجة الدكتوراه من جامعة السوربون في باريس ، ولكن القوات الأميركية أحضرت له في المرة الأولى شخصا لم يكمل دراسته الثانوية ، وحين اتضح الخطأ أحضروا شخصا آخر لا علاقة له بالشخص المطلوب ، لم يدخل المدرسة أو أنه لم يتلق إلا القليل من التعليم ، إلى أن تسنى لهم في المرة الثالثة إحضار المعتقل المطلوب وقال المسؤول البريطاني "إنها مهزلة" مشيرا إلى أن "عدم كفاءة الجيش الأميركي كانت جريمة وصاعقة".


Date : 09-10-2008


======


مسؤول في الامم المتحدة يعترف..إن فرق الموت هي من فيلق غدر


مدير مجمع الجثث المجهولة في بغداد يفر من العراق خوفاً على حياته

بعدم كشف عن 7 آلاف جثة أبيدت على يد ( فرق الموت ) حفظ
مدير مجمع الجثث المجهولة في بغداد يفر من العراق خوفاً على حياته

لندن ـ : أعلن مسؤول في مكتب الأمم المتحدة في بغداد، أن فائق بكر، مدير مجمع الجثث المجهولة في بغداد، الذي كشف عن مقتل 7 آلاف شخص خلال الأشهر الأخيرة، على يد «فرق الموت»، فرّ إلى الخارج خوفاً على حياته.
ونقلت صحيفة «الغارديان»، أمس، عن جون بايس، أحد مسؤولي الأمم المتحدة في بغداد، أن عمليات القتل المنظمة وقعت قبل تفجير المسجد في سامراء ولا علاقة لها بالأحداث الأخيرة, وأضاف أن الغالبية العظمى من الجثث تحمل علامات تدل على وقوع أصحابها ضحية لعمليات إعدام منظمة، حيث عثر على الكثير من الجثث أيديها مقيدة إلى الخلف, في حين ظهرت على عدد آخر من الجثث علامات تعذيب جسدي وبعض الدلائل على استعمال أدوات كهربائية كالمقادح أثناء التعذيب.
وقال بايس ان «فرق القتل» المسؤولة عن عمليات القتل الجماعي التي كشف عنها بكر، هي ميليشيات تابعة لوزير الداخلية بيان جبر صولاغ، عضو «المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق», وتابع المسؤول الدولي أن الأمم المتحدة حصلت على تقرير للطب الشرعي مدعّم بالصور عن الجثث التي كـــشف عنها بكر, واعلن أن المجمع الذي وضعت به الجثث كان خلال الأشهر الأخيرة يتسلم نحو 700 جثة شهرياً، فيما وصل الرقم إلى 1100 في يوليو الماضي.
وأكد بايس فرار بكري إلى الخارج خوفاً على حياته ودافع عنه، وقال انه لم يكن الشخص الذي اتهم «فرق القتل» التابعة للزبيدي بالوقوف وراء عمليات القتل الجماعي, وقال ان المسؤولين في مجمع الجثث تلقوا تهديدات بالقتل.
وأوضح بايس أنه تم الحصول على معلومات حول هذه الجرائم من مصادر أخرى، أبلغت الهيئة الدولية أن بعض المليشيات «جزء لا يتجزأ من جهاز الشرطة» وأن رجال المليشيات يلبسون لباس الشرطة, وقال ان «منظمة بدر» مندمجة داخل جهاز الشرطة، متهماً أياها بأنها هي المسؤولة بالأساس عن عمليات القتل, وهي الأكثر ارتكاباً للفظائع.
ونفى بايس علمه بأن تكون قوات «جيش المهدي» التابعة لمقتدى الصدر متورطة في مثل هذه الجرائم

نقلا عن الرأي العام الكويتية 3مارس 2006م

http://www.h-alali.cc/j_open.php?id=...a-0010dc91cf69

جاسمكو
09-10-11, 04:46 AM
الشيخ المجوسي الشيعي ياسر الحبيب: يحرض على هدم مساجد السنة


http://www.fnoor.com/media/fn475.ram




رسالة من شيعي عراقي الي خامنئي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=74668
========





المقابر الجماعية لأهل السنة في العراق على أيدي الشيعة الصفويين التكفيريين الارهابيين

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=52659


مقطع من فلم عرضته القناة الرابعة البريطانية عن فرق الموت الرافضية@جديد


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=60013



=====

حجة الإسلام الشيرازي: جيش المهدي قصف قبة الإمام علي وبيوت المراجع

حجة الإسلام الشيرازي: جيش المهدي قصف قبة الإمام علي وبيوت المراجع
لندن: علي نوري زاده
اكد حجة الاسلام السيد علي الشيرازي احد رجال الدين الشيعة الاصلاحيين الذي عاد من مدينة النجف الأشرف مؤخرا في حديث خاص مع «الشرق الأوسط»، أن المئات من «فدائيي صدام» والمجرمين الذين اطلق صدام حسين سراحهم قبل اسابيع من سقوطه انضموا الى ما يسمى بـ«جيش المهدي»، وهم الذين ضربوا قبة ضريح الإمام علي بقذائف «آر. بي. جي»، كما اطلقوا النار نحو بيت ومكتب آية الله العظمى السيد علي السيستاني ومقري كل من آية الله فياضي والسيد سعيد الحكيم.



وأشار الشيرازي الذي تحدث الى «الشرق الأوسط» من مركز اقامته في مدينة قم الى ان مقتدى الصدر، ليس الا واجهة يختفي وراءها عدد من عناصر استخبارات النظام العراقي السابق وفدائيي صدام وبعض المجرمين الهاربين من العدالة، ومنهم من اطلقوا على انفسهم ألقابا مثل «ابو بزون»، و«ابو البندقية»، و«ابو البطن» وغيرها من الألقاب المتداولة بين أزلام صدام حسين.
وقال الشيرازي الذي سيصدر في وقت قريب كتابه عن الأشهر التي قضاها في العراق بعد سقوط صدام حسين، ان مصطفى اليعقوبي احد صانعي مقتدى الصدر اعترف عقب اعتقاله من قبل قوات التحالف بدوره في قتل السيد حيدر الرفاعي (كليدار) وحجة الاسلام عبد المجيد الخوئي بأمر مباشر من قبل الصدر، وأكد صحة رواية الزميل معد فياض عن مقتل الخوئي، مشيرا الى انه قد تحدث مع بعض الشهود ومنهم الشخص الذي اعتدى على الخوئي وهو نادم على فعلته اليوم ويرغب بالتعاون مع القاضي المكلف بملف هذه الجريمة.
ورفض الشيرازي الافصاح عن هوية الشخص المذكور، ولكنه قال انه من اقارب مقتدى الصدر وقد حدد مقتدى جائزة لرأسه قدرها خمسة آلاف دولار. وتتفق رواية الشيرازي حول الجهة التي اعتدت على ضريح الإمام علي وبيوت المراجع في النجف مع ما كتبه حجة الاسلام محمد علي أبطحي مساعد الرئيس خاتمي في موقعه الالكتروني «وب نوشت» بالانترنت بحيث اشار أبطحي الى لقائه مع احد كبار المراجع في قم الذي اكد لأبطحي أن «جيش المهدي» وليس الجنود الاميركيين هو المسؤول عن تلك الاعتداءات. وما ينبغي ذكره ان ابطحي، اقرب مستشاري خاتمي، اتخذ منذ ظهور مقتدى الصدر موقفا صريحا ضده معتبرا سلوكه وأفعاله الشاذة ضربة ساحقة على سمعة الشيعة ودورهم في العراق وغير العراق.
وتحدث الشيرازي عن اجواء الخوف والترويع التي تسود كربلاء والنجف نتيجة لممارسات عناصر «جيش المهدي» الذين يعتقلون الناس ويفرضون الضرائب على صغار التجار ويوجهون تهديدات علنية الى رجال الدين والطلبة الشيعة المعارضين لمقتدى الصدر.


http://www.nourizadeh.com/archives/000300.php




الجنرال كيسي لا اشك بان عناصر في مليشيا بدر والمهدي متورطين في قتل السنة



Asked who was behind the rounding up and killing of Sunnis, Casey said, "I don't know that it's the quote Badr corps that's doing it or the ... Mahdi (Army) that's doing it, but I have no doubt that people who are associated with those groups are involved."



http://www.realcities.com/mld/krwashington/13391616.htm



استدعى وزير خارجية دولة اليمن الدكتور أبو بكر القربي السفير العراقي في بلاده وسلمه برقية احتجاج شديدة اللهجة للحكومة العراقية على خلفية دعم المتمردين الحوثيين.
وذكرت مصادر إعلامية، أمس الاثنين: (ان وزير الخارجية اليمني ابو بكر القربي سلم السفير العراقي في اليمن احتجاج الحكومة اليمنية على دعم المتمردين الحوثيين ومحاولة افتتاح كتب رسمي للمتمردين في بغداد).
وأضافت المصادر الاعلامية: (ان برقية الاحتجاج تضمن تحذير مباشر لحكومة العراق من دعم مليشيات الحوثي).
وكان رئيس لجنة العلاقات الخارجية والقيادي في المجلس الأعلى قد تقدم بطلب رسمي لحكومة المالكي بافتتاح مكتب رسمي لحركة الحوثي وتقديم الضيافة المناسبة لهم.
يذكر ان الحركة الحوثية لها مكتب رسمي في محافظة النجف جنوب العاصمة العراقية بغداد و يحضى بدعم مادي ومعنوي من أتباع الصدر بزعامة الشاب المتشدد مقتدى الصدر و المجلس الأعلى فضلا عن دعم حزب الله بزعامة نصر الله.

جاسمكو
12-10-11, 05:34 PM
مذكرات رامسفيلد وعلاقته بالسيستاني عن طريق المهري وكيل السيستاني في الكويت : قدمنا هد


مذكرات رامسفيلد وعلاقته بالسيستاني عن طريق المهري وكيل السيستاني في الكويت : قدمنا هد (http://www.sahatksa.com/forum/www.sahatksa.com/forum/showthread.php?t=80734)


مذكرات رامسفيلد (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)وعلاقته (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)بالسيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)عن طريق (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)المهري وكيل السيستاني في الكويت (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)


مذكرات دونالد رامزفيلد.. ((يكشف فيها عن علاقاته الوثيقه مع السيستاني))



http://www.wadifatima.net/vb/imgcache/15274.imgcache.jpg (http://up.arab-x.com/)





واخيراظهرت الحقائق التي لا يمكن التستر عليه اكثر من اللازم.... حيث صدر مؤخرا مذكرت دونالد رامزفيلد وزير الدفاع في الادارة الامريكيه التي قادها الرئيس بوش الصغير.

كما كتب رامزفيلد فصل (علاقاته مع السيستاني) اورده في هذه المذكرات وكشف فيها عن علاقاته التي كانت مرتبطه مع السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)قبل واثناء وبعد الحرب على العراق في ربيع 2003 اذ كتب في هذه المذكرات.. انه تربطه بالسيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)علاقة صداقة قديمه ترجع الى عام 1987 اثناء اعداد السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)لتسلم مهمام المرجعية بعد الخوئي

ويقول رامزفيلد :
في خضم اعداد قوات التحالف لشن الهجوم على القوات العراقيه المتمركزه في الكويت (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)وجنوب العراق كان لابد من مشورة السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)حتى نخرج بنتائج لا تسبب خسائر فادحة في صفوف قوات التحالف وفعلا تم الاتصال ...
عن طريق وكيل (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)السيستاني في الكويت (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)المهري.. وهذا الاخير اظهر لنا من المرونه ما كنا نخشى منه كون الاخير ايضا يدين بالولاء لايران



http://www.wadifatima.net/vb/imgcache/15275.imgcache.jpg (http://up.arab-x.com/)
المـــــــــــهري ...

و..ايران ايضا دخلت على محور الصراع بأعتبار ان الرئيس بوش قد صنفها ضمن محور الشر (العراق.. أيران.. كوريا الشماليه)
وقدمنا هديه لاصدقاءنا في العراق طبعا على رأسهم السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)وكان مبلغ من المال (200 مليون دولار)؛ يليق بالولايات المتحده الامريكيه.. وحليفنا السيستاني

وبعد هذه الهديه التي وصلت للسيستاني عن طريق (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)الكويت.. اخذت علاقاتنا مع السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)تتسع أكثر فأكثر
وبعد أن علم الرئيس بوش الابن بهذا الخبر ووصول وتسلم السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)للهديه.. قرر فتح مكتب في وكالة المخابرات المركزيه cia وسمي مكتب العلاقات مع السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)وكان يرأسه الجنرال المتقاعد في البحريه (سايمون يولاندي) لكي يتم الاتصال وتبادل المعلومات عن طريق (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)هذا المكتب
وفعلا تم افتتاح المكتب وعمل بكل جدا ونشاط، وكان من ثمار هذا العمل المتبادل صدور فتوى من السيستاني بان يلزم الشيعه واتباعه بعدم التعرض لقوات التحالف التي وصلت للحدود مع الكويت.
وتوجت مجهود عمل هذا المكتب ايضا بعد دخول العراق في ربيع 2003 اذ كانت قوات التحالف تعيش حالة القلق من جراء الرد الشعبي العراقي..



http://www.wadifatima.net/vb/imgcache/15276.imgcache.jpg (http://up.arab-x.com/)

أتصل الجنرال (سايمون يولاندي) مع النجل الاكبر لسيستاني (محمد رضا) وكان الجنرال لذي انتقل مع فريق عمله من واشنطن الى (العراق في قصر الرضوانيهأ حد المباني التي كانت من ضمن القصور الرئاسيه التي تمتع بها الرئيس المخلوع صدام حسين) وتم من خلال هذا الاتصال أجراء لقاء سريع وسري مع السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)في مدينةا لنجف وفعلا اتصل بي الجنرال يولاندي واخبرني ان لقاء السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)هذها لليله
ولم اكن متوقع ان يجرى اللقاء بهذه السهوله (لمعرفتي المسبقه بأن من يتسلم مهام السلطة المرجعيه في العراق تكون حركاته وتصرفاته محسوبه بما يمتلك هذاالمقام من روحية لدى عموم الشيعة في العالم والعراق بالخصوص
المهم كنت في تلكا للحظات اجري لقاء على شبكه (فوكس نيوز) من بغداد مباشرة

وبعد لقاء (فوكس نيوز) توجهنا الى مدينة النجف عن طريق (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)سرب من المروحيات التابعة لقوات التحالف
وقد وصلنا الى مدينة النجف في وقت متاخر من الليل... وكانت المدينة تغط في ظلام دامس
وهبطت المروحيات على مباني بالقرب من مرقد للشيعة مرقد الامام علي
وانتقلنا الى مكان اقامة السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)وكان في حي مزري جدا أذ النفايات تحيط بالمكان من كل جانب واتذكر انني وضعت منديل على أنفي من أثر الروائح الموجوده في مبنى السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)والاماكن المجاوره.



وعندما رأيت السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)تلقفني في الاحضان.. وقبلني أكثر من مره بالرغم انني لا استسيغ ظاهرة التقبيل بالنسبة للرجال... وتحاورنا عن اموركثيره كان من الحكمة ان نأخذ رأي اصدقاءنا بها وبالخصوص مثل السيستاني

وكانت انذاك تواجهنا مشكلة (السلاح)حيث ترك النظام العراقي السابق في متناول العراقيين اكثر من (يمنع عرض أرقام الهواتف بدون أذن الإدارة) ملاين قطعة سلاح خفيف كانت هذه القطع تسبب لنا ارباك في السيطره على هذا الكم الهائل من الاسلحة
وفعلا تم التوصل الى اتفاق.

مضمون الاتفاق :
أن يصدر الزعيم السيستاني (http://www.wadifatima.net/vb/t11621.html)فتوى تحظر استخدام هذه الاسلحة ضد قوات التحالف.
وكان لهذه الفتوى الفضل الكثير لتجنب قوات التحالف خسائر جسيمة.

جاسمكو
16-10-11, 01:13 PM
رئيس النواب العراقي: السنة يشعرون بأنهم مواطنون من الدرجة الثانية

أضيف في :14 - 10 - 2011

السنة في العراق يشعرون بأنهم مواطنون من الدرجة الثانية، ومن المتوقع أن يطالبوا بإنشاء أقاليم جغرافية، هذا ماتخوف منه رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي الذي اعتبر أن الصراع بين إيران والسعودية يؤثر على الاحتقان الطائفي في العراق.

وقال النجيفي في لقاء بثته القناة "بي بي سي" البريطانية خلال زيارة يقوم بها إلى العاصمة لندن، إن "العراق يعاني من تدخل الدول في شؤونه وهو مسرح لأن يكون ساحة للصراع الطائفي في الشرق الأوسط"، مشدداً على "ضرورة العمل وفق منهج عراقي موحد لتحقيق مصلحة البلاد".

وأوضح النجيفي أن "البيت العراقي غير متجانس فهو في مرحلة انتقالية، ويحتاج إلى وقت؛ لكي يعي الجميع حقوقه، كما أن الوضع لا يزال غير مستقر"، معتبراً أن "السنة في البلاد محبطون ويشعرون أنهم مواطنون من الدرجة الثانية، مما سيدفع بالعديد منهم إلى المطالبة بإنشاء أقاليم جغرافية وغير طائفية، لأنهم يدعمون وحدة العراق".
وأكد: "لا أقبل أن يكون العراق مقسماً على أساس طائفي أو مذهبي، ونحن مع الأقاليم الجغرافية".

وكان رئيس البرلمان أسامة النجيفي أعلن، خلال زيارة رسمية إلى الولايات المتحدة الأميركية في حزيران 2011، أن هناك "إحباطاً سنياً" في العراق، محذراً من أنهم قد يفكرون في الانفصال إذا لم يعالج سريعاً، فيما نفى تجمع عراقيون الوطني في نينوى الأمر، مؤكداً أن النجيفي يدعم وحدة العراق أرضاً وشعباً، وتحدث عن "خشيته" من أن يطالب أهالي المحافظات بقيام أقاليم فيها وفقاً للدستور وليس على أساس طائفي.

وأثار تصريح النجيفي ردود أفعال ساخطة من قبل مختلف القوى السياسية، أبرزها القائمة العراقية بزعامة إياد علاوي، والتي يعد النجيفي أحد القياديين البارزين فيها، وحركة العدل والإصلاح العراقي في نينوى المنضوية ضمن ائتلاف العراقية أيضاً، وائتلاف دولة القانون، والتحالف الكردستاني، والمجلس الأعلى الإسلامي، والحزب الإسلامي العراقي وغيرها، فضلاً عن مراجع دينية شيعية وسنية.

جاسمكو
16-10-11, 02:04 PM
ومن الجهل والدجل... ما جرح أو قتل!/ علي الكاش

الكاتب : القاهرة - واع 1 - 21:12:45 2011-10-11
.

