المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : لماذا حرم الله على زوجات النبي النكاح من بعده يا رافضة ؟


يونس1
04-10-10, 03:56 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
(مَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا)الاحزاب:53

السؤال كما هو في العنوان ايها الروافض ويا مراجع الحوزات ؟
هل الله سبحانه وتعالى يبخل عليهن ازواج من بعد النبي :salat:,
فان قلتم : هو تشريف للنبي واحترام له وتقديرا ...
قلنا لكم : ما هو التشريف هذا اذا كانت زوجته كافرة ومنافقة واتت الفواحش والمنكرات ؟
وان قلتم : هي عقوبة لها ,بحرمانها من هذا الحق الذي لم تصونه .
قلنا لكم : وهل في العقوبة هذه ما يؤذي الرسول :salat: ويعتبر ذنب عظيم يقترفه المسلم في حياتهن ؟ولما لم يذكر الله ورسوله هذه العقوبة عند كل الطوائف واهل القبلة .؟ بما فيهم الامامية الاثني عشرية ؟.

ولكن ان سألتمونا او سالتم اي طفل بلغ تعلم الصلاة و وجوبها :
لقلنا :
انهن زوجاته في الحياة وفي الاخرة . فهن زوجاته في الجنة .

قال الشافعي (http://www.dd-sunnah.net/forum/showalam.php?ids=13790)رحمه الله : وأزواجه صلى الله عليه وسلم اللاتي مات عنهن لا يحل لأحد نكاحهن ، ومن استحل ذلك كان كافرا ، لقوله تعالى : وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا (http://www.dd-sunnah.net/forum/#docu). وقد قيل : إنما منع من التزوج بزوجاته ، لأنهن أزواجه في الجنة ، وأن المرأة في الجنة لآخر أزواجها . قال حذيفة لامرأته : إن سرك أن تكوني زوجتي في الجنة إن جمعنا الله فيها فلا تزوجي من بعدي ، فإن المرأة لآخر أزواجها . وقد ذكرنا ما للعلماء في هذا في ( كتاب التذكرة ) من أبواب الجنة .
(نقلا من تفسير الامام القرطبي للاية )



فما تفسيركم ايها المراجع حتى لاتضلوا عوامكم بطوامكم ؟؟!!

---------
رضي الله وسلامه على امهات المؤمنين زوجات النبي :salat: في الدنيا والاخرة .
واخص امنا الصديقة المطهرة
عائشة الصديقة بنت الصديق
سلام الله عليها

ابو وئام
04-10-10, 04:09 AM
بارك الله فيك اخي يونس
واتمنى من الزملاء الاجابة
بالرغم ان نوعية هذة الاسئلة لا يجيبون عليها
لانها تجعل العقل يتدبر ويتفكر ويتحرر وهذة عند القلة منهم

أبو إلياس
04-10-10, 04:31 AM
جَزاكَ اللهُ خيرًا أخِي الفَاضِلُ يُونُس ...
أحسَنت بَارَكَ اللهُ فِيكَ ...

انتيل
04-10-10, 05:53 AM
ولكن ان سألتمونا او سالتم اي طفل بلغ تعلم الصلاة و وجوبها :
لقلنا :
انهن زوجاته في الحياة وفي الاخرة . فهن زوجاته في الجنة .

قال الشافعي رحمه الله : وأزواجه صلى الله عليه وسلم اللاتي مات عنهن لا يحل لأحد نكاحهن ، ومن استحل ذلك كان كافرا ، لقوله تعالى : وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا . وقد قيل : إنما منع من التزوج بزوجاته ، لأنهن أزواجه في الجنة ، وأن المرأة في الجنة لآخر أزواجها . قال حذيفة لامرأته : إن سرك أن تكوني زوجتي في الجنة إن جمعنا الله فيها فلا تزوجي من بعدي ، فإن المرأة لآخر أزواجها . وقد ذكرنا ما للعلماء في هذا في ( كتاب التذكرة ) من أبواب الجنة .
(نقلا من تفسير الامام القرطبي للاية )

شيخ يونس1 هل في كتبكم المعتبرة حديث للنبي بذلك ام انه فقط رأي منطقي لعلماء ومفسرين ؟

انتيل

أبو إلياس
04-10-10, 06:02 AM
شيخ يونس1 هل في كتبكم المعتبرة حديث للنبي بذلك ام انه فقط رأي منطقي لعلماء ومفسرين ؟

انتيل

الآيَةُ مُحكمَةٌ لَا تَحتاجُ إلَى تِبيَان مِن السُّنَّة ...

انتيل
04-10-10, 06:07 AM
الآيَةُ مُحكمَةٌ لَا تَحتاجُ إلَى تِبيَان مِن السُّنَّة ...

ومن تكلم عن الاية يا "ابو الياس" ؟

انتيل

أبو_قتادة1
04-10-10, 06:15 AM
هذه هي المواضيع اللي بتعبي الرأس

الله يحفظك و يبارك فيك أخ يونس أنتا و الجمال و مؤدب و الهاوي فتعلمنا منكم الكثير


و جزاكم الله خير الجزاء عن ما تقدموه لخدمة المسلمين

يرفع لصفع أبناء المتعة في وجههم

أبو_قتادة1
04-10-10, 06:18 AM
شيخ يونس1 هل في كتبكم المعتبرة حديث للنبي بذلك ام انه فقط رأي منطقي لعلماء ومفسرين ؟

انتيل
يا رافضي تفقه عربي و لا عجمي

أقرأ جيدآ الآية
(مَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا)
أدع الرد للحج يونس لأنه أكيد عنده ما يلجمك فيه

أبو إلياس
04-10-10, 06:18 AM
ومن تكلم عن الاية يا "ابو الياس" ؟

انتيل

خَرَجت عَنِ المَوضُوعِ ...

لَا تُقابِل سُؤالًا بِسُؤالٍ ...

أمَّا عَن زوجَاتِه فهُنَّ مَعهُ فِي الجَنَّة ...

ولَكِن لَا بأسَ أن أهمِس فِي أذنَيك بقوله صلى الله عليه وسلم : ( المرأة لآخر أزواجها ) – سلسلة الأحاديث الصحيحة للألباني رحمهُ الله .

قال البيهقي : أخبرنا محمد بن عبد الله الحافظ ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا يحيى بن أبي طالب أنبأ إسحاق بن أبي طالب أنبأ إسحاق بن منصور ثنا عيسى بن عبد الرحمن السلمي عن أبي إسحاق عن صلة عن حذيفة رضي الله عنه ثم أنه قال لامرأته إن شئت أن تكوني زوجتي في الجنة فلا تزوجي بعدي فإن المرأة في الجنة لآخر أزواجها في الدنيا فلذلك حرم الله على أزواج النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم أن ينكحن بعده لأنهن أزواجه في الجنة .

" السنن " ( 7 / 69 ) . والحديث صححه العلامة الشيخ الألباني في " السلسلة الصحيحة " ( 1281 ) .

;)

أبو إلياس
04-10-10, 06:20 AM
:rolleyes:

أرجُو أن يبقَى الزَّمِيلُ فِي صُلبِ المَوضُوعِ ...

انتيل
04-10-10, 06:33 AM
خَرَجت عَنِ المَوضُوعِ ...

لَا تُقابِل سُؤالًا بِسُؤالٍ ...

الم اقل لك ان تستغل وقت الحركات والسكنات بالفهم لما تكتب

وهل سألت انت اصلا حتى قابلت سؤالك بسؤال

قال البيهقي : أخبرنا محمد بن عبد الله الحافظ ثنا أبو العباس محمد بن يعقوب ثنا يحيى بن أبي طالب أنبأ إسحاق بن أبي طالب أنبأ إسحاق بن منصور ثنا عيسى بن عبد الرحمن السلمي عن أبي إسحاق عن صلة عن حذيفة رضي الله عنه ثم أنه قال لامرأته إن شئت أن تكوني زوجتي في الجنة فلا تزوجي بعدي فإن المرأة في الجنة لآخر أزواجها في الدنيا فلذلك حرم الله على أزواج النَّبيِّ صلى الله عليه وسلم أن ينكحن بعده لأنهن أزواجه في الجنة .

وهل حذيفة صار النبي الخاتم عندكم ؟

انتيل

أبو إلياس
04-10-10, 06:34 AM
الم اقل لك ان تستغل وقت الحركات والسكنات بالفهم لما تكتب

وهل سألت انت اصلا حتى قابلت سؤالك بسؤال



وهل حذيفة صار النبي الخاتم عندكم ؟

انتيل

مِن السُّؤالِ يظهَرُ مِن السَّائِل ...

:(

انتيل
04-10-10, 06:43 AM
مِن السُّؤالِ يظهَرُ مِن السَّائِل ...

هلا فسرّت هذه الجملة - الا تلاحظ انك صرت تعقد الجمل اكثر بحركاتك ما معنى ال "من" الاولى وما معنى ال "من" الثانية ؟

لك ثلاث مشاركات في هذا الموضوع ويبدوا انك اصلا لم تقرأه ورحت تدور حول نفسك فمرة تقول الاية محكمة ولما عرفت ان الموضوع لا يدور مدار الاية رحت تهرب للامام وتقول لا تخرج عن الموضوع ولا تقابل السؤال بسؤال وعندما تبين لك انك اصلا لم تسأل رحت تكتب وتشكل فقط لمجرد الكتابة والتشكيل

انتيل

الجمال
04-10-10, 06:47 AM
جزاك الله خيرا عن أهل البيت خير الجزاء أستاذي يونس
وأرغم الله أنوف من جعل عداوة أهل البيت دينا

اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى أَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ
وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى أَزْوَاجِهِ وَذُرِّيَّتِهِ كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ

صحوة ضمير
04-10-10, 08:58 AM
جزاك الله خيراً:7::7:
بما إنك تناقش هذه الآية فرصه انقل احد المواضيع الرافضيه التي لها علاقة بالموضوع

كان طلحة يأتيها فيجلس معها فنهاه النبي(ص) فأجابه طلحة بخشونة وجاهلية !ثم قال: لئن مات محمد لأتزوجن عائشة !
« فقال النبي (ص): لاتقومن هذا المقام بعد يومك هذا ! فقال:يا رسول الله إنها ابنة عمي والله ما قلت لها منكراً ولا قالت لي ! قال النبي: قد عرفت ذلك . إنه ليس أحد أغْيَرُ من الله وإنه ليس أحد أغْيَر مني! فمضى ثم قال: يمنعني من كلام ابنة عمي لأتزوجنها من بعده ! فأنزل الله هذه الآية: وَمَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُؤْذُوا رَسُولَ اللهِ وَلا أَنْ تَنْكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِنْدَ اللهِ عَظِيمًا»(سنن البيهقي:7/69)
وفي تفسير القمي:2/195:« لما أنزل الله: النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ، وحرم الله نساء النبي على المسلمين، غضب طلحة فقال: يحرم محمد علينا نساءه ويتزوج هو نساءنا ! لئن أمات الله محمداً لنفعلن كذا وكذا » !
ثم عملت عائشة زمن عثمان ليكون طلحة الخليفة بعده، لكنها تفاجأت ببيعة المسلمين لعلي(ع) ، فقالت: وددتُ أن السماء انطبقت على الأرض إن تم هذا ! وكانت في الطريق الى المدينة فرجعت الى مكة، وضربت خيمتها في حجر إسماعيل وأخذت تُخذِّلُ الناس عن بيعة علي(ع) ، وأعلنت أن عثمان قتل مظلوماً وأنها ستطلب بدمه ! وخرجت مع طلحة والزبير الى البصرة فقتلا خارج المعركة وانهزمت عائشة وتبنت العمل لخلافة عبدالله بن الزبير ابن أختها !
أسئلة:
س1: ماذا تقولون في أحاديث نهي النبي(ص) لطلحة أن يأتي الى بيته ويجلس مع عائشة، وفي أجوبة طلحة غير المؤدبة ؟
س2:ماذا كان موقف عائشة عندما غضب النبي(ص) ونهى طلحة عن دخول بيته ؟!
س3: هل كان تعصب عائشة لطلحة وابنه موسى وهما من عشيرتها بني تيم، أقوى من علاقتها بالنبي(ص) ، ثم أقوى من علاقتها بابن أختها عبدالله بن الزبير؟

ابو بثينه
04-10-10, 09:18 AM
سبحان الله مابال الروافض لا يفقهون كتاب الله سبحانه الايه والله لاتحتاج الى تفسير

ابو مسلمة
04-10-10, 11:21 AM
بارك الله في الاستاذ
يونس1

يونس1
06-10-10, 02:20 AM
بارك الله في الاخو والاساتذة الكرام من اهل السنة على الردود وتشريف ومتابعة الموضوع .
واخص بالذكر الاخ الاستاذ أبو الياس المحترم , حيث تصدى للموضوع ورد بشكل علمي ونقلي , اللهم اشفي امه يا الله .
وفعلا الاية الكريمة محكمة ونسال لماذا الله حرم على امهات المؤمنين الزواج من بعد وفاة الرسول الكريم :salat:؟
دائما يسأل اهل السنة والجماعة سؤال للروافض :

لماذا جعل الله زوجات النبي :salat: عليهن السلام ورضوان الله أمهات المؤمنين ؟
فيكون جوابهم بذكاء منقطع النظير : حتى لايتزوجهن احد من بعده.
فهنا انا اسأل : لماذا حرم الله عليهن الزواج من بعده ؟
فجوابهم ماذا يكون ؟!.
جوابهم سيكون : لانهن امهات المؤمنين .!
فعدنا للدور الذي هو باطل عند الله وعند الفقهاء .
ولكن جوابنا سهل ومنطقي ويتفق مع العقيدة والقران والسنة النبوية :
هن زوجاته في الدنيا والاخرة .
ولكن هل فعلا الاية محكمة ولا تحتاج الى قرينة ؟
نعم الاية محكمة ولا تحتاج الى قرينة قطعا .
ولكن اين تفسيرها واين بيانها ؟
هذا البان والتفسير في القران الكريم ايضا , وسوف اذكر الاية الكريمة المرتبطة بهذه الاية وابين بتعليق على هذا الارتباط وما هو تفسيره .
وقبل هذا اريد ان اوضح امر ومسئلة تطرح من بعض اهل الشبهات والمشككين من الروافض واهل الكتاب , وهي انه لماذا الله ونبيه حرم نكاح زوجات النبي بعد وفاته ؟
ولماذا موضوع نكاح زوجاته من بعده , يؤذي النبي :salat:؟!
اليس ان النبي قد توفاه الله وليس له رغبة ولا طلب في الدنيا من ملذات ومن رغبات بشرية مشروعة ؟
ولماذا يحرم نسائه من الزواج من بعده وهن لهن الحق في التمتع بالحياة والزواج من غيره وهذا حكم لغير نساء النبي :salat: ولايحرمن من زوج وتمتع مشروع للمرأة بعد وفاة زوجها ؟
جوابه : لانهن زوجاته في الحياة الاخرة في الجنة .
وجوابه ايضا في الاية التي سأذكرها كما وعدتكم في اخر الرد ان شاء الله ففيه السبب والارتباط .
ولكن تطرح شبهة اخرى وتسائل اخر على الجواب :
لو سلمنا انهن زوجاته في الاخرة كما نقول , فما يمنع ان يكونن زوجات غيره وبعدها يدخلن الجنة ويكونن زوجات النبي في الجنة ؟
والجواب: الحديث الذي استشهد به الامام القرطبي واستدل به من قبله الامام الشافعي رحمه الله حديث معقول ومفهوم ومنطقي ان المرأة مع اخر زوج لها في الدنيا هو معها في الاخرة .
ولكن يضاف الى هذا الجواب وجه اخر مضافا للوجه الاول :
فالله سبحانه وتعالى شرف وكرم وفضل زوجات النبي بالاقتران باشرف واطهر وافضل وارحم واحسن خلق الله وهو خاتم النبيين محمد :salat:. وهذا كرامة ورحمة وهدية وفضل من الله لهن سلام الله عليهن ورضوانه عليهن ما لنساء العالمين من هذا الفضل .
ولكن يأتي شخص ويرد ويقول :
ثم ماذا ؟ في الدنيا يكونن زوجات غيره بعد وفاته وفي الاخرة يكونن زوجاته في الجنة .
جوابه :
هل يفضل احد على النبي :salat:؟ هل يقبلن بمن هو ادنى منه ؟ مهما كان هذا الزوج المفترض من تقوى ومكانة وايمان .
واذكر رواية عن ام المؤمنين ام سلمى سلام الله عليها ورضوانه حينما توفى زوجها فقالوا الا تتزوجين ؟ فقالت من هو افضل من ابو سلمى ؟ فكان الله قد رزقها بافضل من كل البشر وتزوجها النبي :salat:. فقالت انه كان افضل من كل رجال الارض.
بالاضافة الى هذا فان الله سبحانه وتعالى قد استنكر على بني اسرائيل بطلبهم طعام هو مشروع للبشر بعد ان كانوا يأكلون المن والسلوى . فقال سبحانه وتعالى :
وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَى
لَن نَّصْبِرَ عَلَىَ طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنبِتُ الأَرْضُ مِن بَقْلِهَا وَقِثَّآئِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَى بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ
اهْبِطُواْ مِصْراً فَإِنَّ لَكُم مَّا سَأَلْتُمْ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَآؤُوْاْ بِغَضَبٍ مِّنَ اللَّهِ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُواْ يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ذَلِكَ بِمَا عَصَواْ وَّكَانُواْ يَعْتَدُونَ (61)
فترى ان الله سبحانه وتعالى استنكر عليهم تبديل الطعام الادنى بالذي هو خير . مع ان الطعام الذي طلبوه هو مشروع ومحلل للبشر .
فالتي ستتزوج بعد النبي :salat: هي ستطلب الادنى من الذي كان عندها وهو الخير .

الان تعالوا معي لابين لكم اين العلة واين البيان في حرمة نكاح زوجات النبي :salat: من بعده ؟
يقول الله في كتابه العزيز :

* قُلْ لأَزْوَاجِكَ إِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحًا جَمِيلا { 28 } وَإِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الآخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنْكُنَّ أَجْرًا عَظِيمًا*
سورة الأحزاب آية 28-29
ففي هذه الاية الكريمة من تخيير لهن واشتراط في نفس الحكم ,يبين الله ان لهن الدار الاخرة (وهن هناك زوجات النبي قطعا ) ان بقين زوجاته ولن يردن الحياة الدنيا .
فاخترن الله ورسوله والحياة الاخرة .
ولم يردن زينة الدنيا .
ماهي زينة الدنيا هنا ؟

الجواب : الزواج بعد النبي :salat: والتمتع بالنكاح لرجل اخر .
لكون الاية ناظرة الى الزواج . وهذا مفهوم للعقلاء والذين يتدبرون القران الكريم . فالاية تتكلم عن بقائهن زوجات للنبي او التسريح .
اعتقد هذا مفهوم لكم .
والا زينة الحياة الدنيا هي غير الزواج ايضا من اللبس والمأكل واغراض اخرى .
وعرفنا نقلا وعقلا ان الله لم يمنع عنهن هذه الزينة .
فكان قيد الاية بالازواج من بعده .
والله اعلم .
اتمنى من الاخوة من اهل السنة بارك الله فيهم ان قرأوا الموضوع ان يجهدوا في تصويبي وتنبيهي وكل من يجد في كلامي ما يخالف المنقول والمعقول ان يذكره لي والا كان اثم بعدم بيان الحق لي وتركي على الباطل ؟
وارجو من الضيوف الافاضل مناقشة الموضوع بشكل علمي وموضوعي حتى نتعلم ونتبين الشبهات والاشكالات التي يضعونها .
والله يغفر لي ولوالدي وللمؤمنين.
----------------
كتبه
يونس العراقي اعانه الله على ذنوبه وعصيانه.

سبايدر
06-10-10, 08:31 AM
بارك الله فيك استاذنا يونس

يونس1
08-10-10, 02:19 AM
بارك الله فيك استاذنا يونس
وفيك بارك الله اخي الكريم , وفقك الله لما يحب ويرضى .
---------
لازال ارى ان هذا الموضوع مهجور من قبل اهل السنة
والشيعة الرافضة .!:10:

محب العباس أبو الفضل
08-10-10, 03:59 AM
لأن أمهـــات المؤمنين أرآد آلله سبحانه وتعالى أن يبقيهن زوجات النبي محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله في آلجنة
لآن المرأة زوجهآ في آلآخرة مع آخر زوج لهـآآآ ..
فحرم الله تعالى على المؤمنين أن يتزوجوا زوجات النبي محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله تكريماً للرسول محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله .. لآنه كان يحب زوجاته ..

بأبي وأمي يارسوووول الله عرضي دون عرضك يارسوول الله :(:(

الهاوي
08-10-10, 01:45 PM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








بارك الله فيك و جزاك الله خيرا كثيرا أخي الحبيب "يونس1 "

فهذا الموضوع قاصمة و تستهال عليه الخمس لمدة سنتين فقط :)

أخي الحبيب - لم أجد في موضوعك أي شيء يحتاج إلي تصويب

فلله الحمد و المنة - لقد وفقك الله في هذا الموضوع الذي أصبت به كبد الفرس


و أضيف إضافة صغيرة جدا و سريعة

لم يقتصر على تحريم زواجهن رضي الله عنهن من غير النبي عليه الصلاة و السلام بعد موته

بل أن النبي عليه الصلاة و السلام أيضا قد حرم أن يتزوج عليهن أو يبدلهن رضي الله عنهن


و للمخالف أقول

لن تجد تفسير منطقي و عقلي لحكم منع زواج أمهات المؤمنين رضي الله عنهن بعد موت النبي عليه الصلاة و السلام

إلا بما يقوله و يفهمه أهل السنة


/////////////////////////////////////////////////

يونس1
12-10-10, 03:50 AM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


بارك الله فيك و جزاك الله خيرا كثيرا أخي الحبيب "يونس1 "

فهذا الموضوع قاصمة و تستهال عليه الخمس لمدة سنتين فقط :)

أخي الحبيب - لم أجد في موضوعك أي شيء يحتاج إلي تصويب

فلله الحمد و المنة - لقد وفقك الله في هذا الموضوع الذي أصبت به كبد الفرس


و أضيف إضافة صغيرة جدا و سريعة

لم يقتصر على تحريم زواجهن رضي الله عنهن من غير النبي عليه الصلاة و السلام بعد موته

بل أن النبي عليه الصلاة و السلام أيضا قد حرم أن يتزوج عليهن أو يبدلهن رضي الله عنهن


و للمخالف أقول

لن تجد تفسير منطقي و عقلي لحكم منع زواج أمهات المؤمنين رضي الله عنهن بعد موت النبي عليه الصلاة و السلام

إلا بما يقوله و يفهمه أهل السنة



/////////////////////////////////////////////////

استاذي واخي الحبيب الهاوي .
بارك الله فيك وجزاك الله كل خير وبركة .
شهادتك الكريمة اعتز بها . وانت تعرف كم يهمني رايك وتعليقك على ما اطرحه , لما وجدت في فكرك ورايك الانفتاح والتفكير الجميل والمنطقي لمواضيع وامور كثيرة .

وفعلا نحن اهل السنة نقولها بشكل مسلم به , لا معنى تحريم زوجات النبي :salat: من نكاح غيره بعد وفاته الا اذا كن زوجاته في الاخرة رضي الله عنهن وسلامه عليهن .
فلماذا هذا يؤذي النبي :salat: وهو حكم لا يؤذي علي بن ابي طالب رضي الله عنه وسلامه مثلا ؟ اليس هو نفس النبي كما يدعي الرافضة ؟
---------


وخمسك مقبول وان كان لمدة سنتين فقط .!:mad:

المتبع
12-10-10, 12:44 PM
الحمدلله الذي جعلنا نتبع القرآن بلا لف ولا دوران
وجزاك الله خيرا أخي بونس 1

2010
12-10-10, 12:50 PM
هرب انتيل

وبارك الله فيكم أسود السنة و حماتها

يونس1
13-10-10, 01:11 AM
بارك الله في الاخوين
المتبع و 2010

ويرفع للتذكير ولاهل العقول

هل للشيعة الامامية من نظرة على الموضوع ؟

انتيل
13-10-10, 01:46 AM
ويرفع للتذكير ولاهل العقول

هل للشيعة الامامية من نظرة على الموضوع ؟

كان لهم سؤال واحد وقد نسي ربما عمدا

انتيل

الهاوي
13-10-10, 11:18 AM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






أخي الحبيب و شيخي الفاضل و تاج رأسي " يونس1 " يعلم الله كم أني أحبك في الله

و كثيرا ما أحب أن أنتحل شخصية الطرف الآخر المخالف حتى أسحب منك الدرر

فجزاك الله خيرا كثيرا على هذه الدرر التي أنعما الله عليك - اللهم زده و بارك له - اللهم آمين


لا ادري ما هذا السؤال الذي تكلم عنه ضيفنا " انتيل "

فأنا أعدت قراءة الموضوع حتى أجد سؤال معتبر فلم أجد إلا هذا :

شيخ يونس1 هل في كتبكم المعتبرة حديث للنبي بذلك ام انه فقط رأي منطقي لعلماء ومفسرين ؟

فهل تقصد السؤال أعلاه !!!