كما إن للإرهاب قنابل ومفخخات فإن للدجالين مفخخاتهم أيضا، وإن كان تأثير مفخخات الأخيرين أشد وطأة وفتكا من الأولين فضحاياهم أضعاف وأضعاف. وإذ صنفنا الإرهابيين في العراق تصنيفا عادلا وواقعيا فأن رجال الدين هم بلا شك في طليعة الإرهابيين سواء في عمالتهم لقوى الإحتلال الأمريكي الإيراني الصهيوني للعراق. أو من خلال أحزابهم السياسية الساقطة أو تلك التي يدعمونها سرا أو علانية. علاوة على مفخخاتهم الخطابية التحريضية المثيرة للفتن الطائفية.
لو رسمنا الحدود الإرهابية لخارطة العراق السياسية سنجد إن تضاريسها الأساسية ذات طابع ديني فتنظيم القاعدة/فرع طهران وأنصار الإسلام وجيش المهدي وفيلق بدر وجيش فاطمة وكتائب حزب الله وعصائب أهل الحق وكتيبة ثأر الله وكتائب الدماء الزكية وسرايا الثأر وكتائب الحسين وسرايا المختار والعشرات غيرها تتخذ من الدين غطاءا لنشاطاتها الارهابية. مع هذا يستغرب البعض من دعاوى الغرب في الربط بين الإسلام والإرهاب. السنا نحن المسلمون لاغيرنا من طرز الإسلام بخيوط الإرهاب؟ فعلامنا نعتب على الآخرين والعيب فينا. الأجدر بنا أن نزيل الشوائب التي علقتها الاحزاب السياسية الفاسدة بالاسلام بلا حياء ولاضمير، وننصف الاسلام قبل أن نطلب من الآخرين إنصافه.
عندما تقع نجاسة في خزان ماء على سبيل المثال فإن الماء سيتلوث كله ولا يمكن عزل ما يصلح منه للشراب من عدمه، والنفس لا يمكن أن تستغيه. والقرار الذي صدر في عهد رئيس الوزراء السابق إياد علاوي برقم(19) لسنة 2004 أشبه بهذه الحالة. حيث اوكل مهمة حفظ الأمن في العراق للإرهابيين والمجرمين من خلال دمج المليشيات بقوات الجيش والشرطة والأمن الداخلي. وقد تولى مهمة المتابعة والاشراف على هذا القرار المجحف أعتى إرهابي عرفه العراق في تأريخه المعاصر وهو باقر جبر صولاغي وزير الداخلية آنذاك والضابط السابق في جيش القدس الايراني. فأصبح المجرم والارهابي في العراق الجديد رجل نظام بملابس رسمية وسلاح قد يكون كاتما للصوت. ورغم أنه في كثير من دول العالم يمنع الشرطي من حمل السلاح ويكتفي بحمل العصا. لكن في العراق الجديد يمنح الشرطي مسدسا كاتما للصوت لتنفيذ تصفيات واغتيالات لصالح حزبه بمسحة ديمقراطية في دولة غيبوبة القانون!
يحتل جيش المهدي بلا منافس المساحة الاكبر من جغرافية الارهاب في العراق وهذا الكلام ليس من وحي الخيال أو المبالغة. فرئيس الوزارء المالكي - رغم إنه سمح لجيش المهدي بإستعراضه العسكري الأخير في بغداد وقدم له كل العون والحماية الأمنية- وصف جيش المهدي بأنه أشد إرهابا من تنظيم القاعدة. وشنً على الصدريين في البصرة ما سمي حينها بصولة الفرسان، وقد تمرد عناصر التيار الصدري في الجيش والشرطة عن المشاركة في الصولة المالكية وإنضموا الى أعوانهم من جيش المهدي. وكادت الصولة أن تطيح بالمالكي بعد محاصرته في البصرة، لولا تدخل الأمريكان والتحرك الايراني السريع بردع مقتدى حفاظا على البيت الشيعي ومكاسب الحكم.
ورأي الأمريكان في جيش المهدي يشابه رأي المالكي – رغم إن الأمريكان أنفسهم وفروا الغطاء الأمني الجوي للإستعراض العسكري لجيش المهدي – فقد صرح الميجر جنرال (جيفري بيوكنان) الناطق بإسم الجيش الأمريكي في العراق*1، بعد تنفيذ ضربتين جويتين ضد قوى مسلحة في حزيران الماضي بأن" تنظيم القاعدة لايشكل تهديدا كبيرا على إستقرار العراق بقدر ما تشكله الميليشيات الشيعية". وبذلك أفنى بيوكنان كل صور الحكومة العراقية بتكبير الزوم على نشاطات تنظيم القاعدة في العراق وتصغيره على إرهاب الميليشات الشيعية، فأعاد الصور الى حجمها الحقيقي. كما أجاب بيوكنان على سؤال حول مقارنة الميليشيات الشعية بتنظيم القاعدة*2 بقوله" لامجال للمقارنة فهذه الميليشيات أقوى بكثير، علاوة على علاقاتها العميقة بالأحزاب الحاكمة في العراق وإرتباطها بإيران التي تدعمها بشكل يومي". وفي تصريح صحفي آخر لبيوكنان*3 أكد بأن" مجموعات داخل ايران منها فيلق القدس ركزت على إستراتيجية تستهدف إبقاء العراق ضعيفا ومعزولا عن دول المنطقة. واتبعت هذه المجموعات وسائل سياسية وإقتصادية وعسكرية لدعم الميليشيات الشيعية المتطرفة كعصائب أهل الحق واليوم الموعود وحزب الله وغيرهم". ولايغرب عن بالنا المجازر الجماعية التي إرتكبها جيش المهدي وفيلق بدر وبقية الميليشيات الشيعية في الحرب الطائفية عام 2006 في عهد رائد الطائفية الباكستاتي الاصل ابراهيم الاشيقر.
الاوضاع في العراق تنحدر من سيء الى اسوأ في جميع القطاعات وينخر سوس الفساد سقوف السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية نخرا متوازيا. والحقيقة إن السلطة التنفيذية انتهكت عذرية السلطتين التشريعية والقضائية فلم تجرءا على النظر في عينها بعد. بل إن السلطة القضائية وضعت جسدها بكل مفاصله تحت وطأة السلطة التنفيذية لإرواء شهوتها البهيمية، متنازلة عن حقوقها الدستورية! فأصبح المالكي الديك الوحيد في قفص القضاء الذي يعج بالدجاج. وهذه من الظواهر الديمقراطية المحيرة في العراق الجديد.
سبق أن نشرنا عددا من المقالات حول المصائب التي تحدث في السجون والمعتقلات العراقية في ظل قضاء مسيس تماما، وفي خدمة الحزب الحاكم وحده لاشريك له. قضاء ساقط بكل ما للكلمة من معاني وتداعيات بإستثناء بعض الشرفاء وهم أضعف من أن يواجهوا تيار الفاسدين(في محكمة التمييز 24 قاض شيعي و4 قضاة من السنة فقط! احدهم نعمان الراوي أحيل على التقاعد والآخر حسن عزيز تم اغتياله) وإن واجهوه سيكون مصيرهم مصير نائب رئيس محكمة التمييز السابق نعمان الراوي، إحالتان اولهما: على التقاعد وثانيهما: إلى محكمة الجنايات بتهمة الارهاب!
أساس هذا القضاء الساقط هو الأخذ بوشايات المخبرين السريين لعنهم الله، وأركانه النوازع الطائفية وسقفه تغطية فساد كبار المسئولين في الحكومة. إنه القضاء الذي برأ السفاح الزاملي وزير الصحة السابق من جرائمة الطائفية، وبرأ اللص وزير التجارة السابق السوداني من سرقاته ونزه وزير التربية الطائفي الخزاعي ليكون نائبا لرئيس الجمهورية. إنه القضاء المتستر على السجون السرية الحكومية التي يكشف عنها بين حين وآخر. ولم يتمكن من الكشف عن 1% من الارهابين والمجرمين المنطوين تحت أجنحة الاحزاب الحاكمة وميليشياتها الإجرمية. قضاء أرمل فقد شريكته النزاهة منذ اليوم الأول للإحتلال الغاشم.
في 25/9/2011 أطل علينا مقتدى الصدر بمفخخة جديدة خلال استفتاء جرى بشأن وجود الظلم من عدمه في وزارة عدل (حكومة المخبر السري) فأجاب بمنتهى الدجل والرياء بأنه " لا مجال للظلم في وزارة العدل". ومقتدى رجل المفاجأت بلا منازع. وقد جاءت عقارب ساعته الجديدة حول وزارة العدل مضبوطة مع الحملة التي قادتها منظمة العفو الدولية بشأن الفساد المتفشي في وزارة العدل سيما بين رجال القضاء. فقد جاء في تقريرها الأخير المتزامن مع إستعدادات الحكومة لإعدام(338) سجينا كقسط أول من ما مجموعه(1300) معتقل بموجب احكام صادرة من المحاكم ورفضت محكمة التمييز استئنافات المحكومين بأن " المنظمة قلقة من إستخدام إعترافات باطلة منتزعة تحت التعذيب كأدلة ادانة. وإنها تدين إجبار المعتقلين على الإدلاء بإعترافات أمام شاشة التلفاز. مؤكدة بأن مثل هذه الاساليب تناهض مبدأ الحاكمات العادلة. معبرة عن أسفها من قبول القضاة أو الهيئات القضائية مثل هذه الإعترافات القسرية وإعتمادها كوسائل إدانة. واوضحت بأن القضاة لا يسألون المتهمين حول كيفية الإدلاء بإعترافاتهم علما إن المعتقلين يؤكدون للهيئات القضائية بأنها منتزعة تحت التعذيب لكن لا يجري التحقق من أقوالهم"*4. وسبق للمنظمة أن إتهمت حكومة المالكي في تقرير لها صدر في شهر كانون الثاني هذا العام بإدارة سجون سرية تتم فيها عمليات تعذيب لإنتزاع اعترفات قسرية من السجناء يدانون بموجبها. وبررت وزارة العدل وجود رجال الأمن في السجون بغرض تأمين الحماية وهي إكذوبة من أكاذيب الوزارة رغم إنه أعتراف صريح منها بوجود سجون سرية.
الطريف في الأمر إن مقتدى الصدر الذي نفى تهمة الظلم عن وزارة العدل يدخلنا في دوامة عندما إنتقد بنفسه إنصياع القضاء لإرادة المالكي" قد تبيّن لنا وبعد قضايا عدة منها، صدور أمر إلقاء القبض علي الأخ صباح الساعدي، وقبلها إقالة أو إستقالة رئيس هيئة النزاهة وتصفية بعض الاعلاميين بمرأي من الحكومة، أن هذه الأنباء تشير لدكتاتورية جديدة". أما عبد الستار البيرقدار الناطق الرسمي بإسم قضاء المالكي فإنه فاجأ الجميع في ردًه على إتهامات منظمة العفو- التي كانوا يمجدونها أيام المعارضة ويعتبرون تصريحاتها صكوكا مقدسة- بقوله " القضاة والمحققون في مراكز السجون لايلجئون الى تعذيب السجناء في استجوابهم. ومنظمة العفو الدولية التي اتهمت القضاء العراقي بتقاريرها ليست دقيقة ولاتستقي معلوماتها من جهات حيادية. مما يدل على ان تقاريرها مسيسة وبعيدة عن المهنية. يجب ان تكون لدى المنظمة أدلة واثباتات بخصوص السجناء الذين تعرضوا للتعذيب حتى يتم التحقيق بهذا الشأن. فالقضاة والمحققون العراقون يستندون الى الفقرات التي ينص عليها القانون ولا يلجئون الى الضغط والتعذيب في التحقيق". هذا الناطق كل كلمة نطق بها لها ثمنها السخي من قبل الحكومة. ولو حذفنا إسمه من التصريح لخيل للبعض إنه تصريح صادر عن ناطق بإسم القضاء في سويسرا أو السويد أو النرويج وليس العراق المبتلى بهؤلاء الأفاكين الذين باعوا ضمائرهم المهنية للحكومة!
وسنشحن بطارية عقل الصدر والبيرقدار الهابطتين ببعض الأحداث عسى ان تنشطهما. فقد كشفت المحامية الفاضلة (سحر الياسري) ممثلة إتحاد الأسرى والسجناء عما يجري في السجون الحكومية بأن عدد السجينات العراقيات (10000) امرأة تم إغتصاب 90% منهن! وهو نفس ما أشارت اليه بعثة الأمم المتحدة لدعم العراق(تقرير يونامي لعام 2007) مستندة إلى شهادات عدد من المعتقلات في سجني الأحداث والعدالة" بأن معظمهن تعرضن للضرب والاعتداء الجنسي"*5 كما أشار تقرير أعده الأتحاد الأوربي الى تلك الجرائم الجنسية ونوه بحالات "إغتصاب منظمة تعرضت لها المعتقلات في السجون، كما تم هتك أعراض الرجال والأطفال. مؤكدا الصور التي كشفت عنها الشبكة الإخبارية(cbs)حول الإنتهاكات الجنسية في السجون العراقية. كما صرح(جونثان ستيل) مراسل صحيفة الغارديان البريطانية بعد زيارة سجن الاحداث في الكرخ بأن " السجن مكتظ بالسجناء بدرجة كبيرة فسعته الحقيقية لا تتجاوز 250 سجينا أما الاحداث المحتجزون فيه فعددهم 315 حدثا. وينامون في جو حار بدون تهوية او مراوح ولا يسمح لهم بالذهاب للاستحمام ويتعرضون لانتهاكات جنسية بشكل منتظم من قبل الحراس". علاوة على الانتهاكات التي ذكرتها صحيفة(لوس انجلوس تايمز) بتأريخ 19/4/2010 بشأن سجن المثنى حيث تعرض(430) سجينا الى تعذيب مرير على أيدي سجانيهم, مؤكدة بأنه" أحداً لم يكن أحدا يعرف أماكن وجودهم ولم يسمح لهم بالاتصال بذويهم او محامين لعدم وجود مذكرات رسمية بإعتقالهم".
ربما يشكك البعض في التقارير الدولية، لذلك سنأخذ أحاديث نواب في البرلمان العراقي فقد أشار النائب فلاح شنشل بأنه وردتهم معلومات من أهالي بعض المساجين تشير الى إعتداءات جنسية تعرضوا لها من قبل عناصر الشرطة والمحققين. وتمت مخاطبة لجنة حقوق الإنسان بهذا الشأن، فأرسلت لجنة للتحقيق فيها. وبعد الإطلاع ميدانيا على السجن ومقابلة السجناء خلصت اللجنة الى الحقيقة الآتية " بعد الاطلاع على أوضاعهم وجدنا أنهم تعرضوا الى إعتداءات مخجلة! وقد ثبتت هذه الأمور في إفاداتهم في محضر". ونستذكر كذلك زيارة نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي الميدانية لعدد من السجون منها سجن الأحداث في بغداد. قد أشار الى ظاهرة إغتصاب السجناء من الرجال والأطفال في السجون العراقية من قبل بعض الضباط والمحققين بعد الإستماع الى شهادات بعض المغتصبين الحية! وعرض بعضهم آثار التعذيب على أجسادهم. وقد رجاهم الهاشمي بالتحمل والصبر الجميل! من ثم تخلى عنهم بلا حياء حفاظا على منصبه.
ونستذكر جميعا أحداث الشغب التي جرت عام 2009 في سجن ابو غريب بسبب سوء معاملة السجناء مما أدى الى مقتل وجرح عدد من الطرفين ونشوب حرائق فيه، وقد أغلق السجن على أثرها؟ ونفس الأمر حدث في سجن الرصافة المركزي في شهر حزيران الماضي إحتجاجا على سوء المعاملة وممارسة التعذيب. كما نستذكر زيارات النائب السابق محمد الدايني لسجون ديالى وما وثقه من حالات الإغتصاب التي تعرض لها السجناء على أيدي المحققين. ونقل لنا صورة تثير ألف علامة إستفهام وهي تعرض رجال دين وأئمة مساجد الى الإغتصاب! ومنهم أمام جامع وقور معروف بعلمه الواسع وورعه هو(الشيخ نافع الدهلكي) الذي أغتصب مرتين وعمرة يتجاوز الستين! كما عرض الدايني على لجنة مختصة في الكونغرس الامريكي فيلم وثائقي فيه شهادات طبية صادرة من دائرة الطب العدلي تشير الى إغتصاب (300) معتقل في سجن بعقوبة المركزي من قبل المحققين والحراس! وفي وثيقة رسمية صادرة من جهة صحية بشأن فحص احد المعتقلين عام 2006جاء فيها " فحص السيد... من قبل اللجنة(رئيس اللجنة د. محمد أمين وعضوية الطبيبين عماد طالب ومحمد عطية) وتبين" النقطة 4- إدعاء لواط! وبعد الفحص تبين وجود جرح ملتئم في الجهة اليمنى من الشرج وهي آثارتعذيب".
كما تحدث نائب آخر في نفس الموضوع(حارث العبيدي) -الذي دفع حياته ثمنا لتقريره ومطالبته بإستضافة وزير الداخلية في البرلمان بشأن الإنتهاكات التي يقوم بها الضباط والمحققون في السجون- وكان الشهيد العبيدي قد زار ضمن وفد لجنة حقوق الإنسان في البرلمان ضم السيدة شذى العبوسي وكيان كامل وعامر ثامر احد السجون العائد لوزارة العدل ووجدوا فيه(4000) سجينة و(22) طفل حديثي الولادة(أولاد سفاح آبائهم من جماعة البيرقدار وربما هو واحد منهم)! مما يبرر دفاعه عن المجرمين والظالمين.
من جهة أخرى نوهت المحامية الفاضلة سحر الياسري بوجود (6500) طفل معتقل في السجون العراقية" دون معرفة سبب إعتقالهم! وإن 95% منهم تم إغتصابهم، فيما هدد المتبقي منهم بالإغتصاب". وهو نفس ما ورد في تقرير صدر عن بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي)، جاء فيه بأن الأطفال رهن الإحتجاز في السجون العراقية يتعرضون لخطر الإساءات الجسدية".*6
من جهة أخرى فإن الناطق بإسم شيطان القضاء البيرقدار يناقض نفسه بنفسه فقد صرح مؤخرا*7 بأن "القضاء إستطاع خلال شهري كانون الثاني وشباط الماضيين إنجاز نحو (20000) قضية في عموم العراق، وتم إطلاق سراح (12877) متهماً منهم لثبوت براءتهم". إنظروا للعدد الهائل من الأبرياء في السجون من ضحايا المخبر السري والوشايات الطائفية! ولكن هل يجسر البيرقدار أن يقدم صورة واضحة عن الفترة التي قضاها هؤلاء الأبرياء في السجون إلى أن ثبتت برائتهم؟ بالطبع لا! فقد أشار للمدة الصغرى وهي(6) أشهر بقوله " وضع المجلس آلية لحسم قضايا المعتقلين وخاصة الذين مضى على اعتقالهم أكثر من ستة أشهر" ولكنه لم يشر إلى المدة القصوى التي تزيد عن (4) سنوات حتى يتبين للقضاء التائه الخيط الأبيض من الأسود؟ وهل يعوض هؤلاء الأبرياء عن سنوات سجنهم الضائعة؟ الجواب بالطبع: لا! وهل يقوم القضاء بملاحقة من أوقع بهؤلاء الابرياء جزافا كالمخبرين السريين؟ الجواب: لا! لأنهم يتمتعون بحصانة قضائية! هل يجرأ البيرقدار أن يعلن نسبة المعتقلين حسب مذاهبهم؟ الجواب: لا! لأن هذا الأمر يكلفه منصبه وربما حياته. هل هذا هو القضاء النزيه يا بيرقدار؟ إتقوا الله إن كنتم تعرفوه أو ربما سمعتم عنه شيئا في حياتكم؟
بالعودة إلى مقتدى قد نجد له عذرا بأنه لا وقت له للإطلاع على ماتتناقله التقارير الدولية بشأن العراق. وإن إطلع فالأمر سيان لأنه يصعب عليه فهمها! لكن لاعذر له في عدم الاطلاع على تقارير نواب البرلمان في مثل هذه المسائل. وإن أعذرناه في هذا الأمر فكيف نعذره عما تحدث به نوابه الصدريين في البرلمان حول الظلم والتعذيب في السجون والمعتقلات؟ هذا نائبه فلاح شنشل(الكتلة الصدرية) قدم في جلسة برلمانية تقريرا بشأن المعاملة التي يتلقاها السجناء في سجون الحكومة وقد أصعق التقرير الحضور رغم أن معظمهم يعرفون تلك الحقائق جيدا بل وأكثر منها، ولكن ضمارهم الميتة تجعلهم يتغاضون عنها. وكانت أكثر النواب صعقا السيدة شذى الموسوي(الإئتلاف الشيعي) فعلقت بحسرة على تقرير النائب الصدري" أود القول إني اشعر بالخزي في وجودي بمجلس النواب لأنه جزء من نظام تتم بإسمه ممارسة مثل هذه الأمور! وأقول إن التقرير عبارة عن فضيحة حقيقية والفضائح تتوالى كل يوم بحق العراقيين من جميع الأطياف وان القضية اليوم واضحة ولا تحتاج إلى استجواب وزراء أو استدعاء أو طلبات إقالة". تضيف الموسوي" يتم إدخال عصي خشبية في أماكن حساسة من أجسامهم! واغتصابهم جنسيا. وتم التحقيق في هذا الموضوع من قبلنا وإثباته من قبل ضباط في وزارة الداخلية نفسها وتم تثبيتها في محاضر. والمحقق كان معهم ايضا حيث كان يحتسي الخمر إثناء التحقيق".
لكن ما يجري في الدهاليز من صفقات يبرر للصدر نفيه للظلم في وزارة العدل وثنائه على المالكي ومنجزاته المضببه!
تشير المعلومات حول الصفقة الجديدة بين الصدر والمالكي الى:-
إولا: توقف القضاء عن ملاحقة جيش المهدي ومحاسبة عناصره عن جرائمهم بحق الشعب العراقي. ثانيا: يطلق سراح المتبقي منهم في السجون بغض النظر عن فداحة جرائمهم وما تبقى لهم من مدة، دون الحاجة الى تهريبهم من السجون وإحراج وزارة العدل بذلك. ثالثا: أسقاط مذكرة إلقاء القبض على مقتدى الصدر عن تهمة التحريض على قتل عبد المجيد الخوئي. رابعا: تعهد المالكي بملاحقة عناصر عصائب أهل الحق المنشقة عن التيار الصدري وأوعز لقواته بملاحقتهم، كما ووجه السلطة القضائية بتشديد الأحكام عليهم. وفعلا تتم حاليا عمليات إعتقال سرية وعلنية لعناصر العصائب فقد أعلنت وزارة الداخلية يوم 28/ايلول عن إعتقال(38) من عناصر العصائب بتهمة إبتزاز مدنيين! وهي تهمة نادرة لم نسمع عنها في القضاء العراقي منذ الغزو. وبذلك يضرب المالكي عصفورين بحجر حيث أبدى الأمريكان أيضا تذمرهم من أهل العصائب، كما تجلى ذلك بوضوح في تصريح بيوكنان السابق ذكره. خامسا:إعادة العمل بقرار وزارة الداخلية الذي صدر العام الماضي والقاضي بالسماح لميليشا جيش المهدي بمعاودة نشاطها المسلح بحجة تزايد معدل العمليات الارهابية وانعكساها على تدهور الوضع الأمني خلال الأشهر الماضية. ويتم تكليفها حسب الاتفاق الجديد بحماية الحسينيات والتجمعات الشيعية*8. سادسا: موافقة المالكي على مطلب الصدر بتخصيص(50000) درجة وظفية ورغم إن حديث الصدر ظاهره عام. لكن هذه الدرجات ستخصص لجيش المهدي ومنها بند بربط لواء اليوم الموعود بوزارة الدفاع. ودمج عناصر من جيش المهدي في وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية. لذلك كان مديح الصدر للمالكي ووزارة العدل في محله.

هوامش
*1 في حديث له في وزارة الدفاع الامريكية في 17/7/2011
*2 في لقاء صحفي مع صحيفة كريستيان ساينس مونيتور في حزيران2011
*3 حديث لإذاعة العراق الحرة في الرابع من آب 2011
*4 تصريح الناطق باسم المنظمة سعيد بومدوحة لصحيفة الزمان في 26/9/2011
*5 مستل من مقال بعنوان(العراق الجديد..من إغتصاب الأرض إلى إغتصاب العرض) علي الكاش
*6 للمزيد راجع مقالنا بعنوان(يا للكارثة! أنهم يغتصبون فلذات أكبادنا)
*7 مؤتمر صحافي لقيادة عمليات بغداد حضرها اللواء قاسم عطا مع المتحدث باسم مجلس القضاء الأعلى ومدير دائرة الإصلاح في وزارة العدل والممثل عن المكتب العام للقوات المسلحة ببغداد وحضرته السومرية.
*8 وثيقة نشرها موقع(الناس) الإعمام الصادر عن وزارة الداخلية المرقم(2810) والمؤرخ
في29 نيسان 2010.

==================

مقتدى الصدر .. انموذج للعمالة الاميريكية واساس الافساد

بقلم سعد السلمان

تاريخ النشر : 2011-10-14

لقد ابتلي العراق بصعاليك آخر الزمان وصبيان السلطة ودمى ايران الذين دمروا العراق ونشروا فيه الفساد وظلموا فيه الشعب وقتلوا ابناءه ليس الا انهم عنجهيون رعاع جهلة . والتيار الصدر وقائدهم مقتدى انموذجا ، ويبدو ان العراق لا يسلم من الفساد والفاسدين مادام مقتدى موجود ومليشياته تعبث يالسلطة والمتملقين لهم ؟ فهؤلاء قد قتلوا الحرث والنسل ولنسلط عليهم الضوء قليلا ولنر َ ماذا قدموا للعراق وعندما نذكر الاشخاص كالمالكي مثلا فهؤلاء لا غبار عليهم انهم فاسدون عملاء ظالمون لن الحليم تكفيه الاشارة :
1- لقد قتل مقتدى الكثير من ابناء الشعب العراقي من خلال حروبه اللا مشروعة مع الاحتلال الامريكي بحجة تحرير العراق بيد انه كان لديه هلوسة الحرب ظنا ً منه انه اصبح القائد الضرورة فملايين من الرعاع التي تثرثر بأسمه ومجرد انه يطنطن فهم طوع امره ، فالحربين ضد امريكا راح ضحيتهما الكثير من الشباب والرجال فهم لا يعرفون نتائج المستقبل الذي نحن نعيشه الان ، وكذلك الطائفية التي اشعلها ميليشياته في بغداد خصوصا من قتل ابناء العراق الابرياء (السنة) بلا جرم ولا ذنب مجرد الثأر لشيعي وهذا غير مقبول شرعا وعقلا وعرفا ! بالاضافة الى حروبه مع المالكي في صولة الفرسان او الصحوة في بعض المحافظات ,
2- سرقته المال الشرعي والعام من خلال استلام الخمس والزكاة بحجة انه يقود مكتب ابيه وقد ضحك على ذقون الاغبياء والحمقى من خلال ابقاء الكثير على تقليد الميت بحجة انه الاعلم او التقليد ابتداءا للسيد الصدر قد سره بحجة انه الاعلم وهذا بطبيعة الحال مخالف لمنهج ابيه السيد الصدر الذي هو بريء منه براءة الذئب من دم يوسف عليه السلام .وايضا الاستحواذ على اماكن مقدسة ذات مردود مالي مثل مسجد الكوفة ومرقد مسلم بن عقيل عليه السلام وهاني بن عروة رضوان الله عليه . ومن المضحك المبكي ان بعض معمميه معممي السوء افتوا بجواز سرقة الدولة وتخميسه عند المكتب .
3- دعمه الكبير للمفسدين غير مفسديه (التيار) من خلال دعمه المتكرر للمالكي وتسليطه على رقاب الشعب العراقي والكل يعلم من هو المالكي ؟ بالرغم من دعواتهم بان المالكي لا يمكن ان يرجع رئيسا للوزراء مهما كلف الامر ولكن سبحان الله واذا بهم يمتلكون (8) وزارات من مغارة المالكي واية وزارات هذه التي بيد التيار المليشياوي ؟؟ واذا بالواسطات والرشا غير متوقعة بل فاقت حزب الدعوة ومنظمة بدر وغيرها
4- ولأختم النقطة الرابعة ببيان العمالة المزدوجة لأيران وامريكا :
أ‌- ثلاث اعوام قطن في ايران وهو تعلم وتعامل على يد الاطلاعات وميليشياته تنفي ذلك (السيد مو بأيران السيد .. السيد بالكوفة) وامتثاله لأوامر قم بإرجاع المالكي – كما اسفلت اعلاه – ديكتاتور جديد بزي الدين المزيف .
ب‌- السكوت التام لجرائم ايران وغض النظر عنها كتجفيف انهار العراق وسرقة آبار النفط وقتل الصيادين العراقيين وسبل ونهب وتدخل في الشؤون العراقية ، وعندما اقول سكت وصمت لأنه جعل من نفسه مدافعا عن العراقيين
ت‌- الزيارات لدول لها اضطلاع مع اسرائيل وامريكا وايران فهو قد زار تركيا حليفة امريكا وزار سوريا حليفة ايران والكويت حليف امريكا وبريطانيا وقطر حليفة اسرائيل وغيرها . ولو تنزلنا وقنا جدلا انه عالم لنه مرتدي عمامة مزيفة فنقول له (اذا رأيت العلماء على ابواب السلاطين فبئس العلماء وبئس السلاطين) وسبحان الله بئس مقتدى اشد البؤس .
ث‌- اخماده وتثبيط الشعب للنهوض ضد حكومة المالكي التي رعاها مقتدى وايدها ودافع عنها من خلال منعه للمظاهرات واعطاء مجال ثلاثة اشهر ثم الاستبيان وستة اشهر اخرى مما اضعف الهمم وافقد العزيمة بل الادهى والاغرب دعوته لخروج مظاهرات لشكر الحكومة ، وكل هذا بأمر ايران بالموافقة مع امريكا لأن المالكي يمثل حليف ايران القوي .
واخيرا الاتفاق على ابقاء العدو الامريكي المحتل الغاشم بصيغته الاخرى (المدربين) وهذا الاتفاق سرا اما ظاهرا فالرفض كي يغرر اصحابه الحمقى انه الوحيد ضد الاحتلال ولكن اللبيب والفاهم والحليم لأن كتلته اللا حرة عندما اجتمعت مع باقي الاطرف في بيت الطالباني ذو الهوى الامريكي كان بإستطاعتهم – لو كانوا حقا ضد الاحتلال- اما ان يرفضوا الاجتماع لأن موقفهم مسبقا الرفض او الخروج فورا من الاجتماع واعطاء الرأي الرافض ولكن بقائهم الى نهاية الاجتماع ووقوف بهاء الاعرجي بالقرب من الطالباني ثم التصريح بأنهم ضد الاحتلال .. بالله عليكم أي ضحك عل الذقون هذا ؟
الى متى يبقى مقتدى يصول ويجول ويعجل من نفسه الشريف والنزيه ؟؟ أليس له 8 وزرات و 40 برلماني و مجالس محافظات ومحافظين ومدراء عامين فماذا يريد مقتدى بعد أليس هو حكومة وسلطة ؟ هذا العميل المنتفع الابله الصعلوك الذي ملء العراق ظلما وجورا . والله لقد افسد حتى الدين وغير معالمه وطمس الحوزة الحقيقية وعادى اولياء الله تعالى حبا وكرامة لأيران الفارسية ولكن العراقيين وعوا وادركوا الخطر الايراني المحدق الذي ينفذه مقتدى وزمرته واصبح وضيعا بحيث سقط سقوطا لا يحمد عليه وسيذهب الى مزبلة التاريخ ولعنة الناس لأنه عميل من حيث يشعر ولا يشعر واكبر واشد خيانة هي خيانة الامة .
سعد السلمان
12 – 10 - 2011

==============

مقتدى والنفاق المكعب!!

(صوت العراق) - 23-09-2011 |

حسام الشريف

يقال بان كلمة "منافق" مشتقة من اسم حيوان يسمى"نافقاء اليربوع",حيث يمتاز هذا الحيوان بانه يحفر في الارض تجويفا له منفذان الى السطح,فاذا حوصر من احد المنافذ لجا الى المنفذ الاخر ليهرب منه,وهكذا اشتق العرب اسم "المنافق" من صفة ذلك الحيوان"ذو الوجهين",الذي يلاقي هؤلاء بوجه وهؤلاء بوجه,فاصبح يطلق على كل من يملك وجهين لقب"المنافق",لكن ماذا يمكن ان نسمي من يملك اكثر من وجهين ثلاث او ارب عاو عشرة؟؟,اظن ان العرب لم تعرف مثل هذا الشخص لذلك لم تجد له اسما,بل لم تجد حتى في اصناف الحيوانات من يمتلك مثل هذا "النفاق" المكعب!.
اصدق ما قيل في شخصية مثل مقتدى الصدر هو وصفه بانه شخصية"تكعيبية",حين وصفه احد الفنانين بان يشبه احدى لوحات بيكاسو "التكعيبية" من جهة ان لا وجه له يرى منه ولا راي يمكن ان يثبت عليه!!,واليوم نحاول معكم كشف تكعيبية مقتدى الصدر التي لعبت به وباتباعه ومتابعيه حتى جعلت الواحد منهم يدور راسه مع دوران راس مقتدى وهو يبحث عن الوجه الحقيقي لمقتدى الصدر.
الوجه الامريكي لمقتدى الصدر:
قبل فترة صرح فائق الشيخ علي وهو "چفچير" ما يسمى بالمعارضة سابقا,صرح هذا الشخص الضليع باسرار من هم في السلطة حاليا من امثال المالكي والحكيم والهاشمي وعلاوي ومقتدى,صرح بان مقتدى الصدر كان قد استلم من الامريكان مبلغ قدره ربع مليون دولار مع عدة اجهزة اتصالات نوع"ثريا" وذلك في بدايات احتلال العراق,وان تسليم ذلك المبلغ تم في منطقة "النخيب" التي تثار اليوم حولها الاحداث,حيث قال فائق الشيخ وبالحرف الواحد:
- فهو (أي مقتدى الصدر) ليس زعيما لطائفة أو زعيما شيعيا أو سياسيا كما تصفه وسائل الاعلام فلا يؤهله عمره ولا تاريخه لذلك كما انه للحقيقة اذكر ومن خلال اصدقاء لي مرتبطين ووسطاء في واقعة حدثت تتمثل لي بحسب ما حدثوني به ان سيارة نقلت مقتدى الى طريق باتجاه السعودية «طريق نخيب» خلال بدء العملية العسكرية للاطاحة بصدام وبعد ايام التقى ضابط امريكي من وكالة الاستخبارات الامريكية cia به وطلب منه التعاون معهم لاسقاط صدام مقابل منحه ما يريد وبالفعل تم الاتفاق مقابل ربع مليون دولار امريكي دفعت له «كاش» ومنح كذلك خمسة أجهزة اتصال عبر الأقمار الصناعية بعدما كان قد طلب عشرة. وكان ذلك ضمن خطة امريكية ادخل بموجبها 30 عراقيا عبر الحدود مع الأردن بتنسيق معها ومن دون تنسيق من الحدود السورية يحملون اموالا وأجهزة اتصال هواتف «الثريا» لتحديد بعض المواقع وكان بحوزة كل شخص قائمة بأسماء شخصيات داخل العراق لدي قائمة بهم للاتصال بها وفق ما ترد من تعليمات من cia وذلك بشكل سري اذ ان الاشخاص الثلاثين لم يكن احد يعرف الآخر واختيروا من عدة دول وكانت لي معرفة بعدد منهم ذكروا لي تفاصيل ما تم معهم وان من بين من تم الالتقاء بهم اثناء العملية العسكرية اعضاء في مجلس الحكم الانتقالي ووزراء حاليين وان ما كان يقوم به العراقيون الثلاثون أو من تم الاتصال بهم عملا بطوليا للاطاحة بنظام صدام حسين وليس ايذاء الشعب العراقي.
وامام معرفتنا بسعة اطلاع فائق الشيخ علي ودوره الحقيقي في المعارضة لنظام صدام لا يسعنا الا ان نصدق ما نطق به خصوصا وان كل الاحداث التي شهدها العراق في تلك الفترة تؤكد صحة هذا الخبر خصوصا من جهة ن مقتدى الصدر قام بقتل عبد المجيد الخوئي ورغم ذلك ما زال طليقا يدخل العراق ويخرج منه دون ان يتحرك احد لاعتقاله.
هذا هو الوجه الاول لمقتدى,الوجه الامريكي الذي يقال بان الامريكان امتنعوا عن دعوته للاشتراك في مجلس الحكم لثلاثة اسباب اولها اعتراض الحكيم والاطراف الشيعية على اشراكه في مجلس الحكم ,وثانيا لصغر سنه في تلك الفترة حيث لم يكن قد بلغ العشرين او اكثر بقليل,وثالثا لانه كان "ما يعرف يحڇي عدل"و"يڇفص هواية "!.
الوجه الايراني لمقتدى الصدر:
لا اعتقد ان هنالك من يخطيء هذا الوجه ,فهو الوجه الاكثر شهرة بالنسبة لوجوه مقتدى,خصوصا وهو يعيش في ايرن منذ سنوات,وان كل تمويله وتسليحه وجرائمه انما تدار وتخطط من قبل الجهات الايرانية,ويكفي ان مقتدى الصدر اكلت لسانه"الفارة" عندما كانت القوات الايرانية تحتل حقل "فكة" النفطي,وان لسانه لسعته"العقربة" عندما كانت المدفعية الايرانية تقصف جبال كردستان.
الوجه الطائفي لمقتدى:
حاول مقتدى دائما ان يخفي هذا الوجه وبذل من الجهود اضعاف ما بذله من اجل اخفاء وجهه الامريكي,الا انه عجز وفشل في الكثير من الاختبارات التي عرت ذلك الوجه بصورة بشعة ليس اخرها هو تهجمه على الثورة السورية ونعته للمجرم بشار الاسد بانه رجل مقاوم ,في ذات الوقت الذي يهاجم فيه ملك البحرين ويناصر ثورة الشيعة هناك رغم ان عدد من قتل في ثورة شيعة البحرين لم يبلغ واحد بالمائة من عدد من قتلهم بشار الاسد,بل والاشد هو ان مقتدى الصدر قد وصف الثورة في البحرين ب"الشيعية" رغم ان حتى ثوار البحرين يرفضون ان يصفونها بهذا الاسم!.
اما عن دور مقتدى الصدر في الانخراط في التحالف الشيعي رغم انه كان يدعي معارضته لمن جاء مع المحتل من امثال الحكيم والجعفري والجلبي,ثم اشتراك الصدر في "البيت الشيعي" وتحالفه مع الجلبي,ثم دوره في احداث سامراء وما تبعها من تصفيات طائفية كان لجيش المهدي الدور الاكبر فيها,بل وامتناعه الى الان عن تسليم المساجد التي اغتصبها من اهل السنة,كل ذلك يكشف الوجه الطائفي القذر لمقتدى الصدر والذي يحاول جاهدا ان يغطيه ببرقع شفاف ومتهري من "الوطنية".
هذه هي الوجوه الاكثر تجسدا في مقتدى الصدر,وهذه الوجوه هي التي تعرت اليوم بشكل لم يعد فيه مقتدى الصدر ولا أي من ابواقه في البرلمان او خارجه ان تغطيها او تدافع عنها,خصوصا عندما تمزق وبشكل كامل قناع"الوطنية" الذي كان يحاول دائما ان يلبسه ليخدع الناس به حين راح يحشد اتباعه وقطعانه من اجل الخروج بمظاهرة "مليونية" يشكر بها المالكي ويقدم فيها العرفان له,والحمد لله فان هذا القناع قد تمزق حتى امام اتباعه,فقد تواردت الاخبار بان اتباع مقتدى قد انفضوا عنه بعد ان راووا نفاقه للمالكي,لذلك امتنعوا عن الخروج في تلك المظاهرة التي حشد لها اعلاميا وسياسيا,حتى اضطر الى اصدار بيان في يوم الجمعة الماضي يدعوا فيه اتباعه الى التظاهر كل من موقعه(أي كل من بيته!) مداراة لفشله في ان يحشد مائة شخص في تلك المظاهرة"المليونية"!.
يقال ان الزمن كفيل بكشف كل الاقنعة,وها نحن اليوم نشهد زوال اقنعة مقتدى الصدر مثلما شهدنا من قبل تمزق وانهيار اقنعة المجلس الاعلى وحزب الدعوة والحزب الاسلامي ,ومن قبلها تمزق وتهشم قناع حزب البعث ومن فوقه الحزب الشيوعي,ولم يبق امامنا سوى قناع الراسمالية الذي نشهد هذه الايام تشققه مؤذنا بانفجاره عن قريب باذن الله.

محمد السباعى
17-10-11, 01:16 AM
اللهم انصر المجاهدين فى بلاد الرافدين على المجوس المشركين

جاسمكو
18-10-11, 12:03 AM
فيلق القدس الايراني وجرائمه في العراق/ دراسة موثقة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135677

جاسمكو
18-10-11, 02:37 PM
تسجيل انتشار الامراض الجنسية بسبب المتعة في العراق


بغداد – الوطن - اثمرت دراسة قامت بها المنظمة العراقية للمتابعة والرصد في العراق بملاحظة زيادة كبيرة في نسبة الامراض الجنسية بين المواطنين العراقيين في محافظات النجف وكربلاء وواسط والقادسية وميسان وذي قار والبصرة والمثنى وبابل اضافة الى بغداد.


وطبقا لدراسة اعدتها لجنتي (رقابة البيئة والصحة ) و (الاجتماعية ) في المنظمة فان هذه الزيادة اقترنت بتفشي ظاهرة المتعة لدى الشيعة بعد ان كان ممنوعا في عهد حكم الرئيس صدام حسين.
وتم تسجيل اصابة واحد بالامراض الجنسية من بين كل اثنين مارسوا الجنس عن طريق علاقة المتعة.


وطبقا لتقدير أطباء في المحافظات العشرة فان اكثر من 75 الف اصابة سجلت خلال عام واحد.
وتوجه الدراسة الانتباه الى وجود اعداد اكثر ربما لم تراجع اي طبيب لاسباب اجتماعية.


وتعد اكثر الاصابات تفشيا بين قادمين من ايران او في مناطق تعرف بوجود السياحة الدينية وهو الامر الذي اصبح ملازما لظاهرة السياحة الجنسية تحت ذريعة ظاهرة المتعة.


ورغم ان علاقة المتعة تفرض فيها الشيعة شروطا شكلية معينة الا ان هذه الشروط على ضعفها لا يتم الالتزام بها بسبب التطابق بين المتعة والزنا والعلاقات الجنسية القائمة بدون رابطة الزواج.


وتعد المتعة القصيرة الاجل التي لا تتجاوز مدتها فترة الممارسة الجنسية اكثر المتع انتشارا.


ومنذ سقوط يغداد في نيسان عام 2003 جرت وطبقا لتقديرات اكثر من مليون حالة متعة، وان بعض الرجال والنساء يرتبطون بعلاقات جنسية عن طريق علاقة المتعة لمرات عدة باليوم الواحد وهو ما رفع رقم هذه العلاقة التي تعرف بالمتعة .


وبينت الدراسة ان معظم حالات زواج المتعة لم تعد مقصورة على بيوت الدعارة التي تتمتع بحماية من الميلشيات ومن اجهزة وزارة الداخلية، بل اخذت شكلا اخر واوسع فاوجد شكل المتعة التبادلية التي تعني ان يتمتع كل رجل باخت الرجل الاخر وهو امر لم يسبق له الوجود الا في ايران.


ولا يوجد لفظ الزواج في علاقة المتعة ، ولا يتم توثيقه ، لكنه مع ذلك مصرح به لدى رجال الدين الشيعة.


ودعت الدراسة رجال الدين والقانون ومنظمات المجتمع المدني الى ممارسة كافة الضغوط لايقاف هذه الظاهرة التي تعد واحد من اخطر ظواهر غياب الوعي داليني والصحي والاجتماعي والانفلات الاخلاقي.


وحذرت الدراسة من تعمد بعض الجهات من تجاهل وعدم اثارة هذا الموضوع لاسباب غير عقلانية ارتبطت للاسف بالسياسة وانعدام الامن بالعراق.


هل هذا هو الإتباع والإقتداء بـخير نسل عرفته البشرية .... حاشا والله وكلا .. !! بل هو الكذب والدجل والانحلال والرذيلة التي يحاربها الشرع ويمقتها .. وجدوا بيئةً خصبة بقدوم المحتل فأخذوا يخرجون لنا من قاذوراتهم المكنونة في نفوسهم ما تقشعر له الفطرة والأبدان ...!!

جاسمكو
23-10-11, 02:26 AM
ملف رجال الدين الشيعة من الجهاد ضد اليهود وأمريكا

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347

جاسمكو
30-10-11, 05:04 PM
يا أيها العراقيون شيعة وسنة كونوا إخوة فإيران عدوتكم
السياسة الكويتية

2011 الإثنين 24 أكتوبر 4

رمزي صوفيا

تعود العلاقات المغربية- العراقية إلى أزمنة قديمة تميزت خلالها عمليات التبادل الثقافي والتجاري بين البلدين الشقيقين بنهضة هائلة استفاد منها كل من الشعبين العراقي والمغربي على حد سواء.
ومما لايخفى اليوم على أحد في المغرب أن الدوائر الحكومية المغربية, وكذا شركات القطاع الخاص تزخران بأطر مغربية تلقت تعليمها في بلاد الرافدين, فهناك مئات الشبان المغاربة الذين اختاروا بعد حصولهم على شهادة البكلوريا في سنوات السبعينات والثمانينات من القرن الماضي أن يتابعوا تعليمهم العالي بالجامعات والمعاهد العراقية, ولا تزال هذه الأطر تتذكر المعاملة الطيبة وحسن الوفادة التي كانوا يتمتعون بها وهم طلبة في العراق, وحتى سنوات قريبة كان العراق يزخر بعمال مغاربة عاشوا لمدة طويلة هناك في سلام وتعايش مع العراقيين, بل منهم من تزوج فتيات عراقيات, ولهم معهن أبناء عدة, كما أن المغرب يعج بعدد كبير من العراقيين الذين استقروا بالمغرب وأقاموا فيه مشاريع كبيرة بملايين الدولارات وخصوصاً في القطاعات العقارية كالإقامات الكثيرة التي شيدها عراقيون في حي بوركون بالدار البيضاء مثلاً, ومنهم من تزوجوا من سيدات مغربيات وأنجبوا منهن أبناء وبنات هم اليوم في سن الزواج.
ولكن الحرب الغاشمة التي خيمت على العراق جعلت العمال المغاربة يهاجرون تاركين كل شيء وراءهم ومصطحبين معهم زوجاتهم العراقيات وأولادهم, بل إن عدداً كبيراً من العراقيين أنفسهم قد هربوا من ويلات العراق نحو مختلف جهات العالم, وخلال هذا الوقت الكئيب من تاريخ العراق استغلت إيران الفرصة لتبث الأفكار العنصرية المدمرة بين أبناء العراق ولتزرع فتنة مدسوسة للتفريق بين العراقيين, وجعل كل طرف في خندق معاد لخندق اخوانه وأبناء دمه ووطنه, وهكذا أطلقت إيران العنان لشياطينها لإقناع عدد هائل من العراقيين بأن السنة هم أعداء لهم في الدنيا وفي الآخرة, فكانت النتيجة أن الطائفة العراقية السنية وجدت نفسها مهمشة تماماً في وطنها ومحرومة من مناصب صناعة القرار في العراق بحجة أنها تنتمي لحزب البعث الذي انتهت كل صلاحياته منذ دخول دول التحالف الغربي الى العراق يوم 4 مارس 2003 وانتهاء عهد صدام حسين, ومع ذلك فإن إيران قد أطلقت منذ حينها العنان لآلاف القتلة والمرتزقة ليعيثوا فسادا في العراق تحت تلك الزريعة, مع العلم أن حزب البعث قد انتهى من العراق كما ذكرت, إلا أن السنة العراقيين لا يزالون يلقون التنكيل والتقتيل على يد الموالين لإيران, والفضائيات التلفزيونية خير شاهد على هذا الكلام.
وها هو الرئيس الأميركي أوباما يعلن أمام العالم أجمع أن القوات الأميركية تعد العدة للانسحاب من الأراضي العراقية مع نهاية هذه السنة, وها هي وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون تحذر إيران من مغبة التدخل في الشؤون الداخلية العراقية, ومع ذلك فإن عشرات القتلى من السنة تطالعنا بهم مختلف تلفزيونات العالم والذين يقتلون كل يوم على يد اتباع إيران المندسين داخل التراب العراقي.
لهذا فإني أؤكد من على هذا المنبر الشريف انه يتوجب على الحكومة العراقية أن تبادر منذ الآن وقبل رحيل القوات الأميركية للإمساك بزمام الأمور ونشر القوات الأمنية والعسكرية لوقف حمام الدم السائل بسبب تسلل عناصر إيرانية نحو العراق, واستمرارها في تصفية أبناء الطائفة السنية في عقر دارهم, كما يتوجب على الحكومة العراقية تخصيص نسبة مهمة من مناصب المسؤولية للسنة حتى يتم ضمان التوازن في دواليب السلطات العمومية ويتم القضاء على المندسين والعملاء لإيران بشكل نهائي.
إنه الحل الوحيد لإعادة الأمور الى نصابها واسترجاع الزمن الجميل الذي كان فيه العراقي الشيعي يتصاهر مع العراقي السني, وكان فيه العراقي المسلم يشارك العراقي المسيحي واليهودي في التجارة والجلسات الثقافية الأخوية, فالشعب العراقي لم يشعر في يوم من الأيام بأي فروق بين طوائفه المختلفة, فالعراق لم يشعر يوماً بالتفرقة حتى تسللت إيران إلى أراضيه واستغلت الانفلات الأمني المنتشر فيه غداة اندلاع الحرب داخل العراق, كما انتهزت فرصة صدور قرار الرئيس الأميركي السابق بوش الابن بالغاء كل دوائر الأمن والشرطة والجيش بالعراق, ويومها تحول العراق غابة يطبق فيها كل واحد القانون الذي يحلو له.
فتسللت ايران واتباعها الى العراق واشترت بعض الضمائر فنشرت الدمار والدماء بعد أن بدأت بالطائفة السنية ثم انتقلت نحو تقتيل وتهجير الطائفة المسيحية العراقية, ما اضطر مع هؤلاء
الى الفرار بجلدهم خارج بلدهم الذي عاش فيه اجدادهم منذ مئات السنين.
ولازالت حتى كتابة هذه السطور تقتل وتنتهك الاعراض في بغداد والموصل والبصرة وهدفها الذي لم يعد خفي على أحد هو الاجهاز على كل علاقة للعراقيين ببلدهم لضم بلاد الرافدين الى اراضيها لتحقيق حلمها الكبير باحتلال كل بلدان الخليج, والمثال قد بدأ باحتلالها للجزر الثلاث لدولة الامارات العربية المتحدة.
وبطبيعة الحال فان نهمها الاستعماري لن يتوقف أبداً عند حدود الدول الخليجية, بل ستواصل عملياتها الاستعمارية بعد امتلاكها للقنبلة النووية حتى تحتل بلدان المغرب العربي ايضاً لتتمكن من اعادة امبراطورية فارس التي انمحت نهائياً من على خريطة العالم.
لقد نجحت ايران في غسل الادمغة وتحويل العراقي الشيعي الى عدو خطير للعراقي السني مع أنهما اخوان ولم يسبق لمثل هذا العداء المدسوس ان استحكم بينهما أبداً, واذكر هنا المثال التاريخي الكبير, وهو عندما خاض العراق حربه ضد ايران في عام ,1980 فربح العراقيون الحرب عن جدارة واستحقاق, وكانت غالبيتهم من الشيعة الى جانب اخوانهم السنة, فقاتلت الطائفتان العراقيتان الشيعية والسنية جنباً الى جنب وحققتا النصر المبين على العدو الفارسي لأن الجميع كان مقتنعاً, وعلى فطنة وبينة من الاطماع الاستعمارية والحقد الدفين الذي تكنه ايران لكل العراقيين سواء أكانوا سنة أو شيعة.
لكل هذا فإني أدعو العراقيين الى وضع يد في يد ضد عدوهم الحقيقي, ايران, فالعراقي لم يكن ولن يكون ابداً عدواً لاخيه العراقي وليفكر الجميع قليلاً وليستحضروا تاريخ العراق فهل حدث وكانت طائفة فيه تعادي او تتناحر مع الطائفة الاخرى لولا اندساس الايرانيين بين العراقيين.
كما ادعو جميع الدول العربية كافة الى مساعدة العراقيين, سنة وشيعة, وحمايتهم من التصفيات الجسدية والابادة الممنهجة التي تمارسها عليهم ايران وزبانيتها وانقاذهم من التهديدات التي يتعرضون لها وبخاصة الادمغة العلمية والاطر المثقفة التي سعت ايران ولازالت تسعى الى افراغ العراق منها تحت ذريعة انتمائهم لحزب البعث بينما هدفها الحقيقي هو ان تجعل العراق يرجع الى القرون الوسطى.
ان مسؤولية تاريخية تقع اليوم على عاتق المغرب الحبيب لدعم العراق باعتبار المغرب والعراق هما جناحا العرب الشرقي والغربي ومن دونهما لن يكون في مقدور الامة العربية ان تحلق عالياً في سماء التطور وتحدي الاطماع الفارسية المكشوفة اليوم اكثر من اي وقت مضى.
ان حضور الوفود العراقية ومن كل المستويات وفي كل التوجهات الى المؤتمرات والتظاهرات التي يتم تنظيمها في المغرب هو دليل ساطع على حسن نوايا العراق تجاه المغرب الشقيق, وعلى رغبة كل العراقيين الاحرار في تمتين العلاقات الاخوية التي جمعت عبر التاريخ بين البلدين وتحويلها الى علاقات شراكة اقتصادية وتعاون شامل في كل المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية.
ان عيون العراقيين الحقيقيين وليس البعض الذين باعوا ضمائرهم لايران الفارسية تتطلع اليوم الى اعادة العمل الفعلي في سفارة المغرب في بغداد وليس في عمان بعد مقتل موظف من المغرب الشقيق في السفارة المغربية في بغداد, مما جعل الحكومة تقرر تحويل كل المهمات الديبلوماسية للسفارة المغربية في العراق نحو العاصمة الاردنية عمان, ويا حبذا لو اعادت فتح السفارة المغربية في بغداد كما كانت سابقاً ليتم التواصل بين العراقيين والمغاربة ويتم تسهيل منح الشعبين الشقيقين تأشيرات الدخول والخروج نحو البلدين الاخوين.
لقد آن الاوان اليوم لاعادة بناء ما دمرته الحرب في العراق ومن غير الغريب على المغرب الكريم ان تتوجه اليه كل انظار العراقيين ليشارك في اعادة اعمار العراق من خلال مقوماته واستثماراته وتجربته الرائدة في مجال التنمية البشرية التي انطلقت على يد عاهله الطموح والحكيم جلالة الملك محمد السادس, وذلك منذ سنة ,2005 مما يجعل المغرب اليوم خير شريك يمكن للعراق الاعتماد عليه لتحقيق طفرة نوعية تمحو عنه اثار الحرب لان ثروة العرب يجب ان تكون للعرب وليس للأجنبي كايران التي لم تعد تخفي جشعها لخيرات العراق وبقية الدول العربية.
والمطلوب اليوم من الحكومة المغربية ان تأخذ المبادرة النيرة والرائدة بتوجيه الدعوات في المناسبات المغربية الغالية الى الشخصيات العراقية من وزراء ورجال مال وأعمال ومثقفين ليزوروا المغرب مثل نائب رئيس الوزراء الحالي د. صالح المطلك المعروف باستقامته وحبه للعرب والعروبة ورغبته في العمل المبني على تعميم الخير.
اما الوفد العراقي الذي زار المغرب منذ اسبوعين, فقد نال تقدير واعجاب الجميع بمقارعاته النيرة خلال مؤتمر المائدة المستديرة الذي انعقد في الدار البيضاء تحت رئاسة وكيل وزارة الصحة العراقي وعضوية مستشار رئيس الوزراء العراقي د. قريش القصير.
كما حضر وفد عراقي اخر اعمال المؤتمر السنوي للاجتماع العام للرابطة الدولية للسلطات لمكافحة الفساد الدولي والذي انعقد في مدينة مراكش.
وفي المقابل فإني ادعو الحكومة العراقية الى توجيه الدعوات في كل التظاهرات والمناسبات للشخصيات المغربية الفاعلة في حقول السياسة والاقتصاد والصناعات والعقار, فالمغرب اليوم زاخر بالافكار والتجارب الناجحة في مختلف المجالات التنموية, كما انه يتوافر على كل الصناعات والمنتوجات التي يحتاجها العراق بدلاً مما تكدسه ايران من ادوية واغذية ثبت ان غالبيتها هي منتهية الصلاحية وغير صالحة للاستعمال الادمي, والامثلة على هذا هي كثيرة حيث تعرض الكثير من العراقيين لتسممات خطيرة بعد تناولهم لادوية واغذية منتهية الصلاحية تم تسريبها نحوه من الاراضي الايرانية.

جاسمكو
02-11-11, 06:22 PM
توثيق جرائم الرافضه بحق أهلنا بالعراق وغيرها من البلدان

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=123457

جاسمكو
04-11-11, 07:53 AM
ملف جرائم الشيعة ضد اهل السنة في العراق

http://www.alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=50189

صاحب الغار
04-11-11, 07:55 AM
اللهم انصر سنة العراق
وكل السنة المسلمين بالعالم

جاسمكو
08-11-11, 03:32 AM
الدور الإيرانى فى العراق
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135382

جاسمكو
08-11-11, 03:03 PM
بعض فتاوي علماء أهل السنة المتعلقة بالغزو الصليبي الصهيوني للعراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=28639

جاسمكو
13-11-11, 03:47 AM
مصلحة ايران في تقسيم العراق؟

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1426663#post1426663

جاسمكو
13-11-11, 09:40 AM
مقالات اليوم

خضير طاهر أكذوبة أصول مراجع الشيعة العربية القريشية! خضير طاهر

24/4/2010 أخبار العراق

درج اللوبي الإيراني على ترويج أكاذيب مفضوحة بشأن أصول المراجع الإيرانيين العربية وتحديدا نسبهم الى قبيلة قريش والرسول محمد، ومجرد الحديث في موضوع الأصول القريشية يعتبر كلاما عنصريا مرفوض اخلاقيا ودينيا .. اذ انه يميز فئة من الناس على اساس العرق والعشيرة، وهذا ضد القيم والعقل، فالأخلاق والإلتزام الديني والشرف... صفات لاتورث عن الأجداد، وانما هي جهد فردي خاص بحرص الانسان على تهذيب نفسه ورقيها الاخلاقي والروحي والديني، والحديث عن القرب من الرسول محمد هو شبيه بالفكر النازي الهتلري الاجرامي الذي كان يدعي بوجود العرق الألماني النقي، ولاأعرف كيف يستغل الدين الذي يقوم على اساس العدالة والمساواة في الترويج للأفكار العنصري والأساءة الى الله وإيهام الناس بانه أعطى امتيازاً خاصا لأقرباء الرسول؟!
وقد نشأت بدعة ما يسمى ((السادة)) لدى الشيعة ((والأشراف)) لدى السنة من قبل مجاميع من الطامعين بالحصول على الوجاهة الأجتماعية ونيل الأحترام والمكانة بين الناس، ثم تطور الأمر لدى الشيعة وتم التأطير الأيديولوجي لها وإيجاد بدعة ((الخمس)) التي تمكن فئة ما يسمى ((السادة)) بالحصول على اموال الناس وبرسوم ديني تحت ذريعة الحقوق الشرعية والواجب ، فهل الله العادل الرحيم الرؤوف فعلا هو من شرع للعنصرية وخلق الطبقية بين الناس ، وسمح لفئة من الدجالين والأنتهازيين والمرتزقة ... بأن يستغلوا مشاعر الناس الدينية ويفرضوا عليهم ضرائب الخمس بقصد الأثراء الشخصي والتمتع بمباهج الحياة وتعدد الزوجات والرحلات والقصور والعيش الرغيد ؟
المثير للسخرية ان اللوبي الإيراني يطلق بأستمرار الأكاذيب للتغطية على أنتحال أفراده صفة العربي القريشي، ويدعي ان الشيعة في زمن الدولتين الأموية والعباسية تعرضوا للملاحقة والاضطهاد مما أضطر بعضهم الهروب الى ايران والهند وغيرها، وهذه كذبة مكشوفة يراد منها تبرير سيطرة المراجع الإيرانيين على شؤون المرجعية في النجف منذ مئات السنين ومنعهم صعود العراقيين العرب لأستلام زمام المرجعية.
فملامح وجوه المراجع الإيرانيين جميعهم هي ملامح ليست عربية، وسلوكهم العنصري ضد العرب هو الآخر يفضح كذبهم، ثم ان ما يحصل عليه المراجع من ملايين الدولارات والمكانة الاجتماعية من وراء إدعاء النسب الى سلالة الرسول يدفعهم الى أختلاق كل انواع الخداع من اجل التمسك بهذه المزايا، خصوصا ان تاريخ أكثر هؤلاء المراجع يشير الى انهم جاءوا مهاجرين الى العراق بحثا عن فرص العمل، وقد أشتغلوا في بداية حياتهم في مهن بسيطة مثل: الزبال والحمال وصباغ الاحذية والركاع وغيرها، وعندما وجدوا ان إدعاء النسب العربي القريشي ودخول الحوزة وإرتداء العمامة السوداء يدر عليهم ارباحا ماليا ضخمة عن طريق الخمس من دون عمل وتعب، وجدوا ان القضية تستحق الكذب والضحك على بسطاء الشيعة بإدعاء النسب الى الرسول وحتى لو كانوا من سلالة الرسول فأن التدين والاخلاق والصفات الحميدة ليس لها علاقة بالوراثة والأصول العشائرية!
تنويه :
شكرا للصديق اياد الزاملي رئيس تحرير موقع كتابات على نشر هذه المقالة رغم انه قريشي ومن نسب الرسول ويطلق عليه صفة (( سيد )).
هذا البريد الإلكتروني محمي من المتطفلين و برامج التطفل، تحتاج إلى تفعيل جافا سكريبت لتتمكن من مشاهدته

======

خضير طاهر دور السفارة الايرانية ببغداد في جرائم قتل العراقيين!/خضير طاهر
14/7/2008 أخبار العراق

دور السفارة الايرانية ببغداد في جرائم قتل العراقيين!