عموما - سأفترض أنك قصدت السؤال

و عليه أقول

أن الإجابة هو إستنباط و إجتهاد من علمائنا و من حبينا في الله الأخ " يونس1 "

فلقد جمع الآيات و الروايات و إستنبط

سبب منع أمهات المؤمنين رضي الله عنهن الزواج من غير النبي بعد موته عليه الصلاة و السلام

فلن تجد أفضل من هذا الإستنباط الموافق للآيات القرآنية و الروايات الصحيحة و العقل و المنطق


إلا إذا تفضلت علينا بإستنباط أفضل و أقوى منه ( مدعما بالآيات و الروايات الصحيحة ) !!




سأعطيك سنتين من الخمس و مع هذا مو عاجبك!؟ صدق من قال سبحانه و تعالى -(( وَتُحِبُّونَ الْمَالَ حُبًّا جَمًّا ))-



/////////////////////////////////////////////////

انتيل
13-10-10, 12:44 PM
لا ادري ما هذا السؤال الذي تكلم عنه ضيفنا " انتيل "

فأنا أعدت قراءة الموضوع حتى أجد سؤال معتبر فلم أجد إلا هذا :

شيخ يونس1 هل في كتبكم المعتبرة حديث للنبي بذلك ام انه فقط رأي منطقي لعلماء ومفسرين ؟

فهل تقصد السؤال أعلاه !!!

نعم هذا كان السؤال

أن الإجابة هو إستنباط و إجتهاد من علمائنا و من حبينا في الله الأخ " يونس1 "

فلقد جمع الآيات و الروايات و إستنبط


اذا ليس هناك حديث من النبي صحيح يقول ان زوجاتي معي في الجنة فلا يحق لكم ان تتزوجوا منهن بعد موتي - اليس كذلك ؟

انتيل

شمري طي
13-10-10, 12:57 PM
اذا ليس هناك حديث من النبي صحيح يقول ان زوجاتي معي في الجنة فلا يحق لكم ان تتزوجوا منهن بعد موتي - اليس كذلك ؟

انتيل



عن أبي عبدالله ( ع) قال :

من كان كثير القراءة لسورة الأحزاب

كان يوم القيامة في جوار محمد صلى الله عليه وآله وأزواجه .
ثواب الاعمال 1 : 137
البحار 92 : 50

البرهان 4 : 407


وقال تعالى : ( وَمَا كَانَ لَكُم أنْ تُؤْذُوا رَسُول الله ولا أنْ تَنْكِحُوا أزْوَاجَه
مِنْ بَعْدِهِ أَبَدًا )

///



وقال عليه الصلاة والسلام

كتاب الله - ثم - عترتي :)
7
7

http://www.youtube.com/watch?v=3kpJJhYCtJw

المركزي
13-10-10, 01:01 PM
عنعم هذا كان السؤال




اذا ليس هناك حديث من النبي صحيح يقول ان زوجاتي معي في الجنة فلا يحق لكم ان تتزوجوا منهن بعد موتي - اليس كذلك ؟

انتيل
عفوا استاذي يونس1

ولكن انتيل يثبت في كل مداخله له لن اقول غباء ولكن جهل

انتبل يوجد ايه اخرى صريحه تحرم الزواج من نساء النبي بعهده
افتح القرأن وستجدها في سورة الأحزاب

الهاوي
13-10-10, 01:05 PM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








اذا ليس هناك حديث من النبي صحيح يقول ان زوجاتي معي في الجنة فلا يحق لكم ان تتزوجوا منهن بعد موتي - اليس كذلك ؟


سبحان الله

كيف تقول في عدم وجود حديث صحيح !!

الروايات الصحيحة تفيد أن الزوج يكون مع زوجته الأخيرة

و لقد حرم الله سبحانه و تعالى على أمهات المؤمنين رضي الله عنهن الزواج من بعد النبي عليه الصلاة و السلام

بعد أن خيرهن رضي الله عنهن الله سبحانه و تعالى

-(( يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لِأَزْوَاجِكَ إِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَزِينَتَهَا فَتَعَالَيْنَ أُمَتِّعْكُنَّ وَأُسَرِّحْكُنَّ سَرَاحًا جَمِيلًا (28)

وَإِنْ كُنْتُنَّ تُرِدْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالدَّارَ الْآخِرَةَ فَإِنَّ اللَّهَ أَعَدَّ لِلْمُحْسِنَاتِ مِنْكُنَّ أَجْرًا عَظِيمًا ))-

و النبي عليه الصلاة و السلام كما نعلم لم يسرحهن ( يطلقهن ) بل أبقاهن زوجات له رضي الله عنهن


عموما - أنت الآن مطالب بأن تأتي لنا بتفسير شرعي و مقنع لهذا للتسائل :


لماذا منع الله سبحانه و تعالى نساء النبي من نكاح الرجال بعد موت النبي عليه الصلاة و السلام !؟



/////////////////////////////////////////////////

انتيل
13-10-10, 04:59 PM
سبحان الله

كيف تقول في عدم وجود حديث صحيح !!


انا لم اقل شيئا لحد الان

الروايات الصحيحة تفيد أن الزوج يكون مع زوجته الأخيرة


هل لي بها؟

انتيل

يونس1
14-10-10, 02:50 AM
بارك الله في اساتذتي وشيوخي واخوتي الكرام والافاضل على المتابعة والمشاركة ,والموضوع موضوعكم فلا تبخلوا علينا بالمشاركة والردود .




انتيل;1014519]انا لم اقل شيئا لحد الان




هداك الله ايها الضيف الفاضل .
فلا تنتقدني ولا تستغرب علي عدم الرد بشكل مباشر على سؤالك .
عندما تقول شيئا ,ارد عليك بشكل مباشر .
مع ان الاخوة ردوا عليك وانا رديت عليك ضمنيا من تعليقاتي .


هل لي بها؟

انتيل


قد بينوا لك الاخوة وقد ذكرت لك احتجاج الامام الشافعي رحمه الله في فهم وقول الصحابي الجليل حذيفة رضي الله عنه .والا لا يطلب من زوجته ان لاتتزوج من بعده.
واضيف الى ذلك فهم الصحابي الجليل عمار بن ياسر رضي الله عنه حين قام على المنبر في معركة الجمل وقال : اني اعرف انها زوجة نبينا في الدنيا والاخرة (يقصد عائشة سلام الله عليها ورضوانه ) ولكن جعلها الله لكم فتنة ان تتبعوه ام اياها ....
والمحصلة :
ان القران الكريم نزل بلغة قوم عرب وبيان للناس ,والايات واضحة لهم ففهموها الصحابة .
فان كان لم يعوها او يفهموها او يشكل عليهم امرٍ,بينه لهم الرسول :salat: وذكره لهم بشكل اكثر تفصيلي .
فلا معنى لسؤالك الذي حاولت ان تفرضه وتجعله شرطا في النقل .

فحاول ان تناقش وتفهم الموضوع من حيث السؤال ايها الضيف ؟
وتجيب عليه ربما استفيد منك !
فلا تجيب على السؤال بسؤال اخر .!
الا اذا كان سؤالك المطروح سيؤدي بجوابه منا الى جواب يوافق جوابك على السؤال .
والا كما قال لك شيخي الكريم الهاوي :
اعتبره استنباط او فهم او سؤال توصلنا اليه ونريد فهمكم له وردكم وجوابكم ؟ .
----------
خذ مثلا هذا النوع من الاشكال الذي اضعه على موضوعي :
- ان الله سبحانه وتعالى جعل زوجات النبي :salat: امهات المؤمنين تعضيما له ولهن وتشريفا في حياته .ولهذا الحكم لهن استمر التحريم لزواجهن من بعده لبقاء حكم انهن امهات المؤمنين ,والام لايجوز نكاحها مطلقا .
فاستمر حكم التحريم على الصحابة والتابعين باستمرار حكم الامومة الغير مرفوع عنهم بعد وفاة النبي :salat:.
انتهى الاشكال .
فأريد مثل هذا الاشكال تضعه على موضوعي وسؤالي حتى استفيد وتستفيد في البحث والجواب .
هداك الله واصلحك .

انتيل
14-10-10, 04:27 AM
يا شيخ يونس

اذاُ انت تقول ان ليس هناك حديث للنبي يقول ان الزوجة في الاخرة هي مع اخر ازواجها في الدنيا _ هل هذا صحيح ولا داعي للتطويل وتمويه الاجابة بطول المشاركة

ثم بعد اجابتك تستطيع ان تدعوني للنقاش حول الاستنباط والتحليل لنستفاد من خلايا ادمغتنا قليلا بعد ان جمدناها بفقط قال الله وقال الرسول وما عدا ذلك فهو الهوى والضلال - اليس كذلك

انتيل

يونس1
14-10-10, 04:51 AM
يا شيخ يونس

اذاُ انت تقول ان ليس هناك حديث للنبي يقول ان الزوجة في الاخرة هي مع اخر ازواجها في الدنيا _ هل هذا صحيح ولا داعي للتطويل وتمويه الاجابة بطول المشاركة

ثم بعد اجابتك تستطيع ان تدعوني للنقاش حول الاستنباط والتحليل لنستفاد من خلايا ادمغتنا قليلا بعد ان جمدناها بفقط قال الله وقال الرسول وما عدا ذلك فهو الهوى والضلال - اليس كذلك

انتيل
لم اقل هذا يا رجل .
بل الحديث صححه الالباني واستشهد به القرطبي وقبله الامام الشافعي .
رقم الحديث 1281
المرجع سلسلة الصحيحة 3
الصفحة 275
الموضوع الرئيسي الزواج الأولاد الطلاق والرضاع

نوع الحديث صـحـيـح

نص الحديث [ المرأة لآخر أزواجها ] . ( صحيح ) .

عن ميمون بن مهران قال : خطب معاوية رضي الله عنه أم الدرداء ، فأبت أن تزوجه وقالت : سمعت أبا الدرداء يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : المرأة في آخر أزواجها أو قال : لآخر أزواجها . أو كما قالت ولست أريد بأبي الدرداء بدلا .
وقد ورد بلفظ : ايما امرأة توفي عنها زوجها فتزوجت بعده فهي لآخر أزواجها . وللحديث شاهدان موقوفان :
1 - عن عكرمة : أن أسماء بنت أبي بكر كانت تحت الزبير بن العوام ، وكان شديدا عليها ، فاتت أباها ، فشكت ذلك إليه ، فقال : يا بنية اصبري فإن المرأة إذا كان لها زوج صالح ، ثم مات عنها ، فلم تزوج بعده جمع بينهما في الجنة .
2- عن حذيفة انه قال لامرأته : إن شئت أن تكوني زوجتي في الجنة ، فلا تزوجي بعدي ، فإن المرأة في الجنة لآخر أزواجها في الدنيا ، فلذلك حرم الله على أزواج النبي صلى الله عليه وسلم أن ينكحن بعده ، لأنهن أزواجه في الجنة .

الكتاب سلسلة الأحاديث الصحيحة المجلد الثالث
المؤلف محمد ناصر الدين الألباني
الناشر مكتبة المعارف للنشر والتوزيع الرياض
الطبعة طبعة جديدة منقحة ومزيدة
تاريخ الطبعة 1415 هـ - 1995 م

انتيل
15-10-10, 05:40 AM
لم اقل هذا يا رجل .
بل الحديث صححه الالباني واستشهد به القرطبي وقبله الامام الشافعي .
رقم الحديث 1281
المرجع سلسلة الصحيحة 3
الصفحة 275
الموضوع الرئيسي الزواج الأولاد الطلاق والرضاع

نوع الحديث صـحـيـح

نص الحديث [ المرأة لآخر أزواجها ] . ( صحيح ) .

عن ميمون بن مهران قال : خطب معاوية رضي الله عنه أم الدرداء ، فأبت أن تزوجه وقالت : سمعت أبا الدرداء يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : المرأة في آخر أزواجها أو قال : لآخر أزواجها . أو كما قالت ولست أريد بأبي الدرداء بدلا .
وقد ورد بلفظ : ايما امرأة توفي عنها زوجها فتزوجت بعده فهي لآخر أزواجها . وللحديث شاهدان موقوفان :
1 - عن عكرمة : أن أسماء بنت أبي بكر كانت تحت الزبير بن العوام ، وكان شديدا عليها ، فاتت أباها ، فشكت ذلك إليه ، فقال : يا بنية اصبري فإن المرأة إذا كان لها زوج صالح ، ثم مات عنها ، فلم تزوج بعده جمع بينهما في الجنة .
2- عن حذيفة انه قال لامرأته : إن شئت أن تكوني زوجتي في الجنة ، فلا تزوجي بعدي ، فإن المرأة في الجنة لآخر أزواجها في الدنيا ، فلذلك حرم الله على أزواج النبي صلى الله عليه وسلم أن ينكحن بعده ، لأنهن أزواجه في الجنة .

الكتاب سلسلة الأحاديث الصحيحة المجلد الثالث
المؤلف محمد ناصر الدين الألباني
الناشر مكتبة المعارف للنشر والتوزيع الرياض
الطبعة طبعة جديدة منقحة ومزيدة
تاريخ الطبعة 1415 هـ - 1995 م

طبعا لا اريد الدخول بمتاهات تصحيح هذا الحديث للالباني لاني وجدته يصحح الحديث من اجل الحديث نفسه لا لنظافة سنده والا فان هذا الحديث من جميع طرقة فيه علل اكثر من ان تعد وتحصى

وخير دليل على ذلك هو استبعاد الشيخ ابن عثيمين هذا الحديث في فتاويه التي تنص على ان المرأة تخير او تختار احسنهم خلقا

ثانيا: ان هذا الحديث كما حاولوا ان يفهموه اهل العلم انه لو كانت الزوجة مقدرة من اهل الجنة وزوجها من اهل الجنة والا لا ينطبق هذا الحديث لو كان الزوج او الزوجة من اهل النار

وغير كل ذلك - للان لم ارى حديث صحيح يقول فيه النبي ان زوجاتي معي في الجنة وهذه هي علة تحريم زواجهن

ثم ما نوع تحريم زواج نساء النبي من بعده

هل هو ارادة الله التشريعية ام ارادته التكوينية

اي بمعنى ان الله امر الناس بعدم الزواج من ازواج النبي ولم يأمر نساء النبي بعدم الزواج - فلو ارادت احدى نساء النبي الزواج فتستطيع ذلك وليس هناك ارادة كونية تجبرها على عدمه

وبالمقابل لو اراد احدا الزواج من نساء النبي لاستطاع لعدم وجود الارادة الكونية بعدمه

فالمرأة التي تختار على رسول الله احدا من بعده فلن تستحق ان تكون زوجته في الاخرة وهذا امتحان عظيم لهن وتشريف كما يقول الشيخ جمال فيكون احجامهن عن الزواج بارادتهم للقاء نبي الله في الجنة اشرف لهن من ان تكون هناك ارادة كونية بعدم زواجهن او ارادة تشريعية تمنع الاخرين من زواجهن وهن اصلا لسن طرف في المعادلة

انتظر اجابتك شيخنا لان البحث فعلا جميل

انتيل

يونس1
16-10-10, 02:33 AM
=انتيل;1017489]طبعا لا اريد الدخول بمتاهات تصحيح هذا الحديث للالباني لاني وجدته يصحح الحديث من اجل الحديث نفسه لا لنظافة سنده والا فان هذا الحديث من جميع طرقة فيه علل اكثر من ان تعد وتحصى

انت وما قلت .
وهذا ما اراه ان الالباني يصحح الحديث من اجل الحديث وربما لكون احتج به الشافعي ايضا ومرادفة قرينة له من قول حذيفة وعمار رضي الله عنهما . واحاديث اخرى في الباب يقوي بعضها بعضا (ساذكرها في موضوعها ).
اما المبالغة في قولك (فيه علل اكثر من ان تعد وتحصى ).!
فأني اكشح صفحا عنها فليست من الالفاظ التي تستخدم في البحث العلمي .


وخير دليل على ذلك هو استبعاد الشيخ ابن عثيمين هذا الحديث في فتاويه التي تنص على ان المرأة تخير او تختار احسنهم خلقا


لم اقف على استبعاده للحديث !
لعلك توهمت من ضعف حفظك .!
اضع لك ما قاله الشيخ رحمه الله في الاحاديث في اوصاف اهل الجنة حيث قال :
باب إذا ابتكر الرجل امرأة في الدنيا كانت زوجته في الآخرة
ابن وهب عن مالك أن أسماء بنت أبي بكر الصديق رضي الله عنهما امرأة الزبير بن العوام كانت تخرج حتى عوتب في ذلك قال : و غضب عليها و على ضوتها فعقد شعر واحدة بالأخرى ثم ضربهما ضرباً شديداً ، و كانت الضرة أحسن اتقاء و كانت أسماء لا تتقي ، فكان الضرب بها أكثر فشكت إلى أبيها أبي بكر فقال لها : أي بنية اصبري فإن الزبير رجل صالح . و لعله أن يكون زوجك في الجنة .
و لقد بلغني أن الرجل إذا ابتكر بالمرأة تزوجها في الجنة . قال أبو بكر بن العربي : هذا حديث غريب ذكره في أحكام القرآن له ، فإن كانت المرأة ذات أزواج فقيل : إن من مات عنها من الأزواج أخراهن له . قال حذيفة لامرأته إن سرك أن تكوني زوجتي في الجنة إن جمعنا الله فيها لا تتزوجي من بعدي ، فإن المرأة لآخر أزواجها في الدنيا .
و خطب معاوية بن أبي سفيان أم الدرداء فأبت و قالت : سمعت أبا الدرداء يحدث عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أنه قال : المرأة لآخر أزواجها في الجنة . و قال لي : إن أردت أن تكون زوجتي في الجنة فلا تتزوجي من بعدي .
و ذكر أبو بكر النجاد قال : حدثنا جعفر بن محمد بن شاكر ، حدثنا عبيد بن إسحاق العطار ، حدثنا سنان بن هارون ، عن حميد ، عن أنس أم حبيبة زوج النبي صلى الله عليه و سلم قالت : يا رسول الله المرأة يكون لها زوجان في الدنيا ثم يموتون و يجتمعون في الجنة لأيهما تكون . للأول أو للآخر ؟ قال لأحسنهما خلقاً كان معها يا أم حبيبة . ذهب حسن الخلق بخير الدنيا و الآخرة
و قيل : إنها تخير إذا كانت ذات أزواج.
ا .هـ.
فكما ترى ان ابن عثيمين رحمه الله احتج بالحديث ولكن الفقرة الاخيرة ذكر و(قيل) وهذا كلام اما ياتي على التمريض او ياتي بعدم الرجحان في ثباته .



ثانيا: ان هذا الحديث كما حاولوا ان يفهموه اهل العلم انه لو كانت الزوجة مقدرة من اهل الجنة وزوجها من اهل الجنة والا لا ينطبق هذا الحديث لو كان الزوج او الزوجة من اهل النار

أحسنت ,ولا اعرف ما فائدة ايرادك للزحافات والعلل على الموضوع ؟! فمن تكلم عن غير ما اوردت ؟!!



وغير كل ذلك - للان لم ارى حديث صحيح يقول فيه النبي ان زوجاتي معي في الجنة وهذه هي علة تحريم زواجهن

الروايات في ذلك كثيرة اوردها اهل الحديث والعلم والنقل ,وان كان في سندها ما يضعف الحديث ولا يرد او يترك .
وحسبك احتجاج امام الفقه والمذهب الامام الشافعي به .
وتصحيح حديث عمار بن ياسر في ام المؤمنين .
اضافة لورود احاديث اخرى في انفراد كل واحدة سلام الله عليهن بأن لها الجنة ,كما هو الحديث في ام المؤمنين خديجة بنت خويلد وام سلمة وحفصة ....
وساذكر بعض هذه الروايات والاحاديث ومن خرجها :
الحاكم النيسابوري في مستدركه وصححه .
4667 ] حدثنا أبو محمد أحمد بن عبد الله المزني بنيسابور ثنا أبو جعفر محمد بن عبد الله الحضرمي ثنا عقبة بن قبيصة حدثني أبي ثنا عمار بن سيف عن إسماعيل بن أبي خالد عن بن أبي أوفى رضي الله تعالى عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم سألت ربي عز وجل أن لا أزوج أحدا من أمتي ولا أتزوج إلا كان معي في الجنة فأعطاني هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه .
- كتاب الجامع الصغير من احاديث البشير النذير للسيوطي:
سألت ربي أن لا أتزوج إلى أحد من أمتي، ولا يتزوج إلي أحد من أمتي، إلا كان معي في الجنة، فأعطاني ذلك
- ‏‏(‏‏طب ك‏‏)‏‏ عن عبد الله بن أبي أوفى
- ‏‏(‏‏صح‏‏)‏‏
4605- سألت ربي أن لا يدخل أحد من أهل بيتي النار فأعطانيها
- أبو القاسم بن بشران في أماليه عن عمران بن حصين
- ‏‏(‏‏ض‏‏)‏‏

- لابن حجر العسقلاني في تلخيص الحبير قال :
8 - حديث زوجاتي في الدنيا زوجاتي في الآخرة لم أجده بهذا اللفظ وفي البخاري عن عمار أنه ذكر عائشة فقال إني لأعلم أنها زوجة نبيكم في الدنيا والآخرة وأخرجه أبو الشيخ في كتاب السنة من حديثه مرفوعا وفي البيهقي عن حذيفة أنه قال لامرأته إن سرك أن تكوني زوجتي في الجنة فلا تتزوجي بعدي فإن المرأة لآخر
(3/132)
أزواجها في الدنيا فلذلك حرم على أزواج النبي صلى الله عليه و سلم أن ينكحن بعده لأنهن زوجاته في الجنة وفي المستدرك عن عبد الله بن أبي أوفى مرفوعا سألت ربي أن لا أزوج أحدا من أمتي ولا أتزوج إليه إلا كان معي في الجنة فأعطاني أخرجه في ترجمة علي وفي الطبراني في الأوسط من طريق عروة عن عبد الله بن عمر مثله وفي ملاقاته لحديث الباب تكلف .

- الاربعين لما في فضائل امهات المؤمنين - لابن عساكر :
1 : 106 (حديث مرفوع) أَخْبَرَتْنَا الْحَاجَّةُ أُمُّ عَبْدِ اللَّهِ أَسْمَاءُ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=75606)، وَالْحَاجَّةُ أُمُّ مُحَمَّدٍ آمِنَةُ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=8732)، ابْنَتَا الشَّيْخِ الْأَمِينِ أَبِي بَرَكَاتِ مُحَمَّدِ بْنِ الْحَسَنِ بْنِ طَاهِرٍ يُعْرَفُ بِابْنِ الرَّانِ ، قَالَتَا : أَخْبَرَنَا جَدُّنَا لِأُمِّنَا الْقَاضِي الزَّكِيُّ أَبُو الْمُفَضَّلِ يَحْيَى بْنُ عَلِيِّ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ الْقُرَشِيُّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=33804)، أَنَا الشَّيْخُ الْفَقِيهُ أَبُو الْقَاسِمِ عَلِيُّ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيِّ بْنِ الْمَصِيصِيِّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=24779)، قَالَ : قُرِئَ عَلَى أَبِي الْحَسَنِ عَلِيِّ بْنِ أَحْمَدَ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ دَاوُدَ الرَّزَّازِ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=23990)، فِي دُكَّانِهِ فِي شَعْبَانَ سَنَةِ سَبْعِ عَشْرَةَ وَأَرْبَعِ مِائَةٍ وَأَنَا حَاضِرٌ أَسْمَعُ ، قِيلَ لَهُ حَدَّثَكُمْ أَبُو عَمْرٍو عُثْمَانُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الدَّقَّاقُ الْمَعْرُوفُ بِابْنِ السَّمَّاكِ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=41402)، إِمْلَاءً سَنَةِ ثَلَاثٍ وَأَرْبَعِينَ وَثَلَاثِ مِائَةٍ ، نَا إِسْحَاقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ الْجَبَلِيُّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=12089)، نَا نَصْرُ بْنُ حَرِيشٍ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=32716)، نَا أَبُو سَهْلِ مُسْلِمٌ الْخُرَاسَانِيُّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=3474)، عَنْ يُونُسَ بْنِ أَبِي إِسْحَاقَ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=8600)، عَنِ الْحَارِثِ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=1200)، عَنْ عَلِيٍّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=5722)، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لَا يَدْخُلُ النَّارَ مَنْ تَزَوَّجَ إِلَيَّ ، أَوْ تَزَوَّجْتُ إِلَيْهِ " . هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ مِنْ حَدِيثِ أَمِيرِ الْمُؤْمِنِينَ أَبِي الْحَسَنِ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ كَرَّمَ اللَّهُ وَجْهَهُ ، وَفِي هَذَا الْحَدِيثِ دَلِيلٌ عَلَى فَضْلِ أَصْهَارِهِ وَأَخْتَانِهِ . وَهَذِهِ شَهَادَةٌ لَهُمْ بِالْجَنَّةِ إِذْ كَانُوا مُؤْمِنِينَ ، وَاللَّهُ أَعْلَمُ .


حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا عَمِّي الْحَافِظُ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=46607)، رَحِمَهُ اللَّهُ ، أَنَا الشَّرِيفُ النَّسِيبُ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=24025)، أَيْضًا ، أَنَا أَبُو الْقَاسِمِ عَلِيُّ بْنُ يَحْيَى السَّلَمِيُّ السِّمْيَسَاطِيُّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=24828)، أَنَا عَبْدُ الْوَهَّابِ بْنُ الْحَسَنِ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=44929)، أَنَا أَحْمَدُ بْنُ عُمَيْرِ بْنِ يُوسُفَ بْنِ جَوْصَا (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=10078)، نَا يُونُسُ بْنُ عَبْدِ الْأَعْلَى (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=8613)، أَنَا ابْنُ وَهْبٍ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=5147)، قَالَ : حَدَّثَنِي مَالِكٌ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=6659)، عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ أَبِي بَكْرِ بْنِ مُحَمَّدِ بْنِ عَمْرِو بْنِ حَزْمٍ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=4632)، عَنْ أَبِيهِ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=133)، عَنْ عَمْرِو بْنِ سُلَيْمٍ الزَّرَقِيِّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=6139)، أَنَّهُ قَالَ : أَخْبَرَنِي أَبُو حُمَيْدٍ السَّاعِدِيُّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=4374)، أَنَّهُمْ قَالُوا : يَا رَسُولَ اللَّهِ ، كَيْفَ نُصَلِّي عَلَيْكَ ؟ فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " قُولُوا : اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وَعَلَى أَزْوَاجِهِ وَذُرِيَّتِهِ ، كَمَا صَلَّيْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ ، وَبَارِكْ عَلَى مُحَمَّدٍ ، وَأَزْوَاجِهِ ، وَذُرِيَّتِهِ ، كَمَا بَارَكْتَ عَلَى آلِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ " . هَذَا حَدِيثٌ صَحِيحٌ مِنْ حَدِيثِ أَبِي حُمَيْدِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ سَعْدِ بْنِ الْمُنْذِرِ ، لَهُ صُحْبَةٌ . وَقَدْ رَوَاهُ الْبُخَارِيُّ فِي صَحِيحِهِ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ يُوسُفَ التَّنِيسِيِّ ، وَعَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْلَمَةَ الْقَعْنَبِيِّ ، عَنْ مَالِكٍ . وَرَوَاهِ مُسْلِمٌ ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ نُمَيْرٍ ، عَنْ رَوْحٍ ، وَعَبْدِ اللَّهِ بْنِ نَافِعٍ ، وَعَنْ إِسْحَاقَ بْنِ إِبْرَاهِيمَ ، عَنْ رَوْحِ بْنِ عُبَادَةَ ، كِلَاهُمَا عَنْ مالك هكذا . والله أعلم .

- تارخ دمشق لابن عساكر :
رقم الحديث: 9045
(حديث مرفوع) أَخْبَرَنَا جَدِّي أَبُو الْمُفَضَّلِ يَحْيَى بْنُ عَلِيٍّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=33804)، أنا أَبُو الْقَاسِمِ بْنُ أَبِي الْعَلاءِ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=-10000)، أَنْبَأَ أَبُو الْحَسَنِ عَلِيُّ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ دَاوُدَ الرَّزَّازُ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=23990)بِبَغْدَادَ ، نا أَبُو عَمْرٍو عُثْمَانُ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ الدَّقَّاقُ الْمَعْرُوفُ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=31883)بِابْنِ السَّمَّاكِ ، نا إِسْحَاقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ الْخُتَّلِيُّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=12089)، نا نَصْرُ بْنُ حرسٍ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=-10000)، نا أَبُو سَهْلٍ مُسْلِمٌ الْخُرَاسَانِيُّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=-10000)، عَنْ يُونُسَ بْنِ أَبِي إِسْحَاقَ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=8600)، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=6155)، عَنِ الْحَارِثِ ،
عَنْ عَلِيٍّ (http://www.dd-sunnah.net/forum/RawyDetails.php?RawyID=5722)، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لا يَدْخُلُ النَّارَ مَنْ تَزَوَّجَ إِلَيَّ أَوْ تَزَوَّجْتُ إِلَيْهِ " .
- الصواعق المحرقة لابن حجر الهيثمي :
الحديث الخامس أخرج الطبراني والحاكم عن عبد الله بن أبي أوفى رضي الله عنه أن النبي قال سألت ربي أن لا أتزوج إلى أحد من أمتي ولا يتزوج إلي أحد من أمتي إلا كان معي في الجنة فأعطاني ذلك
الحديث السادس أخرج الشيرازي في الألقاب عن ابن عباس أن رسول الله قال سألت ربي أن لا أزوج إلا من أهل الجنة ولا أتزوج إلا من
(2/544)
أهل الجنة
الحديث السابع أخرج أبو القاسم بن بشران في أماليه عن عمران ابن حصين أن رسول الله قال سألت ربي أن لا يدخل أحدا من أهل بيتي النار فأعطاني
الحديث الثامن أخرج الترمذي والحاكم عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي قال أحبوا الله لما يغذوكم به من نعمه وأحبوني لحب الله وأحبوا أهل بيتي لحبي
الحديث التاسع أخرج ابن عساكر عن علي كرم الله وجهه أن رسول الله قال من صنع إلى أهل بيتي يدا كافأته عليها يوم القيامة .
مجمع الزوائد - الهيثمي ]
الكتاب : مجمع الزوائد ومنبع الفوائد
المؤلف : نور الدين علي بن أبي بكر الهيثمي
الناشر : دار الفكر، بيروت - 1412 هـ
عدد الأجزاء : 10
16388 - وعن عبد الله بن أبي أوفى قال : قال رسول الله صلى الله عليه و سلم :
سألت ربي أن لا أتزوج إلى أحد ولا أزوج إليه إلا كان معي في الجنة فأعطاني ذلك
رواه الطبراني في الأوسط وفيه عمار بن سيف وقد ضعفه جماعة ووثقه ابن معين وبقية رجاله ثقات
ص . 738





ثم ما نوع تحريم زواج نساء النبي من بعده

هل هو ارادة الله التشريعية ام ارادته التكوينية

ارادة تشريعية فالحكم نص غير قابل للتاويل .



اي بمعنى ان الله امر الناس بعدم الزواج من ازواج النبي ولم يأمر نساء النبي بعدم الزواج - فلو ارادت احدى نساء النبي الزواج فتستطيع ذلك وليس هناك ارادة كونية تجبرها على عدمه

وبالمقابل لو اراد احدا الزواج من نساء النبي لاستطاع لعدم وجود الارادة الكونية بعدمه

الزواج لايحصل با هداك الله .
الا اذا كان زنى . !
والزنى عنهن وعن النبي معصوم ومرفوع .
باتفاق اهل القبلة والعقل .


فالمرأة التي تختار على رسول الله احدا من بعده فلن تستحق ان تكون زوجته في الاخرة وهذا امتحان عظيم لهن وتشريف كما يقول الشيخ جمال
احسنت واصبت في هذا .

فيكون احجامهن عن الزواج بارادتهم للقاء نبي الله في الجنة اشرف لهن من ان تكون هناك ارادة كونية بعدم زواجهن او ارادة تشريعية تمنع الاخرين من زواجهن وهن اصلا لسن طرف في المعادلة

وهو ما حصل ايها الفاضل .
واراد الله (بارادته الكونية ) ان يكون زواجهن من رسول الله :salat: باختيار لا نتيجة لتزويج ابي الزوجة لها كما هو الحال مع ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها وسلامه .
ولا ان يكون بالسبي والعتق من بعد والتزويج بها . كما هو الحال مع صفية بنت اخطب رضي الله عنها وسلامه .
فخيرهن الله كما تعرف , وجعل لهن الاخرة اي الجنة ان اختارن النبي :salat:.


انتظر اجابتك شيخنا لان البحث فعلا جميل

انتيل


هداك الله وايانا .
وركز على كلام الله اكثر من تركيزك على كلام النبي :salat:؟
فكلامي في اخر ردي فيه المعنى الجلي من كتاب الله .
والله اعلم

انتيل
16-10-10, 03:55 AM
لم اقف على استبعاده للحديث !
لعلك توهمت من ضعف حفظك .!

استبعده في موقعه في فتواه هنا http://www.ibnothaimeen.com/all/noor/article_692.shtml

أحسنت ,ولا اعرف ما فائدة ايرادك للزحافات والعلل على الموضوع ؟! فمن تكلم عن غير ما اوردت ؟!!

ايرادي لها لابين ضعف متن الحديث - فهو في احسن الاحوال لن يكون حجة مقنعة او تفسيرا لعلة شرعية ما دامه لم يخصص واحتج به للتخصيص

الروايات في ذلك كثيرة اوردها اهل الحديث والعلم والنقل ,وان كان في سندها ما يضعف الحديث ولا يرد او يترك .
وحسبك احتجاج امام الفقه والمذهب الامام الشافعي به .

انت وما تؤمن ولو كنت تظن انك تقف على ارض صلبة فيما يدور مدار هذا الحديث فحسبك ظنك وثقتك بعلمك لان التالي سيحتاج بالتأكيد الى علمك وثقتك

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لا يَدْخُلُ النَّارَ مَنْ تَزَوَّجَ إِلَيَّ أَوْ تَزَوَّجْتُ إِلَيْهِ "

اذا ًزوجات النبي من المبشرات بالجنة اضافة للعشرة هذا اولا

ثانيا : كيف وبعض من تزوجهن النبي وطلقهن قد متن كمدا او قضين حياتهن بالتقاط البعر او ارتددن عن الاسلام وتزوجن بعد وفات النبي الاعظم
فكيف تخرجهن من هذا الحديث ؟

الزواج لايحصل با هداك الله .
الا اذا كان زنى . !
والزنى عنهن وعن النبي معصوم ومرفوع .
باتفاق اهل القبلة والعقل .

وهل كان النبي لا يعرف ذلك ولا يعرف انه معصوم بشرف ازواجه عندما شك بأم المؤمنين عائشة حتى انزل الله بها ما انزل - الم يكن الاولي باصحاب النبي العارفين حاله والعارفين بالضرورة عصمته بشرف ازواجه اولا ان لايتهمونه بشرفه وثانيا الا يتناقلون حديث الافك والم يكن الاولي بالنبي الاعظم ان يذكر اصحابه بانه معصوم بشرف نسائه ؟

ثم وماذا لو حصل الزنى فما سيكون الموقف ما دام الامر لا يدور مدار التكوين ؟


فخيرهن الله كما تعرف , وجعل لهن الاخرة اي الجنة ان اختارن النبي .

لا معنى لتخيير الله لازواج النبي مادام هن اصلا في الجنة معه بطلب النبي ذلك كما لاداعي ان يهددهن الله بمضاعفة العذاب

انتيل

يونس1
16-10-10, 04:50 AM
=انتيل;1019325]استبعده في موقعه في فتواه هنا

هذا ما قاله الشيخ ابن عثيمين فاين استبعاده ؟
فالمرأة يزوجها الله تبارك وتعالى في الجنة يزوجها بزوجها الذي كان زوجاً لها في الدنيا كما قال الله تعالى (ربنا وأدخلهم جنات عدنٍ التي وعدتهم ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم إنك أنت العزيز الحكيم) وإذا كانت لها زوجان في الدنيا فإنها تخير بينهما يوم القيامة في الجنة.
وكلامه في الزوجين هو لايخرج عن ما اتيتك به من عدم الترجيح . الا ترى انه استشهد في الاستدلال الاول باية كريمة . ؟





ايرادي لها لابين ضعف متن الحديث - فهو في احسن الاحوال لن يكون حجة مقنعة او تفسيرا لعلة شرعية ما دامه لم يخصص واحتج به للتخصيص

ولكن الحديث احتج به للتخصيص . !
فوجب ان يكون الزوجان مؤمنان لا احدهم كافر والاخر مؤمن . او فاسق .




انت وما تؤمن ولو كنت تظن انك تقف على ارض صلبة فيما يدور مدار هذا الحديث فحسبك ظنك وثقتك بعلمك لان التالي سيحتاج بالتأكيد الى علمك وثقتك

لم اقف على من اخرج زوجات النبي :salat: من وعدهم بالجنة .؟!
لا بل الروايات تتحدث عن بشارة بعضهن بالجنة .
ولا ارى اني افضل من عمار بن ياسر رضي الله عنه حينما قال انها زوجة نبيكم في الدنيا والاخرة ....
ولم يعترض عليه احد وهذا ما يسمى عندنا سكوت موافقة واجماع .



اذا ًزوجات النبي من المبشرات بالجنة اضافة للعشرة هذا اولا

ثم ماذا ؟
ليس هناك من بشر بالجنة فقط العشرة .
فلا معنى لذكرك هذا الامر .!



ثانيا : كيف وبعض من تزوجهن النبي وطلقهن قد متن كمدا او قضين حياتهن بالتقاط البعر او ارتددن عن الاسلام وتزوجن بعد وفات النبي الاعظم
فكيف تخرجهن من هذا الحديث ؟

عليك بالدليل وبالنص الصحيح المتواتر والا من ذكر ان النبي :salat: طلق من توجها فلا تدخل تحت طائل الحديث .
فهي من الذين اختارت الحياة الدنيا وزينتها ولم تختار الله ورسوله والاخرة .




وهل كان النبي لا يعرف ذلك ولا يعرف انه معصوم بشرف ازواجه عندما شك بأم المؤمنين عائشة حتى انزل الله بها ما انزل - الم يكن الاولي باصحاب النبي العارفين حاله والعارفين بالضرورة عصمته بشرف ازواجه اولا ان لايتهمونه بشرفه وثانيا الا يتناقلون حديث الافك والم يكن الاولي بالنبي الاعظم ان يذكر اصحابه بانه معصوم بشرف نسائه ؟


خارج الموضوع ولا ريب .
ولازلت اطالبكم بالاجابة المقنعة بعلة تحريم زواج نساء النبي :salat: من بعده ؟
ولكن مع هذا اجيبك :
لم يشك النبي :salat: بعائشة ام المؤمنين سلام الله عليها (وهذا من اقوالكم واقوال سيدكم كمال الحيدري كما سمعته ) .
وحتى لا تأتيني بشاهدك المزعوم :
فالنبي :salat: ارتاب في امر عائشة رضي الله عنها . وليس في عائشة .
وهذا ما لم يفهمه شيخك الحيدري من كلام ابن تيمية الذي استشهد به . وقام كالعادة بنقل كلام من هنا وهناك لابن تيمية وغيره .
ولو اطلع على كتب ابن تيمية لما تعصب لهواه .
ولست في مقام الدفاع عن ابن تيميمة بقدر بيان سوء عمل سيدك الحيدري .
اما اصحابه فلم يكن سوى مسطح وحسان . وهذان منهم من اتهم ام المؤمنين وفق شهادة البعض من المنافقين وربما لم يتبين له من هم . والاخر نقل هذا الخبر ولم يخفيه .
وكان يعتقدون ان شهادة اثنين كافية لوقوع الجرم وهذا لا يبعد من وقوعهم في الغفلة والتهمة .



ثم وماذا لو حصل الزنى فما سيكون الموقف ما دام الامر لا يدور مدار التكوين ؟


القتل واقامة الحد .
ولكن الامر دائر في عقائد المسلمين الا من شذ من الروافض المغالين والخارجين عن الاجماع والدين ان : نساء الانبياء لا تخون ولا تزني , والا لكان ذرية البشر من نوح عليه السلام اهل زنى .
ولهذا يضطر الشيعة الامامية لموافقة العقل والا كان ائمتهم ائمة زنى وفاحشة . الا ترى ان امرأة نوح هي المعنية بالخيانة ؟
والذرية كانت ذرية نوح ولا شك بعد الطوفان .




لا معنى لتخيير الله لازواج النبي مادام هن اصلا في الجنة معه بطلب النبي ذلك كما لاداعي ان يهددهن الله بمضاعفة العذاب

انتيل


ولكن ان رفضت لم يكن لها الجنة .
اما مضاعفة العذاب : هذا كما هو الحر والعبد .
فالحرة لا تزني كما هو متعارف عند العرف والمجتمع .
بينما العبد والجارية ليس كذلك .
والا فالزنى هو واحد .
فأفهم من هذا ان زوجات النبي :salat: اكمل من غيرهن واشرف وافضل من سائر النساء , فجعلن امهات المؤمنين .
ومضاعفات العذاب هو دليل على سموهن ورفعتهن , والا الفاحشة لاتصدر منهن باتفاق اهل القبلة .
ومضاعفة الاجر لهن دليل وقرينة على ما نقول .
والا لو كانن كما النساء الباقيات فلما مضاعفت الاجر لهن ؟
----------
هلا اجبتني عن السؤال في اصل الموضوع ؟
ام سنبقى نشطط الموضوع ونبتعد عنه وندور حول الحركات من كسر وضم ورفع وسكون ؟

انتيل
16-10-10, 06:32 AM
هذا ما قاله الشيخ ابن عثيمين فاين استبعاده ؟
فالمرأة يزوجها الله تبارك وتعالى في الجنة يزوجها بزوجها الذي كان زوجاً لها في الدنيا كما قال الله تعالى (ربنا وأدخلهم جنات عدنٍ التي وعدتهم ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم إنك أنت العزيز الحكيم) وإذا كانت لها زوجان في الدنيا فإنها تخير بينهما يوم القيامة في الجنة.
وكلامه في الزوجين هو لايخرج عن ما اتيتك به من عدم الترجيح . الا ترى انه استشهد في الاستدلال الاول باية كريمة . ؟

المغزى الذي كان يجب ان يكون واضحا على فطن مثلك يا شيخ ان (وحسب قول الشيخ ابن عثيمين) زوجات النبي كان يمكن ان يتزوجن بعد النبي وفي يوم القيامة تخير زوجة النبي بين النبي الاعظم وزوجها الاخر فلا يصح (ايضا حسب قول الشيخ ابن عثيمين) تعليل علة تحريم نكاح امهات المؤمنين بقرينة وتفسير ان الزوجات لاخر ازواجهن في الاخرة


ولكن الحديث احتج به للتخصيص . !

وهذا مقتل المتن - فالمتن كان عاما فقبوله بالعموم او ضربه عرض الحائط الا بقرينة للتخصيص وكما معلوم فالحديث مدار البحث والذي هو عن ميمون بن مهران قال : خطب معاوية رضي الله عنه أم الدرداء ، فأبت أن تزوجه وقالت : سمعت أبا الدرداء يقول : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : المرأة في آخر أزواجها أو قال : لآخر أزواجها . أو كما قالت ولست أريد بأبي الدرداء بدلا لم يكن في اي قرينة للتخصيص بالايمان او الفسق

ثم ماذا ؟
ليس هناك من بشر بالجنة فقط العشرة .
فلا معنى لذكرك هذا الامر .!

اذاً لا داعي لذكر هذا الحديث على المنابر بذكر هؤلاء العشرة كل مرة وبخس الاخرين حقهم - فلو كان الاصل ذكر من بشر بالجنة فيجب ان تذكر ازواج النبي كلهن عند ذلك ولا نقف حيث ينتهي الحديث بالعشرة

خارج الموضوع ولا ريب .

كيف خارج الموضوع واليس الموضوع هو استنباط علة تحريم نكاح نساء النبي والتي لم يأتي فيها حديث صريح فاعملنا عقولنا لنستشف من السيرة والاحاديث والمراسيل والضعيف والاحاد وغيرها ما جعلنا نقطع باليقين ان العلة هي تلك وليست غيرها

فلم تحجر على عقلي ان يبعد الشواهد التي تضعف تلك العلة؟

لم يشك النبي بعائشة ام المؤمنين سلام الله عليها (وهذا من اقوالكم واقوال سيدكم كمال الحيدري كما سمعته ) .
وحتى لا تأتيني بشاهدك المزعوم :

وهل رأيتنا لم نذكر ذلك الا بعد ان خرج الحيدري على الفضائيات واليست كتب ابن تيمية وجدت قبل حتى ان يعرف الحيدري او غيره - مابك يا شيخ

فالنبي ارتاب في امر عائشة رضي الله عنها . وليس في عائشة .

هل تسمح لي ان اقول ان جملتك اعلاه لم تكتب لي وانت تعرف ان الله يعرف انك كتبتها لابعاد الشبهة عن شيخك ابن تيمية



اما اصحابه فلم يكن سوى مسطح وحسان . وهذان منهم من اتهم ام المؤمنين وفق شهادة البعض من المنافقين وربما لم يتبين له من هم . والاخر نقل هذا الخبر ولم يخفيه .

ولما وضعت كلمة "سوى" فهل ستخفف هذه الكلمة حدة ان اصحاب النبي هم من اتهم زوجته

وهل هؤلاء البعض من المنافقين هم من يعيش مع النبي ويراه ويعلم عن حال زوجته وهل الصحابة يصدقون المنافقين ويكذبون شرف نبيهم ؟


وكان يعتقدون ان شهادة اثنين كافية لوقوع الجرم وهذا لا يبعد من وقوعهم في الغفلة والتهمة .

نعم صدقت - وقد يقع منهم انهم ينسبون حديثا للنبي لم يقله او يقاتلون صحابيا اخر او يقتلون صحابيا اخر وبعد ذلك كله سيبقون العدول الذين كانوا خير امة اخرجت للناس

ولكن الامر دائر في عقائد المسلمين الا من شذ من الروافض المغالين والخارجين عن الاجماع والدين ان : نساء الانبياء لا تخون ولا تزني , والا لكان ذرية البشر من نوح عليه السلام اهل زنى .

من اين لك ان نساء النبي لا تخون ولا تزني ؟ هل هناك اية قرأنية بذلك او هل هناك حديث للنبي بذلك ام انه عقلك الذي اسعفك ولم يسعف من كان اعلم منك ؟

ولكن ان رفضت لم يكن لها الجنة .

لعلك نسيت ان دخولها الجنة اصبح قدرا لها بعد تزويجها النبي لعلة زواجها منه فقط وليس عملها او نيتها ام انك ستتنكر لطلب النبي من ربه

فأفهم من هذا ان زوجات النبي اكمل من غيرهن واشرف وافضل من سائر النساء , فجعلن امهات المؤمنين .

وماذا عن طليقاته - هل هن ايضا من اشرف وافضل من سائر النساء ؟

ومضاعفات العذاب هو دليل على سموهن ورفعتهن , والا الفاحشة لاتصدر منهن باتفاق اهل القبلة .

اهل اي قبلة ؟ لعلك اخرجت صحابيين جليلين من اهل القبلة يا شيخ ؟



هلا اجبتني عن السؤال في اصل الموضوع ؟

هل تقصد ما هي علة تحريم نكاح نساء النبي - اذا كان ذلك كذلك - فجوابي هو الكثير من الامور الخاصة بالنبي الاكرم والتي قد نعرف بعضها او نجهل الاخر الذي لايعلمه الا الله والراسخون في العلم

وما بحثنا هنا الا لتنقية الاراء ورأيك الاول لازال في بداية تنقيته فحتى ننتهي منه نذهب للتالي الا اذا كنت ترى رأيك رأي العين

انتيل

يونس1
17-10-10, 12:12 AM
=انتيل;1019367]المغزى الذي كان يجب ان يكون واضحا على فطن مثلك يا شيخ ان (وحسب قول الشيخ ابن عثيمين) زوجات النبي كان يمكن ان يتزوجن بعد النبي وفي يوم القيامة تخير زوجة النبي بين النبي الاعظم وزوجها الاخر فلا يصح (ايضا حسب قول الشيخ ابن عثيمين) تعليل علة تحريم نكاح امهات المؤمنين بقرينة وتفسير ان الزوجات لاخر ازواجهن في الاخرة



أحسنت ايها الضيف ,
فما كنت اريد قوله قد اخرته الى ما بعد مداخلتك ولم تغب عني هذه اللازمة .
فقط احب ان انبهك على امر : زوجات النبي :salat: لا يمكن ان يتزوجن بعد وفاته لان السبب الذي ذكرته في الاخرة على التفضيل والمقارنة هو نفسه في الدنيا .(وقد تطرقت اليه من خلال اجاباتي ومداخلاتي ) ولكنك لا تقرأ كل شئ للاسف . !




وهذا مقتل المتن - فالمتن كان عاما فقبوله بالعموم او ضربه عرض الحائط الا بقرينة للتخصيص وكما معلوم فالحديث مدار البحث والذي هو لم يكن في اي قرينة للتخصيص بالايمان او الفسق


انت مخطئ ولا شك .
واحسبك فطن وتستنبط وتفهم مغزى الاحاديث من متونها .!
لو لاحظت الحديث فأنه يدور مدار المقارنة والتفضيل بين معاوية وبين ابي الدرداء رضي الله عنهما . فلا مجال الكلام الا عن المؤمنين والمسلمين .
هذا بالاضافة الى ان النقل والاستشهاد بقول النبي :salat: وهو للمسلمين ولا شك .