كتابات - خضير طاهر

السفارة الايرانية ببغداد وقنصلياتها في المدن العراقية عبارة عن فرق عمل من المخابرات الايرانية تمسك بأهم الملفات الحساسة التي من خلالها تسيطر على العراق سياسيا وامنياً واقتصادياً ، وتحركه كيف ما تشاء بشكل مباشرة أو غير مباشر بواسطة عناصر الاحزاب الشيعية المسطيرة على الحكومة والبرلمان .
وقضية قيام السفارة الايرانية بإدارة جرائم الخطف والقتل في العراق لاتحتاج الى دليل ، فأيران منذ سقوط نظام صدام شكلت فرق اجرامية من الميليشيات الشيعية ، وكذلك من عناصر القاعدة وايتام صدام ، واشعلت الحرب الطائفية من خلال الإيعاز الى هؤلاء المجرمين بقتل الشيعة والسنة معا .
وقبل أكثر من سنتين كتبت متسائلاً : لماذا لم تتعرض السفارة الايرانية ببغداد الى ضربة من قبل أيتام صدام والقاعدة؟ .. والإجابة على هذا السؤال تكشف بوضوح عن إرتباط تحركات القاعدة وايتام صدام بأيران بشكل مباشر أو عن طريق سوريا الشريك الاخر في الجريمة.
الجديد في نشاط السفارة الايرانية هو خروج تدخلها في شؤون العراق الى العلن ، فقد صرنا نسمع تصريحات متتالية اطلقها السفير الايراني يعترض فيها على قضايا داخلية تخص سيادة العراق ، وكأن ايران تريد تهيأت الرأي العام العراقي تدريجيا على قبول حقيقة ان حكومة المالكي هي تحت السيطرة الايرانية وتتحرك بأوامرها وعلى العراقيين التعايش مع هذه الحقيقة بدليل ان حكومة المالكي لم تعترض على تدخلات السفير الايراني في شؤون العراق الداخلية !
وقد خطت السفارة الايرانية خطوة اكثر وقاحة حينما زار وفد منها مقر نقابة الصحفيين العراقيين ، وأرسل اشارة ان هذه النقابة تتحرك بأوامر ايرانية ، وان من يعترض على التدخل الايراني من الاعلاميين سيكون مصيره القتل .
مؤسف جدا هذا السكوت الجبان من قبل الشعب العراقي على وجود أوكار المخابرات الايرانية في العراق والتي تمارس جرائم الخطف والقتل وتنفيذ أبشع المؤامرات ضد العراق في منتهى الحرية دون ان نسمع اصوات عراقية تحتج على السفارة الايرانية وقنصلياتها!

[email protected]
13 ب
=============

خضير طاهر من يجرؤ على طرد صدر الدين القبنجي وإعادته الى بلده إيران؟/خضير طاهر

2/6/2009 أخبار العراق

من يجرؤ على طرد صدر الدين القبنجي وإعادته الى بلده إيران؟
خضير طاهر
صدر الدين القبنجي مواطن إيراني دخل الى العراق وعاش في النجف، وتم تسفيره في عقد السبعينات من العراق الى إيران ، وبعد مجيء انقلاب المجرم المقبور الخميني على نظام الشاه تقلد القبنجي مناصب أمنية هامة في إيران، ويعرف جميعا العراقيين الذين عاشوا إيران انه كان من كبار الجلادين الذين عذبوا وأعدموا الجنود العراقيين الأسرى، وكان يمارس شتى الجرائم الوحشية ضد العراقيين هناك بدافع الحقد الفارسي على كل ماهو عراقي، والقبنجي هو أحد عناصر المخابرات الإيرانية التي تعتمد عليهم في تأجيج الفتنة الطائفية فهو مكمل لجرائم جلال الصغير وصولاغ وهادي العامري وعبد العزيز الحكيم وعبد الكريم العنزي ومقتدى الصدر وغيرهم.
والسؤال المطروح هو أليس المفروض ببلد وحكومة تحترم نفسها وتعرف ان القبنجي تقلد عدة مناصب في الأجهزة الأمنية الإيرانية، وانه أساء الى العراقيين كثيرا في إيران ، ويمارس حاليا نشاطا مخابراتياً وأعلاميا لضرب الوحدة الوطنية واشعال نار الحرب الطائفية، ويتدخل في شؤون العراق الداخلية وهو لايحمل الجنسية العراقية ... أليس من المفروض قانونياً ووطنيا طرد هذا العميل من العراق وإعادته الى بلده إيران، اذا لم يكن بالأماكن إعتقاله ومحاكمته بتهمة التجسس وإرتكاب جريمة الإرهاب الطائفي؟
لا أدري ماهية مصلحة شيعة العراق بأن يتكلم هذا العميل الإيراني بأسمهم بهذا الشكل القبيح التآمري ويشوه صورتهم وسمعتهم ويظهرهم بمظهر الطائفة الغير الوطنية التي لاتحترم انتمائها للعراق بدليل سماحها لمجرم إيراني معروف كالقبنجي بأن يتكلم بأسمها من داخل العراق وهي ساكته وخانعة، بل خائفة ولاتستطيع محاسبته بسبب كونه يمثل أحد كبار عناصر اللوبي الإيراني في العراق ويتمتع بحماية إيرانية مباشرة !
مما يؤسف له ان شيعة العراق - ماعدا قلة قليلة من الشرفاء الوطنيين - دائما يفشلون في أمتحان الوطنية والأنتماء للعراق وتجدهم في ضياع تام ما بين انتماءاتهم الطائفية، وما بين تلاعب إيران بهم وبمصيرهم وقرارهم، فمن يستطيع الآن ان يثبت ان القرار السياسي الشيعي هو قرار وطني خالص وليس قرارا يتم صنعه في إيران والأحزاب الشيعة, المؤسسات الدينية وغيرها تنفذه فقط تلبية للأوامر الايرانية، مثلما هو الحال بالنسبة للساسة والتنظيمات السنية التي هي الأخرى تخلت عن انتمائها الوطني ورهنت إرادتها السياسية بيد الدول العربية وتنظيم القاعدة الإرهابي وأرتكبت أبشع الجرائم بحق العراق!
وختاما نكرر السؤال .. من يجرؤ على طرد صدر الدين القبنجي وإعادته الى بلده إيران؟
[email protected]
ب 25

جاسمكو
18-11-11, 10:53 AM
«الوطني السوري» يطالب بتحقيق في دخول 100 حافلة مسلحين من العراق

أضيف في :17 - 11 - 2011

طالب عضو الامانة العامة لـ «المجلس الوطني السوري» عماد الدين رشيد بفتح تحقيق في تقارير اوردتها وسائل اعلام عن دخول 100 حافلة محملة بنحو 4500 مسلح من الميليشيات التابعة لرجل الدين العراقي مقتضى الصدر مجهزين بكل انواع الاسلحة الخفيفة الى سورية.
ووفق رشيد، فان التقارير تشير الى ان هذه الحافلات وصلت الى الحدود السورية برفقة الجيش العراقي وعبرت الحدود من دون تفتيش واتجهت نحو مدينة دير الزور.
واذا اكدت اوساط المعارضة السورية ان شهود عيان رأوا الحافلات، نفى الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ الامر، وقال ان العراق يحرص على الا يكون طرفا في الصراع الدائم في سورية.
وفي عمان، دعا حزب جبهة العمل الاسلامي، الذراع السياسية للاخوان المسلمين وابرز احزاب المعارضة في الاردن، امس الحكومة الاردنية الى الاعتراف بالمجلس الوطني السوري.
وقال الامين العام للحزب حمزة منصور في رسالة بعث بها الى رئيس الوزراء عون الخصاونة نشرها الموقع الالكتروني للحزب ان «حزب جبهة العمل الاسلامي يطالبكم بالاعتراف بالمجلس الوطني ممثلا للشعب السوري وسحب السفير الاردني من دمشق».
واعتبر منصور ان هذا الاجراء «وسيلة للضغط على النظام ليستجيب للمبادرة العربية، واحتجاجا على الاعتداء الآثم على السفارة الأردنية».
ورأى ان «استمرار النظام السوري في استخدام القوة المفرطة في مواجهة الشعب المطالب بالاصلاح، تسبب في ازهاق آلاف الارواح البريئة والزج بعشرات الآلاف في السجون، وتعريض حياتهم للخطر بسبب التعذيب الجسدي والنفسي الذي يتعرضون له، وتشريد الآلاف إلى دول الجوار في ظروف بالغة القسوة».
كما دعا منصور الحكومة الى «توفير متطلبات الحياة الكريمة للأشقاء السوريين الذين لجأوا إلى عمان».
وكان الحزب دعا الاحد الحكومة الاردنية الى سحب سفيرها من دمشق، معتبرا ان «النظام السوري فقد عقله وبات يعد ساعاته الاخيرة».

جاسمكو
21-11-11, 04:36 PM
بعد محاولة اغتياله.. محافظ الأنبار يؤكد دخول جيش المهدي لسوريا
أضيف في :21 - 11 - 2011

هدد محافظ الانبار قاسم محمد الفهداوي، السبت، بكشف أدلة تؤكد دخول عناصر مسلحة من جيش المهدي التابع للتيار الصدري إلى سوريا لمساعدة النظام في حال عدم تسليم المتورطين بمحاولة اغتياله خلال أسبوع.
وقال قاسم محمد الفهداوي إنه "يمتلك أدلة تؤكد دخول عناصر مسلحة من جيش المهدي إلى سوريا لمساعدة نظام بشار الاسد عبر منذ الوليد الحدودي في محافظة الانبار".
واتهم محافظ الانبار قاسم محمد الفهداوي في وقت سابق من اليوم، جيش المهدي التابع للتيار الصدري بمحاولة اغتياله الأخيرة، مؤكدا حصوله على وثيقة مرسلة من جهاز المخابرات إلى مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي تؤكد تورط جيش المهدي بالحادث، مطالبا الحكومة بتسليم المتورطين بمحاولة اغتياله.
وهدد الفهداوي بـ"الكشف عن تلك الأدلة للرأي العام في حال عدم تسليم المتورطين بمحاولة اغتياله خلال اسبوع".
وكانت إدارة محافظة الانبار أعلنت، في السابع من تشرين الثاني الحالي، أن المحافظ قاسم محمد الفهداوي نجا من محاولة اغتيال بانفجار عبوة ناسفة استهدفت موكبه لدى مروره في قضاء أبو غريب غرب بغداد، أسفرت عن إصابة ثلاثة من عناصر حمايته بجروح متفاوتة.
وذكرت صحيفة كويتية، في الـ17 من تشرين الثاني الحالي، أن المجلس الوطني السوري اتهم زعيم التيار الصدري بإرسال مقاتلين إلى سوريا لدعم نظام الرئيس بشار الأسد، مطالباً بفتح تحقيق بهذه المعلومات، في وقت نفت الحكومة العراقية الأمر مؤكدة وقوف العراق على الحياد.
وجيش المهدي هي جماعة مسلحة أسسها مقتدى الصدر في خريف عام 2003 وقد دخل في مواجهات مع الحكومة العراقية والجيش الأميركي في العام 2004 في ما يسمى معركة النجف، ثم دخل في حرب أخرى في ربيع العام 2008 مع القوات الامنية العراقية في مدن جنوب ووسط العراق وبغداد بما يعرف صولة الفرسان وأدت تلك الحرب إلى إعلان التيار الصدري تجميد الجيش وتخلليه عن العمل المسلح.
وقد نسب إلى جيش المهدي خلال السنوات الماضية وخاصة بين الأعوام 2005 و2008 آلاف عمليات القتل وخاصة في العاصمة بغداد، كما أن إعلان التجميد لم يشفع له من اتهامه بالوقوف وراء أعمال عنف وتصفيات طالت الكثيرين خلال الأشهر الأخيرة.

الوثيقة

http://amazingupload.info/uploader/reg/images/2215img_FileName_111119142354_1882165060_19024.png

المصدر: العراق للجيمع

جاسمكو
03-12-11, 08:14 AM
السيستانى والشيطان

نبيل الحيدري

من أجل فهم المرجعية من الداخل بحثت سابقا مقارنات عدة بين بعض المراجع من مختلف الزوايا والمجالات. والآن بصدد طرح مرجعية مقابلة لها، وعندها رؤية بعض المقارنات بين مرجعيتين مختلفتين تماما لكثرة التباين بينهما ووضع المرجعية المطروحة فى موقعها المناسب. الفروق كبيرة فإحداهما هزيلة جدا بكل المعايير والقيم كالسيستانى المطروح وأخرى إصلاحية شريفة نزيهة ذات اليد البيضاء كالمرجع العربى الشهيد محمد باقر الصدر، والفوارق بينهما تتجاوز المائة فرقا جوهريا طرحتها فى آخر محاضراتى حيث أحدهما تكون فى رفعة وسمو كمحمد باقر الصدر حتى مات شهيد مبادئه وقيمه وأخلاقه ولم يخلف لأرحامه فلسا واحدا، رافضا العطايا والبيوت والسيارات الفارهة وكل الإمتيازات، وأخرى هى السيستانى فى أدنى المرجعيات وأسوئها وأرداها منذ مئات السنين. وهذا ما كتبه الشهيد محمد باقر الصدر فى أواخر حياته (المرجعية الرشيدة والصالحة) بعد يأسه من إصلاح المرجعية من الداخل كما يقول. بحثه مقارنة بين قيم ومبادئ مرجعيتين متباينتين حيث تنطبق الرشيدة الصالحة على مرجعيته فكرا وسلوكا وهدفا بينما الفاسدة تنطبق تماما على السيستانى وأضرابه من المرجعيات الفاسدة وفق نظريته فى تقسيم المرجعية
أول تلك الفروق هو التاريخ المشرق قبل المرجعية فى النشاط والفكر والممارسة والعمل فقد كان الشهيد باقر الصدر معروفا بنشاطه الفكرى والسياسى والإجتماعى وتصديه لأهم الأمور الحساسة فى مختلف الميادين قبل سنوات طوال من تصديه للمرجعية بل من ريعان شبابه وحتى تصديه للمرجعية بعد رؤية انحرافها كما ذكر وكتب نظرية المرجعية وعندها اتهمته المرجعية الفارسية الصفوية بأنه وهابى وعميل ومنحرف عن العقيدة ولقَبوه فى النجف بالسطل بدلا من الصدر وتواطؤوا مع النظام الصدامى ضده ووزعوا الحلوى بشهادته لأنه نافسها بشرف حتى طرح الوحدة الإسلامية بصدق رافضا تكفير الخلفاء والسنة بل رؤية حقيقية وسلوك عملى فى رفض التكفير والغلو.
كتب الشهيد باقر الصدر فى التاريخ والعقيدة والسياسة والإقتصاد والفلسفة والإجتماع فيما لم يعهد للمرجعية الفارسية الصفوية التصدى لكل ذلك باعتباره خارجا عن منهج الحوزات ودروسها فى الفقه والأصول وربما الرجال وأضرابها وهى دروس كلاسيكية أشبعت بحثا فى الطهارة والنجاسة والحيض والنفاس حتى صارت ترفا استغراقيا لبعدها عن حاجات الأمة وواقعها وتحدياتها.
يقول المؤرخ البرت حورانى: (باقر الصدر عالم كبير وذو أهمية عظمى، ليس فى العراق أو العالم الشيعى فقط بل يشمل العالم الإسلامى كله).
ويقول حسن حنفى (نجح الصدر فى التحرى عن العلوم الإجتماعية والإقتصادية والسياسية والقانونية وآخر ما وصلت إليه العلوم مستعملا لغة العصر).
كتب الصدر كتبا قيمة راقية وهو فى ريعان شبابه كما تصدى لجماعة العلماء وكتب مقالاتها فى مجلة أضواء وتصدى للحركة الإسلامية وتحدياتها لذلك كتب (فلسفتنا) و(إقتصادنا) وأضرابها. وكان يعيش الساحة ويخالط الناس ويتابع الشباب وهمومهم ويختلط بهم دون حواجز الحواشى الغواشى الفاسدة وكان من السهولة حضور مجلسه ومحاضراته واللقاء به والحديث معه أخذا وردا وكان متواضعا يحسن الإستماع والإصغاء كما كان يقبل النقد والملاحظات والإقتراحات ويتفاعل معها بصدق وحرص وإخلاص ولم يكن منزويا بعيدا عن الناس وهمومهم كالمرجعيات الصفوية الفارسية السيستانية التى تعيش فى الظلام وتخاف من النور لشرورها وفسادها فلا لون ولاطعم ولا رائحة لها سوى الفساد والإنتهازية والعمالة ولم نسمع بها أيام صدام حسين إلا عميلة فى الفتاوى الجاهزة لكل ما يطلبه النظام كما صرح الشهيد الصدر الثانى مرارا وتلك ضد إرادة الله وإرادة الشعوب وليس فى تاريخها أى عمل مجيد أو موقف شريف من فكر أو عطاء. ولازال السيستانى عميلا للقوى الكبرى التى جاءت بها كمرجعية عليا رغم عدم مؤهلتها لاعلما ولاتقوى ولا عملا ولافكرا ولاعطاءا سوى العمالة وتزوير اجازة اجتهادها وهبوط مستواها وانحطاط حاشيتها وقذارة أفرادها فتعاونها مع الإحتلالين الأمريكى والإيرانى واضح لذا يشيد بها الحاكم المدنى الأمريكى بول بريمر فى كتابه ومقابلاته وكذلك رامسفيلد وزير الدفاع الأمريكى السابق والمسؤولون الأمريكان ثم ويكيلكس بعلاقتها بالمخابرات البريطانية وفضحتها مرجعيات كثيرة معاصرة واتهمتها بتاريخها الملئ بالقذارة لذا تعيش فى الظلام خوفا من النور وافتضاحها. فضلا عن عمالتها المعروفة للإيرانيين كقاسم سليمانى مسؤول فيلق القدس الإرهابى الإيرانى ورفسنجانى وخامنئى وأضرابهم.
هذا وقد طلب الأمريكان من مراجع النجف الخروج منها لقصف التيار الصدرى وإبادته فاسرع الصفويين للإستجابة وقد طاروا فرحا للتخلص من تيار عراقى فيه الفقراء والمحرومون المقلدون لمرجعيتى الصدر الأول الشهيد والصدر الثانى الشهيد منافسوا المرجعيات الصفوية المتهمة أصلا بالتواطئ مع النظام الصدامى كما صرح الشهيد الصدر الثانى وكثير من العلماء العرب بل السيستانى متهم بالتواطؤ مع النظام الصدامى فى قتلهم لتخلو له الساحة وفعلا لو وجدت المرجعيات الصالحة لفقدت الصفوية المدعومة خارجيا لعمالتها من وجودها ونفوذها ومليارات الأخماس والأوقاف وغيرها مما هو معروف وظاهر رغم أن عملاءه وحاشيته تدافع عنه لأنها ترتزق على أخماسه وعطياته فيما أشبه بولاية السفيه طاغوت الحكم فى إيران ضد الحريات والإنسانية والكرامة. وكيف نتأمل فى وعاظ السلاطين الوقوف إلى الشعب وفقرائه ومعاناته وإن لبست لباس الدين. بعد طلب الأمريكان من المراجع الصفويين مغادرة النجف لقصفها، سارع بعض الصفويين لجوءا إلى أمهم إيران مركز الصفوية والدجل والإرهاب لكن السيستانى الذى شكك فى أصله البريطانى وليس له أصل فى سيستان السنية ولايعرف أصله ولا فصله أبدا وليس سيد أبدا وتم تزوير نسبه كما ذكر مراجع العراق، فرَّ السيستانى عندها فرار العبيد إلى أمه لندن التى صنعته وأسسته دون علم أو تقوى أو ضوابط موضوعية، وأما حجته فى هروبه فهى الفحص وقد كان بكامل صحته وقوته كما شاهدناه وكما أوضحتها الوثائق وكشفتها ويكيلكس وقد صرف المليارات من أموال الفقراء والمساكين بلا ذرة من الورع أو التقوى وقد جاء أصهرته وأرحامه بطائرات خاصة ومصاريف الملوك ولقاءات مشبوهة مع أجهزة مخابرات وتجار فجار وعملاء معروفين نشرت بعضها فى لندن وعرفها الناس، علما أن محمد رضا السيستانى كان يتصل يوميا مع حازم الشعلان وزير الدفاع العراقى لمعرفة التقدم فى قصف الأمريكان للنجف حتى بقى ثلاثة أسابيع يتسكع ويزور جواد التبريزى وغيره ولم تنته قصة النجف والباقى معروف كاشف عن مستوى العمالة والسقوط التى تعيشها المرجعيات الفاسدة
أما فى المجال الحوزوى والدينى فلم يكن الشهيد باقر الصدر كلاسيكيا تقليديا كغيره من الصفويين الفرس بل كان مجددا على مختلف الأصعدة فقد نقد فى الفقه والأصول العديد من الأطروحات القائمة، كما أنه غير المناهج الحوزوية فقد وضع فى علم الأصول سلسلة حلقات جديدة على مراحل ثلاث بديلة عن الكتب الأصولية المعتمدة، كذلك رسالته العملية (الفتاوى الواضحة) بأسلوب سهل واضح مبين بعيدا عن التعقيد فى اللغة والإصطلاح والإحتياطات المعقدة الكثيرة وما لاثمرة فيه وقد عفى عنه الزمن مثل العبيد والإماء وما ملكت أيمانكم... بينما لاتجد شيئا من الصدر عند السيستانى الصفوى وأضرابه الذين صنعته الطبخة العميلة كما عبر المرجع محمد حسين فضل الله. ولفهم أبعاد ذلك يمكن الرجوع إلى الرسائل المتبادلة بين فضل الله والسيستانى عندما شنت الحملة القذرة لتسقيط مرجعية فضل الله من الفرس الصفويين حتى عبروا عنه (ضال مضل) وصدرت الفتاوى والكتب والبيانات ضد مرجعية عربية متميزة لمحمد حسين فضل الله وهو من تلاميذ الشهيد محمد باقر الصدر وزملائه فى أضواء والعمل الإسلامى عامة ومؤسساته ونشاطاته وعمله الإجتماعى والسياسى واختلاطه بالناس ومشاكلهم وواقعهم
حصل الشهيد الصدر فى سن مبكرة على الإجتهاد من عدة مراجع منهم الخوئى الذى لم يعط حتى وفاته إلا على عدد بسيط جدا لم يكن منهم السيستانى المزور لإجازة اجتهاده لاحقا لذلك لم يطرح السيستانى كمرجع بعد وفاة الخوئى بل طرحت مراجع كثيرة ولسنوات عديدة منهم ولم يكن منها السيستانى أبدا، وتمت الصفقة القذرة مع أجهزة مخابرات وبرعاية المرجعية الصفوية السابقة ومركزها لندن والمعروفة بارتباطاتها وسيطرتها على الواقع الشيعى فى مختلف الدول من خلال وكلائها ونفوذهم وأخماسهم وارتباطاتهم
ورغم أن المراجع الفرس لهم مشاريع عديدة فى إيران فإن السيستانى المدعى أصله من سيستان والمشكوك به من المراجع الآخرين فسيستان سنية لايعرف له أى أصل فيها بل لم يدع أولا أصله منها بل ادعى مدنا إيرانية أخرى أثبت أصحابها لا أصل للسيستانى فيها، قام السيستانى بمشاريع كبيرة فى أمه إيران مثل (مجمٌع السيستاني) على أرض تبلغ مساحتها حوالي 40 ألف متر مربٌع في وسط المدينة، ويحتوي هذا المجمٌع على حوالي 320 وحدة سكنية، بمساحات مختلفة، وتضمٌ كلٌ وحدة سكنية منها كامل المرفقات الضرورية ووسائل التدفئة والتبريد وما شاكل ذلك وأهم ما يلحق بهذا المجمٌع السكني الكبير: سوق عصري تتوفٌر فيه مختلف الاحتياجات والمتطلٌبات اليوميٌة الضرورية وقاعات مختلفة وصالات لإقامة المجالس و الاحتفالات للرجال والنساء كل على انفراد ونادٍ رياضيٌ ترفيهى كبير، كلها من أخماس الفقراء ومخصصة لرجال الدين التابعين له والمبشرين بمرجعيته، وعشرات المشاريع السيستانية الأخرى التى تناطح مشاريع الدولة والمراجع الآخرين بينما العراق الذى ينعم به ويكره شعبه ولغته فهو يخلو من أى مستشفى له أو مجمع أو مشروع كبير رغم حاجة العراق وشعبه المظلوم والمحروم، وكلنا يعلم لو لم يكن السيستانى فى العراق وعمالته المزدوجة للقوى الخارجية ولو كان فى إيران فحاله كعشرات المراجع المهمشين فى قم وطهران ومشهد وتبريز ويزد وكاشان وغيرها
من أسوأ ما تطرحه المرجعية السيستانية هى التكفير للمسلمين واعتبار السنة فقط مسلمين ظاهرا لكنهم كفار واقعا وحقيقة، مخلدين فى النار لإنكارهم ولاية الأئمة الإثنى عشر فيجب التبرى من الخلفاء الثلاث الأوائل ولعنهم ووظيفة المهدى المنتظر أن يعيدهم ثم يصلبهم ثم يحرقهم ثم يذريهم كما يلحق بهم جميع المسلمين الذين فى قلبهم مثقال ذرة من الحب للخلفاء، كما هو واضح جدا وصريح للعيان فى أجوبته وموقعه واستفتاءاته وإقامته فرحة الزهراء مبتهجا بقتل الخليفة الثانى مرتكبا المعاصى بحجة رفع القلم بناء على حديث فى البحار ودعم الخطباء التكفيريين أمثال التيجانى ونشر الكتب التكفيرية وطبعها وتوزيعها لتكريس التفريق بين الأمة وتكفير الأكثرية الساحقة منها زورا وظلما
ولايقوم بدور مباشر لأنه لاينطق مباشرة ولايصلى الجمعة ولا الجماعة ولايخطب فى الناس ولايمارس عملا معهودا ويعيش فى الظلام مستورا محجوبا لكى لاتنكشف اللعبة القذرة ويظهر المستور القبيح وعندها يترك المغفلون تقليده وتسليم أخماسهم... على عكس الشهيد محمد باقر الصدر الذى عمل صباح مساء وفى النور وأمام الملأ وهكذا عهدنا فى القرآن سيرة الأنبياء والأولياء والصالحين. الشهيد باقر الصدر كان رافضا لتكفير الخلفاء وردتهم ولعنهم بل هو القائل (إن الحكم السني الذى مثله الخلفاء الراشدون والذى كان يقوم على أساس الإسلام والعدل، حمل علي السيف للدفاع عنه، إذ حارب جنديا فى حروب الردة تحت لواء الخليفة الأول أبى بكر، وكلنا نحارب تحت راية الإسلام مهما كان لونها المذهبى. إن الحكم السنى الذى كان يحمل راية الإسلام قد أفتى علماء الشيعة قبل نصف قرن بوجوب الجهاد من أجله وخرج الآلاف من الشيعة وبذلوا دمهم رخيصا من أجل الحفاظ على راية الإسلام ومن أجل حماية الحكم السنى الذى كان يقوم على أساس الإسلام) البيان الثالث فى النجف فى شعبان عام 1399 هجرية. وشتان بين من يزرع المحبة والأخوة والإنسجام كالصدر الذى قدم دمه ضد صدام وبين من أيد النظام الصدامى وتواطأ معه دائما ولا زال يزرع الأحقاد والتكفير كالسيستانى العميل الذى تخلو رسالته من وظائف المجتهد والمرجع بل وظيفة الناس والمكلفين وكأنه معصوم لاتكليف له فى مهزلة من مهازل العصر الحديث. قال المرجع العربى محمد حسين كاشف الغطاء فى كتابه (الفردوس الأعلى) متحدثا عن مراجع الدجل ومقلديهم: (وما أكثر المدعين لهذا المنصب ولاسيما فى هذه العصور التعيسة وما أكثر المخدوعين بهم جهلا أو لغرض، والغرض يعمى ويصم). علما أنه كان كاشف الغطاء من أروع الفقهاء نتاجا ونشاطا واتصالا بالمجتمع وهمومه السياسية والإجتماعية لكن المراجع الفرس منعوا مرجعيته واتهموه بشتى التهم الباطلة وهكذا سيطرت المرجعيات الهزيلة لقرون طويلة على الأمة وأخماسها ومصيرها زورا ودجلا
ومن مسؤولية المجتهد هى عمله الدؤوب لمصلحة الأمة واللقاء بها والتواصل معها مباشرة وعلنا فى عصر الفضائيات، وتزويد الأمة بكل ما تحتاج إليه فكرا وواقعا كما عليه صرف الأموال على الناس لا سرقتها كما هو حال الخمس والأوقاف والهبات ومليارت الأموال تحت تصرف السيستانى وحاشيته القذرة بلا خلق ولادين ولاورع لمجرد الرحم كما وصل الفاسدون السياسيون فى العراق إلى الحكم بدعم من السيستانى ووضعت قائمتا الإئتلاف اللا وطنى 555 سابقا والتحالف اللا وطنى لاحقا فى بيت السيستانى وبإشراف محمد رضا نجله وبشروطه وقد أضاف جملة من الفاسدين المعروفين وهكذا تقاسموا الكعكة تحت عمامته البريطانية وكل ماترتب عليه
رغم أن الشهيد باقر الصدر استشهد على يد النظام البعثى فى نيسان 1980 وهو فى الأربعين من عمره أى بداية العطاء الفكرى لكثير من المفكرين والمثقفين وهو نصف ما عمرته المرجعيات الفارسية الصفوية السيستانية الحاقدة على الإسلام والتشيع والتى لبست لباس الدين لتخدير الناس وسرقة أخماسهم ومعروف تاريخها وحاشيتهم وأصهرتهم فى العمالة والعهر والليالى الحمراء وأعراسهم كالملوك بالتبذير والإسراف من أموال الفقراء المنهوبة بحجة الخمس وغيره بأسوأ ألوانها. فى الخليج العربى كان يقيم بعض أصهرة السيستانى كخطيب حسينى من الدرجة العاشرة لايتقن آيتين من القرآن وليس له فكر بل تكفير للصحابة وزوجات الرسول وأما زوجته فشغلها معروف عند الخليجيين مقابل حفنة من الفلوس ومن سخرية القدر تحوله بين ليلة وضحاها ليشترى بيتا فى الجميرة أرقى منطقة ثم تلتها البيوت والعمارات والعقارات والتجارات من أموال خمس قوت الناس لمجرد صعود عمه للمرجعية. وأى دين يقبل بذلك زورا وظلما ودجلا لم يكن لرسول الله من ذلك شئ وهو برئ من كل سرقة ودجل ونفاق وعمالة.
ومن أغرب فتاوى المرجعيات الفارسية غير الرشيدة هى الشأنية فى باب الخمس التى بررت للكثير من حاشيته استغلال الخمس لهم على أساس أن من شأنهم كل ذلك التبذير والإسراف وتبرير ذلك فى جعل أنفسهم طبقة عالية فوق البشر تسوغ لهم سرقة المال العام وحتى الحقوق الشرعية والأخماس فى حاشية المرجع وأرحامه ووكلائه الخاصين خلافا لسيرة الرسول والأولياء والصالحين. ويقول بعض الفقهاء (مما يدعو للأسف أن الناس يرون بأم أعينهم ما يقوم به أمناء بعض المراجع الكبار وأحفادهم والمقربين إليهم من حياة بذخ وفوضى وتبذير لأموال المسلمين...)
وقد بدأت الأمة تستفيق من تخديرهم وسرقة أخماسها حتى بدأ الكثير برفض التقليد الأعمى وتسليم الأخماس لمرتزقة المرجعية بل طالب بعض التجار من صهر المرجعية الخطيب التكفيرى الشاذ بإرجاع ملايين الخمس الذى سلمه وتبين شراء الصهر عقارات فى الخليج العربى وأوربا وأمريكا والعالم، فهرب الصهر خوفا من حساب الناس وأغلق هاتفه ومنع ملاقاته ومعه سرقة أخماس الفقراء والمساكين. علما أنه لم يعهد للخمس فى المكاسب والمتاجر أصل فى الدين ولا كل حياة الرسول والإمام على أبدا ولم يعهد وكيلا عن الخمس ولا محاسبة لتاجر فى أخماسه أبدا فهى دخيلة على الدين وعلى القرآن ولم يعرفها الرسول أبدا. وهنالك آية واحدة فى القرآن كله (واعلموا أنما غنمتم من شيء فأن لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل إن كنتم آمنتم بالله وما أنزلنا على عبدنا يوم الفرقان يوم التقى الجمعان والله على كل شيء قدير) سورة الأنفال /الآية 41. نزلت هذه الآية فى واقعة بدر التى سماها الفرقان كما ذكر المفسرون وليس لها علاقة بالمتاجر والأرباح وأخماس أموال الناس بل قسمها النبى على المقاتلين آنذاك، ولايوجد سهم سادة وسهم إمام وإلا كانت طبقية ويكون بيت النبى أغنياء بالخمس كما ذكر بعض الفقهاء بينما الحقيقة فقرهم وزهدهم ولم يعش النبى وأهل بيته وأصحابه على أموال الآخرين وقوتهم بل عملوا من كد يمينهم وعرق جبينهم كما عمل جميع الأنبياء والصالحين
سألنى أحد الإسلاميين (كيف يكون السيستانى هو الشيطان الأكبر بهذه الأكذوبة حتى سرق أخماسهم وحرف عقيدتهم واستهزأ بفكرهم وقام بتخديرهم وإشغالهم بالطقوس والخرافات والدجل) فقرأت عليه من القرآن (شياطين الجن والإنس) وشرحت له عندما يغيب العقل ويسود التقليد الأعمى دون تحقيق وتدقيق وقد صار التقليد استحمارا دينيا لاستغفال الناس وتخديرهم وسرقتهم كما كتبت سابقا