اذاً لا داعي لذكر هذا الحديث على المنابر بذكر هؤلاء العشرة كل مرة وبخس الاخرين حقهم - فلو كان الاصل ذكر من بشر بالجنة فيجب ان تذكر ازواج النبي كلهن عند ذلك ولا نقف حيث ينتهي الحديث بالعشرة


طيب معك في مظلوميتك , لا داعي لذكر العشرة المبشرين بالجنة فقط على المنابر .
ولكن هلا بقيت في اصل الموضوع ؟ رحمك الله .



كيف خارج الموضوع واليس الموضوع هو استنباط علة تحريم نكاح نساء النبي والتي لم يأتي فيها حديث صريح فاعملنا عقولنا لنستشف من السيرة والاحاديث والمراسيل والضعيف والاحاد وغيرها ما جعلنا نقطع باليقين ان العلة هي تلك وليست غيرها
فلم تحجر على عقلي ان يبعد الشواهد التي تضعف تلك العلة؟


نعم خارج الموضوع , فانت كلامك دائر على ما بلغ النبي به من بعد ليبلغه لاصحابه . وحتى لو كان النبي :salat: يعلم علم اليقين بعصمة نساء الانبياء من فاحشة الزنى , فلا يمكن ان يقول الا ان يبلغ من الله , وكل كلامه قبل هذا سيكون في دائرة التعليم والاستعداد لتقبل تعاليم وحكم واحكام الله للصحابة ومعيته .
واما حجري على عقلك فلا ليس هذا بصحيح .
فانا اطرح المواضيع وهذا احدهم حتى تتدبر في كلام الله وفي اياته وتستنبط العلة بما يطمئن به قلبك الى الايمان .
فتق اني لم اجد علة عقلية الا ان ما ذهبت اليه في اصل الموضوع .
وان كان عندك فكر وعقل فاتحفني بما فهمته من كل هذه الاحكام والحكم في الايات التي ذكرتها لكم ؟
لعلي استفيد .!


وهل رأيتنا لم نذكر ذلك الا بعد ان خرج الحيدري على الفضائيات واليست كتب ابن تيمية وجدت قبل حتى ان يعرف الحيدري او غيره - مابك يا شيخ


ارجو ان تكون بمستوى الذكاء في فهم الاقوال يا هداك الله .؟
ما كان ذكري للحيدري الا استشهادا باقرب موضوع مطروح في مقام الاعتراض . ولم اقل انه جديد .
بل لعلمك اني دخلت في موضوع طرح من قبل احد الروافض في منتدى يا حسين الرافضي وناقشنا هذا الامر , وهو قبل الحيدري .
فدع عنك الاستهزاء والتصغير لشخصي وانت لم تفهم ما قصدت .!




هل تسمح لي ان اقول ان جملتك اعلاه لم تكتب لي وانت تعرف ان الله يعرف انك كتبتها لابعاد الشبهة عن شيخك ابن تيمية


اقسم بالله انك ظلمتني .
واقسم بالله ان ابن تيمية ليس لي بشيخ ٍ.
ودونك مواضيعي وردودي التي بلغت الالاف , واني لم استشهد به ولا بكلامه ولا محمد بن عبد الوهاب رحمهم الله .
وليس هذا انتقاصا منهما بل لكوني لم ادرس لهم او اقرأ لهم الا في هذا المنتدى .
وكم قلت هنا وفي منتديات اخر : اني لست وهابيا ولا اتبع ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب , وهذا ليس انتقاصا لهما كما قلت , بل هو كما يقول الحنبلي : انا على مذهب الامام احمد بن حنبل واكتفي به تقليدا واعتقادا .
فهل هذا يكفي ؟
بل اني لو استشهدت بهما وكذلك الالباني فاني استشهد بكلامهم ان كان لهم موافق من المتقدمين عليهم من اعلام اهل السنة . وكذلك المعاصرين لهم او تلاميذهم كابن حجر وابن كثير والذهبي وغيرهم .
****
اعود واقول لك : ردي على من نهج مهج الداعية السيد الحيدري ليس دفاعا عن ابن تيميمة , بل هو :
لبيان خطأ ولا اريد ان اقول تدليس وتلبيس الحيدري من خلال استقطاعاته لكلام اعلام الامة والمذاهب من اجل الطعن بهذا وذاك .
والامر الاخر : حتى ابين الحق ولست ابها بمن قاله , والا فاني لم اقتنع بقول ابن تيمية في ان عمر رضي الله عنه انه شك في هجران النبي :salat:.
فهل ترى اني دافعت عنه ؟
ولكن التعصب عندكم وحساسيتكم جعلكم تتهمون الناس جزافا .
ارجع وانبه على قولي الذي لم تستوعبه :
فان ابن تيميمة يقول : ارتاب النبي :salat: بأمر عائشة .
وهذا الارتياب بالامر وليس بها . بعني : ان النبي ما كان يعلم وليس لديه حكم بنص صريح بالتعامل مع هذا الوضع المعقد الذي وضع فيه .
فهل يقيم عليها الحد لكون الشهود والكلام قد حصل من البعض ؟
ام انه يبرأها امام الناس بدون دليل وحكم قطعي ونصي واضح الدلالة نازلا من الله ؟
فهذا ما يؤدي بالشخص ان يرتاب في الامر .
وعودا الى ابن تيميمة : فاني قد وجدت كلام له في غير موضوع يفسر اية كريمة وحديث اخر بخصوص الانبياء يذكر ان النبي لا يشك ابدا . (لعلي اتيك بقول ابن تيمية حول قوله : النبي لا يشك ابدا ) .
وهكذا ما وجدته من الروافض في نفس التهمة على الشيخ عثمان الخميس حفظه الله , حول قول النبي عن ام المؤمنين .
ارجو ان اكون كفيت في الرد حول هذه النقطة وان كان فيها الكثير الذي لم يذكر كقول ابن تيمية وعثمان الخميس ونقل هذا القول الذي ذكرته انا هنا .





ولما وضعت كلمة "سوى" فهل ستخفف هذه الكلمة حدة ان اصحاب النبي هم من اتهم زوجته
وهل هؤلاء البعض من المنافقين هم من يعيش مع النبي ويراه ويعلم عن حال زوجته وهل الصحابة يصدقون المنافقين ويكذبون شرف نبيهم ؟


ليس الصحابي ولا النبي الا بشر يأكل الطعام ويمشي في الاسواق , ويمكن ان يقع في الخطأ ,(مع الفارق بين النبي والصحابي ولا شك ) , والا لما وقع ادم عليه السلام في المعصية ولا يونس في ظلم نفسه ولا غيرهم من الانبياء .
والعلة في رجوع الصحابي الى الحق واستغفاره لربه . والمنافق ليس بكذلك الا من رحم ربي .





نعم صدقت - وقد يقع منهم انهم ينسبون حديثا للنبي لم يقله او يقاتلون صحابيا اخر او يقتلون صحابيا اخر وبعد ذلك كله سيبقون العدول الذين كانوا خير امة اخرجت للناس


لست في مقام النقاش لمظلوميات ولطميات حسينية يا هداك الله .!
فكن في صلب الموضوع ولا تجرنا الى البكاء والنحيب .




من اين لك ان نساء النبي لا تخون ولا تزني ؟ هل هناك اية قرأنية بذلك او هل هناك حديث للنبي بذلك ام انه عقلك الذي اسعفك ولم يسعف من كان اعلم منك ؟


هذا ما قال سيدك الحيدري في موضوع على قناته الفضائية ,مستشهدا بقول علامتكم الطباطبائي في تفسير اية قرأنية .
فأن رايتهما انهما اعلم مني فقد اسعفتني .;)



لعلك نسيت ان دخولها الجنة اصبح قدرا لها بعد تزويجها النبي لعلة زواجها منه فقط وليس عملها او نيتها ام انك ستتنكر لطلب النبي من ربه


عملها ونيتها وايمانها سابق الزواج بالنبي حسب طلب النبي لربه .
فكان دخولها الجنة قدرا لها بعملها وايمانها ونيتها والزواج محصلة وقرينة لدعاء النبي .



وماذا عن طليقاته - هل هن ايضا من اشرف وافضل من سائر النساء ؟

ربما تسعفي وتأتيني باسمائهن ؟!
ولكن ذكرت لك انهن من اللواتي اخترن الحياة الدنيا وزينتها وليس الله والرسول والاخرة .
نعم ان صح نقلك : فاني اتوقف هل هن لهن النار ؟ ام يكونن كسائر المسلمين ؟ . واميل الى انهن مرتدات او كافرات . والله اعلم .



اهل اي قبلة ؟ لعلك اخرجت صحابيين جليلين من اهل القبلة يا شيخ ؟


كلامي بعد نزول الاية وفهم الصحابة والتابعين بعصمة نساء الانبياء من الفحش والزنى .
والا لايمكن اخراج صحابي من اهل القبلة ان كان شرب الخمر او وأد ابنته قبل نزول تحريم هذه الافعال .!





هل تقصد ما هي علة تحريم نكاح نساء النبي - اذا كان ذلك كذلك - فجوابي هو الكثير من الامور الخاصة بالنبي الاكرم والتي قد نعرف بعضها او نجهل الاخر الذي لايعلمه الا الله والراسخون في العلم

انت تسألني ؟!!
الموضوع هو هذا وليس غيره ايها الضيف الجهبذ .
والمشكلة انك الان بتعصبك وعدم قدرتك على ترك الموروث دخلت في المتاهات والعموميات والجهل ورحت تحيلني على الراسخون في العلم والى الله حتى تبين العلة من تحريم نكاح نساء النبي بعد وفاته .!!!!
ولكن لو سألت اي رافضي متعصب :
لماذا الله سمى وشرف نساء النبي :salat: بمقام امهات المؤمنين ؟
فيرد عليك رافعا عقيره , وكانه من الراسخون في العلم واوحى الله له واستنبط الايات وتفقه فيها فيقول :
حتى لاينكحهن احد من بعده . ولا توجد اي ميزة لهذه التسمية والمقام .
ولكن حينما تسأله ولماذا حرم الله عليهن النكاح ؟
ولماذا يؤذي هذا الرسول بعد وفاته ؟
فجوابه وجواب علماء لن يكون الا بقدر ما قلته بالاحالة الى الراسخون في العلم ..... وربما راسخون في امكان اخر ونواحي مقدسة لا يخرج توقيعه المقدس الا بعد ان نموت بضلالنا .!!
والله المستعان .


وما بحثنا هنا الا لتنقية الاراء ورأيك الاول لازال في بداية تنقيته فحتى ننتهي منه نذهب للتالي الا اذا كنت ترى رأيك رأي العين
انتيل


الااك ايها الفاضل قد ذهبت الى (التالي ) في نقاشك وتركت الاول .!!
وراي هو راي اليقين حتى تأتي بالشك فيخرج اليقين الى الشك ويقام الشك محل اليقين؟ .
------
اعتذر عن الاطالة ولكن للضرورة احكام في بعض الاحيان .
وارجو الالتزام في اصل الموضوع ولا يتشطط ويذهب الى ابعاد تفرغه من مضمونه ؟
هداك الله واصلحك وايانا .

انتيل
17-10-10, 01:45 AM
أحسنت ايها الضيف ,
فما كنت اريد قوله قد اخرته الى ما بعد مداخلتك ولم تغب عني هذه اللازمة .
فقط احب ان انبهك على امر : زوجات النبي لا يمكن ان يتزوجن بعد وفاته لان السبب الذي ذكرته في الاخرة على التفضيل والمقارنة هو نفسه في الدنيا .(وقد تطرقت اليه من خلال اجاباتي ومداخلاتي ) ولكنك لا تقرأ كل شئ للاسف . !

لا ارى جوابا هنا

انت مخطئ ولا شك .
واحسبك فطن وتستنبط وتفهم مغزى الاحاديث من متونها .!
لو لاحظت الحديث فأنه يدور مدار المقارنة والتفضيل بين معاوية وبين ابي الدرداء رضي الله عنهما . فلا مجال الكلام الا عن المؤمنين والمسلمين .
هذا بالاضافة الى ان النقل والاستشهاد بقول النبي وهو للمسلمين ولا شك .

وهل ستخرج المنافقين والعاصين والسحرة واهل النار من عموم المسلمين ؟


اني لست وهابيا ولا اتبع ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب

وهذا يفسر كثير الانصاف منك

اعود واقول لك : ردي على من نهج مهج الداعية السيد الحيدري ليس دفاعا عن ابن تيميمة , بل هو :
لبيان خطأ ولا اريد ان اقول تدليس وتلبيس الحيدري من خلال استقطاعاته لكلام اعلام الامة والمذاهب من اجل الطعن بهذا وذاك .

ومن جاء بسيرة الحيدري حتى يذكر من قبلكم اكثر من مرة وفي غير محل المقال


فان ابن تيميمة يقول : ارتاب النبي بأمر عائشة .
وهذا الارتياب بالامر وليس بها . بعني : ان النبي ما كان يعلم وليس لديه حكم بنص صريح بالتعامل مع هذا الوضع المعقد الذي وضع فيه .
فهل يقيم عليها الحد لكون الشهود والكلام قد حصل من البعض ؟
ام انه يبرأها امام الناس بدون دليل وحكم قطعي ونصي واضح الدلالة نازلا من الله ؟
فهذا ما يؤدي بالشخص ان يرتاب في الامر .

لا بل كان للنبي خيار ثالث وهو ان تستغفر ام المؤمنين عائشة عن ذنبها ان كانت قد فعلت

ليس الصحابي ولا النبي الا بشر يأكل الطعام ويمشي في الاسواق , ويمكن ان يقع في الخطأ ,(مع الفارق بين النبي والصحابي ولا شك ) , والا لما وقع ادم عليه السلام في المعصية ولا يونس في ظلم نفسه ولا غيرهم من الانبياء .
والعلة في رجوع الصحابي الى الحق واستغفاره لربه . والمنافق ليس بكذلك الا من رحم ربي .

وماهو الفارق بين النبي والصحابي اذا كان كلاهما نجم يهتدى به وكلاهما يخطئ؟

هذا ما قال سيدك الحيدري في موضوع على قناته الفضائية ,مستشهدا بقول علامتكم الطباطبائي في تفسير اية قرأنية .
فأن رايتهما انهما اعلم مني فقد اسعفتني .

ورجعنا مرة اخرى للحيدري وما يقول - يا شيخ نحن نتكلم عن فهم السنه للحديث ولا دخل لعلماء الشيعة ولا لتفاسيرهم فهم فرس مجوس خالدين في النار وبئس المصير (وارجوا ان لم يزعجك هنا نحيبي ولطمي)

ابن تيمية يقول : ان الزني من قبل زوجات النبي في حد نفسه ممكن الوقوع ولذلك ارتاب النبي لان زوجات النبي غير معصومات فما دخل الحيدري والطبطبائي

عملها ونيتها وايمانها سابق الزواج بالنبي حسب طلب النبي لربه .
فكان دخولها الجنة قدرا لها بعملها وايمانها ونيتها والزواج محصلة وقرينة لدعاء النبي .

بالتالي سيكون دعاء النبي وطلبه من ربه بلا معنى بالمرة وكان اولى بالنبي ان يقول اني طلبت من ربي الا يزوجني الا من كان مقدرا لها بعلمها الجنة وهنا سنواجه اشكال اخر وهو كيف اذاً تزوج النبي ممن ارتددن بعده عن الاسلام

ربما تسعفي وتأتيني باسمائهن ؟!
ولكن ذكرت لك انهن من اللواتي اخترن الحياة الدنيا وزينتها وليس الله والرسول والاخرة .
نعم ان صح نقلك : فاني اتوقف هل هن لهن النار ؟ ام يكونن كسائر المسلمين ؟ . واميل الى انهن مرتدات او كافرات . والله اعلم .

من بمثل علمك لا يسعف من مثلي

كلامي بعد نزول الاية وفهم الصحابة والتابعين بعصمة نساء الانبياء من الفحش والزنى .

وهل هناك اية تقول بعصمة زوجات النبي من الزنى كانت قد نزلت وفهم الصحابة منها ذلك ؟


والمشكلة انك الان بتعصبك وعدم قدرتك على ترك الموروث دخلت في المتاهات والعموميات والجهل ورحت تحيلني على الراسخون في العلم والى الله حتى تبين العلة من تحريم نكاح نساء النبي بعد وفاته .!!!!

بالطبع وهل هناك من مسلم يقول اننا كلفنا بمعرفة علل الشرائع وهل هناك من عالم غير الراسخون في العلم يعرف علل الشرائع

نعم قد نشغل ادمغتنا لنعرف شيئا من هذه العلل لكن بالتأكيد لن تكون حق اليقين الا بقول معصوم والا فما رأيك انت

فانا عن نفسي لو سألني احدهم ما هي علة تشريع صلاة العصر اربع ركع او زكاة الفطرة ذلك المقدار او غيرها من الشرائع لقلت غير مستحي ابدا اني لا اعلم ولن يكون على من غضاضة


لماذا الله سمى وشرف نساء النبي بمقام امهات المؤمنين ؟
فيرد عليك رافعا عقيره , وكانه من الراسخون في العلم واوحى الله له واستنبط الايات وتفقه فيها فيقول :
حتى لاينكحهن احد من بعده . ولا توجد اي ميزة لهذه التسمية والمقام .

اما التسمية بامهات المؤمنين فهي ليست تشريع للتسمية بحد ذاتها - والا انك لن تجد نساء النبي قد اصبحن امهات للمؤمنين على الحقيقة ولهن وعليهن مثل ما للامهات وعلى الامهات من ابنائهن

فحقيق على الشيعة ان يرفعوا عقيرتهم بذلك


لا يخرج توقيعه المقدس الا بعد ان نموت بضلالنا .!!

تململك هذا ياشيخ ارفعه لرب السموات والارض حتى يستعجل بظهور المهدي ايا كان المهدي الذي تؤمن به

انتيل

أبو سند
17-10-10, 02:33 AM
بارك الله فيك استاذ يونس

تعقيب بسيط من محبك في الله

وكم قلت هنا وفي منتديات اخر : اني لست وهابيا ولا اتبع ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب , وهذا ليس انتقاصا لهما كما قلت , بل هو كما يقول الحنبلي : انا على مذهب الامام احمد بن حنبل واكتفي به تقليدا واعتقادا .
فهل هذا يكفي ؟

لا يوجد لدينا ما يقال له وهابي !!

ولا نقلد فكل يؤخذ من قوله ويرد الا رسول الله

ولسنا نتمحور حول شيخ الاسلام ابن تيميه رحمه الله ولا الشيخ محمد بن عبدالوهاب رحمه الله بل نتمحور حول كتاب الله وسنة نبيه

فسبحان من له العزة والكمال

ورحم الله الشيخين وجعل ما قدماه في خدمة الدين في ميزان أعمالهم

يونس1
17-10-10, 02:58 AM
انتيل;1021180]لا ارى جوابا هنا

لا اعرف ماذا تريد بالضبط من جواب يريحك ؟!
ما تفطنت له انت هو قول ابن عثيمين المفترض : ان التفضيل في الاخرة هو نفسه في الدنيا . مع قرينة الرواية في ان الزوجة لاخر ازواجها في الدنيا .
ولكنك تذهب الى ان ابن عثيمين يريد ان يقول : امكانية تزوج زوج النبي :salat: بعده في الدنيا , ولكنها تخير في الاخرة .
وهذا لم يقله ابن عثيمين .
ولا يصح ايها الضيف ان يكون بل المستحيل وقوع المفاضلة يوم القيامة بين النبي ومن دونه .
هل هذا مقنع لك ؟
وهل هذا ما اردته ان تقوله ؟




وهل ستخرج المنافقين والعاصين والسحرة واهل النار من عموم المسلمين ؟

اخرجهم من المفاضلة ايها الفاضل .
والمنافق ليس بمسلم بل منتحل الاسلام . ولكن يطبق عليه القانون الاسلامي بظاهر ما يقوله . هذا هو شرط السنة والعدل .
وكذلك اراك تترنح باقوالك المبهمة ! فكيف يكون اهل النار من المسلمين ؟
لعلك والاصوب ان تقول المسلمين الذين يدخلون النار لعصيانهم وذنوب لهم يوجب عليهم العقاب .





وهذا يفسر كثير الانصاف منك

فما بالك جعلته عيدا دون الغدير في هذا ؟!
ولم تنصفي في غيره .!



ومن جاء بسيرة الحيدري حتى يذكر من قبلكم اكثر من مرة وفي غير محل المقال


لاتجعلها مظلومية للحيدري ايها الفاضل .
فقلت لك انه موضع شاهد اتخذته لك .




لا بل كان للنبي خيار ثالث وهو ان تستغفر ام المؤمنين عائشة عن ذنبها ان كانت قد فعلت


كل ما تاتي به قد رددت عليه في موضوعي المشابه على من طرحه في منتدى ياحسين الرافضي .
واجيبك هنا ايضا للتعلم :
قول النبي :salat: لعائشة سلام الله عليها ورضوانه هو من باب المحاكمة للمتهم بدعوى الغير مهما كان , فهذه اصول الحكم والعدل في الاسلام , اعطيك مثل ايها الفاضل حتى تكون على بينة :
(طبعا المثل الذي اريد ان اذكره لك لبيان ان السؤال لا يدل على الاتهام بقدر اقامة الحجة واظهار العدل الرباني ) .
يقول الله سائلا المسيح بن مريم عليهما السلام :
وَإِذْ قَالَ اللَّهُ يَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ أَأَنْتَ قُلْتَ لِلنَّاسِ اتَّخِذُونِي وَأُمِّيَ إِلَهَيْنِ مِنْ دُونِ اللَّهِ قَالَ سُبْحَانَكَ مَا يَكُونُ لِي أَنْ أَقُولَ مَا لَيْسَ لِي بِحَقٍّ إِنْ كُنْتُ قُلْتُهُ فَقَدْ عَلِمْتَهُ تَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِي وَلا أَعْلَمُ مَا فِي نَفْسِكَ إِنَّكَ أَنْتَ عَلامُ الْغُيُوبِ (116)
فانا اسألك ايها الفاضل :
لماذا الله يسئل عيسى عليه السلام هذا السؤال بعد ان رفعه اليه ؟
ولم يكن عنده احد من الكفار ليقيم عليه الحجة ؟
واعرف ايها الفاضل اني عن اي شئ اتكلم ؟ فالاية التي بعدها تقول على لسان عيسى :
ما قلت لهم إلا ما أمرتني به أن اعبدوا الله ربي وربكم وكنت عليهم شهيدا ما دمت فيهم فلما توفيتني كنت أنت الرقيب عليهم وأنت على كل شيء شهيد ( 117 ).
اترك لك التعليق والتفكير والتدبر طالما لك عقلا ايها الانسان ؟



وماهو الفارق بين النبي والصحابي اذا كان كلاهما نجم يهتدى به وكلاهما يخطئ؟


دع عنك الان التشطيط ايها الفاضل والبحث عن الامور الجانبية في الموضوع وحاور في اصل الموضوع .




ورجعنا مرة اخرى للحيدري وما يقول - يا شيخ نحن نتكلم عن فهم السنه للحديث ولا دخل لعلماء الشيعة ولا لتفاسيرهم فهم فرس مجوس خالدين في النار وبئس المصير (وارجوا ان لم يزعجك هنا نحيبي ولطمي)

هم حجة عليك اذا كانوا اعلم منك ايها الضيف .
وهم حجة علي من منظورك فانت سألتني ان اسعفني عقلي بهذا ولم يسعف من هو اعلم مني .!:)



ابن تيمية يقول : ان الزني من قبل زوجات النبي في حد نفسه ممكن الوقوع ولذلك ارتاب النبي لان زوجات النبي غير معصومات فما دخل الحيدري والطبطبائي


هل اتيتني بالحرف لكلام ابن تيمية هذا ؟ مع الجزء والصفحة وفي اي كتاب ؟ وسترى كيف ارد كلامه واضع الاشكال هذا على اهل السنة من الوهابية .



بالتالي سيكون دعاء النبي وطلبه من ربه بلا معنى بالمرة وكان اولى بالنبي ان يقول اني طلبت من ربي الا يزوجني الا من كان مقدرا لها بعلمها الجنة وهنا سنواجه اشكال اخر وهو كيف اذاً تزوج النبي ممن ارتددن بعده عن الاسلام

كلامك هذا كمن يقول انه لا داعي للنبي :salat: ان يقرأ ايات من القران الكريم تدعو الى المغفرة وطلب الجنة والتعوذ من الشيطان الا للتبرك !!!.
وجوابي على ما تضع من شبهة : اليس ان يكون النبي عبدا شكورا؟
ويلح في الدعاء والطلب ويرجو الله ؟
فهذه من الفروض على الانبياء وحتى العباد , والا ما كان الله ليمتحن الرسول موسى عليه السلام ويرسله الى الخضر ليبين له ان الله قادر على كل شئ وان لا يترك العبد رجاء الله في طلب العلم مهما كان عالما .
أما الشطر الاخير من كلامك : فاتركه الى ان تأتي بالدليل .؟



من بمثل علمك لا يسعف من مثلي

لايحضرني مما تذكر الا المرأة التي تعوذت من الرسول حينما تزوجها فردها الى اهلها .
وحالتها قد اجبت عنها فهي لم تختار الله والرسول والدار الاخرة .