جاسمكو
13-12-11, 09:01 AM
نصائح بول بريمر لنغروبونتي في وصفه لاعضاء مجلس الحكم العراقي خونة العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135962

جاسمكو
18-12-11, 01:06 PM
المرجع الشيعي علي الأمين يهاجم “السيستاني” بعنف ويتهمه بـ“الصمت على سفك دماء المسلمين”
لطفي عبداللطيف - الرياض
انتقد المرجع الشيعي اللبناني السيد علي الأمين المرجعية الإيرانية واتهمها انها صارت أداة في يد السلطة السياسية, مؤكداً على دور المرجعية الديني, ورداً على سؤال لـ»المدينة» عن دور المرجع العراقي السيد السيستاني قال «الأمين»: انه يفضل الصمت حتى عندما تسفك الدماء، لم نسمع له صوتا ولن نسمع له صوتا يطالب بحقن الدماء، فلم يقم بدوره ولن يقوم بدوره كمرجع ديني مستقل عن النفوذ الإيراني وتدخل طهران السياسي في المنطقة، ورفض «الأمين» إطلاق وصف مجلس الشورى الإيراني بـ»الاسلامي» وقال هو «مجلس شورى إيراني» لا «إسلامي» لان الذي اختاره الإيرانيون لا المسلمون ويعبر عن الإيرانيين لا المسلمين، وإيران تؤمن بولاية الفقيه كنظام حكم، ونحن الشيعة العرب لا دخل لنا في هذا النظام ونرفضه ونعارضه بقوة، ولن نسمح لأحد ان يملي علينا رأياً لتأييده، فهو ليس من خيارنا، فالشيعة العرب لا يؤمنون أن هناك ولاية سياسية أو دينية مثل ولاية الفقيه تمثلهم، وطالب بفصل في التعامل بين «الفرس الإيرانيين» و»الشيعة العرب» مؤكداً أن الشيعة العرب ليسوا مع إيران بل ضدها وضد توجهاتها وأطماعها ومخططاتها في المنطقة، ومحاولة لعب دور ما على حساب الشيعة العرب، وانتقد السيد علي الأمين بشدة التعامل العربي مع الشيعة وقال: للأسف إنهم جعلوا الشيعة كلهم في سلة إيران، رغم أن الأغلبية الساحقة ترفض تماماً التوجهات الإيرانية، ونظام الحكم الإيراني، وتعارض بقوة نظام ولاية الفقيه, وقال: لابد من فصل وعزل الشيعة العرب عن الفرس والتوجهات الفارسية.
جاء ذلك في الأمسية التي أقامها الدكتور عيسى الغيث القاضي ومستشار وزير العدل في منزله بالرياض وحضرها عدد من الصحفيين والإعلاميين والمثقفين، ودار الحوار الذي اتسم بالصراحة الشديدة مع المرجع الشيعي حول الدور الإيراني في المنطقة وحالة التصعيد التي تقوم بها طهران، والإشارات والتصريحات الاستفزازية التي تصدرها إيران ضد دول الخليج وخاصة المملكة العربية السعودية.
وفي البداية قدم القاضي عيسى الغيث بكلمة له ، المرجع الشيعي السيد علي الامين، مستعرضا دوره الديني كمرجعية مجتهد، وصاحب مدرسة دينية أصيلة لها دورها وبصماتها واستقلاليتها، مشيرا الى دوره المستقل الوطني كمسلم عربي شيعي، تصدى للمخططات الفارسية الايرانية، ورفض ان يكون تابعا لإيران بل وقف مواجهًا لهذه المخططات ومدافعا عن استقلالية القرار الشيعي العربي في مواجهة المدّ الصّفوي، وأشاد الغيث بالأمين وحرصه على إثراء أمسيات «الجنادرية» .
وقد تناول السيد علي الأمين دور المرجعيات الدينية ورفض ان تكون أداة في يد ايران، منتقدا بعنف سكوت المرجعية الشيعية في النجف على المخططات الايرانية سواء في العراق او محاولة اثارة القلاقل في البحرين، منتقدا بشدة دور المرجع الشيعي السيد علي السيستاني، وقال انه فضل الصمت وعدم الكلام وتوارى عن الانظار ولم يسمع له صوتا يحذر من القتل وسفك الدماء، وقال: «لن نسمع للسيد السيستاني صوتا لا قبل ولا بعد سفك الدماء « متحديا: «دلّوني على تصريح للسيد السيستاني يحذّر من سفك الدماء .. لن تجدوا ..ولن نسمع له صوتا، وقال: المفترض ان يكون صوت المرجعيات الدينية صوت الاعتدال لا صوت العداء والتحريض وإثارة القلاقل والاضطرابات في الدول، مشيرا ان المرجعية الشيعية في النجف ضد التظاهرات في العراق ولكن موقفها مناقض تماما من التظاهرات في البحرين، فهم يؤلبون البحرينيين على النظام ويؤججون الصراعات المذهبية، وأكد أن الإيرانيين جيّشوا المرجعيات الدينية الشيعية في ايران والنجف ضد استقرار البحرين، متّهما المرجعيات في النجف وقم بأنها تحرّكها عوامل سياسية لا دينية، فالتظاهرات في البحرين لديهم حلال ومباح ومشجَعة، أما التظاهرات في العراق فمحرّمة وممنوعة !!.
ووجّه السيد علي الامين كلامه للسيد السيستاني في النجف وقال: نريد منكم كلامًا عن سفك الدماء، لم نسمع رأيكم عمن يقتلون ويسفكون دماء المسلمين، وتساءل:متى يقول السيستاني بعدم سفك الدماء، لن يقول،ولن نسمع له صوتا، وأنا تعرّضت لهجوم شديد من شيعة السيستاني عندما طلبتهم بمنع سفك الدماء، وقال: «العرب هم الذين عملوا السيد السيستاني لا الايرانيين، وكنا نتمنى ان يكون صوته الديني مع العرب لا مع الفرس « وقال»السيستاني لم يقم بدوره وخبا صوته بل سكت»، ورفض الامين اي تدخل ايراني في البحرين او في الخليج، وانتقد بمن يزجّون بالعبادات في الامور السياسية، وهاجم بشدة من يتنادون في ايران بمنع الايرانيين من أداء العمرة وزيارة الاماكن المقدسة في مكة المكرمة والمدينة المنورة، وقال: ان هذا كلام مرفوض ويزجّ بالعبادات في أمور خلافية، مطالبا بالكفّ عن هذه التصريحات وهذا الكلام غير المسؤول.

جاسمكو
24-12-11, 05:59 AM
خطير : أسماء قتلة الخوئي التي قدمها الكوراني للمحتلين(وثيقة)

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=30661


ايران مقتدى الصدر اغتال رجال الدين العجم ووالده من صنع المخابرات العراقية

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=17819

حيدر الخوئي: نائب صدري زيّف ملف التحقيق لابعاد التهمة عن الصدر وسنكشفه قريباً

http://www.dd-sunnah.net/news/view/action/view/id/4228/

مقابلة مع مقتضى الصدر قائد عملية التمثيل بجثة الخوئي

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=13547

الدور الإيرانى فى العراق / نبيل الحيدرى

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=135382


السيستاني في الميزان مقال لزهير الاسدي كاتب شيعي( الجزء الاول)

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=62721

جاسمكو
24-12-11, 06:00 AM
حراسات عادل عبدالمهدي والسطو على بنك الرافدين

=======

أكبر سطو في تاريخ العراق:قوات عمليات بغداد تسرق 100 مليون دولار من بنك بريطاني

قال متحدث باسم بنك HSBC البريطاني ان قوات من عمليات بغداد قامت بالسطو المسلح علي مائة مليون دولار من بنك بريطاني وشركة أوراق مالية عاملة معه في منطقة الجادرية ببغداد واعتقال الموظفين وارهابهم. حيث تخضع المنطقة الي حراسات وحمايات الاحزاب الحاكمة في العراق. وحسب مصدر مطلع فان القوات الحكومية التي قامت بالسرقة قدمت من منطقة ابي غريب واستقدمت خصيصاً لعملية السطو بأوامر من مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي في ظل اجواء متوترة تسود العراق. وقال مصدر في البنك المركزي العراقي انه حسب المتاح من المعلومات الارشيفية فان هذه السرقة تعد اكبر سرقة في تاريخ العراق الحديث علي صلة بالحكومات التي ادارت البلاد. وقال مصدر في الشرطة رفض الكشف عن اسمه انه شاهد بحكم عمله بالصدفة سيارات بيك اب وجنودا من قوات عمليات بغداد دخلت الي البنك واعتقلت الموظفين وبدأت تحمل صناديق يعتقد انها تضم ملايين الدولارات. وسبقت هذه العملية سرقة بنك الرافدين في منطقة الزوية حيث ادين فيها ضباط علي علاقة بنائب رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي.
وقال الموظفون في البنك انهم انتظروا سبع ساعات قبل ان يتمكنوا من اجراء اتصالات مع جهات دولية مالية لضمان حقوق المساهمين والمودعين في البنك وشركة الاوراق المالية التي طالتها ايدي السراق من القوات الحكومية المرتبطة بالمالكي مباشرة. وتعيش الحكومة العراقية جوا من التخبط والاضطراب بعد ان فشلت في معالجة ازمة احتلال ايران لبئر الفكة النفطي وضعف حظوظها في الانتخابات المقبلة. وقالت مصادر سياسية ان السرقة تؤكد ان الحكومة ادركت انها مغادرة سدة الحكومة الي الابد وانها تتصرف كعصابة تحاول الظفر بغنائم سريعة قبل انقضاء فترتها المقررة. وكان نوري المالكي قد التزم الصمت 23 يوماً علي احتلال ابرز ابار النفط في جنوب البلاد قبل ان يتكلم عن العملية من دون الاشارة الي ايران عشية استقبال حكومته منوشهر متقي وزير الخارجية الايراني في زيارة استمرت يومين اختتمها بزيارة المرجع الديني الاعلي السيد علي السيستاني في النجف امس.

http://www.azzaman.com/index.asp?fname=2010\01\01-08\999.htm&storytitle (http://www.azzaman.com/index.asp?fname=2010\01\01-08\999.htm&storytitle)=

جاسمكو
24-12-11, 06:50 AM
سنة العراق.. حقوق مسلوبة واستهداف لا ينقطع

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=141847


ملالي ايران وتفجير مكة المكرمة و راء تفجيرا سامراء والقتل ضد السنة

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=141848

جاسمكو
31-12-11, 01:56 PM
أمين "الحرس الثوري المصري": لدينا علاقات خارجية.. وآية الله خامنئي يُلهمنا

أضيف في :30 - 12 - 2011
http://www.dd-sunnah.net/images/Image/7f40a22b3dbab7fdd5076cf84741f163.jpg دشّن مجموعة من الشباب المصري صفحة على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" باسم "الحرس الثوري المصري"، محوِّلين صور صفحاتهم الخاصة في صفحات عضويتهم إلى صورة تحمل العلم الإيراني، وغيّرت ألوانها لتتطابق مع العلم المصري، علاوة على صور أخرى تم رفع نسر الجمهورية من داخل العلم المصري ووضع صورة آيه الله علي خامنئي، معلنين أن الثورة الإسلامية في إيران وقائدها آية الله علي خامنئي مهلم لهم ودافع. وقد أكد أعضاء الحركة في حوار أجراه الزميلان مصطفى بركات وعلي رجب من مجلة "الوطن العربي"، أنهم أول من دقوا مطرقة هدم الجدار الذي أقامته القوات المسلحة المصرية أمام السفارة الإسرائلية بالقاهرة، وأول من اقتحم السفارة، منوِّهين بأن أداء المجلس العسكري بطيء ومماطل ولا يصب في أهداف الثورة المصرية. وفي اتصال مع "العربية.نت" أكد الصحافي مصطفى بركات أن أعضاء الحركة يدعون حالياً إلى اقتحام السفارة الأمريكية يوم 25 يناير القادم أثناء الاحتفال بالذكرى الأولى للثورة المصرية. علاقات داخلية وخارجية محمد الحضري ومن جهته، أكد محمد الحضري، أمين عام الحرس الثوري المصري، أن فكرة تأسيس الحرس الثوري المصري تبلورت عقب قيام الثورة المصرية، فقد وجدت ائتلافات كثيرة ظهرت عقب الثورة، ولكن حدث نوع من الاختناق أو الملل من هذه الائتلافات التي كانت تدافع عن أهداف الثورة. وقال الحضري إن عدد أعضاء الحرس الثوري المصري حتى الآن أكثر من 400 عضو، باختلاف عقائدهم ودياناتهم وتوجهاتهم، فهو يضم مسلمين شيعة وسُنة، وأيضاً مسيحيين، وهناك قوميون عرب ويساريون والليبراليون، وهو غير مقتصر على فصيل معين أو دين معين، فهو لجميع المصريين ومن أجل مصر. وأضاف: "للحرس الثوري المصري علاقات بحركات كثيرة داخلية وخارجية، في مقدمتها رابطة "لبيك يا أقصى"، والتحالف الدولي لإنهاء الحصار على قطاع غزة، وغيرها من الحركات السياسية المصرية في الداخل التي تتوافق مع مبادئ الحرس الثوري المصري، ولكن ليس هناك علاقة بين الحرس الثوري المصري والحرس الثوري الإيراني، ولكن ربما تكون أهداف الحرس الإيراني التي قام من أجلها وهي الدفاع عن الثورة وتحقيق أهدافها واستمرار ما تم وضعه، وهو ما يأمل فيه أعضاء الحرس الثوري المصري، وأن يكون الحرس الثوري المصري في قيمة الحرس الثوري الإيراني، فهو قيمة كبيرة نفخر بها"، بحسب تعبيره. وذكر أمين عام الحرس الثوري المصري أن أهداف الحرس تتلخص في "أن تكون مصر دولة تتمتع بأخذ قرارها ولا تكون تابعة لأي دولة سواء كانت أمريكا أو غيرها، مبرراً ذلك بأن الثورة قامت للقضاء على تبعية القرار المصري لأمريكا وإسرائيل، فقرار السياسة المصرية كان دائماً ما يأتي من داخل البيت الأبيض أو من الكنيست الإسرائيلي، وليس من داخل القصر الجمهوري في القاهرة، لذلك نسعى إلى أن يكون لمصر قرارها المستقل في جميع الأمور السياسية والاقتصادية والعسكرية". وتابع: "الثورة أسقطت أكبر عميل لأمريكا وإسرائيل في عالمنا العربي وستقضي الثورة أيضاً على جميع العملاء والتابعين لدولة الاستكبار العالمي والكيان الصهيوني، نريد أن تعود مصر إلى دول الممانعة، فمكانها الطبيعي في مقاومة المشروع الصهيو -أمريكي في منطقتنا العربية، وهو الدور الذي لا يريده قادة بعض الدول العربية، فهم الآن يسعون إلى إجهاض الثورة المصرية؛ لأن نجاحها يعني القضاء على هؤلاء التابعين لأمريكا والكيان الصهيوني". تمويلنا سيأتي كما فعل نصر الله أثناء اقتحام السفارة الإسرائيلية بالقاهرة وأكد الحضري أن هناك شخصيات وحركات سياسية تابعة لأمريكا وإسرائيل، وهي معروفة للجميع، وأن الحرس الثوري المصري سيقوم في وقت لاحق بفضح هذه الحركات والشخصيات السياسية، وجميعهم يتلقون تمويلات أجنبية لإجهاض الثورة وعدم استقلال القرار المصري. وحول تمويل الحرس بالسلاح أكد الحضري أن المقاومة العسكرية للحرس الثوري المصري ستكون عن طريق الحرب، كما فعل حسن نصر الله في لبنان، أو وجود فصائل مقاومة في فلسطين. وقال: "نحن نريد أن تكون هناك مساندة لهذه الحركات، التي تواجه المشروع الصهيو - أمريكي في المنطقة للقضاء على هذا المشروع وتحرير الأرض العربية المحتلة، وليس التضييق عليهم وخناقهم كما كان يفعل الرئيس المخلوع مبارك والذي كان يريد القضاء على المقاومة بحصاره لقطاع غزة تحقيقاً لرغبات أسياده في تل أبيب والبيت الأبيض"، بحسب ما قال. وأشار الحضري إلى أن بعض أعضاء الحركة الثورية المصرية تأثروا كثيراً بالثورة الإيرانية وبقيمها وأهدافها ودورها في دعم حركات المقاومة الإسلامية في لبنان وفلسطين، ودورها في مقاومة المشروع الإسرائيلي – الأمريكي بالمنطقة، بحسب وصفه. مضيفاً أن الكثير من أعضاء الحركة يرون أن الثورة الإسلامية في إيران وقائدها آية الله علي خامنئي مهلم لهم ودافع، فلهم كل الحرية في ذلك لأن هدف الحركة هو مقاومة المشروع الصهيو –أمريكي. العلم المصري كما نشرته صفحة الحركة على فيسبوك وقال: "نريد أن يكون بين مصر وإيران تحالف سياسي واقتصادي وعسكري، فما المانع في أن يكون هناك تحالف بين أكبر قوتين في المنطقة؟ فالجميع يرى أن وجود تحالف بين مصر وإيران يلقي بإسرائيل في البحر وذيول هذا الكيان في المنطقة تماماً، ولكنْ هناك دول غربية في مقدمتها أمريكا وأيضاً دولة الكيان الصهيوني لا يريدون لمصر وإيران التواصل والتحالف، رغم أن البلدين يجمعهما العديد من القيم المشتركة التي تقضي على المشروع الصهيو - أمريكي". وعن نظرة حركة الحرس الثوري المصري للتيار السلفي، يقول الحضري إن السلفية ليست تياراً ثورياً، بل هي تيار "ثروي" أي يميل إلى المال، فهو يعشق نفاق أهل السلطة، وقد كشفوا أنفسهم باتصالاتهم مع الكيان الصهيوني، لذلك لن يكون لهم أي دور في صنع القرار المصري مستقبلاً، فترحيبهم بعلاقات مع إسرائيل ليس مفاجأة أو أمر غريب بل هو طبيعي، لكن الشعب المصري يرفض وجود هذه العلاقات مع هذا الكيان.


==============


من العراق: إيران تجتاح كربلاء بالمخدرات


http://www.alarabiya.net/programs/2011/12/30/185435.html

جاسمكو
31-12-11, 10:13 PM
باحث عراقي : ايران معبر لتجارة المخدرات لموقعها الجغرافي
الجمعة, 30 ديسمبر 2011

رؤية - وليد ابوالمعارف
كربلاء - عدو جديد ينضم لقائمة طويلة من ادوات القتل والدمار التي انصبت على رؤوس العراقيين طوال عقود من الزمان .
لا يستخدم اللاعب الجديد في كربلاء الانتحاريين او المفخخات في قتل العراقيين بل المخدرات التي لم يبخث الجيران بارسالها لتكتمل سلسلة النوائب المتلاحقة في العراق لتحول العراق ليس فقط لمعبر رئيسي لتجارة المخدرات ولكن لتصبح من الدول المستهلكة للمخردات بل والادهى ان بعض المناطق تحولت لمناطق منتجة للمخدرات بانواعها .
بعض الباحثين في كربلاء اكدوا ان الافيون والحشيش يدخلان العراق من ايران وباكستان وافغانستان عن طريق قوافل السياح الوافدين لكربلاء والنجف حيث يشكل ذلك خطرا كبيرا بعد انتشاره في اوساط الشباب مع غياب شبه تمام لاي رقابة على من يدخلها ويبيعها اضافة الى من يتعاطاها .
في هذه الصدد اوضح خالد العرداوي استاذ القانون الدولي بجامعة كربلاء، ان الامر ليس اعتبار مصدر المخدرات هي ايران فقط لان ايران تقع على المعبر الدولي لتجارة المخدرات من منطقة وسط اسيا الى مناطق الاستهلاك الرئيسية في منطقة الخليج وفي تركيا وفي اوروبا ولذلك يوجد معبرين لتجارة المخدرات الاول من خلال المناطق الوسطى والمعبر الثاني عن طريق اقليم كردستان وينتقل الى تركيا والى اوروبا من هناك .
وقال العرداوي في تصريحاته لقناة " العربية " ان ايران هي معبر لهذه التجارة بناء على وجودها الجغرافي وعلى نشاط تجار المخدرات في هذه المنطقة ، مشيرا الى ان كربلاء حالها كحال بقية محافظات ومناطق العراق يتنامى فيها استهلاك المخدرات ففي عام 2004 كانت قد اكتشفت دائرة صحة كربلاء ان هناك 41 مدمنا وفي عام 2011 كانت نسبة تنامي المدمنين قد وصلت الى 360 مدمنا وهذا يعتبر تناميا كبيرا في تجارة المخدرات، في الوقت الذي تخرج فيها الاحصائيات لتؤكد ان ما هو معلن انما يمثل 10 % من الحجم الحقيقي لاستهلاك المخدرات في المجتمع العراقي والكربلائي .

محمد السباعى
31-12-11, 11:10 PM
قربت نهايتكم يا مشركين على يد اهل الجهاد والتوحيد

جاسمكو
02-01-12, 01:02 PM
الأعلام الشيعية وليست الأعلام العراقية ترفرف على الدبابات والعربات العسكرية مما يثبت أن هذه القوات طائفية.