وهل هناك اية تقول بعصمة زوجات النبي من الزنى كانت قد نزلت وفهم الصحابة منها ذلك ؟


اية الافك ويوجد موضوع هنا اشبع البحث فيه والاستدلال عليه طرحه رافضي حول نفس سؤالك هذا . فراجعه ؟





بالطبع وهل هناك من مسلم يقول اننا كلفنا بمعرفة علل الشرائع وهل هناك من عالم غير الراسخون في العلم يعرف علل الشرائع

لست انا من تريد تمرير كلامك العائم هذا علي ويصفق لك .




نعم قد نشغل ادمغتنا لنعرف شيئا من هذه العلل لكن بالتأكيد لن تكون حق اليقيق الا بقول معصوم والا فما رأيك انت


ارني على الاقل ما شغلت عقلك به بخصوص سؤالي ؟



فانا عن نفسي لو سألني احدهم ما هي علة تشريع صلاة العصر اربع ركع او زكاة الفطرة ذلك المقدار او غيرها من الشرائع لقلت غير مستحيا ابدا اني لا اعلم ولن يكون على من غضاضة


قطعا لايكون عليك غضاضة ان جهلت علة تسطيع ببساطة ان تبينها عقليا ومنطقيا لمن يسائلك عنها .
فزكاة الفطر هي تزكية لما يقوم به الصائم من رفث او لمم اثناء الصوم . وما المقدار الا بحساب اوساط قدرة الناس ومتطلبات البشر لكفايتهم من هذا المقدار .




اما التسمية بامهات المؤمنين فهي ليست تشريع للتسمية بحد ذاتها - والا انك لن تجد نساء النبي قد اصبحن امهات للمؤمنين على الحقيقة ولهن وعليهن مثل ما للامهات وعلى الامهات من ابنائهن

فحقيق على الشيعة ان يرفعوا عقيرتهم بذلك

ما الذي اوضحته وبينته ايها الضيف لترفع عقيرتك ؟!!




تململك هذا ياشيخ ارفعه لرب السموات والارض حتى يستعجل بظهور المهدي ايا كان المهدي الذي تؤمن به
انتيل


اقتراحك هذا يعني اني ادعوا الله ان لا يكون على وجه الارض من شيعي الا 313 نفر .!
فظهور المهدي لا يكون الا ان تملئ الارض ظلما وجورا .
فان رايتها انت كذلك فلا يوجد ملايين شيعة حقيقين الا مراء ونفاق .
الا تتفق معي ؟:7:

يونس1
17-10-10, 03:07 AM
بارك الله فيك استاذ يونس

تعقيب بسيط من محبك في الله



لا يوجد لدينا ما يقال له وهابي !!

ولا نقلد فكل يؤخذ من قوله ويرد الا رسول الله

ولسنا نتمحور حول شيخ الاسلام ابن تيميه رحمه الله ولا الشيخ محمد بن عبدالوهاب رحمه الله بل نتمحور حول كتاب الله وسنة نبيه

فسبحان من له العزة والكمال

ورحم الله الشيخين وجعل ما قدماه في خدمة الدين في ميزان أعمالهم

بارك الله فيك اخي الحبيب وجزاك الله كل خير .
اعرف هذا والله .
ولكن الكلام مع الاثني عشرية يوجب بعض المرات التكلم بلغتهم التي يفهموها .
والا هم عندهم ان اهل السنة كلهم اتباع ابن تيمية وهم وهابية .!
حتى البخاري ومسلم .!
وما قولي وكلامي هنا الا اني لا اقول بالتقية كما تعرف لا مع السنة ولا معى الامامية .
فوجب علي التنبيه والتنويه .

الخالدي 911
17-10-10, 04:33 AM
جَزاكَ اللهُ خيرًا أخِي الفَاضِلُ يُونُس ...
أحسَنت بَارَكَ اللهُ فِيكَ ...

انتيل
17-10-10, 07:04 AM
لا اعرف ماذا تريد بالضبط من جواب يريحك ؟!
ما تفطنت له انت هو قول ابن عثيمين المفترض : ان التفضيل في الاخرة هو نفسه في الدنيا . مع قرينة الرواية في ان الزوجة لاخر ازواجها في الدنيا .
ولكنك تذهب الى ان ابن عثيمين يريد ان يقول : امكانية تزوج زوج النبي بعده في الدنيا , ولكنها تخير في الاخرة .
وهذا لم يقله ابن عثيمين .
ولا يصح ايها الضيف ان يكون بل المستحيل وقوع المفاضلة يوم القيامة بين النبي ومن دونه .
هل هذا مقنع لك ؟
وهل هذا ما اردته ان تقوله ؟

المقصد ان الشيخ ابن عثيمين كان على الرأي الذي يقول ان المرأة تخير بين ازواجها يوم القيامة وهذا معناه انه لم يقم للحديث المتعلق بالموضوع اي اهمية في بناء رأي فضلا عن بناء عقيدة كما فعل المحدث الالباني

اخرجهم من المفاضلة ايها الفاضل .
والمنافق ليس بمسلم بل منتحل الاسلام . ولكن يطبق عليه القانون الاسلامي بظاهر ما يقوله . هذا هو شرط السنة والعدل .
وكذلك اراك تترنح باقوالك المبهمة ! فكيف يكون اهل النار من المسلمين ؟
لعلك والاصوب ان تقول المسلمين الذين يدخلون النار لعصيانهم وذنوب لهم يوجب عليهم العقاب .

وما ادراك لعل ام الدرداء كانت ترى معاوية منافقا

ثم هلا بينت لي الفرق بين جملة "المسلمين الذين يدخلون النار" وبين جملة "اهل النار من المسلمين" حتى رحت تراني اترنح باقوال مبهمة ؟

هل اتيتني بالحرف لكلام ابن تيمية هذا ؟ مع الجزء والصفحة وفي اي كتاب ؟ وسترى كيف ارد كلامه واضع الاشكال هذا على اهل السنة من الوهابية .

لقد تغير الاسم مني سهوا وكان المقصود المحدث الالباني في سلسلته الصحيحة الجزء السادس صفحة 26 من المكتبة الشاملة

كلامك هذا كمن يقول انه لا داعي للنبي ان يقرأ ايات من القران الكريم تدعو الى المغفرة وطلب الجنة والتعوذ من الشيطان الا للتبرك !!!.
وجوابي على ما تضع من شبهة : اليس ان يكون النبي عبدا شكورا؟
ويلح في الدعاء والطلب ويرجو الله ؟
فهذه من الفروض على الانبياء وحتى العباد , والا ما كان الله ليمتحن الرسول موسى عليه السلام ويرسله الى الخضر ليبين له ان الله قادر على كل شئ وان لا يترك العبد رجاء الله في طلب العلم مهما كان عالما .
أما الشطر الاخير من كلامك : فاتركه الى ان تأتي بالدليل .؟

ليس لجوابك هذا اي دخل بمداخلتي - انت قلت ان هناك احاديث صحيحة فيها النبي دعا الله واعطاه الله ان لا يتزوج احد ولا يزوج احدا الا ادخله الله الجنة فصار دخول المتزوج من النبي للجنة بتشريف الله لنبيه ورفع قدره وتبيان عظيم منزلته
ثم بعدها انت قلت ان زوجات النبي صرن اشرف النساء جزاء ايمانهن وعملهن ودخلوهن الجنة ايضا بهذا الجزاء
فصار بهذا ان دعاء النبي لم يكن له حاجة اصلا لان لا تشريف ولا تبيان عظيم منزلة سيترجي منه وكان الاولى بالنبي ان يقول ان لي على الله الا يزوجني الا من قدر لها بايمانها وعملها الجنة

وكان جوابك بعيدا جدا وانت تعلم انه غير موضوعي بالمرة

لايحضرني مما تذكر الا المرأة التي تعوذت من الرسول حينما تزوجها فردها الى اهلها .
وحالتها قد اجبت عنها فهي لم تختار الله والرسول والدار الاخرة .

فليحضرك هنا
http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=185&CID=109

اية الافك ويوجد موضوع هنا اشبع البحث فيه والاستدلال عليه طرحه رافضي حول نفس سؤالك هذا . فراجعه ؟

اذا كانت الاية لديك فهاتها ها هنا

لست انا من تريد تمرير كلامك العائم هذا علي ويصفق لك .

انا في منتدى مخالف فمن تراه يصفق لي وهل رأيتني دخلت موضوعا قد صفق لي فيه احدهم

ارني على الاقل ما شغلت عقلك به بخصوص سؤالي ؟

انا اشغل عقلي ولا ماذا تسمي حوارنا هذا ؟


قطعا لايكون عليك غضاضة ان جهلت علة تسطيع ببساطة ان تبينها عقليا ومنطقيا لمن يسائلك عنها .
فزكاة الفطر هي تزكية لما يقوم به الصائم من رفث او لمم اثناء الصوم . وما المقدار الا بحساب اوساط قدرة الناس ومتطلبات البشر لكفايتهم من هذا المقدار .

زكاة الفطر هذا فعلها وما اخبرنا به المعصوم من اثرها ولكن ليس هذا هو علتها فهناك فرق بين العلة والاثر كما تعلم - اما مقدراها فلم لم يكن اكثر قليلا او اقل قليلا وهل يستطيع انسان ان يجرد ذلك حسابيا ليبين صدق قولك فهل سيصدق قولك من لايؤمن بالاسلام -اعني هل ستعطيه بحثا حسابيا يثبت ما تقول ام انه مجرد كلام نابع من ايمان غيبي

ثم مالي اراك تركت الصلاة وركعاتها ؟

ما الذي اوضحته وبينته ايها الضيف لترفع عقيرتك ؟!!

ارفع عقيرتي بان الاثر المترتب على تسمية زوجات النبي بامهات المؤمنين هو حرمة نكاحهن وهذا ما اجمع عليه تقريبا اكثر مفسري السنة يوم قالت عائشة لامراءة نادتها بالامومة انا ام رجالكم

اقتراحك هذا يعني اني ادعوا الله ان لا يكون على وجه الارض من شيعي الا 313 نفر .!
فظهور المهدي لا يكون الا ان تملئ الارض ظلما وجورا .
فان رايتها انت كذلك فلا يوجد ملايين شيعة حقيقين الا مراء ونفاق .
الا تتفق معي

وهل رأيتني تكلمت انا عن مهدي الشيعة - اللهم الا اذا كان مهديك هو مهدي الشيعة وعندها اتفهم عدم دعائك

انتيل

الهاوي
17-10-10, 11:29 AM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








بارك الله فيك و جزاك الله خيا كثيرا أخي الحبيب " يونس1 " على هذا الموضوع الرائع

أستغرب من ضيفك المحترم

لا أدري ماذا يريد!!!

و أستسمحك عذرا أخي الحبيب " يونس1 "

فأنا سأسلم له بما تفضل به من كلام و أسأله

ما هو السبب المنطقي العقلي أو الشرعي الذي تراه يعلل تحريم زواج أمهات المؤمنين رضي الله عنهن من غير النبي بعد موته عليه الصلاة و السلام !؟!؟


/////////////////////////////////////////////////

زهرة السوسن
17-10-10, 11:41 AM
وأرغم الله أنوف من جعل عداوة أهل البيت دينا




لماذا تغالطون أنفسكم وأنتم تعلمون مكانة آل البيت عند اهل السنة ..
فضائل آل البيت عند السنة أكثر
وتكريم آل البيت عند علماء السنة اكثر
اما علماء الشيعة فقد جعلوهم ضعفاء متخاذلين يخافون لوم لائم في العقيدة
فعلى في نظركم ( بعوضة ) ساكت عن الحق .
قارن بين كتب اهل السنة وأنظركيف رفعوا مكانة آل البيت
وبين كتبكم التي شوهت حقيقة آل البيت وقالوا فيهم مالا يرضون من الشرك والكفر .
------------------------

ارغم الله أنوف من جعلوا عداوة الصحابة دينا
-----------------------------
هات لنا من كتبنا ما يدل على كلامك من عداوة آل البيت

يونس1
18-10-10, 03:08 AM
انتيل;1021404]المقصد ان الشيخ ابن عثيمين كان على الرأي الذي يقول ان المرأة تخير بين ازواجها يوم القيامة وهذا معناه انه لم يقم للحديث المتعلق بالموضوع اي اهمية في بناء رأي فضلا عن بناء عقيدة كما فعل المحدث الالباني

اذا لم ينشط الشيخ في ذكر كل الموارد المتعلقة في صفة الزواج في الجنة فهذا لايعني انه يستبعد الرواية او الحكم .وكان الجواب في مقام الرد على السؤال بشكل مختصر .
ولكنه في فتوى اخرى يقول في مسئلة مشابهة :

مسألة : قد يقول قائل إنه قد ورد في الدعاء للجنازة أننا نقول : " وأبدلها زوجا خير من زوجها " ( أخرجه مسلم ( 963 ))

فإذا كانت متزوجة فكيف تدعو لها بهذا ونحن نعلم أن زوجها في الدنيا هو زوجها في الجنة ، وإذا كانت لم تتزوج فأين زوجها ؟
والجواب : قال الشيخ ابن عثيمين : " إن كانت غير متزوجة فالمراد خيرا من زوجها المقدر لها لو بقيت ، وأما إذا كانت متزوجة فالمراد بكونه خيرا من زوجها أي خيرا منه في الصفات في الدنيا ، لأن التبديل يكون بتبديل الأعيان كما لو بعت شاة ببعير مثلا ، ويكون بتبديل الأوصاف ، كما لو قلت : بدل الله كفر هذا الرجل بإيمان ، وكما في قوله تعالى : ( يَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ ) (إبراهيم : 48 ) . والأرض هي الأرض ولكنها مدت ، والسماء هي السماء ولكنها انشقت "( الباب المفتوح 3/23 – 24) .

فغاية ما يمكنك ان تقول ان ابن عثيمين في ظاهر كلامه في الموضعين التناقض . ولكنه الجواب عنه انه لم يكن له الترجيح فذكر الروايات بهذا الخصوص , مع انه كما قلت يذكر التفسير والبيان في ان المرأة مع زوجها ,الا انه يذكر الرواية في المرأة تخير في الاخرة دون ان يرجح او يبين .
ولو كان كما تدعي انه لم يهتم بالحديث الذي صححه الالباني واعتمده في بعض بياناته لما ذكر ابن عثيمين مسئلة تبديل الصفات للزوج ولقال انها تخير .
- والمهم في كل الموضوع ان مسئلة التخيير هذه ان كانت فلا مجال لذكرها في المفاضلة مع النبي :salat: في الاخرة . كما ذكرت لك من قبل.


وما ادراك لعل ام الدرداء كانت ترى معاوية منافقا

تريد استفزازي اليس كذلك ؟!
اترك التهريج فلا اجيب عليه . وام الدرداء نفت افضلية اي احد على زوجها في وقتها .فهل ترى كلهم منافقين .!


ثم هلا بينت لي الفرق بين جملة "المسلمين الذين يدخلون النار" وبين جملة "اهل النار من المسلمين" حتى رحت تراني اترنح باقوال مبهمة ؟


اتعبني جدالك السفسطي هذا واستخدام المنطق وتلويناته يا رجل .
تذهب الى ان المنافق من المسلمين والسحرة من المسلمين واهل النار من المسلمين ! وكلامك بالعموم .
والا فالمنافق ليس من المسلمين في الباطن ولكنه يعامل معاملة المسلمين . والسحرة حتى القران يصمهم بالكفر . واهل النار من اهل النار . اما المسلم الموحد فامره الى الله او يعذبه فيرحمه ويخرجه من النار ويدخله الجنة .
فكلامك فيه العموم والخلط ويوجب فيه التفصيل وعدم الخلط .



لقد تغير الاسم مني سهوا وكان المقصود المحدث الالباني في سلسلته الصحيحة الجزء السادس صفحة 26 من المكتبة الشاملة


ليس سهوا طبعا ولكن اثر ابن تيمية فيكم .
على كل حال
يقول الشيخ الالباني بالنص :
و لكنه سبحانه صان السيدة عائشة رضي الله عنها و سائر أمهات المؤمنين من ذلك الزنى كما عرف ذلك من تاريخ حياتهن , و نزول التبرئة بخصوص السيدة عائشة رضي الله عنها , و إن كان وقوع ذلك ممكنا من الناحية النظرية لعدم وجود نص باستحالة ذلك منهن , و لهذا كان موقف النبي صلى الله عليه وسلم في القصة موقف المتريث المترقب نزول الوحي القاطع للشك ....) انتهى.
وانت قلت بالحرف :

ابن تيمية يقول : ان الزني من قبل زوجات النبي في حد نفسه ممكن الوقوع ولذلك ارتاب النبي لان زوجات النبي غير معصومات فما دخل الحيدري والطبطبائي

فلماذا بترت كلام الشيخ الالباني رحمه الله ؟
فهو يقول ان الله صان نساء النبي من الزنى .
ويذكر الادلة .
ويقول في عدم وجود نص في استحالة ذلك منهم من الناحية النظرية يمكن حصوله .
والناحية النظرية تبنى على الظن لعدم وجود نص قاطع في حينه .
والصون هو العصمة من الله ليست بعصمة مختلقة فيهن بل عصمة دفع الزنى عنهن باي حال من الاحوال , كما هو مع النبي يوسف حينما اراد امرأة العزيز ان تهم به وهم بها الا ان راى برهان ربه فعصمه الله .



ليس لجوابك هذا اي دخل بمداخلتي - انت قلت ان هناك احاديث صحيحة فيها النبي دعا الله واعطاه الله ان لا يتزوج احد ولا يزوج احدا الا ادخله الله الجنة فصار دخول المتزوج من النبي للجنة بتشريف الله لنبيه ورفع قدره وتبيان عظيم منزلته
ثم بعدها انت قلت ان زوجات النبي صرن اشرف النساء جزاء ايمانهن وعملهن ودخلوهن الجنة ايضا بهذا الجزاء
فصار بهذا ان دعاء النبي لم يكن له حاجة اصلا لان لا تشريف ولا تبيان عظيم منزلة سيترجي منه وكان الاولى بالنبي ان يقول ان لي على الله الا يزوجني الا من قدر لها بايمانها وعملها الجنة

وكان جوابك بعيدا جدا وانت تعلم انه غير موضوعي بالمرة

ممكن تقول لي اين الفرق في تلاعبك بالمنطق وتغييرك العبارات المفترضة على رسول الله ؟!
النبي :salat: يطلب من الله ان لا يزوجه الا من كانت مؤمنة صالحة من اهل الجنة . والله يجيب دعوته .
فطلب النبي المتكرر وان كان متيقن بتلبية الدعاء لا ينتفي ولا كما تقول انه لا معنى له او لاحاجة له اصلا.!!
وقلت لك ولعلك تفهم : ان استغفار النبي المتكرر كان واجبا عليه وان قال له اللهلِيَغْفِرَ لَكَ اللهُ مَا تَقَدَّمَ مِن ذَنبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ.




فليحضرك هنا
http://www.al-eman.com/Islamlib/viewchp.asp?BID=185&CID=109



كل ما موجود في الرابط قد اجبت عنه فراجعه يا هداك الله ؟
مع اختلاف في النساء تلك هل بعضهن هم نفس الاشخاص ام غيرهن , والدليل تكرر استعاذة بعضهن للرسول :salat: مع اختلاف الاسماء .
اذا كان عندك اشكال معين من الرابط فاذكره بالتفصيل , والا فاني اجبت عنه كما قلت لك , والكلام في الرابط يؤيد قولي .


اذا كانت الاية لديك فهاتها ها هنا

بدل من ان اتيك بالاية ارجع الى قول الالباني الذي ذكرته لك في ذكره صون امهات المؤمنين من الزنى ,ويستشهد هو بالاية الكريمة ؟ حتى يقول انها قاطعة للشك .
فراجعه ؟



انا في منتدى مخالف فمن تراه يصفق لي وهل رأيتني دخلت موضوعا قد صفق لي فيه احدهم
انا اشغل عقلي ولا ماذا تسمي حوارنا هذا ؟


لا لم اجد فلا تنتظر مني هذا الا ان كنت من المنزهين لامهات المؤمنين والانبياء من الفواحش .
وحوارنا هو ما يزال في حلقات حول لب الموضوع وليس في اصله وقلبه . فخوفك من ولوج القلب كخوفك من دخول النور من الظلام .




زكاة الفطر هذا فعلها وما اخبرنا به المعصوم من اثرها ولكن ليس هذا هو علتها فهناك فرق بين العلة والاثر كما تعلم - اما مقدراها فلم لم يكن اكثر قليلا او اقل قليلا وهل يستطيع انسان ان يجرد ذلك حسابيا ليبين صدق قولك فهل سيصدق قولك من لايؤمن بالاسلام -اعني هل ستعطيه بحثا حسابيا يثبت ما تقول ام انه مجرد كلام نابع من ايمان غيبي
ثم مالي اراك تركت الصلاة وركعاتها ؟


ما لي اراك عرفت العلة وعرفت الاثر وميزت بينهم .! ورحت تجادل في لما لم تكن الزكاة اقل او اكثر وادخلت الحساب لبيان صدق قولي واضفت له غير المؤمن المعترض .......
كل هذه القدرة على الاعتراض والجدال والتنبه لمقادير دقيقة ! .ولكنك تقول انك تفشل ان يجد عقلك علة واحدة لتحريم الله على زوجات النبي من النكاح من بعده ؟!!!!!!!!!!!!!
الله المستعان .
تسائولاتك هذه تعني انك فكرت في اي جواب و وضعت له اشكال .
فما بالك لا يستطيع عقلك ان يجيب على علة التحريم لزوجات النبي من بعده ؟؟
اما عدم جوابي على سبب جعل ركات الصلاة اربعة اربعة فهو اختصارا للموضوع والا ستجيبني باسئلة كما هي زكاة الفطر وتضع الاشكالات فنخرج من اصل الموضوع الى موضوع اخر لا يمت له باي صلة .




ارفع عقيرتي بان الاثر المترتب على تسمية زوجات النبي بامهات المؤمنين هو حرمة نكاحهن وهذا ما اجمع عليه تقريبا اكثر مفسري السنة يوم قالت عائشة لامراءة نادتها بالامومة انا ام رجالكم


يا رجل انت تحاور يونس 1 الله يهديك .
انا اضع موضوع للنقاش واجعل له اشكالات كثيرة وشبهات حتى اجيب عليها ومن ثمة اطرح الموضوع , ولهذا تجد مواضيعي قليلة هنا في المنتدى بالرغم من طول فترة انتسابي له .
فلا تجيبني باجوبة لامعنى لها .
قد عرفنا ان الله حرم نكاح امهات المؤمنين وسماهن امهات المؤمنين . ولكن لماذا حرمهن من النكاح من بعده ؟
ولماذا هذا يؤذي النبي :salat: اذا كان الله توفاه ولم يكن معهن ؟
وقد عرفنا ان حكم زواج الارملة في الاسلام مباح وجائز والتشريع بين ونص على ذلك .
فما هو التخصيص هذا للنبي حتى يحرمهن الله من ممارسة حياتهن الطبيعية بعده ؟ ولماذا هذا يؤذي النبي ؟
هل للامامك المعصوم اجابة على هذا ؟
ام انه كان يكره نساء النبي فلم يقدر ان يذكر علة واحدة ولو ضعيفة .!!!





وهل رأيتني تكلمت انا عن مهدي الشيعة - اللهم الا اذا كان مهديك هو مهدي الشيعة وعندها اتفهم عدم دعائك

انتيل


لا اريد تشطيط الموضوع اكثر والا فانه لا توجد لدينا عقيدة الانتظار وعقيدة تعجيل الفرج .

انتيل
18-10-10, 04:19 AM
وأما إذا كانت متزوجة فالمراد بكونه خيرا من زوجها أي خيرا منه في الصفات في الدنيا ، لأن التبديل يكون بتبديل الأعيان كما لو بعت شاة ببعير مثلا ، ويكون بتبديل الأوصاف ، كما لو قلت : بدل الله كفر هذا الرجل بإيمان

يعني لو ان الزوج الكافر المستحق للنار كانت زوجته قد استحقت الجنة فان الله لاجل عيون الزوجة المؤمنة سوف يغير حال هذا الرجل الكافر الى مؤمن ليدخله الجنه مع زوجته لينطبق عليها قول "خيرا من زوجها" - اليس كذلك؟

اترك التهريج فلا اجيب عليه . وام الدرداء نفت افضلية اي احد على زوجها في وقتها .فهل ترى كلهم منافقين .!