قلق يساور البعض من مبيعات الأسلحة الأميركية للعراق
01/01/2012
تمضي إدارة الرئيس باراك أوباما قدما في صفقة مبيعات أسلحة إلى العراق بقيمة 11 مليار دولار على الرغم من القلق الذي يساور البعض إزاء سعي رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي احكام سلطته وخلق دولة يحكمها حزب واحد يهيمن عليه الشيعة والتخلي عن حكومة الشراكة التي يدعمها الأميركيون.
وتقول صحيفة نيويورك تايمز إن المساعدة العسكرية الأميركية التي تتضمن مقاتلات حربية نفاثة ودبابات الغرض منها مساعدة الحكومة العراقية على حماية حدودها وبناء جيش كان قبل حرب الخليج الأولى عام 1991 الأكبر في العالم وتم تفكيكه بعد الغزو الأميركي في عام 2003.
إلا أن مبيعات هذه الأسلحة التي تم بالفعل تسليم بعضها، تسير قدما على الرغم من أن المالكي فشل في تنفيذ اتفاقية من شأنه الحد من قدرته على تحييد السنة وتحويل الجيش إلى قوة طائفية.
وفي الوقت الذي تتطلع الولايات المتحدة نحو تعزيز القوة العسكرية العراقية كجزء على الأقل للوقوف ضد النفوذ الايراني، تسري مخاوف من أن الخطوة ربما يكون لها تأثير عكسي إذا انحزات حكومة بغداد في نهاية المطاف إلى جانب نظام الحكم الشيعي في ايران بدلا من واشنطن.
وقد عبر دبلوماسيون أميركيون ومن بينهم السفير الأميركي جيمس جيفري عن القلق من العلاقة العسكرية مع العراق.
وقال الكابتن جون كيربي المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية إن الغرض من هذه الترتيبات هو مساعدة القدرات العراقية على الدفاع عن سيادة البلاد ضد تهديدات أمنية خارجية.
إلا أن سياسيين ومحللين عراقيين قالوا إنه في الوقت الذي يسلمون فيه بأن الانسحاب الأميركي ترك حدود العراق وفضاءه معرضين للإختراق ، فإن هناك أسببا عديدة تبعث على القلق.
وقالت الصحيفة إنه على الرغم من الاعلانات الصادرة عن مسؤولين اميركيين وعراقيين من أن الجيش العراقي هو قوة غير طائفية، إلا أنهم قالوا إن الأمور تحولت إلى خليط من الميليشيات الشيعية التي تسعى أكثر من أي شئ آخر غلى تحييد السنة بدلا من حماية سيادة البلاد. وقالوا إن الأعلام الشيعية وليست الأعلام العراقية ترفرف على الدبابات والعربات العسكرية مما يثبت أن هذه القوات طائفية.
وقال رافع العيسوي وزير المالية العراقي واحد الزعماء السياسيين السنة البارزين، إنه لأمر خطير جدا بعد جميع التضحيات التي قدمناها والأموال التي صرفت وبعد الدعم الأميركي تكون النتيجة في آخر المطاف جيش رسمي من الميليشيا.
وقال العيساوي إنه قلق حيال الكيفية التي ستستخدم فيها هذه الأسلحة إذا أسفر التوتر السياسي عن تجدد أعمال العنف الطائفية. وقال بعض العراقيين والمحللين إنهم يعتقدون بأن هذه الأسلحة ربما توفر للمالكي ميزة جوهرية في الحيلولة دون اعلان بعض مناطق السنة استقلالها عن الحكومة المركزية.
المالكي يعلن ميلاد فجر جديد في العراق
وفي الشأن العراقي أيضا، أعلن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ميلاد فجر جديد يوم السبت مع احتفال العراق برحيل القوات الاميركية في حفل جرى وسط اجراءات أمنية مشددة ودون حضور منافسي المالكي الرئيسيين، حسب ما ذكرت وكالة رويترز.
ودخل العراق أسوأ أزمة سياسية في عام بعد رحيل اخر جندي أميركي في 18 ديسمبر/ كانون الاول عندما سعى المالكي لاعتقال الزعيم السني طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي مما يهدد الائتلاف الحكومي الهش بين الشيعة والسنة والاكراد.
ويوم السبت هو نهاية سريان الاتفاقية الامنية الموقعة في 2008 أثناء حكم الرئيس الاميركي السابق جورج دبليو بوش وآخر يوم لانسحاب القوات الاميركية من العراق بعد نحو تسع سنوات من الغزو الذي أطاح بالرئيس صدام حسين وأتاح وصول الشيعة إلى السلطة.

============
الاسلحة الاميركية التي طلبها المالكي يشكل تهديد ضد الكرد
المالكي يأمر بسحب الأسلحة الثقيلة من الجيش في المحافظات السنية ونقلها للمحافظات الشيعية
مصادر اميركية تخشى استخدام المالكي للاسلحة التي باعتها واشنطن لبغداد في ضرب خصومه

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=142170 (http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=142170)
==============
عندما يحكم شيعة إيران، يتحول العراق الى مستنقع جاهلي مقرف..! – حكومة الهالكي تخصص 5 مليون دولار لزيارة الأربعينية بدلا من بناء المساكن والمدارس والمستشفيات..
أضيف في :2 - 1 - 2012

جاء في الخبر: [ وافق مجلس الوزراء على تخصيص مبلغ خمسة مليارات دينار لتغطية مصاريف النقل والخدمات الخاصة بزيارة أربعينية الأمام الحسين عليه السلام التي ستشهدها محافظة كربلاء . وقال الناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ ان هذا التخصيص جاء من خلال الجلسة السادسة والخمسين لمجلس الوزراء. وتشهد كربلاء في الأيام المقبلة توافد الملايين من الزائرين القادمين من محافظات البلاد ومن الخارج لإحياء أربعينية الإمام الحسين عليه السلام. ] انتهى الخبر.

5 ملايين دولار وملايين أخرى سوف تسرق وتنهب باسم الامام الحسين ولمخصصات المواكب واللطم والهريسة والقرايات والروزخونيات، ببينما يعاني أبناء الجنوب الشيعي قبل غيرهم من تردي مقرف في الخدمات، ويعيش مئات الآلاف منهم في مساكن بدائية تفتقر الى أبسط مستلزمات الحياة الانسانية الكريمة، ومتجاوزين على أراض تابعة للدولة أو لمواطنين آخرين، ويداوم آلاف الأطفال في مدارس مبنية من الطين وكأننا في العصور الحجرية، بينما يتجول آلاف آخرون في الشوارع بحثا عن مصادر الرزق لآعانة أهاليهم، وتتواصل أزمات المحروقات والطاقة الكهربائية وكافة الخدمات دون أي حلول رغم مضي 9 سنوات على إزاحة (البعث الكافر) واستبداله بحكومة (الموالين لآل البيت)..!

في ظل مثل هذا التردي المخيف، تنفق حكومة المالكي كل عام 5 ملايين دولار أو أكثر لأجل تكريس الجهل والتخلف وممارسات عصور ما قبل التاريخ بين الملايين من شيعة العراق، ولبث روح العداء والكراهية وحب الانتقام من مخالفيهم في المذهب، والذين تصورهم عمائم الفرس بأنهم أحفاد من قتل الامام الحسين، ولكي يرضى شيعة العراق بجميع أشكال والتردي والانحطاط طالما كان حاكمهم (شيعيا) يسمح لهم بالسير على الأقدام لزيارة المراقد.. وليذهب الوطن ومقدراته الى الجحيم..!

لقد نجحت مرجعيات الشيعة وعمائمها وبرلمانييها بتحويل الملايين من ابناء الشعب العراقي الى جماهير متخلفة تعشق الجهل وتتلذذ بالخرافة وتبكي على اساطير من الماضي، ولكنها ترضى بالذل والهوان وامتهان الكرامة طالما وفرت لهم الحكومة (مخصصات مواكب)، و (جدورة هريسة)، وأوقفت العراق بأجمعه عن العمل لخاطر الحسين، وسخرت الآلاف من الأجهزة الأمنية لـ(حماية) المتخلفين عقليا..!

إن بقاء السلطة بيد شيعة إيران الشر سوف يعني مزيدا من التخلف والطائفية والانحطاط والتردي على جميع المستويات، ولعل هذا أبلغ دليل على أن المؤهل الوحيد لحكم العراق هو من حكمه على الدوام منذ أن فتح على يد الخليفة الراشد عمر بن الخطاب رضي الله عنه، ومن أنشأ فوق أرضه حضارة عظيمة شهد لها التاريخ، وجدير بسنة العراق أن يدركوا أن قدرهم الرباني هو أن يتسلموا زمام الحكم ويعيدوا عراق الحضارات الى سابق مجده وعزته، فالطائفية والكراهية واللعن والشتم والجهل والتخلف وممارسات العصور الجاهلية لن تفلح يوما في بناء حضارة مهما خصصت لها من أموال..!
حاشا للحسين وثورته العادلة أن يخلد ذكراه أقوام متخلفون، وحاشا لآل بيت النبوة الأطهار أن ينتسب اليهم زورا أدعياء ينشرون الجهل والكراهية باسمهم، ويدمرون المجتمعات ويبددون الثروات تحت لافتتهم، وإن أولى الناس بالحسين وآل بيته هم الذين اتبعوا كتاب الله وهدي المصطفى صلى الله عليه وسلم في كافة شؤون حياتهم، كما قال سبحانه في محكم كتابه (ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما)..

جاسمكو
06-01-12, 05:06 AM
منظمة بدر الصفوية تدعوا الى تشكيل جيش شيعي لموجهة احتمالية وصول السنة الى الحكم في سوريا

أضيف في :5 - 1 - 2012

دعا مسؤول منظمة بدر الصفوي في مدينة البصرة، حسن الراشد، إلى انشاء جيش شيعي، أسماه بـ"المليوني"، قوامه عناصر من "منظمة بدر" و"جيش المهدي" والمسلحين التابعين للكتل السياسية، الشيعية، لمواجهة "احتمالات سقوط النظام السوري ووصول نخب إسلامية سنية إلى الحكم هناك".
وقال الراشد في مقال حمل عنوان: "العراق وتداعيات انهيار لنظام العلوي وضرروة تشكيل الجيش المليوني".. أن العراق "مقبل على تحولات كبيرة ومهمة وقد تكون مصيرية بفعل عاملين اساسيين مهمين :الاول: الانسحاب العسكري الاميركي، والثاني: تدهور الاوضاع الامنية والسياسية في سوريا الجارة وتكالب الاطراف الاقليمية على هذا البلد الجار ومحاولة اسقاط نظامه لاهداف غير شريفة ولاجندة باتت مكشوفة للجميع خاصة مع دخول الطرف السعودي والقطري على خط النزاع ومحاولاتهما المستميتة للتصعيد في الوضع الامني واسقاط نظامه باي ثمن حتى وان تطلب ذلك قتل ثلثي الشعب السوري كما صرح بذلك مشايخ الوهابية في مملكة ال سعود" .
واضاف يجب تشكيل ما يشبه الجيش الشعبي قوامه الميليشيات الشيعية، على أن يكون مليونياً ومدعوماً من قبل الحكومة "تشكيل جيش مليوني من العراقيين الشرفاء وخاصة من ابناء المقابر الجماعية وهذا الامر بحاجة ليس فقط لتخصيص ميزانية مالية بل وتشجيع لقيادات في الجيش النظامي وجيش المهدي ومنظمة بدر وغيرها من القوى التابعة للكتل السياسية لرفد هذا الجيش المليوني بكوادر للتدريب والتسريع في تشكيل هذا الجيش المليوني لمواجهة التحديات وتداعيات تدهور الاوضاع في سوريا وارسال افواج افواج من هذا الجيش الى الحدود".



==========


ملف جرائم ايران ضد الشيعة في العراق و عربستان


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=142635

جاسمكو
08-01-12, 03:47 AM
انتشار صور خامنئي والخميني في شوارع البصرة والسكان ممتعضون

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=142752

جاسمكو
25-01-12, 07:18 PM
برلمانيون عراقيون: حكومة المالكي تقدم البلاد لإيران
أضيف في :24 - 1 - 2012

استنكر برلمانيون عراقيون خلال بيان صحافي أصدروه الكلمة التي ألقاها قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني بخصوص القوة التي تتمتع بها طهران في كل من العراق ولبنان.
وانتقد البرلمانيون العراقيون السياسة التي ينتهجها رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي مع دول الجوار، مكؤدين أنها سياسة سمحت بالتطاول على العراق.
وقال البيان الصحافي: "هناك بعض الأحزاب الموجودة في السلطة هي التي بدأت توفر الأرضية وجعلت العراق بُعدًا إستراتيجيًا للنظام الإيراني، وبدأت توفر الأرضية كذلك لتنفيذ الأجندات الإيرانية على الساحة العراقية من خلال بعض عناصر النظام الإيراني".
وكان قائد فيلق القدس الإيراني، العميد قاسم سليماني، قال في كلمة له أمام ندوة تحت عنوان "الشباب والوعي الإسلامي"، بحضور بعض الشباب من البلدان العربية، التي شهدت ثورات ضد أنظمة الحكم، إن بلاده متواجدة في الجنوب اللبناني والعراق، وهذان البلدان يخضعان بشكل أو بآخر لإرادة طهران وأفكارها.
وادعى سليماني أن الجمهورية الإيرانية بإمكانها تنظيم أي حركة تؤدي إلى تشكيل حكومات شيعية هناك بغية مكافحة الاستكبار، وفق قوله.
وأضاف البيان الصحافي للبرلمانيين: "اعتبرت القائمة العراقية أن قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني واهمٌ في التصريحات التي أدلى بها بشأن خضوع العراق لإرادة إيران وإمكانية تشكيل حكومة إسلامية فيه، نحن نؤكد أن السياسة التي ينتهجها رئيس الوزراء نوري المالكي مع دول الجوار هي التي سمحت بالتطاول على العراق".
من جهته قال حيدر الملا، عضو البرلمان العراقي الناطق باسم القائمة العراقية: "من يعتقد أن يكون العراق تابعًا لإيران أو عمقًا إستراتيجيًا يمكن أن يستخدمه النظام الإيراني لتحقيق أجندة إقليمية أو دولية فإنه ذاهب إلى الوهم".
وأضاف الملا: "إيران تنطلق من مصالحها لذا على رئيس الوزراء نوري المالكي أن يبلور سياسة واضحة لحماية مصالح العراق، لكن هذا الأخير فشل في بناء علاقة متوازنة ليس فقط مع إيران بل مع دول الجوار كافة".

جاسمكو
03-02-12, 10:49 PM
طالع كيف جرى تشييع بغداد ذات الأغلبية الساحقة السنية بالوثائق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=144218


المالكي لصحيفة الغارديان البريطانية ........ انا شيعي أولاً وعراقي ثانياً !!

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=144242

جاسمكو
20-02-12, 02:49 AM
الكويت لم ترسل قوات و قطر لم ترسل قوات انما انطلقت من قاعدة اميركية في قطر و الكويت
السعودية ليس فيها قاعدة اميركية و لم تشارك السعودية ضد العراق
اما ايران فهناك تحالف مع اميركا ضد افغانستان و العراق و خرجت قوات المجلس الاعلي للثورة الاسلامية الشيعي الذي يراسه محمد باقر الحكيم

قوات المجلس الاعلي للثورة الاسلامية الشيعي الذي يراسه محمد باقر الحكيم
زحفت من ايران كما قول رفسنجاني انه لولا تعاون ايران مع اميركا لم استطاعت اميركا احتلال بغداد و كابول
وسؤالي لك من اين دخلت قوات عملاء الصليبين الشيعية مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة ا الفارسية المجوسية لقد دخلت من ايران لمساندة قوات الاحتلال الصليبي في العراق
رفضت السعودية السماح لأسراب الطائرات الأميركية الغازية المرور عبر أجوائها. إيران لم توافق فقط على فتح الأجواء للقوة الجوية، بل أيضا وقعت اتفاقا يسمح للقوات الأميركية بالهبوط وتقديم العون في حال سقوط طائراتها. كما قدمت في حرب العراق الكثير من التنازلات، وأهم من ذلك تعهدت بإلزام القوى العراقية المحسوبة عليها بالتعاون مع القوات المحتلة
عبدالرحمن الراشد مقال ( نجاد فاجأ الثوريين العرب )
الشرق الأوسط
الخميـس 13 ربيـع الثانـى 1427 هـ 11 مايو 2006 العدد 10026
http://www.asharqalawsat.com/leader....32&issue=10026 (http://www.asharqalawsat.com/leader....32&issue=10026)
اين كانت تدار عمليات قوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية لقد كانت تدار من ايران ومن داخل العراق
من كان يؤمن لقوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية الماء والغذاء والمحروقات من ايران
اين كانت مستودعات قوات عملاء الصليبين مثل قوات بدر التابعة للمجلس الاعلى للثورة الفارسية المجوسية في العراق و كذلك قوات حزب الدعوة الفارسية المجوسية لقد كانت مستودعاتهم في ايران
رفضت السعودية السماح لأسراب الطائرات الأميركية الغازية المرور عبر أجوائها. إيران لم توافق فقط على فتح الأجواء للقوة الجوية، بل أيضا وقعت اتفاقا يسمح للقوات الأميركية بالهبوط وتقديم العون في حال سقوط طائراتها. كما قدمت في حرب العراق الكثير من التنازلات، وأهم من ذلك تعهدت بإلزام القوى العراقية المحسوبة عليها بالتعاون مع القوات المحتلة
و نسيت فتوى
الشيرازي يجيز التعاون مع امريكا لاسقاط النظام العراقي
طهران ـ الوطن: دعا مرجع شيعي كبير مقيم في مدينة قم الدينية الايرانية المعارضة العراقية الى العمل الدؤوب والجاد وطبقا للموازين الشرعية لاجل انقاذ الشعب العراقي مما أسماه «المظالم الفادحة» التي يعانيها منذ عقود.
واكد آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي في بيان لـ «الوطن» بطهران على توحيد الكلمة ورص الصفوف وصولا الى عراق مستقل وموحد على اسس التعددية والشورى والحرية المشروعة.
http://www.fnoor.com/fn0772.htm (http://www.fnoor.com/fn0772.htm)
وفتوى السيستاني التي نقلها عبدالمجيد الخوئي بعدم التعرض لقوات الاحتلال الاميركي
http://www.youtube.com/watch?v=cTR1eJS5umU (http://www.youtube.com/watch?v=cTR1eJS5umU)
الخميس 03 أبريل 2003
ايلاف- تسلمت ايلاف نسخة عن البيان الصادر عن مكتب الامام مجيد الخوئي، تفيد بان الامام الخوئي وصل عصر اليوم الخميس الى مدينة النجف وهو على بعد كيلومتر واحد من مرقد الامام علي في تلك المنطقة. وأكد الخوئي في البيان على صحة الفتوى التي أصدرها أية الله علي الحسيني السيستاني والتي تحث الشعب العراقي على عدم الدخول في صراع مع أي جهة من الجهات وتطلب منهم اتخاذ الحيطة والحياد.
وأفاد الخوئي في البيان الذي استلمت ايلاف نسخة عنه ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام (ع) مشيرا الى ان قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة قد استسلمت. أضاف الخوئي انه سيحاول الوصول الى المرجعيات الدينية وعلماء الدين في النجف بأسرع وقت ممكن من مساء اليوم بهدف "الحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم" .
والى نص البيان:
صرح مكتب السيد مجيد الخوئي فور الاتصال به عصر هذا اليوم ( 3/ 4 / 2003 ) مؤكدا انه يتواجد الآن في قلب مدينة النجف الاشرف وبالتحديد في شارع المدينة الذي يبعد حوالي كيلومترا واحدا عن مرقد الامام علي ( ع ) وقد ادّى فريضتي الظهر والعصر في مسجد الكوفة وصلاة الزيارة في مسجد السهلة واضاف سماحته قائلا: ان قوات النظام تتمركز حاليا في مرقد الامام ( ع ) فقط بعد ان استسلمت قواته التي كانت متواجدة في بقية المراقد المشرفة.
ويقوم حاليا بمحاولة الاتصال بالمرجعيات الدينية وعلماء الدين هناك وذلك للحفاظ على ارواحهم والدفاع عنهم ... وسوف يحاول الوصول اليهم بأسرع وقت ممكن مساء هذا اليوم. مضيفا ان قوات التحالف تنشر حاليا في مركز مدينة النجف .
واضاف مؤكدا ما تناقلته وكالات الانباء عن الفتوى الصادرة عن المرجع الاعلى آية الله العظمى السيد علي الحسيني السيستاني التي حثّ فيها الشعب العراقي على اتخاذ الحذر والحيطة والحياد وعدم الدخول في صراع مع ايّ جهة من الجهات.
مكتب السيد مجيد الخوئي
إيلاف
====
و مراسلات السيستاني مع بريمر للتامر على احتلال العراق
و نقول لك هات فتوى من السيستاني تعلن الجهاد ضد الاحتلال الاميركي للعراق



بعض فتاوي علماء أهل السنة المتعلقة بالغزو الصليبي الصهيوني للعراق


http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1488622#post1488622 (http://dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1488622#post1488622)


ملف رجال الدين الشيعة من الجهاد ضد اليهود وأمريكا


http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347 (http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=54347)

جاسمكو
17-05-12, 01:58 AM
ملف فساد و جرائم حكم الاحزاب الدينية الشيعية في العراق

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1551753&posted=1#post1551753

جاسمكو
06-06-12, 05:29 AM
سؤال للشيعة / لماذا تستهدف مساجد أهل السنة في العراق ويستولى عليها؟

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=151647

جاسمكو
27-07-12, 06:36 AM
قيام الاحزاب الشيعية الدينية بنهب اموال الشعب العراقي و الشعب العراقي المسكين يعيش بالبؤس والفقر

ملف فساد و جرائم حكم الاحزاب الدينية الشيعية في العراق

1- جريمة السطو على مصرف الزوية ومقتل ثمانية من حراسه وسرقة نحو ثمانية مليارات دينار
2- فضيحة جديدة من العيار الثقيل للحكومة الشيعية التي تحكم قبضتها على عراق ما بعد الاحتلال، كشفت وزارة الداخلية العراقية، اليوم السبت، تورط ضباط عاملين في الجيش العراقي بسرقة ثمانية مليارات ونصف مليار دينار من "مصرف الرافدين"، وقتل ثمانية حراس فجر الثلاثاء الماضي.
4-خرافة ام حقيقة قصة المالكي وصولاغ ومقتدى و 18 مليار دولار المختلسه
5-فضيحة من العيار الثقيل : المالكي يهرب النفط الى اسرائيل ..اعتراف متأخر!!
6-نقابة الصحفيين العراقيين تؤكد مقتل 365 صحفيا منذ عام 2003
7-الاحتلال الايراني لحقل "الفكة"
8-بئر النفط رقم4 في جزيرة أم الرصاص الذي احتلته القوة الإيرانية
9-المحاولة الإيرانية التي أثيرت خلال الأيام الماضية حول ضم خور العميّة الى أراضيها
10-الحركة السلوكية و الحجتية تمارس اللواط و الزنا والجرائم لتعجيل ظهور المهدي
12-متى يدرك شيعة العراق أن إيران عدوهم القاتل ؟ كتابات - خضير طاهر
http://alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=49220
13-فلم فيديو يفضح فرق الموت الشيعية في العراق

http://tinyurl.com/y8yy58
http://alsrdaab.com/vb/showthread.php?t=49220
14-كاتب شيعي عراقي بشيه ايران بيزيد
جمهورية إيران الإسلامية والماء ويزيد بن معاوية

http://www.alsrdaab.com/vb/showthrea...t=%ED%D2%ED%CF

15-ملف فساد و جرائم حكم الاحزاب الدينية الشيعية في العراق
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=150613
16-ملف كشف حقد و طائفية و استفزازات و جرائم الشيعة لاهل السنة والجماعة
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?p=1541974
17- دليل اصابة الشيعة بالمصائب نتيجة دعاء سيدنا علي و الحسين عليهم
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=136336






دين الشيعة و اعتقاداته
القرآن محرف و القرآن الصحيح مع المهدي في سرداب الغيبة
والسنة ضاعت بسبب التقية
و صحابة الائمة ملعونون سراق شاربي خمر و يضرطون في لحية الامام
ويكذبون على الامام الذي لم يروه كمثل جابر الجعفي الذي روى الالاف الراويات كاذبا وهو لم يرى الامام
و العترة التي يدعون انهم يتمسكون بها اين هي
والامام غائب وعلامة ظهوره ان يلاط شخص من ال البيت بخصي يالها من قذارة
و المرجع مصباح يزدي يبيح اللواط في الرجال واغتصاب النساء في سجون الولي الفقيه
و طلاب الحوزة يلاط بهم ثم يصيروا مراجع كما قال الشيخ عباس الخوئي
و ظهور الحركة السلوكية المهدوية في الحوزات حيث يباح اللواط و تبادل الزوجات و القتل والدعارة لغرض التعجيل في ظهور المهدي
و معممي الشيعة من امثال الشيخ مناف الناجي وكيل السيستاني يهتك عرض النساء الاتي يدرسن في الحوزة التي يشرف عليها و يتم تصويرهم وهو يلحس فروجهم
ماهذا الدين الدي يعتبر القرآن محرف والسنة صاعت بسبب التقية و الرواة الملعونون الكذابون شاربي الخمر .
لكن كما يقال من ثمارهم تعرفونهم
كاذيب الروزخونات والرواديد لينهب نذورهم و يهتك عرض الفتيات في الحسينية مثلما فعل فاضل المالكي و مناف الناجي و غيرهم


اعتقادات دين الشيعة الاثناعشرية الباطلة الكفرية

1-يعتقد علماء الشيعة ان القرآن محرف
2-ودين الشيعة قائم على تاليه البشر و عبادتهم من دون الله
3- وتحول الدين من عبادة الله الي عبادة الائمة و اللطم على الحسين
4-اصبح اللعن من العبادة مثل سب ولعن معاوية ويزيد و الصحابة بل الامة الاسلامية -و اللعن و الشتم عبادة من شروط التوحيد
5هل البراءة ولعن الصحابة من شروط التوحيد
6-يكفر جميع المسلمين لاننا لا نؤمن بولاية 12 امام
7-اباحة دماء واموال اهل السنة
8-اعطاء الولي الفقيه صلاحية الهية كالغاء العبادات و كالصلاة واباحة المحرمات كاباحة اللواط كما افتى المرجع مصباح يزدي ضد المعتقلين في سجون الولي الفقيه ضد الذين استنكروا تزوير انتخابات الرئاسة الايرانية ام تحليل المخدرات كما افتى الخوئي و للمرحع صلاحية التشريع
9- اتهام امهات المؤمنين بالكفر والفاحشة
10- اباجة الكذب و بهت المخالف فتوى الخوئي التقية لاتجوز للنبي وتجوز للامام
11- اسقاط الجهاد حتى ظهور المهدي
12- المسجد الاقصى ليس في فلسطين
13- الامام افضل من الانبياء موسى و عيسي و ابراهيم و نوح
14- الامام له ولاية تكوينية
15- كسرى يدخل الجنة و النبي يدخل النار
16- الشيعة من قتلوا الحسين و علي
17- الائمة يبغضون الشيعة
18-الاشتر اغضب علي
19- الشيعي شمر قتل الحسين و الشيعي ابن ملجم قتل الحسن
20- الولاية شرط في قبول الشهادتين
21-المرجع يشرع
22- اباحة اللواط ونذكر في فتوى المرجع الشيعي مصباح يزدي الذي افتى الي اباحة اللواط في الرجال واغتصاب النساء في سجون الولي الفقيه ضد الذين استنكروا تزوير انتخابات الرئاسة الايرانية
و قول الشيخ عباس الخوئي ان طلاب الحوازات يلاط بهم ثم يصبحوا مراجع
و من ثمار الشيعة الاثناعشرية تعرفونهم ظهور الحركة السلوكية المهدوية التي تبيح اللواط و تبادل الزوجات و التقل و الاجرام
لغرض تعجيل ظهور المهدي وراينا مخازي مشايخ الشعية من امثال الشيخ مناف الناجي زكيل السيستاني الذي انتهك عرض النساء التي يدرسن في الحوزة التي يشرف عليها وصورهم و هو يلحس فروجهم

و حتى نعرف ان الشيعة الاثناعشرية لهم دين غير دين الاسلام
انهم يدفنون موتاهم في مقابر خاصة مثل النصارى واليهود

كما اعترف الشيخ نعمة الله الجزائري


يقول السيد نعمة الله الجزائري في كتاب الانوار النعمانية : ــ

((إننا لم نجتمع معهم – أي مع أهل السنة – لاعلى إله و لا على نبي و لا على إمام ، و ذلك أنهم يقولون : إن ربهم هو الذي كان محمداً نبيه ، و خليفته بعده أبو بكر ، ونحن – أي الرافضة – لا نؤمن بهذا الرب و لا بذلك النبي ، إن الرب الذي خليفة نبيه أبو بكر ، ليس ربنا و لا ذلك النبي نبينا )).