ربما وما ادراك؟


اتعبني جدالك السفسطي هذا واستخدام المنطق وتلويناته يا رجل .
تذهب الى ان المنافق من المسلمين والسحرة من المسلمين واهل النار من المسلمين ! وكلامك بالعموم .
والا فالمنافق ليس من المسلمين في الباطن ولكنه يعامل معاملة المسلمين . والسحرة حتى القران يصمهم بالكفر . واهل النار من اهل النار . اما المسلم الموحد فامره الى الله او يعذبه فيرحمه ويخرجه من النار ويدخله الجنة .
فكلامك فيه العموم والخلط ويوجب فيه التفصيل وعدم الخلط .

لماذا تتنكر لكلامك يا شيخ يونس1 - الم تقل انت جملة "المسلمين الذين يدخلون النار" واتهمتني بالترنح باقوال مبهمة فلما لم تبين الفرق بين الجملتين ؟


ليس سهوا طبعا ولكن اثر ابن تيمية فيكم .

لك ان تحلف بالله انك متأكد ان تغيير الاسم لم يكن سهوا وسيأتي اليوم ترى هذا القسم في عنقك - اما كون اسم ابن تيمية قد أثر علي فهذا محل شك عندك اما محل اليقين عندي هو انه لم يستطع ان يؤثر عليك وانت السني حيث قلت ما نصه:وكم قلت هنا وفي منتديات اخر : اني لست وهابيا ولا اتبع ابن تيمية ومحمد بن عبد الوهاب , وهذا ليس انتقاصا لهما كما قلت , بل هو كما يقول الحنبلي : انا على مذهب الامام احمد بن حنبل واكتفي به تقليدا واعتقادا .

اما عن التالي
و لكنه سبحانه صان السيدة عائشة رضي الله عنها و سائر أمهات المؤمنين من ذلك الزنى كما عرف ذلك من تاريخ حياتهن , و نزول التبرئة بخصوص السيدة عائشة رضي الله عنها , و إن كان وقوع ذلك ممكنا من الناحية النظرية لعدم وجود نص باستحالة ذلك منهن , و لهذا كان موقف النبي صلى الله عليه وسلم في القصة موقف المتريث المترقب نزول الوحي القاطع للشك ....) انتهى.

فلماذا بترت كلام الشيخ الالباني رحمه الله ؟
فهو يقول ان الله صان نساء النبي من الزنى .
ويذكر الادلة .
ويقول في عدم وجود نص في استحالة ذلك منهم من الناحية النظرية يمكن حصوله .
والناحية النظرية تبنى على الظن لعدم وجود نص قاطع في حينه .
والصون هو العصمة من الله ليست بعصمة مختلقة فيهن بل عصمة دفع الزنى عنهن باي حال من الاحوال , كما هو مع النبي يوسف حينما اراد امرأة العزيز ان تهم به وهم بها الا ان راى برهان ربه فعصمه الله .

فاقول: اين البتر يا شيخ هل رأيتني كنت قلت الحديث الاتي وبترت جملة منه او اكثر ام اني اتيت بمحل الشاهد والذي فاجأك ورحت تسأل عنه وها قد رأيته بام عي************ لتبرر وياليتك لم تفعل حيث قلت :

ان الناحية النظرية تبنى على الظن : وهل تظن القرأن ظن عندكم : ان الالباني قال ذلك لانه لم يجد في القرأن ولا الاحاديث ما يقول ان نساء النبي معصومات من الزنى اما قوله ان نساء النبي قد صانهن الله من الزنا فهذا هو الظن الذي لايستند على يقين وانت تعرف ان اليقين هو كلام الله وكلام المعصوم الصحيح


ممكن تقول لي اين الفرق في تلاعبك بالمنطق وتغييرك العبارات المفترضة على رسول الله ؟!
النبي يطلب من الله ان لا يزوجه الا من كانت مؤمنة صالحة من اهل الجنة . والله يجيب دعوته .

انت تعرف اني لم اتلاعب ولم اغير كلمات الجمل ولكن انت فعلت وسأبين لك كيف

انت نقلت لي هذا الحديث : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " لا يَدْخُلُ النَّارَ مَنْ تَزَوَّجَ إِلَيَّ أَوْ تَزَوَّجْتُ إِلَيْهِ " . اليس كذلك؟ ثم الان تقول الاتي :النبي يطلب من الله ان لا يزوجه الا من كانت مؤمنة صالحة من اهل الجنة . والله يجيب دعوته فمن بانصافك ياشيخ قد تلاعب بالكلمات ؟؟

كل ما موجود في الرابط قد اجبت عنه فراجعه يا هداك الله ؟
مع اختلاف في النساء تلك هل بعضهن هم نفس الاشخاص ام غيرهن , والدليل تكرر استعاذة بعضهن للرسول مع اختلاف الاسماء .
اذا كان عندك اشكال معين من الرابط فاذكره بالتفصيل , والا فاني اجبت عنه كما قلت لك , والكلام في الرابط يؤيد قولي .

يعني انك قد قرأت ما في الرابط وعرفت ان بعض نساء النبي كان قد تزوجهن وارتددن عن الاسلام بعد وفاته - اليس كذلك؟؟

لا لم اجد فلا تنتظر مني هذا الا ان كنت من المنزهين لامهات المؤمنين والانبياء من الفواحش .

تراجعك عن قولك اني اعدو خلف التصفيق جيد بذاته - ولكني لم افهم معنى ان انتظر منك وكوني منزه لامهات المؤمنين من الفواحش ام لا .....

وحوارنا هو ما يزال في حلقات حول لب الموضوع وليس في اصله وقلبه . فخوفك من ولوج القلب كخوفك من دخول النور من الظلام

اي ولوج يا يرحمك الله - قلت لك ان علل الشرائع ليست بتكليف وعدم علمي بها حق اليقين لا يمنعني مناقشة بعضها وها هنا انا افعل

ما لي اراك عرفت العلة وعرفت الاثر وميزت بينهم .! ورحت تجادل في لما لم تكن الزكاة اقل او اكثر وادخلت الحساب لبيان صدق قولي واضفت له غير المؤمن المعترض .......
كل هذه القدرة على الاعتراض والجدال والتنبه لمقادير دقيقة ! .ولكنك تقول انك تفشل ان يجد عقلك علة واحدة لتحريم الله على زوجات النبي من النكاح من بعده ؟!!!!!!!!!!!!!
الله المستعان .
تسائولاتك هذه تعني انك فكرت في اي جواب و وضعت له اشكال .
فما بالك لا يستطيع عقلك ان يجيب على علة التحريم لزوجات النبي من بعده ؟؟
اما عدم جوابي على سبب جعل ركات الصلاة اربعة اربعة فهو اختصارا للموضوع والا ستجيبني باسئلة كما هي زكاة الفطر وتضع الاشكالات فنخرج من اصل الموضوع الى موضوع اخر لا يمت له باي صلة .

جيد يعني انك عرفت ان مدار العلل لا يدور حول العقل والمنطق بعد قول المعصوم


يا رجل انت تحاور يونس 1 الله يهديك .
انا اضع موضوع للنقاش واجعل له اشكالات كثيرة وشبهات حتى اجيب عليها ومن ثمة اطرح الموضوع , ولهذا تجد مواضيعي قليلة هنا في المنتدى بالرغم من طول فترة انتسابي له .
فلا تجيبني باجوبة لامعنى لها .
قد عرفنا ان الله حرم نكاح امهات المؤمنين وسماهن امهات المؤمنين . ولكن لماذا حرمهن من النكاح من بعده ؟
ولماذا هذا يؤذي النبي اذا كان الله توفاه ولم يكن معهن ؟
وقد عرفنا ان حكم زواج الارملة في الاسلام مباح وجائز والتشريع بين ونص على ذلك .
فما هو التخصيص هذا للنبي حتى يحرمهن الله من ممارسة حياتهن الطبيعية بعده ؟ ولماذا هذا يؤذي النبي ؟
هل للامامك المعصوم اجابة على هذا ؟
ام انه كان يكره نساء النبي فلم يقدر ان يذكر علة واحدة ولو ضعيفة .!!!

لو لم يحجر التاريخ السني على علم الائمة كل هذه القرون لربما وجدته موجود - ولكن نحن نقول ان المعصوم حتما سيبينه يوما كما سيبين غيره الكثير وهذا عزاءونا

ولكن انتم لا عزاء لكم حيث كان الدهر ضاحكا لكم ولا زال ولم تعرفوا العلة بقول النبي الذي ختم الرسالة وترككم على المحجة البيضاء - فهلا قلت لي كم علة من علل الشرائع قد بينها الرسول الاعظم لكم حسب كتبكم ؟

لا اريد تشطيط الموضوع اكثر والا فانه لا توجد لدينا عقيدة الانتظار وعقيدة تعجيل الفرج .

كاني اراك تقول ان لا يوجد لدينا عقيدة المهدي

انتيل

الإسلام محبة وسلام
18-10-10, 05:02 AM
جزاك الله خير يا ياونس وجميع الاحبه

انتيل

الاحاديث والايات في فضائل امهات المؤمنين والتي تبين منزلتهن العالية في الجنة كثيرة جداً ولاينكرها غير من جعل الحقد دين يتعبد الله به
وقد بين بعضها الاخوان

ومنها هذه الاية الكريمة التي توضح منزلة السيدة عائشة رضي الله عنها

سورة النور آية رقم 26
{الخبيثات للخبيثين والخبيثون للخبيثات والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات أولئك مبرؤون مما يقولون لهم مغفرة ورزق كريم}

نفهم من هذه الاية . رسول الله صلى الله عليه وسلم طيب زوجه الله من طيبة
برأها الله مما مماقيل و مما سيقوله الزنادقه لعنة الله عليهم ( ممايقولون )
لهم مغفرة ورزق كريم ( المغفرة والرزق الكريم في الجنة )

يونس1
18-10-10, 05:34 AM
انتيل;1022878]يعني لو ان الزوج الكافر المستحق للنار كانت زوجته قد استحقت الجنة فان الله لاجل عيون الزوجة المؤمنة سوف يغير حال هذا الرجل الكافر الى مؤمن ليدخله الجنه مع زوجته لينطبق عليها قول "خيرا من زوجها" - اليس كذلك؟


تهريج .
الكلام عن المؤمن . فمثلا لو كان قبيحا او كان اصلع او كان فيه خصلة في تصرف معين لاتستيغه الزوجة . لكان الله بدله باحسن خلق واخلاق لها في الجنة .
والكلام واضح . ولكن اهل العناد والجدال جديرون بوضع اوسمة لهم على صدورهم .



ربما وما ادراك؟

تهريج اخر عفا الله عنك هذا التهريج .




لماذا تتنكر لكلامك يا شيخ يونس1 - الم تقل انت جملة "المسلمين الذين يدخلون النار" واتهمتني بالترنح باقوال مبهمة فلما لم تبين الفرق بين الجملتين ؟


في كلامي السابق ما هو اوضح من الواضحات .
فكلامي دقيق ولا اسمي المسلم العاصي وهو موحد يدخله الله النار ثم يرحمه فلا يكون في النار خالدا هو كما المنافق والسحرة .





لك ان تحلف بالله انك متأكد ان تغيير الاسم لم يكن سهوا وسيأتي اليوم ترى هذا القسم في عنقك - اما كون اسم ابن تيمية قد أثر علي فهذا محل شك عندك اما محل اليقين عندي هو انه لم يستطع ان يؤثر عليك وانت السني حيث قلت ما نصه:

لماذا تريدني ان اقسم بالله وانا قلت هذا بالظن والفراسة ؟!!
وخانتني فراستي ان كنت صادق ؟
ما جعلني اظن هذا الظن هو انك لم تعدل القول او تراجعه الا بعد ان طالبتك بادب به .
فاترك عنك العرضة لله سبحانه في ايماننا .



اما عن التالي

فاقول: اين البتر يا شيخ هل رأيتني كنت قلت الحديث الاتي وبترت جملة منه او اكثر ام اني اتيت بمحل الشاهد والذي فاجأك ورحت تسأل عنه وها قد رأيته بام عي************ لتبرر وياليتك لم تفعل حيث قلت :

ان الناحية النظرية تبنى على الظن : وهل تظن القرأن ظن عندكم : ان الالباني قال ذلك لانه لم يجد في القرأن ولا الاحاديث ما يقول ان نساء النبي معصومات من الزنى اما قوله ان نساء النبي قد صانهن الله من الزنا فهذا هو الظن الذي لايستند على يقين وانت تعرف ان اليقين هو كلام الله وكلام المعصوم الصحيح


الشاهد في ماذا ؟
انت اتيت بقوله على ان :
ان الزني من قبل زوجات النبي في حد نفسه ممكن الوقوع .....
وهو اي الالباني يقول نظريا اي ليس عمليا .
يعني نظريا خلاف العملي . وقال بالاستحالة , وقصد بالاستحالة هي الارادة التكوينية اي يجعلهن مطهرات كالملائكة .
فممكن تذكر لي : ماذا تقصد بقولك (في حد نفسه ممكن الوقوع ) ؟
فهنا فرق كبير بين قول ممكن الوقوع . وبين قول نظريا ممكن الوقوع .
ثم اراك تطعن في قول الالباني على ان الله لم يصن زوجات النبي من الزنى والعياذ بالله بقولك ان هذا ظن .؟!
وهو يستند على الادلة التاريخية في النقل بعدم وجود نقل على زنى زوجات النبي ,واية الافك بتبرئتها وان لايعودوا اليه اي هذا الافك ابدا.؟!!
الا من شذ من المنافقين من الروافض الاخباريين الذين هم منبوذين من ملتهم ومطعون فيهم ويتبرئون منهم .
فهل انت واحد منهم ؟!




انت تعرف اني لم اتلاعب ولم اغير كلمات الجمل ولكن انت فعلت وسأبين لك كيف

انت نقلت لي هذا الحديث اليس كذلك؟ ثم الان تقول الاتي : فمن بانصافك ياشيخ قد تلاعب بالكلمات ؟؟



قول النبي :salat: واضح في الحديث : فهو مبني على الماضي من تحقق امر الله له . ولا ينافي هذا دعوة النبي بان يرزقه من تكون صالحة ومن اهل الجنة .
والله يقول :الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ .
والادعية من النبي كثيرة في الحث على طلب المرأة الصالحة والمؤمنة والولد الصالح . فهل يحث على دعاء لا يدعو هو به ؟
فلا ارى الا انك تتلاعب بالجمل والالفاظ وتقدم وتؤخر على هواك .!




يعني انك قد قرأت ما في الرابط وعرفت ان بعض نساء النبي كان قد تزوجهن وارتددن عن الاسلام بعد وفاته - اليس كذلك؟؟


ليس هذا بصحيح .!
بل ان الروايات تذكر ان النبي طردهن وان بعضهن اخذت تلتقط البعر او اختل عقلها . وبعضهن قالن لم يدخل بنا النبي ولم نسمى امهات المؤمنين .
فهن لسن من زوجاته , وكل ما تقوله رددت عليه .
فلا تبقى تقولني ما لم اقله عافاك الله من الكذب والتدليس , وقلت لك هات امر معين من الرابط وساجيبك عليه . ولكن لا تضع تصورك واستنتاج تحساب عليه .
بالاضافة في اختلاف الروايات التاريخية التي لا يعتمد عليها في تأسيس عقيدة وحكم واضح .




تراجعك عن قولك اني اعدو خلف التصفيق جيد بذاته - ولكني لم افهم معنى ان انتظر منك وكوني منزه لامهات المؤمنين من الفواحش ام لا .....


لاني اراك متذبذب في هذا ,وتميل الى امكانية صدور الفاحشة منهن والعياذ بالله كما يقول بعض الروافض دون الترجيح في صيانتهن من الفحش الزنى .!
والدليل ردك على قول الالباني بانه ظن لا يقين .




اي ولوج يا يرحمك الله - قلت لك ان علل الشرائع ليست بتكليف وعدم علمي بها حق اليقين لا يمنعني مناقشة بعضها وها هنا انا افعل


لم تفعل يا راعاك الله واصلحك .
بل اكاد اقسم بالله انك تحاول ان تنفي اي مذهب ينزه زوجات الانبياء من الزنى .! .
مع اني اكاد اقسم انك لاتملك نفس اليقين وحقه في من يتهمهن بهذه التهمة الباطلة والافك المبين .
فما بالك ولجت في نفي الاثبات وعرضت عن اثبات الثبت عند اغلب المسلمين واهل القبلة ؟!
-اما علل الشرائع : وان كان هذا موضوع اخر الا انه لو لم يكن تكليف في التمييز بين الخبيث والطيب وبين الوصول الى اليقين لما اجاب ائمتكم المزعومين بالعصمة على كثير من علل التشريع حينما سألهم شيعتهم .!




جيد يعني انك عرفت ان مدار العلل لا يدور حول العقل والمنطق بعد قول المعصوم


أين قول المعصوم ؟
كلامك خرط القتاد ان قلت قال المعصوم بأمكانية الزنى على زوجات الانبياء .!




لو لم يحجر التاريخ السني على علم الائمة كل هذه القرون لربما وجدته موجود - ولكن نحن نقول ان المعصوم حتما سيبينه يوما كما سيبين غيره الكثير وهذا عزاءونا


ما بال معصومكم بين ما له وما علته ومنها الخمس وعلة امتناع اكل بعض الخضروات والاطعمة وحرمان الزوجة من الورث للعقار ....
ونسى ان يبين مثل هذا الامر ولو يمر عليه مر السحاب ؟
سبحان الله
تصلكم علل البكاء واللطم واللعن وتوافه كثيرة . وحينما يصل الموضوع لامهات المؤمنين ,تدعي ان التاريخ السني حجر عليه ؟!!
كلم العاقل بما يعقل .....


ولكن انتم لا عزاء لكم حيث كان الدهر ضاحكا لكم ولا زال ولم تعرفوا العلة بقول النبي الذي ختم الرسالة وترككم على المحجة البيضاء - فهلا قلت لي كم علة من علل الشرائع قد بينها الرسول الاعظم لكم حسب كتبكم ؟


لست بمقام التعدد للعلل التي ذكرت عندنا .
ولكن الله امرنا ان نتدبر القران الكريم وانت تدبرتم قول معاصيمكم ولم تفلحوا .




كاني اراك تقول ان لا يوجد لدينا عقيدة المهدي

انتيل

العقيدة من الاعتقاد فان اعتقدت بالمهدي فاني اعتقد بالدجال والسفياني واليماني والابدال ....
ولكني لا ابني عملي اليوم وعمري في مثل هذه العقائد .
فهي ليست شعائر تعبدية ولا عبادات لفظية بل تصديق به دون الاتكال عليه .

انتيل
18-10-10, 06:37 AM
تهريج .
الكلام عن المؤمن . فمثلا لو كان قبيحا او كان اصلع او كان فيه خصلة في تصرف معين لاتستيغه الزوجة . لكان الله بدله باحسن خلق واخلاق لها في الجنة .
والكلام واضح . ولكن اهل العناد والجدال جديرون بوضع اوسمة لهم على صدورهم .

نعم الكلام واضح وكان هذا نصه
فإذا كانت متزوجة فكيف تدعو لها بهذا ونحن نعلم أن زوجها في الدنيا هو زوجها في الجنة ، وإذا كانت لم تتزوج فأين زوجها ؟
والجواب : قال الشيخ ابن عثيمين : " إن كانت غير متزوجة فالمراد خيرا من زوجها المقدر لها لو بقيت ، وأما إذا كانت متزوجة فالمراد بكونه خيرا من زوجها أي خيرا منه في الصفات في الدنيا ، لأن التبديل يكون بتبديل الأعيان كما لو بعت شاة ببعير مثلا ، ويكون بتبديل الأوصاف ، كما لو قلت : بدل الله كفر هذا الرجل بإيمان ، وكما في قوله تعالى : ( يَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَاوَاتُ ) (إبراهيم : 48 ) . والأرض هي الأرض ولكنها مدت ، والسماء هي السماء ولكنها انشقت "( الباب المفتوح 3/23 – 24) .

فهل ستثبت صفة التهريج على هذا الكلام ايضا؟؟

تهريج اخر عفا الله عنك هذا التهريج .

الادعاء سهل ولكن هل تستطيع ان تثبت كيف هذا سمي تهريجا؟؟


في كلامي السابق ما هو اوضح من الواضحات .
فكلامي دقيق ولا اسمي المسلم العاصي وهو موحد يدخله الله النار ثم يرحمه فلا يكون في النار خالدا هو كما المنافق والسحرة .

ومن تكلم عن تسمية يا شيخ يونس انا قلت من اهل النار وانت قلت مسلمين يدخلون النار واتهمتني بالترنح بالاقوال المبهمة وما طلبت كان طلبا صغيرا ان تبين لي الفرق بين الجملتين لنعرف كيف ترنح انتيل

لماذا تريدني ان اقسم بالله وانا قلت هذا بالظن والفراسة ؟!!
وخانتني فراستي ان كنت صادق ؟
ما جعلني اظن هذا الظن هو انك لم تعدل القول او تراجعه الا بعد ان طالبتك بادب به .
فاترك عنك العرضة لله سبحانه في ايماننا .

اذن لما لم تقل ان اظنك يا انتيل لم تسقط الاسم سهوا لماذا قلت الاتي:
ليس سهوا طبعا ولكن اثر ابن تيمية فيكم .

فممكن تذكر لي : ماذا تقصد بقولك (في حد نفسه ممكن الوقوع ) ؟

هذا ليس قولي ياشيخ

فهنا فرق كبير بين قول ممكن الوقوع . وبين قول نظريا ممكن الوقوع .

لا بل ليس هناك فرق

ثم اراك تطعن في قول الالباني على ان الله لم يصن زوجات النبي من الزنى والعياذ بالله بقولك ان هذا ظن .؟!

ليس المقام هنا هو الطعن بالاقوال ولكن فهمها - انا قلت ان هذا القول للمحدث الالباني هو ظن منه وليس يقين لانه لا يستند على قول الله او قول معصوم وهو يقوي موقفي منه لانه هو نفسه قال ان الزني نظريا ممكن الوقوع لانه لو كانت هناك اية او حديث صحيح باستحالة ذلك لما ذكر امكانية الوقوع ابدا

وهو يستند على الادلة التاريخية في النقل بعدم وجود نقل على زنى زوجات النبي ,واية الافك بتبرئتها وان لايعودوا اليه اي هذا الافك ابدا.؟!!

صحيح وهذا ما يسمى الواقع العملي ولكن تبقى الامكانية قائمة لو كنا نحن في زمن النبي الاكرم

فهل انت واحد منهم ؟!

لا

والله يقول :الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ .

لا دخل لهذه الاية بدعاء النبي بتاتا وعلى الاقل باقوى الاحتمالات

لان لوكانت الاية تعني الزوجات والازواج لانطبقت على النبي في فترة زواجه ممن عرفت حالهن واستنكرته عليهن يا شيخ

فلا ارى الا انك تتلاعب بالجمل والالفاظ وتقدم وتؤخر على هواك .!

الفرق بيني وبينك اني ادعم كلامي بالادلة وانت لا - فانا قد بينت كيف انك قد تلاعبت بالكلمات وانت تعيد اتهامك لي وبدون دليل فهل تستطيع ان ثبت لمن يقرأ كيف انا تلاعبت بكلمات الجمل مثل ما فعلت انا وبينت انك كنت قد فعلت ؟؟

بل اكاد اقسم بالله انك تحاول ان تنفي اي مذهب ينزه زوجات الانبياء من الزنى .! .

يبدوا انك تنسى اننا لا نتكلم عن مذهب انتيل هنا - ثم ان موضوعنا هو ليس تنزيه زوجات الانبياء - انه موضوعك ياشيخ وهو علة تحريم نكاح زوجات النبي - لا تنسى ذلك

اما انك تقسم او لا تقسم فهذا طوق في عنقك انا زاهد فيه

ليس هذا بصحيح .!
بل ان الروايات تذكر ان النبي طردهن وان بعضهن اخذت تلتقط البعر او اختل عقلها . وبعضهن قالن لم يدخل بنا النبي ولم نسمى امهات المؤمنين .
فهن لسن من زوجاته , وكل ما تقوله رددت عليه .

الم يتزوجهن النبي الاكرم - كيف تنفي عنهن صفة زوجات النبي - والم يدري النبي بأية الخبيثات للخبيثين - فهل يا ترى ان فترة زواج النبي منهن كان النبي ما وصفت الاية لاسامح الله ؟؟؟؟

بالاضافة في اختلاف الروايات التاريخية التي لا يعتمد عليها في تأسيس عقيدة وحكم واضح

وهل ما يصلنا في كتب الحديث ليس تاريخ يا شيخ - فما لك تحترم التاريخ عندما يكون لجانبك وتحقره عندما يقف ضدك - اهذه هي الحقيقة المجردة التي نبحث عنها ام اننا نضع عقيدتنا ونختار على مقاسها ما يلائمها من التاريخ


لاني اراك متذبذب في هذا ,وتميل الى امكانية صدور الفاحشة منهن والعياذ بالله كما يقول بعض الروافض دون الترجيح في صيانتهن من الفحش الزنى .!
والدليل ردك على قول الالباني بانه ظن لا يقين .