وشهد شاهد منهم

جاسمكو
30-10-12, 09:21 AM
المرجع الشيعي العراقي الصرخي الحسني: كيف يشتري العراق أسلحة من روسيا وهو تحت البند السابع (تحت الوصاية الأمريكية)؟

http://www.youtube.com/watch?v=Bk1v_nozGpQ&feature=player_embedded

جاسمكو
04-01-13, 08:43 PM
خبير قانوني: إلغاء أو إعادة صياغة المادة 4 إرهاب الحل الأمثل لتحقيق العدالة

منشور في: 11:13 ص, يناير 2, 2013


بغداد ( إيبا ).. قال الخبير القانوني محمد السامرائي لا يخفى على المختصين والمتابعين للوضع العراقي مامر به البلد من ظروف عصيبة ترتبت على الاحتلال ومتابعه من تداعيات سياسيه واجتماعية وقانونية وأمنيه قد اوجد نوع من الضرورة لتشريع قانون خاص بالجرائم الإرهابية ذات الأصول الداخلية والخارجية للحفاظ على كيان الدولة الفتيه بنظامها السياسي الحديث مما حدي بالسلطات التشريعية في حينها بتشريع قانون مكافحة الإرهاب رقم 13 لسنه 2005 .

واشار الى ان القانون جاء صارما وشديدا وخصوصا الصياغة القانونية العمومية والمطلقة للمادة رقم 4 منه والتي فتحت المجال للسلطات التنفيذية والقضائية وأعطتها سلطات واسعة في الاعتقال وبالاستناد الى أدله ثبوتية بسيطة لاتخاذ الإجراءات القانونية ضد كل من ساهم وشارك وحرض أو مول أو اعتقد بأنه جزء من إعمال تدخل ضمن مفهوم جرائم الإرهاب.

واستدرك بالقول لكن هذه العمومية رغم نجاحها في السيطرة شبه التامة وأعاده الاستقرار للبلد ولو نسيبيا لكن بالمقابل كانت ولازالت هنالك سلبيات كثيرة وخطيرة جعلت حريات المواطنين وكرامتهم قابله للانتهاك بسهوله نتيجة التطبيق غير الحقيقي لإحكام القانون نتيجة الاجتهاد والابتعاد الكلي عن تحقيق العدالة المنشودة في معاقبه المجرمين والتي هي ضرورة حتمية من جهة واحترام كرامة الأبرياء من جهة أخرى والتي هي حق دستوري حسب إحكام الدستور العراقي لعام 2005والذي تم تشريعه بعد إصدار القانون المذكور بحيث أصبح بالإمكان الاعتماد على أدله للاعتقال والإدانة هي أساسا لا يمكن الاعتماد عليها بهذا الخصوص في قانون أصول المحاكمات الجزائية رقم 23 لسنه 1971 .

واشار الى ان هنالك فرق بين تحقيق العدل وهو التطبيق الحرفي للقانون وبين تحقيق العدالة التي هي روح القانون وتعني تحقيق غاية المشرع من إصدار القانون وهو بالتأكيد لم يكن يقصد به الإساءة للمواطنين الأبرياء بحيث أصبح مجرد الإخبار من قبل مخبر سري سيء النية واعتراف ينتزع بالإكراه أدله كافيه للإدانة وذهبت حرية وأرواح أناس كثيرون اعتقلوا بالشبهات.

واضاف لكن بعد تشريع الدستور العراقي تأتي الحاجة لأعاده صياغة القانون لينسجم مع إحكام الدستور خصوصا بعد أن أصبح هذا القانون وهذه المادة بالذات عبئا ثقيلا على أبناء البلد ويكون لزاما على مجلس النواب العراقي باعتباره السلطة التشريعية إلغاء المادة المذكورة أو أعادة صياغتها لتلافي ظلم الأبرياء ورفع الحيف عن المظلومين أو الاعتماد على ماورد من نصوص في قانون أصول المحاكمات الجزائية وقانون العقوبات نعتقدها كافيه أو قريبه أكثر من تحقيق العدالة حفاظا على السلم والأمن الاجتماعي الذي تقتضيه الظروف الخاصة التي يمر بها البلد.

وذكّر السامرائي بان رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي وعد في مؤتمر صحفي عقده في محافظة نينوى مؤخرا بإلغاء المادة 4 إرهاب من خلال البرلمان معتبرا إياها سيفا مسلطا على رقاب العراقيين، مؤكدا أنه سيتم تأسيس قوانين تمنح القضاء العراقي استقلالية كاملة مع ضمان حقوق الدولة والمواطن واحترام حقوق الانسان فيما أشار إلى أن الاعتداءات داخل السجون اثبتها القضاء.(النهاية)

جاسمكو
04-01-13, 08:45 PM
الشيعة و الطائفية هاهم الشيعة في العراق يتجمعون في ائتلاف و تحالف شيعي يمثلهم


و ينكرون على اهل السنة عندما يطالبون بحقوق اهل السنة



=========================


غالب حسن الشابندر ... التحالف الشيعي الشيعي إلى أين؟ / 1


الشيعة في العراق في مرحلة حاسمة ، يجب أن يحسموا أ مرهم اليوم ، أما إلى الأمام وأما المراوحة وإما لا سامح الله العزلة والعودة إلى الانكفاء ، ولم يعد سرا ، أن نجاح شيعة العراق يعني نجاح الشيعة في العالم ، هذا ما تقوله التحليلات الدقيقة ، بما في ذلك عقلاء شيعة البحرين ولبنان وسوريا والسعودية ، لان شيعة العراق سرّة العالم الشيعي ، هم الوسط ، هم الجذر ، في العراق يكمن التراث الشيعي ، الروح الشيعية، علي والحسين ، ثم ، النجف الشريف ! هل من دليل أكثر نصاعة من ذلك ؟ إذن على المجلس الأعلى ،حزب الدعوة باسمائه المتعددة ، التيار الصدري ، حزب الفضيلة ، القواعد الشعبية الشيعية ، عليهم جميعا أن يحزموا أمرهم ، تحالفهم واحد يجب أن يكون ، أن توزيع تحالفاتهم مع هذا وذاك من خارج السرب الشيعي ضرب للجميع ، طعن للجميع، قتل للآمال ، وعليه ينبغي أن يسقط مبدأ المحاصصة ، هذه لعبة لا تنسجم مع أي مسؤولية لحمل الهم الشيعي ، إذن يجب أن تؤجل الأهداف الاديولجية الآن ، ليكن المحور الأساسي الذي تدور حوله التحالفات هي مصلحة الشيعة ، أقتصادهم ، فدراليتهم ، جغرافيتهم ، وظائفهم في الدولة، دورهم في صنع القرار السياسي ...
الشيعة اليوم في العراق على مفترق طرق ، يحتاجون إلى إرادة شيعية نابعة من الداخل ، من الصف الشيعي ، من المصلحة الشيعية ، من الجغرافية الشيعية، وليس من الأديولجية ، ولا من إيران ، ولا من سوريا ، ولا من أمريكا ...
ما هو محور التحالفات بين الدعوة والمجلس والتيار الصدري والفضيلة ؟
هل هو توزيع الكراسي ؟
أذن المسألة خطرة !
هل هو الولاء ليوم القدس مثلا ؟
إذن ضيعنا مصلحة الشيعة لأن تكون هي المحور .
إن أي تحالف لأي طرف شيعي مع طرف خارج السرب الشيعي ، خارج الدائرة الشيعية ، يعني موتنا جميعا ، حتى الشيعة الذين نسميهم بعلمانيين
* غالب حسن الشابندر
07 / 11 / 2005

=================



التحالف الوطني العراقي إلى اين؟
26/05/2012م -

غالب حسن الشابندر / إيلاف

بداية، يعتبر التحالف الوطني العراقي ممثلا لشيعة العراق في نطاق ما يعرف با لعملية السياسية في العراق، ليس في ذلك نص دستوري، ولم ترد اشارة على ذلك في نصوص التحالف الرسمية، وإنما من خلال الواقغ المفروز، وكما أن التحالف الوطني يمثل شيعة العراق، فان القائمة العراقية تمثل سنة العراق، والتحالف الكردستاني يمثل أكراد العراق، فالكتل الكبيرة متوزعة على خارطة المكونات المذهبية والعرقية.


يضم التحالف الوطني كبرى مكونات الشيعة السياسية في العراق (حزب الدعوة، حزب الدعوة تنظيم العراق /منشق عن حزب الدعوة الام/ المجلس الاعلى، المؤتمر الوطني، كتلة الاحرار، تيار الاصلاح، حزب الفضيلة)، ويبرز من خلال هذه المكونات أبرز صناع القرار السياسي الشيعي في العراق.


التحالف الوطني لم يكن وليد الساعة بطبيعة الحال، بل هو امتداد للإئتلاف العراقي الموحّد الذي تأسس بعد سقو ط نظام صدام حسين ضمن لعبة السلطة بين الطوائف والقوميات في العراق، وقد تعرض لاول عملية انشقاق قوية عندما قرر حزب الدعوة الخروج بقائمة منفردة في خوض الانتخابات البرلمانية، ولكنه اضطر وأفرقائه السابقين إلى الاصطفاف من جديد لاغراض سياسية تتصل بتسمية رئيس الوزراء، ولكن تحت اسم جديد هو التحالف الوطني.
ومهما يكن من أمر، فأن مما هو مؤكد وواضح ان شيعة العراق وضعوا ثقتهم بالتحالف، بدليل حجوم التأييد الانتخابي لرموز التحالف، ولكن هل حقا ارتفع التحالف الى مستوى طموح شيعة العراق؟


هناك شكوك تدور حول ذلك، فالتحالف أظهر أكثر من مرة بانه غير متماسك، وتماسكه يكاد أن يكون صوريا، التحالف الوطني هذا لم يتفق على برنامج احتفالي موحد، فكيف يتفق على خطة شاملة للنهوض بشيعة العراق ضمن النهوض بالعراق كله؟ وقد شهدت الساحة الاعلامية مهاترات مخجلة ومثيرة بين رموز التحالف،وصلت الى حد التخوين الوطني والمذهبي، ونظرة الى المحافظات الشيعية تكشف عن تخلف هذه المحافظات عن غيرها بالخدمات، حتى باتت هذه النقطة محل احتجاج كردي على التحالف فيما كان هناك سجال سياسي كردي شيعي حول بعض نقاط الخلاف، وهي حقيقة مرِّة وقاسية.


يذكر بعض المحللين السياسيين بان نسبة المشاركة الشيعية في الانتخابات البرلمانية الاخيرة كانت متدنية كثيرا عن سابقتها، ويوعز هؤلاء المحللون ذلك الى عدم وفاء الإئتلا ف العراقي الموحد في حينها بما قعطه على نفسه تجاه طموحات جماهيره الشيعية، ويرى هؤلاء المحللون ان النسبة ربما تتدنى أكثر فيما لو استمر التحالف الوطني البديل على عدم مسايرته لهذه الطموحات، ولا ينفع في ذلك صعود شعبية رمز أو رمزين، لان الا ساس هو مدى انسجام القاعدة الشعبية العريض بقيادة التحالف.


الموقف الا خير لتيار السيد مقتدى الصدر من حكومة المالكي عقدت العلاقة بين مكونات التحالف أكثر، فهناك جدل لم ينته بعد داخل التحالف بين التا ييد والرفض والحياد، الامر الذي سينعكس على موقف جما هير شيعة العراق من التحالف كمشروع سياسي وطني انقاذي للعراق والشيعة.


تتركز الاتهامات المتبادلة بين رموز التحالف عبر اعلامها وتصريح الخط المتقدم من الرموز الفاعل في التحالف حول قضايا تكاد تكون مغنمية على صعيد الكتل، حول رئاسة الوزراء، ومجالس المحافظات، والمواقع المتقدمة في الحكومة وما شابه ذلك، والقاعدة الشيعية العراقية تتساءل عن أهمية هذه المسا ئل الخلا فية فيما المنا طق الشيعية تعاني الحرمان!


تتداعى التصريحات بين فترة واخرى من جانب رموز الاتحاد تؤكد بأن الاتحاد قوي، متماسك، وذلك ردا على بعض التصريحات التي طالما تشير الى هشاشة الاتحاد وعدم قدرته الى الارتفاع الى مستوى طموحات الاصوات التي جاءت به، وهذه التصريحات بحد ذاته تؤشر الى أن الاتحاد ليس بالقوة التي ينبغي.


يرى بعض المراقبين ان الاتحاد الوطني مشتت حقيقة موحد صوريا، كما هي بقية الكتل الا خرى، فالقائمة العراقية اثبتت هشاشتها من خلال الانشقاقات المستمرة، والاتحاد الكردستاني ليس احسن حالا خاصة بعد انبثاق حركة تغيير
تشتت وتفتت الكتل الكبيرة ليس في صالح العراق ولا صالح القواعد الشعبية التي جاءت بها الى البرلمان والحكم.
والان...
ماذا ينتظر الاتحاد الوطني؟
الاجابة عند مكونات التحالف وليس عند الآخرين، وهي لا تحتاج الى فلسفة عميقة وامعان فكر كبير.
كتبته والالام عادت تمزق كل كياني، كل كياني...


======================


الائتلاف الشيعي الوطني


اسماء قائمة الائتلاف العراقي الموحد


بسمه تعالى
هذه اسماء قوائم الائتلاف العراقي الموحد

محافظة بغداد



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
السيد عبد العزيز محسن مهدي الحكيم
المجلس الاعلى

2
ابراهيم عبد الكريم الجعفري
حزب الدعوة

3
منى نور زلزلة
منظمة بدر

4
نديم عيسى الجابري
حزب الفضيلة

5
حسن طعمة الربيعي
التيار الصدري

6
عامرة محمد البلداوي
مستقلون

7
خضير موسى الخزاعي
حزب الدعوة – تنظيم العراق

8
حسين ابراهيم الشهرستاني
مستقلون

9
غفران عبود حسين
التيار الصدري

10
سلام عودة المالكي
التيار الصدري

11
محمد محمد صالح الحيدري
مستقلون

12
شذى سالم الموسوي
مستقلون

13
همام باقر عبد المجيد حمودي
منظمة بدر

14
هادي فرحان العامري
منظمة بدر

15
زينب كريم الجبوري
التيار الصدري

16
خالد اباذر العطية
مستقلون

17
فلاح حسن شنشل
التيار الصدري

18
مها عادل الدوري
التيار الصدري

19
عباس حسن البياتي
مستقلون

20
قاسم محمد تقي السهلاني
حزب الدعوة – تنظيم العراق

21
سهام كاظم سلمان
حزب الفضيلة

22
ناصر هاشم ثعلب
التيار الصدري

23
محمد كاظم خليف
حزب الفضيلة

24
ندى عبد الله السوداني
حزب الدعوة

25
علي محمد صالح الاديب
حزب الدعوة

26
موفق صالح الربيعي
المجلس الاعلى

27
باسمة عزيز ناصر
المجلس الاعلى

28
سامي جاسم العسكري
مستقلون

29
حيدر جواد العبادي
حزب الدعوة

30
زكية اسماعيل حقي
مستقلون

31
محمد عبد الناصر الساعدي
حزب الدعوة

32
صالح حسن عيسى
التيار الصدري

33
ناجحة عبد الامير عبد الكريم
حزب الدعوة

34
جلال الدين علي الصغير
منظمة بدر

35
حازم محمد دوش
مستقلون

36
نداء جواد شبر
حزب الفضيلة

37
احمد رشيد محسن
التيار الصدري

38
مستقلون
جابر حبيب جابر

39
بلقيس كولي محمد
التيار الصدري

40
محمد ناجي محمد علي
منظمة بدر

41
ضياء الدين محمد الفياض
منظمة بدر

42
سحر جابر محمد
حزب الدعوة – تنظيم العراق

43
كاظم محمد سبهان
مستقلون

44
سعد لعيبي حامد
التيار الصدري

45
اجراء فيصل عودة
المجلس الاعلى

46
عبد الهادي محمد الحسني
حزب الدعوة – تنظيم العراق

47
علي عبد العزيز مرزة
التيار الصدري

48
ايمان خليل شعلان
منظمة بدر

49
عامر ثامر علي
مستقلون

50
مؤيد صابر العبيدي
حزب الدعوة

51
خولة عبد الصادق عبد الجبار
حزب الدعوة – تنظيم العراق

52
عبد الجبار رهيف صبر
المجلس الاعلى

53
هاشم محمد جعفر
مستقلون

54
سميرة امين حيدر
المجلس الاعلى

55
ضياء محمد تقي عبد الحسين
حزب الدعوة

56
محمود محمد الشيخ راضي
مستقلون

57
آمال موسى الجابري
حزب الدعوة

58
حسن حلبوص الشمري
حزب الفضيلة

59
سميرة جعفر الموسوي
مستقلون






محافظة البصرة



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
جابر خليفة جابر
فضيلة

2
عبد الفلاح حسن السوداني
حزب الدعوة – تنظيم العراق

3
جنان عبد الجبار ياسين
حزب الدعوة

4
عبد الوهاب عبد الحكيم الصافي
مستقلون

5
عقيل عبد حسين ساجت
التيار الصدري

6
زهراء عباس الهاشمي
حزب الفضيلة

7
قصي عبد الوهاب عبود
التيار الصدري

8
محمد حسين صالح
منظمة بدر

9
هيفاء مجلس جعفر
مستقلون

10
حيدر صبخي الجوراني
مستقلون

11
قاسم عطية الجبوري
حزب الدعوة – تنظيم العراق

12
ليلى ثامر فاخر
المجلس الاعلى

13
صباح جلوب فالح
حزب الفضيلة

14
نزار ربيع نعمة
مستقلون

15
سعاد حميد لفتة
حزب الدعوة - تنظيم العراق

16
كوكب محمود علي
حزب الدعوة






محافظة الناصرية



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
عادل عبد المهدي حسن
المجلس الاعلى

2
عمار طعمة عبد العباس
حزب الفضيلة

3
انتصار جاسم محمد رضا
التيار الصدري

4
حسن حميد حسن
حزب الدعوة

5
بهاء الاعرجي
التيار الصدري

6
ايمان حميد علي
حزب الدعوة – تنظيم العراق

7
شروان كامل الوائلي
حزب الدعوة – تنظيم العراق

8
علوان حبيب حسين
التيار الصدري

9
نضال طعان عباس
منظمة بدر

10
مخلص بلاسم سعدون
حزب الفضيلة

11
عبد علي لفتة نعمة
حزب الدعوة – تنظيم العراق

12
رغد هادي عدنان
حزب الفضيلة






محافظة العمارة



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
عادل صالح مجيد
التيار الصدري

2
حسن راضي كاظم الساري
متفرقة

3
عديلة حمود حسين
حزب الدعوة – تنظيم العراق

4
كمال خلاوي عبد الله
حزب الدعوة

5
محمد اسماعيل حسن
حزب الفضيلة

6
اميرة جاسم خلف
التيار الصدري

7
انعام علي محمد الجوادي
مستقلون




محافظة السماوة



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
علاوي مدلول حمزة
التيار الصدري

2
خالد عبيد جازع
حزب الدعوة – تنظيم العراق

3
رائدة فريني بادي
منظمة بدر

4
داغر جاسم كاظم
متفرقة

5
منى حسين عبد علي
حزب الدعوة - تنظيم العراق






محافظة الديوانية



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
عبد الكريم علي العنزي
حزب الدعوة – تنظيم العراق

2
جابر عبد الكاظم سلمان
حزب الدعوة

3
اديبة موسى شهد
التيار الصدري

4
ملحان عمران المكوطر
مستقلون

5
سالم جاسور حسون
المجلس الاعلى

6
كميلة كاظم محمد
حزب الفضيلة

7
شهيد حسين مطر
حزب الدعوة

8
هيفاء قاسم عبد
التيار الصدري




محافظة النجف



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
حيدر سعيد اسماعيل
التيار الصدري

2
قاسم عباس داود
مستقلون

3
جنان جاسم العبيدي
المجلس الاعلى

4
باسم جاسم نور
فضيلة

5
لقاء جعفر منتظر
التيار الصدري

6
قيس سعد العامري
مستقلون

7
نصار زغير دربي
التيار الصدري

8
باسمة حسن علي
المجلس الاعلى






محافظة بابل



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
نوري كامل المالكي
حزب الدعوة

2
احمد حسن علي
التيار الصدري

3
فتحية عبد الحليم عبد الكريم
المجلس الاعلى

4
جمال جعفر محمد علي
متفرقة

5
عبد الكريم عبد الصاحب محمد
منظمة بدر

6
عالية حمزة دويج
التيار الصدري

7
محمد راجح علوان
منظمة بدر

8
حيدر كريم فهد السويدي
مستقلون

9
ماجد حسين دشر
التيار الصدري

10
علي حسين العلاق
حزب الدعوة – تنظيم العراق

11
رغد هادي أحمد
حزب الدعوة






محافظة كربلاء



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
رياض عبد الحمزة غريب
منظمة بدر

2
مظهر حسين الحكيم
مستقلون

3
بشرى جبار بدن
حزب الفضيلة

4
تحسين حميد خليف
التيار الصدري

5
هاشم رضا علي
مستقلون

6
ميسون احمد عبد الجليل
مستقلون






محافظة الكوت



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
محمد عز الدين الخطيب
مستقلون

2
حسين امير راضي
التيار الصدري

3
اقبال خليل غني
منظمة بدر

4
نعمة سلمان عباس
حزب الدعوة – تنظيم العراق

5
باسم شريف نصيف
حزب الفضيلة

6
لمياء نعيمة داود
مستقلون

7
مجيد خير الله راهي
المجلس الاعلى

8
ايمان جلال محمد
التيار الصدري




محافظة ديالى



تـ
الكيان السياسي
الاسم

1
مستقلون
طه درع طه

2
حزب الدعوة
فالح فيصل الفياض

3
مستقلون
جميلة نجم عبد الله

4
المجلس الاعلى
علي عبد الله محمد

5
منظمة بدر
هادي عبد الله باش

6
حزب الفضيلة
منى صالح مهدي

7
مستقلون
جاسم محمد جعفر

8
حزب الدعوة
طارق جيهان بخش

9
حزب الدعوة
منيرة ميرا سليمان علي




محافظة صلاح الدين



تـ
الكيان السياسي
الاسم

1
مستقلون
احمد جاسم محمد الزبيدي

2
متفرقة
فرياد عمر عبد الله

3
التيار الصدري
بشرى حميد مجيد

4
مستقلون
سعد عبد المجيد ابراهيم

5
حزب الفضيلة
ميثم طاب كاظم

6
التيار الصدري
نهاد عبد طاهر شلش

7
منظمة بدر
تحسين عبد مطر

8
مستقلون
انعام حسين كاظم محمد




محافظة كركوك



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
محمد مهدي امين
منظمة بدر

2
حسين محمد شريف
التيار الصدري

3
نازهت خضر زين العابدين
تركمانية

4
محمد علي كاظم موسى
مستقلون

5
كريم محسن حسن
حزب الفضيلة

6
هناء تركي عبد الطائي
مستقلون




محافظة الموصل



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
محمد تقي علي المولى
المجلس الاعلى

2
حنين محمود القدو
التيار الصدري

3
ماجدة عباس محسن البهادلي
المجلس الاعلى

4
احمد خليل اسماعيل
التيار الصدري

5
جبار دهش فرحان
حزب الفضيلة

6
زبيدة محي الدين حسين
التيار الصدري

7
وهبية محمد سعيد خضر حسن
المجلس الاعلى




محافظة السليمانية



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
فوزي اكرم سليم
التيار الصدري

2
محمد ساجت سلمان
حزب الفضيلة

3
هدير محمود معتوك
المجلس الاعلى

4
حميد رشيد معلى
المجلس الاعلى

5
محمد علي محمد باقر زين العابدين
المجلس الاعلى

6
سعاد جابر محمد
مستقلون




محافظة الانبار



تـ
الكيان السياسي
الاسم

1
المجلس الاعلى
رضا جواد تقي

2
التيار الصدري
محمد حامد فالح

3
مستقلون
سعدية محمد حسين حمادي الساعدي




محافظة اربيل



تـ
الاسم
الكيان السياسي

1
ليث عبد الحسين كاظم
المجلس الاعلى

2
عبد الامير عبد الزهرة عناد
المجلس الاعلى

3
عابدة احمد دخيل الطائي
مستقلون

4
فاطمة راضي الشاوي
حزب الدعوة




http://www.sciri.ws/555/LEST.HTM

جاسمكو
04-01-13, 09:03 PM
الطاغية نوري المالكي يهدداهل السنة لانهم قاموا بممارسة حقهم الدستوري بالتجمع

http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=158753

جاسمكو
05-03-13, 05:11 AM
التحالف الوطني العراقي إلى اين؟

26/05/2012م


غالب حسن الشابندر / إيلاف
بداية، يعتبر التحالف الوطني العراقي ممثلا لشيعة العراق في نطاق ما يعرف با لعملية السياسية في العراق، ليس في ذلك نص دستوري، ولم ترد اشارة على ذلك في نصوص التحالف الرسمية، وإنما من خلال الواقغ المفروز، وكما أن التحالف الوطني يمثل شيعة العراق، فان القائمة العراقية تمثل سنة العراق، والتحالف الكردستاني يمثل أكراد العراق، فالكتل الكبيرة متوزعة على خارطة المكونات المذهبية والعرقية.


يضم التحالف الوطني كبرى مكونات الشيعة السياسية في العراق (حزب الدعوة، حزب الدعوة تنظيم العراق /منشق عن حزب الدعوة الام/ المجلس الاعلى، المؤتمر الوطني، كتلة الاحرار، تيار الاصلاح، حزب الفضيلة)، ويبرز من خلال هذه المكونات أبرز صناع القرار السياسي الشيعي في العراق.


التحالف الوطني لم يكن وليد الساعة بطبيعة الحال، بل هو امتداد للإئتلاف العراقي الموحّد الذي تأسس بعد سقو ط نظام صدام حسين ضمن لعبة السلطة بين الطوائف والقوميات في العراق، وقد تعرض لاول عملية انشقاق قوية عندما قرر حزب الدعوة الخروج بقائمة منفردة في خوض الانتخابات البرلمانية، ولكنه اضطر وأفرقائه السابقين إلى الاصطفاف من جديد لاغراض سياسية تتصل بتسمية رئيس الوزراء، ولكن تحت اسم جديد هو التحالف الوطني.
ومهما يكن من أمر، فأن مما هو مؤكد وواضح ان شيعة العراق وضعوا ثقتهم بالتحالف، بدليل حجوم التأييد الانتخابي لرموز التحالف، ولكن هل حقا ارتفع التحالف الى مستوى طموح شيعة العراق؟


هناك شكوك تدور حول ذلك، فالتحالف أظهر أكثر من مرة بانه غير متماسك، وتماسكه يكاد أن يكون صوريا، التحالف الوطني هذا لم يتفق على برنامج احتفالي موحد، فكيف يتفق على خطة شاملة للنهوض بشيعة العراق ضمن النهوض بالعراق كله؟ وقد شهدت الساحة الاعلامية مهاترات مخجلة ومثيرة بين رموز التحالف،وصلت الى حد التخوين الوطني والمذهبي، ونظرة الى المحافظات الشيعية تكشف عن تخلف هذه المحافظات عن غيرها بالخدمات، حتى باتت هذه النقطة محل احتجاج كردي على التحالف فيما كان هناك سجال سياسي كردي شيعي حول بعض نقاط الخلاف، وهي حقيقة مرِّة وقاسية.


يذكر بعض المحللين السياسيين بان نسبة المشاركة الشيعية في الانتخابات البرلمانية الاخيرة كانت متدنية كثيرا عن سابقتها، ويوعز هؤلاء المحللون ذلك الى عدم وفاء الإئتلا ف العراقي الموحد في حينها بما قعطه على نفسه تجاه طموحات جماهيره الشيعية، ويرى هؤلاء المحللون ان النسبة ربما تتدنى أكثر فيما لو استمر التحالف الوطني البديل على عدم مسايرته لهذه الطموحات، ولا ينفع في ذلك صعود شعبية رمز أو رمزين، لان الا ساس هو مدى انسجام القاعدة الشعبية العريض بقيادة التحالف.


الموقف الا خير لتيار السيد مقتدى الصدر من حكومة المالكي عقدت العلاقة بين مكونات التحالف أكثر، فهناك جدل لم ينته بعد داخل التحالف بين التا ييد والرفض والحياد، الامر الذي سينعكس على موقف جما هير شيعة العراق من التحالف كمشروع سياسي وطني انقاذي للعراق والشيعة.


تتركز الاتهامات المتبادلة بين رموز التحالف عبر اعلامها وتصريح الخط المتقدم من الرموز الفاعل في التحالف حول قضايا تكاد تكون مغنمية على صعيد الكتل، حول رئاسة الوزراء، ومجالس المحافظات، والمواقع المتقدمة في الحكومة وما شابه ذلك، والقاعدة الشيعية العراقية تتساءل عن أهمية هذه المسا ئل الخلا فية فيما المنا طق الشيعية تعاني الحرمان!


تتداعى التصريحات بين فترة واخرى من جانب رموز الاتحاد تؤكد بأن الاتحاد قوي، متماسك، وذلك ردا على بعض التصريحات التي طالما تشير الى هشاشة الاتحاد وعدم قدرته الى الارتفاع الى مستوى طموحات الاصوات التي جاءت به، وهذه التصريحات بحد ذاته تؤشر الى أن الاتحاد ليس بالقوة التي ينبغي.


يرى بعض المراقبين ان الاتحاد الوطني مشتت حقيقة موحد صوريا، كما هي بقية الكتل الا خرى، فالقائمة العراقية اثبتت هشاشتها من خلال الانشقاقات المستمرة، والاتحاد الكردستاني ليس احسن حالا خاصة بعد انبثاق حركة تغيير
تشتت وتفتت الكتل الكبيرة ليس في صالح العراق ولا صالح القواعد الشعبية التي جاءت بها الى البرلمان والحكم.
والان...
ماذا ينتظر الاتحاد الوطني؟
الاجابة عند مكونات التحالف وليس عند الآخرين، وهي لا تحتاج الى فلسفة عميقة وامعان فكر كبير.
كتبته والالام عادت تمزق كل كياني، كل كياني...

جاسمكو
05-03-13, 05:12 AM
اعلان شيعة العراق

اعلان سياسي , ذو مضمون طائفي , صدر في لندن 17 كانون الثاني عام 2002 , وقعه 122 معارضاًً شيعياً عراقياً يقيمون في الخارج , بعد مشاورات ومداولات واتصالات استمرت لاكثر من عامين , وتشير مصادر سياسية الى ان اصل فكرة البيان تمتد الى قبل اشهر من عملية (( ثعلب الصحراء )) العدوانية التي نفذتها القوات الامريكية ضد المدن العراقية عام 1998 , وان وراء المحاولة الاولى جماعة مقربة من حزب المؤتمر الوطني الذي يقوده د. احمد الجلبي الذي عمل مع المخابرات الامريكية وكان يحرض على غزو العراق, ويقدم نفسه على انه ليبرالي !

موقعو البيان خليط من معممين و اكاديميين وسياسيين وشيوخ عشائر من الشيعة المقيمين في الخارج .

طرح الاعلان موقف الشيعة العراقيين المعارضين , لمستقبل العراق على مشارف غزو واحتلال كان يخطط لهما ذلك الحين , وقد اسفرت اجتماعات ولئك المعارضين عن تقديم تصور مشترك بخصوص رؤية شيعية لشكل الحكم في العراق , بعد تغيير نظام الحكم فيه , بالقوة العسكرية .

ويمكن تلخيص ابرز ما ورد في ذلك البيان , بما يلي :

1 ــ الغاء التمييز الطائفي

2 ــ اقامة نظام نيابي دستوري

3 ــ تثبيت مبدأ المواطنة الواحدة لكل العراقيين

4 ــ احترام الهوية القومية و الدينية والمذهبية للعراقيين كافة

5 ــ ترسيخ وحدة العراق ارضاً , وشعباً وكياناً

6 ـ بناء المجتمع المدني على اسس سليمة وتعزيز مؤسساته

7 ـ اعتماد النظام المركزي

8 ـ الحفاظ على الهوية الثقافية للمجتمع العراقي

9 ـ احترام مبادئ حقوق الانسان

وكان من اشهر الشخصيات الي وقعت البيان , د. حسين الشهرستاني , وسعد صالح جبر , د. عادل عبد المهدي , عبد الكريم الازري , د. موفق الربيعي , سعيد الطريحي , محمد الموسوي .

ومما يثير الانتباه في هذا الاعلان , ان موقعيه قدموا المبررات على اصداره ــ بانه لمعالجة مشكلة التمييز الطائفي في العراق , لكنهم هم انفسهم كانوا ينتهجون نهجاً طائفياً مكشوفاً , بطلبهم النص في البيان على ان " الشيعة في العراق هم الاغلبية " , وهو تمييز طائفي بامتياز , فاذا كان الكلام في الاغلبية ضرورياً , فلماذا لم تكن الاشارة الى ان غالبية العراقيين هم من العرب , اذ ان الانتماء القومي هو الذي يحدد هوية الوطن والشعب في جميع دول العالم .

ويعرف الموقعون , الشيعي , بانه : " كل فرد له ولاء او انتماء الى مذهب ال البيت " , وهذا تعريف قاصر وليس فيه اي عنصر من العناصر العلميةفي تصنيفات علوم الاجتماع او السياسة , وهذا الولاء المفترض , ربما لا يكون هو المقدم عند التعارض مع هوية اخرى , ثانوية او مع الهوية الوطنية , فضلاً على ان وصف احد بانه (( شيعي )) لا يعني هوية سياسية موحدة .

البيان كما ذكرنا صدر في اطار التحضيرات لغزو العراق واحتلاله , والصفات التي اغدقها الموقعون على (( عراق المستقبل )) فيها نفاق للانكلوساكسون الذين كانوا يقودون حملة التحريض ضد العراق , فالكلام عن حقوق الانسان والديمقراطية النيابية وتثبيت مبدأ المواطنة الواحدة , دعاوى اثبتت الايام كذبها , وان موقعي البيان كتبوه بتوجيهات اقصائية طائفية , وارادو استباق الاحداث , بادعاء تمثيل الشيعة جميعهم في العراق , مع انه لا احد انتخب اولئك الموقعين , ولافوضهم بالتحدث نيابة عنه , بل كان عملهم عبارة عن تزوير للارادة الجماعية ,

والموقعون لا يجمعهم سوى وحدة الطائفية الدينية لذلك كان مشروعهم عبارة عن برنامج سياسي طائفي , فضلاً على ان ادعاءهم بان النظام السياسي في العراق قبل الاحتلال هو نظام طائفي يمارس الطائفية بمنهجية ويستهدف الشيعة وحدهم , هو ادعاء باطل ثبت تهافته .

وقد اثبتت الاحداث التي تلت الغزو فالاحتلال ان اصحاب البيان هم من رؤوس الطائفيين وكان اول الاثباتات, اقامة مجلس الحكم على اساس طائفي وعرقي , يستمد تركيبته من نسب افتراضية للمكونات العراقية , لا يدل عليها دليل من احصاء رسمي علمي يعتد به , بل ربما كانت الحقيقة هي على عكس ما روج له الاحتلال والمتعاونون معه , بشهادة ارقام لها ادلة ادارية وعلمية .

ويشهد العراقيون منذ ايام الاحتلال الاولى , ثمرات تلك التوجهات الطائفية , اذ ترسخت الهويات الفرعية وتقدمت على حساب الهوية الوطنية الواحدة للعراقيين جميعاً , وامتدت تأثيرات التوجهات الطائفية الى كل مفصل من مفاصل المجتمع العراقي ,

حتى تحولت المدينه الواحدة , بل والحي الواحد , الى معازل بحسب الطائفة , الامر الذي يهدد باندلاع حرب اهلية طائفية , يدفع اليها الطائفيون اصحاب مشاريع التقسيم

جاسمكو
05-03-13, 05:15 AM
الطائفية الشيعية

بينما يحكم الحكام السنة بلدانهم بكل غباء ويرفضون إطلاق إسم سنة أو سني على مؤسساتهم حتى لايقال عنهم طائفيين وحرصاً على شعور الشيعة ،نجد أن الشيعة حكاماً ومحكومين ومؤسسات رسمية أو شعبية لايترددون ولو لحظة واحدة على إطلاق كلمة شيعي على تلك المؤسسات الشيعة ليميزوا أنفسهم عن أهل السنة ،بل إنهم يستولون على المؤسسات السنية ويحولونها إلى مؤسسات تحمل طابعاً وإسماً شيعياً . فلذلك لاتجد في البلدان السنية مؤسسة باسم الأوقاف السنية ومؤسسة الزكاة السنية ووزارة الأوقاف السنية...إلخ إلا فيما ندر ، ولكنك تجد ذلك كله موجوداً في العراق ولبنان وإيران وعلى سبيل المثال نذكر بدعة المدعو الجلبي الذي سعى لإنشاء (المجلس السياسي الشيعي) أو ما أسماه رفيقه في العمالة موفق الربيعي "مستشار الأمن القومي العراقي" بـ : (البيت الشيعي!) . هذا الجلبي تظاهر بالعلمانية حتى يخدع أمريكا فلا تشك في أنه متطرف ومتعصب شيعي وعميل لإيران ، وكان منظر الشركات الأمريكية التي رافقته لحمايته بعد إسقاط الطاغية صدام مضحكاً حينما اكتشفت تلك الحقيقة بعد سنوات من هذا الخداع واكتشفت كذلك أن ذلك السكير العربيد المرتكب لكل موبقات العالم ماهو إلا عميل وجاسوس لجمهورية التخلف المجوسي الإيراني . تلك البدعة الطائفية هي واحدة من محاولات سحب البساط من تحت أهل السنة وتوحيد جهد الأحزاب الشيعية لممارسة دور ملحوظ في لعبة إقصلء السنة وتقاسم المواقع والغنائم في العراق.
وشيعة لبنان بقيادة حسن نصرالله وحزبه المعروف زوراً باسم حزب الله ورفيقه نبيه بري وحركته المعروفة باسم حركة أمل تخصصتا في الضحك على ذقون سنة الخليج وشيعته وحكامه حيث امتصوا الأموال التي كانت تأتيهم على شكل هبات وعطايا ومساعدات وقروض وتنفيذ مشروعات بينما تخصص شيعة الخليج بضخ مئات الملايين لهذين المجرمين الشيعيين وحزبيهما ليزيدا من درجة التحدي والإستعلاء والإذلال لأهل السنة الذن يترجعون المرارة والحزن وهم يرون الدول السنية التي ينتمون لمذهبها تساعد أعداء تلك الدول وأعداءهم وتحرمهم من تلك المساعدات أو هي تكون سخية مع الشيعة ومقترة في عطائها لأهل السنة .
أما إيران فينص دستورها صراحة على التمييز ضد السنة وحرمانهم بنص الدستور من كثير من الحقوق ، فعندهم أن المذهب الإثني عشري الشيعي هو الأساس لكثير من الحقوق.بل إن أكثر من 20مليون سني في إيران لايحق لهم بناء مسجد واحد في طهران ولايجوز لهم أداء صلاة الجماعة أو العيد مجتمعين . وهؤلاء الشيعة لايختلفون في تعصبهم وتمسكهم بمذهبهم وانزوائهم عن غيرهم عن الأديان والمذاهب الأخرى التي تفتخر بهويتها . ولكن الحال مختلف في بلداننا السنية وعند حكامنا الذين أوجدوا فجوة غير مبررة مع الأغلبية السنية في بلدانهم وأخذوا يتقربون من الشيعة ومنحوهم المميزات حتى أصبح الشيعة اليوم مليونيرية دولهم السنية بينما يعيش السنة على الكفاف باستثناء بعض التجار أو الأغنياء الذين يتسم أكثرهم بالتحرر من الدين واللهو واللعب وارتكاب المنكرات واحتقار المذهب السني ،بل احتقارهم للدين الإسلامي بشكل عام .
وهؤلاء الحكام السنة ، إن أرادوا تعيين أحد السنة في منصب حكومي مرموق فإنهم يختارونه من الليبراليين والعلمانيين وحتى الملحدين حتى يقنعون الشيعة بانهم بريئون من تقريب أهل السنة المتدينيين الذين لايرضون بالسهرات الحمراء وموائد القمار وحتى يتقربوا من الغرب بحجة أن الليبراليين هم رجال الغرب وممثليه في دولنا السنية ، بل إن المر من ذلك ان هؤلاء الليبراليين والعلمانيين والملحدين قريبون جداً من الشيعة ويصبون لعنات مقالاتهم الحاقدة على أهل السنة وبينما يكيلون المديح للشيعة ولمذهب المزدكي الإباحي . ولاتنقص هؤلاء الحجة إذ أنهم بفعلهم ذلك يثبتون أنهم متسامحون .
ويشترك حكام السنة ووليبرالييهم والشعة بتبرير هذا التقارب بأن ابن لادن وتنظيم القاعدة والظواهري وكل هؤلاء الإرهابيين ومن معهم هم من أهل السنة بما في ذلك التبرير من تهافت وضعف وجور لسببين هما أن الغالبية العظمى من ضحايا هؤلاء المجرمين هم من أهل السنة سواءً في العراق أو السعودية أو باكستان أو أفغانستان أوغيرها من الدول . فما ذنب أهل السنة في ذلك ؟ أما يكفيهم أنهم ضحايا لتنظم القاعدة الإرهابي حتى يأتي الحكام والليبراليون والشيعة فيظلمونهم مرتين . والسبب الثاني هو ماتم اكتشافه مؤخراً من أن تنظيم القاعدة منذ بدايته إلى يومنا هذا هو عبارة عن منظمة إيرانية يتم تمويلها وإيوائها وتدريبها وتسهيل تحركها بواسطة إيران وحزب الله وفيلق القدس الإيراني ، كما تم اكتشاف أن الحكم النصيري ( العلوي ) في سوريا هو المتعهد الرئيسي بجلب هؤلاء الإرهابيون وتسهيل تحركهم لتنفيذ عملياتهم الإجرامية في العراق والسعودية واليمن ودول المغرب العربي . فلماذا لاتحاسبون هاتين الدولتين المارقتين على هذه الجرائم ؟ وما هو أغرب من ذلك أن الحكم الشيعي القائم في العراق كان يدرك هذه الحقيقة ويصرح بها علانية ويتهم سوريا بالذات بأنها سبب التفجيرات في العراق ، خوفاً من إتهام المجرم الحقيقي التي هي الحاكم الفعلي لسوريا والعراق .
ولكن حينما انتفض الشعب السوري على نظام الحكم النصيري الحليف لإيران وجدنا أن المالي وعصابته الحاكمة يصيبها الخرس عن هذا الموضوع ،بل إن تلك الحكومة الشيعية أخذت تساند الحكم النصيري السوري وتمده بإرهابيين من جيش المهدي وعصائب الحق وفيلق بدر الشيعي ليشترك في فرق الباسيج السورية التي تقتل وتدمر وتحرق السنة وممتلكاتهم بلاهوادة ولارحمة.
فأي هراء ذلك الذي يزعمه حكامنا والليبراليون والأبواق الإيرانية بقوله إن الشيعة متسامحون على مر التاريخ ؟ إسألوا عن ذلك السنة الذين قتلهم الشيعة في صبرا وشاتيلا في لبنان!،واسألوا من يغتالهم الشيعة وعملاؤهم من تنظيم القاعدة في العراق!واسألوا السنة الذين أغمد المتظاهرون الشيعة الصفويون سيوفهم في صدورهم في البحرين ! ،واسالوا أصحاب السنة السوريين الذين استقدم الأسد مجاميع من شيعة حزب الله اللبناني ومن فيلق القدس الإيراني ومن أتباع حزب الله العراقي والبحريني والكويتي للتنكيل بالسنة وارتكاب المجازر بحقهم .! هذه أمثلة لدول أطاحت بحكم أهل السنة الأغبياء الذين نسوا في فترة من الفترات أنهم سنة وأن الحكم الشيعي يظل مبتسماً للمسلمين وللإسلام متى كان الزمن زمن تمسكن ولكن أسنانه المبتسمة تتحول إلى أنياب قاتلة متى حل التمكن عندهم محل التمسكن .وهذا هو تاريخهم عبر العصور . بل لنتجاوز الشيعة ونسأل أنفسنا عن مثال واحد لفرقة مسيحية أو يهودية أو شيوعية أو نابعة لحزب الشيطان أو .. أو .. تتخلى عن تماسكها ومذهبها في مواجهة الآخرين سنة أو غير سنة ! فلماذا يطلب منا نحن السنة فقط أن نتخلى عن مذهبنا ولانتمسك به لإرضاء متعصبين لمذاهبهم الدينية والدنيوية ؟
فاستيقظوا أيها الحكام السنة ،فقد وصلت السكين لرقبة الملك عبدالله في السعودية ،ومادامت تلك السكين قد وصلت إلى عاصمة السنة فسلام عليكم وعلى دولكم .
وياأيها الحكام السنة إن لم تتركوا الكسل والخور وتتحركوا للم شمل ما يتيسر من الحكام السنة لإنشاء الحلف السني حتى وإن كان سراً الآن فمتى تتحركون .ودعوا عنكم حكام الخمور والمياعة والرقص والمجون وتكديس الأموال الذين لايشتركون معكم إلا بلفب أنهم سنة المذهب .
ودعوا عنكم كيانات المجاملة المهترئة كالجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي وغيرها من كيانات مخترقة من البعثيين واليساريين والليبراليين والشيعة التابعين لإيران وغير هم من الذين يناصبون السنة العداء ، فهؤلاء أبعد مايكونون عنا وأقرب مايكونون لأعداء أهل السنة. وأقول لكم بأني حضرت مؤتمرات وزراء ووكلاء ومدراء تتعلق بالقضايا العربية والإسلامية فلم أجد من بعضهم إلا تذمر من جلسات الإجتماعات وتلهف على انتهائها ليتفرغوا لسهراتهم الحمراء وموائد القمار والشراء والتبضع وعقد الصفقات الخاصة بينما يركز أبناء المذاهب والأديان الأخرى وخاصة الشيعة على إنجاز مايهم مذاهبهم وأديانهم قبل أن يتفرغوا لعمل آخر . ولذلك فإن لنا وطيد الأمل في أن تغير الثورات الجديدة كثيراً من المفاهيم التي كانت سائدة في دولهم والتي أدت إلى خرابها ودمارها وزوال حكم حكامها ،فاعتبروا ياحكامنا فإن التاريخ لايرحم وله لعنات يصبها على حكام أضاعوا الأمانة قبل أن تضرب أدبارهم بمقامع من حديد جزاء توليهم حكماً ليسوا أهلاً له .
أما من يحسن الظن بدولة التشيع المجوسي فنهديهم هذا الخبر الذي بث في الحادي عشر من شهر أكتوبر من عام 2011 :
كشفت واشنطن, مساء أمس, عن إحباط مخطط إيراني لاغتيال السفير السعودي لدى الولايات المتحدة عادل الجبير.
وأعلن وزير العدل الاميركي اريك هولدر اتهام ايرانيين اثنين بمحاولة اغتيال السفير السعودي في إطار "مؤامرة خططت لها ونظمتها وأدارتها" إيران, كاشفاً أن منصور عرببسيار وغلام شاكوري متهمان بالمشاركة في هذه المؤامرة "بقيادة عناصر في الحكومة الايرانية".وأوضح أن المتهمين خططا لاغتيال السفير أثناء وجوده في أحد المطاعم أو الأماكن العامة, وأن أحدهما أقر بتورط شخصيات في الحكومة الايرانية و"الحرس الثوري" في المؤامرة عبر التوجيه والتمويل.
وندد بسعي إيران لاستخدام الأراضي الأميركية لشن هجمات إرهابية تستهدف ديبلوماسيين أجانب, مؤكداً أن واشنطن ستطلع دول العالم على تفاصيل المؤامرة التي أحبطتها بالتعاون مع المكسيك واستخبارات دول أخرى.وأوضحت وزارة العدل, في بيان, ان منصور عرببسيار الذي يحمل الجنسيتين الاميركية والايرانية اعتقل في 29 سبتمبر الماضي في مطار كينيدي بنيويورك, ومثل أمام قاض في مانهاتن, أمس, وهو يواجه عقوبة السجن مدى الحياة, فيما لم يتم اعتقال غلام شاكوري.
واضافت الوزارة ان الايرانيين يلاحقان خصوصاً بتهمة "التآمر لقتل مسؤول اجنبي", و"استخدام سلاح دمار شامل (متفجرات)" و"التآمر بهدف ارتكاب عمل ارهابي دولي".
من جهته, أعلن المتحدث باسم مجلس الأمن القومي تومي فييتور أنه تم ابلاغ الرئيس باراك أوباما منذ يونيو الماضي, بوجود مخطط تقف إيران وراءه لاغتيال السفير السعودي, مشيراً إلى أن أوباما "طلب من ادارته تقديم كل الدعم اللازم لهذا التحقيق".
وأكد أن "افشال هذا المخطط يشكل نجاحاً كبيراً لقوات الأمن واجهزة الاستخبارات الأمريكية.
المنظمة العالمية للدفاع عن اهل السنة

جاسمكو
08-04-13, 02:16 AM
وزير المخابرات الايراني حيدر مصلحي يؤكد وجود مساع ايرانية داخل العراق لمنع تدخلات “دول عربية مجاورة” بهدف ضمان امن ايران واستقرار العراق

– APRIL 3, 2013

طهران-الشرقية 3 ابريل: اتهم وزير المخابرات الايراني حيدر مصلحي المتظاهرين في العراق بالعمل على تنفيذ اجنداتِ دول عربية قال إنها تريدُ تقسيمَ البلاد حاثا مسؤولي الحكومة العراقية بالعمل على انهاء ازمة الاحتجاجات في البلاد واقر مصلحي في تصريحاتٍ صحفية لوسائل ِ اعلام ٍ ايرانية من بغداد بمساع ٍ ايرانيةٍ داخل العراق لمنع ِ ما وصفها بتدخلاتِ دول ٍ عربيةٍ مجاورة لم يُسمها مُبرِّرا هذهِ المساعيَ بانها ضمانٌ لامن ِ ايران مِثلما هي ضمانٌ للاستقرار في هذا البلد هذا وتزامنت زيارة ُ مصلحي الى بغداد والتصريحات ُ التي اطلقها مع استعدادات العراق لاجراء انتخابات مجالس المحافظات .


=====================




خطيب الفلوجة: حيدر مصلحي جاء إلى العراق ليعلم الحكومة كيف تفض التظاهرات بالقوة

متابعة 4/5/2013




استنكر أمام وخطيب الفلوجة، اليوم الجمعة، زيارة وزير الأمن الإيراني حيدر مصلحي إلى العراق، وأكد أن زيارته جاءت "لتعليم الساسة في الحكومة الحالية كيف يفضون الاعتصامات ولو بالقوة"، وفيما طالب "أبناء السنة في داخل البلد وخارجه" بأن يتوجهوا إلى منظمات المجتمع المدني لـ"إيقاف الإعدامات"، طالب رئاسة الجمهورية التي تعد من استحقاق الكرد بـ"الوقوف وقفة بطولية لإيقاف القتل والاعتداءات ضد أهل السنة والجماعة".




وقال الشيخ يونس الحمداني خطيب جمعة (التعذيب والإعدام حقيقة النظام) في الفلوجة والتي حضرها عشرات آلاف المتظاهرين، "نوجه رسالة إلى أبناء أهل السنة في داخل البلد وخارجه لكي يتوجهوا إلى منظمات المجتمع المدني ومن بيده القرار، لإيقاف أحكام الإعدام، كونها تعد انتهاكا صارخا لحقوق الإنسان".

وأضاف الحمداني "كما نبعث برسالة أخرى إلى الكرد ونقول لهم بأن رئاسة الجمهورية هي من استحقاقكم وانتم مسؤولون عن جموع أهل السنة الذين اعدموا من دون حق ولا جناية"، وتابع مخاطبا الكرد "قفوا وقفة بطولية أمام العالم وتذكروا مآثر جدكم صلاح الدين الأيوبي الذي وقف أمام كلمة الظلم والطغيان".

وتابع خطيب جمعة الفلوجة "نستنكر وصول حيدر مصلحي وزير الأمن الإيراني الذي جاء للعراق ليعلم الساسة في الحكومة الحالية، كيف يفضون الاعتصامات ولو بالقوة"، مؤكدا "نحن لا نقبل بهم ولا نرضى أن يأتوا بوساطة قبيحة لفض تظاهراتنا".

وهاجم الحمداني رئيس مجلس الوزراء وخاطبه "يا مالكي متى استعبدتم أهل السنة وقد ولدتهم أمهاتهم أحرارا"، وتابع "حكومتك اثبتت أنها حكومة تعذيب وإعدامات لأبنائنا من أهل السنة، وفي كل يوم يعتقلون في كركوك وبيجي وجميع مناطق العراق".


http://www.haqnews.net/news.aspx?id=25789