هذا توصيف وفهم لكلام الالباني ولا دخل لعقيدتي بما يقوله الالباني ام ما لا يقوله وكما قلت سابقا ليس البحث هنا عن عقيدة انتيل


ما علل الشرائع : وان كان هذا موضوع اخر الا انه لو لم يكن تكليف في التمييز بين الخبيث والطيب وبين الوصول الى اليقين لما اجاب ائمتكم المزعومين بالعصمة على كثير من علل التشريع حينما سألهم شيعتهم .!

اجابوا عن الكثير وما وصلنا بالتأكيد هو القليل ولا مشاح بمعرفة العلل ولكنه ليس تكليف


أين قول المعصوم ؟
كلامك خرط القتاد ان قلت قال المعصوم بأمكانية الزنى على زوجات الانبياء .!

يبدوا انك فعلا قد نسيت اصل موضوعك يا شيخ - بحثنا هنا ليس امكانية او عدم امكانية وقوع الزنا من قبل زوجات النبي الاكرم بل علة عدم نكاحهن

اما خرط القتاد والكلام الثقيل هذا فلا داعي له لاني ببساطة لم اقل بأمكانية وقوع الزنا ام تراك رأيتني فعلت ؟ فاذن اين؟


ما بال معصومكم بين ما له وما علته ومنها الخمس وعلة امتناع اكل بعض الخضروات والاطعمة وحرمان الزوجة من الورث للعقار ....
ونسى ان يبين مثل هذا الامر ولو يمر عليه مر السحاب ؟
سبحان الله
تصلكم علل البكاء واللطم واللعن وتوافه كثيرة . وحينما يصل الموضوع لامهات المؤمنين ,تدعي ان التاريخ السني حجر عليه ؟!!
كلم العاقل بما يعقل .....

انظر للسلطات الحاكمة الان واعلامها وتظليلها لتعرف ماذا يسمح له ليرشح وما لا يسمح له -وان اردت امثلة فانا بالخدمة


لست بمقام التعدد للعلل التي ذكرت عندنا .
ولكن الله امرنا ان نتدبر القران الكريم وانت تدبرتم قول معاصيمكم ولم تفلحوا .

اسمهم معصوميكم ولست انت من يعلّم كيف ان لا يتهكم على النبي الاكرم يا شيخ

العقيدة من الاعتقاد فان اعتقدت بالمهدي فاني اعتقد بالدجال والسفياني واليماني والابدال ....
ولكني لا ابني عملي اليوم وعمري في مثل هذه العقائد .
فهي ليست شعائر تعبدية ولا عبادات لفظية بل تصديق به دون الاتكال عليه .

ومن تكلم عن بناء العمل والعمر والشعائر والعبادات والاتكال حتى تقول ما قلت - ببساطة انت استهزئت قولي عندما قلت لك ان العلل سنعرفها يوما يقينا على لسان المهدي حيث قلت انت ما نصه :
فجوابه وجواب علماء لن يكون الا بقدر ما قلته بالاحالة الى الراسخون في العلم ..... وربما راسخون في امكان اخر ونواحي مقدسة لا يخرج توقيعه المقدس الا بعد ان نموت بضلالنا .!!

فتبين انك تؤمن بظهور المهدي ولكن ابيت الا ان تبقى مستهزءا به

انتيل

الهاوي
18-10-10, 12:21 PM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








ما زال الضيف يدور في حلقة مفرغة!!!



لماذا حرم الله سبحانه و تعالى نكاح أمهات المؤمنين رضي الله عنهن بعد موت النبي عليه الصلاة و السلام

و لماذا نكاحهن رضي الله عنهن بعد موت بعلهن يؤدي إلي أذيته عليه الصلاة و السلام !؟!؟


أليس من الظلم أن يحرم الله سبحانه و تعالى أمهات المؤمنين رضي الله عنهن من نكاح الرجال بالحلال

بعد موت النبي عليه الصلاة و السلام دون أن يأجرهم أو يكافئهم على هذا الصبر !!


فمثلا هل تعلم أو يعلم الجميع كم كان عمر عائشة رضي الله عنها عندما مات زوجها و كم سنة بقية بعده عليه الصلاة و السلام !؟!؟

فمثلا هل تعلم أو يعلم الجميع كم كان عمر عائشة رضي الله عنها عندما مات زوجها و كم سنة بقية بعده عليه الصلاة و السلام !؟!؟

فمثلا هل تعلم أو يعلم الجميع كم كان عمر عائشة رضي الله عنها عندما مات زوجها و كم سنة بقية بعده عليه الصلاة و السلام !؟!؟

فمثلا هل تعلم أو يعلم الجميع كم كان عمر عائشة رضي الله عنها عندما مات زوجها و كم سنة بقية بعده عليه الصلاة و السلام !؟!؟


/////////////////////////////////////////////////

يونس1
19-10-10, 02:29 AM
لماذا تغالطون أنفسكم وأنتم تعلمون مكانة آل البيت عند اهل السنة ..

فضائل آل البيت عند السنة أكثر
وتكريم آل البيت عند علماء السنة اكثر
اما علماء الشيعة فقد جعلوهم ضعفاء متخاذلين يخافون لوم لائم في العقيدة
فعلى في نظركم ( بعوضة ) ساكت عن الحق .
قارن بين كتب اهل السنة وأنظركيف رفعوا مكانة آل البيت
وبين كتبكم التي شوهت حقيقة آل البيت وقالوا فيهم مالا يرضون من الشرك والكفر .
------------------------

ارغم الله أنوف من جعلوا عداوة الصحابة دينا
-----------------------------

هات لنا من كتبنا ما يدل على كلامك من عداوة آل البيت

الاخت الكريمة زهرة السوسن
الاخ الاستاذ جمال من اهل السنة والجماعة وهو من اعلام وشيوخ المنتدى المبارك .
وكلامه ردا على الروافض .وكلامه واضح في ان الرافضة جعلت عداوة الصحابة دينا لهم .
فلعلك توهمت في الرد او في الفهم .
فوجب التنبيه والتنويه .
وعذرا من شيخي الجمال الكريم .

يونس1
19-10-10, 02:43 AM
جَزاكَ اللهُ خيرًا أخِي الفَاضِلُ يُونُس ...
أحسَنت بَارَكَ اللهُ فِيكَ ...

وجزاك الله كل خير اخي العزيز وشرفني مرورك ومتابعتك


===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته








بارك الله فيك و جزاك الله خيا كثيرا أخي الحبيب " يونس1 " على هذا الموضوع الرائع

أستغرب من ضيفك المحترم

لا أدري ماذا يريد!!!

و أستسمحك عذرا أخي الحبيب " يونس1 "

فأنا سأسلم له بما تفضل به من كلام و أسأله

ما هو السبب المنطقي العقلي أو الشرعي الذي تراه يعلل تحريم زواج أمهات المؤمنين رضي الله عنهن من غير النبي بعد موته عليه الصلاة و السلام !؟!؟



/////////////////////////////////////////////////

بارك الله فيك شيخي الكريم الهاوي وجزاك الله كل خير واعتذر منك اخي الحبيب على عدم متابعتك من قبل .
هو لن يجيب وسيلف ويدور لانه لايجد جواب منطقي الا كما قلنا وذكرنا .
ولكن للقراء عقل وفهم وتدبر سيعرفون وعرفوا الحقيقة ولست ابها في لو قال احد منهم سلمت لك بما قلت او صدقت به , ولكن ان اقيمت عليه الحجة فهو امام الله كاتم للحق وسيموت وهو على ضلال .
نسأل الله له الهداية .
فلو اردنا ان نهدي من في الارض جميعا لكان النبي :salat: اولى به منا . والحمد لله
ويبقى السؤال مطروح على عوامهم ومثقفيهم ومطلعيهم وهو حجة عليهم . اما علمائهم ومراجعهم فهم للاسف تركوهم في طغيانهم يعمهون .

يونس1
19-10-10, 03:15 AM
نعم الكلام واضح وكان هذا نصه


فهل ستثبت صفة التهريج على هذا الكلام ايضا؟؟



الادعاء سهل ولكن هل تستطيع ان تثبت كيف هذا سمي تهريجا؟؟




ومن تكلم عن تسمية يا شيخ يونس انا قلت من اهل النار وانت قلت مسلمين يدخلون النار واتهمتني بالترنح بالاقوال المبهمة وما طلبت كان طلبا صغيرا ان تبين لي الفرق بين الجملتين لنعرف كيف ترنح انتيل



اذن لما لم تقل ان اظنك يا انتيل لم تسقط الاسم سهوا لماذا قلت الاتي:




هذا ليس قولي ياشيخ



لا بل ليس هناك فرق



ليس المقام هنا هو الطعن بالاقوال ولكن فهمها - انا قلت ان هذا القول للمحدث الالباني هو ظن منه وليس يقين لانه لا يستند على قول الله او قول معصوم وهو يقوي موقفي منه لانه هو نفسه قال ان الزني نظريا ممكن الوقوع لانه لو كانت هناك اية او حديث صحيح باستحالة ذلك لما ذكر امكانية الوقوع ابدا



صحيح وهذا ما يسمى الواقع العملي ولكن تبقى الامكانية قائمة لو كنا نحن في زمن النبي الاكرم



لا



لا دخل لهذه الاية بدعاء النبي بتاتا وعلى الاقل باقوى الاحتمالات

لان لوكانت الاية تعني الزوجات والازواج لانطبقت على النبي في فترة زواجه ممن عرفت حالهن واستنكرته عليهن يا شيخ



الفرق بيني وبينك اني ادعم كلامي بالادلة وانت لا - فانا قد بينت كيف انك قد تلاعبت بالكلمات وانت تعيد اتهامك لي وبدون دليل فهل تستطيع ان ثبت لمن يقرأ كيف انا تلاعبت بكلمات الجمل مثل ما فعلت انا وبينت انك كنت قد فعلت ؟؟



يبدوا انك تنسى اننا لا نتكلم عن مذهب انتيل هنا - ثم ان موضوعنا هو ليس تنزيه زوجات الانبياء - انه موضوعك ياشيخ وهو علة تحريم نكاح زوجات النبي - لا تنسى ذلك

اما انك تقسم او لا تقسم فهذا طوق في عنقك انا زاهد فيه



الم يتزوجهن النبي الاكرم - كيف تنفي عنهن صفة زوجات النبي - والم يدري النبي بأية الخبيثات للخبيثين - فهل يا ترى ان فترة زواج النبي منهن كان النبي ما وصفت الاية لاسامح الله ؟؟؟؟



وهل ما يصلنا في كتب الحديث ليس تاريخ يا شيخ - فما لك تحترم التاريخ عندما يكون لجانبك وتحقره عندما يقف ضدك - اهذه هي الحقيقة المجردة التي نبحث عنها ام اننا نضع عقيدتنا ونختار على مقاسها ما يلائمها من التاريخ




هذا توصيف وفهم لكلام الالباني ولا دخل لعقيدتي بما يقوله الالباني ام ما لا يقوله وكما قلت سابقا ليس البحث هنا عن عقيدة انتيل




اجابوا عن الكثير وما وصلنا بالتأكيد هو القليل ولا مشاح بمعرفة العلل ولكنه ليس تكليف




يبدوا انك فعلا قد نسيت اصل موضوعك يا شيخ - بحثنا هنا ليس امكانية او عدم امكانية وقوع الزنا من قبل زوجات النبي الاكرم بل علة عدم نكاحهن

اما خرط القتاد والكلام الثقيل هذا فلا داعي له لاني ببساطة لم اقل بأمكانية وقوع الزنا ام تراك رأيتني فعلت ؟ فاذن اين؟




انظر للسلطات الحاكمة الان واعلامها وتظليلها لتعرف ماذا يسمح له ليرشح وما لا يسمح له -وان اردت امثلة فانا بالخدمة




اسمهم معصوميكم ولست انت من يعلّم كيف ان لا يتهكم على النبي الاكرم يا شيخ



ومن تكلم عن بناء العمل والعمر والشعائر والعبادات والاتكال حتى تقول ما قلت - ببساطة انت استهزئت قولي عندما قلت لك ان العلل سنعرفها يوما يقينا على لسان المهدي حيث قلت انت ما نصه :


فتبين انك تؤمن بظهور المهدي ولكن ابيت الا ان تبقى مستهزءا به

انتيل
زميلي الضيف انتيل الفاضل
لقد اشبعت الموضوع جدالا ونقاشا بما هو خارج عن اصل السؤال والمطلوب .
وقد ذكرت لك اكثر من مرة اني غالبا ما اتورط معك في النقاش لكونك مجادل من اجل الباطل وليس الحق .
ولك المقدرة على تشتيت الحوار وتشعيبه بما لا يخدم اصل الموضوع والمطلب .
وهذا ما يؤدي لفقدان الموضوع اهميته وتوجيهه ومنهجيته , فيتعب القارئ الكريم ويضيع عليه المادة العلمية والمتابعة من اجل الجواب المنطقي والمقنع .
بالاضافة لمحاولاتك في الجدال الى تضارب اسلوبك وتعمد التناقض في الاقوال والاستدلال .
واضرب لك مثلا حتى لااكون متهما لك اعتباطا :
فانت مثلا تجادل في رواية ام الدرداء رضي الله عنها وتضع احتمالات على ان معاوية والصحابة عندها منافقين ! ولهذا رفضت الزواج بعد وفاة ابي الدرداء رضي الله عنه .!
وحينما اطلب منك الدليل ؟
تعيد علي وتقول : ما ادراك .! وربما ترى انه من المنافقين .!
هذا مثال قائم امامك وامام القراء .
ولكنك حينما تتكلم عن تنزيه وصيانة نساء النبي :salat: من الزنى والفاحشة . تلوي لسانك وتدور علينك في السماء كحذر الموت وتقول :
كل قول هو من الظن الا قول المعصوم وكل قول قائم على الاحتمال والظن ولم يرد في كتاب الله او قول المعصوم هو ظن لا يغني من الامر شيئ.
هذا بالاضافة لأستغلالك بعض امثلة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في التقريب كأمثلة فتجعلها قول على الواقع وانه قصد به الحقيقة , كمثل قول ابن عثيمين في تبديل الاعيان والصفات للبشر يوم القيامة بصفات افضل مع بقاء الاعيان نفسهم اي الزوج . فيعطي ابن عثيمين مثل صفة تبديل الرجل من كافر الى مؤمن في الدنيا وهو نفس الرجل , وهذا مثل يضربه للتقريب .
ولكنك تذهب الى التهريج وتعتبر قوله على الحقيقة وانه يقصد ان الزوج يبدل من كافر الى مؤمن يوم القيامة من اجل عين الزوجة المؤمنة حتى يجمعهما الله في الجنة !.
وهذا تمويه وتبليس ابليس وخداع للقارئ الكريم وخداع لنفسك ايضا , فانت تتمنى الاماني في ذلك .
اما انا فلا تنطلي علي مثل هذه التمويهات والتصرفات الغير مسؤلة ولن انجر اليها جرا واحقق لك مارب يصعب عليك تمريرها هنا .
فارجو منك عدم التهريج في الموضوع والاحرى بك ان تسأل عن امر ٍ ان بدا لك ربما يسوئك فتبين بالسؤال قبل ان تحكم بوجهة نظر ربما المحاور يراها غير ما تذهب اليه ,فيفضل الاتفاق على مفهوم معين قبل ان تتهم فترد التهمة على شيخ لم يعني ما تذهب اليه .
واعود واقول لك :
ان كان عندك جواب محدد في اصل السؤال فتفضل اتحفنا به وضعه لنا كما طلبت منك .
ولن استهزء بجوابك ان كان منطقي وعلمي ومرتبط باصل معين . ؟
اما ماتشعبت به وتفرعت فقد ناقشتك واجبتك على الكثير ان لم يكن كله , ومع هذا فارجو ان تفتح موضوع مستقل في كل ما يشكل عليك وما تراه جدير بالمناقشة وسأكون انا اول من يجيبك ويحاورك ؟
والله من وراء القصد وهو الهادي للسبيل
بالانتظار

انتيل
19-10-10, 03:54 AM
بالنسبة لي انا قد استفدت من هذا الموضوع كثيرا ولا اخفي القارئ متعتي بالحوار مع من مثل الشيخ يونس1 لعلمه اولا ولبعض انصافه ثانيا

ولكن يقال ان لكل حصان كبوة - والشيخ يونس قد كبا في مشاركته الاخيرة معي ولعله بدون قصد وهذا ظني به

حيث قال الاتي:
وحينما اطلب منك الدليل ؟
تعيد علي وتقول : ما ادراك .! وربما ترى انه من المنافقين .!
هذا مثال قائم امامك وامام القراء .

والحقيقة التي ربما بدون قصد قد خفيت على الشيخ انه لم يفعل ان طلب الدليل حتى يكون جوابه هو ما قال وكلي ثقة ان الشيخ يونس يرجع للمشاركة رقم 51 ومشاركتي رقم 52 ليتبين اشتباهه ولعله بينه وبين الله يطلب المغفرة حيث اني ابرأته الذمة مسبقا

انتيل

يونس1
19-10-10, 04:25 AM
بالنسبة لي انا قد استفدت من هذا الموضوع كثيرا ولا اخفي القارئ متعتي بالحوار مع من مثل الشيخ يونس1 لعلمه اولا ولبعض انصافه ثانيا

ولكن يقال ان لكل حصان كبوة - والشيخ يونس قد كبا في مشاركته الاخيرة معي ولعله بدون قصد وهذا ظني به

حيث قال الاتي:


والحقيقة التي ربما بدون قصد قد خفيت على الشيخ انه لم يفعل ان طلب الدليل حتى يكون جوابه هو ما قال وكلي ثقة ان الشيخ يونس يرجع للمشاركة رقم 51 ومشاركتي رقم 52 ليتبين اشتباهه ولعله بينه وبين الله يطلب المغفرة حيث اني ابرأته الذمة مسبقا

انتيل
عزيزي انتيل الفاضل
بالعكس انا استفدت ايضا من حوارك الجانبي وكان فائدته اني راجعت وبحثت في مواضيع واسئلة انت طرحتها هنا .
ولست محرجا من تكملة الحوار والاجابة على كل ما يدور في خلدك اذا كان بشكل منهجي وموضوعي وعلمي ,ولكن في موضوع مستقل ان احببت ؟
اما اذا كان هنا فكل ما ارجوه هو البحث في نقطة الحوار والطلب وليس حول ما يدور في الحلقات الابعد . ومن بعد ذلك اي ان تجيب وتبين مطلبي احاورك في كل ما تطرح من امور متعلقة اخرى وجانبية ؟
هل في طلبي هذا لايوافق المنطق والمعقول .
----
اما ما ذكرته من مظلمة :
فاني لااريد ان ادخل معك في دائرة التهمة والتبرئة , فهذا قد ترفعت عنه يا هداك الله ويتعبني كثيرا ويفقد الحوار طعمه وجديته .
كل ما ذكرت ملاحظات حقيقية في اسلوب الحوار , وفيه الكثير من تصرفاتك البعيدة عن المنهجية . كما هو انك انتقيت بعض الردود واجبت عليها وغيرها تركتها . ولم اذكرها في ردي السابق حتى لايكون ما ينفرك من الموضوع وندخل في اسلوب ودائرة الاتهام والاتهام المقابل .
وما ذكري لتعليقك على رواية ام حرام فهو ليس بكذب ولا اتهام . فيا هداك الله الردود ما زالت موجودة فراجعها .
واقر لك باني تركت بعض مطالبك وهي واضحة لالكوني لم استطع الاجابة عليها , ولكن للاسباب التي ذكرتها لك.
وفعلا سؤالي ما زال قائم ؟
وانا ازعم يقينا انهن زوجاته في الجنة ولذلك حرم الله عليهن النكاح من بعده . وهذا ما يؤذي النبي :salat:.
وفي تساؤل الاخ الموقر الهاوي حفظه الله من المنطق والحكمة .
المشكلة اننا لدينا جواب لهذا التساؤل ولاحيرة ولا انتظار قائم او مهدي يظهر بعد الف سنة .
وانت وعلمائك وملتكم تدفعون كل شئ من احكام وفرائض الى عصر الظهور .!
اجبني ؟ او اذهب وابحث واسأل وعود للموضوع لعلك تفيدنا .
اما ان تدخل الموضوع للتتناقش وتتعلم ثم تعاند فهذا ليس بحثا علميا وليس حوارا عصريا با هداك الله .
واعتذر من اية اسائة لك في الحوار , فبعض المرات يستوجب علي الغلظة والحزم لا استغلال مكاني بل اراه من اجل التنبيه .
والله الهادي لسبيل الرشاد

انتيل
19-10-10, 04:30 AM
واعتذر من اية اسائة لك في الحوار

اعتذارك مقبول شيخي

دمتم

انتيل

صحوة ضمير
19-10-10, 04:51 AM
أخي يونس بارك الله فيك وزادك الله علماً وجعل ذلك في ميزان حسناتك :7::7:

يونس1
19-10-10, 05:02 PM
أخي يونس بارك الله فيك وزادك الله علماً وجعل ذلك في ميزان حسناتك :7::7:
وبارك الله فيك اختنا الكريمة وغفر الله لك ولوالديك وللمؤمنين جميعا .
ادعي لي اختنا بالمغفرة وحسن العاقبة والصلاح .فأخوكِ احوج اليها من غيرها .
وارفع الموضوع للضيوف العقلاء لعلهم يتدبرون ايات الله والكتاب الحكيم . لا ايات الشيطان والتي تريد ان تجد اي قشة لتطعن بالرسول :salat:وعرضه . وتدخل ازواجه واصحابه النار .

يقول الله في سورة النور :
* يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَوْلا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَا مِنكُم مِّنْ أَحَدٍ أَبَدًا وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَن يَشَاء وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ *
وَلا يَأْتَلِ أُوْلُوا الْفَضْلِ مِنكُمْ وَالسَّعَةِ أَن يُؤْتُوا أُولِي الْقُرْبَى وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ *
*إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ *
*يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ*
*يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ*
*الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ أُوْلَئِكَ مُبَرَّؤُونَ مِمَّا يَقُولُونَ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ *

وكل هذه الايات جائت في رد الافك وتزكية ام المؤمنين عائشة الصديقة المطهرة سلام الله عليها ورضوانه .

مرابط من تونس
19-10-10, 05:04 PM
قال الله تعالى: وإنهم ليصدونهم عن السبيل ويحسبون أنهم مهتدون

يونس1
22-10-10, 02:51 AM
هل يعطينا الشيعة الامامية تفسير غير هذا التفسير في سبب تحريم نكاح زوجات النبي :salat: من بعده باي احد من المسلمين ؟
ولماذا هذا يؤذي النبي ؟
والحكم الشرعي يسمح للارملة من الزواج بعد وفاة زوجها .
فما سبب التخصيص هذا ؟
اليس لان الرسول :salat: ارادهن زوجات له في الدنيا والاخرة ؟
وينتج سؤال من ضمن فهمنا للاية الكريمة :
اذا كان نكاح زوجات النبي من بعده يؤذيه ونهى الله عنه .
فهل سبهن والتشهير بهن وتكفيرهن وتحقيرهن او بعضهن لايؤذي النبي :salat: ؟!
ولماذا ؟

يونس1
27-10-10, 02:15 AM
اذا كان قول احدهم في انه سينكح زوجات النبي :salat: من بعده ,يؤذي النبي وعند الله امر عظيم . وينزل الله قران كريم في تحريم ذلك النكاح .
فما بال من يسب ويكفر زوجاته رضي الله عنهن وسلامه اهل البيت ؟؟
----------
ولكن يبقى السؤال مطروح للرافضة :
لماذا حرم الله نكاحهن من بعد الرسول الكريم :salat: ؟

واقعي جدا
28-10-10, 04:02 AM
ولن يجيبك أحد يا شيخنا يونس ,,,,

بارك الله لك مسعاك وثبتك على هذا الدين السليم
وجمعنا الله وإياك وسائر المسلمين بجناته ..

Mohammed14M
28-10-10, 08:15 AM
لو سألنا طفل

اذا زوجه خانت زوجها بالدنيا

هل تصبح زوجته بالدنيا و الاخره ؟

Mohammed14M
28-10-10, 08:21 AM
اذا كان قول احدهم في انه سينكح زوجات النبي :salat: من بعده ,يؤذي النبي وعند الله امر عظيم . وينزل الله قران كريم في تحريم ذلك النكاح .
فما بال من يسب ويكفر زوجاته رضي الله عنهن وسلامه اهل البيت ؟؟
----------
ولكن يبقى السؤال مطروح للرافضة :
لماذا حرم الله نكاحهن من بعد الرسول الكريم :salat: ؟


الروافض الشيعه لا يكفرون كل زوجات الرسول ((صلى الله عليه واله و سلام))

الله تعالى قال في كتابه ان زوجات الرسوول هم امهات المؤمنين

فلا يجوز نكاحهم لاانهم بمثابة الام

][ الحـرـبـيـهـ ][
28-10-10, 08:41 AM
الروافض الشيعه لا يكفرون كل زوجات الرسول ((صلى الله عليه واله و سلام))

الله تعالى قال في كتابه ان زوجات الرسوول هم امهات المؤمنين

فلا يجوز نكاحهم لاانهم بمثابة الام


(النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم )

انتم تكفرون عائشه وحفصه والله لم يستثنيهما من هذه الايه

هل يرضى الله ورسوله ان تكون امهات المؤمنين كافرات

وهل يبرئ الله كافره

Mohammed14M
28-10-10, 12:46 PM
[ الحـرـبـيـهـ ][;1039879'](النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم )


انتم تكفرون عائشه وحفصه والله لم يستثنيهما من هذه الايه

هل يرضى الله ورسوله ان تكون امهات المؤمنين كافرات

وهل يبرئ الله كافره


اذا نرجع لسنة الرسول صلى الله عليه واله و سلام

ونرى ما يقوولوه في زوجاته

انا سمعت حديث لك للحين ما قدرة اجيبه

يونس1
30-10-10, 12:04 AM
ولن يجيبك أحد يا شيخنا يونس ,,,,

بارك الله لك مسعاك وثبتك على هذا الدين السليم
وجمعنا الله وإياك وسائر المسلمين بجناته ..

وبارك الله فيك اخي العزيز وجزاك الله كل خير .
لا انتظر ان يجيبني منهم احد ولكني ارفع الموضوع واطالبهم بالحجة التي نقضوها واقاموا دينا وعقيدة فاسدة غير دين الله .



[ الحـرـبـيـهـ ][;1039879'](النبي أولى بالمؤمنين من أنفسهم وأزواجه أمهاتهم )


انتم تكفرون عائشه وحفصه والله لم يستثنيهما من هذه الايه

هل يرضى الله ورسوله ان تكون امهات المؤمنين كافرات

وهل يبرئ الله كافره

بارك الله فيك اختنا الكريمة وسدد الله خطائك .
اريد منهم ان يجيبوني ويفكروا في اصل السؤال .
وكما رايت ان الزميل انتيل انسحب من الاجابة على السؤال لكونه لا علم له به ولا يعرف جوابا معين محدد .!
ورفض تحريك عقله لفهم الاية والسبب منها .
اما ذكرك بانهن امهات المؤمنين : فهم اي الرافضة يقولون انها منزلة اريد بها تحريم نكاحهن ليس الا .! وهذا دليله حسب قولهم انهن لا تشملهن احكام الامهات التي نزلت في القران , سوى تحريم نكاحهن .
ولهذا انا اسألهم : ما سبب هذا التحريم حتى بعد وفاة النبي :salat:؟
ولماذا كان هذا عظيما عند الله ؟
ولماذا هذا الامر يؤذي النبي :salat:؟
ما هو وجه التخصيص هذا ؟

][ الحـرـبـيـهـ ][
30-10-10, 07:20 AM
بارك الله فيك اختنا الكريمة وسدد الله خطائك .
اريد منهم ان يجيبوني ويفكروا في اصل السؤال .
وكما رايت ان الزميل انتيل انسحب من الاجابة على السؤال لكونه لا علم له به ولا يعرف جوابا معين محدد .!
ورفض تحريك عقله لفهم الاية والسبب منها .
اما ذكرك بانهن امهات المؤمنين : فهم اي الرافضة يقولون انها منزلة اريد بها تحريم نكاحهن ليس الا .! وهذا دليله حسب قولهم انهن لا تشملهن احكام الامهات التي نزلت في القران , سوى تحريم نكاحهن .
ولهذا انا اسألهم : ما سبب هذا التحريم حتى بعد وفاة النبي :salat:؟
ولماذا كان هذا عظيما عند الله ؟
ولماذا هذا الامر يؤذي النبي :salat:؟
ما هو وجه التخصيص هذا ؟[/QUOTE]

صدقت بارك الله فيك و وفقك للخير

لو كلن المراد بذكر امهات المؤمنين تحريم النكاح فقط لماذا لم يذكر الله عز وجل تحريم نكاحهن بدون قوله تعالى ( و ازواجه امهاتهم) اي امهات المؤمنين

هل يرضى الله ورسوله ان تكون امهات المؤمين كافرات

اتمنى ان يجاوبوك على باقي اسألتك لكني اشك

اخذتهم العزة بالاثم..

جزاك الله خيرا

يونس1
30-10-10, 11:32 PM
بارك الله فيك اختي الحربيهـ
نحن يكفينا انهم لا يملكون اجابة على هذه الاسئلة دليل على صحة عقيدتنا في زوجات النبي صلى الله عليه وعلى اله وازواجه .
ومن يتتبع تفاسيرهم وشروحهم يجد انهم فسروا البعوضة والنمل والقمل والقراد واليوم الموعود والسبيل وغيرها كثير . ونسوبها الى ائمتهم او فسروا المتشابهات بما يلائم عقيدتهم .!
وان كانت تضحك منها الثكالى .
الا في هذه الاية لم اقف علي تفسير واحد وان كان مشوش او مشوه او مخالف ؟!!!
فهم كاليهود والنصارى يضعون اصابعهم على ايات في القران الكريم حتى لايبدو للناس والعامة ويفضح سقم اعتقادهم .
ولا حول ولا قوة الا بالله .

ابواسية
30-11-10, 10:37 PM
الاستاذ الكريم يونس

جزاك الله خير

وجعل ذلك في موازين حسناتك

فتى الإسـلام
02-12-10, 02:40 PM
أين الشيعه
أملا يجدون هذه الآيات في قرآنهم

يونس1
03-12-10, 05:28 AM
الاستاذ الكريم يونس

جزاك الله خير

وجعل ذلك في موازين حسناتك

أين الشيعه
أملا يجدون هذه الآيات في قرآنهم
جزاكم الله كل خير وبارك الله فيكم على رفع الموضوع .

ايها الشيعة :
هل جوزتم هنا على الله الدور .؟!
فالله يحرم نكاح زوجات النبي :salat: لكونهن امهات المؤمنين .
وجعلهن امهات المؤمنين ليحرم نكاحهن من بعد وفاة الرسول :salat:.
ولكن حتى مع هذا الدور , فلماذا هذا التخصيص ؟
الله يقول : ما كان محمد ابا احد من ما كان محمد أبا أحد من رجالكم ولكن رسول الله وخاتم النبيين وكان الله بكل شيء عليما‏.
فنفى الابوة عن الرجال حتى يسمح له ان ينكح من لم تكن له محرم .
ولكن نسائه اثبت الله لهن الامومة للمؤمنين حتى لاينكحهن احد من بعده .
؟؟؟؟؟؟؟

سلالة الصحابه ...
03-12-10, 09:59 AM
غفر الله لك أستاذنا الفاضل وشرح صدرك ورفع في الصالحين قدرك ... اللهم آمين ...

أبو خليل الحساوي
03-12-10, 10:33 AM
نعم هذا كان السؤال




اذا ليس هناك حديث من النبي صحيح يقول ان زوجاتي معي في الجنة فلا يحق لكم ان تتزوجوا منهن بعد موتي - اليس كذلك ؟

انتيل

يوجد ح يبشر فيه خديجة وعائشة بالجنة

المسردب
03-12-10, 11:59 AM
يفسرون الآية بـ " الهوى " لييقول لك فيما بعدها .. " دعنا نحتكم الى السنه " مع أن الآيه محكمه .

بارك الله فيك أأخي ونفع بك ورفع قدرك في الدارين ..

اللهم صلي وسلم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أأجمعين ..

يونس1
25-01-11, 02:21 AM
يفسرون الآية بـ " الهوى " لييقول لك فيما بعدها .. " دعنا نحتكم الى السنه " مع أن الآيه محكمه .


بارك الله فيك أأخي ونفع بك ورفع قدرك في الدارين ..


اللهم صلي وسلم على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه أأجمعين ..


بارك الله فيك اخي الكريم المسردب . (احزنني معرفك :o ) .
هكذا هم الشيعة الامامية لا توجد لهم نظرية متكاملة لها قواعد بحيث يجيبون على السؤال ولو بالعقل !.
مع ان العقل احد مصادر التشريع عندهم .
ولكنهم متخصصون في الاجابة على الولاية الركن الركين .
وعلى ركن اخر وهو الولاء والبراء .
فيتبرؤن من الصحابة وامهات المؤمنين . ويقدحوهم !
ولهم على هذا الف دليل عقلي ونقلي !
اما ان تبرأ امهات المؤمنين .......
فيقول لك لسنا نعلم كل حكم الله . والله بالغ حكمته وما الى ذلك حتى يهربوا من البيان ويعودوا لدينهم دين الاجهاض على معية الرسول الاكرم :salat: اهل بيته واصحابه رضي الله عنهم .
فيا الله اشهد ان هذا السؤال من الاسئلة التي عجز ائمتهم المعصومين وغير المعصومين من الجواب عليه .

يونس1
11-05-11, 10:57 PM
يرفع للشيعة الامامية الاثني عشرية .
رفع الله قدر اهل السنة والجماعة .

يونس1
04-06-11, 04:25 PM
يرفع للفائدة
بعد هروب الروافض وملتهم

يونس1
31-07-11, 02:20 AM
لماذا ؟؟
يا سستاني ؟
يا خامئني ؟
يا كمال ياحيدري ؟
يا شيرازي ؟ ووووووو
يكفي جوابا ولو كان فيه لعل وربما ... وعلى الاحوط وجوبا او الاحوط استحبابا !!!!
الفتم كتبا في غديركم وغدركم الا تدافعون عن الرسول :salat: وتبينوا لمواليكم حكم الله في زوجات الرسول سلام الله عليهن اهل البيت ؟
الستم انتم حجج المهدي صاحب الزمان في الارض على العباد ؟
وهو حجة عليكم !
فبينوا انكم صادقين ؟

كآسبـــــر
31-07-11, 02:24 AM
أخ يونس بارك الله فيك موضوعك أكثر من رائع شكرا لك .

يونس1
03-08-11, 02:56 AM
بارك الله فيك اخي كاسبر
اللهم اشهد ان الرافضة وعمائمهم لم يقبلوا حجتك ولم يرضوا بحكمك وتطالوا على عرض نبيك الكريم خاتم الانبياء والمرسلين صلى الله عليه وعلى اله وصحبه اجمعين .
--------

يونس1
19-08-12, 02:41 AM
سلام الله ورضي عن امهات المؤمنين
ولاعزاء للروافض الذين انبلسوا

غدا نلتقي
19-08-12, 02:53 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

(مَا كَانَ لَكُمْ أَن تُؤْذُوا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا أَن تَنكِحُوا أَزْوَاجَهُ مِن بَعْدِهِ أَبَدًا إِنَّ ذَلِكُمْ كَانَ عِندَ اللَّهِ عَظِيمًا)الاحزاب:53

السؤال كما هو في العنوان ايها الروافض ويا مراجع الحوزات ؟
هل الله سبحانه وتعالى يبخل عليهن ازواج من بعد النبي :salat:,
فان قلتم : هو تشريف للنبي واحترام له وتقديرا ...
قلنا لكم : ما هو التشريف هذا اذا كانت زوجته كافرة ومنافقة واتت الفواحش والمنكرات ؟
وان قلتم : هي عقوبة لها ,بحرمانها من هذا الحق الذي لم تصونه .
قلنا لكم : وهل في العقوبة هذه ما يؤذي الرسول :salat: ويعتبر ذنب عظيم يقترفه المسلم في حياتهن ؟ولما لم يذكر الله ورسوله هذه العقوبة عند كل الطوائف واهل القبلة .؟ بما فيهم الامامية الاثني عشرية ؟.

ولكن ان سألتمونا او سالتم اي طفل بلغ تعلم الصلاة و وجوبها :
لقلنا :
انهن زوجاته في الحياة وفي الاخرة . فهن زوجاته في الجنة .

قال الشافعي (http://www.dd-sunnah.net/forum/showalam.php?ids=13790)رحمه الله : وأزواجه صلى الله عليه وسلم اللاتي مات عنهن لا يحل لأحد نكاحهن ، ومن استحل ذلك كان كافرا ، لقوله تعالى : وما كان لكم أن تؤذوا رسول الله ولا أن تنكحوا أزواجه من بعده أبدا (http://www.dd-sunnah.net/forum/#docu). وقد قيل : إنما منع من التزوج بزوجاته ، لأنهن أزواجه في الجنة ، وأن المرأة في الجنة لآخر أزواجها . قال حذيفة لامرأته : إن سرك أن تكوني زوجتي في الجنة إن جمعنا الله فيها فلا تزوجي من بعدي ، فإن المرأة لآخر أزواجها . وقد ذكرنا ما للعلماء في هذا في ( كتاب التذكرة ) من أبواب الجنة .
(نقلا من تفسير الامام القرطبي للاية )



فما تفسيركم ايها المراجع حتى لاتضلوا عوامكم بطوامكم ؟؟!!

---------
رضي الله وسلامه على امهات المؤمنين زوجات النبي :salat: في الدنيا والاخرة .
واخص امنا الصديقة المطهرة
عائشة الصديقة بنت الصديق

سلام الله عليها



رفع الله قدرك أستاذنا الكريم وبارك فيك .
وأرجوا إغلاق موضوعي الذي يتحدث بهذا الشأن حتى يكون الحوار هنا لأنك الأقدر والأجدر .
كل عام وأنت بألف خير .

يونس1
19-08-12, 03:06 AM
رفع الله قدرك أستاذنا الكريم وبارك فيك .

وأرجوا إغلاق موضوعي الذي يتحدث بهذا الشأن حتى يكون الحوار هنا لأنك الأقدر والأجدر .

كل عام وأنت بألف خير .

السلام عليكم
وكل عام وانتم واخواتنا واخوتنا في المنتدى خاصة والمسلين الموحدين بالف خير .
بل اني قرأت موضوعك الرائع واقول بكل اعتزاز وفخر :
اني فخور بهذا الاسلوب في الطرح وفي قلمك واسلوبك الرائع في الرد .
ولم اشأ ان ادخل موضوعك القيم حتى لااتطفل عليه .
واعرف ان الشيعة الامامية لاتحاورني وتتحاشاني !
واخاف ان اشدد عليهم في موضوعك ويلا يدخلونه من بعد .
فرفعت هذا الموضوع للاطلاع
فسر في الموضوع بارك الله فيك استاذي وعين الله ترعاك .
دمتم

أبو ياسين
21-08-12, 11:54 PM
بارك الله فيك أخي يونس....ورضي الله عن أمهات المؤمنين وسلام الله عليهن .......

يونس1
22-08-12, 02:58 AM
بارك الله فيك أخي يونس....ورضي الله عن أمهات المؤمنين وسلام الله عليهن .......
وبارك الله فيك اخي العزيز ابو ياسين المحترم وجزاك ربي الجنة.

قد قرات في موضوع اخي الحبيب المبدع غدا نلتقي من بعض الروافض هناك قولهم : ان تحريم الزواج لنساء النبي :salat: سلام الله عليهن ورضي الله عنهن اهل البيت , انه لا فضيلة ولا كرامة ولا منقبة ... !!!
وانه كل هذا من اجل النبي :salat: وحفاظا عليه وعلى ذكراه .
ولعمري انه من اكبر النصب والكره والعداوة لاهل البيت سلام الله عليهم .
فربك سبحانه وتعالى يقول في كتابه العزيز :
وما ربك بظلام للعبيد
واقول :
هل الله حرم نكاح زوجات النبي :salat: من بعده وحرمهن كذلك من الامومة (وهذه مهمة ) من اجل ختم النبوة , كل هذا ولم ينظر الله لهن على انهن بشر يريدن ما احل وما اباح وما رزق لغيرهن من النساء المسلمات ؟ دون ان يعطيهن او يعدهن برزق يوم القيامة باضعاف ما حرمهن منه ؟!

العقل السليم والصافي يقول : ان الله وعدهن بالجنة مع خاتم الانبياء والرسل ان صبرن على ما حرمهن الله من اجل النبوة , ودل الواقع انهن لم يحضين باي امتياز مادي يفوق نساء المسلمين طوال حياتهن بعد رحيل نبي العالمين محمد :salat: .
فما يكون تعويضهن بما حرمه الله عليهن الا بالجنة مع زوجهن الحبيب المصطفى :salat: .

الهاوي
14-04-14, 09:28 AM
===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته







للرفع

رفع الله شأن مشرفنا الغالي في الدنيا و الآخرة

رفعت هذا الموضوع

لأنه موضوع يستحق الرفع

و أيضا

لأنه الموضوع الشامل الكامل للموضوع الذي فتحته و الذي يتطرق عن جزئية صغيرة فقط




/////////////////////////////////////////////////

فتى مكة
14-04-14, 06:17 PM
بارك الله فيك يا شيخ يونس على هذا الموضوع الشيق الماتع المفيد

شيخ يونس1 هل في كتبكم المعتبرة حديث للنبي بذلك ام انه فقط رأي منطقي لعلماء ومفسرين ؟

انتيل


تفضل يا زميلنا الرافضي طلبك روايات صحيحة أن أزواج النبي صلى الله عليه وآله وسلم هن أزواجه في الدنيا والاخرة وهن في الجنة :

روى الإمام البخاري رحمه الله تعالى :
حدثنا محمد بن بشار حدثنا غندر حدثنا شعبة عن الحكم سمعت أبا وائل قال : لما بعث علي عمارا والحسن إلى الكوفة ليستنفرهم خطب عمار فقال
إني لأعلم أنها زوجته في الدنيا والآخرة
ولكن الله ابتلاكم لتتبعوه أو إياها .

صحيح البخاري . كتاب فضائل الصحابة . باب فضل عائشة رضي الله عنها ج 6 / ص 2601
http://library.islamweb.net/newlibra..._no=52&ID=6849


وروى الترمذي رحمه الله تعالى :
حدثنا بندار ، أخبرنا عبد الرحمن بن مهدى ، أخبرنا أبو بكر بن عياش عن أبى حصين ، عن عبد الله بن زياد الاسدي قال : سمعت عمار بن ياسر يقول : " هي زوجته في الدنيا والآخرة يعنى عائشة "
هذا حديث حسن صحيح .

سنن الترمذي ج 5 / ص 365
http://www.yasoob.org/books/htm1/m014/15/no1530.html


وروى أبو يعلى الموصلي في مسنده :
حَدَّثَنَا الْقَوَارِيرِيُّ ، حَدَّثَنَا غُنْدَرٌ ، حَدَّثَنَا شُعْبَةُ ، عَنِ الْحَكَمِ ، قَالَ : سَمِعْتُ أَبَا وَائِلٍ ، قَالَ : لَمَّا بَعَثَ عَلِيٌّ عَمَّارًا ، وَالْحَسَنَ إِلَى الْكُوفَةَ لِيَسْتَنْفِرَهُمْ ، خَطَبَ عَمَّارٌ ، فَقَالَ :
أَمَا إِنِّي لأَعْلَمُ أَنَّهَا زَوْجَتُهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ ،يَعْنِي عَائِشَةَ

مسند أبي يعلى ج 3 / ص 210
http://www.yasoob.org/books/htm1/m015/17/no1742.html


إنَّهُ لَيُهَوِّنُ عليَّ المَوْتَ أنْ أُرِيتُكِ زَوْجَتِي في الجنةِ يعني عائشةَ

الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث: الألباني - المصدر: السلسلة الصحيحة - الصفحة أو الرقم: 2867
خلاصة حكم المحدث: حسن بجموع الطرق
http://www.dorar.net/h/4504b5d3eb6ff1cc7a4b0bf6fc2223c9


عن عائشةَ رضيَ اللهُ عنها - : أنَّ جبريلَ جاء بصورتها في خرقةِ حريرٍ خضراءَ إلى النبيِّ - صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ -، فقال :
هذه زوجتُك في الدنيا والآخرةِ .

الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث: الألباني - المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 6142
خلاصة حكم المحدث: إسناده صحيح


أنَّ جبريلَ جاءَ بصورتِها في خِرقةِ حريرٍ خضراءَ إلى النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ فقالَ
هذِه زوجتُك في الدُّنيا والآخرَةِ

الراوي: عائشة أم المؤمنين المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الترمذي - الصفحة أو الرقم: 3880
خلاصة حكم المحدث: صحيح


وروى الحاكم في مستدركه :
حدثنا على بن حمشاذ العدل ثنا اسمعيل بن اسحاق القاضى ثنا مسلم بن ابراهيم ثنا الحسن بن ابى جعفر ثنا ثابت عن انس رضى الله عنه ان النبي صلى الله عليه وآله طلق حفصة تطليقة فاتاه جبريل عليه الصلاة والسلام فقال يا محمد طلقت حفصة وهى صوامة قوامة
وهى زوجتك في الجنة فراجعها .

المستدرك ج 4 / ص 15
http://www.yasoob.org/books/htm1/m014/15/no1542.html


(حدثنا) الشيخ أبو بكر بن اسحاق ثنا عبد الله بن احمد بن حنبل ثنا محمد بن ابان الواسطي ثنا أبو شهاب الحناط ثنا عمرو بن قيس وسفيان الثوري عن ابي اسحاق عن عمرو بن غالب ان رجلا نال من عائشة رضى الله عنها عند علي رضى الله عنه فقال له عمار بن ياسر
اسكت مقبوحا منبوحا أتوذى حبيبة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم

صحيح على شرط الشيخين ولم يخرجاه
المستدرك ج 3 / ص 393
http://www.yasoob.org/books/htm1/m014/15/no1541.html


العجيب الغريب أن المعصوم في دين الإمامية يقر أن أزواج النبي صلى الله عليه وآله وسلم في الجنة :

قال علي بن إبراهيم القمي :
ابي عن محمد بن ابي عمير عن هشام بن سالم عن ابي عبد الله عليه السلام قال جاء جبرئيل وميكائيل واسرافيل بالبراق إلى رسول الله صلى الله عليه وآله ..
الى أن قال :
ثم خرجت فانقاد لي نهران نهر يسمى الكوثر، ونهر يسمى الرحمة فشربت من الكوثر واغتسلت من الرحمة ثم انقادا لي جميعا
حتى دخلت الجنة فإذا على حافتيها بيوتي وبيوت ازواجي
وإذا ترابها كالمسك .. أهـ

تفسير القمي علي بن ابراهيم القمي ج 2 ص 10
http://www.yasoob.org/books/htm1/m016/20/no2008.html

وللفائدة :
هذه رواية رافضية صحيحة في كتاب تفسير القمي الذي يقول عنه الخوئي :

ولذا نحكم بوثاقة جميع مشايخ علي بن إبراهيم الذين روى عنهم في تفسيره مع انتهاء السند إلى أحد المعصومين عليهم السلام.

ج1 ص 49
http://www.yasoob.com/books/htm1/m020/23/no2359.html




(7874)16 وعنه عن عبد الله بن سنان عن أبي عبد الله عليه السلام قال من
كان كثير القراءة لسورة الأحزاب كان يوم القيامة
في جوار محمد صلى الله عليه وآله وأزواجه الحديث .

وسائل الشيعة (آل البيت) الحر العاملي ج 6ص 253 ، 51 باب استحباب قراءة سور القرآن سورة سورة
http://www.yasoob.org/books/htm1/m012/10/no1044.html


- ثو: ابن المتوكل، عن محمد العطار، عن الاشعري، عن محمد بن حسان عن ابن مهران، عن ابن البطايني، عن عبد الله بن سنان، عن أبي عبد الله عليه السلام قال: من كان كثير القراءة لسورة الاحزاب
كان يوم القيامة في جوار محمد صلى الله عليه وآله وأزواجه .

بحار الأنوار العلامة المجلسي ج 89 ص 50
http://www.yasoob.org/books/htm1/m013/13/no1368.html





هن أزواجه أبدا في الدنيا والاخرة وبنص القران والسنة الصحيحة
http://www.dd-sunnah.net/forum/showthread.php?t=170384

يونس1
18-04-14, 04:53 AM
بارك الله فيك اخي فتى مكة على الاضافات القيمة في الموضوع وهي وثائق مهمة , وان تطرقنا الي بعضها من احاديث مشابهة تصب في نفس المضمون . وفقك الله ولا حرمنا ولا الاسلام منكم .



===================
أقول:
===================

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله ( صحبه و اتباعه أجمعين )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


للرفع

رفع الله شأن مشرفنا الغالي في الدنيا و الآخرة

رفعت هذا الموضوع

لأنه موضوع يستحق الرفع

و أيضا

لأنه الموضوع الشامل الكامل للموضوع الذي فتحته و الذي يتطرق عن جزئية صغيرة فقط




/////////////////////////////////////////////////


جزاك الله كل خير استاذي الكريم وبارك الله فيك واعلى مقامك .
فقط احببت ان اشير الى الموضوع الذي وضعته من قبل في نفس العنوان حتى تتم الفائدة ’ ولا ياتي رافضي ويشتت الموضوع - كما فعل انتييل - في هذا الموضوع .